المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه والا صدود وعمرنا ماعشقنا للكاتبة المتميزه صدوود


دانه السعودية
08-30-2011, 11:28 PM
.



السلام عليكم ورحمة الله ,,



هذه رواية ((أماغرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود وعمرنا ماعشقنا))


للكاتبة المتميزة / صدووود .




رواية راقتــ لي ,,




سأقتبس ما تكتبه حتى أوفيها حقها ,,




بسم الله نبدأ ,,



بسم الله الرحمن الرحيم ,,







السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,




أشهد انه لا اله الا الله ,, وأشهد أن محمد عبده ورسوله ,


لا حول ولا قوة الا باالله العلي العظيم ,,








اسمحوا لي با الانضماام لكم ولصرحكم الشاامخ ,,,,<< المنتدى اللي تنزل فيه


فا الشرف لي بان ابداء اول فصل لروايتي هنا معكم ,,


كنت كما كاان الجميع قاارئة ولازلت قاارئة وسأظل ..


لا أطمح للكمال ولا ارضى با النقصان ..


أنا منكم وابنتكم ..























البارت الأول:







أغالب الليل الحزين الطويل


أغالب الداء المقيم الوبيل







أغالب الآلام مهما طغت


بحسبي الله ونعم الوكيل






فحسبي الله قبيل الشروق


وحسبي الله بُعيد الأصيل






وحسبي الله إذا رضنّي


بصدره المشؤوم همي الثقيل






وحسبي الله إذا أسبلت


دموعها عين الفقير العليل






يا رب أنت المرتجى سيدي


أنر لخطوتي سواء السبيل






قضيت عمري تائهاً ، ها أنا


أعود إذ لم يبق إلا القليل






الله يدري أنني مؤمن


في عمق قلبي رهبة للجليل






مهما طغى القبح يظل الهدى


كالطود يختال بوجه جميل






أنا الشريد اليوم يا سيدي


فاغفر أيا رب لعبد ذليل






ذرفت أمس دمعتي توبة


ولم تزل على خدودي تسيل






يا ليتني ما زلت طفلاً وفي


عيني ما زال جمال النخيل






أرتل القرآن يا ليتني


ما زلت طفلاً .. في الإهاب النحيل






على جبين الحب في مخدعي


يؤزني في الليل صوت الخليل






هديل بنتي مثل نور الضحى


أسمع فيها هدهدات العويل






تقول يا بابا تريث فلا


أقول إلا سامحيني .. هديل







للمرحوم ,,غازي القصيبي ,,







جالس على مكتبه ,,بنظرات مصدوومة مرعبة كالسوط واشد حدة ينهال بها على ذاك الشخص المواجه له ,,


كيف يجرؤ على روية الأموااات ,, بل كيف يجرؤ على ذكرهم بهذا الشكل ,,


أيعوود الأموات من ذاااك المكااان ,,كيف لهم ان يعوودوا ؟؟!


أحقا الأموات يعودووون ,,










.......بصووت غااضب كااسح\وين شفتها ؟؟


سالم \ قبل يومين با السفارة ..سألت ايوب عنها وقالي عن مشكلتها شدني اسمها واسم الشخص اللي معها


انصدمت لما لقيتهم يحملون نفس اسمك ونفس اسم العائلة ..


.....\ سافرت؟؟


سالم\ والله ما ادري ياطويل العمر .. بس ما اعتقد لان ايووب قال مشكلتها يبيلها وقت لحتى يتم حلها وتكتمل


أوراقها وبعدين تقدر تسافر ..














وقف وخرج من المكتب مثل الاعصااار المدمر معمي عيونه عن كل شيء ..يبي يصدق ..وبنفس الوقت


مو مصدق لساتها حية معقوولة هي عاايشة .. ويلك من الله ياسالم لا تعلقني با الأطياااف ..






تكفيين كوني ميته ..كووني ميته ..


ياويلك مني ياوييييييييييييييلك ..بتتمني لو كنتي ميته وخااالصة ..


بتتمني لو كنتي طيييييييييييف مو نفس ..


كووني حقيقة علشاااني ,, وكوني طييف علشاان نفسك ,,


ارجعيلي بس اهربي لابعد حد تقدرييينه ,,


كووني عااايشة واحمي نفسك مني احمي نفسك ,,















ركب السياارة وبصرخة على الساائق \ السفااااااااااااااااااااارة ..







قبل خمس سنوات من الان ,,





واقفة على الباب وتسمع صوت مخنووق من البكاء ,, دموعها ماوقفت من سنة وهي على ها الحال ,,


ياربي الى متى بتتعذب ها العذاب ياربي ارحمها ارحمها وارحمنا يااااارب ..


فتحت الباب ودخلت ومثل كل مرة لقتها جالسة على سجادتها تبكي وتدعي ..


توجهت لها وجلست بجنبها .. حضنت كفوفها بين يديها وقبلتها بمحبة ..


هديل\ يومه استهدي با الله .. مايصير كل اللي تسوينه بنفسك .. الله مايرضى .. ابوي واحنا مانرضى


يومه خففي من حزنك وارجعيلنا ..مصيره يرجع يومه مصيره يرجع وتقر عينك بشوفته ..


أم علي\ متى ياهديل متىىىىى متى يرجعلي يااويل حالي عليه ضاااع وضيعنا معه <<وانخرطت في بكاااء يدمي الروووح


متى يرجعلي والدم الى الحين مغرق ثيااابه ..


كيف يرجع وهو مسفووك دمه يااقلبي عليك ياهادي ياااقلبي عليك يوووومه


هديل شاركت امها النووح\يوومه تكفييين بس تكفييين ..ارجعيلنا يومه ارجعي والله محتااجينك أبووي واخواني وانا


والله محتاجينك .. هادي الله بينجيه منهم وبيرجع بعوون الله بيرجع ..


أم علي\ياليتني القى طريقة وارد الزمن ياهادي ياليتني افديييك بكل ما املك حتى عيوني ونظرها ..


ياهديل ذبحني الشووق له ذبحنييييييييييي اقربي مني تعاالي بحضني ابي اشم ريحته ابي اشم ريحته


<< ضمت هديل بقوووووة وهي تشم ريحتها << اااه ياريحت الغالي ..اشتقتلك يا بعد عيني اشتقتلك


كل يوم اضم هديل واتخيلك فيها كل يوم ..عذبتها من كثر ما ابكي وابكيها ..
































بعد ماسدحت امها طلعت من الغرفة وقابلت ابوها اللي حالته ماتسر ابد ..


أسواء من حال زوجته بس متصبر ..


أبوعلي\وين امك ؟؟


هديل تمسح باقي دموعها\نامت يوبه


أبوعلي يقرب منها ويضمها\تصبحين على خير يا ابووي <<وشم ريحة شعرها ..بعدها عنه ودخل غرفته












<< ياويل قلبي عليكم ااااه منكم وعليكم .. تشموون ريحتي تبوون تلقوونه فيني ..وش اسوي انا اللي متعلقه برووحه من يوم ولدنا


هذا رووحي وقطعة مني هذا غلاااي ودنيتي ..راافقني من يومني نطفة في بطن امي ..


ويوم ولدت انولد واياي ..كبرت وكبر معاااي ..يااويل قلبي عليك ياهاادي


يااارب يااارب رحمتك قبل عذاابك ..يارب اجمعنا بهادي اجمعنا فييه ..


ريح قلب ها الشايب والعجوووز ..يااارب ارفق بحالنا .. اللهم افده برووحي ودمي اللهم ارجع ضي عيني الي ..


ياربي ياحبيبي اجمعني بنوور دربي ..>>














غادة\هديل حبيبتي ارفقي بعمرك.. مايصير تواسي أمي وماتواسي نفسك


هديل انهارت\ياويل قلبي ياغاادة بأمووت مخنووقة أبي اشووفه ابي اكلمه محتاااجة اضمه ياغاادة والله


غادة\وانا مشتاقة له مووت الله يبشرنا برجوووعه ورجووع سلمان معه


هديل\انتوا مو فاهمين هادي توئمي رووحي ماعاد اقدر على فراقه ابي اشووفه ابي اسمع صوته..مدري هو مشتاقلي مثل ما انا مشتاقة له


مدري فاقدني ويضيق مثلي ..دبريني ياغاادة ريحي قلبي


غادة\ياروحي انتي أكيد فاقدك وفاقدنا كلنا .. احنا الحمدلله شوفينا مع بعض موجودين حواليك بس هو بعييد ومتغرب


ضيقته وحزنه اشد منا وخوفه علينا وعلى حالنا ..قومي ياروحي قومي نامي فديتك ..
















وأول ماحطت راسها ع المخدة وتمر في بالها تفاصيل هذاك اليووم المشئوم يوم وصلهم الخبر ..وكانه صاار الامس ..


كيف دخل عمها عليهم وفجعهم با الخبر ..


أبوراكان\ياحسين الحق الحق ربي غضب علينا عيالنا رااحوا ياحسييين عيالنا رااحوا ..


خذاهم ابليس في ساعة غضب


أبوعلي\ انت وش تقوول وش العلم اللي وراااك انطق ذبحتني اننننطق


أبوراكان\هادي وسلماان قتلوا لهم رجااال من عرب ال جالي


ابوعلي بصدمة\والله ان تقوول غير ذا الكلام تكفى يا اخووك لا تكسر ظهري تكفى ياعلي لا تفجعني في ولدي


ام علي بصرااخ\يااااويل قلبي غلييك يووومه يااويل حااالي عليك ياهاااادي ..


رااح الولد يا حسيين بيذبحوون ولدي




















<<من بعدها ماعاد نظروا هاادي ولا دروا وين اراضيه واهل القتيل ساافكين دم هادي وسلمان ولد عمه ..


ومرت سنة وكأن الجريمة صارت امس .. والجالي لسات قلوبهم حااقدة وبااغضة لقبيلة ال جاسم عاامة وعائلة اليحيى با الخااصة







وكم حااولت القبايل الثانية تدخل في الموضوع وتصلح بين القبيلتين ..بحيث يرضون ال جالي با الدية عن راس ولدهم اللي انقتل ..


بس كان الراي الاول والأخير بيده هو لوحده ..


شخص واااحد كانت الكلمة له ولا يثنيها .. ولارضى بكلام ولا وسااطة في رااس أخووه ..


مايبي الا راس هادي لان هادي هو اللي قتل اخووه ..


انسااان أول صفة تذكر عند وصفة هي القسوووة الغلضة ..لا كلام بعد كلامه ولا شور بعد شوره ..


لايهتم با المشااعر الانسانية ولا يعترف بوجود الطيبة والسلاام ..


مخلووق من طين ولكن مصقووول كا الجلموووود..


ومع انسان كهذا لاوجود لبصيص الامل بعودت هادي وسلمان ..



















<< يشد على الجواال بقووة كااد ان يتحطم في قبضته ..وهو يستمع الى المتحدث من الطرف الاخر وهو تابع له..


.....\ يعني ماعندهم نية يرجعوون السعودية ؟؟


التاابع \ لا طال عمرك مارجعوا السعودية .. وأبوعلي وابوراكان وشيووخ من قبيلتهم كل يومين وهم جايين


للقصر يبوونك ..ويبوون يجيبون معهم جاهة من باقي القبايل يبوون يصلحون بينكم ..


....باابتسامة سخرية\جهز اللي قلتلك انا نازل السعودية


قفل الخط وهو يتوعد ..طيب ياهادي مصيرك ترجع اول ماتسمع الخبر ..


أنا مااسويت شيء انت اللي بديت يا البزر وتطاولت على اسياادك ..


ومثل مايقولون العين با العين والسن با السن ..


وأنا اقووول الأخ با الأخت ..


والله لأحرق قلبك وقلب هلك وقبيلتك عليها ..


وأجعل هامتكم تحت مأطااااي..


دمك ماهو مرجعلي أخوي ..


بس أختك توئمك بتحرق قلبك مثل ما احترق قلبي على اخوي..





























&&&&&&&&&&&&&





هذه بدايتي فاسمحوا لي با الوقوف هنا ..







((( اتمنى تعجبكم ... و اشوف منكم ردود تسر الخاطر)))

دانه السعودية
08-30-2011, 11:42 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,

يسعد صبااحكم ومسائكم بكل خير اخواتي الغاليات ,,

يسعدني تفاعلكم مع البارت الاول ..عساني اكون عند حسن الظن ..
الكل طالبني با الالتزام في الرواية وعدم التوقف او تعليق الرواية ..
مثل ماقلتلكم انا قارئة ومحبة للقراءة بشكل كبيير ..
ولاني عانيت من روايات اعجبتني بس تم تعليقها لاجل غير مسمى ..
فانا مابدات روايتي الا وانا وااثقة بعوون الله اني راح اكملها بدون تاخير ..
وأنا لي قدوات بها المنتدى كانوا قد كلمتهم وانهوا رواياتهم بكل مصداقيه ..
وانشاء الله انا راح اكون مثلهم ..

اوعدكم اكمل الرواية اذا اراد الله ..ارادة الله فووق كل شيء ..

با النسبة لأوقات نزول البارتز راح تكون مرتين با الاسبوع ..باقي ماحددت الايام ..
وبما اني ها الاسبوع متفرغة والحمدلله فراح انزل كذا بارت ..
ومتى ماكانت اموري تمام راح انزل بشكل دائم حتى لو كان البارت صغير ..

أتمنى تظلون معي وتشاركوني با الرواية براي ابتسامة نقد نصيحة المهم تواجدكم معي ..
فوجودكم يسعدني ويحمسني لاكمال ما بدأته..





.



البارت الثاني :


عندما ترحل عني..

لا!
لا تطعني شموخ الوداع بتفاهة الإيضاح .
لا تشرحي لماذا كان علينا أن نفترق.
فأنا أدرك أنه ما كان ينبغي لنا أن نلتقي .
إذن ، كانت نزهتنا القصيرة بين النجوم زمردة سرقناها من خزائن الزمن الحديدية بدون حق.
وإذن ، كان جنوننا اللذيذ انفلاتا مؤقتا من سلاسل الحكمة والاتزان .
وإذن ، كان الانفجار المتدفق شعرا وعطرا وكروما وشلالات حرير نزوة عابرة عاد بعدها البركان الصامت القديم إلى وقاره الصامت القديم .
أريد أن أقول.
إن ما كان ، على قصره ، يظل دائماً جزأ من خارطة الزمن ، زمني و زمنك وزمن الأشياء التي أحببناها وأحبتنا.

الأشياء؟
صخور البحر ، القارب العتيق ، الغروب ،
الشجيرات وشريط الموسيقى الذي يجهش

"عندما ترحل عني".
تذكرين؟!
أما أنا فعندما أعود إلى الكثبان والوديان فسأحمل في صدري ربيعاً صغيراً متنقلاً تختزنه نظرة من نظراتك الكستنائية .
أما العطر .. أما العطر فقد التحم بخلايا الذاكرة واختفى بين الكريات البيضاء والحمراء.
لا تتكلمي!
اذهبي إلى الشاطئ واجلسي على الصخور وتأملي الغروب يلف الشجيرات والقارب العتيق ودعي شريط الموسيقى يحقق كل تنبؤاته الدامعة!
عندما ترحل عني..


المرحوم,, غازي القصيبي ,,



في الجامعة ,,

في القاعة والانوار مطفئة والبرجكتر شغال ,,
شهد حطت راسها على الطاولة \اذا نمت اماانة عليكم مااتصحوني الا لما يخلص ابو الشباب هذرة امنتكم با الله .
غيداء\بسك عبط كل محااضرة لها الدكتور وانتي نااايمة اسحبي على الجاامعة ابرك
شهد\عاد با الله ابي اسالكم وجاوبوني ,,أنا وش كنت افكر فيه لما دخلت ها التخصص ..يعني با الله من زوود الفلاحة
ولا من التناااكة حسبي الله علي يومني ضيعت مستقبلي وانا اليووم ادرس رمووز وطلاسم ما انزل الله بها من سلاطاااان
هديل تضحك عليها \ ههههههههههه البلا يومك ورانا ورانا انتي وشلك بها التخصص الله اعلم ..ليش تهورتي ما احد يدري
شهد\وخزيااااااااااه انا ادرس ارضااائيااات وارقاام وص والسين ومدري وشهو ..لا والله ضاعت علووم العرب
غيداء\وش ضيع علووم العرب الحين وشدخل العرب بتخصصك
شهد\جب انتي مااتعرفين اني لو احااول او افكر اغير التخصص ان يصلبووني اهلي على بااب الجامعة
هديل\جزاااك ماسمعتي نصيحتي لك أعرفك تنكة قووطي مالك وماال الارقاام بس انتي فازعة على غير سنع ,,دواااك
غيداء\هديل وصلكم خبر عن هادي اخوك؟؟
هديل بصدمة من سؤال غيداء\لا والله ماوصلنا عنه اي خبر ماندري وينه او وش مسوية فيه الدنيا الله يرده لنا با السلامة
شهد\لعلك الجرب يا غيداء وش طرالك على ها السؤال الحين؟؟ هدهد حبيبتي الله بيرجعه انشاء الله .وينك من رب العالمين قادر على كل شيء ..
هديل وكانها تكلم نفسها\كتبه الى الحين على حالها ملابسه واغراضه وكانها واثقة برجعته ..كل يوم ادخل غرفته ابي ارتبها
بس مايهون علي احرك شيء من مكانه ..حتى صوري انا واياه من يومنا صغار معلقها بغرفته
شهد تقاطعها \خلاااص هدوولة مو كل شوي تعيشين با الذكرى الغايب بعوون الله بيرجع <<تخز غيداء بنظرة <<وانتي ان مالفيتي لساانك قطعته
غيداء بدفاع عن نفسها\أنا ماالي دخل جومانة قالتلي اسالك واردلها خبر
شهد\أي جومانة ؟؟! ما اعرفها..تعرفيها هديل
هديل تهز راسها با النفي
غيداء\حتى انا ما اعرفها الا با السم بس سالتني امس عن هديل واذا كان وصلهم خبر عن اخوها هادي ..قلتلها ما ادري ..اصرت الا تدري
وهي تنتظر مني جواب
هديل باستغراب\ومن تكون جومانة هذي .وليش تسال عن اخوي .ومصرة بعد وش سالفتها؟؟
شهد\مااعليك منها نلقاها ونشووف وش لها بعلووم الرجاال تتخبر عنه ..بس اثارت فضوولي
هديل\ماهمني سؤالها انشااء الله يرجع هادي ويرتاح قلبي
خلود اول مرة تشاركهم الكلام\عفوا منك ياهديل ..أنا اتمنى يرجع اخووك با السلامة .. بس متعاطفة انا مع اهل القتيل
كل شوي وانتي تتمني رجووع اخوك طيب وهم مايتمنوا رجوع ولدهم انتي عندك امل برجووعه بس هم خلااص الموت خطفه منهم
ما ابي اكون قاسية معك ..بس شوفي مصيبة غيرك. هم لهم حق ينتقموا لولدهم وياخذوا حقه من اللي قتلووه .لو كنتي انتي مكانهم ماراح تتركي قاتل اخوك في خير
راح تعذبيه وتقتليه الف مرة قبل لا يتم الحد عليه .. عيشي الحالتين وخليك قوية.
هديل مصدووومة من هجوم خلود عليها بها الشكل ,,
شهد\انتي استخفيتي وش ها الكلام اللي تقولينه ياليتك سااكتة ابركلك من قلة الاحساس
خلود\أنا ماقلت شيء يزعل اللي ابيه من هديل تحمدربها انه الى الحين اخوها حي مو ميت وتحاول تعيش مصيبت غيرها اللي فقدوا ولدهم بسبت اخوها
هديل\أنا مو مجبورة أعيش هم غيري وحزن غيري ..الله قسملي من الحزن والهم اللي يكفيني فماراح اروح اشيل هم المقتوول واهله
أنا حزني وهمي باخوي وامي وابوي وهلي وبس ..
وكلن له نصيبه من الهم .فاهمة عليك ياخلود بس اعتقيني من قسوة لسانك
خلود وقفت وبحسرة\مو من قلت غلاتك قلت اللي قلته .أنا ابوي مات مقتووول ولافكروا الناس الابا القااتل كيف يخلصونه با الدية
وهذا القاتل اليوم قتل غير ابوي وبكره بيقتل غيره .ان لكم في القصاص حياة يا أولي الألباب .



أبو علي\متى قالك بيقابلنا؟؟
أبوراكان\ماحدد لي موعد قال خلال ها اليومين
أبوعلي مستبشر\اجل يا الله با الخير خلنا نكلم شيوخ القبايل يروحون معنا ..كود انه مابيردنا وانا اخوك
ويقبل با الدية على راس اخوه .
أبوراكان\لا وانا اخوك قال مايبي غيرنا انا واياك بس حتى عيالنا لا يجون معنا .. الله يستر منه ماني مرتاح ياحسين
أبوعلي\ليش وش نيته تهقى يبي صلح ولاوش يبي ؟؟
أبوراكان\مدري با الضبط وش اللي وراه بس الوكاد انه مايفكر با الدية الله معطيه ومكثرله ماظنتي بيطمع في الفلووس
ابوعلي\لا ياخوك لاتصكها بوجهي تفال خير اكيد انه يبي يصلح معنا واللي يبيه البيه له من عيوني
بس يرجع لنا عيالنا ونرتاح
أبوراكان\ليته يطلب مايبي ومايريد بس قلبي ماهوب مرتاح احسه بيعجزنا معه ..الله يستر بس الله يستر
أبوعلي\انا متفال انشاء الله خير شل من بالك ها الاوهام له مايبي عهدن علي انفذله مايطلب ..


في بيت حسين .با الصالة
علي ماسك ولده ويدرسه وحنان زوجة علي قريب منهم تقهوي ام علي والجدة ام حسين
غادة\علي خف عليه حرام عليك
علي \غادووه مالك شغل خليه يدرس
حنان\ماالك شغل غادة خلي ابووه يتوطى في بطنه ذبحني بتناكته
أم علي\ياماال الصلااح خفوا على الولد بعده بزر
علي\ياامااال العاافية يا اميمتي خليني ادرسه الولد مهمل
عبدالله بضيق\لا يووبه ماني بمهمل بس ماني بشااطر
حنان تضربه على ارجوله\مبسووط مع وجهك ما انت مهمل ولا شاطر
علي\جب ولا كلمة ماقلتلك تكلم كمل المسالة لا تصير علووم الحين
عبدالله\يوبه الله يصلحك تونا في الرياضيات وش جاب العلوم
غادة\ههههههههههههههههههههههههههههه لبى قلبك عبودي
علي مسكه مع اذونه\تنكت يافرخ تنكت كمل لا اتوطاك الحين
دخلت هديل مع محمد اخوها توها واصلة من الجامعة
هديل\السلام عليكم
الكل ردوا السلام
هديل جلست\كيفك يا عسل يا قشطة يا قمر انتي يا احلى جدة
الجدة ماترد عليها\...............
هديل\تيتة ياتيتة يا أم حسين وش دعووة ماتردين علينا لا نكوون يهوود لا سمح الله
الجدة لافة وجها ولا ترد على هديل
غادة\هديل ,
هديل\هاه
الجدة ماصدقت\هاويتي في بير مالها قااع قولي امين
هديل تبتسم بسخرية\ااااااااااااااااااااااامين ..مابغيتي تسمعيني صوتك يا عسوولة انتي
الجدة عصبت\جب يا اللي ماتستحين وش جلسك معنا ماني قايلتلك ما ابي اشوف وجهك يانكد
هديل تغطي وجها با الطرحة\هذا وجهي غطيته ماعاد لك عذر ياتيتة ها كيف حالك سولفي معي
الجدة\علي ياولدي
علي\لبيه يومه
الجدة بقهر\شل هديييل من قدام وجهي لا اكفر فيها الحين
هديل\لا والله مايشلني افا يا العلم تبينه يشلني وخزيااه وخزيااه ياتيته وين حنا فيه يشلني
الجدة وصلت حدها\انقلعي يا البوومة يا المشئوومة يا النحس المنحووسة
هديل\طيب طيب بانقلع هدي يا ام حسين هدددي وترى التشائم والتنحس ماهو با الدين والشرع ياعسوولة انتي
غادة كاتمة ضحكتها\حسبي الله على ابليس خلااص طفشتيها طسي
هديل\ادري انها تتمنى تضمني وتبووسني بس لو تخلي عنها التشاائم والنحس
علي بحدة\هديل خلاص قومي فووق
هديل تقرب من جدتها وتبوسها على راسها\مالنا غنى عنك ياعسوولتي انتي
طلعت هديل وتركتهم
ام علي\مالك حق ياعمة والله مالك حق من سنة وانتي مكرهتها في حالها قولت انها نحست هادي
هذا هي واياه من يوم ولدتهم وهم في خير ..غير الله كتب لهادي اللي كتبه
الجدة\مالي فيها ولا لها فيني ليين يوصلني هادي واضمه ..
وهي ما ابي اشوفها ولا تحكي معي علمن يوصلكم ويتعداكم.



بعد يومين في مجلسه ينتظر دخول ابوعلي وابو راكان ,,كل شيء حوله ينطق با الفخامة والجمال ..
مجلس ملكي بألوانه الغامقة والرجولية ..جالس بكل اريحية منتظر دخولهم ومتوعد يهزهم با الصميم .
والله لا اخلي القاصي والداني يجيب معدلكم وفضيحتكم على كل لسان ..
اجل تبون الصلح في دم أخوي واللي قتله بزر ماخط الشنب وجهه لا والله الا تعقبوون وتهبون ..
لا اخليكم تجيبون هادي بنفسكم وترمونه تحت مطاااي ..
دخل ابوعلي وابوراكان المجلس وابوعلي يستبشر خير بها الجية ..بس اول ماطاحت عينه على الرجل المتراس المجلس
حس الدنيا قفلت بوجهه ..وين نلقى الصلح مع ها الجلمووود شكله يوحي با القسوة ماظنتي انك راجع ياهادي لا والله ماظنتي.
أبوراكان يطالع باخوه وكانه يقول صدق احساسي ..
أبوعلي بصوت جهوري\السلام عليكم ورحمة الله
وقف واستقبلهم بكل جموود\ تفضلوا والفضل لله استريحوا
أبوعلي وأبوراكان\زاد فضلك
سؤال عن الحال بشكل بارد ومقتضب ...
بعد صمت زاد عن الحد تنحنح ابو علي وبداء با الكلام ..
أبوعلي\يا أبوذياب جيناك طالبينك الصلح وحفظ الدم ..وش ما تامر عليه حن جاهزين ..
أبوراكان\ماطلبناك الا لثقتنا بكبر عقلك وسماحة قلبك ..مانطلبك تنسى اخوك وتنسى دمه ..مير الله كتب
موته على يد عيالنا ولا لنا على المكتوب اي حيلة ..يا ابو ذياب الحي ابقى من الميت وموت اخوك كانت لحظة ابليس
وابليس ملعووون خرج ابونا من الجنة ..نطلبك الصلح ولك ماتامر عليه ..وابشر بشيووخ كل القبايل يجونك لطلب الصلح
بعد فترة صمت كان المفروض يرد عليهم ..
أبوعلي\ماسمعنا ردك يا أبو ذياب انك تبي الصلح فعز الله اصلحنا وانك تبي الثار فماعادلنا حيلة فيك..
....\الصلح
ابوراكان وابوعلي استبشروا\ الله يبشرك با الخير الله يبشرك با الخير
....\على هونك يا ابوعلي على هونك ..الصلح عندي له شروووط..
ابوراكان\لك اللي تبي وش ماطلبت من الحلال والمااال فهو ينساقلك بغمضة عين بعوون الله
ابوعلي\صدق علي لك ماتطلب ولا احدن يراددك بمطلبك
...بخبث\متأكد يا ابوعلي محدن بمراددني
ابوعلي بفزعة\لك وجهي محدن برادك بشيء
....\مالي الا طلب واحد وبس ما ابي غيره وبعدها يرجعوالكم عيالكم ..سالمين غانمين ماعليهم قصوور




تنفذون لي ها الطلب خلال يومين بس وان زادت فوالله والله في سماه ما اتنازل عن دمهم لو السيف على رقبتي ..
أبوعلي بحذر\اشغلتني وش الطلب اللي تبيه ؟؟!
ابوراكان\نسمعك اطلب وانشاء الله يومين وهو عندك ,,
ابوعلي بخوف وحدة\وش تبي انطق..
غازي\ هديل
سكوووون من بعد ها الكلمة صدمة شلت التفكير والادراك ..
أبو علي :يبي بنتي يبي يتزوج بنتي ..ليه وش الحكمة
وش يبي في توئم قاتل اخوه مير انه يعذبها ويحرق قلبها وقلب اخوها ..ماهو بصاحي يومه يظن اني باعطيها اياها
حسبي الله ونعم الوكيل مافتحتها بوجيهنا ياغازي الا عشان تقفلها با الاستحالة وتختم عليها بالموووت
أبوراكان\تبي هديل ؟!تبي تتزوج اخت قاتل اخووك ؟؟ وشلك من ذا الطلب ياغازي؟؟
ابوعلي\الوكاد انك ماتبي القرب منا ولاتبي نسبنا ,, ولا تبي يكون خوال عيالك هم قااتلين اخوك؟؟
ليش تبي تتزوج بنتي ياغازي؟؟
غازي بحدة\ومن قال اني ابي اتزوجها ؟؟!
حيييييييييييييرة صدمممممممممممممة .. دوااااااااامة عيشهم فيها ..يطلب هديل ثم ينكر انه طلبها ..
وش يبي هذا وش اللي يفكر فيه ..لوين بيوصلنا واياه ,,
ابوعلي بقلة صبر\وضح طلبك وش قصدك لما قلت ان طلبك هديل ؟؟!مالطلبك تفسير غير اللي فهمناه
غازي بجموود\ايه ابي هديل بس ما ابي اتزوجها ..ابيها تصير ملك يميني أمة جارية عندي ..


&&&&&&&&&&&&&&




انــــــــــــتـــــــــــظــــــــــــرونــــــــ ـــي


.

دانه السعودية
08-30-2011, 11:50 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,


يسعد صبااحكم بكل خير وسعااادة ..

عسااكم بالف خير ؟؟!

مبسووطة مرة بمرووور العزيزات وتعقيبهم على الرواية وحمااسهم بعد ..
والعزيزات اللي يمرووون بس مايردووون ..ما استاهل منكم تفااعل وتشجيع <<فيس حزين
يا الله عاااد ابي توقعات ونقاااش ..لاني وبكل امانة تهمني اعرف ارائكم عن الرواية ..



اتمنى ينال اعجابكم البارت ويكون عند حسن ظنكم ..





البارت الثالث:


و ترحل عني يوما

واشعر بأنك سافرت من ألف عام

اعيش وحيدا في غربتي

فحين تغيب

ينوح الغدير

و حين تعود

يعود شعاع القمر

إلى غرفتي


ليتني ما انتظرته

ما تجلدت للسهر

ليتني ضعت في السبات

و أبحرت في الخدر

ليتني ما انتظرته

هاهنا أرقب السحر

و أرى الليل كالخضم

هوى نحوه القمر



المرحوم,, غازي القصيبي,,


غازي\ هديل
سكوووون من بعد ها الكلمة صدمة شلت التفكير والادراك ..
أبو علي :يبي بنتي يبي يتزوج بنتي ..ليه وش الحكمة
وش يبي في توئم قاتل اخوه مير انه يعذبها ويحرق قلبها وقلب اخوها ..ماهو بصاحي يومه يظن اني باعطيها اياها
حسبي الله ونعم الوكيل مافتحتها بوجيهنا ياغازي الا عشان تقفلها با الاستحالة وتختم عليها بالموووت
أبوراكان\تبي هديل ؟!تبي تتزوج اخت قاتل اخووك ؟؟ وشلك من ذا الطلب ياغازي؟؟
ابوعلي\الوكاد انك ماتبي القرب منا ولاتبي نسبنا ,, ولا تبي يكون خوال عيالك هم قااتلين اخوك؟؟
ليش تبي تتزوج بنتي ياغازي؟؟
غازي بحدة\ومن قال اني ابي اتزوجها ؟؟!
حيييييييييييييرة صدمممممممممممممة .. دوااااااااامة عيشهم فيها ..يطلب هديل ثم ينكر انه طلبها ..
وش يبي هذا وش اللي يفكر فيه ..لوين بيوصلنا واياه ,,
ابوعلي بقلة صبر\وضح طلبك وش قصدك لما قلت ان طلبك هديل ؟؟!مالطلبك تفسير غير اللي فهمناه
غازي بجموود\ايه ابي هديل بس ما ابي اتزوجها ..ابيها تصير ملك يميني أمة جارية عندي ..
أبوعلي وقف وبحمية وقهر\الا تخسي وتهبي يامضيع سلوم العرب والرجاجيل ..
مانرضى نعطيك ايها زوجةعاد اعطيك اياها جارية..
مالك عندنا الا الدم وكنك تبي دم عيالنا فحلال عليك يا الرخمة ولا تنكس رووسنا بين العرب وتاخذ عرضنا
ابوراكان يمسك اخوه\لو قلنا كلامك من حرقت قلبك على اخوووك مااعذرناك ..اجل تبي تهينا وتاخذ شوفتنا
لو طلبتها زوجة تفاهمنا معك وقلنا مالك عندنا مرة..بس ثقتك بنفسك وتطلب ها الطلب من قلة الشيمة والدين
غازي بهدوء ظاهري\انا ماخالفت الدين والشرع ..تكون جارية خادمة عندي اي بمعنى عبدة من زمان الجاهلية
انا والي امرها وماتصير حرة الا بعد موتي ..
ابوعلي\بنتي المسلمة الحرة بنت الاحرار ..ماهي سبية حرب يومك تبي تستعبدها عندك ..
غازي وقف وبصووت جهنمي\الاسبية حرب ..اللي بيني وبينكم حرب ودم وقتل..انارضيت احفظ الدم
واصون الارواح ..يرجعون عيالكم وانا اخذ نصيبي من الحرب اللي انتوا بديتوها..
ابوراكان\ما نساوم على عرضنا وشرفنا .. وبنتنا مالك عليها من مجااال ..
كنك تبي الصلح مثل باقي القبايل وترضى بما انزله رب العالمين فلك اللي تبي ..وكنك تبي قصاص الرقاب
فهذا حقك وحق الدولة ..
أبوعلي\ماعاد عندنا غير اللي قلناه خذ بثارك من الرجاجيل واترك الحريم منك..
قص رقابهم ولا خسارة لشرفنا وبنتنا..والوجه من الوجه ابيض..
غازي بوعييد\مايكفيني دمهم ولايشفي غليلي ..مايرضيني الاحرقت قلوبهم وخسارتهم لأخت
مثل ما خسرت اخوي الوحيد وعضيدي با الدنيا ..
<<مد عليهم بظرف اسود
غازي\اسلم يا ابوعلي شوفوا وش جايب لكم وتقر عيونكم بهم
ابوراكان مد يده واخذ الظرف يوم شاف اخوه معرض وخرج من مجلس غازي...
غازي لابوراكان\ياابوراكان ولدك بيرجعلك وهادي بيرجع معه ..
حتى الحق العام ل الدولة ماراح اخليهم يطالبون فيه ..تقر عينكم بشوفتهم وسلامتهم
أبوراكان كان قلبه يتقطع وهو يشوف صور سلمان وهادي ويسمع كلام غازي
غازي بخبث\ترى كنت اعرف مكانهم طووول الوقت وكان بامكاني اخلص عليهم ..
يظنون انهم اذا ظلوا بقطر ومارجعوا السعودية فماعليهم شر .هذاني دحرت ابليس وطلبت الصلح
وان مارضيتوا بشرطي وطلبي فوالله ان توصلك جثثهم مقطعين مشوهين.
ابوراكان جلس بكدر\لوطلبتنا المال والخير سقنالك ماتطلب وتامر ميرانك طلبت المستحيل
خيرتنا بين لمس السماء وورجوع الازمان ولالنا حيلة في واحد منها ..
غازي بتصميم\ما ابي المال ابي البنون ومن البنون ما ابي الا هديل وهديل با الذات..
وانا ماني بمئذيها ولاني بموجعها ابي افرقها عن اخوها ابيه يعيش بحسرة الفراق مثل ماعيشني اياها
بتكون معززة ومكرمة عندي..وماينمس شرفها خلك عاقل يا ابو راكان
اشتروا رقاب عيالكم وعطوني ماطلبته
قام ابوراكان فاقد الامل مكسووور الظهر\فمان الله
قبل لا يطلع من المجلس وصله صوت غازي\يا ابوراكان يومين مالكم غيرها تجيبون هديل ولكم سلامة عيالكم
يومين ولا عليهم زيادة ..



غادة بهمس\هدول
هديل\همممم
غادة\الحين ابوي وش فيه من اول ماجلس وعيونه عليك؟؟
هديل\والله مدري بس يمكن مشتاق لهادي وجالس يناظرني
غادة\دائما يناظرك بس اليوم غير غريبة
محمد\والله صادقة غادة ابوي اليوم غريب ماهو بطبيعي من بعد صلاة العصر الى الحين وهو سرحان ويفكر
غادة\ليش وش صار العصر
محمد\والله ماعندي علم طلع مع عمي علي ورجعوا جلسوا با المجلس ولا نطقوا بحرف مبهتييين
هديل<< وش فيك يانظر عيني ..وش اللي مكدر خاطرك..مشتاق لهادي مشتااق لعديل الروح وتشوفه فيني
عساني ما اذوق حزنك يا ابوي عساني ما ابكيك..<<ابتسمت لابوها وقامت وجلست عنده
هديل بدلع\ياحبني لنفسي الشيخ حسين يتأملني لبى قلبي انا <<باسته على كتفه
ابوعلي يناظرها بتعب ولا يرد
هديل بحنية\يوبه فديت روحك خفف من حمولك..هونها يا ابوعلي وتهون ..
وش اللي مكدر خاطرك يانظر عيني
علمني فاقد هادي مشتاق له؟؟ يا ابوي الدنيا فانية ومابيبقى غير وجهه سبحانه..
وهادي بعون الله راجع لك عسااني فدوة له ..
ابوعلي عند اخر كلمه قالتها هديل ضاااقت روحه ..تبين تصيرين فدوة له فدووووة لهادي يارووح هادي
صار يتنفس بقووة والدم يتجمع بوجهه وتبين الدمع بعيونه ..هديل من منظر ابوها صارت تصارخ
هديل تبكي\يووبه يوبه وش فيك ..علييييييييييييييييي محمممد ابووي تعالوا لابوووي
العيال قاموا ركض على صوت هديل وانصدموا من ابوهم لما قطع جيب ثوبه ويصرخ بقهر
علي يحضن ابوه\بسم الله عليك بسم الله عليك صل على النبي يا ابوي صل على النبي اذكر الله
محمد يثبت ابوه مع علي \لا اله الا الله محمد رسول الله ..وصار يقراء المعوذات على ابوه
ابوعلي خلص نفسه منهم بقوة وقف وسحب هديل وخرج بها برا البيت
في الحوش
هديل تبكي بحسرة\يا ابوي تكفى خل الحزن منك يا ابووووي احبك جعلني فدوة لك ريح قلبك يوووبه
أبوعلي يضمها بقووووووة حتى كتم انفاسها\ماني براخصك والله ما ارخصك لو يذبحوون عيالي كلهم
قدام عيني..كلهم فدوة لك كللللهم ..
هديل تضم ابوها\بعزة الله ووجه الله عليك ان تريح قلبك وتهدي روووحك يا ابوي حلفتك با الله
مالي في الدنيا نور الا نورك لاتحرمني من نورك يوبه ..الحزن يذبح يابعد قلبي الهم يقتل المسلم
يوووبه خل الزعل منك..
علي يحاول يهدي ابوه\يوبه صل على النبي اذكر ربك مايصير اللي انت تسويه ..انت الكبير
المؤمن مصلي وراضي با المكتووب..ان رجع هادي فخيرة من الله ..وان مارجع فلله حكمة
محمد يبعد هديل عن ابوه ويدخلها البيت..لانها موقادرة تتحرك من رجفتها ..
أبوعلي بحزن\لا اله الا الله حسبي الله ونعم الوكيل حسبي الله ونعم الوكيل..
علي\ايه كذا الله يسلمك اذكر ربك يخف همك
أبوعلي\خوفتها با اللي سويته فيها عساني ما افقدها..علي يا ابوك
علي\لبيه اامرني فديتك
ابوعلي\ابي عمك علي خله يجيني ابيييه خله يجي
علي\ابشر يا ابوي باروح اجيبه بس تعال خلنا نصلي ركعتين لله تهداء نفسك شوي..



هديل بحضن امها وتبكي بصوت عالي وغادة وامها على نفس الحال ..
الجدة\هو وش اللي صارله وش فيه وش انتي قايلة له يا هدييل؟؟
هديل تضم امها\والله والله مدري..خاايفة عليه يومه خايفة عليه اول مرة اشووف ابوي كذا
غادة\حتى محمد يقوله قال من العصر وحالته غريبة هو وعمي علي مدري وش صاير معهم
هديل تناظر غادة\يعني محمد يدري وش في ابوي؟!
غادة\لا مايدري قال ماحكى معهم لا ابوي ولا عمي راحوا العصر مشوار با الحالهم وماخذوا احد من العيال معهم
ويوم رجعوا تقولين هم الدنيا فيهم ..
هديل<<والله الموضوع يخص هادي ولا ليش انهيار ابوي دموعه وقهره وصراخه حتى ضمه لي بها الشكل ..
وليش حزنه وكانه فقد الامل برجوع هادي..معقوولة وصلهم خبر مووت اخوي ..اخووي مات

خرجت تركض من البيت رايحة للمجلس الخارجي كان علي وراكان جالسين با الحوش لان الشيبان يبون يظلون با الحالهم
علي لماشاف هديل راح لها يبي يرجعها البيت لان راكان موجود..وراكان عطاهم ظهره
علي بعصبية\وين رايحة انتي ؟؟ماتشوفين الرجال واقف قدام ارجعي البيت
هديل وهي تبكي\بعد عن طريقي ياعلي بعععععععد ابي ابوووي ابعد عن طريقي
علي يمسكها يبي يرجعها البيت\ابووي ماصدقت انه يهداء لا تزيدين عليه خليه يرتاح
هديل تسحب نفسها منه وتصرخ\يووووووبه يوووووبه عميييييييييييييييييييييييييييييييييي
خرج ابوراكان وراح لهديل اللي ضمته وهي تبكي\امنتك با الله العلي العظيم تقولي وش صار؟؟
ابوراكان حط يده على فمها ودخلها معه المجلس..تحت انظار علي وراكان المصدومين من الوضع..
راكان\الحين ماخلونا ندخل ولا حكوا معنا من عصر..وحالتهم وتصرفاتهم غريبةمع هديل ..وش السالفة؟؟
علي بحيرة\والله علمي علمك مير الله يستر


هديل جلست بين ابوها وعمها <<حالتكم ماهي بطبيعية وش فيكم ..عمركم ما اهتزيتوا من شيء
حتى يوم وصلكم خبر الجريمة اللي سووها عيالكم ماانهرتوا بها الشكل ..
هديل بدموع \يووبه عمي حلفتكم با الله قولوا لي هادي مات هادي صارله شيء ..
حلفتكم با الله العظيم لاتخبون علي,,
ابوراكان\صلي على النبي يا ابوك وش ذا الكلام اللي تقولينه لا بسلامته لامات ولافيه الا العافية
وابشرك انه بخير وسلاامة ..
هديل بفرحة\صدق ياعمي وصلكم عنه خبر وينه وش علووومه ؟؟تكفى ياعمي طمني
ابوراكان\ايه هو بخير ولاعليه خلاف وعلومه تسرك وتسر خاطرك..
هديل\ويييينه؟؟
ابوراكان\في قطر
هديل\قطر ..من اللي علمكم عنه من وصل لكم الخبر ؟؟
أبوعلي يوقف يبي يطلع تمسكه هديل\ليش زعلان يا ابوعلي وصلك خبر سلامته وانه بخير
وش اللي مزعلك ومكدر خاطرك دامه طيب وانشاء الله راجع..
ابوعلي يبوس راسها\وش الله مكلفني افرح بواحد وافقد اللي اغلى منه..لا يا ابوووك لاتعلقين امال برجوعه
اخووك قتل ويتحمل فعل يدينه..
تركها بعد قسوة كلامه وخرج من المجلس ..ظلت هي وعمها
هديل\عمي ليش ابوي متشااائم ؟؟ وش قصده من كلامه ال جالي مايبون الصلح ؟؟!
ابوراكان<<اعلمها ولا اسكت واخلي عيالنا يموتون ..حسبي الله ونعم الوكيل حسبي الله ونعم الوكيل <<
هديل تمسك يده\عمي حلفتك با الله العلي العظيم وجهتك با الله واسالك بعزة جلاله الا مجاوبني با الصدق
وش صاير معكم على موضوع هادي وسلمان حلفتك با الله يا عمي ..




ابوراكان يطلع الصور ويعطيها هديل..فتحت الظرف بسرعة وصارت تتامل الصور
..ياعديل الروح يادنيتي وقلبي وحشتني يا نظر عيني ..كانت تلمس الصورة وكانها تلمسه
فديتك يا هادي شكلك كبرت طالعلك لحية معذوور ياقلبي من الهم ..لعلني فدوة لك ياخوي دربي ..
أبوراكان\تغير كثيير ؟؟
هديل تمسح دموعها\تغير با الحيل يا عمي متى يرجع وترجع روحنا معه..ياليت اللي صار ماكان ..
لو بيدي امحي كل شيء والله ما اقصر واياه..
ابوراكان بتهور\تقدرين يا ابووك تقدرين
هديل ناظرته باستفهام\كيف ياعمي ..وش اقدر اسوي وش يطلع بيدي ..أسالك با الله علمني
ابوراكان\باقولك كل شيء وانتي احكمي ,,
حكى ابوراكان كل اللي صار لهديل ..
هديل\الحمدلله رب العالمين يعني يبي الصلح ..
ابوراكان بحسرة\يبي الصلح بس بشروطه..
هديل\وش شروطه..دامه مايبي الدم فاكيد شرطه مقدوور عليه ياعمي ..
ابوراكان\الا هذا الشرط يا ابوك ماينقدر عليه والله ماينقدر عليه
هديل بوجع\وشهو شرطه ياعمي ؟؟ وش اللي شرطه عليكم واوجعكم بها الشكل؟؟
ابوراكان\أنتي
هديل باستغراب\أنا !!
ابوراكان بتاكيد\ايه ياهديل يبيك انتي ..
هديل>>وش يبي فيني ..موفاهمة يبي يتزوجني ولاوش سالفته ..وش بيستفيد من زواجه مني .
طيب واذا يبي يتزوجك يا الهبلاء لايكوون تبين ترفضين وتخلينه يقتل اخووك وولد عمك ..
لا والله الا اتزوجه من غير كلام..
هديل\واذا كان يبيني ياعمي ..ليش ماتزوجوني اياه وتنهون المشكلة.مدام هذا شرطه فمقدوور عليه ..
ابوراكان بحنية\لا ياابوك مايبي يتزوجك انتي فكرتي بنفس تفكيرنا ..
هديل بحيرة\حيرتني ياعمي قلي وش يبي ..
ابوراكان\يبيك تصيرين خادمة عنده او مثل ماقال يبيك جارية وعبدة عنده,,
هديل شعوور لا يووصف وكانها ارتفعت لاعااااالي السماء وفجاءة انضربت با الارض ..
كيف اصير عبدة عنده ..ليش هذا يجوزز اصلا ولا حرام ..وش معنى جارية ..
ماني فاهمة ..يبي يتخذني خادمة له ويتنازل عن رقبة اخوي..
وش بيستفيد من ها الشيء.. وليش يبيني انا اكوون جارية عنده
هذا وش جنسه من البشر ؟؟!
<<كانت تفكر بعمممممق وعمها يتكلم ويكمل لها كلام غازي..
ابوراكان\هديل يابنتي
ماردت عليه لانها كانت بدوااامة التفكير ..مسك يدها وهزها بخفيف..
هديل بفزع\وشهو
ابوراكان\ريحي بالك يا ابووك مابيصيرلك شيء حنا رفضنا شرطه وهاوشناه ..
هديل وقفت بقووة\كييييييييييف وليش ترفضوون ليييش؟؟ تدري انتوا وش سويتوا
انتوا قتلتوا اخوووي قصيتوا رقبته برفضكم ..ماالكم حق لا مالكم حق
ابوراكان\انتي جنيتي تبينا نساوم عليك يا الخبلاء
هديل\وش فيها ياعمي ..حالي حال اي خدامة تخدم عنده ..ماعندي مانع خله يشغلني خدامة عنده
ويحل اخووي وولد عمي
ابوراكان برحمة\يابنتي انتي مو فاهمة طلبه مو فاهمته
هديل بتسرع\بلى فاهمته يبيني خادمة عنده في بيته حالي حال الخدم اللي يجون من برا ..
وخير ياطير خلني اصير خدامه.. دام خدمتي له بترجع الغالي فوالله لاخدمه بعيوني
ابوراكان بصراخ\يابنت اهجدي لا اذبحك يابنتي انتي مووفااهمة ماانتي فاهمة شيء
هديل بصراااخ\ما ابي افهمممممممممممم ما ابي انا موافقة اخدمه طووول عمري بس يرجع اخووي يرجع .
دخل علي وراكان على صراخ ابوراكان وهديل
علي بعصبية\وش بلا صوتك واصلني للخلا يا قليلة الحياء وش ترادين عمي فيه؟؟
ووجه راكان كان اسوود من العصبية ..هم ماسمعوا الا الصراخ بس مافهموا شيء
هديل عطتهم ظهرها ماتبي راكان يشوفها ..
أبوراكان بعصبية\وش دخلك انت واياه هنا ؟؟برااا اطلعواااا محد طلبكم الخلاااااااااااا
راكان بقهر\يوبه وش فيكم وش صاير معكم ؟؟وش مخبين علينا ؟؟
أبوراكان\اطلعوااااااااااااااا

خرجوا بعد صراخ ابوراكان عليهم ..
جلست هديل وهي تبكي <<ليش مايبوني اصير خدامه عنده عاادي مافيه اي مشكلة ..اخدمه وارجع البيت ..
ارجع لهلي وامي وابوي وتوئم روحي يكوون معنا ..ليش مصعبين الامووور..
ماني فاهمة وش لهم من التعقيد هذا كله ..
أبوراكان بهدؤ\يابنتي الامور ماتنحل بها الطريقة..أنتي مو فاهمة طلب غازي..
هديل ببحة\غازي
ابوراكان\ايه غازي هذا اسمه.. هوطلب تكونين جارية عنده يعني تظلين تحت امره وولايته لحتى يموت او هو يعتقك
هديل بالم\ماعندي مشكلة عادي اخدمه ويكونوا اهلي بخير
ابوراكان بصبر\يابنتي اسمع كلامي زين..غازي اذا خذاك بيحرمك من هلك ومن ربعك..بتصيرين تابعة له
وبامره..ماعاد تشوفين اهلك ولا تعرفينهم..اللي يبيه من طلبه هذا يفرقك عن هلك وعن اخووك
هديل بالم\كيف يمنعني عن هلي..قصدك يبيني اترك اهلي وافترق عنهم ..طيب الى متى ؟؟
ابوراكان\هذا طلبه..اما الى متى فهذا شيء راجعله يمكن يعتقك او يمووت وتصيرين حرة من بعده..
هديل\ومتى بيخليني اشوف اهلي؟؟
ابوراكان\اذا خذاك من هلك فمستحيييييل يرجعك لهم..يابنتي غازي شخص قااسي فرعوني..
مايدخل بحسابه رحمة او تعاطف مع احد..يبي يخليك حسرة بقلب هلك وبقلب هادي لانه توئمك..
وبيحترق قلبه عليك..
هديل بخوووف\وش رديتوا عليه؟؟
أبوراكان\قلناله مالك الا الدم خذ حقك من عيالنا والوجه من الوجه ابيض.. هوقال لكم يومين ان ماعطيتوني اياها
توصلكم جثث عيالكم مقطعين..
هديل شهقت بقوووة وصارت تبكي وترتجف..ضمها ابوراكان وحاول يهديها..
أبوراكان\يابنتي صلي على النبي ولاتخافين مابيلحقك ضر ولا شر ..أنتي بأمان الله ..
مايوصلك لو يطوول السماء.. وعيالنا هذا قدرهم..


>>باقي يومين ياهديل يومين اما تروحين معه او يقتل اخووك..لا ما ابي ارووح معه ..هذا مو انسان
هذا جلموود متوحش..لا لا ما ابيه يذبح أخووي ..باروح معه يووومه ماابي ما ابيييييييييييييييي
ياااربي ياحبيبي اغثني من عندك..وان رحت معه يعني فراق امي وابوي جدتي غادة علي وحنان محمد وعبوودي
وعديل الروووح خوي دربي ..كلهم بانحرم منهم..مابيسمحلي اشوفهم او القاهم..
طيب وان رحت معه هادي بيرجع وترجع روح امي ويطيح هم ابوي وترضى عني جدتي..بينور البيت من جديد
وبعون الله الغيمة السوداء تترك هلي وماعاد تمطر عليهم..
واذا رحت معه بيرجع سلمان ولد عمي بتقر عين عمتي برجووعه..وعمي بيرتاح قلبه بشوفت ضناه..
وراكان بيرجعله عضيده الوحيد بدنيته..
وش السواااة ياربي اعني عليه وعلى نفسي..
والله اهون علي اتعذب وانظام طوول عمري ولايمووت هادي ويحزنون هلي..
أنتي وش تفكرين فيه اذا مارحتي معه وصرتي جارية له بيموت اخووك..وعندها وش تستفيدين..
مووت اخووك وحسرة هلك..انتي بيدك رقبة اخووك وسعادة هلك..

خرجت من غرفتها وتوجهت لغرفة ابوها وناوية تقنعه با الحل الصح بنظرها ..



عاد انا مابخلت عليكم ..فلا تبخلوا علي بردودكم وتوقعاتكم ..

دانه السعودية
08-30-2011, 11:54 PM
4

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .,.

اعتذر عن التاخير المفروض نزلته من سااعة بس العذر منكم..
استلموا البااارت..


البارت الرابع :

أنت كريم حقاً..
عندما تعطي ..
ثن تشيح بوجهك..
حتى لا ترى..
حياء الذي يتلقى العطية..
* * *
أن أكون أصغر إنسان..
وأملك أحلاماً..
والرغبة في تحقيقها..
أروع من أكون ..
أعظم إنسان..
بدون أحلام ..
بدون رغبات..
* * *
عندما كنت أنت ..
كلمة صامتة على شفاه الحياة المرتعشة..
كنت أنا أيضاً هناك..
ثم نطقت الحياة..
وعبرنا السنين..
تنبض بذكريات الأمس..
وبالحنين إلى الغد..
فقد كان الأمس ..
الموت الذي قهرناه..
والغد..
الميلاد الذي تبعناه..



المرحوم ,,غازي القصيبي,,

دقت على الباب بهدوء بس ماسمعت رد..توقعت اهلها نايمين كانت بترجع غرفته ..بس ابوها خرج من غرفته..
لماشافها استغرب انها صاحية الى الحين..
ابوعلي\وش فيك يوبه؟؟انتي دقيتي على الباب ؟؟
هديل بمحبة\لايكون صحيتك من النووم
ابوعلي يبتسم لها\لا ياقلبي أنا ماكنت نايم ..
هديل تمسك يده وتاخذه لغرفتها..
هديل\اجل مادامك صاحي تعاال معي ابيك بسالفة ..
أبوعلي\وش السالفة اللي مسهرتك الى الحين ؟؟
جلست جنب ابوها على السرير وشدة على يده..
هديل\وش اللي مسهرك ومجفيك النوم؟؟ قلي واقولك عن سالفتي ,,
ابوعلي بغصة\مابه شر وانا مانمت لاني حاس بارق بس ..
هديل\يوبه اسمعني للاخر وافهمني.. لاتتسرع بقرارك..
أبوعلي باستغراب\اسمعك تكلمي.
هديل تحاول تهدي نفسها عشان ماتبكي او يرتجف صوتها..
\يوبه انا عرفت بطلب غازي
ابوعلي قام بسرعة\وشهو من اللي قالك..اكيد ما احد قالك الا علي صح ؟؟
هديل تتمسك فيه بقوة وتجلسه با الغصب\ايه عمي علي هو اللي قالي..يوبه اذا وافقنا على طلب غازي بيرجعون اخواني
بيصدر عليهم العفو ولا تنقص رقابهم..وترجع حياتنا مثل اول ونعيش بسلاام
أبوعلي بعصبية\انتي كيف تفكرين هاه؟؟كيف ترجع حياتنا ..يابنتي الرجال يبي ياخذك معه لازواج ولا دستور
يبيك تصيرين جارية عنده وتحت امره.. مايحللك الا موته
هديل تبسط الوضع\عادي ياخذني خدامه عنده.. هذا بيتنا فيه خدم وماحولهم شر..
وبيصير حالي حال الخدم اللي عنده..
أبوعلي بمودة\يابنتي طلب غازي غييير عن الخدم والعمال.. هذولاء لهم وضع خاص يجون يخدمون
ويرجعون بلدهم متى ماقرروا..بس انتي بيظل امرك بيده طووول العمر..ياهديل هذا ان خذاك حرمك منا
وحرمنا منك ..
هديل تحاول تقنع نفسها با الكلام\الحين بذمتك يوبه انت مصدق كلامه..
طيب وان اخذني معه وصرت خادمته
كيف بيقدر يحرمني منكم..أنا اعرف مكانكم واعرف اوصلكم واقدر اجيكم به او بدونه..
مااحد يقدر يمنعني حتى هو.يوبه الجوالات موجودة وطرق الاتصال كثيرة..
كل يوم باكلمك واتواصل معك ماراح اسمحله بها الشيء..يبيني خادمة عشان يقهركم ويفرقني عنكم
ماايطول يقهركم لاني باكووون مبسوطة با اللي راح اسويه ..لاني فديت هلي واخوي..راح اكون مبسوطة
لاني ادري انكم بخير وسلامة..
أبوعلي\خلي عنك الهذرة ما انتي برايحة معه ولاهو بعارفك,,
هديل وهي تبكي\والله الا ارووح معه واخدمه بعيوني..يوبه اخواني يرجعون سالمين وانا بعد كم شهر ارجع
مايقدر يحرمني منكم..مايقدر يفرقنا الا اذا مسحكم من ذاكرتي وحياتي..وهذا شيء مايقدر عليه..
أبوعلي\يابنتي الوضع ماهو هين..
هديل تقاطعه وهي تمسح دموعها\ادري ماهو هين..بس ماعندنا وقت نفكر اكثر مابقى الا يوم من مهلته
انا باروح معه وهو بنفسه بيكتشف انه ماربح شيء من طلبه هذا لاني راح اكون متواصلة معكم غصبا عنه..




يوبه انا باكون خادمته بنقابي وعباتي..هونها يوبه وبتلقاها سهلة..
ابوعلي بقهر\سهلة انك تصيرين خادمة عنده بنتي وتاج راسي تخدم عند الناس؟؟
هديل بوجع\وليه ما اخدم..وش انا احسن من الخدم فيه..هم يشتغلون يبون الرزق وانا اشتغل ابي
العفو وراحة هلي وراحتي..لاتصعبها فديت ارجوولك يا الغالي..
قلي كيف بتطيب لنا الدنيا من دونهم..
ابوعلي وقف\انهي الموضوع ولاعاد تطرينه,,
هديل وقفت وضمته من وراه وتبكي بصوت عالي\والله والله والله ما اتركه يذبح اخوي وروحي
وانا اتفرج عليه.. ماني بقادرة اعيش يوبه ان قتل اخوي..باكون انا اللي قتلته
أبوعلي بحسرة\ماهو انتي اللي قتلتيه قتله فعل يدينه..فكي عني ياهديل
هديل تتمسك فيه\وعزة الله عليك ماتقهرني ياابووي وجه الله عليك ماتقهرني باخوووي
أبوعلي يسحبها لحضنه\يا ابوووك هذا قدرنا ونصيبنا..مالي على فراقك وظيمك قدرة يا بنتي
هديل\ماهو انت اللي ظلمتني..هذا اللي مكتوب يووبه حلفتك با الله ماتضحي باخوي تكفىىىىىىىىىى
أبوعلي بغبنة\اجل اضحي بك انتي؟؟
هديل\ايييه تكفى يوبه تكفى..والله اني لا ارجعلك غصبا عليه والله لا ارجع اوعدك.
ابوعلي\انتي متهورة الحين ومقررة بطييش فكري بنفسك يا ابووك تكفييين..فكري في عواقب ها القرار..
هديل\لا مو قرار طايش هذا الصح واللي لازم يصير..انا باخدم عنده وفي بيته..مااشوفها صعبة ابدا..
ابوعلي\وش اقوول ل النااس ان نشدوني عنك..وامك واخوانك مستحيل يرضون..صعبة ياهديل صعععبة
هديل\ماهو ضروري ان امي واخواني يعرفون با الموضوع ..
ابوعلي\ماني فاهم عليك..
هديل\ قوول لهم اني رحت ادرس برا وبطووول ولا يقدرون يزوروني ولا اقدر ارجع الا بعد ما اخلص دراسة..
ابوعلي\يعني ماتبينهم يعرفون؟؟وماتبين تودعينهم,,
هديل بغصة\بلى راح اودعهم بس امانة يوبه ما ابيهم يدرون اني بغيب عنهم الا بعد ما اروح..
ابوعلي\ماني براضي ياهديل والله ماني براضي..
هديل\ان ظليت عندك مت بحسرتي وحزني لان حياة اخوي صارت بين يدي..
وان رحت عنك عشت بحسرتي على بعدكم بس مصير الحي يتلاقى يا ابوي..



؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


اشرقت الشمس لا نامت هديل ولا نام ابوها ..ظلوا سهرانين بصمت لحتى صحت الجدة وام علي ..
الجدة\صبحكم الله با الخير ..
الجميع\هلا وانتي با الخير ..
الجدة\كيف اصبحت يا ابوي عسااك ارتحت من بعد البارحة ؟؟
ابوعلي يحب يدها\الحمدلله يومه..ضيقة وراحت عساها ماتعود
الجدة\الحمدلله ..
تناظر بهديل السرحانة ..وتنغزها بعصاها..
الجدة بحزم\انتي يابنت قومي من عندي ماتشوفيني جيت..روحي جامعتك ولا اطلعي غرفتك
هديل تبتسم لجدتها\ولاني رايحة مكان الجامعة عندي اوف اليووم ..بأجلس معك مشتاقتلك يا عسوولة
الجدة تغطي وجها\ما ابي اشووفك رووحي منااك
هديل\مو ضروري تشوفيني انا ابي اشوووفك يا قمر انتي>>تقرب منها تحاول تكشف وجه الجدة
الجدة\حسين شووف بنتك تتحرش فيني ..
علي ميت من الضحك\ههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههه ياويل حالي يا اللي يتحرشوون فيني ..
هههههههههههههههههههههه قسم ب الله خطيرة يا ام حسين ..
هديل تبتسم\وش زينك يا تيتة هااتي بووست الصبح يا الله اشوووف
الجدة\مناااك ما ابيك تبوسيني انقلعي ورااك يا البوومة
ابوعلي بحسرة\ضميها يومه ماتدرين وش الله كاتب بعد وجودها جنبك
الجدة بخوف تناظر هديل\هدييل يومه مستوجعة من شيء؟؟!
هديل بمحبة\لا فديتك ماني مستوجعة
الجدة\اجل امقلعي دامك بخير لا اشووفك
علي\ههههههههههههههههههههه لقطي وجهك ويا الله اجهزي اوديك الجامعة
هديل ببحة\ماني رايحة الجامعة مافيه شيء مهم اليوم
غادة وهي نازلة\غريبة مو وقت اختباراتك الحين؟؟!
هديل بخوف\غادة وين رايحة؟؟
غادة\الصناعية ههههههههههههه وين رايحة يعني رايحة المدرسة عاد المناوبة علي اليوم ..باتاخر..
هديل تمسك يدها\لا غادة لاتروحين تكفيين لا تروحين
غادة باستغراب\ليه ياروحي وش فيك ماتبيني اروح المدرسة اليوم
هديل\خليك معي اليوم تكفييين ابي اشبع منك قدلي منك
غادة\هدوول وش سالفتك تشبعي مني وتفقديني بسم الله عليك ماحولك شر غلاتي
هديل برجاء\عشاااني لاترووحين تكفين
ابوعلي بوجع\لاتروحين ياغادة خليك مع اختك
غادة\يوبه وش فيها هديل..انا عندي مناوبة اليوم لازم اداوم
هديل تمسك يد غادة وبدمووع\لا تروحين ابيييك معي تكفييين
غادة ضمتها بقووة\لابو المدرسة لابووهااااااااااااا مااردك يااختي الوحيدة لبى الدلع بس
هديل تبكي بصوت مكتوم\لا تخليني تكفييين
غادة سحبت هديل معها وطلعت معها فوق\هديل حبيبتي وش فيك انتي مو طبيعية ابدا..
هديل تحط راسها بحضن غادة\مافيني شيء بس خايفة
غادة تمسح على شعرها\من ايش؟؟
هديل بصوت خافت\منه
غادة\منهو؟؟!
هديل\الكابوس
غادة\حبيبتي انتي شفتي كابوس ومخوفك كذا,,ياروحي هذي اضغاث احلام ..من الشيطان يخوفك
هديل تهز راسها بقووة وتبكي\ايه ايه من الشيطان هو شيطان
غادة مو مطمنة لحالت هديل الغريبة ..صحيح كانت تشكي من كوابيس من خوفها على هادي..
بس اول مرة تنهار كذا ..أكيد كابوسها ها المرة مخييف ياربي احفظها وافرج همنا يااارب..
ناظرت بهديل شافتها نايمة سدحتها على فراشها وخرجت عند امها..
بس هديل ماكانت نايمة ..وكيف يجيها النوم ..,

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

ابوعلي وابوراكان با المجلس ..
ابوراكان\حسين انت من جدك؟؟!
ابوعلي\ايه هذا قرار هديل
ابوراكان بعصبية\وانت بتخلي البزر تقرر وتمشي على رايها؟؟انت صاحي بنتك تروح منك بكل بساطة..
ابوعلي\ماهو بقادر يمنعنا منها نقدر نوصل لها ونشوفها ولو من بعيد..المهم انها راح تكون بخير..
ابوراكان\وش عرفك انها راح تكون بخير؟؟
ابوعلي\ماظنتي ياذيها بتخدم عنده مثل الخدم..ولاعادله عليها شيء ثاني..
ابوراكان\يا ابوعلي لاتفرط في بنتك..لاتامن الزمن ياخوووك
ابوعلي بعصبية\وانت تظنني راضي لا والله ماني براضي ولامرتااح..بس ياخووك لنا امل نلقى البنت ونتطمن عليها
الزمن ماهو باغبر عشان ننحرم منها..وبيته ماهو ببعيد عنا بنلقاها وترجع لنا ..مير البلا في عيالنا لو تم قصاصهم
من بيرجعهم لنا ..؟
ابوراكان\وش بتقول لعيالك وهلك وش بتقوول ل الناااس؟؟
ابوعلي\كل شيء هين ومحلول بافهمك كل شيء..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

انتبهت على صوت جوالها ..شافته رقم غريب ماردت عليه ..رجع اتصل ثلاث مرات ولا ردت..
وصلتها رسالة <<هديل انا جومانة ردي علي >>
حاولت تتذكر من جومانة.. هذي اللي كلمتني عنها غيداء..بس وش تبي فيني؟؟
لما دق الجوال بنفس الرقم ردت هديل
جومانة\السلام عليكم.
هديل بهدؤ\وعليكم السلام والرحمة هلا ..
جومانة\كيفك هديل ؟؟
هديل\الحمدلله طيبة..أنتي كيفك
جومانة\الحمدلله بخير
صممممممت
هديل\انتي معي؟؟
جومانة\ايه معك..
هديل\تفضلي حابة تقولين شيء..؟
جومانة\هديل راح تجين الجامعة اليوم؟؟
هديل\لا ما اقدر اجي..وش بخاطرك؟؟
جومانة\هديل انا عندي اخبار عن اخوك هادي
هديل مصدومة مو مصدقة كيف يكون عندها اخبار عن هادي..ومن تكون ها البنت..وكيف وصلت لهادي..
معقووولة ولا تكذب علي.
جومانة تكمل\اخوك هادي يسلم عليك ومحملني امانة لك..
هديل\حلفتك با الله لا تكذبي علي تراني مو ناقصة واللي يرحم والدينك..
جومانة\ما اكذب عليك اخوي يعرف اخوك وهو اللي طلب منه اوصلك كلامه..
هديل بشووق\اي كلام قولي اسمعك
جومانة\قال وافقي على الشرط..وهو عنده الحل..انتي وافقي عشان يصير عفو عنه ويقدر يرجع
ولما يرجع ..بيبطل الشرط لانه غير مشرووع با الدولة..
هديل يعني هادي يدري بكلام غازي وشرطه ويبيني اوافق..ماني مصدقة معقوولة هادي عادي عنده ها الشيء
اكييد ماقال كذا الا وهو وااثق انه بيرجعني..ويخلي غازي مثل الغبي لا اخذ بثار ولا ذل اهلي..
بس متى يطلع العفو عنه ومتى يجي يرجعني البيت..يمكن يتاخر..واذا تاخر عادي المهم انه راح يرجعني..
جومانة\هديل وينك؟؟
هديل\موجودة والله موجودة..كملي وش بعد قالك..
جومانة\هذا كل اللي قاله مدري اذا انتي فهمتي او لا..
لأني ما اعرف شيء عن موضوعكم..
هديل بغصة\ايه فهمت فهمممت..تكفين وصلي له اني مواافقة وراح يصير كل شيء مثل ما يبي والله..
جومانة\اوكي راح اقول لاخوي يقوله..تامرين على شيء
هديل بمحبة\تسلميييين ربي يسعدك ان شاااء الله ويطمن قلبك..
جومانة\اوكى مع السلامة..
هديل\مع السلامة

::::::::::::::::::::::::::::




في الليل ..
جالسة بين محمد وعلي وحاطه عبدالله بحضنها ..اذا جاء واحد يبي يقوم مسكته وجلسته غصب..
غادة\هههههههههههههههههههههههههههه حسبي الله على ابليس كنها بطة واحنا فروخها..
علي\يا اختي انتي وش فيك عندك نقص حنان ولا وش سالفتك؟؟!
محمد\ترااك فلة هدووولة من ساعة قاضبتنا ومتمسكة فينا كل هذا من الكابوس اللي شفتيه
عبدالله\هدوولة ابي العب بلايستيشن..فكي عني شوي
هديل تناظرهم بتعب\احبكم..وابيكم تجلسون معي الليلة بس تكفووون
محمد\يااحبيبت قلبي..طيب وش فرق اليوم عن بكره..حن معك ولا بنروح عنك
علي\يااانااااااااااااسو اللي يدلع ويبي يكوش علينا..ولا يهمك كلنا تحت امرك بس خفي دلع..
غادة\له له له يا خااينة وانا احسب انك حابتني با الحالي اتاريك حابة ها الخبلاان معي..
وانا جالسة عند ارجوولك كني جاارية ياكليوبتراء ..
هديل ناظرت بغادة وشهقت بقووة وصارت تبكي بقووة..من ذكرت غادة اسم الجارية..
علي لفها عليه\هديل بسم الله عليك وش فيك؟؟
غادة جلست على ركبها عند ارجول هديل\هدوولة ياقلبي صلي على النبي..مو معقولة كابوس يسوي فيك كذا ..
احنا معك..بس ابليس يوسوس لك..
علي\هديل ناظريني شوي..
هديل تضمه اكثر\ماابيييييييييييييييييييييي ..احبكم والله مقدر مقدر
محمد\هدوولة حبيبتي هذا احنا معك نحبك والله يشهد علينا خلي عنك الهواجس والاوهام..مانبعد عنك
بس هديل ماقدرت تسكت يزيد القهر والهم بقلبها كل ماتذكرت انها راح تبعد عنهم ,,
قامت من عندهم بسرعة ودخلت بغرفة الجدة اللي كانت تصلي العشاء,,
الجدة\هدييل وش جاابك عندي هاه؟؟
هديل دفنت وجها بحضن الجدة وبكت\احبببببببببببببببببببك والله العظيم احبك وامووت فيك ..
مقدر على فراااقك مقدر ..
الجدة بجزع\بسم الله عليك يا امي وش فيك والله اني احبك يا الخبلة والله اني احبك ..
سامحيني بس والله انك تعرفين غلاتك عندي..ماانتي بمفارقتني يا امك..هدي يابنتي هدي..
هديل\تكفين يومه لاتزعلين علي ولاتضيقين ادري انك تحبيني وانك بتفقديني بس لاتحملي نفسك وجع وهم..
هادي بيرجع يومه اوعدك بيرجع وتقر عينك فيه..بس تكفين لاتقسين عليه مثلي..
الجدة\امك ياحسييين..وليه يوم افقدك..يابنتي هادي ان رجع فياااعيدي وان مارجع فربي واعدني به في الجنة..
هديل\يااحسرتي علينا يومه ياااحسرتي..
الجدة\يابنت وش فيك؟؟ وش مزعلك ومبكيك؟انطقي
هديل\ولاشيء ..مشتاقة لهادي ولاعادبي فووض من الزعل..
الجدة تضمها\هدي رووحك يا البوومة فديت عيوونك مايجيك ولا يجيه شر بعوون الله ..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

ابوعلي>>
ياعزة الله كيف انتي تودعينهم ياهديل..وش انتي جنيتي يوم حصدتي اللي حصدتيه..
والله مايهنى فيك يارووح ابووك..مير ارجعك غصب عليه..
بس خليه يتنازل واخذك منه غصب عنه وعن اللي خلفووه..
شافها تدخل غرفة امها ..صار الحين وقت امك تودعينها.. مادخل الغرفة نزل وجلس با الصالة..
ماعاد يتحمل يشووف دموعها وونينها..

ام علي وهي متمددة بفراشها\هديل..وش فيك يا امي؟؟تعالي هنا
هديل انسدحت جنب امها وحطت راسها على صدرها
ام علي\هديل وش فيك يومه؟؟
هديل بصوت مكتوم\سمي علي يومه ..

يومه وكم كآبوس الآيام أفزعني
وآمسيت بأحضآن :أشبـآح تهآديني
سمي علي : مآعآد كبري يمتعني
طفلة بحنآنك : ولو شآبت بـي سنيني

مااعاد قدرت تنطق بحرف..السكووت ابلغ من الكلام..وش اقوول وانا اسمع نبضات قلبك..
يبي يحرمني منك يومه..يبي يحرمني ريحتك وحضنك..شوفيه ما اقساااه يبعدني عنكم يفرقنا على كيفه..
يرجع هادي وياخذني..صرت جارية عنده يومه صرت قربااان وخذاني غصب..
الله بيرد هادي لكم وتقر عيونك بشوفته..وأنا بارجع ماني مطوولة عنكم بارجع..بس خلوا قلوبكم مفتوحة لي يومه..
ان نسوني كلهم انتي لا تنسيني..راح اكون جنبكم باهرب منه وارجع..ماباكون بعيدة,,بارجع..بارجع بارجع
غفت وهي تردد ها الكلمة بارجع..
طلع ابو علي وشاف هديل نايمة جنب زوجته قرب الكرسي وظل يناظرها ودمووعه تودعها..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

العصر في بيت ابوعلي..

غادة\باارووح معكم..
ابوعلي بحزم\وين تروحين..اسنانها تعورها انتي وش يجيبك؟؟
غادة\يوبه دائما ترووح معي لما اروح الدكتور ليش ما اروح معها..
علي\خلها يوبه انا اوديها..
ابوعلي\لا انا باوديها ..
محمد\خلني اكفيك يوبه..
ابوعلي\لا ياابوووك عندي كم شغلة باخلصها بما اني رايح..
ام علي\يابنتي وش مخوفك من الدكتور
هديل تمسح دموعها\اخاف يخلع سني ويعورني..
الجدة\خليني ارووح معك ان اوجعك كسرت عظامه با العصا
هديل تضمها\باشتاق لريحتك ياعسوولة
الجدة تضمها اكثر\يا البوومة رايحة المستشفى ما انتي رايحة لحرب..
هديل<<والله انها حرب يا الغالية حرب وانا الخسرانة فيها ..تكفى ياهادي ارجع ورجعني..
غادة\هديلووه ابي ارووح معك..
علي يتمقت عليها\حشا كنها رايحة السوق ولا الالعاب يومك تبين تصاحبينها,,
غادة\ماتعرف علاقة الخوااات علاقة عظيمة
هديل ضمت غادة\احبك
غادة دمعت عيونها\اموووت فيك..لا تخلينه يخلع كل ضروووسك ضرس واحد يكفي
الكل ضحك عليهم ..وهي خارجة تناظرهم للمرة الاخيرة..

ركبت السيارة بمساعدة عمها لها اللي حلف الا يروح معهم..
بعد وقت من الصمت والتفكير ماكان احد قادر ينطق بكلمة او حرف..الموقف والحالة ماعاد ينفع فيها كلام..
ابوراكان\ادخل من هنا ..الله يصلحه في اخر الدنيا
ابوعلي\ياليته باخر الدنيا ونظل طول عمرنا با الطريق..
أبوراكان بهمس\لاتزيدها على البنت يا ابو علي..
عم الصمت مرة ثانية..لحتى وصلوا للمكان اللي حدده لهم غازي..
نزلوا بس هديل ماقدرت تتحرك حاولت بس ارجولها مو شايلتها ..حواسها ما انصاعت لها..
حست بشلل وخدر بكل جسمها..حتى لسانها مو قادرة تحركه..ولادموعها توقف..
أبي اتنفس ابي اتنفس..مقدر مقددددددددددددددددددددر ما ابي اروح معه ما ابي..لازم اقول لابوي نرجع البيت
أنا مو كفوو لها الشيء مقدر على فراق هلي ما اقدر..يوووبه>>تبي تناديه بس مو قادرة
شافت واحد يتقدم من ابوها ويتكلم معه ومع عمها..رجع ابوها ل السيارة فتح الباب وهمس لها
أبوعلي\بارجع الحين لا تخافين..باشوف وش يبي وراجعلك..قفلي الباب عليك
هديل بصوت مقطع\ي يوو يوو به ما مم ابي مقق مقدر
راح ابوعلي مع اخوه يقابلون غازي..
مرت نص ساعة وهم غايبين عنها..ماتدري وش اللي صاير معهم ليش تاخروا..
لا خلاص ماني رايحة معه باظل مع ابووي ايه باظل مع ابووي ..
شافت حرمتين قربوا من السيارة ودقت عليها الطاقة..نزلتها هديل بدون تفكير
الاولى\ممكن تفتحين الباب؟؟ لو سمحتي
هديل تهز راسها با النفي ..
....\ابووك قال لنا نجيبك داخل يبيك
هديل فتحت الباب وحاولت تتحرك بس تحس برجفة من اعلاها لارجولها..
هديل بصوت باكي\مو قادرة اتحرك
ساعدتها تنزل من السيارة وظلت ماسكتها وهم يمشون ..بعدوا ووقفوا بمكان تقدر تشوف فيه السيارة..
هديل بخوف\وينه ابوي؟؟
بس ما جاوبوها ولا حتى التفتوا لها..سحبت نفسها منهم بس ماتركوها..
هديل بصرااخ\وين ابووووي وينه ؟؟
وحدة منهم تاشر على مكان\هذاك هو
ناظرت على تفس المكان وشافت ابوها مقفي رايح ل السيارة
هديل بصرخة\يوووووووووووووووووووووووووووووووبه
التفت ابوها وشافها بعيييد عنه... مشى راجع لها بس قطع عليه الطريق شخص ووقف في وجهه..
ابوعلي\ماقد ودعتها ..ماضميتها ابعد عن طريقي
غازي بقسوة\مع السلامة
ابوعلي يحاول يبعده عن طريقه\ابعد ابعد ابي بنتي ابي اودعها
غازي يثبته\ولا تعرفها طووووول ما انا حي..اتفاقنا واضح.. وكلن يعرف حقوقه..
بنتك ماتت يا ابوعلي..شيع جنازتها..
ابوعلي برجاء\تكفى خلني اودعها
غازي\من بعد اللي صار داخل مستحيل اخليك تقرب منها او تحكي معها..وداعة الله
اركب سيارتك والله معك..حرك يا ابوعلي..
أبوراكان يمسك يد اخوه ويركبه السيارة شغل السيارة ومشى فيها..
هديل كانت تشوف ظهر الرجال اللي ساد عليها شوفت ابوها ولا كانت تدري وش صاير ..
كانت تسحب نفسها بس الحريم كانوا ماسكينها با القوة..
لما شافت ابوها ركب السيارة ومشوا..صارت تصرخ بهستيرية..
هديل\يووووووووووووووووووووووبه يوووووووووووووووووووووووبه تكفى ارجع ارجع
يوبه لاتخلييييييييييييييييييييييني تكفى يووووووووووووووووووووووبه ..
عمييييييييييييييييييييييييييييي ارجعوووا ماعاد ابي ماا ابي ارووح معه يوووووووووووووووووووبه

غازي كان يسمع صراخها وندائها لف بجسمه ناظرها من بعيد ومشى باتجاها...


لا تحرموني ردووودكم وارائكم ....

اتركم بحفظ الله ...



.

دانه السعودية
08-31-2011, 12:01 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,,


صباح الخير والأنوااار ,,
على العزيزات الغاليات ...


يا الغاليات انتوا تقولوا البارت اللي انزله صغير ادري انه صغير بس مو مررة..
يعني بارت مناسب ينزل كل يوم ..وأنا لما اوقف البارت اكون متقصدة اوقف بها النقطة..
ابي اشوف ردودكم ورايكم عن القرارات اللي تم اتخاذها من قبل الشخصيات..
والان راح انسق البارتز بحيث تنزل مرتين با الاسبووع ويكون البارت اكيد طويل..
وأنا قلتلكم تختاروا الايام اللي تفضلوا فيها انزل البارتز..
وأنا ولله الحمد قادرة انزلها لكم في الايام اللي تحددوها..
تدللوا ولكم اللي يرضيكم..





البارت الخامس:




لآلئ من بحار ناجي..




شوق الكهولة


أأرى شروقكِ في أفول مغــاربي؟***وأشم عطرك في ذبول شبابي؟
تجارة
أشتري الأحلام في سوق المنى***وأبيع العمر في سوق الهمــوم
الجهل القديم
آه! من يــــأخذ عـــمري كلــــــــه***ويعيد الطفل والجهل القديـــــم
الغربة
يا حبيبي! كــان اللقـــــاء غريبــــاً***وافترقنا ... فبات كلٌ غريبــــــــاً
الحمّى
أيها الأسى لنــــــــاري هــــــــذه***ما الذي تصنع بالنار الدفينــــــة؟
الرحمة
نضبت رحمـــــــة الوجــــود جميعاً***وبك الرحمة التي ليس تنضـــب
الدنيا
إنمـــــا الدنيــــا عبـــــاب ضمنـــــا***وشطوط من حظوظ فرقتنــــــــا
في المرآة
أبصرت في المرآة آخـــر قصتـــــي***ونعى نفسي إليّ النـــــــــاعي
الآخرون
لن يحبوك كحبي .. لــــن تــــــرى***ضاحكاً مثلي .. ولا حزناً كحزني
فجر الأسى
لم أكن أعلم يا ليــــــل الأســــى***أن في جنحك لي فجراً جنينــــا
ابنة الشاعر
ما تلتقي عيني بعينـــك لــــحظة***إلا رأيتُ صباي في عينيــــــــــك
لحظة الوداع
وكأن ثغرك والنوى تعدو بنـــــــــا***شفق يلوح على نضيد زنابـــــــق
الدميم
يا عبقريـــــــاً في شنـــــــــاعته***ولدتك أمك وهي معتـــــــــــــذرة
الخديعة
خدعتنـــــا مقلتاه!..خدعتنــــــــا***وجنتاه!خدعتنــــــــا شفتـــــــــاه



المرحوم ,,غازي القصيبي,,






من اول ماتحركت السيارة وهو يبكي بحرقت قلب على بنته..ماهو مصدق سواته فيها..
توها ماغابت عن نظر عينه ومشتااق لشوفها..كيف سمحت لها تضحي بنفسها معه..
كيف امنته وقلت اقدر اخذها منه..وين كان عقلي يوم رميتها هذي الرمية..الله لايغفر لي الله لا يسامحني
ولا يسامحه حسبي الله علينا..كيف اقدر ارجعها بعد اللي سواه..والله مايتركها في الديرة..
..وين بياخذ ضناي..متى بيرجعها..ياحسرة بقلب ابوووك ياهديل..
أبوراكان يمسح دموعه\حسين يااخوك صل على النبي اذكر الله جعلني فداك يا اخوي
ابوعلي يشتد في البكاء\وش سوينا ياعلي في البنت..ليه يوم ناخذها بجراير اخوها ليه يوم ارميها ل العناء والضيم
وش اللي جبرنا نضحي بضنااي والله ماعاد يخليني اشوفها ولا اعرفها..خذاها مني ولاعاد يرجعها..
ابوراكان يوقف السيارة بمحطة\ربك معها يا اخوي ربك معها..ماهو بتاركها..
وهديل بترجع البنت ذيبة وعاقلة..بتواصل معنا بتكلمنا وتطمنا عليها..
ابوعلي بحرقة قلب\لا والله ما يخليها تعرفنا ولا تدل لنا طريق..انت ماشفت قسوته معنا كيف يكلمنا ويهدد
كيف قطع فينا منها..وش بيسوي فيها ياعلي..وش بيسوي في بنتي..ياحرقة قلبي عليك ياهديل
ابوراكان نزل ونزل اخوه من السيارة ودخله مسجد عشان يصلون المغرب اللي فاتهم ..
أبوراكان\صل على النبي يا اخووك وتعال نصلي فرضنا وربك بيعدلها يا ابوعلي
ابوعلي\وربي بيقبل مني صلاة ؟؟!بعد سواتي في بنتي..ربي بيسامحني ويرجعها لي؟؟
ابوراكان يحضن اخوه\اذكر الله ربك ارحم بهديل مني ومنك والله مابيضيعها بيردها لنا,,
ابوعلي\مابترجع والله مابترجع..
صلوا فرضهم وجلسوا فترة طوويلة وهم ساكتين ..دخل وقت صلاة العشاء صلوا وظلوا على حالهم..مالهم نية يطلعون من المسجد.
أبوراكان يمد عقال اخوه عليه\خذ عقالك وخلنا نتوكل على الله
ابوعلي يصد عنه\والله ماينحط عقال على راسي لين ترجع هديل ولا فانا ماني بكفو عقال ومراجل
ابوراكان مفجووع\استغفر ربك يارجال تراك تحلف بمسجد ..
ابوعلي بحسرة\مستكثر عقال على هديل يا ابوراكان
ابوراكان متفهم حال اخوه\طيب خلنا نمشي نرجع البيت تاخر الوقت ياحسين
ابوعلي بغبنة\ماني بقادر ارجع البيت والله مالي حيلة..ارجع من دونها..وش اقول لامها واخوانها..
وش اقول لامي وهادي ان رجع..صعبة يا ابوراكان ظهري مكسووور يا اخووك
ابوراكان\وش نقول لهم بنقول اللي اتفقنا مع هديل عليه..انها رايحة في دراسة وبترجع..
ابوعلي\ماهي براجعة..واخوانها بيقولون ليه ماعلمتنا كان رحنا معها وبتطوول السالفة وكلن بيسال ويشره حتى الناس
بيتكلمون فيها..وهديل ماهي براجعة يا اخووك ماهي براجعة
ابوراكان بترقب\وش ناوي تقول لهم؟؟
ابوعلي\ماتت..



؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


الجدة\نعنبو غيرك دق على ابوووك انتصف الليل مابعد جاء
محمد بضيق\يومه مايرد علينا مايرد مدري وش اللي صايرن معهم..الله يستر وبس
غادة تبكي\حتى جوال هديل ماترد عليه..اتصلت مئة مرة ماااترد
ام علي بخوف\اتصل على عمك ماهو راح معهم
علي\اتصلنا عليه حتى هو مايرد جواله مقفل
غادة\ياويل حالي عليهم وش صاير معهم يووومه وش فيهم
الجدة بغضب\اركدي يابنت لا با العصا ماحولهم شر بيرجعون ان شاء الله..
دق تلفون علي وكان راكان ولد عمه\هاه بشر وش قالوالك؟؟.........يا ابن الحلال قلهم ماهي بعوايدهم
يغيبون ها الكثر.......ادري انهم بالغين وكبار مير انه صاير معهم شيء........
بصراخ <<وحن بننتظر لين تمر 24 ساعة يكفي تسع ساعات ولا بينوا ولا اتصلوا....... اتصل على شباب القبيلة
خلنا نجمعهم ونتفرق ندور عليهم ........ على خير .......وداعة الله

قام يبي يطلع لحقه محمد وامه تركض وراهم ومعها غادة
ام علي\تكفى يا علي لا ترجع الا بهم تكفى يووومه
علي باستعجال\ان شاء الله..اذا كلموكم ولا اتصلوا علموني
الجدة>>وش وراكم يا عيالي وش اللي غيبكم عني..وهديييل وش سالفتكم معها..البنت ماهي بطبيعية تبكي وتودع
كانها مفااررقة..وانت ياحسين تبكي وتشق ثيابك وش اللي قاهرك ياولدي..والله ان وراكم بلا وشين كبير..
ماحن بناقصين فجيعة ووجع..لاتفجعوني بتالي عمري ..يا الله ياكريم بعالي سماك ان ترحم وتلطف بحالنا..
غادة شهقت بقووة
أم علي بفزع\وش فيك يا بنت؟؟ّ
غادة تتصل على اخوها علي\علي رووح لعيادة الاسنان ...ايه هو نفس الدكتور اللي توديني له..طيب
قفلت وناظرت بامها\كيف مافكرنا نسال با لعيادة
الجدة\وش اللي يخليهم با العيادة تسع ساعات ,,
غادة بضيق\مدري يومه بس لازم يدورون بكل مكان ..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


هديل\يووووووووووووووووووووووبه يوووووووووووووووووووووووبه تكفى ارجع ارجع
يوبه لاتخلييييييييييييييييييييييني تكفى يووووووووووووووووووووووبه ..
عمييييييييييييييييييييييييييييي ارجعوووا ماعاد ابي ماا ابي ارووح معه يوووووووووووووووووووبه

غازي كان يسمع صراخها وندائها لف بجسمه ناظرها من بعيد ومشى باتجاها...
وصل للمكان اللي واقفين فيه الحريم وماسكين هديل..ماوقف ولا حتى التفت عليها
أشر بيده لهم\هاتوها..
صارت تمشي معهم غصب عنها ماتشوف شيء من الدموع اللي مالية عيونها
تتعثر بخطواتها بس يمسكوها الحريم اللي بجنبها..
حست روحها انسلخت عنها الهم كل ماله يكبر بقلبها مو قادرة توقف ومو قادرة تمشي..
ركبوها بسيارة سوداء وانسحبوا الحريم بعيد عنها..مشت السيارة مامعها احد هي لوحدها من الحين
الى طول العمر..شهقت بقووووووة وهي تضم شنطتها الصغيرة وكانها بتنقذها من ها المجرمين..
ماتدري كم مضى من الوقت وهي تبكي والسيارة تمشي..وقفت السيارة وشوي انفتح الباب..
انكمشت على نفسها ورجعت على ورى..
السائق\انزلي هنا..
هديل بخوف\لا ما بانزل
السائق\السيد ينتظرك..لو سمحتي لا تاخرينا
هديل\لااااااا لااااااااا
انسحب السائق بهدو..وبعد لحظات انفتح الباب بقوووة ويد من حديد مسكت ذراعها بقوة وسحبتها من السيارة..
هديل صرخت بخوف وصارت تبكي بقوووة
هديل\لااااااااااا اتركني ابعد عنيييييييييي يوببببببببببببببببببببببببه يوبببببببببببببببببببه ابعد عني
دخلها بغرفة غريبة وقفها بمكان معين ومقصود
غازي بحدة وهو يسحب الغطاء عن وجها بكل قسوة
يكلم المصور\بسرعة شوف شغلك
هديل بشكل الي جدااااا اول ما انشال الغطاء عن وجها حطت يدينها تخبيه..بس هو سحب يدينها وكفتها بقوووة
غازي\صورها ..لحظة
مسح وجها بطرحتها وثبت وجها قدام الكميرا
غازي\الحين صور
كانت تحس با الفلاش يضرب عليها بشكل قوي ومرات متعددة..لما وقف التصوير سحبها بنفس القسوة ورجعها السيارة..
تحركت السيارة من جديد..وهي موعارفة وين بياخذونها..
ياربي ياحبيبي لا تخليني لوحدي ياربي انصرني وكن معي ياربي احمني منهم..اااه ليتني مت قبل كل هذا..
وش بيصير الحين..وليش صوروني..ليش يعاملوني بقسووة..وين بياخذوني..موعارفة الطريق ماراح ادل
يوووومه تعالي تكفين..هادي لاتخليني رجعني تعااااال..ما ابي ارووح ما ابيييييي<<وظلت على نفس الحال تبكي وتتحسر..

بعد فترة مو قصيرة..انتبهت ان السيارة وقفت مرة ثانية..انفتح الباب وكانت حرمه اللي فتحته
الحرمه\هاتي يدك
مسكت يدها وساعدتها تنزل من السيارة..مشت معها بصمت متمسكة بشنطتها اللي بيدها تتبع مصيرها المظلم
دخلوا بمكان ماتعرف وش يكون فيلا اواستراحة موقادرة تركز..خذتها الحرمة على غرفة جانبية دخلتها فيها ودخلت معها..
الحرمة\راح تنامين هنا الليلة..وتمشي بكرة الصباح نامي لان المشوار راح يكون طويل
هديل بتعب\تكفين ابي ابووي ابي اكلمه الله يخليك
الحرمه ماردت عليها خرجت وقفلت الباب من برا..وهديل رجعت تنهار مرة ثانية وثالثة..
انا وش سوييييت وش سويييييت وين بيوديني ..موقادرة بامووووت والله بامووووووت..كيف انام وانا ادري
بكرة موتي..ياليتك ماقلتلي ياعمي ياليتك ماوافقتني يوبه..ياليتك معي ياهااادي..
ياربي ساعدني كن معي يارب لا تخليني ياربي ياحبيبي..
نامت ولا تدري كيف نامت متمسكة بشنطتها الشيء الوحيد اللي بقى معها من بيتها من اهلها..
خذت لكل شخص من اهلها شيء وحطته با الشنطة..تبيهم يظلون معها ولو بغرض خاص في كل واحد منهم..
فزت من نومها والشمس توها ما اشرقت الا بنور بسييط ..وضت وصلت الفجرولمت نفسها بين يديها وتتخيل انها بحضن امها..
بكت ومو قادرة تتماسك..تحاول تفكر او تستوعب موقفها والمكان اللي هي فيه بس مو قادرة..
انفتح الباب بقوووة ودخلت نفس الحرمة اللي صاحبتها با الامس..مشت باتجاه هديل مسكتها من يديها ووقفتها..
الحرمة\يا الله صار الوقت ..مانبي نتاخر..
هديل تسحب نفسها منها\وين بتودوني ماراح امشي معكم الا لما تتكلموا..وين بتاخذوووني؟؟
الحرمة بقلة صبر\ما ادري الاوامر تقول نمشي الحين
هديل برجاء\تكفيين الله يخليك بس ابي اكلم ابوي مرة وحدة واخيرة تكفييين ابي اودعه ماودعته الله يخليك..
الحرمة\امشي معي ما ابي اعاملك بقسوة
هديل تبعد عنها\ماراح اروح معك اتركيني..ماراح امشي الا بعد ما اكلم ابوي
الحرمة طلعت وهديل ظلت بمكانها ترجف من الخوف..شوي الا ودخلت الحرمة ومعها رجل ضخم البنية اسمر البشرة
الحرمة\ما ابي اعاملك بقسوة لو سمحتي امشي معي او اضطريت اخليه يشيلك
هديل برعب\لا لايلمسني ابعدييييييييييييييه
الحرمة\تاخرنا وانتي مو راضية تمشي
هديل باستسلام\خلاص بامشي معك بس خليه يبعد
اشرت الحرمة ل الرجال وطلعت وهي ماسكة يد هديل..طلعوا من البيت اللي كانوا فيه..ركبت السيارة والحرمة كانت معها
مشت فيهم السيارة باقصى سرعتها..
بعد وقت ادركت هم وين ماخذينها على المطار..شهقت وصارت تتلفت يمين وشمال..وادركت انهم ماخذينها لغير ديرتها..
اول ما استوعبت ها الشيء صارت تصارخ وتضرب الحرمة وتحاول تفتح الباب,,
هديل بصراخ\لااااااااااااااا لا لا لا لا ما اتفقنا على كذا لا انا ماراح اسافر هذا مو اتفاقنا
لااااا غش غشااااش كذابين
والله افضحكم با المطااار والله العظيم ابهذلكم واسوي فضيحة ابعدوووووووووووووا
الحرمة حاولت تهدي هديل او تثبتها بس ماقدرت..طلعت جوالها واتصلت بشخص..
قالت له ان هديل تصارخ وحالفة تفضحهم با المطار..قفلت منه وهي تبعد عن هديل..
الحرمة تكلم السائق\لا توقف امش على طووول
نفذ السائق كلامها ولا وقف بالمطار..هديت هديل وانبسطت انها قدرت تخوفهم ..
ومايقدروا يسوون لها شيء أويسفرونها غصب عنها..
وقفت السيارة ونزلت الحرمة منها..وشوي الا انفتح الباب اللي هديل جالسة عنده ويدخل رجال لابس ثوب وشماغ..
دف هديل بقسوة وركب جنبها..تحركت تبي تبعد عنه بس هو مسكها بقووة لف ذراعه على رقبتها وثبت ظهرها على صدره..
غازي بوعيد يهمس باذنها وراسها على كتفه\وعزة الله وجلاله لو فتحتي فمك بحرف ..
ولا قلتي كلمة في صالة المطار او صرختي وسويتي مشكلة..ان ابووك مايمسي الليلة الا في المقبرة..
هديل شهقت بقووة حطت يدها على يده تبي تبعدها عنها بس ماقدرت..ضربته على فخذه وعلى بطنه بس مافاد..
غازي يثبتها اكثر\ولااا كلمة ولا حرف من اول ماندخل المطار لحتى نوصل ما ابي اسمع حرف منك..
هديل تبكي بوجع\لاااا ابوي لا حرام عليك ابوي لااااا لا
غازي\اتفقنا؟؟
هديل تهز راسها بقوة علامة الرضى\ايه ايه والله ما اقول شيء والله ابوي لا لااااا
بعد عنها واشر ل السائق يمشي..وصلوا المطار نزل ونزلها با القوة..
مسك يدها وشد عليها وحست انها راح تنكسر..طوول ماهم في المطار وهو ماسكها..يخاف يتركها وتسوي مشكلة
او تتهور..ماكان يسمع منها الا شهقاتها المكتومة.كل ماسمع صوت منها شد اكثر على يدها وكانه يهددها..
خلص اوراقهم وتوجهوا ل الطائرة الخاصة بغازي..كان منتبه لها وهي تلتفت على ورى كل لحظة تعثرت كم مرة وهي تمشي
بس هو كان يثبتها ويسحبها غصب..
وصلوا أول مارفعت راسها وشافت الطائرة قدامها صرخت وسحبت نفسها منه رجعت كم خطوة على ورى ..
بس هو كان اسرع منها سحبها با القوة مشاها قدامه ..بدت تصرخ بصوت حط يده على فمها..
مارضت ترفع ارجولها ل السلم رفعها وطلعها الطيارة قبل لا احد ينتبه عليهم..
جلسها بمقعد با القوة ورفع يده من على فمها..
غازي بغضب\أنا مو قاعد العب معاااك انا حذرتك من اي حركة غبية ممكن تسوينها..
بس انا اوريك كيف تتحديني..
لمت نفسها بيدينها بخووف وانفجرت بصوت باكي مقهوووور ماقدرت تتكلم بس دمووع ..
أقلعت الطائرة ..وهديل تودع السعودية لأخر مرة..شافت جواز سفرها بيده..
يعني الصور اللي اخذوها لها با الامس كانت للجواز.. يعني بياخذني بعيييييد..
خلاص انتهيت كنت اظن راح اخدمه في بيته هنا..بس هو يبي يوديييييييييييين لبعييييييييييييييييييد
يبي يفرقني عن اهلي با المكان وبا الرووح والجسد..
سافرت يوووبه سافرت معه وين بتلقاني انت الحين وييييييييييين..
كيف بتعرف اني سافرت وتجيني كييييف..

هذا كان تفكير هديل بهذي اللحظة..ماكانت تدري ان ابوها ناوي يشيعها ويدفنها با الحياء..

وبنفس اللحظة كان ابوعلي يناظر ل السماء ويشوف طائرة محلقة ورايحة للبعييييييييييد..


لملمت احساسك..
شعورك وقلبك خلاص بتسافر

زين التفت لحظة..
عطني جروحك بس..
خلها تسليني
في غيابك الكافر,,

وخذ النظر مني وخبه مع أشيائك
ما أبي أشوف الناس ..
واشلون اشوف الناس؟؟!
وشوفي معك سافر....

مدري وين خذاك يا رووح ابووك..كيف باعيش من بعدك..كيف احط عيني بعيون امك واخوانك..
كيف اقابل النااس بعد سواتي فيك..كيف اقابل ربي يوم الحساب..
كيف اشووف الدنيا يا عيوون حسين..



؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
[color="rgb(0, 100, 0)"]

لا تقوولوا البارت صغير ..انشاء الله انتظم في البارتز من اليوم ..
راح يكون البارت يوم الاثنين بعووون الله وراح يكون طوييييل..

لا تنسوا التعليق على البارت والتوقعااات ..

احترامي..
صدووود ,,,,

دانه السعودية
08-31-2011, 12:21 AM
.

6

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...


صبااح الخير والانواااار على الجميييع ,,عسااني ماطوولت عليكم ..السمووحة..
وهلا وغلا بالمتااابعين والمتابعاات اللي بدو معي من البداية..
وهلا والف مرحبا بااللي شرفوني من جديد..
حيااكم الله وانشاء الله تليق الرواية بمقامكم وذائقتكم..

اللي يقوولوا البارتز الاولى قصيرة,,
كانت قصيرة لاني تقصدت ها الشيء كنت افكر انزل كل يوم بارت بحجم صغير ..
بس شفت من الافضل اني انزل 2بارتز في الاسبوع وتكون بمعدل 3 بارتز..
يوم الجمعة والاثنين بعووون الله ..
واذا غيرت الوقت راح اعطيكم خبر..
ارجوووا من الجميع عدم احراجي بتطويل البارت هذي مقدرتي المعذرة منكم..





البارت السادس,,



إذا جاءت الريح..
وانحت أمامها شجيرات المعبد..
ألا تنحني أنت أيضاً..
أمام ريح الحب؟!
أتنوي الذهاب الآن؟
كم أتمنى لو بقيت ..
لو أن السماء أمطرت..
وأمطرت .. وأمطرت !
يقولون لي:
"هذا جنون! .. هذه حماقة! "..
ولكنني لا أستطيع الخروج..
من ظلمات الحب..
أتذكّره في الليل ..
وأتحدث إلى وسادتي :
"تكلمني! .. تكلمني ! ..فأنا أحترق.."
كما يلتصق الضباب ..
بقمة الجبل الشاهق..
تلتصق عيناي به..

المرحوم ,,غازي القصيبي,,




طوال الرحلة وعينه عليها يراقبها ويراقب كل حركة تسويها .. هي ماكانت تتحرك..
بس نفضة غريبة بين فترة وفترة فسرها بكثرت البكاء..
ساندة راسها على الطاقة وتناظر بولاشيء بس سرحانة..
يدري انها خايفة لا مرعوووبة منه ومن المجهول اللي ينتظرها..
يراقب عيونها الشيء الوحيد الظاهر منها كانت متلثمة بعد ماهو اخذ غطاها امس ورماه..استخدمت طرحتها..
استغرب لما حاول يسترجع شكلها بس ماقدر وهو مو من عادته ينسى اي وجه يشوفه..فمابالكم بهديل جاريته..
يحس بحقد وكره واحتقااار لها الانسانة المواجهة له بصمت وضعف.. يبي ينتقم منهم فيها هي..
متاكد من قدرته على السيطرة عليها وسجنها واهانتها لانها ضعييفة سوا با الجسد او الروح المكسورة..
صد عنها وهو يتنهد ..خلينا نوصل ونصفي الحساب ..


هديل’’’

هي اول مرة يا السعودية اودعك..وياحسرتي كانها اخر مرة ..ياويل حالي على ابوي بيدورني بكل مكان فيك..
بيقلب الدنيا علي..وهادي اشلون بيلقاني..كيف راح يعرفون اني ماعدت على ارضك..تكفين علميهم..
قوليلهم انه خرجني منك وغدر فيهم..دليهم علي ..دلييييييهم على مكاني..
يومه حسي فيني تكفين..ادعيلي ارجع ادعيلي.. خايفة منه يومه خاااايفة مووت..
قاسي با الحيل هذا وهو باقي مافضى لي وشوفي قسوته معاي..
كيف باتحمل بعدي عنكم..كيف اعرف اخباركم واتطمن عليكم..متى بالقاكم متى؟؟!
رفعت عيونها وناظرت فيه اول مرة تشوف وجهه..كان مبدل الثوب ولابس بدلة رسمية بدون ربطة العنق..
كان مشمر عن يدينه ويشتغل على اللاب توب..
عيونه تخووف بنظرتها الحادة حواجبه عاقدها بقووة..وجهه يعبر عن القسووة والجلافة..
ناظرت بايدينه وتذكرت قسوته وهو ماسكها..وكيف خنقها باالسيارة..
شعور كره بغض واحتقار ينموا بقلبها اكثر واكثر..
رفعت يدها ومسحت دموعها غمضت بقووة تحاول تبرد عيونها اللي تحرقها من كثر البكاء..
فتحت الا وعيونه بعيونها نظرة ماقدرت تفسرها الا انها تحمل كلللللللللللل المعاني الا السلام ماتعرفه ها العيون..
صدت عنه بسرعة ولمت نفسها بيدينها بشكل دفاعي..ولا رفعت عينها مرة ثانية لحتى غفت من دون احساس..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛

ابوراكان لازال يحاول في اخوه يرجعون لبيتهم واهلهم..بس ابوعلي ماعنده لا القدرة ولا الجرئة انه يرجع
البيت من دون بنته..حتى انهم ما اتصلوا باهلهم ولا طمنوهم..
ابوراكان\يعني ان ظليت على ها الحال بترجع بنتك؟انت تاخر شيء تظنه بيتغير..
ابوعلي\لاتشد علي خلني يا ابوراكان وجه الله عليك مافيني حيلة لشوفت عيونهم وحزنهم على موتها
ابوراكان\طيب وش بنقول لهم ..قصدي عن سبب الوفاة ..وبيسالون عن جثتها..
ابوعلي\جعل يومي قبل يومها..
ابوراكان\عسى عمرك طويل
أبوعلي بمرارة\بنقول انها ماتت بحادث..السيارة اندعمت والبنت فيها وحن كنا نصلي ..ولا قدرنا نلحق عليها
ابوراكان\والحين وش بتسوي باالسيارة..والجثة..
ابوعلي\بارميها من فوق الجبل ماهي باغلى من اللي راحت..والبنت دفناها بحدى القرى القريبة منا ..وخلصنا
ماابيهم يسالون عن شيء ثاني..لايزيدون حرقة القلب والروح..
ابوراكان\لا اله الا الله هيا نرجع لهلنا ياحسين
ابوعلي بضيقة\ماهو اليوم ياعلي تكفى ماهو اليوم..
ابوراكان ترك اخوه على راحته ولا اجبره على الرجوع لاهلهم ..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

حست بهزة خفيفة على كتفها وصوت غير مفهوم يناجيها..
فتحت عيونها بتعب وناظرت با المظيفة اللي جالسة جنبها..
المظيفة بابتسامة\مرحبا..طمنيني عنك انتي منيحة؟؟
هديل تناظرها ولاترد..
المظيفة\خوفتينا عليكي كنتي عم تتكلمي كلام غريب مافهمتو..
هديل بتعب\مافيني شيء
المظيفة\ايه الحمدلله..شورايك تاكلي شيء خفيف..رحلتنا طويلة..
هديل بصوت مكتوم\لا ما ابي
المظيفة\شكلك كتير تعبانة لازم تاكلي
هديل هزت راسها ودموعها تنزل بصمت,,المظيفة بحنية مدت يدها ومسحت وجه هديل..
بها اللحظة ادركت هديل ان وجها مكشوف سحبت طرحتها من على كتوفها ولفتها بشكل سريع على راسها..
هديل بقهر\ليش شلتي طرحتي من سمحلك؟؟
المظيفة\مش انا وحياة الله مش انا
هديل\مييين شال طرحتي عني؟؟
المظيفة\خلاص هدي شوي شوبييكي..
هديل بخوف\ما ابي احد يلمسني..ما ابي احد يلمسنيييييييييييي<<شهقت بقوووة وحطت يدينها على وجهها..
المظيفة\اطمني حبيبت قلبي ماحدا بيقدر يئزيكي..
هديل من بين دموعها\احنا وين رايحين؟؟ باي مطار راح ننزل؟؟
كانت المظيفة راح تجاوب عليها بس صوته الحازم منعها من اكمال كلامها مع هديل..
غازي بحدة\كيندا..
كيندا وقفت باحترام\نعم استاز غازي..
غازي\انصرفي.
كيندا استئذنت وانسحبت بهدؤ..تمنت هديل لو تروح معها ماتبي تظل لوحدها مع ها الشخص..
بس كانت تدري انها لو تحركت من مكانها ماراح يتركها بخير..وهي تعرف ليش صرف كيندا بها الاسلوب..
مايبيها تعلمني وين رايحين..يبيني أظل مثل العمياء ما اعرف وين رايحة ..بس امشي وراه..
مرتها كيندا مرة ثانية تبي تقدم لها وجبة بس هديل مارضت..
كيندا\اوكى براحتك..ازا بدك شيء ما تستحي مني اتفقنا..
هديل باحراج\اممم انا
كيندا تشجعها\شو احكي ..بدك التواليت
هديل باحراج\لا لا خلاص ما ابي
كيندا\ليش خجلانة هيك تعي معي
هديل\لا
كيندا باسف\متل مابدك بس الرحلة كانت طويلة..بس مابقى وقت ونوصل..

هديل بهم وين راح نوصل..وش ينتظرني بمطار المجهول هل هي نهايتي او بدايت نهاية..
تعبت من التفكير مستحيل اظل على ها الحال لازم اقوي نفسي ولو شوي..الحين مامعي احد
مافيه غيري..انا الوحيدة اللي راح احمي نفسي واسند نفسي..اول شيء راح اسويه امسح دموعي
واخفي خوفي..ماراح ينفعني لا البكاء ولا الحزن..الهي لاتكلني الى نفسي طرفة عين وكن معي واحمني..

طلبت منها كيندا تربط الحزام لانهم على وشك الوصول..اول ماتوقفت الطيارة شافت الطاقم يتحركون
ويفتحوا الباب تراقبهم بصمت وترقب..ماحست الابا الحزام ينفك بيدين قاسية متوحشة..
عرفتها من دون ماترفع راسها لصاحب هاليدين..مسك يدها وسحبها توقف..مشت وراه بصمت..
حاولت تسحب يدها بس هو شد عليها اكثر وكانه يحذرها لو حاولت مرة ثانية راح يشد اكثر ويعورها..
وصلوا عند الجوازات طلبوا منها تكشف عن وجهها ترددت بس هو ماترك لها الفرصة نزل لثمتها بهدؤ..
بعد ماطلعوا كانت تبي تتلثم بس يده سحبتها بقوة
غازي\الحجاب يكفي..
هديل بعناد وقهر تلثمت..سكت عنها مشوا لمواقف السيارات وكان السائق ينتظر..
فتح الباب دخلها السيارة بقوة وسكر الباب وركب من الجهة الثانية..
مشت السيارة ..وهديل تتلفت تبي تعرف هي وين انتبهت للعلم بس ماعرفت لأي دولة..
الجو كان باااارد واليل توه بداء ..الحين وين بياخذني..
ماحست الابطرحتها تنسحب بقوة لدرجة انها جرحت رقبتها من شدة سحبه لطرحتها..
التفتت باتجاه غازي بخوف شافت طرحتها بيده..ونظرات غااضبة..
غازي\لما اقول كلمة ما اثنيها وما احد يتحداني..قلتلك حجاب يكفي.والحين اقول مافيه حجاب.
فتح الطاقة خرج يده والطرحة فيها ظل ماسكها لحظات وهي تطير مع الهواء من يده الى ال لامكان ..

با الامس رمى نقابي واليوم طرحتي ياخوفي بكره يشق عباتي..
نزلت راسها بانكسار فكت شعرها عشان يغطي رقبتها ووجها وصدت عنه..
مااقدر اقول ولا اتصرف مالي حيلة وش ماسوى فيني..
من البداية بين طريقت تعامله معي أخذني جارية وراح يعاملني من ها النقطة مجرد جارية..
عيونها معلقة بالطريق لاشدتها المناظر ولاالشوارع المضيئة بكل الانوار..
ماكانت تشوف شيء غير السوااااد واحيانا انعكاس صورته على الطاقة اللي بجنيها تشوف
وجهه الجامد الحقوووود القاااسي..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛


وصلوا البيت على الساعة 9 الصباح..جايين بتكسي..انتبهوا على التجمهر الكبير اللي صاير باالقرب من بيوتهم..
نزلوا وابوراكان يسند اخوه خايف عليه من مواجهت هل بيته من دون بنته..
قرب منهم رجال يعرفونه من اهلهم..
الشاب\الحمدلله على السلامة الحمدلله على السلامة..
سلم عليهم وحبهم على الراس وراح يعلم باقي الشباب برجوع الغايبين..
وفي دقيقة كانوا محاطين برجال وشباب قبيلتهم اللي كانوا يدورون عليهم من ثلاث ليالي..مالقوا لهم ارض ولاسماء..
علي وهو يحب راس ابوه\الحمدلله على السلامة يا ابوي وينكم فيه ضاقت بنا من بعدكم
ابوراكان\الله يسلمكم..هذا حن وصلنا..وكله بيد الله.
رجال كبير في السن\وين كانت غيبتكم يا ابو علي؟؟ عسى ماخلاف
ابوعلي نزل راسه بحزن مافات احد من الموجودين..
علي بخوف\عسى ماشر يوبه..وش فيك جعلني فداك..
ابوراكان\تفضلوا با المجلس
دخلوا الشواب مع ابوعلي وابوراكان وقرايبهم المجلس الخارجي في بيت ابوعلي..
راكان\عمي يوبه وش صار معكم شكلكم ماهو يطمن.
ابوعلي مارد على احد ولا رفع راسه..
أبوراكان\صار علينا حادث بالطريق .
كل اللي با المجلس صار يتحمدلهم با السلامة ويباركون على رجعتهم بخير
محمد بنفاذ صبر\يووووبه وش فيك..اختي وينها ما اشوفها معكم.
ابوراكان\أختك الباقي وجه الله..ماتت با الحادث.
صدمة طعنة لا كانت امر واقوى..الأخت الحنونة الدلوعة..الاخت الصغيرة ماتت..
الغالية اختنا ماتت..غابت عن حياتنا هجرتنا..
حاولوا يستوعبون الخبر القاسي اللي نزل عليهم مثل الصاعقة..
علي طاح عند ارجول ابوه محمد خرج من المجلس اول ما استوعب كلام عمه واللي اكد له انكسار ابوه..
وزاد عليه صوت الرجال اللي بالمجلس يعزونهم ..
محمد دخل البيت مفجوووع شاف امه وغادةوحنان حتى جدته واقفين ينتظرون ابوه يدخل بس انفجعوا من شكله
أم علي بخوف\وين ابوووك؟؟
محمد تركهم وطلع يركض على الدرج غادة راحت تركض وراه ..
فتح باب غرفتها بقوة دخل وصار يدورها بكل مكان مو مستوعب ولا مصدق ولاطراء في باله ابدا انها ممكن
تموت او ينحرم منها..
غادة بصراخ\انت وش فيييك ..محمد اكلمك أنا ..أبووي وينه وش صار فيه؟؟
جلس على سريرها يتأمل مكانها دفاترها اغراضها على التسريحة الخاصة فيها..مسك البندانة تبعها..
وسرح في ذكرياته معها..ويردد بقلبه هديل ماتت..




غادة تصارخ في محمد تبيه يرد عليها بس ماكان منه اي كلمة ..لحتى سمعت صراخ امها يتعالى في البيت..
نزلت تركض شافت ابوها واقف وامها متعلقة بجيب ثوبه وتصرخ..وعلي جالس على الارض حاضن جدته..
حنان ماكانت بعيد عنهم كانت تبكي بصووت عالي..
مسكت يد ابوها وناظرت فيه من فوق لتحت..بس ماشافت فيه شيء مستوجع..
مافيه الاوجهه هذا ماهو بوجه ابوي..بس الحمدلله هذا هو رجع..ليش امي تبكي ..وجدتي منهارة ليش..
لا لا لايكون عمي علي صار فيه شيء..ياويل حالي على عمي..
أم علي بحسرة\تكفى ياحسيييييييييييييييين تكفى رجعها حرام علييييك باقي ابيها بعدني ماشبعت منها
ياويل حالي ااااااااااااااااااااااااااااااااه
ابوعلي يضمها\انا لله وانا اليه راجعون الموت حق يا ام علي
غادة\من اللي مات؟
علي وقف واتجه لغادة وضمها والدموع على وجهه\هديل تطلبك الحل.
غادة هذا وش يقول هو صاحي لاماهو صاحي كيف يعني هديل تطلب الحل..صح انا شفت ابوي بس باقي ماشفت هديل.
سحبت نفسها من علي اللي ماتركها بس هي ضربته وصرخت عليه
غادة بغصة\ابعععععععععد اتركني علي اتركنييييي...ضربته على ظهره..ابعد عنييييييييييييييييي
بعد عنها بس ظل ماسك يدها..
سحبت يدها وراحت لابوها\يوبه يوبه وينك تاخرت علينا..وش اللي اخرك يوبه؟ ماعلينا المهم انت جيت
طيب وين هديل؟؟كل هذا تخلع سنها يعني..<<وبنظرات رجاء..يوبه وينها
ابوعلي بدموع\راحت ماعاد ترجع راااحت يا ابووك.
غادة بتوسل\يبه تكفىىى روح جيبها يوبه والله مالي غيرها لاتحرمني منها يوبه..علي رووح جيب اختي
علي تكفىىىىىىىىىىى رووح جيب هديل..يوومه قوليلهم يجيبوها..ابي اختي ابيييييييييها حرام عليكم
علا صراخ غادة وصراخ ام علي وكلاهما تطالبان برجووع هديل..
ام علي بنحيب\ليتني ماخليتها ترووح ليتني ماتركتها..كانت حاسة والله كانت حاسة انها مودعة
غادة\انتوا كذابييين كذابييين هديل ماتموت كيف تموت وتخليني انا اختها الوحيدة
هديل ماتقدر تموت وتتركني..انتوا ماتفهمون انا واياها مانترك بعض مانفترق.ماتموووت لااا ماتموووت
يومه تسمعين وش يقولون يقولون اختي ماتت يومه لاااااااااااااااااااااا لا لا ماتموووت مماتموووت يوماااااااااااااااااااه
علي كان ماسك غادة ويحاول يهديها بس هي مو مستوعبة مو مصدقة بمعنى ادق هي مفجووعة..
علي\غادة اذكري ربك يا بنت..حرام اللي تسوينه حرااام ادعيلها الله يرحمها
غادة بصراخ\لاااااااااااااااا ماتموووت انا مالي غيرها مالي غيرها لاتمووووووت هديييييييييييييييييييل
حنا خوات والخوات مايخونوا بعضهم مايجرحوا بعض اختي ماتتركني ماتخليني هدييل تعالي تعاااااااااااالي
ام علي غابت عن وعيها من شدة الصدمة وغادة ظلت على نفس الحال صراخ وبكاء يجرح القلب..


هناك قلب اول ماسمع ها الخبر احترق ذاب انكسرت روحه وعمت عيونه..قلب حنون قلب صافي..
ماحمل الا الحب لهديل أو هدييل على ماتسميها الجدة..
أفا والله ياهدييل تموتين قبلي تسبقيني على قبري الا ياالقاسية..وين حنيتك علي وين حبك لي..
يومك تموتين وتخليني..ماهو با العشم فيك تعذبيني وتقطعين قليبي..وش عجلك على الموت يا امك..
وش اللي خذاك مني ومن امك وابوك..توك ماقوى عودك تموتين..لمن تركتيني..
وهادي مافكرتي فيه من ينتظره مثلي ومثلك من يحارشني واقوله بومة وفال شين..؟
تموتين معقولة ياهدييل هنت عليك هانت عليك عسوولة ..
أبوعلي\يومه يومه اذكري الله انتي الكبيرة ماتخفى عليك حكمة رب العالمين..
الجدة\انا لله وانا اليه راجعون..لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم..
اللهم اجرني في مصيبتي واخلف لي خيرا منها..
أبوعلي يبوس راس امه ويحضنها..بس مافاتته نظراتها له المليئة با الشك.
يستمر النحيب والحزن..وتم العزاء على انسانة تعيش حياة ميته..
انتشر الخبر الشين ..ومثل ماهو معرووف دائما الخبر الشين ينتشر بسرررعة الريح..بعكس الخبر الطيب..
شهد وصابها انهيار عصبي على موت الصديقة الغالية..أصحاب من ايام الابتدائية..مكتفين في بعضهم ..
صحيح لهم زميلات بس مايوصلون للعلاقة المتينة اللي تربط شهد وهديل..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

مرت ثلاث ايام وهي محبوسة مثل السجينة تنتظر وللاسف ماهي عارفة وش ينتظرها..
من ليلة وصولها لهذا المكان ماشافته ولا شافت غيره..
تذكر قسوته لما نزلها من السيارة بهمجية وسحبها وراه لحتى دخلها بهذي الغرفة ورماها فيها بقسوة..
غازي\هذا سكنك ماتطلعي منه لحتى استدعيك أنا..ولاتفكري او يخطر في بالك اني ممكن اتسامح معك لو خالفتي اوامري.
اشتري سلامتك لاني بايعها..والملابس اللي عليك بالعباية في الزبالة فاهمة..
من صرخته ضمت نفسها وهي لامة شنطتها..حست فيه يقرب منها سحب شنطتها بقوة بس هي تعلقت فيها..
فك يدينها وشال الشنطة ..فتحها وصار يتامل محتوياتها..
غازي يبتسم بخبث\شايفك شايلة معك ذكريات من الوطن..لا ياحلوة انسي مابقى لك شيء غيري انا.
طلع والشنطة معه وهي تصارخ تبيه يرجعها بس هو كان مبسووط بقهرها..

خرج وقفل الباب بصوت جهنمي..ظلت جالسة على الارض تناظر حولها بجموود..ملابسي عباتي حتى شنطتي
ذكرياتي يبي يحرمني من كل شيء يخفف حنيني..مجنون اهبل يحسب اني بانساهم اذا حرمني اغراضهم..
قال مابقى لي غيره واللعنة اللي تلعنة ..

المكان مايليق بخادمة..
كان مثل الملحق صالة مطبخ تحضيري صغير غرفة ملحقة بحمام..
غريبة هذا سكن الخدم عنده..وهو وش يقصد اشتري سلامتي مافهمت عليه..الى الان ما استدعاني ..
ياربي يكون نساني ونسى وجودي..الثلاث الايام اللي مرت علي صحتني على نفسي..اذا كنت ضعيفة
وسمحتله بكل شيء يامر فيه راح ينهيني..اعرف نفسي خوافة بس لازم اتغلب على خوفي..
بس هو يخووف هو قاسي جلللف جدا..أجل وش تنتظرين منه غير القسوة هو ناوي يقهرك..
يارب توقف على القهر وبس..أنا خايفة على نفسي منه..
بس لو اعرف انا وييين..المكان مرررة روعة اللي اشوفه من الطاقة مزرعة كبيييرة تمتد على طول النظر..
وبيت كبير من الطراز الفكتوري القديم..يشبه بيوت الافلام..هذا وين عايش؟؟
الجوووو بررررد ماهو طبيعي طوول الوقت وانا متلحفة با البطانية ملابسي خفيفة ماتدفيني ومافيه تدفئة هنا..
حسبي الله عليه الحقير يبيني امووت من البرد ..حتى وقت الصلاة ما اعرفه ولا اعرف القبلة..
ياربي سامحني والله انا اصلي باتجاه ما ادري اذا كان القبلة او لا ياربي ذنبي برقبته هو ..هو السبب والله..
يا ابوي ياحبيبي كيفك الحين..تفكر فيني اكيد..امي واخواني معصبين علي بيقولون ليش سافرت
ولا عندهم خبر..يحسبون الدراسة اغلى منهم ااااه بس لو يدروون با الحقيقة..
فديتك علااوي ماترضى علي بشيء ومحمد حبيبي دووم نتهاوش بس حنوون مرة..
غادة ياغلاروحي لايزعلك غيابي بارجعلك يا الغالية مالي غيرك ومالك غيري..
عسووولة لبى قلبك الحين تدعي علي هههههههههههه على البوومة فال الشين..
بس ماعليهم هادي بيرجع لهم وينسيهم غيابي لحتى ارجع..بيشوفوني فيه مثل ماكانوا يشوفونه فيني..
عسى عمرك طويل ياعديل الروووح..
ابووي سراجي على درووب الألم..متعلقة بوعدك لي يوبه لا تتاخر علي..دورني وتعال رجعني.
أمي غناة الروح يوم الروح مغلووبة..ياويل قلبي عليك مانشفت عيونك على هادي زدتها بخبر دراستي العوجاء..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
علي\ليش ماجبتوها ندفنها قريب منا ياعمي؟؟
ابوراكان\خلاص ياابووك الى متى بنعيد الكلام..ماتت بساعتها والديرة اللي كنا فيها مقطوعة لا ابراج اتصالات
ولا اسعاف مثل ماعندنا..حتى المستشفى عندهم لا ثلاجات موتى ولاشيء..دفناها وصلى عليها مطوع ومعنا رجاجيل من هل الديرة..
محمد بقهر\وانتوا وش وداكم ل الديرة؟؟ليش ماقلتوا لنا كان واحد منا وداكم
أبوعلي اول مرة يتكلم\وش كنت بتسوي كنت بترد الموت وقضى ربك..كنت بتحرص عليها اكثر مني..
ولاماني بمالين عينك يا الورع..
كان يتكلم بقهر وحرقت قلب ماحد منهم حااس با اللي في جوفه..
احزنوا الحين ابكوا عليها وعزوا..خلوني انا لحالي شايل حسرتها في قلبي..
اعتبروها ماتت وانكم تعرفون انها عند رب كريم..ولا تدرون انها بعرين أسد قاسي..
الله قادر ينسيكم اياها..وعسى ربي يصبرني عليها..عسى ربي يسامحني..
محمد يحب راس ابوه\استغفر الله العظيم..يوبه من حزني عليها من فجيعتي والله.
أبوعلي بصوت جريح\هديل الله يرحمها واللي يبي يعذبني ويقهرني يرجع يسالني عن موتها ..
ماعاد ابي احد يسالني عن موت هديل ارحموا حالي ارحموووها..
الكل سكت ولارفعوا عينهم فيه..احتراما لرغبت أبوعلي الكل بلع اسئلته بجوفه وكتم الضيقة بقلبه..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛


قامت من على السرير مرعووبة بعد ماسمعت الطق على باب الملحق..وش ذكره فيني الحين توني مصلية الفجر
وش ناوي عليه..طلعت ل الصالة بتردد ووقفت ماقدرت تكمل طريقها..بس سمعت صوت مفتاح في قفل الباب..
انكمشت على نفسها اكثر..شوي الا ودخلت عليها حرمه شايلة بيدها شنطة صغيرة..
الحرمه رفعت راسها وناظرت بهديل ابتسمت وقربت منها..
هديل وقفت بمكانها ماتحركت وهي توش الحرمه تقرب منها..مدت يدها بتلقائية لحتى تصافح اليد الممودة لها..
الحرمه\ماريا
هديل ماردت عليها ..الا بهز راسها فقط.
ماريا بانجليزية متكسرة\السيد يطلب حضورك,,
هديل\أين هو؟؟
ماريا\في القصر..
هديل هزت راسها\اوكى
ماريا مدت بالشنطة اللي بيدها على هديل..
أخذتها هديل فتحتها وشافت فيها بنطلونين جنز باهت ثلاثة تيشيرت ابيض سادة وملابس داخلية وحجاب واحد بس..
ماريا\استبدلي ملابسك بسرعة فا السيد يكره الانتظار.
هديل دخلت غرفتها طلعت الملابس وتاكدت انها نظيفة وجديدة من ال لاصق اللي عليها..
غيرت ملابسها بسرعة وارتباك لفت الحجاب على شعرها وهي تتذكر كلامه لما قال مايبيها تلبس حجاب..
زين انه خاف الله وعطاني حجاب الحقير..لبست عبايتها واحكمت الحجاب وطلعت.
مشت ماريا قبلها وهي مشت وراها..بس اول ماطلعت من الملحق صارت ترجف من البرد والخووف..
ناظرت حواليها المكان هادىء جدا..الشمس مالها نية تهزم الغيم وترسل اشعتها تدفيني..
وكأن المزرعة مهجورة مافيها احد..القصر قدامها تتمنى لو تغير وجهتها وتركض لجهة ثانية ومكان ثاني ..
والاكيد يكون مكان مايوصله غازي ولا يعرفه..
دخلت ورى ماريا المدخل الحجري البااارد باالصور الغامضة المعلقة فيه..البيت متااهة احس اني راح اضيع
أكييد راح اضيع..
فتح ماريا باب وطلبت من هديل تدخل..هديل سمت باالله الرحمن الرحيم ودخلت والرجفة تنفضها من فووق لتحت..
غرفة كبيييرة مكااتب ضخمة انارة خفيفة الطاقات طويلة ومقفلة.. تحس المكان مخنووق مافيه هواء..
رفعت عينها ل الشخص الجالس على مقعد منفرد يقراء بأوراق وغير مبالي ابدا بدخولها عليه..
بعد عشر دقايق رفع راسه وناظرها بحدة..اخترعت من نظرته وتراجعت خطوة..
وهي تسب نفسها على ضعفها وخوفها..ظل يناظرها بنفس النظرة المخيفة وهي منزلة راسها..
غازي\أنا قلت العباية هذي في الزبالة..
هديل تبي ترد تبي تهااوشه بس مو قادرة الخووف سلطاان عليها..
غازي يكمل\اول ماتطلعي من هنا ترمي العباية وانا ما اعيد كلامي..اسمك ماراح يظل كا المعهوود<<مايبي ينطق اسمها
راح اغيره..من اليوم ورايح اسمك رسل وبس لا أب لاأم ولا اخوان ولا قبيلة ولا حتى دولة تنتمين لها رسل وبس.
رفعت راسها بقووة وناظرت فيه بصدمة..
اسمي يبي يغير اسمي..مصدق نفسه هذا عاايش الدور صح..
كانت تفكر وغازي مستمر بالكلام\ماتنتمين الا لي انا..كل شيء يخصك راجعلي..انتي جاريتي محكومة بامري
مفهووم يارسل .
لا والله ماتطووول تغير اسمي وتمحي هلي وربعي لي اهل غصبا عليك وماراح تقدر تحذفهم من حياتي..
احكي تكلمي ياهديل لا تخلينه يقضي عليك بسبب ضعفك وخوفك منه..راح تعيشي معه جاارية عنده ..
لا تسمحي له يهينك ويمتهن انسانيتك وحقوقك..حافظي على اسمك اهم شيء تملكينه ..
غازي بصرخة\قولي اسمك.
هديل\هديل اسمي هديل حسين الجاسم لي ام واخوان ولي قبيلة وربع وهااامة..
غازي عقد حواجبه وكان كلامه صدمه وماكان متوقع منها ترد عليه بها الشكل..
غازي بامر\تعالي هنا.
هديل قربت منه وهي ترجف بس خلااص وقت الخوف فات لازم تظل على موقفها وتدافع عن اسمها وكيانها..
وقفت قدامه وعيونها بعيونه ..كان يبي يكسر عينها بس هي ظلت معلقة عينها بعينه ..
غازي\اسمك.
هديل بتحدي\هديل حسين الجاسم.
اول ما انهت كلامها..
ما انتبهت انه في لحظة بس رفع رجله وبكسها بجزمته بكل قوة على بطنها..
لحتى طارت وضرب ظهرها بالطاولة اللي وراها..
تحس بحرييقة تحرقها من جوة الللللللللم ماعمرها ماحست فيه..
لفت يدينها على بطنها وصدرها من الوجع وصارت تأن وتبكي بصوووت مكتوووم..
وقف وتوجه لها\حذرتك من التحدي وقلتلك اشتري سلامتك..احذري تراديني او تخالفي شوري يارسل
قفا عنها وراح يبي يطلع من المكتب بس سمع همسها له.
هديل\ه هدي هديل اس مي.



ينتهي البارت السادس هنا..
الى الملتقى بعووون الله تعالى..

لا تحرموني أرائكم فهي تهمني,,


صدووود’’’

دانه السعودية
08-31-2011, 12:23 AM
.


7

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,,

صباااح الخير والسروور على الجميع ...
اذا كنت متأخرة عليكم السمووحة ,,

اللي يسالوا عن موعد البارتز ,,
راح يكوون يوم الجمعة والاثنين على ها الوقت ..بعووون الله ..



استلمووو البارت..أتمنى يليق بذائقتكم ومقامكم ..


البارت السابع,,,



تسألين : كيف أعرف عنوانك؟!
كيف أجهله ؟
عنوانكِ حيث تأوي العصافير مجهدة تشقشق بعد رحلة نهار طويلة ..
عنوانكِ حيث تتفتح الورود في ربيع دائم بلا شتاء ولا صيف ولا خريف..
عنوانكِ حيث تؤوب الأمواج لتستريح من عناء المد والجذر..
عنوانكِ في تلك الغيمة البعيدة التي تزورها القمر خفية كيلا تغار الشمس..
وإلى عنوانكِ تصل قصائدي..
أما أنا لا أستطيع الوصول ..
وكيف أصل إليك؟
وأذني لا تسمع شقشقة العصافير..
و شذا الورود ضاع من ذاكرتي..
وعيني لا ترى الأمواج العائدة ..
والسماء لا تعرفني على غيومها..
كيف أصل إليك؟
وبيننا هذا العالم المحنّط المثلج .. يسد الطريق..
وبيننا هذا الآدمي الماكر.. يسد الطريق..
وبيننا القرون والعصور والأحقاب .. تسد الطريق..
عنوانكِ؟؟؟
من قال إني أعرف عنوانك؟!!!


المرحوم ..غازي القصيبي ,,,




غازي\اسمك.
هديل بتحدي\هديل حسين الجاسم.
اول ما انهت كلامها..
ما انتبهت انه في لحظة بس رفع رجله وبكسها بجزمته بكل قوة على بطنها..
لحتى طارت وضرب ظهرها بالطاولة اللي وراها..
تحس بحرييقة تحرقها من جوة الللللللللم ماعمرها ماحست فيه..
لفت يدينها على بطنها وصدرها من الوجع وصارت تأن وتبكي بصوووت مكتوووم..
وقف وتوجه لها\حذرتك من التحدي وقلتلك اشتري سلامتك..احذري تراديني او تخالفي شوري يارسل
قفا عنها وراح يبي يطلع من المكتب بس سمع همسها له.
هديل\ه هدي هديل اس مي.
لف بجسمه عليها وكان ناوي يرجع لها بس تراجع وطلع من المكتب ..
هديل ظلت على الارض حاضنة نفسها..تحاول تخفف من الوجع اللي شاب في صدرها وبطنها..
موقادرة تتحمل الالم..تحس الدم بيطلع من فمها..تتلوى بشكل يقطع القلب وتئن بصووووت مخنووق..
حست بيدين تحاوطها وتحاول ترفعها عن الارض..صرخت برعب وانكمشت على نفسها..
هديل بوجع\لاااااا ابعد عني لاتلمسنييييييييي اااااااااه
....\بسم الله ماتخافي أنا فرح راح ساعدك توقفي
هديل سمعت صوت انثى وتطمنت انه مو غازي ..بس ماقدرت تكتم الالم
فرح\شوصار معك؟؟ شو وجعك؟؟
هديل تئن مو قادرة تتكلم الا با الهمس\با استفرغ مو قادرة اااااه
فرح\قومي معي تئبريني قومي راح اسندك ليكي فيه هون حمام
حاولت هديل توقف بس ارجولها مو شايلتها من الرجفة والضربة بظهرها مو مساعدتها ابدا..
هديل\مو قادرة اااااااه اااااااااااااه
فرح لفت يدينها حوالين خصر هديل ووقفتها سندتها حتى دورت المياه ووقفتها عند المغسلة..وظلت ماسكتها
بينما هديل حست روحها تطلع من شدة الحرقة اللي في بطنها..
هديل\اااه احس رو روحي ااااه بأموووووت يووومه تعاالي اااه
فرح\ماتخافي انا حدك انتي قوليلي من شو عم بتتوجعي وانا راح اتصل با الدكتور
هديل ماردت عليها ظلت تبكي وتتوجع ..ساعدتها تطلع من الحمام كانت راح تجلسها في المكتب..
بس هديل ترجتها تطلعها وماتتركها لوحدها..
هديل\لا ما ابي اظل هنا ما ابيييييي طلعيني ما ابي <<تعلقت فيها وهي تبكي بألم
فرح\طيب راح نطلع بس بدي اياكي ترتاحي شوي
هديل توقف وهي متمسكة فيها\لا ما ابييي اشوفه ما ابيييي طلعيييييني بيرجع يضربني ما ابييييي
فرح بارتباك\اوكى تعي معي ماتخافي
رفعت راسها للي جالس ورى هديل على مكتبه\عن ازنك استاز غازي
هديل طاحت على الارض من عرفت انه موجود وفرح تحاول تسندها..بس ارجولها ماقدرت تثبت من الخوف..
الحقير موجود هنا..وش يبي اكيد بيرجع يضربني..ما اقدر اتحمل الضرب لااا ما اقدر ..والله عورني بمووووت
من الالم..ابي اهرب منه ابي اهررررب..يومه وينك..
فرح\ياقلبي خوفتيني..استاز غازي البنت تعبانة كتييير..شو أعممل؟؟؟؟
غازي ماكانت له اي ردت فعل ..كان يراقب كل اللي صار وهو جالس على مكتبه..من اول مادخلت فرح
ووقت ما استفرغت هديل يسمعها وهي تتألم وتنادي أمها..وخوفها من رجوعه وضربه لها..
وقف واتجه لهم جلس على ركبه قدام هديل وهي لمت نفسها بيدينها..قرب منها رفع وجها بيده وناظرها بقووة..
غازي بصوت هادي\ماأبي اضربك او اوجعك..اللي صار اليوم لاتخليه يتكرر لمصلحتك..
اشتري سلامتك يارسل..احمي نفسك قد ماتقدري..لاتعانديني تخسرين الكثير..
هديل كانت الدموع عابثة بوجها وعيونها..الوجع اللي تحس فيه من جوه ظااهر على ملامحها المتألمة..
وقف ومد يده يبي يوقفها بس هي ضربتها وبعدته عنها..
غازي\فرح وديها ع السكن تبعها..
وقفت با الغصب وهي منحنية على قدام ومتمسكة بفرح بقوووة..ماتبي تظل معه..أو تشوفه..
طلعوا من المكتب وهو يراقبهم بغضب..
وصلت لسكنها سدحتها فرح على سريرها وغطتها من البرد اللي مجمد الغرفة..
فرح تناظر حواليها\ييه انتي عم بتنامي هون؟؟
هديل هزت راسها بوجع\ايه
فرح\راح شغل التدفئة المكان بارد كتيير
حاولت تشغلها بس كانت عطلانة..
فرح\راح خبر الاستاز غازي عن التدفئه مشان يصلحوها
هديل برعب\لااا لا تقوليله شيء ماله دخل
فرح\انتي كيفك هلا؟؟لساتك موجوعة اتصل با الدكتور؟
هديل بتعب\راح اكون بخير لاتشيلي هم راح انام
فرح تبتسم\اوكى انا لازم رووح هلا عندي شغل كتير..
هديل\الله معك.
طلعت فرح وقفلت الباب بعد ما اكد عليها غازي تقفله..اول ماسمعت هديل صوت المفتاح انهاارت
تبكي وتشهق من الوجع والخوف..والسجن اللي تعيش فيه..
ياويلك ياهديل هذي بدايتها مارحم ضعفك ولا غربتك..كان بيقطع احشائك كان بيذبحك بركلة منه
يااارب ماهقيت ان هذي بتكون معاملته..مو الضرب ياربي مو الضرب ما باتحمل الضرب
اااااااااااااااه يوبه تعااال ما اقدر اصبر عليه والله ما اقدر..هادي حبيبي تعااال بيذبحني..
ليتك قتلته هو وتركت اخووه ليتك قتلته بينتقم منك فيني بيذبحنيييييييييي..




؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


جالسين با الصالة مسيطر عليهم الصمت والهدوووء البغييض القاتل..بعد ماكانت حياتهم يملئها الضجيج
والكلااام..صار الوضع ماايطااق..مابقى كلام ينقال..ومابقى احد يقوول الكلام او يسمعه..
كل واحد منهم عااايش بعاالم منفصل عن اللي حوله..كلهم يعيشون ذكرياتهم مع الراحلة..
يتذكروون سعادتها معهم ووجودها يتذكرون حياتهم معها..
اللي زعلها بيوم ياكل بنفسه من الندم ويتحسر..واللي ضحكها يتمنى رجوعها..
الموقف الاخير لكل شخص منهم معها يحز بخاطرهم موووت..
كيف كانت تودعنا وهي حاسة انها بتموت..كانت تبكي ونضحك عليها ونقوول خوافة بسبب الكابوس..
ودعتنا لاخر مرة بس حنا ماودعناها..
ياااه ياصغر كل هم وضيقة بكينا بسببها..وش اللي كان يزعلنا زمان ويبكينا..ليش كنا نضييق وهي معنا..
فعلا هذا الشعووور اللي يأكلنا بعد موت الغالين..
نتسأل ليش بكينا زمان وضقنا من الدنيا..كنا بخير وهم معنا ومبسووطين ..
بس كنا نحزن..والحين ياليتنا ماحزنا ولا بكينا في حياتنا وهم موجودين..
لأن الحزن الحقيقي نعيشه الحين بعد مافقدنااهم للأبد..الله يرحمهم..

من طوول سرحانهم ماحسوا با الشخص اللي توسط الصالة متعجب من سكونهم وعدم رؤيتهم له..
.....بصوت عالي\السلاااااااااااااااام عليكم يا مسرحيييييييييييييييييين
الكل تنبه لوجوده وشلتهم الصدمة مو مصدقين شوفتهم له..لانهم سلموا بمووته من زمان..
ام علي بصرخة ونحيييب\يومممه هااادي
هادي يركض لها ويلمها\ياااروح هادي وقلبه لبيييه يا الغالية لبييييه
ام علي تضمه بقوووة وتبكي بصوت عالي\ااااااااااه ياربي ياربي ياحبيبي ما الطفك واحنك ياااربي ياحبيبي
رجعته لي رجعتلي واحدن منهم ااااااه ياقلبي اااااه
غادة تضم هادي من ورااه\طوولت الغيبة ياهادي طولتها با الحييييييييييييييييل فقدناااك فقدنا ريحتك وشوفك
اااااااه يا اخوووي فقدنااااك
هادي يضم غادة وامه\صلوا على النبي هذاني رجعت والله رجعت
علي يسلم عليه ويضمه\الحمدلله على سلامتك
هادي\الله يسلمك يا أبو عبدالله الله يسلمك
يضم محمد اللي واقف مصدوم من وجود هادي ودموعه تحكي الشيء الكثيييير..
سلم على جدته وحضنها\عسووووولة ياحبني لك والله اني حالمن فيك فدييتك يومه
الجده تمسح دموعها\توخرت يا ابوووي توخرت
هادي يضحك\لا ماتوخرت هذاني رجعتلكم والله انه اظناني الشووق يوومه
الجدة بحسرة وهي تشهق\ذبحنا يوومه والله ذبحنا

والتفت لأبوووه اللي جالس ومنكس راسه ..قام عنده وجلس عند ارجوله..
هادي بشووق\يوبه..يا أبوعلي ماودك تسلم علي ياتااج راسي.
ابوعلي رفع راسه ووجهه يحكي مرارت سواته وحزنه..
هادي يبووس ركبت ابووه\يا ابووي جعلني قبلك ليه الحزن ليييه؟؟هذاني رجعت وابشرك طلع العفو عني وعن سلمان
غازي بن جالي تنازل عنا يوبه وقبل الصلح..
ابوعلي غمض عيونه ونزلت دمعت قهر احرقت خده..
علي يبوس راس ابووه\شف ربي ما اكرمه يوبه ياخذ ويعطي..
توكل على الله يا الغالي واحتسب اجرك على الله..هذا حالنا جمييييع..
هادي\يوبه فديتك حالك ماهوعاجبني وش اللي مضايقك
أبوعلي يضم هادي بقووة ويبكي بقهر ..
كنت اشم ريحتك فيها كنت اضمها واتمقل بوجها كود اني اشووفك..كنت مشقيها وهي تبتسم من الحسرة علينا..
كيف هانت علي ابيعها كيف هانت علي اسلمها له..كيف قوى قلبي يختارك عليها..قايضتها بك..
مارجعتلي الا بعد ماخسرتها وخسرت روحي معاها..
هادي يمسح دموع ابووه\جعلني فدوة لدموعك وماطاك يوبه اذكر الله ليه وكل ها البكاء يا ابووي؟؟
ام علي وغادة ماوقفوا بكاء وحزن غرييب يسكن وجيهم..
هادي,,وش فيهم حالتهم ماهي مريحتني الحزن مرسووم على وجيهم الكائبة أحسها بجوهم..
المفرووض يفرحوون ويستبشروون دامني رجعت وصار العفو علي..بس حسرتهم تقتلني..
ليه احس بخوووف من معرفت حزنهم وضيقهم..
شاف علي يضم امه ويهديها ويذكرها بكلام الشيخ انه مايجووز اللي هي تسويه..
وغادة ضامه جدتها وتبكي عليها..فيهم شيء ايييه فيهم شيء..بس ما ابي اعرف وش فيهم ما ابي..
علي يجلس جنب هادي وابوه\كيف عرفت انه طلع عليكم العفو؟؟
هادي يناظر وهو يدور على شيء بس مايعرف وش يكون\جاني واحد يقول انه من طرف غازي ال جالي
وقال انه متنازل عنا ويبينا نرجع لأهلنا..
علي\كفووو الله يطول بعمره عز الله انه رجاال
الجده\عساها في ميزان حسناته يا ابووي
هادي\الله يكرمه ويوسع عليه وينيله مراده
الجميع عدا ابوعلي\آآآآآآآآآآمين
نظرات مصدوومة يناظرهم بها..لمن تدعوون بطولت العمر لمن تدعوون با الوسيعة والسعادة..
تدعوون له بعد سواته فينا تدعون له..حسبي الله ونعم الوكيل فيه..أدعوووا عليه الله ينتقم منه..
هذا اللي قهرنا وخذاها منا هذا اللي فرقنا عنها ودفناها معه..هذا اللي خذا بنتنا وحرمنا منها..
لا تستبشرون خير منه لا تأمنووونه هذا عقرب عقرررب..مايندرى وشهو مسوي فيها الحين..
هادي وقف مثل الملسووع\وينها؟؟!
الكل يناظره وهم عارفييين هو من يقصد..بس ما احد منهم عنده الجراءة يتكلم..
ظلوا ساكتين والدمووع مرسومه بعيونهم..
هادي\هديل وييين من جيت لاشفتها ولاحسيت فيها؟؟
الرد عليه كان الصممممممت..وشهقات ثقيلة من الموجودين..
هادي\وش فيكم ماتردوون..هديل وينها فيه؟؟
انهارت امه في حضن غادة..وسمع ااااه من قلب ابووه طالعة
هادي انصدم من ردت فعلهم الغريبةبصراااخ\وين هديييييييييييييييييييل ؟؟ليش ماتردوون وينها فييييه؟؟
علي قام مسك يد هادي يبي يجلسه بس هادي ابعده عنه بقووة وعصبية..
هادي بضيق\وينها؟؟ ردوووا علي وينها؟؟
علي بغصة\هديل الباقي وجه الله ماتت والبقاء براسك..
هادي انفجع من كلام اخوووه رفع يدينه وحطها على راسه\لا ..لا والله ماهو بصدق
صار يدوور بمكانه ويتنفس بصووت عالي ويردد ماهو بصدق..ليه تموت هديل ماتموت..وأنا من بقالي
مستحييييل ولدنا سوا لازم نموت سوا..ماذبحني في غيابي الا احساسي فيها وبحزنها..
لا هي حية مستحيل تموووت لوماتت كان حسيت فيها كان انقبض قلبي..يوووبه هديل وينها فيه؟؟وينها
جلس عند ارجول ابوه\يوبه وين هديل؟ هي ماماتت يوبه تكفى وش صار فيها
أبوعلي يمسح دموعه\كل من عليها فان..ماهوبمستحيل هديل ماتت والله يرحمها
هادي صرخ\ماتموووووووووووووووووووت والله انها ماتموووت والله
وقف وصار يصرخ عليهم\وش سويتوا فيها وش اللي ذبحها؟؟كيف قتلتوها؟
علي يمسك أخوه\هادي اذكر ربك هديل ماتت ولاتقدر تعترض على المووت
هادي يبكي بقهر\المفرووض أنا اللي امووت مو هي..أنا اللي ذبحت الرجال أنا اللي مسفووك دمه..
ليه يوم تاخذ جزاتي وتموت..من أنا راجعله..والله ما ذبحني الشووق الا لها..كم حلمت فيها
وتمنيت شوفها..هذي هديل تفهمووون هدييييل رووحي فيها..ليه خليتوها تموت لييييييييييييييييه؟..
غادة تضم اخوها وتبكي معه\راحت وخلتنا يا اخووي وهذا قضى ربي مايجووز اللي انت تسويه تراك تقهرها
هادي يشد شعره بقووة\وأنا ليه تقهرني ليييه..ياليتني ظليت محكووم با المووت ولا جيت..
دووم اتمنى ارجع واشوفها..ماعادلي من دونها حياة وش بقالي يا هديييل وش بقى؟؟



نادتنـي الغربه علـى الهـم والبيـن
احسّـب الأيـااااام روحـه وجيّـه

وفي كـل ليله ترتسـم بيـن رمشيـن
خيالهابيـن الـرمـوش الشقـيـه

غربة سنه فـي ذمتـي غربـة سنيـن
متى علـى الله يلتقـي الحـي حيـه

خلاص هانت مابقـى غيـر يومـيـن
خـلااااااااص قفّت غربـةٍ جرهديـه

ورجعت شوقي في خفوقي براكيـن
ورجعـت انـا كلـي لها جاذبـيـه

وسألت ما ردّوا وانا اصيح هي وين
وكلٍ نثر مـن داخـل العيـن مَيّـه

وفـي معمعـة حزني تلقيـت رمحيـن
قالـوا توفـت غافلتـهـا المنـيـه

وفـي غرغرتها ماذكرت غيرحرفيـن
تشهـدت بسـمـك شـفـاه البنـيـه

وتزاحمـت فـي داخلي ألـف سكـيـن
والحزن يطويـنـي ثمانيـن طـيّـه

صدمه وجابتنـي علىالارض نصفـيـن
وشلـون راحـت دون ذنـب وخطيـه


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

تناظر بماريا ولاهي بفاهمة منها كلمة لغتها غريبة علي مو انجليزية..ماريا جهزت الاكل لهديل وحطته على الطاولة
واشرت لهديل تقرب من الاكل وتفطر لانها راح تطلع معها..بامر من السيد..
هديل ابتسمت لها\شكرا
ماريا رجعت تتكلم بلغتها الغير مفهومة والسريعة..مدت يدها وسمت با الله..
يا ها الخبز غريب عندهم مو مثل خبزنا شربت شوي حليب بس حست بالم في بطنها..
هديل لمت يدها على بطنها بسرعة\عليك اللعنة عورتني ياحقييير..اااه مو قادرة
ماريا قربت منها\هل انتي بخير؟
هديل تهز راسها وقامت تركض عشان تستفرغ وهي لا اكلت ولا شربت..جلست على السرير وهي ترجف..
أنا ميته ميته من الألم أو من الجووع..الله يحطها بميزاانك يا غازي الحقير..

طلعت مع ماريا والخوف مسيطر عليها..وش راح يسوي فيني لما يشوف العباية..الله يستر مايبط راسي..
عرفت الطريق اللي هم ماشين فيه نفس طريق المكتب..فتحت ماريا الباب وطلبت منها تدخل..
بس هديل تجمدت مكانها ماتبي تشوفه من يومين وهي تتالم بسببه وتوها ماتشافت ..لايكون بيضربني مرة ثانية..
ماريا\تفضلي
هديل هزت راسها با الرفض ورجعت على ورى تبي تهرب بس صدمت بشخص واقف وراها..
صرخت بخوف وتمسكت بماريا..
فرح تضحك\هههههههههههههههههه شو صاير لك روقي شوي..
هديل تنهدت براحة\مافيه شيء
فرح تمد يدها وتحطها على كتف هديل\كيفك هلا؟؟
هديل بخوف\الحمدلله صرت أحسن
فرح\ايه نشكر الله.يييه شوبيكي خايفة هييك
هديل بصدق\ما ابي ادخل جووه
فرح باستفهام\ليش مابدك الاستاز غازي طلبك؟؟
هديل\ايه طلبني بس ما ابي ادخل
فرح\لازم تفوتي لجوا وتعرفي شو بيريد..
هديل\انتي اساليه وش يبي مني وقوليلي ما ابي ادخل عنده
وصلهم صوته الحاد\مطووول وانا انتظركم؟؟
فرح توجهت للمكتب ودخلت بس هديل ظلت تناظره.. ومو راضية تدخل..
غازي يناظرها من فوق لتحت\تدخلي با الطيب أو با الغصب
قرب منها بس هي بعدت عنه ودخلت المكتب بسرعة توجهت لفرح ووقفت قريب منها..
بعد ماقفل الباب جلس على مكتبه وصار يتناقش مع فرح على بعض الاوراق..هديل واقفة وكانها غير موجودة..
مدام شغله مع فرح وش يبي مناديني..يااارب رحمتك شكله ماهو ناوي على الخير..
فرح\اوكى راح اتصل معهن وردلك خبر
غازي\لاتتاخري وقولي لحسام يحدد موعد الاجتماع باقرب وقت
فرح وهي تنسحب\اوكى عن ازنك
هديل لما شافت فرح تطلع وتقفل الباب حست ان روحها طلعت منها..تحركت تبي تطلع من المكتب..
غازي\وين؟؟
هديل ماردت عليه وقفت بمكانها وعينها على المكتب..
غازي\افسخي العباية وهاتيها..
ناظرته بصدمة وشهقت\لا
غازي\سوي اللي قلتلك قبل لايصير شيء تندمي عليه
هديل بهدوء\لا عباتي ماراح اتركها..مومضيقة عليك بشيء..الله بيغضب علي
غازي\ماراح تقدري تشتغلي با العباية
هديل\بلى اقدر
غازي وقف واتجه لها..بس هي بعدت بخطوات كبيرة..
غازي بسخرية\ما اقدر اوصل لعندك تصدقي؟؟..افسخي العباية
هديل بحدة\لااااا لا عباتي لا..الشغل راح اسوي اللي تامر عليه بس عباتي مالك شغل فيها
غازي مسك وجها بيده\ماترفعي صوتك بوجودي مفهوم..
ضربته على كتفه وبعدته عنها\ماراح اترك العباية ياحقير
غازي مسك عبايتها وشقها من الصدر وتحت..هديل شهقت بقووة وهي تلمها عليها بس هو سحبها با القوة من عليها
ورماها قطعتين على الارض..
هديل بكره\يا حقييير ياواطي..
قربت منه وضربته على كتفه وصدره كانت راح تضرب وجهه بس هو مسكها بقووة ولوى يدينها على ورى
غازي بعصبية\اذا رفعتي يدك مرة ثانية اكسرها لك
كان يهددها وهو يشد على يدها بقووة عشان تتالم ..وهي تشهق با الااااه
رماها على الكنبة بعد عنها ورجع مرة ثانية ورمى عليها المعطف..
غازي\هذا راح يسترك بدل العباية وبتعرفي تشتغلي فيه ..
هديل مسكت المعطف الاسود ولبسته بسرعة ماتبي تظل قدامه با البنطلون والتيشيرت..
غازي جلس على حافة مكتبه وعيونه عليها..
غازي\العمل اللي راح اكلفك فيه متعدد ..وتذكري تطيعين أوامري..عشان ما ازعل عليك.
هديل\وش العمل؟؟
غازي\راح اخذك معي الحين وتعرفين ويش العمل..بس أريد أوضحلك شيء أنتي مو راضية تفهميه
بس ناظريني با الأول..
هديل\أسمعك ماله داعي أناظرك
غازي بتهديد\رسل ناظريني..
هديل ماردت عليه ولارفعت راسها له..حست فيه يقرب منها
غازي بحدة\رسل لاتعانديني
سحبها من على الكنبة بقووة ورفع راسها له\لما أحكي معك تناظريني فاهمة
هديل\انت ماحكيت معي انت تحكي مع رسل
غازي\وأنتي رسل
هديل\غلطان أنا هديل مو رسل
غازي ابتسم\يبيلك ترويييض..
تركها وبعد عنها كم خطوة\كنت احسب انك راح تكوني مطييعة وما اتعب معك..بس شكلك موحابة السلامة
هديل\اللي تأمر فيه راح اسويه بس المقدوور عليه..وغيره لا
غازي\أنتي جارية عندي تنفذين كل شيء من دوون ماتفتحي فمك بكلمة..وانتي بيدك الاختيار تنفذين با الطيب
أو تنفذين با الغصب..وأنا ماعني مشكلة اللي أأمر فيه راح يصير با الحالتين.
هديل تبي تنهي النقاش معه\ممكن اعرف العمل اللي مكلفني فيه؟؟
غازي\تعالي.
طلع وهي مشت وراه..ويمر في بالها قسوته معها في المكتب ..يا الله ما أضخمه ما أوصل لكتفه ولا شوي..
كنت مثل الصفر عنده..وجع يوجعه يديني حسيتها بتنشل من شده عليها..ملعوووون الله حسيبك..
خرج من القصر وهي تتبعه كان الجو باارد مثل الايام اللي فاتت عليها هنا..انتبهت لملابسه الصوفية..
يعني طلع يحس عنده احسااس ويحس با البرد الحمدلله طلع بشري..وأنا مسكينة مامعي الا الملابس اللي ارسلها لي
بس الحمدلله المعطف هذا مدفييني بس كبير علي شوي ويوصل اصابع ارجولي وأكمامه لازم ارفعها شوي عشان تطلع يدي
أنتبهت على نفسها تمشي ولاقدامها أحد..ألتفتت حوالينها وشافته واقف باتجاه ثاني ويناظر فيها..
حست وجها طاايح وهي تمشي باتجاهه وصلت عنده..وسمعت اللي كانت تتوقعه
غازي بسخرية\وين مدرعمة؟؟ <<يعني وين رايحة
ماردت عليه مثل ماتوقع لانه انتبه عليها وهي تحاول ترفع أكمام معطفها وماهي منتبه هي وين تمشي..
مشى وهي وراه وتوجهوا لاسطبلات الخيل..كان يمر على كل حضيرة يتكلم مع العمال اللي فيها ويتطمن على
الخيول الموجودة..وهي تتبعه وتحس انها ماتقدر تتحمل وجودها بهذا المكان..
غازي\رسل تعالي هنا
سمعته بس جعلت نفسها مو سامعة وهي تتلفت حواليها تتفرج على الخيول..
غازي بحدة\بنت
هديل\نعم
غازي يدري انها سمعته لما نادى رسل\تعالي
قربت منه\نعم
غازي بخبث\ماتبين تتعرفين على شغلك؟؟
هديل بتردد\بلى بس مو هنا
غازي\ادخلي
هديل تناظر الفرس بخووف\لا والله ماأدخل
غازي وكأن الوضع أعجبه\قلت أدخلي
هديل ترجع كم خطوة وتوها تبي تركض عشان تهرب بس غازي مسكها وهو مبسوووط على اللي يصير..
غازي يمشيها قدامه\هذا شغلك راح يكون اليوم بها الحضيرة
دخل وهو ماسكها كانت تتلوى من يدينه تبي تطلع بس ماقدرت..
هديل\لاااا ما اعرف للخيول والله العظيم ما اعرف لها ولا بحياتي قربت من الخيل والله العظيم والله أتركني
غازي\بسيطة تتعلمي
هديل دفته عنها وسحبت نفسها منه\ما أبى مالي دخل والله ما المسها>>كانت تتكلم بخووف ومو منتبهه لنظراته لها
غازي\ماله داعي الخوف العمال راح يساعدونك ويعلمونك كيف تتصرفي معها
هديل\عمال؟؟
غازي\ايه العمال عمال المزرعة
هديل بعصبية\تبيني أشتغل مع عماااال أنت مجنوووون مو بصاااحي..أنا ابي اشتغل با البيت با المطبخ بأي مكااان
بس مو هنا مو مع عمااال ..
غازي بغضب\لاترفعي صوتك..هذا شغلك وأنا اللي أقرر مكان عملك..اليوم هنا بكره في الحقل
هديل\ما بأشتغل هنا
بس غازي طنشها وخرج من الحضيرة وسكر الباب..وهو يسمعها تصارخ وتسبه..
هديل\لااا افتح الباب ما ابي اظل هنا ما اقدر ما اعرف والله ما اعرف
غازي يناظرها\اذا ظليتي تصارخين راح تثور الفرس عليك..اهجدي
هديل بخوف\ما أعرف وش تبيني أسوي فيها ؟؟ما اعرف لها والله طلعنيييي
غازي يكلم واحد من العمال اللي قرب منهم بعد ماسمع صراخ هديل..
غازي\أنا رايح ألحين بس راح أمر بعد الظهر وأشووف الحضيرة مرتبة والفرس نظيفة..
هديل شهقت\تروووح وتخليني هنا افتح الباااب افتحه
تركها غازي وطلع من الاسطبلات..




ظلت تناظر با الفرس بخووف وكل ماشافت الفرس تتحرك صرخت وتمسكت با الخشب..
....\لا تقلقي لن تؤذيك
هديل خافت أكثر من الرجال الواقف عند باب الحضيرة شافته يفتح الباب يدخل ويسكره وراه
هديل\اخرررررررج
...\لماذا أنتي خائفة؟؟سأعلمك كيف تنظفي الحضيرة والفرس
هديل فهمت عليه بس ماتبيه يكون قريب منها\اخرررج لا اريد مساعدتك
....\اسمي هو ماكسميليو ناديني ماكس لاتخافي ايتها الصغيرة
هديل\عليك اللعنة انت والحقير>>قالتها با العربي وماكس مافهم عليها
ماكس\لم أفهم ماقلتي
هديل\أريد الخروج من هنا.
ماكس\أسف لا استطيع السماح لك با الخروج..يجب أن تنهي عملك أولا
هديل وهي تبكي\لا أعرف شيء عن الخيوول
ماكس بحنية\سأساعدك كفي عن البكاء.
غازي بعصبية\ماكس اخرج..




لاتحرموني أرااائكم فهي تهمني...

الى الملتقى باذن الله تعالى يوم الاثنين بنفس الوقت ,,


احترامي..

صدووود ’’’






.

دانه السعودية
08-31-2011, 12:25 AM
.

8


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...


يسعد صباااحكم جميعا ..
عسااكم طيبييين وبألف خير,,
هلا وغلا ومرحباااا با المتاابعين والمنضمين لنا..
حياااكم الله شرفتوني

أعذروووني را أنزل البارت ألحين..لأني راح أكون مشغولة ها اليومين..
والردوود راح ارجع لها بعدييين ..
::::::::::::::

الأكثرية منكم سالوا نفس السؤال كيف غازي قدر يخرج هديل من السعودية ,,
وكيف المراءة السعودية ماتقدر تسافر خارج المملكة الا بمحرم ..
يا الغاليات هو صحيح المراءة ماتسافر الا بوجود محرم لها ..
بس أنا كتبت الموقف على حالة صارت معنا في العائلة ..
خالتي كانت تبي تسافر لخالي برات السعودية وماكان فيه احد يقدر يسافر معها..
بذلك سافرت مع صديق خالي وعائلته..
الموضوع ابدا ماكان صعب..
وعلى ها الحالة أنا سمحت لهديل تسافر مع غازي..

واللي طلبوا مني اوصف غازي وهديل..
يابنات أنا ما اعرف اوصف اشخااص بس حااولت اوصفلكم غازي ..
عااد انتوا ارسمووه بخياالكم ..
أما هديل مو الحين وقت وصفها ^_*


العزيزات لا تزعلوا اذا كانت البارتز اللي انزلها صغيرة..
ترى والله مو با القصد ..
أنا وقتي مو ملكي وبس يشاركوني فيه اخواني..
وصدقوني احاول قد ما اقدر اني ارضيكم..
وما اتاخر عن الوقت المحدد ..
السموحة منكم ..

استلموووو البارت..


البارت الثامن,,,


عليك شلون ما أزعل؟
وتسوي أشياء تجرحني !تضايقني ب أفعالك ..
وتظن إنك مفرحني ؟
تسود وجهي ب طعونك ..
وتبيض ( وجه ) أحزاني ..!
[ ياليت ] اللي حصل منك ..
حصل من واحد ثاني !
مثل غيرك ومنت غير ..
جرحت جروح ما طابت ..!
هقيته فيك يطلع خير ..
ولكن هقوتي " خابت "
صدمني الكل ..
ومو ناقص !
بعد منك تجي صدمه
تحطها بذمتك ( عادي )
وسيعه صارت الذمه !
بسيطه كانت أحلامي ..
توقعتك تحب لي الخير
وتدور .. راحة أيامي !
وأشوف إن الحقيقه غير ..
تحب الخير ل جروحي ؟
حبيبي الوقت ما قصر
وكلمة حق .. يا روحي :
( جميع الناس تتغير ) !!!







هديل\عليك اللعنة انت والحقير>>قالتها با العربي وماكس مافهم عليها
ماكس\لم أفهم ماقلتي
هديل\أريد الخروج من هنا.
ماكس\أسف لا استطيع السماح لك با الخروج..يجب أن تنهي عملك أولا
هديل وهي تبكي\لا أعرف شيء عن الخيوول
ماكس بحنية\سأساعدك كفي عن البكاء.
غازي بعصبية\ماكس اخرج..
ماكس\سيدي؟؟
غازي يفتح الباب بقوة\ماكس اخرج من هنا
ماكس بحيرة\حسنا سأخرج
خرج ماكس وغازي دخل وحشر هديل با الزاوية..
غازي\اياااك تتكلمي مع العمال هنا فاهمة
هديل هزت راسها\ايه فاهمة
غازي\والحين افسخي المعطف
هديل بنظرات مصدومة\وشهو..أنت مو بصاحي تبيه رووح جيب عباتي أول
غازي\ماعندي وقت افسخيه
هديل باحتقار\لا
غازي يمد يده وبسرعة يدخلها با الجيب الداخلي للمعطف ويخرجها..بينما هديل كانت تضربه وتحاول تبعده عنها
برعب ..موفاهمة هو وش يسوي..بس لماشافت اللي بيده فهمت حركته..
غازي والجوال بيده بسخرية\وسيلة اتصال امممم مايصلح تظل مع الخدم وهم يشتغلوا تلهييهم..
أوتغريهم يتصلوا با الماااضي..
هديل مو مصدقة كان معي جوال وانا مو عارفة..لو عرفت بس كنت راح اكلم ابوي ولا ارسله اطمنه عني..
الحقير مبسووط بقهري..
هديل تبي تقهره\مصيري اتصل فيهم ماتقدر تمنعني كوون واقعي شوي.
غازي يناظر ساعته وبثثثثقة هزت هديل\اوكى بلغيهم سلامي لو حلمتي فيهم..
مشى وتركها تناظر فيه..يااربي الى اي حد هو واثق بنفسه ثقته مو طبيعية..متاكد من عدم قدرتي على
مكالمتهم..يارب من ايش خلقت ها الجلموود..
ماكس يقاطع تفكيرها\اسف لقد امرني السيد با البقاء هنا وتوجيهك من الخارج
هديل بقهر\الله ياخذك أنت وهو.>>با العربي ولا فهم عليها
ماكس بابتسامة\لم افهم ماتقولي
هديل\مالك شغل>>با العربي,,ماذا يجب ان افعل الان؟؟>>با الانجليزي
ماكس\أمسكي بهذه المقشة وقومي بجمع هذا القش الى هناك
هديل مسكت المقشة وسوت مثل ماقال بس با العكس..
هو يحااول يعلمها وهي تعصب وتسبه با العربي وتسب غازي..
ماكس بنفاذ صبر\اوووه ليس هكذا ستثور الفرس
هديل\جب جب بلى بشكلك تتحلطم علي أنت وعيونك الخضراء..
ماكس\حسنا والان خذي القش اللذي هناك وانثريه بشكل مرتب ..
هديل\هاه وجع مافهمت انت وش تقوول عد من جديد وشوي شوي>>با العربي
ماكس\يا الهي انا لا افهم ماتقولين تكلمي با الانجليزية
هديل\اوكى,,ضف وجهك باارتب براحتي>>با العربي,,ولكن لا تبتعد كي لا تثور الفرس >>با الانجليزي

هديل شالت القش الجديد وصارت توزعه بشكل عشوائي..ماكس يصارخ عليها يبيها تنتبه له بس هي مطنشته
أجل يبيني ارتب الحضيرة وانظف الفرس..طيب ياامر امر..بس بارتب براحتي ,,

خلصت ترتيب الحضيرة وهي تحس انها مبببدعة..ولما ناظرت لماكس شافت وجهه معفووس ومو عاجبه شغلها
هديل\ما رايك لقد انتهيت
ماكس\لوكنت أنا المدير لطردتك فورا
هديل\تلاااايط تلقى مثل شغلي يا الاشقر ماالت عليك,,
ماكس\لا تتكلمي الا با الانجليزية كي افهم ماتقولي ارجووكي
هديل\افتح الباب لقد انتهيت من العمل
ماكس\ليس بعد يجب ان تنظفي الفرس اولا
هديل\ياملعوون الجدف ما اعرف انظفها والله ما اعرف للخيول>>با العربي
ماكس عصب\لن اعلمك حتى تتكلمي با الانجليزية او تعلمي بنفسك
هديل\حسنا انا لا اعرف كيف اقووم بذلك
ماكس\انتظري ساعوود حالا
راح ماكس وهديل تحكي مع الفرس\شوفي يابنت الحلال مابيني وبينك شيء..خليك بنت ناس وعاقلة..
لا تخليني أعصب عليك ترى زعلي شيين وااجد..ولا تبيني اتكلم انجليزي عشان تفهمين؟؟
ماكس\ههههههههههههههههههههههههه ماذا تفعلين ايتها الصغيرة
هديل\اعقد اتفاقا
ماكس بتسلية\هل تم الاتفاق؟؟
هديل\ليس بعد..
ماكس\حسنا خذي هذا الماء بللي تلك القطعة وامسحي الفرس بها.
هديل\لماذا لا اغسلها بخرطوم الماء؟؟
ماكس بتحذير\اياكي ان تقومي بذلك..

هديل تاخذ اللي بيده وتقرب من الفرس..بس كل ماشافتها تتحرك صرخت وهربت منها لأخر الزاوية..
حاول ماكس يشجعها وهو يردد عليها الكلمات اللي تقولها اذا قربت من الفرس..

هديل عند الباب\لا استطيع اقسم لك اني غير قادرة على هذا أخرجني أرجوووك
ماكس\لا استطيع اخراجك السيد حذرني ان لا اسمح لك با الخروج دون اتمام العمل.
هديل\أرجوووك لا استطيع الاقتراب منها.
ماكس\حسنا سوف اقترب انا منها من تلك الناحية واقوم بتهدئتها بينما انتي تقومي بعملك هل اتفقنا
هديل\حسنا ولكن اياك أن تفلتها
ماكس يبتسم\هيا الى العمل لقد اضعنا الكثير من الوقت.
قربت هديل من الفرس لما شافت ماكس ماسكها ويمسح عليها..اول ماحطت القطعة عليها تحرك ذيل الفرس
صرخت هديل وبعدت عنها..وضااع الكثير من الوقت وماكس يحاول فيها تقرب من الفرس بس هي حلفت ماتلمسها.
ماكس بضجر\لقد تاخرت انا عن اعماال كثيرة بسببك ايتها الصغيرة والان ماذا ستفعلين
هديل\ساخرج افتح هذا الباب فورا
ماكس\سيعاقبك السيد ان لم تنهي عملك
هديل\حقا فليفعل..ساشكووه ل الشرطة واشكوك أنت ايضا
ماكس\وما اللذي فعلته أنا؟؟
هديل\ترفض ان تفتح هذا الباب كي اخرج.افتحه الان
ماكس يفتح الباب\حسنا اخرجي ولكن احذرك السيد اذا غضب يصبح قاس جدا..وأنا قلق عليك يا صغيرة.

هديل خرجت ولا ردت على ماكس..طلعت من الاسطبلات وهي ناوية تمشي على نفس الطريق اللي جات معه..
كانت راح تمووت من الخوف لما شافت اللي قدامها..العمال بكل مكان منتشرين..
ونظراتهم لها كانت غريبة جدا..مستغربين وجود فتاة محججججبة بينهم..

لاحظت توقف الكل عن العمل والتحدييق فيها وبس..ولاحظت ان كل اللي حولها مايملكوون ولا لمحة عربية
كلهم أجاانب وهذا اللي خلاها تدور حول نفسها تدور على طريق يخرجها من ها المكان..

بس سمعت صوت ماكس يتكلم بلغة غير الانجليزية ومافهمت كلامهم..

ماكس بصوت عالي\مرحبا يارفااق أعرفكم على رفيقة جديدة معنا..
1....\ماذا تعني بكلامك ماكس من تكون هذه الفتاة؟
ماكس يناظر هديل ويقرب منها\لقد وظفها السيد هنا ستعمل معنا في المزرعة
2...\هل انت جاد فيما تقول؟؟كيف له ان يوظف فتاة لاعمال المزرعة؟؟
ماكس\حسنا يارفيقي هو السيد هنا وهذه اوامره.
3...بنظرات حقد\تبا له لن أعمل مع فتاة محجبة.
ماكس بغضب\يمكنك أن تطلع السيد على رأيك فكتور
فكتور بسخرية\لاضرورة لذلك سيصله رأيي >>ويناظر هديل بكره
ماكس يقرب منه\اياااك أن تفكر بأذيتها فكتور
فكتور\من سيمنعني >>بخبث..ثم لا احد يأمن العمل ياصاحبي قد تتعرض لحادث..عملنا مرهق على فتاة
ماكس بتهديد\ان رايتك او علمت بأنك تضايقها سأتصرف معك بنفسي<<وجه كلامه للجميع
يارفاق أنا المسئول عن هذه الفتاة وقد كلفني السيد بتدريبها والاهتمام بها..
ماكس يكلم هديل\حسنا ايتها الصغيرة اذهبي الى المنزل ستعلمك ماريا ماذا يجب ان تفعلي..


مشت هديل بارتباك تحاول تخفي الخووف اللي حست فيه ..صح مافهمت شيء من اللي يقولونه بس تكفيها

نظراتهم لها وحدت صوت ماكس مع فكتور..ياويلي خايفة على نفسي من جلموود والحين هذولاء..
كيف يخليني مع كل ها العمال الحقيير عليه اللعنة..ياااارب احرسني بعينك اللي ماتنام..


كملت طريقها ودخلت القصر..ألحين كيف الاقي ماريا ولافرح أو اي احد ..
مشت على طريق المكتب لانها ماتعرف غيره بس عدت من عنده ولا دخلت كملت على نفس الاتجاه
كان قدامها صالة كبيييرة حجرية رااائعة منظمة با الكنبات الفخمة الشكل..ألوانها كانت متعددة مو لون واحد
بس منسسسقة جدا ومتداخلة الالوان في بعض..من الاحمر والرصاصي والاخضر الداكن..
والتحف المرصوصة بشكل مرتب وأنييق..وسجادة بيضاء ساادة عليها طاولة مرتبة..
واللي أرووع وأرووع المدفئة الكبيييرة ..بس ماكان فيها نار..
مايحسوون با البرد..يااربي أحس ها المكان مهجوور مافيه أحد.

ماريا\مرحبا
هديل تناظرها بفزع\صبيتي قلبي الله يهديك
ماريا ترطن بكلام مو مفهووم
هديل\ماريا أرجووك أنا لا افهم ماتقولين تكلمي با الانجليزية
ماريا بتذمر\اووه لا اعرف الكثير من اللغة
هديل\لا باس سنتفاهم
ماريا ورجعت تتكلم بنفس اللغة
هديل\ياااربي هذا جزاتي في ماكس يقولي انجليزي واقوله مالك شغل ربي عاقبني فيك ماريا
ماريا\اوكى
هديل\لا والله>>با العربي..لم افهم تكلمي ببطء السيد ماذا يريد مني؟
ماريا\لق لق لق لق >>مو مفهووم
هديل\توقفي حالا..لا افهمك
ماريا\لا اعرف كيف اخبرك..تعالي معي

هديل مشت وراها وهي تتحسب على غازي..دخلوا المكتب وصارت ماريا تاشر لها على الكتب والكراسي
والمكتب..وفهمت هديل انه يبيها تنظف المكتب..

هديل\الله يعين أنظفه وانظف ابووه بس لا اروح الحضيرة مرة ثانية
ماريا كانت راح تتكلم بس هديل صرخت
هديل\لا ارجوووكي لقد فهمت ماتريدين والان كيف اقووم با الترتيب والتنظيف هنا..
طلعت ماريا ورجعت بعد كم دقيقة ومعها اغراض التنظيف..وصارت تاشر لهديل وتعلمها كيف ترتب الكتب..
هديل بالعربي\والله ياماريا اللي اشوفه الكتب منثوورة بشكل مقصوود كان بزر يلعب فيها..
ماريا\ماذا؟؟
هديل\لاشيء عزيزتي
هديل..أجل تبيني ارتب الكتب بعد ما انت عفستها..طيب انت اللي بديت يا النذل..
ارتبها بكيييفي واتحداك تلقى كتاب بمكانه..

كانت المكتبة مقسمة لأجزاء مبينة اقسام الكتب..الطبيعية والعلمية الاقتصادية واللغوية..
ماريا كانت تنظف النوافذ والصور واغلب الشغل كان عليها ..
بس هديل كانت ترتب الكتب بضمييييييير..وتوزعها بكيفها تبيه اذا كان يبي كتاب مايلقاه بقسمه..
عشان يحرم مرة ثانية ينثر الكتب ويقوول رتبيها داامك نذل أنا أنذل منك..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛


ياموت تكفى رجع الي اخذته

الصاحب الي ضحكته تبري الروح


شف حالتي يا موت جسمي نحلته

خله معي يا موت لو يوم ويروح


وين الصبر يا ناس قلبي فقدته

وش لي بدنيا ما بها ضحك ومزوح


وين الصبر يا ناس قلبي فقدته

راح الاخو راح الخوي راحت الروح


يبوني انسى شخص مبطي سكنته

اهو سكني وصرنا اثنين في روح


مرحوم يا شخص عزيز فقدته

راح وتركني شايل الهم مجروح


وصيتي لين مت وقبري دخلته

حطوني جنبه وانا فاقد الروح


يهل دمعي لين مني ذكرته

طيفه معي من وين ما جيت واروح


لا تذرفون الدمع دامي وصلته

خلوني بجنبه اسد جرح مفتوح


كان منسدح على سريره يناظر صورتها..
باخلين علي بقبرك أزووره..قالوا خلها بقبرها بسلاام..
مايفهموون ولا يحسوون با اللي في قلبي..أريد أحس ان أنا وأنتي بنفس المكان..
قالوا مالي حق ازور قبرك هذا أقل شيء راح أسويه ازور قبرك واصب الماء عليه..
ااااه ياتوئم الروح ماني مصدق بمووتك صرتي تحت التراب..
والله ان الدنيا بعيني أضيق من ثقب الابرة..

يتذكر عصبيت أبوه لما طلب منه يدله على قبرها..
أبوعلي بعصبية\قلتلك ماني بدالك على القبر..خل اختك مرتاحة فيه..




هادي بقهر\ليييه يوم ما ازور قبرها لييه؟؟يوبه تكفى حس با اللي فيني تكفى
أبوعلي\مايفيدك لو تزوره مايفيدك..
هادي يمسح عيونه بقوة\الا بيفييد يكفي اني احس بوجودها معي بنفس المكان..
يوبه باسقي قبرها واقراء قران وادعيلها..دلني عليه يا ابوعلي تكفى
ابوعلي\لا ولا تعرفه..قم من عندي ولا اشووفك لين تشيل ها العلم من راسك..
هادي\ماتبي تدلني على القبر..براحتك أنا ارووح ل الديره واستفسر منهم عن قبرها وألقاه
ابوعلي بارتباك\ياولد تبي تعصيني.
هادي بغغغصة\أبييييها يوبه تكفى دلني على قبرها تكفى يا أبووي
ابوعلي\طيب بأدلك عليه بس بأروح معك.
هادي كاتم عبرته\المهم أروح لها.

بأزووورك يا رووح هادي..وأحجز قبري بجنبك..
طاحت صورتها من يده ودخلت تحت سريره
قام بسرعة يدور على الصورة مد يده يدورها ولمس شيء صلب..سحبه ولقاه صندوق خشبي صغير
فتحه وهو مستغرب من وجوده في غرفته..
اول شيء كان في وجهه دفتر راايق با اللون العشبي..خرجه وصار يناظر فيه ويقلبه بيديه..
فتحه على ورقة كان القلم موجود عليها وهذي كانت اخر صفحة مكتوبة..
وقراء المكتووب ودموعه تنهمر بغزارة..


ان عشتم غداً من دوني,,


فتخيلوني أعيش معكم..
أفرح لفرحكم..
وأبكي لبكائكم..

أستمع لأحاديثكم ..
وأهذي بهذيانكم..

ان عشتم غداً من دوني..
فزوروا تلك الزاوية..
اللتي طالما أوتني بوقت الحرمان..

اسالوها كم ليلة بت أنا بأحضانها..
كم من حلم تبدد فيها..
وجراح ولدت بجوارها..

اسألوا تلك الزاوية ..
كم ليلة بكيت أنا فيها..
ورسمت اللقاء على جدرانها..
وبلحظة طيش لونتها با الفرااق الأبدي..

اطلبوا منها أن تكشف لكم ..
أحلامي اللتي أحرقتها..
وتحكي لكم عن أمنيات كم أنكرتها..

تلك الزاوية..
حيث نمت أنا كل ليلة..
أشتم راائحة الغاائب بوسادته..
وأقبل قميص كان يرتديه..


ان عشتم غداً من دوني..
فلا تبكوني
فدموعكم تحرق كياني..

توئم هادي..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛

خلصت ماريا شغلها وهي تتذمر من هديل البطيئة بشغلها..خلصت هديل من الكتب وجات بتطلع بس
شافت لابتوب على المكتب انبسسسطت وراحت ركض تفتح اللاب شغلته والدنيا مو سايعتها من الفرح
بس انصدمت لما طلب كلمة مرووور..
هديل\حقييير حاسب حساب كل شيء..حسبي الله عليه..وش ممكن تكون كلمة السر..
غازي\جربي اسمك ممكن يفتح معك
هديل فزت من على الكرسي بسرعة لان الباب قدامها وغازي مادخل من الباب..انصدمت كيف دخل
هديل\كنت كنت انظفه..فيه غبار
غازي بأمر\اجلسي
هديل\ما ابى
شافته يقرب منها جلست بسرعة..وهو جلس على حافة المكتب با القرب منها..
غازي\اكتبي اسمك ويفتح
هديل\ما ابيه يفتح بس كنت انظفه عليه غبار
غازي بتعجب كاااذب\غريبة متى وصله الغبار توني مشتغل عليه الصباح ومقفله برمز ..
هديل توقف\عن اذنك
غازي\اجلسي واكتبي اسمك اذا فتح راح اخليك تشتغلي عليه .
هديل\ما ابي اشتغل عليه
غازي\اكتبي اسمك واوعدك اسمحلك تسوي اللي تبينه
هديل بلعانة\ابي افتح ايميلي وارسل رسالة
غازي بمراوغة\لا طلب واحد بس مو ثنين
هديل بقهر\يعني افتحه ولا ارسل رسالة وش الفايدة؟؟
غازي\اكتبي اسمك وافكر أسمحلك او لا بارسال الرسالة..
هديل باصابع ترتجف تحت مراقبة غازي لها..طبعت اسمها بخووف..بس ماكانت الكلمة الصحيحة
غازي\حاولي مرة ثانية يمكن نسيتي حرف
حاولت هديل ونفس الشيء ماكانت هي الكلمة..
هديل\مو اسمي
غازي بشك\لا لا انا متاكد حطيت اسمك
هديل\لا مو هو
غازي\طيب انا راح انطق الحروف وانتي اكتبيها زين؟؟
هديل تماشيه بقلق\اوكى
غازي\ر ...س....ل

هديل رفعت عيونها له بزعل..
أول مرة تشوفه من ها القرب عيونه كبار ورموشه كثيفة حوااجبه معقودة وشكلها مايطمن أبدا..
عارض محدد وخفيييف..خشمه طويل..شفايفه كانت مشدودة وصارمة ما تعتقد انه يعرف الابتسامة أبدا..

غازي بخبث\طلع اسمك هو كلمة المرور؟؟
هديل\لا مو اسمي
غازي\اكتبي اسمك رسل واوعدك اسمحلك ترسلي رسالة..
هديل بتحدي\اسمي هديل وماابي ارسل رسالة..
غازي\براحتك بس متى ماحبيتي ترسلي اكتبي اسمك رسل وادخلي..
هديل وقفت\الله اكرم منك..
كانت بتمشي مسكها من عضدها\ماسمحتلك
هديل سحبت نفسها منه بقووة\لاتلمسنيييي
غازي\وش سويتي با الحضيرة؟؟
هديل بخوف\نظفتها
غازي\والفرس؟؟
هديل بكذب\نظفتها
غازي\طيب تعالي نشوف شغلك
مشى رايح ناحية الباب ناظرها\تعالي
هديل بخوف\لا ما ابي اروح هناك..وترى اخر مرة أروح الاسطبلات فااهم
غازي عقد حواجبه\لا مو فاهم وأنا اللي أأمر وانتي تنفذي
هديل بقهر\أأمر على كيفك بس هذاك المكان ماراح اروحله مرة ثانية..
غازي بعصبية\رسل قدامي على الاسطبلات لا اسحبببك
هديل\أنا هدييييل وما ابي ارووح الاسطبلات
غازي وصل عندها وسحبها من يدها\لما أأمرك تنفذي الأمر
هديل مسكت كتاب كان على المكتب وضربته على ظهره\اتركنييييييييي
غازي التفت عليها وضربها كف لف وجها بقوووة
غازي يمسك وجها بيده ويشد عليه\حذرتك من رفع يدك مرة ثانية أنا ما أداريك أنا أكسرررك
هديل بدمووع\ما أبى أرووح هناك ما أبى
غازي\غصب عليك تروحين..كنت ناوي اخليك اليوم بس تروحي الحضيرة..
بس الحين كل يووم راح تشتغلي هناك..واذا رحت الحين ومالقيت الشغل تمام بتتمني الموووت.
سحبها وراه بقووة غير مهتم ببكائها وترجيها له..

وصلوا الاسطبلات وغازي بقمممة عصبيته توجه للحضيرة اللي امرها تنظفها ..
وهديل مييتة من الخوف وتتمنى لو سمعت كلام ماكس ورتبت الحضيرة وغسلت الفرس..
غازي بحدة\لابأس بشغلك ها المرة بأساس انها اول مرة تنظفي المكان..

هديل بخووف ناظرت من وراه على الحضيرة اللي تركتها بشكل معفووس وأنصدمت من شكلها..
كانت مرتبة والفرس تم تنظيفها..التفتت على ماكس اللي غمز لها با ابتسامة..
الحمدلله ياربي اللي بعثت ها الماكس ولا كان الحين ذابحني..حسبي الله عليه
أحرق قلبي وضربني..

ماكس\سيدي لقد كانت جيدة بعملها قامت به على أكمل وجه..
غازي يناظر ماكس بسخرية ويتكلم بلغة نفس اللي يتكلموا فيها العمال..
غازي\أعرف عملك جيدا ماكس..فلا تحاول لعب دور الذكي..
ماكس يبتسم\حسنا لقد كانت جهنمية جدا في عملها .
غازي\هل اقتربت من الفرس؟؟
ماكس كاتم ضحكته\أبدا كانت تصرخ بجزع كلما تحركت الفرس..وحاوت عقد اتفاق معها ايضا..
غازي\هل تكلم معها احد من العمال؟؟
ماكس\لا لم اسمح لاحد من الاقتراب منها كما أمرت..
غازي\حسنا ان انا اعدتها الى هنا فاياك ان تقوم با العمل بدلا منها..أريدها أن تتعلم.
ماكس\ولكنها تخاف من الخيول..
غازي با العربية\خوفها من الخيول مايسوى شيء عند خوفها مني..

غازي يناظر هديل كانت تناظر الفرس ويدها على خذها اللي ضربها عليه مسحت طرف فمها من الدم
بكم المعطف..ومسحت وجها من الدموع حتى مايلاحظها..
غازي بهدوء\خلصنا هنا..تعالي
مشت وراه ولما مرت من عند ماكس همست بشكرا وهو ابتسم لها..

طول طريق الرجوع للقصركان يمشي وهي كانت تتبعه ببطء غير مقصود..
كانت سرحانة وتفكر ومو منتبهة للي يناظرها كل شوي..

شكل الضرب عنده شيء عادي..ماراح يقصر فيني بيعطيني اللي بخاطره دوووم..
بس أنا أخاف من الضرب والله العظيم أخاف من الوجع..ما أبي أتالم ما أتحمل الضرب..
قسوته تخوفني ترعبني..وييينك يوبه القاني بسرررعه خذني منه واضربه..
ايه اضربه مثل مايضربني..ابييك تضربه بقوووة وتوجعه مثل مايوجعني..
مسحت دموعها بكم المعطف غير منتبهه لطريقها..

صحت من سرحانها ووجها وجسمها يضرب الأرض بقووة..
وقبل لا تدرك او تستوعب اللي صار لها حست بيدين تقلبها على ظهرها وتشيلها عن الارض..


[color="rgb(139, 0, 0)"]
الى الملتقى باذن الله يوم الجمعة..
لاتحرموني أرائكم فهي تهمني,,,


احترامي..

صدووود ,,,


.

دانه السعودية
08-31-2011, 12:28 AM
9


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,


صباااااااااااااااااح الخير والانوااااااااااار ...
كيييفكم يا الغاليااات ,,؟؟ عسااكم طيبييين ؟؟
دووم انشااء الله برضا الرحمن,,

حاابة أرحب باالمتابعات اللي انضموا لنا من قريب..
هلا والله فيكم ومرحبا ..
وأرحب با الغالية .. نسيت أنساك .. اللي سجلت بالمنتدى عشان الرواية هذي..
لبى قلبك نسيت وحيااك الله بينا في هذا الصرح الشامخ ليلاااس..
ماراح تندمي على التسجيل بها المنتدى وعد مني ومن الجميييع ,,


وأرحب با اللي كانوا خلف الستار وشرفوني بتعليقاتهم الغالية على قلبي,,
رسوو الغالية..والذهبية اللي متواجدة بالصفووف الأولى..

وحابة أشكر العضوات الغاليات اللي راسلوني يبون نشر الرواية بمنتديات مجاورة,,
وساعدنوي بنشرها,,أشكركم من كل قلبي ,,
وهذا يدل على طيب أصلكم ورووعة قلوبكم النييرة ,,

وأنا أعذر القارئات اللي مايقدروا يردو علي بسبب ظروفهم أو شيء يمنعهم..
عااذرتكم الغاليات ولا أزعل عليكم ..

هذرت كثييييييييييييير ^_^
المعذرة منكم ,,

وهذا البارت طوويل بحسب عيوني ورأيي..
لخاااطر الغاالياات جميعا اللي طلبوا مني أطوول البارت ,,
ولخاطر الغالية على قلبي فيتامين سي ..
عساااه يروي عطشكم بس ^_* ...



وان كان قصير فاعذروني.. والله عندي أميرتين الله يحفظهم
ويأخذوون كل وقتي ..
لاتشكوون بغلاتكم عندي..

استلمووا البارت ..

البارت التاسع ,,,


أمن عاصف يا قلب نمضي لعاصف

ألم يسأم البحار زمجرة البحر؟

و من موقف باك على أذرع اللقا

إلى موقف دام على راحة الهجر

و من وقع سيف نام بين أضالعي

إلى وقع رمح راح يوغل في ظهري

ألا فامنحيني هدأة.. رب هدأة

ترد شتيتا من ظنوني و من فكري



المرحوم ,,غازي القصيبي..


صحت من سرحانها ووجها وجسمها يضرب الأرض بقووة..
وقبل لا تدرك او تستوعب اللي صار لها حست بيدين تقلبها على ظهرها وتشيلها عن الارض..
حاولت تركز في حالتها وش اللي يصير معها بس الالم اللي بوجها منعها من التركيز لفترة..
قدرت تفتح عيونها ويدها على أنفها اللي كان ينزف من شدة الضربه با الارض ..
وأكتشفت أن وجها لاصق برقبته بعدت وجها عنه وصرخت فيه وهي تتألم..

هديل بدموع\نزلنيييييييييي مالك حق تلمسني مااالك حق نزلنيييييييييييييييييي
غازي بحدة\انكتمي خلينا نشووف وش صار بوجهك
هديل صارت تتلوى بين يدينه تبيه ينزلها..وهو يصرخ عليها..
هديل\نزلني اقدر أمشي نزلني <<كانت تضربه على صدره ورقبته
غازي بصرخة\اهجدي لا أكفر فيك ألحين <<أكفر فيك معناتها يضربها ويئذيها بحد كبييير لحتى يغضب الله
هديل دفته عنها بقوووة فقد توازنه وماقدر يمسكها قبل لاتوصل الأرض طايحة على ظهرها..
هديل بألم تمسك ظهرها\ااااااااااااااااااه ااااااااااااااااه يووومه
غازي جلس على ركبه جنبها مد يده يبي يقومها بس هي صرخت عليها ببكااء وبصووت مقهوور..
هديل\حلفتك با الله العظيم ماتلمسني حلفتك با الله ..
غازي بقهر\ماراح أسويلك شيء يامتهورة عطيني يدك أساعدك<<كان يتكلم وهو مااسك نفسه با الغصب لا يضربها.
هديل بوجع\حلفتك با الله ابععععد عني
غازي يستغفر بصوت عالي\استغفر الله العظيم..يابنت استهدي با الله والله ماراح أأذيك..
اللي فيك الحين يكفي خليني أشيلك واشوف وجهك..
هديل تبكي وتحاول تجلس\لا لا لا حلفتك با الله ابعد عنيي ابعد..حراام لاتلمسني مايحقلك لك تلمسني
غازي\طيب ماراح المسك ألحين لأنك حلفتيني..بس مايحقلي هذي انسيها..أنتي ملكي ألمسك بكيفي..
هديل توقف وتبعد عنه كم خطوة صغيرة وهو يقرب ماد يده يبي يسندها لانها تترنح بوقفتها..
هديل\ما ابيييك ابعد ابعد
غازي بعصبية\انكتمي لا أضربك ألحين..تعالي نعالج وجهك
مشى ناحية القصر اللي صار قريب منهم وهديل غيرت الاتجاه ناحية الملحق..
غازي\وين رايحة تعالي هنا..
هديل ويدها على فمها\بأرووح أعالج نفسي مالك شغل فيني.
غازي قرب منها\وعزة الله اذا مامشيتي الحين للقصر لأشيلك غصب عنك
هديل\ما ابي منك شيء كفاية اللي عطيتني اياه اليوم.
غازي\قداااامي
هديل تبكي\مااالك شغل فيني ماالك شغل ليش مهتم؟؟
غازي ببرود\جاريتي ولازم أهتم ورااك أشغال كثيرة.وألحين تجين ولا كييف؟؟

هديل نزلت راسها بألم ومشت وراه..
جاريتك ليش أنا نسيت ها الشيء مو طوول الوقت تذكرني فيه..جاريتك خادمتك عااملة في الاسطبلات وبكره
في المزرعة..بترميني مع العمال مع رجال مايعرفون الله ومايخافونه..يشبهونك با الضبط..
وضربك لي هل يرضي رجولتك..هل يشعرك باالعلوو والقوة..أخااف على نفسي منك..
يالقسوتك ياجلمووود..

دخلوا القصر وتوجهوا لغرفة اول مرة تشوفها هديل وتدخلها..خرج ورجع بعد دقايق وظل يناظر فيها بصمت..
دخلت ماريا و أول ماشافت وجه هديل مدت يدها على راسها وصدرها با الجهتين...
ماريا\يا اله السماء..ماذا حدث لكي؟؟
غازي ياخذ اللي بيد ماريا وكانت حقيبة طبية..قرب من هديل قرب كرسي وجلس عليه مقابل لها ..
غازي بهدؤ\بعدي يدك عن وجهك خليني أشووف..
هديل بعبرة\ما ابيك ماريا تشوفه انت لا.
غازي مارد عليها سحب يدينها وشد عليها وناظر بعيونها..
غازي\خليني أداوي الجرح..

,,,بأي جرح راح تبداء..وكيف تداويني وانت اللي جارحني..ما ابييك تتفضل علي بدوااك وعلاجك..
ما ابي يكون لك فضل علي ما ابييييييك..رحمتك يارب..
هديل سحبت يدها منه وحطتها على عيونها ووجها وصارت تبكي بشدة

هديل\ما ابيييك ابعد أنا اداوي نفسي ابععد عني لا تلمسني..
غازي يكلم ماريا\ماريا هل يمكنك تطهير الجرح حتى أعود..
خرج من الغرفة بشكل سريع..قربت ماريا من هديل ومسحت على راسها ..وبدات تهديها بالكلام المكسر..
ماريا\لاتبكي عزيزتي ستكونين بخير..
هديل\أنا أتالم كثيييرا ..
ماريا تبعد يدين هديل عن وجها وبدت تنظف الدم\لاتقلقي سيعالجك السيد انه طبيب ماهر
هديل بصدمة\طبيب؟؟
ماريا بلغتها الغير مفهومة تتكلم وهديل تناظرها مو مصدقة..
هديل تمسك يد ماريا\ماري أرجوووكي من يكون الطبيب؟؟
ماريا\السيد هو الطبيب.
هديل بتكذيب\هل السيد هو الطبيب؟؟متأكدة بانه طبيب؟
ماريا\أجل ياصغيرتي انه طبيب ولكنه ترك الطب منذ زمن بعيييد.

طبيب هذا القاسي يكون طبيب..مستحيل هذا أقسى وألعن من انه يكون طبيب ويداوي..ماراح اخليه يداويني..
مستحيييل أسمحله بها الشيء يعني يطعن ويعالج بنفس الوقت مو توه كان بيفك رقبتي با الكف اللي يبي يعالجني به..

هديل وقفت بسرعة وراحت عند المراية تشوف وجها وماريا وراها..
خذت المطهر وكملت تطهير فمها وانفها بشكل سريع..وأخذت لاصق طبي وخرجت من الغرفة بسرعة رايحة الملحق..
أول ماوصلت قفلت الباب عليها من داخل..وركض على غرفة النوم دخلت وقفلت الباب..
جلست على السرير مخطووف لونها من الركض..
وتفكر وش تسوي اذا هو جاء هنا..ما ابيه يلمسني ولا با الغلط..وهذا ماغير يمسك فيني ويشيلني..
قليل الخاتمة لازم يعرف حدوده وين ..بس كيف افهمه وهو مايسمعلي مهما صرخت وبكيت..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


وصلوا للقبر بعد معنااة طوويلة مع ابووه اللي كان يحاول فيه ينسى موضوع القبر..
بس هو كان مصر ومقتنع با اللي يسويه..
خلني أزورها يوبه أقل شيء أقدر أسويه اني ازورها با القبر..
ألمس ترابها وأوصي القبر عليها..لا يعورها با الضييق ..
اسمحلي استجدي الدوود يترك جسدها ولا ينخر عظمها..
يووبه ابي أكوون بمكانها..أعيش بظلمت القبر وأفديها..

وقف على قبرها والماء بيده..
هديل ياتوئم الروح تحسين فيني..؟
هذاني جيت يا الغالية..رجعت من الغربة بس مالقيتك..دورتك قالوا لي انك هنا,,
ليه يا الغلا وش اللي جابك لها المكان...
هو صدق ياهديل تركتيني وجيتي تعيشين هنا؟؟!
طيب ليه مافكرتي فيني..ماضاق قلبك بغيابي وأنا حي..
كيف يهنى قلبي بغيابك وأنتي ميته..
ميته..
هو صدق ياهديل صرتي ميته..


جلس على ركبه وصار يمسح على القبر وهو يبكي..
ماتبين تصحين وتروحين معي..
وشلك بظلام القبر والمقابر..تعالي معي..
والله بيتنا احسن من القبر..

رش الماء على القبر ودموعه تشارك بري القبر..
تبين اطلعك..احفر واخرجك يا الغلا..
يمكن لساتك عاايشة وتنتظرين اطلعك من ظلام القبر..



تكفون دلـونـي علىالقبر هالحـيـن
مـاعـااااد فيـنـي للصبر مقـدريـه

ووقفـت اطالـع قبرها بيـن نصبـيـن
وجلست اضـم اغلـى النصايـب عليّـه

واصيح وش بك يا غلا مـا ترديـن
اشتقـت همس إشفاهك النرجسـيـه

وش فيك جيت من السفر مـا تهليـن
ماهي بلك عـاده ولا انتـي رديـه

وحاولت في لحظة جنون اجـرح الديـن
وازيـح تـربـة قبرهـا فـي يـديّـه

وبالغصب شالوني حشـا تقـل مسكيـن
واصـرخ بهم والله والله حـيّـه

اقفت وتاهـت بـي جميع العنـاويـن
والحـزن يلعب داخلـي سامـريـه

ورجعت لـدروب الشقـا قبـل عاميـن
مدري مـن اللـي صـار فينـا ضحيـه


حس بيد أبووه على كتفه وعلي اخوه يمسكه يقومه من على قبرها..
هادي بقهرحزين\يووبه لييه ماتت؟؟ ليييييييييييييه؟
أبوعلي يضم ولده\مقدر يا ابووك..كلنا على هذا الطريق
هادي\مااالي صبر يوبه أحس روحي بتلحقها والله العظيم
علي\اذكر الله ياهادي..هذا امتحان من رب العالمين لك ولنا..مايجووز انك تعترض
هادي\من غبنتي يااخووي..>>غبنتي بمعنى حسرتي
علي\انت ترضى هديل لوكانت مكانك تسوي بنفسها كذا؟؟ترضى انها تعترض على حكم رب العالمين؟؟
صل على النبي واحمد الله على كل حال..ولكل شيء حكمة يا هادي.
ابوعلي يمسح دموعه بغترته\خلصنا يا ابووك الميت يزيدك غبن..عسى ربي يحرسها وينور لها..


كان هادي يبي يظل اكثر بس ابوه وعلي سحبوه ل السيارة وهم يدارون فيه..
كان يناظر قبرها بقلب محرووووق ويردد بصووت يقطع القلب..
يوصي القبر وكأنه يوصي انسان يفهم ويرد عليه الصوت..


ياقبر أعز انسان غالي سكن فيك
خفف عليه من التراب الثقيلي

ياقبر ماني بطيب عقب راعيك
اللي رعاني صار عندك نزيلي

أغليك أنا ياقبر من عز غاليك
مرحوم ياراعي الوفا الجميلي

يا اللي سكنت القبر صوتي يناديك
موتك جرح قلبي وهديت حيلي

ما أنساك والله لين قبري ينازيك
وأعلن من الدنيا العريضة رحيلي

وأشق جيبي كل ماحل طاريك
كنت أفتكر عمرك معنا طويلي

يبكي عليك البيت من عرض أهاليك
واليا دخلت البيت دمعي يسيلي..


:::::::::::::::::::::::::::::::::::

مر عليها يومين وهي على ها الحالة..فرااغ قااتل..
من بعد أخر موقف بينهم ماشافته ولا هو طلبها..
كانت تتمشى با القصر بس ما تجرأت أبدا تطلع الدور الثاني والثالث..
أغلب وقتها تقضيه مع ماريا في المطبخ او تساعدها بأي شغلة ثانية..
ماكانت تحتك مع اي خادمة من الخادمات..بس مع ماريا..
وكثير من وقتها كانت تتسلل للمكتب وتحاول تقنع نفسها بانها تماشي غازي وتدخل كلمة السر باسم رسل ..
بس اول ماتلمسه تقفله..وهي متاكدة انه يكذب عليها ..
مستحيل يسمحلي اراسل هلي..يمكن اذا انا كتبت رسل كلمة السر تطلع غلط وهو يضحك علي..
أو يمكن تكون صح..وأول ما احاول اشتغل عليه يطلع حاذف المسن بكبره..
ماراح أثق فيه..ماراح اسمحله يسيرني بكيفه ..

كانت مع ماريا جالسين على الطاولة اللي بحديقة القصر والقريبة من جهة المطبخ ..
كانت تستفسر عن غازي وعن غياابه ..
كل اللي قالته لها ماريا أن السيد طلب منها تهتم في رسل لحتى يرجع..
هديل\ولكن أين ذهب؟؟
ماريا\الى المدينة..
هديل\أين هي المدينة ..أووه ماريا اريد ان أسالك أين نحن الأن؟؟
ماريا\في الريف.
هديل\أعرف ذلك ولكن ماهي هذه الدولة..أعني ما اسم هذه البلاد؟؟
ماريا تتكلم بلغتها الغير مفهومة
هديل بقهر\ماري أعرف بأنك فهمتي سؤالي لما لاتجاوبيني..وتكفي عن المراوغة؟
ماريا تبتسم\لا أستطيع السيد حذرني من اخبارك..
هديل\لن أخبره أنك أخبرتني..
ماريا\أتريدين مني أن أخلف بوعدي ل السيد..لن أفعل.
هديل\لماذا لا يريدني أن أعرف أين أنا ألا يحق لي بأن أعرف..
...\بلى يحق لك أيتها الصغيرة.
هديل بارتباك تثبت اللثمة عليها\أهلا ماكس كيف حالك؟
ماكس يبتسم\بخير كيف حالك أنتي؟؟
هديل\الحمدلله بخير<<قالت الحمدلله با العربي بس ماكس فهم الكلمة
ماكس بعربية مكسرة\الحمد لله
هديل بابتسامة كبيرة ومفاجئة\ماكس هل تتكلم العربية؟؟هل تعرف الله؟؟
ماكس جلس قدامها على الطاولة\ومن لايعرف الله ياصغيرة..في الحقيقة انا لا أعرف العربية أبدا..
ولكني أعرف هذه الجملة الحمدلله ..فأنا أسمعها كثيرا وخصوصا من السيد..
هديل\هل تؤمن بالله؟؟
ماكس\بالتأكيد انا اؤمن با الرب..جميعنا نؤمن بالرب ولكن ديانتي ليست الاسلام..
هديل أرتاحت معه\أمقتنع انت بديانتك؟؟
ماكس\مقتنع بشدة..وماذا عنك؟؟
هديل\مقتنعة بشدة.
ماكس يبتسم بمحبة\اذن لن أقدر على تغيير ديانتك؟
هديل بخبث\أبدا لن تقدر على ذلك..أما انا فلدي الثقة بقدرتي على تغيير ديانتك انت..
ماكس بنفي\لا أعتقد هذا فأنا مؤمن بديانتي..
....\لابأس ان حاولت فهم الاسلام والدخول فيه.
ماكس يوقف\اهلا با السيد .
غازي\أهلا بك.
هديل نزلت راسها وشدت على لثمتها..وهي حاسة بعيونه عليها..
ماكس\ان الانسة الصغيرة تحاول تغيير ديانتي ولديها الثقة في ذلك.
غازي بتشجيع\وأنا لدي الثقة بقدرتها على ذلك..
ماكس يضحك بصوت عالي\اوووه لا أعتقد بأنك ستشاركها في المحاولة..
غازي\لاضير في ذلك..سأعلمك الاسلام وباستطاعتك ان تقراء عنه..فان صعب عليك شيء
قم بسؤالي او سؤال الانسة الصغيرة..فان اقتنعت به ووصلت الى النور..فساكون هناك لمساعدتك.
ماكس\لم لا تحاولون دراست ديانتي أنتما أيضا؟؟
غازي يجلس على نفس الطاولة معهم\لقد درستها ولكني لم أصل الى اي فائدة..أعتذر منك فلم اجد بديانتكم
مايجيب عن أسئلة كثيرة..وكأنك تتخبط في الظلام..
ماكس\لربما أنت تبالغ ياسيدي فتعليمات ديننا مفهومة جدا.
غازي\أنتم مومنون بان الرب هو ثلاثة بينما الرب الحقيقي اله واحد أحد ليس له شريك.
ماكس\لن تفهم ديانتي مادمت ترفض دراستها.
غازي\وأنت لن تفهم الاسلام مادمت متمسك بديانتك ورافض لدراست الاسلام.
ماريا بغضب\هل ستتشاجران الان ؟؟
ماكس\ههههههههههههههههههه لا بالتاكيد لن نفعل لقد كبرنا على الشجار
غازي بمرح\أجل ماريا لقد كبرنا كثيرا..ألم تنسي بعد؟؟
ماريا\وكأنني سوف أصدقكما..ولا سيدي النبيل لم انسى شجاركما الاخير بعد فلا تحاولا اللعب علي..
ماكس يتكلم بلغة ماريا الغير مفهومة..وغازي يشاركهم الكلام بنفس اللغة..
هديل حست بنفسها زيادت عدد وغير مهتمين بوجودها..
بس الحقيقة كانت انها تبي تهرب من اي مكان غازي يتواجد فيه..
وقفت بهدوء وأنسحبت قبل لا أحد يتكلم معها وهي تشكر الله ان غازي ماهاوشها على اللثمة..
تركت القصر بخطوات سريعة متوجهة للملحق..
دخلت وقفلت الباب بسرعة راحت لغرفتها تحممت وطلعت من الحمام ..
ظلت تناظر بملابسها القليلة جدا..
أووف أنا ماتعوودت على نفس اللبس أظل لابسته لازمني أغراض كثيرة بس ماني عارفة كيف أجيبها..
ماريا مارضت تاخذني معها لما طلعت تتسوق..

هديل\أرجوك ماريا أنا بحاجة للخروج من هنا.
ماريا\لا لن تذهبي معي..فا السيد حذرني من ان اسمح لك با الخروج أو مرافقتي الى أي مكان.
هديل\تنقصني بعض الحاجيات المهمة ماري يجب أن اقوم بشرائها..
ماريا\صغيرتي سيعاقبني السيد ان خالفت أوامره..لن تخرجي من هنا الا برفقته هذا ماقاله لي..
هديل بضجر\لن يعرف باني رافقتك..
ماريا بحزم\لن تذهبي معي كفي عن التذمر الان.
هديل\بل سأذهب..
ماريا\حسنا اخبريني ماذا تحتاجين من السوق وساحضره لكي..
هديل باحراج\أنتي تعلمين أعني أريد أغراض الفتيات الخاصة..
ماريا\حسنا ساحضرها لكي والان اقبعي بمكانك حتى أعوود..

قال ما اطلع من المزرعة الا معه..معناتها ماراح أطلع أبدا الله يعين يبي يحبسني هنا لزمن غييير معلووم..
يحسب انه راح يقهرني..عادي راح ابين له انه عادي مهما حبسني هنا ماراح اطلب منه يخرجني..
جلست على السرير بعد ماخلصت لبس وهي تفكر ..
ارجع القصر اشووف اذا يبيني بشيء او اطنشه..وانا وش مستعجلة عليه غير الغثاء يعني..
بكره من الفجر بيطلع اجازة ها اليومين من عيوني..أحسن شيء أظل هنا وأنام وبكره يصير خير..
ماعندي طاقة الحين لمواجهة وهواااش..وأكيد بيقول اتركي اللثمة ..ياارب رحمتك..
والله كنت مرتاحة يوم انه غايب عن المزرعة..

وقفت وراحت للمراية تناظر وجها اللي خف عن الورم من يومين..
والله احس اني راح أنسى ضربة الارض ولا باقدر انسى ضربته على وجهي..
لعل يدك الكسر ان مديتها مرة ثانية ..والله ان ضربني لا اضربه,,
ماراح اسكت له اكثر من كذا..والله ضربه يعوورني مرررة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كان جالس بمكتبه ويراجع الحسابات الخاصة بالمزرعة..وماكس موجود بالمكتب عنده..
غازي\لقد أهملت المزرعة في السنة الماضية ولذلك أرباح المحاصيل متدنية..
ماكس\ليس هذا هو السبب الوحيد سيدي..فلقد كنت اشرف على المزرعة بنفسي.
غازي يناظره\ما الأمر ماكس ..أتخبى عني أمرا ما؟؟
ماكس\في الحقيقة ان بعض عمال المزرعة ليسوا راضين بقرارك الاخير.
غازي\أعلم بان قراري أغضبهم ولكن الست انا السيد هنا والقرار الاول والاخير لي.؟
ماكس\نعم أنت السيد..ولكن انت لم تبرر سبب اتخاذك لهذا القرار
غازي\لست مجبرا على التبرير لهم باي شيء..هو قراري واتخذته..وسيتم تنفيذه قريبا.
ماكس\كما تريد..ولكن يجب أن تحذر من بعض العمال فهم غاضبون جدا ومتنمرون..
غازي\هل تقصد فيكتور؟؟
ماكس\أجل فكتور واخرون معه يرفضون الامتثال لقرارك..
غازي\أمرهم لا يقلقني فأنا أنوي تسريحهم من العمل..
ماكس\ولكن هم يحبون عملهم ياسيدي..
غازي\ان كانوا يحبون عملهم فيجب أن يطيعوا سيد العمل..أخبرهم بذلك.
ماكس يوقف\حسنا سافعل ماتامرني به..والان تصبح على خير..

خرج ماكس وترك غازي يكمل باقي الحسابات اللي كان فيها تلاعب كبير ..
وقف واتجه للمكتبة يدور على كتاب يختص بالمالية بس اكتشف ان التلاعب وصل لمكتبته وصارت الكتب مرتبة
بشكل يقهررر..
وبلحظة تذكر ان هديل هي اللي رتبت المكتب بأمر منه وعرف انها هي اللي رتبت الكتب بها الشكل..
هز راسها وهو يبتسم من لقافتها..
ابتسم بخبث يعني مو نااوية تتعدل..أوكى نشووف وش تسوين بكره..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛

صحت مثل كل يووم ميييتة من البرد..نامت وهي لابسة المعطف اللي عطاها اياه غازي ومتغطية
بالمفرش وبطانية ثانية..بس تحس بكسل وضعف بعظامها اكييد من البرد والنووم الزفت..
كانت بكل ليلة تقضيها بها المكان تتخيل اصوات وتشوف خيالات من الطاقة بسبب أغصان الاشجار
اللي تتحرك بشدة الرياح..تقراء كل اللي هي حافظته من القران والاذكار وتحصن نفسها..
أحيانا تتمنى لو يكون عندها مصحف..
أشتقت اقراء القران يااارب لاتجعلني من اللي يهجروا القران وتصد قلوبهم عنه..
بس مصحفي الصغير كان بشنطتي اللي اخذها مني..ذنبي برقبته يااارب..

فزت من على السرير بسرعة تبي تبعد الكسل والخمول عنها..راح اطلع من هنا على طوول ل الاسطبلات..
ماراح اخليه هو يأمرني اييه لازم اروح بنفسي ولا اخلي له فرصة يكلمني ويستفرد فيني..
ماراح اكون لحالي ماكس معي واكيد هو اللي راح ينظف الفرس مو أنا لبى قليبه ها الماكس الاشقر..

بدلت ملابسها بملابس العمل اللي استعارتها من عند ماريا..وكانت عبارة عن قميص كاروهات وجنز علاقي..
لبس العمال با الضبط..وكانت الملابس كبيرة عليها مررة..
طلعت من الملحق بسرعة وتوجهت ل الاسطبلات..ضحك عليها ماكس لما شافها لابسة ها اللبس
وعلق على شكلها وهي مطنشته..
ماكس\ههههههههههههههههههههه منظرك راائع جدا..
هديل تكتم ابتسامتها\كف عن الضحك والا ساكلفك بعملي واعوود ل النووم..
ماكس\ههههههههههههههههه لا لا ايتها الصغيرة لقد نجوتي با المرة الاولى لكن الان ستقومين بعملك على اكمل وجه.
هديل تمثل الضعف\مااكس ايها الطيب قم انت بتنظيف الفرس وانا سانظف الحضيرة ارجووك..
ماكس\ستنظفين انتي الفرس والحضيرة وانا اساعدك مارايك؟؟
هديل\هذا ليس عدلا فأنا أعاني من الحساسية من الحيوانات <<ماتدري كيف طلعت معها الكذبة
ماكس باهتمام\ان كان الامر هكذا فيجب ان لاتدخلي الحضيرة أبدا
هديل ندمت على كذبتها لما شافت اهتمامه فيها\لا لست مصابة بالحساسية..
ساقوم بعملي وانت معي اياك ان تترك الفرس تقترب مني.
ماكس\لن اسمح لها بذلك أعدك..

دخلوا الحضيرة وهي بدت تسوي مثل المرة اللي مضت ترتب القش وتغير اللي يقول لها ماكس عنه..
بس كل مالمحت الفرس تتحرك صرخت وشتمت ماكس اللي يضحك عليها..
هديل بعصبية\كف عنن الضحك انت توترني كثيرا..
ماكس يحاول يكتم ضحكته\لا استطيع هههههههههههههههه انك راائعة حقا
هديل تثبت لثمتها\لاتقولي كذا ياورع منقوود عندنا..>>بالعربي
ماكس\اتفقنا على ان تتكلمي بالانجليزية حتى افهمك..
هديل تقرب من الفرس بعد ماثبتها ماكس لها وتمد يدها تبي تلمسها بس تتراجع..
هديل\مااكس ارجووك قم انت بتنظيفها وانا أقوم بتنظيف حضيرة أخرى..
ماكس\المسيها برفق لن توذيك صدقيني..
هديل تمد يدها\انها المرة الأخيرة أقسم ان تحركت ساصفعها واهرب الى الابد..

ماكس مارد عليها ظل يناظر وراها وهو كاتم ابتسامته عشان ماتلاحظ..
اول مامدت يدها بتلمسها حست بيدين على خصرها ترفعها وجسم لصق بجسمها من ورى
تقربها من الفرس ويلصق وجها برقبة الفرس..
صارت تصرخ بصووت عالي مرعووبة وتحاول تبعد نفسها بس كانت اليدين تثبتها بالفرس اكثر واكثر..
رفعت يدها وضربت الفرس تبيها تبعد عنها ثارت الفرس وصهلت بصووت عالي وشكلها تضايقت من هديل..

سحب ماكس الفرس بسرعة وحاول يهديها لماشافها ترفع ارجولها الأمامية وتضرب الأرض بقووة..
وهديل فتحت عيونها في لحظة وشافت جسم طويل عريض يوقف بينها وبين الفرس الثايرة..
كانت دموعها متحجرة بعيونها والرجفة تهز جسمها هز قوووي..
حاولت تمشي وتطلع من الحضيرة بس ماقدرت تحس بضعف أصاب أرجولها والرجفة كل مالها تزيد..

قدر ماكس والشخص اللي معه يسيطرون على الفرس ويهدونها وعطاها ماكس كم قطعت سكر..
سمعت كلام مو مفهوم لها وبعدها ضحك الرجلين عليها..
ماقدرت توقف اكثر جلست على ركبها وهي ترجف من الصدمة لما التفت لها الشخص الثاني واللي كان غازي..

كان مبتسم وأول مرة من عرفته تشوفه يبتسم..
كان لازم اعرف من اللي لمسني بها الشكل مافيه غيره الحقيير مايخاف الله ماله حق والله ماله حق..
دمعت عيونها من القهر والزعل وطلعت شهقة من اقصى قلبها ماقدرت تكتمها أكثر..

ماكس قرب منها بخوف وسالها اذا كانت بخير..بس هي ماردت عليه عيونها ظلت على الجلموود اللي كان يناظرها
برضا عن اللي هو سواه..تذكر كلامه زين لما قال لها انتي ملكي والمسك بكيفي..
الى متى بيظل يتمادى بحركاته معي أحس جسمي شااب ناار..مايجووز حرام حسبي الله عليه..

ماكس مد يده لها يبي يوقفها بس غازي ماسمح له..لانه قرب منها ورفعها عن الارض بسرعة..
سحبت نفسها منه بقووة وهي تصرخ فيه..
هديل\لاتلمسنيييييييييييييييييييييييييييييي
غازي\حلالي بكيفي..والحين لساتك خايفة من الفرس؟؟
هديل بكره\حلالك بجهنم يا متخلف ياكاااافر لاتتعدى حدود الله يا حقيييييير الا حدوود الله مايجووز لك..

انتبهت ليده اللي امتدت لها يبي يسحبها بس هي من الخوف تمسكت بماكس ووقفت وراه
تحت نظرات غازي المحرررقة لها ,,,




الى الملتقى باذن الله تعالى يوم الاثنين ,,

لاتحرموني أراكم فهي تهمني..


صدووود...

دانه السعودية
08-31-2011, 12:31 AM
10

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..





البارت العاشر ,,,


لا تلقي فؤادك في يدي

أخاف عليه و هو طفل من الكسر

و لا تسفحي الدمع الثمين على آمرئ

تعلم أن الدمع ضرب من المكر

أحب فجازته الخلائق بالأسى

وفى فأجابته الخلائق بالغدر

إذا قال: أهوى كذبته تجارب

مخضية بالحزن و الألم المر


المرحوم غازي القصيبي,,,ماكس مد يده لها يبي يوقفها بس غازي ماسمح له..لانه قرب منها ورفعها عن الارض بسرعة..
سحبت نفسها منه بقووة وهي تصرخ فيه..
هديل\لاتلمسنيييييييييييييييييييييييييييييي
غازي\حلالي بكيفي..والحين لساتك خايفة من الفرس؟؟
هديل بكره\حلالك بجهنم يا متخلف ياكاااافر لاتتعدى حدود الله يا حقيييييير الا حدوود الله مايجووز لك..

انتبهت ليده اللي امتدت لها يبي يسحبها بس هي من الخوف تمسكت بماكس
ووقفت وراه تحت نظرات غازي الحارقة..
حس الغضب وصل لأعلى مستوى عنده كيف تتجراء وتقول كل ها الكلاام الكبير بحقه..
وكيف تتجراء تحتمي بمكاس عنه..تعتقد انه ممكن يساعدها ويخلصها منه..

ماكس كان واقف بمووقف محرج جدا,,بالتاكيد ماراح يسمح لغازي يضرها ..
والاكيد أكثر انه مايقدر يمنع غازي من شيء..مع انه مو فاهم كلام هديل ولا مقدر حجمه ..
ماكس\أرجووك ياسيدي أن تهداء قليلا..مهما كان ما قالته فهي لا تقصد ذلك..
انها مرعووبة تماما وتحت تاثير الصدمة اغفر لها ماقالت..
غازي بحدة\ماكس اخرج من هنا ..
هديل برعب\لا ماكس اياك..
ماكس بحيرة\سيدي أرجووك انها صغيرة لاتعي ماتقوله..
غازي\ماكس ابتعد من هنا..
مد يدينه يبعد ماكس عن طريقه بس ماكس مسكه وحاول يبعده عن هديل..
ماكس\يارجل ماذا تفعل انها فتاة..

هديل أدركت انها اذا ظلت هنا فهي مذبوووحة وما أحد راح يخلصها منه حتى ماكس..
بحركة سريعة منها دفت ماكس بقووووة على غازي لدرجة انه ضرب في غازي وطاحوا الاثنين سوا..
وخرجت من الاسطبلات ترررركض هاربة منه ماتجرات تناظر وراها تحس فيه قريب منها وبيمسكها..
صرخت أكثر وتوجهت للملحق ماصدقت توصل..دخلت وهي تلهث من التعب والخوف..
قفلت الباب عليها دخلت الغرفة قفلت الباب ودخلت دورة الميااه وقفلت الباب,,
ياااويلي انا وش سوويت وش قلتله والله بيذبحني أنا كفرته كفررته,,
بس يستااهل خله يحس با اللي جالس يسويه الحقييير..قلتله لا تلمسني بس هو مايفهم..والله بيذبحني..
مابيجيبها لبر..أحسن شيء أظل هنا كم يوم لحتى يهداء ولا ينسى اللي صار..ولا أموووت..

بينما كان الرعب شال عظام هديل,,
كان الحال عند غازي وماكس ,,,
ماكس منسدح على ظهره\ههههههههههههههههههههههههههههه اوه يا الهي أكاد أمووت من الضحك
غازي ينفض ملابسه من القش\كف عن الضحك ماكس ايها الضعييف..لقد هزمتك فتاة..
ماكس\هههههههههههههههه انها فتاة راائعة جدا ارجوك ترفق بها..
غازي يناظره بشك\كيف استطاعت ان تدفعك بسهولة..هل انت متفق معها..؟؟
ماكس\لا أدري كيف استطاعت فعل ذلك ولكن الخوف يفعل الكثير أحيانا..
غازي يبتسم\معك حق لقد كانت مرعوبة جدا..
مد يده وسحب ماكس عشان يقووم بعد ماكان منسدح على القش...

خرجوا من الاسطبلات ..
ماكس\أريد أن أخبرك بأمر ما..
غازي\أسمعك ما الأمر؟؟
ماكس\الأمر متعلق بصوفي ..
غازي\ما اللذي حصل معها؟؟
ماكس\أنها قادمة الى المزرعة اليوم.
غازي\أهنئك أيها العاشق..
ماكس\لم تعد تعني لي شيئا منذ زمن بعييد..
غازي\أحقا ماتقوله ماكس فأنت تحبها كثيرا لا تنسى ذلك..
ماكس بجمود\نعم أنا متأكد..فان سمحت لي أريد أن أذهب الى المدينة سأكون في المصنع هناك..وعندما
تذهب هي سأعود..
غازي\وكم سيطول غيابك..؟
ماكس\لا أعلم..فأنا لا أعرف كم ستمضي من الوقت هنا..
غازي\ان كنت تريد الذهاب خلال هذا الاسبوع فلك ذلك..
ولكن يجب أن تعود الاسبوع القادم لأني سوف أغادر الى الوطن وأنا بحاجتك هنا يارفيقي..
ماكس\هل يجب ان تذهب الاسبوع القادم؟؟
غازي\نعم فلدي عمل هناك يجب أن أنهيه بسرعة..
ماكس\حسنا اتفقنا..ساكون هنا الاسبوع القادم..
غازي\وماذا عن صوفي..يحب أن تجد حلا لخلافكما؟؟مارايك أن تبقى وتلتقي بها؟؟
ماكس\لاأضمن نفسي ان أنا رايتها..
غازي يبتسم\أيها الخبيث
ماكس يدف غازي بقوة\يالتفكيرك المنحرف..
غازي\أنا محق الهرب من كليكما لن يحل المشكلة أبدا..
ماكس\الحل واضح ولكننا نتمادى في تأخيره..
غازي\انكما غبيان الحياة تمضي وانتما واقفان تنتظران ان تحل مشاكلكما بنفسها..
ماكس\ماذا تقترح أن أفعل معها؟؟
غازي\أنت الرجل والأموور بيدك وتحت سيطرتك..لو لم تكن تحبك لماعادت الى هنا..
ماكس\لست مستعدا لرويتها اليوم..
غازي\كما تشاء انها حياتك أنت.
ماكس\أريدك أن تعدني أولا..
غازي عقد حواجبه باستفهام\أعدك بماذا؟؟
ماكس\بأنك لن تؤذي الانسة الصغيرة..
غازي بغضب\لن أعدك بشيء..يجب أن تنال عقابها..
ماكس\ترفق بها أرجووك لقد كانت مرعووبة..
غازي\حسنا سأعدك ولكن أريدك أن تعدني أنت أيضا..
ماكس بحيرة\أعدك بماذا؟؟
غازي بخبث\أن تبقى هنا وتحل مشكلتك مع صوفي.
ماكس\لااا هذا ليس عدلا..ماشان صوفي بينك والانسة الصغيرة..
غازي\ان لم تعدني بالبقاء فسوف أعاقبها بشددة..
ماكس بقهر\أنت رجل لئييم ..حسنا أعدك والان عدني أنت..
غازي\أعدك..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛

بعد غروب الشمس وهي لساتها متخبية بغرفتها سمعت ماريا تطق الباب وتناديها..
قربت من الباب الرئيسي للملحق بخوف
هديل\ماريا؟؟
ماريا\أجل أنا افتحي الباب.
هديل\هل أنتي لوحدك ؟؟
ماريا\أنا لوحدي أسرعي وافتحي هذا الباب.
هديل تفتح الباب وهي تناظر ورى ماريا..أول مادخلت ماريا قفلت هديل الباب وتسندت عليه..
ماريا باستغراب\ماذا تفعلين؟؟
هديل\لاشيء..هل تريدين شيئا؟؟
ماريا\أجل أريدك أن تساعديني في تحضير غرفة ل الضيفة ..
هديل\حسنا سأفعل ولكن ليس اليوم ..
ماريا بعصبية\ولكن صوفي ستأتي بعد ساعتين.
هديل\من صوفي هذه؟؟
ماريا\ابنت أختي وتكون زوجة ماكسيميليو..
هديل بصدمة\ماكس متزوج؟؟
ماريا\نعم متزوج وصوفي زوجته..
هديل\ذاك الخائن لماذا لم يخبرني عنها.
ماريا\لا أعلم والان هيا تعالي وجهزي غرفتها أرجووكي..
هديل بخوف\أووه لا ماريا لن أخرج من هنا سيقتلني السيد..
ماريا\لا أيتها المشاكسة لن يقتلك قال ماكس بانه توسط لك عنده وهو سامحك..لماذا أغضبتيه؟؟
هديل بشك\سامحني؟!!
ماريا\يا اله السماء نعم لقد سامحك والان هيا معي الى القصر..أريد أن أحضر العشاء..
هديل\حسنا سأرتدي حجابي وأتي معك..
ماريا\ياصغيرتي انتي رائعة دون حجابك لم لا تبقين هكذا؟؟
هديل تبتسم\هذا لا يجووز في الاسلام..أنا ملزمة با الحجاب..وقد يغضب الله علي..
ماريا تتنهد\حسنا كما تريدين ولكن هيا أسرعيييي..

توجهوا للقصر وهديل مو مصدقة انه سامحها..
أكيد يكذب عليهم وأول مايشوفني بيضربني..واذا ضربني عادي يضربني المهم قلت اللي بقلبي له..
يمكن يصحى على حاله..ويترك منه استفزازي ولمسي..
يا الله كيف تغير حالي معه..أنا ماكنت كذا كنت أخاف من الضرب والصراخ..
كنت مسالمة وأرضى برأي أبوي وأخواني من دون نقاش..بس ألحين أأحس اني صرت عدوانية..
متوحشة طوول الوقت وأنا شادة أعصابي أخاف يلمسني أو يضربني..

ماريا تقاطع أفكارها\حسنا أريد منك أن تقومي بتغيير الملائات والشراشف..
ثم شغلي جهاز التدفئة فا البرد قارص في الليل..
هديل\والله أدري ان البرد يذذذبح في الليل بس الشكوى لله..
عسااك ياماريا ماتذوقي اللي اذووقه من البرد..>>با العربي
ماريا\أنا لا أفهمك ياصغيرتي
هديل\قلت بأن البرد قاارص جدا..هل هذا فصل الشتاء؟؟
مارياتهز راسهابالنفي\لا ياعزيزتي لم يأتي الشتاء الحقيقي بعد..
هديل\أين أجد الغرفة التي تريدين أن أقوم بترتيبها..
ماريا\با القرب من غرفتي الباب الثالث من اليسار..


توجهت هديل للغرفة اللي قالت لها عنها ماريا..فتحت الباب وكانت الغرفة مضائة بنور خفيف..
شغلت الانوار وناظرت بأنحاء الغرفة..تسألت مادامت صوفي زوجت ماكس ليش ماتعيش معه ؟؟
شغلت جهاز التدفئة..
بدت في شغلها وتفكيرها محصوور في غازي وخوفها منه..
ماني فاهمة عناده وتمسكه بقولت اني ملكه وحلاله..هو مو مجنون والأكيد مو كافر..
ليش يتعدى حدود ربي بها الشكل؟؟لويين بيوصل..طيب وش غايته من اتباع ها الاسلووب..
يبي يثبت شيء..انه ملكني كجارية..بس هذا مايعطيه الحق انه ينسى الشرع..
ويمكن اللمس عنده شيء عادي يلمس بنت ماتصير له..معقوولة ليش لا هو عايش برا وشكله ماخذ راحته..
ويبي يعودني على ها الشيء..وجع بقلبه الحقييير..
لا ياربي اذا كان كذا والله لا أطلع عيوونه..من يرده عني اذا جاء يضربني..أنا لازم أهرب منه..
مافيه حل الا أني أهرب منه وأرجع لأهلي..
ياقلبي يا أبوي ألحين يدورني بكل مكان ولا هو لاقي لي أثر..مايدري اني في بلاد ماأعرف اسمها..
بس لاتشيل هم يوبه والله أهرب منه وأرجعلك..وأتحدى اذا قدر يأخذني منكم مرة ثانية..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛


دخلت المطبخ عند ماريا اللي كانت جالسة على الكرسي وعيونها مدمعة..قربت منها ومسكت يدها..
هديل بخوف\ماريا عزيزتي ما الأمر..لم تبكين؟؟
ماريا\اناقلقة جدا..واعجز عن العمل بتركيز..أنظري الى المطبخ كيف يبدو وكان حربا قامت هنا..
هديل\لم القلق ما اللذي يوترك؟؟
ماريا\انها صوفي..
هديل\مابها هل حصل لها خطب ما؟؟
ماريا\لا وانما أنا خائفة من زيارتها هذه المرة..
هديل\أعذريني ولكني لا أفهم ماتعنين..
ماريا\ليس با الامر الكبير لاعليك..السيد سيطلب العشاء ولن يكون جاهزا..
هديل بسخرية\لاتقلقي لن يمووت جوعا فهو ضخم جدا على المووت من الجووع..
ماريا تضرب هديل على كتفها\لاتتكلمي عنه هكذا..انه سيدي وغال على قلبي..
هديل\لم أقل غير الصواب..لا تغضبي..
ماريا\لم لا تطيعين أوامره بصممت وتكفي عن الشجار معه؟؟
هديل\لأنه رجل قاسي لاقلب له..وأنا لا أطييقه..أتمنى الرحيل من هنا بأسرع وقت ممكن..
ماريا\تقولين هذا لأنك لاتعرفينه جيدا..والان اخرجي من مطبخي سأحضر العشاء ل السيد..
هديل\ولكنك مرهقة..سأقوم أنا بتحضير طعامه..أبقي مرتاحة..
ماريا\ماذا لا لن تفعلي..هذه شغلتي انا..ولا أريدك أن تعملي بمطبخي فهو مملكتي الخاصة
هديل\بل سأفعل وأنتي ان أحببتي ظلي هنا وراقبيني فلن أسرق ملعقة أو بصلة..
ماريا\هههههههههههههههههههه يالخبثك..هل تعرفين الطبخ ؟؟
هديل بمحبة\أجل أمي علمتني كيف أطبخ..امممممممممممممم حسنا ساطبخ الكبسة الخليجية بالتاكيد انتي لم
تتذوقيها من قبل..ستعجبك بالتاكيد..
ماريا\لايهم ان اعجبتني المهم هل سيحبها السيد..
هديل\أفا عليك سعووودي عند الكبسة يصير بطيني<<بالعربي..با التاكيد<<با الانجليزي

وفعلا بدأت هديل بتقطيع البصل والطماطم..والتوابل مع الدجاج..
كانت تشتغل وماريا كل شوي تتلقف وتسالها ليش سويتي..ويمكن شوي ..طيب زودي ملح..
بس هديل كانت تتهاوش معها وهي تضحك عليها..وتعلم ماريا بالمكونات وكم مدة الطبخ..
بعد ساعة كانت الكبسة جاهزة..حضرتها هديل بصحن متوسط وحضرت صحنين معها لان ماريا قالت لها
ان ماكس راح يتعشى مع غازي..
قدمت ماريا العشاء بغرفة الأكل تحت أنظار غازي المصدوووووووووووووووووومة..
ونظرات ماكس المتعجبة من العشاء الغريب اللي تحضره ماريا..
وقبل لا تطلع ماريا من الغرفة..سمعت صوته الأمر..
غازي\ماريا.
ماريا\نعم سيدي
غازي\من طبخ العشاء؟؟
ماريا\لست أنا..
غازي\توقعت هذا..
ماكس\ما أروع الراائحة..لكن ماهو الطبق ماري؟؟
ماريا ماقدرت تنطقها صح\نسيت اسمها
غازي\الكبسة.
ماكس\مهما يكن لن أتوارى عن أكل صحني كاملا..
غازي\هل من الممكن أن تنادي من طبخ العشاء الى هنا..
ماريا\حسنا اللتي طهت العشاء تختبىء في المطبخ..
غازي\اطلبي منها الحضور الى هنا أرجوكي..
ماريا\سأفعل.بالاذن منكما..
ماكس وهو ياكل\يارجل انه طبق رائع..
في الحقيقة لقد مللت من طبخ ماريا<<كان يناظر الباب بخووف لاتسمعه ماريا
غازي\انها الأكلة المفضلة لدينا في الخليج..كم اشتقت لأكلها..
ماكس\يالسعادتكم فهي طيبة جدا..

::::::::::::::

كانت ماسكة يد هديل وتسحبها من المطبخ..لأنها اول ماقالت لها ان السيد يطلبها..
شافتها بتطلع من المطبخ بتهرب على الملحق بسرعة بس ماريا مسكتها..
هديل\سيقتلني اتركيييييييني ماريا أرجووكي..
ماريا بغضب\لن يقتلك لقد سامحك الا تذكرين..
هديل\لم يسامحني..أيتها الخااائنة لم اخبرته أنه انا اللتي طبخت العشاء..
ماريا\لا أعرف الكذب<<وبعدها تكلمت بلغتها الغير مفهومة..
هديل\ما أغباني كان المفروض أعرف انه بيدري انه انا اللي طبخت<<بالعربي
ماريا\كفي عن الشجار اذهبي الان..
هديل بكذب\لا أعرف اين غرفة الطعام..
ماريا\ألن تكفي عن الكذب..
هديل بخووف\هل هو غاضب؟؟
ماريا\لا لا أعتقد ذلك..
هديل\لاتعتقدي..لا شان لي لن اذهب الا وأنتي معي..
ماريا\ولماذا اذهب معك؟؟
هديل\كي لا يضربني..
ماريا باستسلام\هو ليس متوحشا كي يضربك لانك طهوتي العشاء..ساذهب معك..
هديل بتهديد\ان ضربني ساقتله..لا تقولي اني لم احذرك..

ماريا تمشي ومطنشتها..وصلوا لغرفة الطعام وهديل متخبية ورى ماريا..
عند الباب هديل مسكت يد ماريا..
هديل برجاء\اياكي ان تسمحي له بضربي..ساقتله..
ماريا\لن يفعل ..والان ادخلي..
هديل\أنتي اولا..
دخلت ماريا وهديل رافعة ضغطها مشت وراها بعد ماثبتت لثمتها..

ماكس\ههههههههههههه أهلا با الخائنة..
ماريا\هي من طهت العشاء سيدي..
غازي رافع حاجب وبابتسامة مابينت اسنانه\لا يكون هذا أعتذار عن غلطت الصباح..
هديل رفعت عيونها فيه بغضب\أنا ماغلطت عشان أعتذر والكلام اللي انا قلته هو الصح..
غازي ببرود\أجل قلتي كلامك صح؟؟
هديل\ايه..والعشاء سويته عشان ماريا كانت تعبانة فحبيت أساعدها..مو عشانك..
غازي\ماعجبني أكلك..أنتي ماتعلمتي في بيت اهلك؟؟
هديل مصدووومة وما أنتبهت لصحنه الفاضي..هذا من جده يتكلم..
حشا كأنه زوجي ويتمسخر علي..وماله دخل يذكر اهلي..
هديل بقهر\لا تطري اهلي على لسانك..واذا مو عاجبك احسن مووت من الجووع..
غازي بقسوة\نسيت انهم تخلوا عنك وأرخصوووك وأكيد هذا الشيء يجرحك..

كانت طعنة بصمييييييييييييييييييييم الرووح المكسووورة ,,
وماكان الرد عليها الا شهقة من ضلع مكسووور ينضم لباقي اخواانه المكسوورين..
ماقدرت تحبس الدمعة..الكلمة اقوى وأقسى من الف كف من يدينه ..
ياكلمة تدمي الروووح ..تعطب ضلووع الصدر بحسرة وحنيييين..

عيونه بعيونها..رجفتها المعتادة بتواجده كانت مالكتها من اعلاها لأسفلها..
اللثمة كانت تتحرك بحركة انفاسها السريعة..
الدمووع أتخذت طريق النزوول من قسوة الطعنة..
لارد سيشفي غليلها ..لا كلمة قد تداوي روحها وتثير غضبه ..
هي اضعف منه بكثيير..
ما أعتادت يوما على تلقي الجراح مراراً..
روحها ما حقدت على أحد كحقد رووحه الفرعوونية..
ماعرفت كيفيت الطعن بكلمة وابتسامة..
تربت على المحبة والابتساامة بوقت الألم..
لا تعرف نفث السموم بكلمات صغيرة حقييرة..

نزلت راسها وانسحبت من الغرفة بانكسار هادىء..
تحت انظار ماكس وماريا اللي مو فاهمين أي كلمة..ومتعجبين من الوضع..
بس من ردت فعل هديل الأخيرة عرف ماكس ان غازي اخذ بحقه من هديل على اللي صار الصباح..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛
على الشرفة التابعة للقصر ..ومع نسمات جليييدية وصوت الرياح يعدوو لتارة ويسكن لتارة أخرى..
تم استقبال صوفي بمحبببة من ماريا..واحترام من غازي..وغياب مقصوود من ماكس..

غازي\كيف حالك صوفي لم أرك منذ زمن؟؟
صوفي بابتسامة ساحرة\أنا بخير..وماذا عنك؟
غازي\بخير شكرا لك..
ماريا تحتضن يد صوفي\اااه كم اشتقت اليك ياصغيرتي.
صوفي\أيتها العزيزة اشتقت لك كثيرا..
ماريا\كيف كانت رحلتك الى هنا؟؟
صوفي\لم أواجه المشاكل لقد استقبلني سائق السيد في المطار وأحضرني الى هنا..
ناظرت بغازي<<شكرا لك على لطفك واهتمامك..
غازي بابتسامة\لاتشكريني فأنتي تستحقين الأفضل دوما..
ماكس\مرحبا صوفي..كيف حالك؟؟
صوفي وقفت بارتباك ومدت يدها تصافحه\مرحبا ماكسي أنا بخير أشكرك.
ماكس جلس بجنب غازي\لم ينادني أحد باسم ماكسي منذ زمن..
صوفي\أسفة اعتدت على مناداتك بهذا الاسم.
ماكس بحدة\لازلتي تذكرين ذلك اذن..أمر غريب ظننتك نسيتي.
صوفي بنفس الحدة\لا لم انسى..وكما أني لم انسى قلة الذووق لديك يبدو بانها لم تتغير.
ماكس يبتسم فهذي أول مرة تتكلم معه صوفي بنبرة حادة\لا لازلت كما انا لم تغيرني الشهرة..
صوفي كانت راح تثوور بوجه ماكس ولكن احترمت تواجد غازي وماريا..
صوفي\اسمحوا لي..سأذهب ل النوم كانت رحلة متعبة..عمتم مساءً

بعد ما انصرفت صوفي..ألتفت غازي على ماكس بعصبية..
غازي\غدا تذهب الى المدينة أيها السيد..هل تفهم..
ماكس\لن أذهب.
غازي\ماكان لك أن تتصرف معها بهذا الاسلووب وانتما لم تلتقيا منذ زمن.
ماكس\لقد تغيرت كثيرا..هل رأيت كيف تتكلم معي؟؟
غازي\يالك من أحمق..لاتضع الفرصة من يدك أصلح الوضع بينكما..
ماكس\يبدوو بان صوفي اتخذت موقفا جديدا.

غازي مارد عليه وهو يثبت نظره على طيف يمشي عند الملحق..
أسئذن من ماكس ومشى باتجاه الطيف..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كانت جالسة على السرير حاضنة نفسها وتبكي بشكل خلاها تخاف من نفسها..
كلامه ذبحننننننني مع اني ادري انه مو صحيح..بس مجرد التفكير فيه يقتلني..
تخلوا عني..مستحيييل يتخلوا عني هذولاء أهلي..وأبوووي حبيب قلبي..سراجي على دروب الألم..
ماينساني أكيد ألحين يدور علي بكل مكان..فديتك يوبه وين بتلقاني وانا مدري ويني..
كيف يتجراء ويحملهم الخطاء بينما الخطاء يتلبسه..
أرخصوني..ما أستغرب تفكيره المنحط..جلموود مايعرف معنى الأب والأم مايعرف العلاقة
بين الأخوان..هو السبب في فراقي عن هلي هو اللي حرمني من أمي وأبوي وتوئمي الغالي..

قامت وصارت تدوور في الغرفة ياااربي مخنوووقة مو قادرة أتنفس..
ضااايقة قهرني بكلاامه قهرنييييييييييي..<<كانت تبكي وتشهق بصووت عالي,,
شالت حجابها ورمته على شعرها بشكل فوضوي وخرجت من الملحق..
مشت ومشت ولا تدري وين ترووح بس تمشي..
مع برودت الجو وسرعة الرياح..تحس النار تشتعل بقلبها وعيونها..
طيب ليه أنا أبكي كذا ليييييه؟؟ وش صار فيني..
وش اللي مخوفني كذااا..ليه مرعوووبة وما أبي أفكر زين؟؟
لايكون صدقت كلامه..
هل فعلا هلي تخلوا عني..معقووولة أبوي يسويها..
لااااااااااا لا مايسوونها هو مايعرفهم..أبوي طيب حنوون مايسويها..
أمي مستحيييل تتخلى عني..هاادي حبيب قلبي وعدني يرجعني..
جلست على ركبها بضععععف وهي تبكي وتردد..
مانسوني ..والله مانسوني..هو يكذب علي يكذذذذذذذب
ناظرت السماء وهي تناجي أبوها.
هديل بصوت مبحوح\يوووبه ووينك؟تأخرت علي وأنا انتظرك..تعااال تكفى يوووبه لاتنساني..
قهرني يوووبه قهرنيييييييي.
ضمت نفسها وحطت راسها على ركبها ورجعت تبكي ...

سمعت صوووت أول مرة تسمعه..لا مو الصوت الصووت معرووف ومحفووظ بذاكرتها..
بس النبرة غريبة عليها..أول مرة تسمع هذي النبرة..
غازي\ماكنت أدري ان قول الحقيقة راح يسببلك كل هذا الانهيار..
ظلت على حالها مارفعت راسها ولاردت عليه..حاولت تكتم صوت بكاها بس ماقدرت..
غازي يكمل كلامه بهدؤ\وماكنت أدري انك حاطة في بالك الخلاص مني..وانه عندك الأمل في الرجووع
لأهلك..ماأدري اذا كانوا غشووك بالكلام وقالوالك انك تقدرين ترجعين بعد ما اتنازل عن هادي..
لأن هذا شيء مستحييييل..أنتي صرتي ملك لي تنتمين لي..وأهلك والماضي لازم تنسينه..
لازم تنسينه وتتقبلين الوضع اللي انتي عايشته ألحين..
هديل ببحة\بأرجع لهم..ما أبيييك.
غازي جلس قريب منها وظل يناظرها ووجها بين ركبها..
غازي\كل ماتقبلتي الوضع بسرعة ترتاحي أسرع..
حط يده على شعرها ومسح عليه..
غازي\انسي انسيهم..والله العظيم نسووك انسيهم
بعدت عنه وجلست قدامه على ركبها..
هديل بوجع\أنسى تبيني أنسى هلي..أمي اللي ولدتني وحضنتني أمي اللي حرمتني من ريحتها
ومن حضنها..أنسى أبووي اللي بكاء علي أياام وليالي بسبب جوورك..
ولا أخواني اللي بسمتهم أشتريها بنور عيوني..
أوغادة اختي الوحيدة حبيبتي وأغلى انسانة..عسوولة تبيني أنساها وأنسى دعواتها الطيبة..
ولا هادي توئمي وعديل الروووح..تبيني أنساااهم..مستحيييل أنسااهم مستحييييل..
غازي يوقف\ايه هذولاء كلللهم ابيك تنسينهم..أطويهم مثل الصفحة..لأنهم نسووك..
هديل توقف قدامه\لاما نسوني هذا اللي انت تتمناااه بس ماراح يصير..بارجع لهم..
غازي يمسكها من كتوفها ويهزها\ماراح ترجعين بتظلين طوول عمرك معي..
هديل\بأهرب منك.
غازي يشد يده عليها ماتوقع ابدا ان ها التفكير ممكن يمر في بالها..
غازي\تهربين؟؟
هديل تسحب نفسها بعيد منه\ايه بأهرب..ولا على بالك بأرضى أكون جارية عندك طوول العممر..
غازي\ماتقدرين..مستحيل أسمحلك تهربين..
هديل\تعتقد لانك حابسني بها المكان وأنا ما اعرف البلد ولا اعرف اللغة راح أضيييع..
بيجي يوووم مهما طااااال الزمن بيجي يوم..بتغفل عني بتنساني في لحظة..بغمضت عين والتفاته..
راح أهرب منك..ولما يجي هذاك اليووم أوعدك اني راح اهرب من غير تردد..
راح أهرب لأي مكاان بالدنيا..مكان انت ماتوصله..

قرب منها مسك وجها بين يدينه وعيونه على شعرها وملامحها..
غازي\ماراح تهربين مني يا..رسل أنتي صرتي لي مثل ماقلتلك كل ماتقبلتي الوضع كل ماارتحتي..
انسي الماضي وعيشي معي..وراح ترتاحين..
بس لو ظل الماضي عايش معك راح تتعذبين أكثر..وتذكري مالك غيري بالدنيا..

حطت يدها على صدره وبعدته عنها..كلامه يعذبها ويقهرها..
حاولت تبين له انها قوية ومايقدر عليها..بس ثقته تقتلها تهز كيانها..
هديل بدمووع\مابأنساهم ما أقدر والله ما أقدررر..

وطاحت ع ركبها تنتحب بصووووت عالي..دافنة وجها في الأرض ..


..


الى الملتقى باذن الله يوم الجمعة القادم ,,

لاتحرموني أرائكم فهي تهمني..

صدووود,,,

.

كيلسانغ
09-04-2011, 03:48 AM
مشكوووووووووووور على
عرضك لروايتك فى قسمنا هنااااااااااا
وهذا الشيء يذيدنا شرفاً وبهاءاً
وردي هذا رد تشجيعي
لحين ما اكمل قرأة الروايه
وأنتي تنزلي الفصول القادمه
بالتوفيق حبيبتي

دانه السعودية
09-05-2011, 12:44 AM
مشكوووووووووووور على
عرضك لروايتك فى قسمنا هنااااااااااا
وهذا الشيء يذيدنا شرفاً وبهاءاً
وردي هذا رد تشجيعي
لحين ما اكمل قرأة الروايه
وأنتي تنزلي الفصول القادمه
بالتوفيق حبيبتي


ويييه مشكوره على التشجيع والله كنت ابي اوقف واقول هذا كله من التنسيق البايخ مالت على بس الحين لالالا ابي اكمل وابدع في التنسيق >>> لا يكثر بس :vrwt1s:

دانه السعودية
09-05-2011, 12:55 AM
البارت الحادي عشر,,


أسلماي.. يا بدرا لمحت بريقه

على أفق ما كان يأنس بالبدر

خذي من عيوني قصتي و ملامحي

و كيف ذرعت اليأس أحلم بالنصر

و كيف صحبت الناس حتى عرفتهم

فعدت جريح العين و اليد و الصدر

و كيف منحت المجد روحي فباعها

فعدت بلا روح أعض على العشر


المرحوم ,,غازي القصيبي ..



قرب منها مسك وجها بين يدينه وعيونه على شعرها وملامحها..
غازي\ماراح تهربين مني يا..رسل أنتي صرتي لي مثل ماقلتلك كل ماتقبلتي الوضع كل ماارتحتي..
انسي الماضي وعيشي معي..وراح ترتاحين..
بس لو ظل الماضي عايش معك راح تتعذبين أكثر..وتذكري مالك غيري بالدنيا..

حطت يدها على صدره وبعدته عنها..كلامه يعذبها ويقهرها..
حاولت تبين له انها قوية ومايقدر عليها..بس ثقته تقتلها تهز كيانها..
هديل بدمووع\مابأنساهم ما أقدر والله ما أقدررر..
وطاحت ع الأرض تنتحب بصووووت عالي..دافنة وجها في الأرض ..
ليييش واثق من كلامه..ثقته تهز كياااااني..تخوفني..حسبته بيمل مني ومن عنادي وهواشي..
ظنيته بيكرهنيييييييي ويطلق سراحي..ما ابييييه..أرييد أمي محتااجة أمي..
هديل\ما أبيييييييييييييييك رجعني لأمي رجعنيييييييييييييييي..
جلس على ركبه مد يدينه رفعها عن الأرض وقربها منه..مسح التراب عن وجها..
غازي\ماعندي مشكلة في رفضك لي ألحين..مصيرك ترضين تدرين ليش؟؟
ماردت عليه سحبت نفسها منه بس هو ثبت عيونه بعيونها غصب..
غازي\لأنه مالك غيري..مابقى لك أحد غيري أنا..
هديل تمسح دموعها\لي هلي أنت مرحلة بتمر من حياتي وأدفنها..
غازي وقف وسحبها توقف معه..بعدت يدينه عنها بقووة ..
غازي\في اليوم اللي أدرك فيه انك تقبلتي حياتك الجديدة معي راح تتغير معاملتي لك..
بس مادمتي تنسبين نفسك لهم فراح تظلين جارية عندي..حياتك قراراتك مصييرك تحت أمري أنا..
هديل\أتقبل أصير مستعبدة عندك وعايشة بظلام..أو أنسب نفسي لأهل وحرية ونووور..
غازي بتاكيد\مابقى لك أهل مابقى لك غيري..
هديل هزت راسها بالنفي وأقفت عنه تبي ترجع الملحق..
غازي\انتظري.
وقفت بس ما التفتت عليه..حست فيه قرب منها جات بتبعد بس هو رفع حجابها عن رقبتها وثبته على راسها
لفه عليها بهدوء..
غازي بهمس\حجابك حافظي عليه ولثمتك لك الحرية فيها تشيلينها أو تخليها..
بس عندي أنا ما أبي أشووف لا الحجاب ولا اللثمة اتفقنا..
دفته عنها بقوووة\أنت وغيرك سوا والحجاب واللثمة بتظل عندك ودوونك..
مشت بقهر وهو واقف يناظرها....

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

صوفي بتعب\أرجووكي خالتي أنا متعبة وأريد النوم..
ماريا\أنتي لم تعودي طفلة مدللة..لاتقومي باغضاب ماكس..
صوفي تنسدح وتغطي وجها\لم أكن أنوي ذلك ولكنه رجل لئئئئيم لم ولن يتغير أبدا.
ماريا\يجب ان تتفاهما وتكفا عن الشجار.
صوفي\لا حاجة ل التفاهم فنحن لن نتفق أبدا.
ماريا\ماذا تقصدين بكلامك هذا؟؟
صوفي\انتهت حياتنا منذ زمن خالتي وماكس وحده المسئووول عن ذلك..
ماريا تجلس صوفي\لاتلوومي ماكس على أخطائك أنتي..
صوفي بقهر\خطئي لا خالتي أنا لست المذنبة..هو السبب في كل شيء سيء حصل لي..
ماريا\هل هو من هجرك أم أنتي من هجرته..
صوفي\أنا هجرته انا..أوتعلمين لست ناادمة أبدا على ذلك..فهو يستحق الهجران..
خالتي أرجووك اتيت الى هنا كي أنهي الأمر بيننا فكفي عن تأنيبي..
ماريا\لن تفعلي أيتها المدللة فلن أساامحك أبدا..
خرجت ماريا وهي بقمممة الغضب من صوفي الفتاة اليتيمة منذ كان عمرها 4 سنوات وهي تعيش مع خالتها
ماريا في هذي المزرعة وكانت السيدة صاحبت المزرعة تحب صوفي وتعاملها بكل لطف..
وتعتبرها كابنة لها..دللتها كثيرا حققت لها اهم أحلامها وهي دار للأزياء تديرها صوفي..
اللي أغرمت بمدير المزرعة بهذاك الوقت اللي كان ماكسيميليو..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛

كانت جالسة مقابل هادي وتسمع كل اللي يقوله..حاولت تتكلم ترد بس ماقدرت..
تحس لسانها انلجم من طريقة كلاامه..وكأنها ما تعرفه ..تغير مرررة تغير..
الشخص اللي قدامها انسان ثاني..مقرر مصيره من دون مايرد الصوت لأحد..
غادة بصدمة\تبي تذبح امي..تبي تقهر أبوووي..أنت ماتحس على دمممك ماتحس
هادي ببرود\أنا قدمت أوراقي وراح يردون علي قريب..وانشاء الله تطلع البعثة..
غادة بصوت مخنووق\هادي أنت مستوعب اللي تسويه؟
هادي\ايه.
غادة\تبي تسافر وتتركنا..تونا مافرحنا فيك تونا ما ارتوينا بشووفك..
أمي لوتدري انك بتغيب وش بيصير فيها..أبووي كيف بيتحمل..
هادي\يتعودون غبت عنهم سنة وزوود وأنا محكووم بالقصاص..بيتقبلون الوضع
غادة\بيتعودون هذا ردك..الى ها الدرجة الأمر هين عندك..تعتقد بما انك قدرت على بعدهم
وجفاهم ,,بيقدرون على بعدك..؟؟
هادي\غادة لا تخلين الموضوع يصير مأساة ماني اول واحد يدرس بالخارج..
غادة\بس أنت مو اي واحد انت هادي حبيب أمي ..
هادي بعصبية\وأمي عاشت من دوني وصبرت..بتتعود وأنا كل يوم راح اكلمها..
غادة بقهر\أناني تااافه..لأنك مافكرت بأحد غير نفسك تقول انهم راح يتعودون..
أنت ماتدري كيف قضينا أيام غيابك عنا..ماتجدري وش اللي صبر أمي وأبوي وجدتي..
ماصبرهم بعد ربي الا هديل..
ايييه هديل..لو شفت وش كانوا يسوون فيها..كل ماشافوها ظلوا يناظرونها وكأنهم يناظرونك..
حتى انا كنت أشوفك فيها هي..أكثر الأحيان كنت أتناسى انها هديل وأشوف هادي..
وماكنت احس بالذنب لأني واثقة ان هديل معي وبخير..
<<بدت تبكي وهي تتذكر وتسرد لهادي أشياااء كثير ماعرفها ولاطرت في باله يسال عنها..
غادة\كانوا يضمونها ويقولون نشم ريحت هادي فيها..وهي تبتسم وتسكت ..
ولما تختلي بروحها تصير مثل المجنونة..
تحكي مع نفسها وكأنها تحكي معك..تنااجيك وكانك تحس فيها وتسمعها..
هادي بغصة\جرحتوها..
غادة\ماكنت أدري انها بتغيب عنا وتموت..ماطرى في بالي بيوم اني ممكن أفقدها..
ندمانة والله العظيم ندمانة لأني أكثر الوقت كنت اعتبرها هادي الميت وضامنة وجوود هديل العايشة..
شفت يا أخوووي شفت الدنيا كيف لعبت لعبتها فينا..
هادي بصوت باكي\مخنوووق ياغادة مشتااق لها والله العظيم..ماني قادر أظل بها المكان من دونها..
وجودي هنا يعذبني..يذبحني أشم ريحتها بنفسي وبروحي..محتاج أضمها ياغادة محتاااااج أشوفها..
مدري اذا هو مر عليها مايمر علي من الشووق والضييق..
غادة صرخت بوجع وضمت هادي بقووة وهي تبكي بصووت عالي وتنتحب..
غادة\والله العظيم نفس اللي صار معها والله..ياهادي هديل ماتت بغياابك كانت محتاجة تشوفك..
قالتلي تبي تضمك كانت تسألني اذا أنت مشتاق لها وحاس بضيقتها..كانت تتمنى شووفتك ياهادي والله
هادي يبكي بصوت مخنووق ومتمسك بغادة ويتخيلها هديل..
هادي\أشتقتلك يا الغالية..وش اللي عجلك بالرحيل؟؟وش قسااك علي يابعد عيني..

مَا نَشَدْت الْشَمْس عَن حُزْن الْغِيَاب
عَلَّمْتَنَا الْشَّمْس نَرْضَى بِالْرَّحِيْل
كُل يَوْم يُغْرِق الْضَّي افـ عُبَاب
مَا سَمِعْنَا نَاعِي ٍ .. مَابِه عَوِيْل
وَمَا هَقِيْت الْمَوْت يَجْرَحْنِي جَوَاب
لِيَن شِفْتِك فِي سَمَا عُمْرِي اصِيَل
عَلِّمِيْنِي يَالَلَي كُفُوْفِك سَحَاب
وَابْتِسَامُك غَيْث وَاهْدِابِك نَّخِيْل
وَش أُسَوِّي لَا دَخْل فَصَل الْضَّبَاب
وَكَفَت عُيُوْنِي وِضَيَّعَنِي الْدَّلِيل
حَاجَتِي وَالْشَّيْب بِهِدَيْنِي الْصَّوَاب
حَاجَتِي لَك مَا مَضَى افـ عُمْرِي حْصِيل

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

ماريا بنظرات حنونة\صغيرتي ألن تذهبي الى الاسطبلات؟؟
هديل\أنتظر ماكس ليذهب معي لن أذهب وحدي..
صوفي بنظرات استغراب للبنت الجالسة بحجاب\وماشأنك بماكس؟؟
هديل تناظر بصوفي اللي توها داخلة المطبخ\وماشأنك أنتي حتى تسألي؟؟
صوفي بتحدي\أنا زوجته..
هديل\تشرفت بمعرفتك..
صوفي\اذن ماشأنك بماكس؟؟لم تخبريني.
هديل\ليس من شأنك أن تعرفي..<<هديل ماحبت اسلوب صوفي معها,,
صوفي بغيرة\بل من شأني فهو زوجي..
ماكس بتسلية\لا ليس من شأنك أن تعرفي..صباح الخير ماريا..صباح الخير صغيرتي..
ماريا\صباح الخير عزيزي..
هديل ثبتت لثمتها\صباح الخير ماكس..لقد تأخرت علي..
ماكس\أعتذر عن فضاضتي وجعلك تنتظرين..هيا الى العمل الان.
هديل\أنا جاهزة..لقد تعرفت الى زوجتك ايها الخائن..
ماكس\ههههههههههههههههههههه يا للمصيبة..
هديل تناظر صوفي\يجب ان تعلمي بانه طلبني للزواج ولكني رفضته لأجلك..
ماكس\ههههههههههههههههههههههههههه لم أخبرتها بذلك هذا كان سرنا الصغير..
صوفي\لم تتغير البته ماااكس لم تتغير لازلت تخونني أكرهك أكرهك
طلعت صوفي من المطبخ وهي معصبة وكارهه هديل وماكس..
ماريا\هههههههههههههههههه يالك من فتاة مشاكسة..
ماكس\بل فتااة رائعة كم أحبك ايتها الصغيرة..
هديل\وجع وجع قليل ادب ماتنعطى وجه<<با العربي
ماكس يتكلم بلغته الغير معروفة لهديل..
هديل\ماذا تقووول أنا لا أفهمك؟؟
ماكس يضحك\اذن هل تشعرين بما أشعر به عندما لا أفهم كلامك..
هديل بقهر\هل سنذهب الى العمل أم أعود لازعاج ماريا؟؟
ماكس\بل سنذهب هيا يا راعية البقر..
هديل\ماذا تعني براعية البقر ياراعي البقر؟؟
ماكس\اصعدي الى السيارة وسأخبرك.
هديل توها تنتبه ل السيارة اللي واقفة بعيد منهم شوي..
ركبت السيارة جنب ماكس لان السيارة كانت بمرتبة وحدة بس..
هديل\السنا ذاهبين الى الاسطبلات؟؟
ماكس\لا لن نذهب الى هناك..سنذهب الى حضائر الأبقار..
هديل بصدمة\جعلك الماحي وش يوديني للبقر ..<<با العربي
ماكس\لم أفهم ماقلتي
هديل\لماذا نذهب لحضائر الأبقار؟؟
ماكس بأسف\حسنا لقد أمر السيد بأن تعملي اليوم هناك..
هديل\لقد جن سيدك حتما لن أذهب الى هناااك..أوووقف السيااارة ماكس
ماكس\لا تثيري غضبه..لقد كان صريحا بأمره هذا..
هديل مفجووعة\ماكس هل جننت لن أستطيع العمل هناك..أرجووك ماكس أوقف السيارة وأعدني الى ماريا
ماكس\لاتخافي لن أتركك لوحدك سأكون معك..
هديل\أولا الخيوول ثم الأبقار وغدا ماذا؟؟هل لديه حضيرة للأسوود أو النموور..
ماكس\ههههههههههههه لا هو لايملك أسودا ونمورا..
هديل\لن أنزل من السيارة مهما حصل..
ماكس\صدقيني أيتها الأميرة لو كان الأمر بيدي لما سمحت بعملك في المزرعة وبين الحيوانات..
هديل\أشكرك أيها الصديق..
ماكس\كم أنتي راائعة
هديل\ماكس هل صوفي حقا زوجتك؟؟
ماكس بجمود\نعم هي زوجتي.
هديل\هل أنتما منفصلين؟؟
ماكس\تقريبا..لم نرى بعضنا منذ ثلاث سنوات..
هديل بلقافة\هل تحبها؟؟
ماكس\كنت أعشقها بجنون ولكن الان لا لم أعد أحبها..
هديل\هل تكذب علي؟؟
ماكس\نعم.
هديل\هل تكذب على نفسك؟؟
ماكس\نعم.
هديل\اذن قلبك مجرووح من صوفي ولذلك تكذب حتى على نفسك..
ماكس\هذا صحيح..وهاهي عادت وسننهي كل شيء..
هديل\قرارك يعنيك لوحدك ولكن لا تتسرع وتطفىء الأمل..
ماكس\لا أنوي ذلك..
هديل\لم أفهم..
ماكس\صوفي عادت وستلقى عقابها لن ترحل من هنا أبدا..
هديل\ماكس لاتكن مثل السيد وتصبح قاسيا..
ماكس يبتسم\يالك من فتاة لقد أخبرتك بكل شيء..
هديل\هل تريد مني استفزازها؟؟سوف أساعدك,,
ماكس\ههههههههههههههههه نعم أيتها الصغيرة أريد مساعدتك..
هديل\لك ذلك بكل سرور..فتلك المتكبرة ستنال عقابها..
ماكس\ههههههههههههههههههههههه لاتنسي بانها زوجتي..

وصلوا لحضيرة الأبقار..هديل ظلت با السيارة ورفضت تنزل..حاول معها ماكس لكن رفضت..
هديل\حسنا سأنزل من السيارة ولكن سأتمشى بالقرب من هنا حتى تنهي عملك ..
ماكس\اوووه لا لن تفعلي سوف تدخلين معي الى الحضيرة ياراعية البقر..
هديل\لاتنادني براعية البقر ياراعي البقر..
ماكس\حسنا والان اتبعيني أرجوكي..
هديل مشت وراه وكل المشاااعر تجيها مرة وحدة ,,
الكره ..الغضب .. الخوووف ..القرررف ..
ماكس\هيا اقتربي..
هديل\لن أفعل اقتربت بما فيه الكفاية..لن أدخل..
ماكس\لن نطيل البقاء هنا سنرحل قريبا..
هديل\وماذا يب أن أفعل في هذه الحضيرة..
فكتور بسخرية\حلب الأبقار..وارضاع صغارها..
هديل فتحت عيونها بقوووووة..ناظرت فكتور ورجعت تناظر بماكس..
هديل\أحلب الأبقار هل هذا ماتريدني أن أفعله ماكس؟؟
ماكس بغضب من فكتور\لا ليس هذا
هديل\هل أمر ذاك المتنمر بان احلب أبقاره..؟
ماكس\أجل هذا كان أمرا منه..
هديل قفت عنه رايحة السيارة وهي تتوعد في غازي وتشتم ماكس..
هديل\كللللب حقييير أكرهه متخلف متجبر جلمووود أنا أوريه..أجل يبي يهرني
وأقووله خلااص نسيت أهلي غير معاملتك لي..
ماراح ألمس أبقاره ولا خيوووله ولا أنفذ أوامره وأشووف كيف يقدر يجبرني..
يضرب عادي يضربني بمل ويتركني..
بس والله لا أنتقم منك يا حقييير..

ماكس يوقف قدامها\الى أين تعالي الى السيارة..
هديل بغضب\ارحل عني أنت وسيدك با التاكييد أنت نذل مثله..
ماكس\أهدئي كان يجب أن أحضرك الى هنا..
هديل\لن أعمل معك مرة أخرى ولن أعمل لصالح هذا السيد المتكبر..
ماكس\هاهو قادم فلنعد الى الحضيرة..
هديل تناظر لمكان بعيد عنهم ورجال جاي باتجهم على حصان..
هديل\أجل تبيني أحلب البقر يا الثووور طيب شف وش بأسوي فيك..


أدري البارت صغييير ومايسمى بارت ..

^_^

الى الملتقى



صدووود,

دانه السعودية
09-05-2011, 12:59 AM
12


البارت الثاني عشر,,,,








أأبصرت بلبلا

جريحا يغني و هو في قبضة الصقر؟

يعللها بالفقر حينا و بالغنى

و يخدعها بالشعر طورا و بالنثر

أأعطيك آلامي.. أأعطيك غصتي؟

أأعطيك روضا صامتا واجم الزهر

أعيذك من حب شقي و من هوى

كسيح و من شوق تلفع بالذعر

يطالع غيري في عيونك أنجما

و ألمح فيها الليل سترا على ستر

يغنيك غيري كل لحن محبب

و أشدو فما أشدو سوى النوح في ثغري

و يهديك غيري الدر.. يا ويح شاعر

يقول: خذي مني قصائد كالدر



المرحوم غازي القصيبي,,,









ماكس يوقف قدامها\الى أين تعالي الى السيارة..
هديل بغضب\ارحل عني أنت وسيدك با التاكييد أنت نذل مثله..
ماكس\أهدئي كان يجب أن أحضرك الى هنا..
هديل\لن أعمل معك مرة أخرى ولن أعمل لصالح هذا السيد المتكبر..
ماكس\هاهو قادم فلنعد الى الحضيرة..
هديل تناظر لمكان بعيد عنهم ورجال جاي باتجهم على حصان..
هديل\أجل تبيني أحلب البقر يا الثووور طيب شف وش بأسوي فيك..

كانت اول مرة تشوفه على ظهر الخيل..كان لابس بنطلون جنز غامق..وقميص أسود..
بس مو لابس جاكيت..وكأنه ماايحس بالبرد اللي تحسه يسكن بعظامها..
وبنفس الوقت تحس النار تطلع من عيونها وخشمها وفمها..من القهر والشغل الجديد اللي مكلفها فيه..
قرب منها وصار يدور حولها وهو على الحصان وهي ثابته بمكانها خايفة لا يلمسها الحصان..

غازي\صباح الخير
ماكس\صباح الخير..
هديل ماردت عليه ظلت تناظر بالحصان تحاول تبعد عنه وعن غازي بس غازي كان لساته يدور حولها..
هديل بعصبية\بعده عنيييي..يامصارع الثيران بعددده..
غازي بتسلية\ليه ها التسيب والفضاوة..خلصتي شغلك ولا باقي..؟؟
هديل\ايييييييه خلصته والحين بعد حصانك عنيييي...
غازي يقربه منها بشكل كبيير خلا هديل تصرخ بالحصان بقوووة..
هديل\ابعععععععد ياحمااااار ابعد..
غازي\هذا حصااااان مو حمااار
هديل\بعده عني ولا والله العظيم أضربه بعده..
غازي\لاتخلينه يثوور عليك ماراح يسويلك شيء..
هديل تصرخ على الحصان\حماار ياحماار بعععععد..
غازي\كيف الشغل معك؟؟
هديل بقهر\والله العظيم والله العظيم والله العظيم ما ألمسها ولا أدخل هذي الحضيرة لو تموت..
غازي\يعني اذا حلفتي ما أقدر أجبرك؟؟
هديل\ماراح أدخل ولا ألمسها كفاية الخيوول اللي أجبرتني أنظفها..
غازي\أنا ما خيرتك أنا أمرتك..
هديل بعناد\ما راح أدخل هنا..
غازي\متأكدة ماراح تدخلين..
هديل\تشووف ها الأبقاار كلها والله لأخليها تثوور عليكم وتهج من المزرعة بكبرها..
غازي بسخرية\بتصرخي فيها مثل الفرس ..
هديل\اييييييه..
غازي\بس هي مو حساسة مثل الفرس..فكري بشيء ثاني يساعدك..
هديل\ماراح أدخل مثلا فيها جنون بقر..ثم تعديني..ثم أموووت لا ماراح أدخل..

غازي يتكلم مع ماكس بلغة غير مفهومة لهديل خلا ماكس يضحك عليها ..
ماكس\أبقارنا سليمة من هذه الأمراض لا تخافي..
هديل\لا ياشيخ تضحك علي أنت واياه..أجل احلبوها أنتوا الثنين..
والله يا متبطر انت لو تلمس السماء لو تضربني لحد المووت مالمستها ولادخلت حضيرتها..
مو أنت راعي الحلال والبقر..عليك بالعافية
غازي نزل من على الحصان وقرب منها..وعيونه بعيونها..
غازي\طيب وان دخلتك الحين للحضيرة بالغصب من يقدر يخرجك غيري؟؟
هديل تفكرتهرب\ولا أحد..
غازي\يعني تعرفين انه مالك غيري هنا وبكل مكان؟؟!
هديل بعناد\لا لي اللي يسواااك ويسوا غيرك..
غازي بعصبية مسكها من يدينها وسحبها وراه..
غازي\أجل خلي اللي يسواني ينفعك ألحين,,
هديل برعب\لااااااا ياربي ساعدنييييييييي اترك يدي والله ما أدخل..مااااكس ماااكس ساعدني
غازي\مالك شغل في ماكس..شغلك في الحضيرة..
هديل\لاااااااا اتركني يا حقيير ياثوور يامتخلف ابعد عنيييييييييييي
غازي فتح باب الحضيرة وهو ماسكها بالقوة..
هديل تمسكت بالسياج\مابدخل والله ما أدخل اتركني اتركنيييييييييييييييييي
غازي بصوت حاد\لك أحد غيري؟؟!
هديل بوجع\اييييييييييه ايه لي ربي حبيبي مابيخليني..الله يسواك ويسوا غيرك اتركني..
غازي\يعني أنتي تقصدين ربي؟؟
هديل\اييه ربي ربي ربي.
غازي تركها\مدام تقصدين الله فماعندي اعتراض..يا الله سماااح يا خوافة..


هديل قفت عنه وراحت ل السيارة ركبت وسكرت الباب بقوووة وقفلته..
صارت تناظر بأرجااء المزرعة الكبييرة والواسعة جدا..
ماشاء الله تبارك المعطي العزيز..
مزرعته خيالية فيها محاصيل وخيوول وحيوانات ثانية..
صارلي هنا ثلاث أربعة أشهر ولاعرفت غير الاسطبلات والقصر..
حست بماكس لما ركب السيارة ومشوا..تتذكر مرة أنها سالت ماكس عن الزراعة في المزرعة,,
وقال لها عن زراعتهم لكروم العنب بشكل كثييف..بس الى الأن ماشافت الحقوول اللي قال عنها..
هديل\ماكس أريد ان أرى كروم العنب..
غازي\بأوريك اللي أحسن من كروم العنب.
شهقت بقوووة وناظرت جهت السائق بسرعة وأنصدمت لما شافت غازي هو اللي يسووق السيارة مو ماكس..
هديل بعصبية\ما أبي منك شيء..وين ماكس؟؟
غازي\مالك شغل بمكاس..مشغوول مع حرمته..وانتي خليك معي..
هديل\ماابى..رجعني..
غازي\ناظري على قدام..
ناظرت وشافت اللي ماكانت متوقعة تشوفه أبداً..شهقت وحطت يدها على صدرها..
غازي مبتسم\بأيش تذكرك؟؟
هديل نزلت من السيارة بسرعة وهي تناظر بكل شيء حوالينها مبسووطة..
هديل\من وين جات هذي؟؟
غازي\أنا طلبتها من السعودية وزرعتها هنا من ثلاث سنين وألحين مثل ماتشوفين..
هديل\ماكنت أتوقع راح أشوف بها الديرة نخل وتمر..
اللي شافته هديل وأسعد نظرها مجموعة نخل كبيييرة مزروعة بشكل مرتب متقاربة ومتباعدة بتنظيم..
غازي\بعد ثلاث شهور التمر يكون جاهز..
هديل\وش بتسوي بكل هذا التمر..يعني هم ياكلونه هنا؟؟يعرفونه؟؟
غازي\ايه يعرفونه ويعرفون دبس التمر..
هديل\مزرعت أبوي ماكان فيها نخل بها الكثرة بس مزرعت خالي كانت تقريبا مثل هذي..
كان علاوي أخوي هو اللي يطلع النخل ويقطع التمر وحنا نتفرج عليه..
محمد كان يحاول يتعلم بس ماكان فيه فايدة دووم يتفركش ويطيح..وحنا نضحك عليه..

كان تتكلم بشكل عفوي غافلة تماما عن الشخص اللي بجنبها من يكون..أو وش يكوون..
ما أنتبهت لعيوونه اللي كوتها بنظرات جحيمية..
لحتى حست بالهواء ينكتم بصدرها..من شدة ضغظ يده على فمها..
ربما كانت هذي الطريقة هي الاسهل عند غازي انه يكتم حديث هديل ويسيطر عليها..

غازي بحدة\وش قلنا أمس؟؟
هديل تحرك راسها برعب يمين وشمال ويدينها على يده تحاول تبعده عنها..
ثبت راسها على كتفه وشد على كف يده الضاغط على فمها..
غازي\ماتعرفين واحد اسمه علاوي ولا محمد ولا أبوي ولا خالي صح ؟؟
هديل تشد على يده تبي تبعده عنها لانها مو قادرة تتنفس وصارت تتخبط بين يديه من الرعب..
غازي\فاااهمة؟؟ماتعرفين غيري أنا وبس..مالك غيري انسييييهم..
بعد يده عنها وهي بعدت عنه بشكل سريع وهي تتنفس بقووة نزلت اللثام وصارت تسعل بشكل متواصل..
حست بدموعها تتجمع بعيونها بس هي حلفت بعد اللي صار امس ماتبكي قدامه..
كانت تبي تثور عليه وتهاوشه بس شافت من الأفضل لها تسكت وماترد عليه..
لأنه كان معصب وممكن يرجع ويضربها ويمكن يذبحها..
عدلت حجابها اللي ارتخى من شده عليها وجات بتثبت لثمتها بس سمعت صوته الامر من وراها..
غازي بحدة\نزليه..
هديل وقفت ولفت لثامها على وجها..والتفتت عليه بعيون رافضة تنزل الدمع..شافته يقرب منها..
هديل تراجعت\لاتستقوي علي بفرد عضلاتك..وأنت تدري اني ما أقدر عليك..
غازي وقف بمكانه قريب منها وعيونه بعيونها..
غازي\شيلي لثامك ما أبي اشووفه..
هديل بغصة\ماراح اشيله.
غازي مد يده ونزل لثامها وهي نزلت عيونها في الأرض وبعدت عنه خطوتين..
هديل وعيونها با الأرض\بتندم..أوعدك لأخليك تندم على كل شيء..
غازي متوجه ل السيارة\لازم أرجع عندي شغل..
هديل بهدوء\بأرجع على أرجولي..
غازي يناظرها\جهزي نفسك من بكره أول درس على الفروسية..
هديل\ما ابي أتعلم فروسية ولا ابي اقرب من الخيل ولا ابي أظل معك..
غازي\أمراً لا فضلاً..

ما أنتظر ردها ولا اهتم لاعتراضها ركب السيارة ورجع على نفس الطريق..
تنهدت ومشت على نفس الطريق اللي مشت عليه السيارة..ماتبي تظل معه..
قررت ترجع القصر على أرجولها ماتبي صحبته ولا تسمع أنفاسه..
محتاجة أرتااح منه ومن أوامره الحقيرة اللي تشبهه سفييييييييييييييييييييه متخلف..
لا ويبي يعلمني على الخيل غصب هو غصب كل شيء عنده اجباري..
كانت تدري ان القصر بعيد عنها بكثييير فقررت تمشي على مهلها..
وخصوصا أن الجو مرررة روعة صح بارد بس حلووو والغيووم حاجبة الشمس مثل كل يووم..
ما أذكر مرة شفت السماء صافية من الغيم..الله على الأجواء الخيالية..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كانت جالسة على الشرفة الخارجية للقصر والغضب مسيطر عليها..بعد مقابلتها لماكس والفتاة المحجبة
في الصباح كانت ناوية تترك المزرعة لكن ماريا لم تسمح لها بهذا الشيء..
وهذي هي ألحين جالسة تنتظره يرجع وتتفاهم معه على معاملات الطلاق اللي لازم يبدون فيها..
كانت تعنف نفسها لأنها جات هنا..لو تركت المحامي يأتي الى هنا أو يتصل ويتفاهم مع ماكس
على امور الطلاق لما أضطرت أبداً لانتظاره بهذا الشكل..

شافته وهو جاي من عند اسطبلات الخيول..ذكرت نفسها انه من الأفضل لها تظل هادية..
وماتسمح له يثير اعصابها وغضبها بتهكمة وسخريته منها..
جلس على الكرسي المقابل لها..

ماكس\حسناً أيتها المصممة المشهورة هل تناسبك المزرعة؟؟
صوفي\عشت طفولتي ومراهقتي بهذا المكان فكف عن السخرية التي لا تشبه أحدا سواك.
ماكس\لاتقولي بانك تفضلين الريف على المدينة..
صوفي بكذب\با التاكيد أفضل المدينة فهناك قضيت أجمل أيامي بعيدا عنك وعن مزرعتك التافهة..
ماكس\قضيتها مع أصدقائك الأثرياء أمثال جوني..
صوفي بابتسامة\نعم مع أصدقائي الأوفياااء وهذا شيء أنت لاتعرف معناه..
ماكس\بكل تأكيد انا لا أعرف معناه الست أكثر رجال الأرض خيانة وغدراً..
صوفي\ألا تشعر بالخجل من وصف نفسك بهذا الوصف؟؟
ماكس\حسناً انتي لم تخجلي عندما وصفتني بالخائن والفاظ أخرى لاتستحضرني الان..
صوفي\لم اكن مخطئة بأي منها..والان ماكس هل الفتاة المحجبة مغامرة جديدة في حياتك..؟؟
ماكس بابتسامة\فلنقل بأنها تجربة فريدة جداً لن تكرر أبداً وأنا سعيد جدا بوجودها..
صوفي\هل تعشقها حقا؟؟هل خنتني معها؟؟
ماكس\اياكي أن تتهميها بأفكارك المجرثمة..بالنسبة لي هي صديقة مقربة جداً..
وغالية على قلبي فلاتتجرئي على الاساءة اليها..
صوفي\تدافع عنها بقووة لم تدافع بها عن نفسك.
ماكس\ما اللذي أعادك الى هنا صوفي؟؟
صوفي\لم أعد لأجلك..بل عدت لأجل نفسي.
ماكس\هذا ليس باالأمر الجديد علي..فلطالما فضلت نفسك على الجميع..
صوفي بغضب\اياك أن تتهمني بمساوئك..لقد كنت زوجة محبة مخلصة متفانية بكل شيء..بينما انت كنت
خائناً مهملاً تضعني دوماًعلى الرف وتذهب وعندما تعوود تكون واثقا بوجودي امامك..
ماكس\لم أحرمك من شيء أبداً..
صوفي بمرارة\أولم تفعل؟؟حرمتني من أغلى أمنية على قلبي..
ماكس\لم أكن جاهزاً لأصبح أباً..كان لدي الكثير من المشاكل اللتي تجهلينها..
صوفي بقهر\أجل أعرف مشاكلك جيداً..فلو أنت أصبحت أباً لطفل لاتريده من امراءة لاتريدها..
فهذا سيقيدك اليهما دائماً فتصبح مجبراً على ترك عشيقاتك..
ماكس\لازلتي كما انتي تحيكين القصص وتصدقينها..
صوفي\كان لديك الفرصة ماكس لاثبات برائتك المزعومة..ولكنك كنت مشغولاًجداً أليس كذلك..
فلم تمنح حياتنا القليل من وقتك الثمين..
ماكس\يالي من رجل أعمال سيء جداً..
صوفي توقف\لن تأخذني على محمل الجد أبداً..لاتزلت تعتقد بأني لا أستحق أدنى اهتمام..
حسناً ماكس أريد الطلاق فكلم المحامي يبداء باجرات الطلاق قريبا..فأنت لاتستحق التردد أبداً
تركته متوجه لداخل القصر ونظراته تتبعها..
ماكس\أيتها الغبية المدللة لن أدعك بسلام..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

أم علي\وين تبي يا أمي ..تبي تسافر وتخليني تبي تترك هلك يا هادي؟؟
هادي يقبل يدها\يومه تكفين عن الزعل والضيق..محتاج أسافر يومه..دراستي توقفت بعد
اللي صار وهروبي من المملكة فاتتني المدة المسموح فيها..
أم علي\وانا يومه وش يصبرني على فراقك..وش يصبرني على فراق هديل؟؟يوم اني فاقدتك
كنت اشوفك فيها..ويوم اني فقدتها اشوفها فيك..
هادي\يومه لاتزيدينها علي تكفين..
أم علي تبكي\أنت واياها ناوين تحرقون قلبي ماتجتمعون بحضني اثنينكم..هي ماتت ولا يلحقها عتب..
وكم تمنيت لو اضمكم لصدري مثل يومكم صغار..بس ربي ماقدر ياهادي..
هادي يمسح دموع أمه\الله يرحمها ويوسع عليها ترحمي عليها يومه لاتحرقينها بدموعك..
أم علي\لاتخليني يومه لاتخليني..
أبوعلي\خلي الولد يروح يكمل دراسته ولا تبينه يظل من دون شهادة وشغل.
أم علي\يروح أنت موافق له يرووح ؟؟
أبوعلي\ايه لازم يروح ويدرس الى متى تبينه يظل هنا لادراسه ولا شغل..
أم علي\ليييه وأنا لحقت أفرح فيه هذا خذاه المووت مني ورده..مااات سنة ورجع من الموت..
ما ابيه يروح عني ويبعد..
هادي يضم أمه\يومه صلي على النبي وش فيك مكبرة الموضوع؟؟
علي\يومه الله يصلحك وش ذا الحكي..المهم انه بخير وبين فترة وفترة يجي يزورنا..
هادي\ايه يومه بارجع لكم ودراستي ماهي مطولة ..
أم علي بقهر\ماهو بتبعد عني..ماهو بتغيب با الاشهر والسنين..ووصلك لي بيكون تلفون وكلمتين
وين أصبر يا أمك وين أصبر؟؟ يوم انفجعت فيك صبرتني اختك بعد ربي..
ويوم اني فقدت اختك افقدك وافقدها فيك..وش مقسيكم علي ياعيالي وش مقسيكم؟؟؟
أبوعلي\يامره اذكري ربك وصلي على نبيه الولد بيكمل دراسته ويرجع..وكنك تبين تروحين معه
روحي وغادة معك..لاتقهرينه فوق القهر قهر..
غادة\يومه فديت روحك أنتي المصلية الصايمة احتسبي أجرك عند رب العالمين..
تبين هادي يبطل عن دراسته ويجلس معنا هنا..ثم وبعدين وش يصير يكبر وتمشي الدنيا وهو جالس..
لادراسة ولا شهادة ولا وظيفة..ترضينها عليه ترضينها يومه؟؟
أم علي\لا والله ما ارضاها له..مير اني ملييت الصبر وكرهت انتظاره كرهت انتظارك ياهادي..
هادي يقبل يدينها\متى مابغيتيني تلقيني قدامك..بس لاتخلين الزعل يتحكم فيك أنتي راعيت سكر يومه
والزعل ماهو زين عليك..
أم علي\الله يرجعك بالسلامة يومه..والله ماني قادرة على فراقك مير الله يصبرني..
غادة\يومه المهم انه يكون بخير وسلامة ولا البعد مقدوور عليه..ان ماجانا نطب عليه..

أبوعلي\غادة يوبه بعدك تبين تروحين معي ؟؟
غادة تمسح دموعها\ايه يوبه بأروح معك انتظرني شوي..
أم حسين\ويين بتأخذها ياحسين؟؟
أبوعلي\قالت تبي المكتبة عندها كم غرض ناقص عليها وهي محتاجه تروح..
أم حسين\غدووة تعالي جيبي عباتي بأرووح معك.
أبوعلي\يومه الله يسلمك وين تروحين تعب عليك..
أم حسين\لامابه تعب أبي أطلع وأشم هواء
هادي\أنا اطلعك ياعسوولة أنتي ياعسل .
أم حسين\مالك شغل فيني يالضب بأرووح مع ولدي..
غادة\يومه يمكن نتاخر المكتبة مو قريبة من هنا..
أم حسين\تبين تروحين بالحالك بأرووح معك..
أبوعلي\براحتك يومه تعالي معنا..

طلعوا من البيت وأبوعلي ضايق من تصرفات أمه اللي ماهي مطمنته أبد..
من بعد غياب هديل وأمه ماتخلي غادة تطلع بالحالها معه أبد دائما تطلع معهم وتتحجج بألف حجة..
هذي ثالث مرة تسويها..وهذا مضيق خلقه..
ماعاد تأمني على بناتي..وكأنها حاسة باللي سويته في هديل..
لاحول ولاقوة الا بالله..والله يومه لو يرجع الزمن لأكون ذابح هادي وسلمان بيديني..
ومخلي بنتي بحضني..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


قبل غروب الشمس بساعة كان المطر ينزل بغزارة والجو من أرووع مايكون..صحيح بارد بس
لما يكون الجو بااارد وأنت تحس بالدفاء بملابسك والمكان اللي أنت فيه..يكون كل شيء تمام..
ماريا\لن يساعدني الجو على فكرة العشاء الليلة..
غازي\وماشأن الجو بالعشاء ماريا؟؟!
ماكس\انها تتعذر فقط فهي لم تعد قادرة على الطهو بشكل جيد..
ماريا\يالك من ناكر للجميل ألا اطهو أشهى الطعام كما تحبه أنت..؟؟
ماكس\لا لم تعوودي قادرة على الطهو جيداً..مارأيك بأن تغيري مهنتك لتصميم الملابس..
صوفي\أووه خالتي لاتقولي بأنك لاتعرفين طباع هذا الرجل فهو دائما يقلب الحقائق..
غازي\تستحق هذا..
ماريا\أيها السيد لن أحسبك في العشاء هذه الليلة فابحث عن مطعم قريب..
ماكس\ماريا أيتها العزيزة لاتنتظريني على العشاء فلدي موعد الليلة في المدينة..
وسترافقني صوفي فالموعد يجمع كلينا..
صوفي\لن أذهب معك الى أي مكان..
وقبل لايرد ماكس على صوفي انتبه على غازي اللي وقف بسرعة ويناظر بمكان بعيد عنهم شوي..
وقف ماكس ووجه نظره لنفس الجهة اللي غازي يناظر لها..
وانصدم من الموقف اللي شافه..

كانت هديل توها واصلة من أخر المزرعة..والمطر مغرقها وثايبها لاصقة عليها..
الطين عالق بملابسها ووجها المكشووف..كانت تترنح بمشيتها وخطواتها بطيئة..
البرد شل عظامها والدم تجمد بعروقها رجفتها ونفضة جسمها وااضحة للكل..

غازي نزل الدرجات بشكل سريع وركض باتجاها وصل لها بسرعة ومسك يدينها اللي كانت مثل
الجليييد واللي يذبح انها دست يدينها بين يدينه أكثر تبى الدفاء منه..
ولأول مرة تسويها وهذا خلاه يتأكد أن هديل مو بخير أبداً..
غازي\من متى وأنتي برا؟؟
هديل برجفة\ممم ن الص باح
سحبها بسرعة للملحق دف الباب بقوة ودخل معها توجه على غرفة النوم وهي ترجف بين يدينه..
بس المكان كان بااارد جداً كما تعودت عليه..
جلسها على السرير رفع المفرش ولفه عليها..حاول يشغل التدفئة بس انصدم لما لقى الجهاز عطلان..
قرب منها جلس على ركبه قدامها..وجها كان شاااااحب شفايفها تميل للون الأزرق..
عيونها حمراء ومليانة دمووع..
غازي\متى تعطل الجهاز؟؟
هديل\ما يش تغل ابد
غازي بصراخ\كيف كنتي عايشة طوول ها الوقت بالبرد..أنتي مجنوونة مجنونة..
ليش ماقلتيلي ليييش؟؟
هديل بشهقة خفيفة\بب برد..
غازي وقف لف المفرش عليها بالكامل وشالها بين يدينه خرج من الملحق وتوجه بشكل سريع للقصر..
دخل فيها القصر وهو يصرخ على ماريا تجيب شراب ساخن عشان هديل..والحقيبة الطبية تبعه..
طلع الدرج وهو يناظر بوجها اللي ما كأنه يعرفه من اللون الشاحب..

وصل للجناح اللي يبيه دف الباب بأرجوله سدحها على السرير وغطاها بمفرش ثاني..
دخل دورة المياه فتح الماء الدافي وملى البانيو..رجع لها شال المفرش من عليها ..
بس صار يهزها بقوة لما شافها نايمة..
غازي\لا لاتنامي اصحي موزين تنامين وأنتي باردة كذا..لازم تدفي أول..
هديل كانت ترد بهمهمة ومو راضية تفتح عيونها..
غازي جلسها وهو يضرب على خدها بخفيف يبيها تصحى..مد يده على البالطو اللي عليها وفتحه
خرج يدينها ورماه على الأرض..سحب الجزمة من أرجولها..سحب حجابها ورماه على البالطو..
وشالها ودخل فيها الحمام..
غازي\راح أحطك بالماء ألحين لاتخافين ولاتصارخين ماراح يصيرلك شيء هذاني معك..
ماردت عليه لأنها مو واعية ومو عارفة وش اللي يصير معها..

نزلها في الماء بهدوء..بس هي أول ماحست با الماء شهقت بقوة وتخبطت بين يدينه ..
حاول يثبتها بس حركتها وشهقاتها كانت تزيد..
دخل معها بالبانيو وحضنها بقوووة عشان تخفف من ارتعاشها..
تمسكت فيه وهي تتنفس بشكل سريع وظلت ترجف فترة مو قصيرة..
كان يمرر يدينه عليها وهو يقراء أيات من القران لأن هم في الحمام..والوقت هو وقت المغرب..
فحاول قد مايقدر أنه يهديها ..
بعد وقت حس فيها هدت من الارتعاش وأنتظمت أنفاسها رفع راسها له شافها مغمضة عيونها..
هزها\لاتنامي مو ألحين..
هديل بضعف\بعد عن ي
غازي\اهدي ريحي حالك ألحين..لساتك تحسين بالبرد؟؟
هديل تهز راسها\ ايه

وقف و وقفها معه خرج من البانيو وهو ماسكها خرجها ببطء..لف روب حمام كبير عليها وخرجها..
جلسها على السرير وجلس على ركبه قدامها..
مسك يدينها وصار يفركهم بين يدينه..
غازي\ألحين نبدل ملابسك وتشربي شيء دافي وبترتاحين..
هديل بألم\لا بأنام..
ومن دون مايسمح لها مالت على جنب وانسدحت بس غازي وقفها بسرعة وفسخ الروب من عليها..
ومد يدينه على التيشيرت اللي هي لابسته يبي يفسخه من عليها..
غازي\أولا نبدل ملابسك وبعدها مثل ماتحبين..
هديل بخوف\لا تلمسني لا أنا أبدل بلحالي..
بس غازي ما استمع لها ولا اهتم لاعتراضها فسخ التيشيرت عنها بشكل سريع ومسك أطراف البدي
اللي كانت لابسته تحت التيشيرت..

دانه السعودية
09-05-2011, 01:06 AM
.

13


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,,




البارت الثالث عشر ,,,

وحيدا.. مع الحمى و طيفك و الشعر

أسأل عمري كيف بعثرت يا عمري

تمر بي الأيام يشبه فجرها

دجاها.. و لم أنعم بليل و لا فجر

أعلل بالأوهام نفسي كما شكا

إلى الال عبر القفر ظام على القفر

و أحسو من الآمال كأسا خمارها

يدب بقلب لم يذق نشوة الخمر


المرحوم غازي القصيبي,,


وقف و وقفها معه خرج من البانيو وهو ماسكها خرجها ببطء..لف روب حمام كبير عليها وخرجها..
جلسها على السرير وجلس على ركبه قدامها..
مسك يدينها وصار يفركهم بين يدينه..
غازي\ألحين نبدل ملابسك وتشربي شيء دافي وبترتاحين..
هديل بألم\لا بأنام..
ومن دون مايسمح لها مالت على جنب وانسدحت بس غازي وقفها بسرعة وفسخ الروب من عليها..
ومد يدينه على التيشيرت اللي هي لابسته يبي يفسخه من عليها..
غازي\أولا نبدل ملابسك وبعدها مثل ماتحبين..
هديل بخوف\لا تلمسني لا أنا أبدل بلحالي..
بس غازي ما استمع لها ولا اهتم لاعتراضها فسخ التيشيرت عنها بشكل سريع ومسك أطراف البدي
اللي كانت لابسته تحت التيشيرت..
حست بأصابعه لمست جلدها صرخت بضعف ولمت يدينها على نفسها وجلست على السرير..
هديل بصوت مبحوح\لا لا لا ما ابيك تلمسني لا ..
غازي\خليني أساعدك أنتي ماتقدري..
هديل تضم نفسها اكثر\أقدر والله أقدر انت رووح روووح لاتناظرني
مع التعب والرجفة اللي ساكنة بجسدها كانت رافضة فكرت انه يشوفها بها الشكل..
حست بيدينه مرة ثانية على عضدها العاري..
غازي\كيف صارت هذي؟؟
هديل حطت يدها على بطنه ودفته عنها تحاول تبعده بس ماقدرت..
رفع راسها له وعاد سواله لها..
غازي\وش اللي سوى بيدك كذا؟؟جاوبيني..
هديل تبكي\ولاشيء مافيني شيء ابعد عني ابعد لاتلمسني ابببعد
غازي\وهذا اللي بيدك وش يكوون من سوا فيك كذا؟؟
هديل بألم تسحب يدها منه\أنت ..أنت اللي سويت فيني كذا كله منك كللله..
غازي بعدم تصديق\هذي مني انا؟؟
هديل\ابعد عني بارووح غرفتي ما ابى اظل هنا ابعد..
غازي بعصبية يجلسها\كذااابة هذي مو مني..من وين جاتك ها الضربة؟؟تكلمي..
هديل بتعب\اتركني والله مو قادرة اتركني..
غازي سدحها ع السرير\طيب باطلع وأناديلك ماريا تساعدك ..
هديل\ما ابي ماابي
طلع ولقى ماريا ومعها خادمة ثانية شايلة حقيبته الطبية..
غازي\ماريا استبدلي ملابسها حالاً وحاولي ان تبقيها مستيقظة ودافئة ..
ماريا تلقت الامر ودخلت عند هديل..
ماريا تجلسها\عزيزتي هل أنتي بخير؟؟
هديل\ما ابى ما ابى ابعد عني ابععععد
ماريا\أنا لا أفهم ماتقولين..اهدئي أرجووكي..
هديل سيطر عليها التعب وظلت تهمهم بكلمات غير مسموعة ومفهومة لماريا..
ماريا ماعرفت أيش تلبس هديل..غطتها بالمفرش وخرجت من الغرفة..
غازي كان جالس بالصالة الموجودة بالجناح اللي هديل فيه ..
غازي\الى اين تذهبين ماريا؟؟
ماريا\سيدي هي بحاجة الى ملابس سأذهب لاحضرها..
غازي يتوجه للغرفة\تعالي..
دخل الغرفة ولا ناظر باتجاه السرير فتح الكبت وطلع كنزة صوفية وبنطلون ومدها لماريا..
غازي\ألبسيها هذه كي تدفاء بسرعة..
خرج وماريا تناظر الملابس مصدوومة من تصرفات غازي الغير مفهومة ..
لبست هديل الشبه فاقدة للوعي وهي تتكلم معها بصوت حنون..
ماريا\ايتها الصغيرة ماذا كنتي تفعلين خارجا طوال ذاك الوقت..
سدحتها وغطتها مرة ثانية وخرجت تنادي غازي..
ماريا\أنا اسفة سيدي حاولت منعها من النوم ولكن هي متعبة جدا..
غازي يناظر باتجاه الغرفة\هل قالت شيئاً؟؟
ماريا\كانت تتكلم ولكن لم أفهم لغتها بالكلام..
دخل الغرفة وقرب من السرير وظل يناظرها نايمة ومتكورة على نفسها..
توضوء وفرش سجادته وصلى صلاته..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

ماكس\كيف حالها الان ماريا؟؟
ماريا\يا للمسكينة ليست بخير..
ماكس\كيف تركتها طوال هذا الوقت لوحدها ألم تكن معك؟؟
ماريا\لم أرها منذ أخذتها معك في الصباح أيها السيد..
صوفي بسخرية\ذهبت بها وعدت من دونها يالك من عاشق مهمل..
ماكس بغضب\اخرسي صوفي اخرسي
صوفي بقهر\اخرس انت..هل جرحت مشاعرك ايها العاشق؟؟
ماكس قرب منها مسكها من يدينها وهزها بقوووة..
ماكس\ايااكي أن تتجرئي على الاساءة اليها..
ماريا\ماكس ماذا أصابك ارفع يديك عنها ..
صوفي\اتركني ايها الحقير اياك أن تقوم بتهديدي..
ماكس\حذرتك من توهم الأمور والتلفظ بما لايليق بي..والان اخرسي
صوفي\أكرهك أكرهك ايها التاافه المرتزق اتركني..
ماكس يفك يدينها\ليتك لم تعودي..
خرج وصوفي صرخت من وراه\سأرحل حالاً ولن اعود أبدا
ماريا\كفي عن اثارة غضبه صوفي..أرجووكي
صوفي تمسح دمعتها\كم انا غبية خالتي كيف أحببت شخصا كهذا..
كيف سلمته قلبي وانصعت لرغباته..سمحت له بمنعي عن العمل..
تركت دار الازياء لأجله فضلت البقاء هنا والعمل معه باي شيء يريده..
ولكنه لايستحق مافعلته لايستحق..
ماريا\أنتي تتهمينه بالخيانة فله الحق بالغضب..
صوفي\ولكني لا اتهمه انها الحقيقة لاتقفي بصفه ارجووكي..
ماريا\لن أقف بصفه ولن أظلمه أيضاً..
صوفي\كما تشائين..سأرحل الليلة لن ابقى لحظة أخرى..
ماريا\أين ستذهبين هل جننتي؟؟
صوفي\سأذهب الى المدينة وأسافر غداً ..

خرجت من المطبخ وتوجهت لغرفتها ولمت أغراضها المبعثرة والدموع بعيونها..
اول مرة يصرخ عليها بها الشكل..وأول مرة يمد يده عليها..
هل فعلاً حبه للفتاة المحجبة حقيقي..هل شعر بالاهانة لأني سخرت منهما..
لم أشعر بأشوااك تنغرز بقلبي..لم لا أستطيع أن اكرهه حتى السماااء..
لماذا يحبها؟؟كم اكرهه وأكرهها..ما أغباني لماذا عدت الى هنا..هل استحق منه هذه الاهانة..
ماذا توقعت من شخص مثله أن يفتقدني ويطلب مني العودة اليه..
هو لا ياخذني بمحمل الجد ابدا..سأظل دوماً با الظل بالنسبة اليه,,
فهو يتمنى لو اني لم أعد..فهاهو يكمل حياته مع فتاة محجبة..وبالتاكيد سينتهي العقد السخيف اللذي بيننا..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛

قرب منها وجلس على السرير بجنبها..يبي يسمع هي وش تقول من خلال الهمهمات اللي تنطق فيها..
غازي\ما فهمت أنتي وش تقولي..
هديل\م مم ا ابى
غازي بصوت خفيف\وش اللي ماتبينه؟؟
هديل\مم ا اب م
غازي حط يده على جبينها\اهدي خلاص..ارتاحي..
كانت حاارة وهذا اللي كان متوقعه ..طلع الابرة وضربها بيدها..
بلل منشفة با الماء البارد وحطها على راسها ورقبتها ..
شهقت أول ماحست با البروودة بعدت المنشفة عنها بغير وعي..وهو رجعها وظل مثبتها عليها لحتى هدت..
كانت تهذي بكلااام كثير وغير مرتبط ببعضه..وغازي مركز على كل كلمة تقولها..
هديل\ممم يو مه يومه ما اب ى ..
غازي\وش اللي ماتبينه؟؟
هديل\ال مز رع ة مم ابى ا ارو ح ما اا يو ومه.
غازي\وش صارلك في المزرعة؟؟وش مخوفك منها ليش ماتبين المزرعة؟؟
هديل ماردت بس يطلع منها مثل الأنييين وأنفاسها حارة غير منتظمة..
غازي يمسك كفها\ردي علي أحد سوالك شيء في المزرعة؟؟أحد أذاك قولي؟؟
نفس الرد..أنيين وهمهمة غير مفهومة..

طال فيه الوقت وهو يغير الكمادات عليها ويستمع لهذيانها المتقطع..
حتى الجامعة تكلمت فيها..والبرد اللي تنام فيه كل ليلة ..
تكلمت عن هادي وعسولة..عن الخيل والحضيرة..
ولما وصلت للكلام عن عمال المزرعة فهم كللللللل شيء..

خرج من الجناح ونزل الدرجات بسرعة نادى على ماكس بس ماكان موجود..
طلع من القصر وتوجه لسيارته قابل ماكس برا القصر وقاله يروح معه ..
وراحوا لكوخ صغير في المزرعة تابع للعمال..
دخل غازي الكوخ بسرعة فاجئت العمال اللي كانوا موجودين
وكان بينهم نقاش حاااد..جمدت عيونهم على المالك اللي شكله باين عليه الغضب
غازي\من منكم تعرض للآنسة الصغيرة؟؟
...\لم نتعرض لها..فنحن لانراها كثيراً
غازي\من اللذي تعرض لها؟؟ماذا فعلتم بها ؟؟
...\سيدي لم نرها الا في الصباح مع ماكس لم نرها مرة أخرى..
ماكس\لقد كانت لوحدها بقية اليوم وكانت تتجول في المزرعة..هل رأها أحد منكم ؟؟
كلهم ردوا بالنفي..
غازي بعصبية\وأنت ألم اطلب منك منذ أشهر أن تقوم بصيانة الملحق واصلاح نظام التدفئة؟؟
ثيودور\لقد فعلت ذلك..ولكن
غازي بصراخ\كاااذب أنت كااذب لم تقم بعملك كما أمرتك وستترك المزرعة غداً صباحاً
لن تعمل هنا مرة أخرى ..
ثيودور\ولكن سيدي أرجووك لاتفعل سأقووم بعملي حالا ارجووك
غازي\ماكس سيصرف ثيودور من العمل غدا باكرا ولا اريد رويته هنا أبداً..
وأنتم أقسم ان تجراء أحداً منكم على مضايقة الانسة الصغيرة سينال العقاب..
فكتور\على مهلك يارجل لم يقم أحد بايذاء فتاتك العاملة وان كنت تخاف عليها حقاً..
فابعدها عن أعمال المزرعة فكما تعلم المزرعة كبيرة مليئة بالمخاطر..
غازي يمسك فكتور من ياقة قميصه بحدة\المزرعة بما فيها ملك لفتاتي فايااك ومضايقتها..
فكتور بغيض\كما تشاء فأنت السيد هنا
غازي بتحدي\نعم فكتور أنا السيد هنا وأتمنى الا تنسى ذلك..

خرج وترك العمال ثايرين بسبب اتهامه لهم وتهديده ..وعلى راسهم فكتور اللي صار يهاوش ماكس
ويهدد بانه مهما صار مستحيل يترك المزرعة للفتاة المحجبة والسيد..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛

كانت تسحب شنطتها وماريا تحاول تقنعها انها تظل الليلة وبكرة تسافر..
صوفي\لا خالتي لن ابقى ساذهب الى المدينة الليلة..لن ابقى في الريف..
ماريا\اين ستذهبين في هذا الجو الممطر؟؟تمهلي حتى الغد وأعدك أن أتركك تذهبين متى أردتي..
صوفي\سيأتي جوني لاصطحابي واذهب معه الى المدينة..
ماريا\هل سيأتي الان الى هنا؟؟
صوفي\أجل سيأتي بعد دقائق وأذهب معه..
ماريا\سيقتله ماكس..
صوفي\لاشأن له بي..
ماريا\اتصلي بجوني هذا واطلبي منه البقاء حيث هو لن اسمح لك بالذهاب معه..
صوفي\أسفة خالتي هاهو أتى..أحبببك كثيرا اعتني بنفسك..الى اللقاء..

خرجت من الباب وانصدمت من وجود ماكس وغازي قدام الباب ..
يناظرون الشخص اللي با السيارة..
رفعت ياقة المعطف على رقبتها وتعدتهم..
صوفي\وداعاً سيد غازي..أشكرك على الضيافة..
غازي\الى أين صوفي؟؟
صوفي\هناك مشكلة في العمل يتوجب علي الذهاب المعذرة منك..
غازي\ان احتجت المساعدة اتصلي بي..
صوفي بابتسامة\با التاكيد..والان وداعا
غازي\الوداع..
ماكس بسخرية\هل تريدين الذهاب مع هذا؟؟
صوفي\نعم سأذهب معه..وداعا..
مشت خطوتين والتفتت عليه..
صوفي\اووه تذكرت..أرجو الا تنسى مهاتفت المحامي الليلة والاسراع في معاملات الطلاق..
فلا أطيق صبراً للانفصال عنك كلياً..
ماكس مسك يدها بقوة\ربما لأجل جوني لاتطيقين صبراً..هل أنا محق؟؟
صوفي\يا لذكائك..
ماكس تركها ونزل الدرجات وصل السيارة وفتح الباب وسحب الشخص اللي ورى المقود..
ماكس\حسناً أيها السيد..السيدة صوفي تعتذر منك فهي لن تذهب معك..والان اذهب الى الجحيم..
جوني\بل ستذهب معي أيها الهمجي..صوفي هيا أنتظرك
ماكس يضرب جوني بلكمة قوية على وجهه..وبلحظة رد جوني عليه بنفس اللكمة..
صوفي\ماكسي أيها المجنوون ماذا تفعل؟؟
ماكس بلكمة ثانية\أمنع هذا من أخذ زوجتي..هل لديك مانع؟؟
جوني\تبا لك لم تعد تريدك..اتركها بسلام.
ماكس يرفسه على بطنه\هي زوجتي و ملكي..
غازي كان واقف وراضي عن تصرف ماكس..بس السبب اللي خلاه يحاول يفك بينهم ..
...\ماكس توقف عن ضرب زوجي أرجووك..
كانت هذي المراءة الحامل اللي كانت جالسة با المقعد الأمامي جنب جوني..والحين طلعت من السيارة..
غازي يسحب ماكس ويبعده عن جوني\توقف أيها المتهور لديه زوجة..
ماكس بغضب\انها زوجتي ايها اللعيين زوجتي ابقى بعيداً عنها..
جوني يحاول يبعد غازي ويضرب ماكس\لن تبقيها رغماً عنها..
ضرب ماكس على جهة عينه اليمين..فاضطر غازي يوجه لكمة على وجه جوني اللي رافض يستمع له..
غازي\اخرس واستمع الي..أنت لاشأنك لك بهما..فلا تتدخل ..
جوني\لم أتي الى هنا الا بعد ان اتصلت بي..وانا لن أتركها لهذا المخبوول..
ماكس\غازي اتركني سأقتله..
...\كف عن هذا أرجووك..صوفي تريد الذهاب معنا..
ماكس يناظرها\ومن تكونين أنتي؟؟
جوني يسحب المراءة لجهته ويحاوط كتفها بيده\هذه زوجتي مارأيك أن تقوم بضربها أيضاً؟؟
ماكس باستغراب\زوجتك؟؟
كيت\نعم انا زوجته كيت..وانا صديقة لصوفي اتينا لأخذها معنا..
ماكس\حسناً أنا لست أسفاً أبداً على ضربه..والان اعتذر منك سيدتي فلدي امراءة تنتظر العقاب..
بس لما ناظر ماكس يدور على صوفي ماكانت موجودة..
غازي بابتسامة سخرية\هجت المرة<<بالعربي..
ماكس بغضب لانه يدري بسخرية غازي منه ب\سأضربك ..
غازي\سأقتلك..
ماريا بعصبية\هذا ماكان ينقصني فلتبداء الشجار هيا..!
ماكس\أين ذهبت تلك المااكرة..؟
ماريا\لاشأن لك بها..
جوني\سيدتي..أريد أن أرى صوفي..
ماكس بحدة\لن تراها والان اذهب من هنا..
ماريا\لاعليك منه..أرجووك تفضل مع زوجتك ..
جوني يدخل زوجته السيارة\لاداعي لذلك..أبلغي صوفي تحياتي..
ركب سيارته وطلع من المزرعة..
ماريا\ما اللذي فعلتماه؟؟
غازي\لاشان لي بهما..سأذهب لأتفقد أنستي الصغيرة..
ماكس\سأذهب لأبحث عنها..لابد أن تنال عقابها تلك المتمردة..

تركوا ماريا واقفة ودخلوا كلن بطريقة..
ماكس يدق الباب\افتحي الباب صوفي قبل أن أحطمه..
صوفي\لن أفعل والان غادر هذا المنزل حالاً..قبل أن أشكوك ل السيد..
ماكس\افعلي مايحلو لك لن أغادر هذا المكان كي تهربي مجدداً..
صوفي بقهر\سأرحل غداً لن تستطيع منعي..
ماكس بانتصار\با التاكيد سترحلين غداً ولكن الى منزلي أنا ..
صوفي رمت كتاب على الباب\لن أعود أبداً الى هناك..ارحل عني..
ماكس\هههههههههههههههه لازلتي تتمنين ضربي..
صوفي\أمنية سأحققها قريباً..
ماكس\كم أتمنى لو تحققينها فوراً..فلدي أمنية أريد تحقيقها أيضاً..
ماردت عليه صوفي لأنها فهمت المغزى من كلامه..
تركها وكان طالع من القصر بس شاف شنطتها موجودة عند الباب من داخل..
ابتسم بخبث وشال الشنطة معه..
ماكس\يجب ان تأتي لتأخذ حاجياتها من منزلي..
وتوجه لسيارته ..طلع من المزرعة على بيته..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛


بدل ملابسه وجلس قريب منها..لمس جبينها بس كانت حرارتها منخفضة..حاول يصحيها..
ضرب على خدها بخفيف..بس مارضت تصحى..
غازي\رسل اصحي..ماصار كل هذا نووم..

هديل لساتها في غيبوبة النوم المريح..مع شدة التعب والألم اللي كانت تحس فيه..
الا انها أول ليلة من شهووور تنام وهي تحس بدفىء وبشي ثاني..بس ماتعرف وش يكون..
ماتبي تصحى مبسووطة في النوم ومرتاحة..
لما تدري أنك أول ماتفتح عيونك راح تواجه واقع مجبوور أنت عليه..با الغصب ومو بالرضى..
تفتح عيونك وتدري انه ينتظرك حرب اعصاب وحرب نفسيية وجسدية..
تتمنى ماتفتح عيونك وتظل بعالم الظلااااام ..أحياناً يكون عالم الظلام أحن وأأمن من عالم النووور..
في عالم الظلام ممكن تلتقي بأشخاص فرقكم القدر عن بعض..ممكن تعيش معهم ولو بالحلم..المهم انك
تشوفهم وكأنك عايش معهم..
أما بعالم النور..تلتقي با العذاب متجسد بالصور البشرية..با القسوة المنحوتة على الملامح القريبة منك..
ينهد الحيل وأنت تحاول تلقى بعض الأقل من حنانهم المعدوم..

غازي\رسل اصحي يا الله..وراك شغل في المزرعة..
هديل توها بدت تستوعب الصوت اللي يناديها برسل..مافيه غيره يناديني برسل..
واللي شد كل عصب من اعصابها هو يده اللي حطها على خدها..
فزت من مكانها بسرعة وهي تشهق برعب بصوت عالي..
غازي\بسم الله عليك اهدي وش فيك؟؟
في لحظة نطت من على السرير على الارض واقفة وهي تترنح مو مستوعبة المكان اللي هي فيه..
ولا الحالة اللي هي فيها..
غازي يقرب منها\رسل سمي بالله واهدي ترى مافيك شيء..
هديل تبعد عنه وهي تتلفت بكل مكان مرعووبة وبنفس الوقت مصدوومة هي وين..
وهذا وش يسوي معها هنا..
ناظرت بنفسها..أنا وش لابسة..أنا وش صار علي وش فيني..؟؟
غازي\كيفك ألحين؟؟ تحسين بشيء؟؟
هديل بصوت مبحووح\و وين أنا ؟؟
غازي\في القصر..
هديل\من لا كيف ؟؟
غازي\حددي من ولا كيف؟؟
هديل بتعب\وش صار معي؟؟كيف جيت هنا؟؟من جابني هنا؟؟شكلي ليه كذا؟؟وش صاار علي؟؟
غازي\ماصارلك شيء لاتخافين..أما كيف جيتي هنا فأنا شلتك..ومن جابك انا..
شكلك كذا لأنك كنتي تعبانة وبدلتي ملابسك..وماصار عليك الا كل خير..
هديل\لا أنا مو بخير..
غازي يقرب منها\ليش حاسة بشيء قوليلي وش فيك؟؟
هديل\ما أذكر شيء..
غازي\لأنك كنتي تعبانة ومو واعية على نفسك..
هديل بارتباك\ مم انا ......من بد......
غازي\ماريا.
هديل تنهدت\ انا بأروح ..
غازي\وين؟؟
هديل\غرفتي
غازي\مو اليوم..
هديل\ما ابى أظل هنا..
غازي بحدة\هذا أمر ماتطلعي اليوم من القصر..لحتى أاذن لك..
مشى يبي يطلع من الغرفة ورجع يناظرها..
غازي\بينا حسااااب كبيير..بس مو ألحين..
خرج من الغرفة وهي جلست بمكانها على الارض وهي ترجف..
أنا وش صار علي..متى شالني وليش وأصلا من وين أخذني..
ظلت بمكانها مركزة بنقطة على الأرضية وهي تسترجع أكثر من مرة اللي عاشته با الأمس..
ما أحد يقدر يعلمني الا ماريا..
وقفت وناظرت نفسها بالمراية وجها مايشبها أبداً..
قربت من المراية أكثر..ليش وجهك اليوم شاحب..لايكون تعبان يا رووح أختك..
مسحت على خدها أشتقتلك وأخاف يتغير وجهي وأفقدك بالشووف يا الغالي..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


ماريا بعصبية\قلت لكي لن اذهب فكفي عن مضايقتي..
صوفي\أريييد ملابسي وأشيائي,,أرجووكي خالتي..
ماريا\أذهبي اليه وأطلبيها منه..
صوفي\لن أفعل أبداً,,
ماريا\اذن كفي عن ازعاجي..
دخلت هديل وهي لافة ايشارب طوويل على راسها..
هديل بالصوت المبحوح\صباح الخير..
ماريا تحضنها\صبااح الخير صغيرتي كيف حالك الآن؟؟
هديل بابتسامة\بخير أشكرك..
ماريا\لابد بأنك جائعة..أجلسي سأحضر لكي كوب حليب دافىء..
هديل تجلس\أشكرك ماري..
صوفي\هاقد اتت عاملة المزرعة رثت الثياب..
هديل تناظرها\نعم اتت رثت الثياب ياذات النمش..
صوفي بسخرية\أنا أحب النمش رغم شقاري..
هديل\تبدين كطلاب المدارس البلهاء..
صوفي\أن أبدو كطالبة مدرسة أفضل من ان اكون حالبة للبقر..
هديل تبتسم بتعب\حسناً معكي حق في هذا لن أجادلك..
صوفي بفضول\هل حلبتي الأبقار حقاً؟؟
هديل\هل ترينني ميته؟؟
صوفي باستغراب\لا..
هديل\اذن لم أفعل...
صوفي\هههههههههههههههه تبدين قوية بالنسبة لفتاة صغيرة قزمة..
هديل\في الحقيقة يسعدني اسم قزمة فلا أفضل أن اكون طويلة كعمود الكهرباء..
صوفي\لست طويلة كعمود الكهرباء..طولي طبيعي..
هديل\ليس طبيعياً أليس كذلك ماريا؟؟
ماريا\لا أنفك أقول لها ذلك..
صوفي بغيض\خااالتي..حسناً يا عاملة المزرعة سنرى..
ماريا\الى أين؟؟
صوفي\سأذهب الى السوق أريد أن أشتري ملابس بعد أن سرق ملابسي ذاك المجنون؟؟
هديل\من سرق ملابسك؟؟
صوفي\صديقك الغالي ماكس..
هديل باستهبال\ذاك الخائن لم يهدني اياها لابد من انه يحضرها لي كمفاجئة..
صوفي\سأحرقكما معاً ان رأيتك ترتدين ملابسي..
هديل\لن أرتديها الا عندما أنوي ان أحلب الأبقااار..
ماريا\هههههههههههههههههههههههههههه كفاكما جنوناً
صوفي\أنا ذاهبة الآن..ويا عاملة المزرعة مارايك أن تأتي معي..
ماريا\لا لن تذهب معكي انها متعبة..
هديل\لا لست متعبة ماريا أنا بخير..
ماريا بصرامة\قلت لن تذهبي..
صوفي بابتسامة\حظ سيء..سأحضر لك مايناسبك أتمنى أن ألقى على مقاسك الصغير..
هديل\قد تناسبك أنتي فأنا لا أرتدي مايظهر ساقاي الطويلتان..
صوفي\سأعاقبك على هذا..

طلعت صوفي ..وبدأت هديل تستجوب ماريا عن اللي صار معها أمس..
حكت لها ماريا كل اللي تعرفه واللي صار قدامها..
هديل بارتباك\من غير ملابسي وألبسني هذه الملابس..؟؟
ماريا\أنا فعلت ذلك..
هديل تضم ماريا\أشكرك أيتها الغالية أشكرك..كنت خاائفة جداً..
ماريا تبتسم\حسناً لقد أمرني السيد ان ألبسك هذه الملابس الخاصة به عندما كنت أنوي ان احضر ملابسك..
هديل من بعد كلمت ماريا..حست أن جسمها اقشعر عليها بالكامل..
ملابسه أنا لابسة ملابسه..ياويل حالي وش ها الحال معي..لما حست برجفة في جسمها طلعت من المطبخ
وطلعت الدور الثاني وعلى الجناح بسرعة تدور على ملابسها وأغراضها ..
تبي تطلع من القصر وتفسخ ملابسه عنها..
بس أنصدمت لما طلعت من دورت المياه في وجوده بالغرفة ..
هديل\ماراح أظل هنا اذا كنت كل شوي بتدخل ها الغرفة..
غازي شايل شنطة صغيرة بيده\محتاج ملابسي يامستبدة عندي سفرة..
هديل\ملابسك؟؟
غازي\ايه ملابسي من كبتي..
هديل\كبتك؟؟
غازي\حلوة اللعبة هذي بس ماني فاضي العب الحين..انتبهي على نفسك..
ولاتروحين اسطبلات الخيل ولا تتجولين بالمزرعة لحتى أرجع..
خرج من الغرفة وهي كتمثال واقفة من دون حركة ..
ملابسه موجودة بالكبت والكبت موجود في الغرفة يعني هذي غرفته..
أنا عايشة في غرفته ونايمة على سريره ولابسة ملابسه..
حطت يدها على راسها وشدت على شعرها من شدة الموقف عليها..
ويقوول أظل هنا ..
والله ما أجلس ولا دقيقة..
عجزت تلقى ملابسها ونزلت تسال ماريا عنها..اللي قالت لها انها غسلتها ورتبتها في الغرفة الخاصة بماريا..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛

بعد مرور أسبوووع..

كانت جالسة في الحديقة لما مر عليها واحد من عمال المزرعة ابتسم لها وسالها عن حالها..
ردت عليه بارتباك وخوف دائماً يسكنها من العمال..
مد لها بعلبة عصير مقفلة..ترددت بس هو أصر عليها..أخذتها منه وهو أنسحب وتركها..
كانت سارحة بأفكارها لعالم ثاني..وناس ثانيين ..يختلفون كل الاختلاف عن سكان هذي المناطق..
عاشت بذكرياتها لحتى سمعت صوت صوفي ..
صوفي\عاملة المزرعة القزمة ماذا تفعلين هنا في هذا الوقت؟؟
هديل تتأفف تبي تقهر صوفي\أيتها المنمشة ذات الساقان الطويلتان قطعتي علي أحلام يقظتي
مع الأميير ماكسي..
صوفي\لن تثيري غضبي فأنا أكتشفت بأنه لايهتم بكي بتاتاً
هديل بابتسامة\اوووه كيف عرفتي ذلك؟؟
صوفي\انه لايزورك ولا يسأل عنك..
هديل\ياله من خااائن سأطلقه..
صوفي\هههههههههههههههههههههههههه سأطلقه أنا أولاً..أوتعلمين أنتي لاتسببين لي تهديداً..
هديل بترييقة\أكيد مامعي مثل سيقاانك ولا زينك جعلك الماحي..
صوفي\لا لا تكلمي با النجليزية كي أفهمك..
هديل\والله ان تبطين..
صوفي\حسناً كما تشائين..لاأظنك ستشربين هذه؟؟
هديل تاخذ علبة العصير\بل سأشربها ولن أعطيك منها شيئاً..
صوفي\هيا نحن فتيات لابس ان شربنا مع بعضنا..
هديل\سأشرب أنا أولاً ان أحببتها لن تنالي منها شيئاً وان لم تعجبني فهي لك..
صوفي\تتصرفين كطفلة مدللة..
هديل\هذا لقبك فلا تنسبيه لي,,


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


غازي\الحمدلله..لقد تمت ولادتها على خير..
ماكس\هههههههههههه ماكنت أتوقع ولادتها هذا اليوم من بد كل الايام..
غازي\لقد فعل فكتور الصواب..
ماكس\نعم انه جيد جدا وقت العمل فهو يعشق هذه المزرعة بما فيها..
غازي\لم أكن أعلم بانه طبيب بيطري..
ماكس\ولا أنا..لقد ظهرت مهارته الليلة في توليد الفرس..
غازي\لو انه يترك عناده وتمرده على الأوامر لكنت سلمته ادارة المزرعة أثناء غيابي..
ماكس\هو لن يخونك ان انت استئمنته عليها..
غازي\ربما ..ولكني لا أثق به ..

كملوا طريقهم للقصر بس سمعوا أصوات غريبة ماتعرفوا عليها..
غازي\ماهذا الصوت؟؟
ماكس\لا أدري..قادم من هذه الناحية..
مشوا على مصدر الصوت اللي كان يوضح لهم مع اقترابهم منه..عرفوا صوت وحدة منهم بس الثانية
كان صوتها غريب جداً عليهم اثنينهم ..لأنهم ماقد مره سمعوها تضحك ..
بس شلتهم الصدمة من شكل البنتين اللي منسدحين على الأرض جنب بعض ويضحكون
بشكل هستيري..

صوفي\ههههههههههههههههههههههههه أنتي غير معقولة أبداً
هديل ويدها على بطنها\ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
سأطير الى هناااك أمسكي بي ههههههههههههههههههههه
صوفي تمسك هديل\هههههههههههههههههههههههههههههههههههه فلنرحل من هنا
هديل\يومه<<بالعربي..لقد نفذ منا الوقود<<بالانجليزي
صوفي\ههههههههههههههههههههههههه فلنعد الى الأرض ونشرب الماء
هديل\ههههههههههههههههههههههههههههههههههه السماء تخووف<<بالعربي
صوفي\هل مات الملك؟؟
هديل\لا لم يمت<<بالانجليزي..بعده يدرعم >>بالعربي ههههههههههههههههههههههههه
صوفي\هههههههههههههههههههههههههههههههههههه


ماكس\يا الهي انهما غير واعيتان انهما سكارى..






الى الملتقى يوم الجمعة باذن المولى جل وعلى,,,

لاتحرموني أرائكم فهي تهمني...

صدووود,,

دانه السعودية
09-05-2011, 01:15 AM
14


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,,






البارت الرابع عشر ,,,


إذن لن نهيم معا في الدروب
و نوغل في الليل حتى السحر
برغم الحنين بهذا الفؤاد
و رغم البريق بذاك القمر
فقد أكل السيف من غمده
و قد أضنت الروح صدري الجريح
فلا بد للقلب من هدأة
و لا بد للحب أن يستريح
قصير هو الليل.. ليل الغرام
قريب هو الصبح.. صبح البشر
و لكننا لن نجوب الدروب
و نوغل تحت شعاع القمر

المرحوم غازي القصيبي ,,,





مشوا على مصدر الصوت اللي كان يوضح لهم مع اقترابهم منه..عرفوا صوت وحدة منهم بس الثانية
كان صوتها غريب جداً عليهم اثنينهم ..لأنهم ماقد مره سمعوها تضحك ..
بس شلتهم الصدمة من شكل البنتين اللي منسدحين على الأرض جنب بعض ويضحكون
بشكل هستيري..

صوفي\ههههههههههههههههههههههههه أنتي غير معقولة أبداً
هديل ويدها على بطنها\ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
سأطير الى هناااك أمسكي بي ههههههههههههههههههههه
صوفي تمسك هديل\هههههههههههههههههههههههههههههههههههه فلنرحل من هنا
هديل\يومه<<بالعربي..لقد نفذ منا الوقود<<بالانجليزي
صوفي\ههههههههههههههههههههههههه فلنعد الى الأرض ونشرب الماء
هديل\ههههههههههههههههههههههههههههههههههه السماء تخووف<<بالعربي
صوفي\هل مات الملك؟؟
هديل\لا لم يمت<<بالانجليزي..بعده يدرعم >>بالعربي ههههههههههههههههههههههههه
صوفي\هههههههههههههههههههههههههههههههههههه


ماكس\يا الهي انهما غير واعيتان انهما سكارى..
ناظر باتجاه غازي وهو يكتم ابتسامته على أشكال البنات..
بس أول ماشاف التعبير على وجه السيد أستعد لمحاولة التهدئة واخماد الغضب,,,
بس لا كلام صوفي وهديل ولا ضحكهم مساعده على ها الشيء..

ماكس يسحب صوفي ويوقفها وهي تضحك ومتمسكة بهديل..
صوفي\فلنرحل لقد جاء العدو..
هديل تحاول تجلس بس مو قادرة من الضحك والدوخة..تمسك أرجوول صوفي وتصرخ على ماكس
هديل\تباً>>بالانجليزي ..عليك ياملعون الجدف<<بالعربي
ماكس\كفا عن الضحك ماذا أصابكما ؟؟!
صوفي\هههههههههههههههه لقد لقد انتهى كل شيء..ايتها القزمة ضاع كل شيء
هديل\هههههههههههههههههههه تستاهلين>>بالعربي
صوفي تبي تطق هديل بس ماكس يسحبها..
صوفي\أيتها الطفيلية سوف القنك درساً..
هديل\ضفي وجهك يا الخبلا ما اا انتي كفو ..
ماكس\صوفي ماذا تفعلين أجننتي؟؟!
صوفي\اووه ماكسي حبيبي الحقير ..
ماكس\نعم ماكسي الخائن هيا الى المنزل..
هديل\أين ذهب القمر؟؟!
صوفي تجلس جنب هديل بسرعة\لا اعلم كان هنا
هديل تحط يدها على خصرها\هاهو وجدته>>بالانجليزي ههههههههههههههههههههه في جيبي <<بالعربي
صوفي\أيتها السارقة أخرجيه
حطت يدها على جيب البنطلون تبع هديل تبي تخرج القمر ..
هديل تصرخ عليها تبعد عنها بس صوفي مصممة وماكس تدخل بينهم وسحب صوفي بعيد عن هديل ..
هديل\ههههههههههههههههههههه وين راح جيبي توه كان في يدي
يا حماارة سرقتي جيبي هاتيه..

حاولت توقف بس ماقدرت ظلت مسدوحة على الارض وهي تضحك وتتكلم عربي على انجليزي وأحياناً
تنطق الكلمات غلط ..

واقف في مكانه..من اللي شافه تأكد أنها مو واعية أبداً..
لأول مرة يشوفها تضحك..من يوم اللي اخذها ماشافها تبتسم..بس اليوم تضحك بشكل
هستيري والأغرب ان دموعها مالية وجها المكشووف..
فهل هذي دمووع الضحك أم أختلط كل شيء بها اللحظات الغير واعية ؟؟!

شاف ماكس يسحب صوفي ويبعدها عن هديل ويسمع ماكس يتكلم معه بس ماهو منتبه لشيء..
نظراته عليها وبس..

صوفي\دعني ساضربها تلك القزمة,,
ماكس ويدينه حواليها يمشيها معاه وهو يتكلم معها مبسووط على فقدانها اللي راح يخدمه بشكل كبيير..
ماكس\لابأس سنعود لضربها قريباً والان يجب ان نذهب ل النوم..
صوفي\لن يكون مناسباً ان ترتدي ذاك الحذاء مع بدلة العمل يالها من جاهلة
ماكس\سنسرق الحذاء كي نعاقبها كيف تجروء على ذلك؟؟
صوفي\رثت الثياب تلك ساغير شكلها..
ركبها السيارة وهو يكمل كلامه معها..وهي تتكلم عن هديل وملابسها..
ماكس\هههههههههههههههههه كان يجب أن أعلم بأن أكثر مايزعجك في الصغيرة هو ملابسها..
صوفي\لن اسمح لها بارتداء مثل تلك الملابس مرة أخرى..
ماكس\انها مجبرة على ذلك فهي فتاة عاملة ليست مدللة مثلك..
صوفي\لم ارى شعرها بعد لابد من انه مثير ل الشفقة..
ماكس يبتسم ويحرك السيارة على بيته..ويتمنى ان ماريا ماتحس على غياب صوفي..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛

يحس بدمه يغلي بعروووقه..كيف سكرت..وليش؟؟
ومن متى وهي على هاالحالة..ولو انه ماجاء الليلة من المدينة..وكانت على هذا الوضع
وأحد غيره لقاها وش بيصير فيها..
كيف تتجراء وتخالف أوامره,,
أمرها ماتطلع من القصر الا لما يجي,,

التفت حوله ماكس ماكان موجود ولا صوفي..قرب منها وكانت راح تغفى,,
مد يدينه وسحبها بقووة من الأرض ورفع راسها عشان تشوفه,,
هديل ظلت تناظر فيه لحظة لحظتين..
هديل بضحكة\هههههههههه من طلعك من مخباااي ياقمر؟؟
غازي بعصبيةيهزها\اصحي ياهبلا.
هديل\وجع أذوني كسرتهم <<كانت تقصد يديني كسرتهم
غازي\ياالبزر ما أغفل عنك الا وأنتي مسوية مصيبة ..!
هديل تمسك أنفه\جب وادخل في مخباي تبي تشرد ..
غازي\استغفر الله العلي العظيم..والله ماسويت سواتك يا المجنونة,,
أمشي معي أشووف امشي حساابك عسيير..

صار يمشي وهو ماسك يدها ويسحبها وراه..وهي معندة ماتبي تمشي ..
غازي\أمشي زين بطلي هبااال..
هديل\هششش البقرة نايمة لاتسمعك هههههههههههههههههههه توها جاية من الدوام تبي تنام
غازي مارد عليها ظل ماشي وهي تترنح وراه..
وصلوا القصر أول مادخلوا المدخل الحجري..
هديل\باروح بيتنا مع السلامة
طلعت من الباب تبي ترووح بس غازي سحبها من يدها وهو يستغفر عشان مايكفر فيها..
غازي بعصبية\تعالي لا أعطيك كف يصحيك ألحين..
هديل تسحب رمش عيونها بطريقة عجيييبة\باروح انام رووح بيتكم انت..
غازي\امشي قدامي فوووق يا الله
هديل تناظر الدرج الطويل وترجع تناظر في غازي وتناظر الدرج وتناظر فيه..
بعد ماخلصت تأمل جلست على الارض بشكل سريع وتربعت..
هديل\عندكم عشاء..؟؟!

غازي نزل بجسمه وشالها من على الارض ومشى فيها على الدرج وهو يتوعدها.
غازي\أنتي راعية طويلة و أنا لازم أربيك من جديد..
هديل\خلنا نروح المطعم ابي ابي ذااك وش اسمه حاجة صغييير وعليه حاجة كبييرة
مدري وش اسمه نسييت خل نرووح
غازي\جب .
هديل تشد شعره من ورى بقوة\اللي لونه اصفر وابيض عليه حاجة حمراء يمكن سوداء
غازي ماقدر يسحب يدها من شعره لان يدينه حواليها وشالها..
وصل الغرفة ونزلها على الارض بسرعة كفت يدينها وهي لساتها تتكلم..

غازي\هشششش ولا كلمة ما ابي اسمعك تتكلمين فاهمة..
هديل هزت راسها بايه بشكل سريع ولا عاد وقفت هزه..
غازي فك يدينها ومسك راسها يثبته..
غازي\بس وقفي ..
هديل بعدت عنه شوي ومشت باتجاه الباب\باروح بيتنا
غازي رجع يسحبها وجلسها على السرير\ناامي الحين وبكره روحي بيتكم طيب..
بس بدلي ملابسك ملاينة طين وتراب يالبزر..
ما انتظرها ترد عليه وراح للكبت طلع له ملابس والتفت عليها يكلمها بس كانت مو فيه..
خرج من الغرفة بسرعة وراها كانت عند باب الجناح تبي تطلع وهي تتكلم مع نفسها..

مسكها ولفها عليه بقوووة..
غازي\وييين رايحة يا مجنونة؟؟
هديل\باروح امي تناديني..
غازي\مافيه أحد يناديك تعالي نامي..
هديل\وين راحت؟؟
غازي\منهي؟؟
هديل\هذيك ام سيقان مدري وش اسمها..ياربي وش اسمها
غازي\صوفي؟؟
هديل\اييه الطويلة هذيك
غازي\الحين أنتي تسمين صوفي ام سيقان..
هديل\وراك ماتروح بيتكم؟؟ ماعندكم خبز
غازي يسحبها راجع غرفة النوم..ومايرد عليها دخلها وسكر الباب..
وقفله بالمفتاح وشال المفتاح من على الباب..

سدحها على السرير وغطاها وهي تهاوش..
غازي مسك شعرها بخفيف\خلاص ناامي وبكره أوريك شغلك لما صحيتي ,,
هديل سحبت يده بسرعة وعضتها بقووووووة...
غازي حاول يفك يده منها بس هي كانت شادة عليها بقووووة..
ماكان قدامه الا انه شد على شعرها بقوووووة لحتى فكت يده وهي تصرخ من الالم..
حتى لما تركت يده ظل يشد على شعرها وهي متمسكة بيدينه وهو منحني عليها..
مشخته على رقبته وبدايت صدره من شدة الالم..
وهنا غابت عن الوعي على كفففففف من يده ضرب خدها بكل قسوة..
ظلت فترة تتقلب وتبكي وتردد كلام مو مفهووم ومقطع..
وكانت اكثر كلمة نطقتها هي ,,,أمي,,,

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛


وصل البيت نزل من السيارة وفتح الباب لصوفي ونزلها وهي شبه نايمة ولساتها تتوعد في هديل وملابسها..
دخلها البيت وقفل الباب وشال المفتاح..
ماكس\مضى وقت طويل منذ أخر مرة تواجدتي هنا حبيبتي..
صوفي\خائن أكرهك..
ماكس\هههههههههههه نعم عزيزتي هل عدت أم لازلتي فاقدة..
صوفي حطت يدها على كتفه تبعده عنها..بس هو لف يدينه حواليها وقربها منه أكثر..
صوفي\هههههههههههههه ضاع كل شيء..
ماكس\لاباس سأعيد لك كل شيء ضاع منك..أعدك..
صوفي\ضاااع الكثييير ماكسي ههههههههههههههههههههه

شالها بين يدينه وطلعها لغرفة النوم..سدحها على السرير وخلع جزمتها من أرجولها..
فك أزارير معطفها وفسخه من عليها,,صوفي حوطت رقبته بيدينها..
صوفي\ماكسي الخائن..
ماكس قبلها على شفايفها بنعومة\أيتها المتوهمة ماكنت لأخونك قط..
غطاها با المفرش ..وطلع من الغرفة..يتمم اللي في باله..
قفل أبواب البيت..وخبى التلفون..وخبى جواله..
دخل الغرفة ونام وهو حاضنها مع انه متوقع ردت فعلها لما تصحى وتلقى نفسها ..
في بيته وحضنه ,,,

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛


غادة بصراخ\لااا والف لا وماابييك تعيد علي ها الكلام..
علي بعصبية\لاترفعين صوتك ياغادة تكلمي زين..
غادة\ماعندي كلام عشان أتكلم قلت لا وانتهى الموضوع..
علي\لا ما انتهى الموضوع..ابي أعرف السبب اللي مخليك ترفضينه..
غادة بغصة\مافيه سبب..ما ابي أتزوج هذا هو السبب..ماعندي كلام غيره..
علي\غادة ماني بزر..عندك سبب مقنع قوليه ماعندك والله لا أعطيهم الموافقة..
غادة تبكي\علي ما انت صاحي ما انت صاحي..أنت ماتحس أختي توها ميته من كم شهر
وتبيني أتزوج وأنبسط..أنت مجنووون مجنوون..
علي\لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم..يابنت الحلال ماقلتلك تزوجي بكره..
راح تكون خطبة بس..وبعد فترة انشاء الله الملكة...والزواج متى ماحبيتوا..
غادة تبكي بصوت عالي\لاااا ما ابي لا خطبة ولا ملكة ولاشيء..ما ابي اتزوج ما ابي
علي\غادة اعقلي راكان من زمان كان يبي يتقدملك بس سالفة هادي وسلمان أخرت الموضوع..
وبعدها وفاة هديل..
غادة\ما ابيييه ولد عمك هذا ما أبييييه والله ما اتزوجه..خلني بحااالي
علي بحدة\غادة تراك مو بزر عشان احاول اقنعك..أنت فاهمة وعاقلة اتركي عنك السطحية..
غادة بقهر\حزني على أختي سطحية فجيعتي فيها قلة عقل..ماانت حاس باللي فيني,,
ما ألوومك ماتعرف قدرها عندي ماتعرفه..
علي\أدري انها كل شيء عندك ومالك غيرها الله يرحمها..بس هديل راح ترضى بعمايلك..
يعني توقفين حياتك من بعدها لييش يعني اذا ما تزوجتي راكان بيتغير شيء..
قولي بترجع هديل اذا ظليتي كذا..
>>ماهو انت ماتعرف..كيف اتزوج هالانساان كيييف..
وهديل كيف أقدر اخونها..مستحيل أتزوجه لو يمووت لو تذبحوني ماأخذه ..
غادة بصرااخ\مالك دخل مااالك دخل اطلع اطللللع لاتتكلم عنها بها القسووة اطلع اطلع

دخل ابو علي وزوجته على صراخ غادة وبكاها..
أبوعلي\وش فيك يا غادة؟؟وش فيك يوبه؟؟
علي بعصبية\مافيها شيء يوبه لاتخاف عليها بس دلع بنات.
غادة\يوووبه ما ابي اتزوج لا راكان ولا غيره مااا ابي يوبه تكفى
أبوعلي يحضنها\دامك ماتبينه والله ماتاخذينه..
علي مصدوم\يوبه لاتحلف..
أبوعلي\والله ورب العزة والجلال ما تنغصب عليه والله ماأقهرها مثل ماقهرت الرووح وظلمتها..
غادة تضم أبوها وتبكي بنحييييب..
أم علي\صل على النبي يارجال وش فيك تحلف..راكان ماهو بشين..
ابوعلي\علي والله ان عرفت انك ضيقت على اختك ولا غصبتها على شيء ماتبيه ليكون
غضبي عليك دنيا وأخره..ومايكفيني الا شرب دمك..
علي مفجوع\يوبه اذكر الله وصل على النبي..غادة ماني بمئذيها..هذي أختي يوبه وش فيك؟؟
ابوعلي بحدة\جاك العلم..وراكان البنت ماتبيه الله يفتحها بطريقه..
علي\براحتك يوبه بنتك وانت ادرى بمصلحتها..
طلع علي وامه خرجت معاه..
أبوعلي وهو ضام غادة\والله ماتنقهرين وانا حي..ماتنضامين بعد هديل والله ماتنضامين..
غادة تقبل كتفه\عسى عمرك طووويل ياأبو هديل وعسى ربي يخفف الحزن اللي في قلبك..
ابوعلي بحسرة\ويين تخف حسرتي ياأمي وين تخف والهم ياكل بقلبي..ياليتني مت قبل اللي كان وصار..
غادة برجفة\بسم الله عليك يوبه بسم الله عليك..الموت حق يا ابووي وهديل الله يرحمها
يومها وربي خذاها..
ابوعلي يتنهد\اااااااآه ياهديل وش حالتك الحين يا غلا أبووووك..
غادة\يوبه هديل عند اللي ماتنام عينه وهي من هل الجنة انشاء الله..
ابوعلي حس بدموعه تحرق عيونه قبل جبين غادة وخرج بسرعة..

نزل الدرج مايشوف الا مثل الضباب دخل الصالة الا وامه وهادي جالسين فيها..
ركز عيونه على هادي والعبرة تحرق صدره وروحه..
هذا أنت قدامي مافيك شيء..هذا أنت بخير..والله الحسرة اللي في قلبي ماحسيت فيها بغيابك..
ماحسيت بناار تاكل بجوفي الا بعد سواتي فيها..
وش الله سلطك على ولد ال جالي وتذبح ولدهم..
وش الله حدني أخذ هديل بفعل يدينك..
ما ابييك ولا ابي قربك..أشووف عيونها فيك وان جلست قربي اشم ريحتها بثيابك..
مايقهرني الا ابتسامتك المكسورة وكانها ابتسامتها..

الجدة\حسين وش فيك ياولد صاخ..تعال اجلس جنبي..
هادي يمسك يد ابوه\يوبه فيك شيء؟؟
ابوعلي\متى بتسافر؟؟
هادي\بعد عشرين يوم انشاء الله..
ابوعلي\الله معك..

وخرج من الصالة..وهادي واقف بمكانه..

معقوولة كل هذا الحزن على هديل يا ابوي..طيب ليه أحس بجاافك معي..
وطاري السفر كنه مريحك..وتبيه..
عسى ربي يصبرك ويصبرني..والله فقيدتنا ماهي بهينه..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


مثل الطبووول تقرع باعلى صووت في راسها..ومثل وخزات الابر الحادة تنغز جفوون عيونها..
مرااارة وحرييقة بوسط معدتها..ونااار على خدها..عضلات جسمها مشدوودة بشكل موولم..
حركت راسها يمين وشمال حطت يدها على راسها وهي تتاوه..
هديل بالم\اااآآه وش ها الصداع..؟
بالغصب فتحت عيونها بس رجعت سكرتهم من الضوء اللي داخل مع الطاقة..
ألتفتت ل الجهة الثانية وفتحت عيونها شوي شوي لان الالم يزيد مع كل حركة..
وبنفس اللحظة اللي فتحت فيها عيونها ألتقطت حاسة الشم عندها رائحة مو غريبة عليها..
حاولت تتذكر رائحة من بس الصداع مو مساعدها..
الرائحة أو مصدر الرائحة كان قريب منها مررررة..وكانه بثيابها..
رفعت نفسها بثقل عن المخدة وجلست بشكل مائل..
ناظرت المكان مو غريب والفراش مو غريب..
بس الغريب هي ليش هنا وكيف وصلت هنا..
معقوولة رجعت أمرض ولا انا مريضة من ذاك اليوم وتوني اصحى..
نزلت المفرش من عليها وشهقت لما شافت انها لابسة البنطلون من تحت والصدرية فقط من فوق..
ماتدري وين راحت كنزتها اللي كانت لابستها..حطت يدها على المفرش وسحبته على صدرها..
لما لاحظت انها مو لوحدها بالغرفة..
وهو جالس قبالها على الكنبة وعنده عربة الاكل والقهوة..وبيده جريدة اليوم..
غازي بسخرية\صبحهم الله بالخير الشيوخ..
هديل ماردت ومستحيل ترد..لأنها تحاول تحل المعااادلة العقيمة اللي تمر فيها..
انا في غرفته وفي فراشه..وهذي مو أول مرة..
طيب أنا ملابسي مو مزبوطة وكمان مو اول مرة..
وما اذكر شيء من اللي صارلي وهذي مو اول مرة..
وهذا موجود وانا نايمة ومو اول مرة..

ياويل حالي وش اللي صار علي..ما اذكر شيء..وهذا الصداع ماهو راضي يخف عني..
بدت الدموع تتجمع بعيونها من الحرقة ببطنها ومن الزعل على حالها..
لمت المفرش عليها بسرعة ونزلت من السرير متوجهة لدورة المياه..سكرت الباب واستفرغت
حتى كادت ترجع روحها..وبنفس الوقت تشهق من البكاء بسبب الالم بكل جسمها..
جلست على الارض بضعف وهي تبكي وتحس بطعم مُر في فمها وحلقها..
بعد فترة سمعت دقات خفيفة على الباب قامت بتعب واخذت قميص يخص غازي ولبسته بسرعة..
وقفت عند المغسلة وغسلت وجهها بس اول ماحست بالماء البارد على وجها..
أدركت ان فيه شيء غريب..
ناظرت بالمراية تبي تتاكد من احساسها وتاكدت من الكدمة اللي على وجها ..
والعلامة اللي على طرف شفايفها وعليها لاصق طبي..
نزعت الاصق بقوة وشافت العلامة وااضحة..

مو غريبة علي هذي الآثار..بس متى ضربني وليش ضربني؟؟
والله ماسويتله شيء..ليش ضربني..وش اللي صار..
أصلاً هو متى جاء من السفر..

أنا أكيد مريضة بالذاكرة..صرت أنسى كثيير..يمكن فيني مرض النسيان..
ياويل قلبي.معقوولة أنسى هلي معقوولة هالمرض ينسيني هلي ..
ياربي ياحبيبي لاتنسيني اياهم..

انفتح الباب وهي منحنية على المغسلة وعيونها بالمراية ويدها على خدها المورم..
غازي\اطلعي..
عدلت وقفتها وهي متمسكة با المغسلة..
هديل برجفة توجهت ناحية الباب وخرجت من الحمام بهدوء
مع انها تترنح بمشيتها وقفت عند التسريحة الكبيرة استندت عليها وناظرت باتجاهه..
غازي\كيفك ألحين؟؟
هديل\مثل ماتشوف ومثل ماتحب..
غازي\حلوو يعني بخير..
هديل\اذا هذا الخير عندك فانا بخير..
غازي\يعني مالاحظتي شيء غير اللي بوجهك..؟
هديل برعب\مم مافهمت.
غازي\وش صارلك أمس؟؟
هديل\ماصار شيء..
غازي يشرب قهوته\طيب متى نمتي؟؟
هديل\أنت تدري اني ما اذكر شيء لا تستذكي علي وتكلم..
غازي\أتكلم وش أقووول..؟
هديل\مدري وش تقوول..أنا ما اذكر شيء..
غازي ببرود\مو مشكلتي اذا ماتذكرين..
هديل\هو انا..يعني فيني مرض نسيان؟؟
غازي\ليش تقولين كذا؟؟
هديل\لأني أنسى كثير وما اذكر شيء يصير معي..
غازي\متى صار هالشيء؟؟
هديل بتعب\هذاك اليوم لما كنت نايمة هنا..واليوم..
غازي ببساطة\عادي هذاك اليوم كنتي تعبانة وشيء طبيعي تنسين..
واليووووم شيء أكييييييييد راح تنسين وش صار معك أمس..
هديل\بس أنا مو تعبانة..
غازي\صح مو تعبانة بس...........سكرانة..
هديل حست الهواء انسحب من روحها ومن جسمها بالكامل..
كيف يقدر يتهمني بها الاتهام..كيف يسمح لنفسه بها الشيء..
هديل\لاتناظرني بعين طبعك يا حقير..انا مو مثلك خاسرة..
غازي\والله طووول ما انا اسافر واروح وأجي أنواع الشراب قدامي..
ولامرة سولتلي نفسي وشربت..أو سكرت مثل حضرتك..
هديل من شدة القهر ماتتحمل احد يسبها بها الشكل ويتبلى عليها..
شالت زجاجة عطر من على التسريحة ورمته بها بس تعدته للجدار انكسر العطر وانتشر الزجاج با المكان..
وقف واتجه ناحيتها..بس أخذت فرشاة الشعر ورمته بها ضربته الفرشاة على جبينه..
حط يده على جبينه ويده الثانية لمها على هديل اللي كانت ملتفة ناحية التسريحة تدور على سلاح ثاني..
هديل\ابعد عني ابععععد يا حقير يا كلب ياواااطي..أنا مو مثلك
أنا ما اشرب ولا اسكر..ما اعرفه انا ولا ابي اعرفه ابعععد ابعععععد
غازي بعصبية\انا قلت انه يبيلك تربية وراح أبداء من الحين أربيك..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛


حست بشيء خشن على كتفها ويدين ملتفة على خصرها..تحركت برعب ونفضت نفسها من
ها اليدين ..بس انسحبت مرة ثانية ورجعت لمكانها..من دون ماتعرف هي وين..
صوفي صرخت بخوف وحاولت تفك اليدين من حواليها..
صوفي\ابتعد عني ..من انت من أنت ؟؟اتركني
ماكس\هشششش اهدئي أنا ماكسي حبيبتي..
صوفي تجمدت بين يديه بخوف..
ماكس\صباح الخير يازوجتي..
صوفي توها تستوعب\ماكس ابتعد عني حالاً..من سمح لك بالدخول لغرفتي؟؟
ماكس\حسناً كما تشائين عزيزتي..هذه غرفتنا من سيمنعني عنها...
قبلها على شعرها وفك يدينه عنها..نزلت من السرير بسرعة..
وهو نزل وجلس على الكنبة..
صوفي تناظر حواليها بغضب..
صوفي\كيف اتيت الى هنا؟؟!
ماكس\لا اعلم كنت نائماً وسمعت جرس الباب فكنتي انتي الطارقة..
صوفي\كاااذب ماكنت لأفعلها..
ماكس\بلى فعلتها قلتي بانك مشتاقة الي كثيراً وتريدين العودة الى هنا..
صوفي بقهر\مااكسي أنت كاااذب..كيف اتيت الى هنا.؟؟
ماكس\هههههههههههههههه حسناً لقد أحضرتك أنا الى هنا..
صوفي\من سمح لك بذلك كيف فعلت ذلك كيييف؟؟
ماكس\لقد كنتي غير واعية فلقد شربتي الكثير وكان يجب ان اخذك الى هنا..
صوفي وهي تتذكر\اجل لقد شربت مع القزمة..
ماكس\لماذا جعلتها تشرب ماكن لك ان تفعلي ذلك..
صوفي بقهر\اذن لماذا لم تحضرها بدلاً عني..
ماكس\أنتي تستحقين العقاب على كلامك الفظ..
صوفي\ماكان لك ان تحضرني الى هنا..
ماكس\هل كان يجب أن ادع ماريا تراك بذاك الشكل..وانتي تعرفينها فهي تكره الشراب..
صوفي\تبا لك ..سأغادر هذا المكان فوراً..
ماكس\اشربي القهوة أولاً..
صوفي\لا أريد ..
لبست جزمتها والمعطف تبعها..خرجت من الغرفة ونزلت الدرج بسرعة..
لم تلتفت للخلف مع شعورها ان ماكس وراها..
كانت نظراتها للباب وبس..تبي تطلع من هنا باقصى سرعتها..
ماتبي تناظر اي شيء ولا تتذكر اي من ذكرياتها الماضية..
بس اول ماوصلت الباب حاولت تفتحه ولا فتح معها..حاولت مرة ثانية ونفس الشيء..
التفتت على ماكس بعصبية\أين مفتاح الباب؟؟
ماكس\انه معي لماذا؟؟
صوفي\اعطني المفتاح ماكس اريد الخروج من هنا..
ماكس\لا سيدتي لن تخرجي من هنا الا باذني انا..
صوفي\ماكس توقف عن الألاعيب فلن تفيد الأن..
ماكس توجه للمطبخ وهي وراه..
صوفي\الا تسمعني افتح الباب فوراً..
ماكس\سأفعل ولكن بعد الافطااار..
صوفي\لن أكل معك ..
ماكس\ان كنتي تريدينني أن أفتح الباب فستأكلين..
صوفي\لا أثق بك أبداً..
ماكس\أعدك أن افتح البا ان انتي كنتي فتاة عاقلة واكلتي معي بتحضر..
صوفي بوعيد\حسناً كما تشاء سيدي..
ماكس بسخرية\تفضلي سيدتي..
جلسوا على الطاولة بعد ماحضر ماكس الوجبة وصوفي جالسة بقهر على الكرسي وعينها
على الارضية..
افطروا بهدوء ..تجنبوا الكلام..خلصوا أكل وماكس وقف..
ماكس\حسناً سأفتح الباب الأن حقيبتك بغرفة النوم ان كنتي تريدينها فاحضريها..
صوفي\ايها السارق..بالتاكيد سوف اخذها ..
طلعت الدرج بعصبية..دورت على شنطتها اللي كانت بالخزانة على حالها..
شالتها ونزلت ..
بس لما وصلت تحت ..مالقت ماكس موجود..دورت عليه ولا له أثر..
اتجهت ل الباب فتحته بس كان مقفل..
صرخت بقهر لما ادركت انه راح وتركها هنا..بعد ماكذب عليها..
قرأت الورقة اللي على الباب..
<<وعدتك أن أفتح الباب ووفيت بوعدي الى اللقاء حبي..>>

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛


هديل\مو بحاجة تربيتك يا حقيير يامتخلف أتركني اتركنيييييييييييييييييييييي
غازي بعصبية\اهجدي يامجنووونة..
هديل\أنت المجنووون انت..كيف تتهمني بها الشيء كيييييييف أنا ما اعرفه ماا اعرفه
غازي\أدري انك ماتعرفينه بس شربتيه..
هديل قدرت تلف حول نفسها ويصير وجها مقابل صدره..عضته على كتفه بقوووة
وهو سحبها عنه بقووة ورماها على الأرض بشدة..
غازي بغضب\أنتي وش سالفتك مع العض يامجرمة..؟
هديل تتألم\ااااآآآه يومه اااه كسرت ظهري يا كلب
غازي\أنتي شربت أمس خمر وسكرتي..لما رجعت للمزرعة كنتي سكرانة انتي وصوفي..
كنتوا بالمزرعة وحالتك حااالة يعني فاقدة الوعي..
وأنا أمرتك قبل لا أساافر ماتطلعي من القصر ..
هديل تبكي\والله ماشربت خمر والله العظيم ماشربت و لا أعرفه..
غازي\أدري انك ماتعرفينه..بس هذا اللي صار والدليل انك ماتذكرين شيء أبداً
هديل تبكي بشدة\لا لا ياربي لا ماشربت والله ياربي يكذب يكذب..والله ياربي أا ماشربت والله..
صدقني ياربي صدقني..
غازي\ليش شربتي؟؟
هديل بقهر\كله منك كلللللله منك انت ليش ما اهتميت فيني ليش خليتني أشرب..
أنت المسئووول أنت السبب بكل شيء..ما اهتميت فيني..
غازي\أنتي مو بزر لازم تعرفين انك ماتقدري تشربي أي شيء هنا..
أغلب الموجود هنا فيه كحوول..من الاكل ومن الشراب..
هديل ويدها على ظهرها\رووحح أشرب مثلي روووح..مثل ما انا شربت أنت بعد رووح أشرب
غازي\لا ما ابي أشرب..خليه لك انتي
هديل\بلى راح تشرب مثلي أنت السبب..
غازي يبي يقهرها\لا أنا راح أشرب عند ربي في الجنة مو هنا..

دانه السعودية
09-05-2011, 01:21 AM
15


..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...






البارت الخامس عشر ,,,

يبعثرني الشوق حين تغيبين

فوق الجبال و تحت البحار

و يرسلني في هبوب الرياح

و في عاصفات الغبار

و يزرعني في السحاب الثقال

وراء المدار


وا واه لو تبصرين العذاب المكبل

في نظراتي

و في كلماتي

وا واه لو تلمحين الخناجر

ترضع من ضحكاتي


المرحوم غازي القصيبي,,,







غازي\ليش شربتي؟؟
هديل بقهر\كله منك كلللللله منك انت ليش ما اهتميت فيني ليش خليتني أشرب..
أنت المسئووول أنت السبب بكل شيء..ما اهتميت فيني..
غازي\أنتي مو بزر لازم تعرفين انك ماتقدري تشربي أي شيء هنا..
أغلب الموجود هنا فيه كحوول..من الاكل ومن الشراب..
هديل ويدها على ظهرها\رووحح أشرب مثلي روووح..مثل ما انا شربت أنت بعد رووح أشرب
غازي\لا ما ابي أشرب..خليه لك انتي
هديل\بلى راح تشرب مثلي أنت السبب..
غازي يبي يقهرها\لا أنا راح أشرب عند ربي في الجنة مو هنا..
هديل بدموع\الله لا يسامحك كان ربي بيعاقبني..
غازي يجلس على كرسي التسريحة ويناظر فيها وهي تبكي..وبعد دقايق..
غازي\انما الأعمال ب النيات..لو كانت نيتك تشربي وتسكري فراح يعاقبك..
بس اذا كنتي جاهلة ها الشيء..فا الله ماراح يظلمك..
هديل\والله ما كنت أدري والله..
غازي وقف وقرب منها مد يدينه يبي يوقفها..بس هي شاتت أرجوله وصرخت فيه..
هديل\لا تقرب مني..
غازي يوقفها غصب عنها دفته وبعدت عنه..
غازي\تعالي هنا..وأشربي قهوة تصحين مزبوط..
أشر على نفس الكنبة اللي كان جالس عليها..بس هي ماتبي تجلس معه..ماترك لها فرصة ل التردد
سحبها من يدها وجلسها با القوة..
هديل\ما ابى اشرب قهوة ماهو غصب ابعععد..
غازي\براحتك والصداع ماراح يتركك..
هديل تمسح وجها بشكل قوي..وغازي جلس على نفس الكنبة..
غازي\قطعتي وجهك..
هديل بسخرية\لا تخاف ماراح أقدر أشوهه مثلك..
غازي\كنتي تستحقين الضرب..
هديل\ايه حتى وانا مو واعية أستاهله..
غازي\كنت ناوي أاجل الضرب لحتى تصحين بس انتي جنيتي على نفسك..
هديل\مادمت في الحالتين مضروبة..فزين انك ضربتني وانا مو واعية..
ع الاقل ما احس با الالم..
غازي بحدة\قلتلك من قبل اشتري سلامتك..
هديل بغصة\ان جيت تضربني مرة ثانية..وجهي لا تقرب عليه..
خلاص شوهته من كثر الضرب..
غازي بهدوء\راح يطيب ويرجع أحل...مثل من قبل..
هديل\وبترجع تشوهه..

وقفت تبي تطلع من الغرفة..بس هو مسك يدها ورجعها تجلس..
غازي\ماسمحتك تطلعي..
هديل نزلت راسها في انتظاره يخلص كلامه..
هديل\اذا عندك أوامر أجلها ساعة وأرجع..
غازي\وليش ها الساعة؟؟
هديل تبي ترد بس العبرة تحرق قلبها ولو تكلمت بتبكي..فظلت ساكتة وعاضة على شفايفها..
غازي تنهد\لسى ماصفيت الحساب معك..
بامكانك تطلعي الحين..وفي العصر أبيك في المكتب..
قامت وتوجهت ل الباب..ورجعت ناظرت فيه..
هديل\ماني نازلة المزرعة ولا الاسطبلات..
غازي\ليه صار شيء؟؟
هديل ببحة\ماراح أنتظر لحتى يصير..
طلعت من الغرفة ومن الجناح بكبره..نزلت عند ماريا وهي تبكي..
دورتها ولقتها بغرفتها الخاصة..دخلت عندها وهي ترجف..
هديل\ماريا ..
ماريا توقف وتلتفت لها وأول ماشافت وجها شهقت..
ماريا\يا اله السموات..ماذا حصل لكي؟؟
هديل تمسك يدينها\م ماريا هل أنتي من قام باستبدال ملابسي؟؟
ماريا\نعم عندما كنتي مريضة ..
هديل\لا..هل قمتي باستبدال ملابسي الليلة الماضية؟؟
ماريا\لا ياعزيزتي لم أفعل..
هديل بكت بقوووة وجلست على الأرض وماريا جلست معها..
ماريا\صغيرتي مابك؟؟ما اللذي حدث معك؟؟
هديل تضم نفسها وتبكي من دون ماترد على ماريا..
هديل بنحيب\أستاااااهل هذا جزات اللي يشرب ويعصي ربه..
هذا جزاااتي ما اذكر وش صار فيني..أنضربت وتفسخت ولاني حاسة بشيء..
ماريا\عزيزتي لا افهم ماتقولين..هل تريدين أن أنادي السيد الى هنا؟؟
هديل بخوف\لا أرجوكي لا تفعلي ارجووكي..
ماريا\انهضي معي..تعالي واستريحي هنا..
قومتها من على الارض وجلستها على السرير..وهديل ترجف وماوقفت بكاء..
ماريا تمسح وجه هديل\أخبريني ما اللذي حصل معكي؟؟
هديل ماردت عليها وظلت تبكي وهي دافنة وجها بالفراش..
ماريا\عزيزتي أنتي تخيفينني..كفي عن البكاء..
هديل\أرجوكي ماريا أريد أن أذهب الى غرفتي لا اريد ان أبقى هنا أرجووكي..
ماريا\الأمر ليس بيدي صغيرتي وانما بيد السيد فقط..
هديل وقفت بقهر\تبا له تبا له..ساعوود لغرفتي لن ابقى هنا..
أخذت وشاح يخص صوفي ولفته على شعرها ..
خرجت من غرفة ماريا وطلعت من القصر..

أول مادخلت الملحق جلست على الارض وظهرها على الباب..وكملت نوبت البكاء..
وصلت فيك لهنا يا هديل ..وصلت فيك ل الشرب والسكر..صرتي تسكرين
وتهيتين على باطل..وينك من الله يا مجرمة..
حجابك وتهاونتي فيه لا تقولي غصبني او ضربني..خفتي منه وتركتي لثمتك..
خفتي منه وتركتي حجابك عنده..يا تافهة..خفتي منه ونسيتي الله..
نسيتي أبووك اللي يدورك وقالب الدنيا عليك..نسيتي أمك واخوانك اللي ينتظرونك ترجعين..
لو هو مارجع من السفر ولقاك سكرانة بالمزرعة..لو هو ماضفك وانتي مو واعية..
لو غيره لقاك وش اللي كان راح يصير فيك..بأي وجه ترجعي لأهلك..
وهذا ربي جزاك وخلا رجال غرييب عنك يكشف لبسك وجسمك..
ياربي سامحني والله ماكنت أقصد والله ياربي واللللللللله ..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛

ماريا بدهشة\ماذا؟؟
ماكس بابتسامة\لقد حللنا الخلاف اللذي بيننا..
ماريا بابتسامة\هل تعني بانكما عدلتما عن الطلاق؟؟..
ماكس\نعم قررنا نسيان الماضي والمضي قدماً بحياتنا..
ماريا\شكراً ل الرب على ذلك..ولكن أين هي صوفي؟؟
ماكس\في منزلي..ساعود اليها قريباً..
ماريا\تلك المدللة لماذا لم تخبرني بذلك؟؟
ماكس\لا أعلم عندما ترينها اساليها..والان اعذريني ايتها العزيزة فلدي عمل..
ماريا\حسناً يمكنك الذهاب وأبلغ صوفي تحياتي..
ماكس\با التاكيد..والان اين الانسة الصغيرة..أريد أن أعرفها على المهرة الصغيرة..
ماريا\اووه لا أعتقد بانها تستطيع العمل اليوم فهي متعبة جداً
ماكس\ههههههههههههههه با التاكيد ستكون كذلك بعد حالتها با الامس..
ماريا\ما اللذي حدث لها ؟؟هل تعلم شيئاً؟؟
ماكس بتصريف\أعني عندما تم توليد الفرس لقد كانت خائفة فقط..
ماريا\ااه كم اشفق عليها..
ماكس\وداعاً ماريا..

خرج وتوجه لمكتب غازي..دق الباب ودخل..
ماكس\صباح الخير..
غازي\صباح الخير..
ماكس\كيف حالك اليوم؟؟
غازي يناظره\با التاكيد لا اصل لدرجة سعادتك..
ماكس\هههههههههههههههههههه أنت قلت لي أن أحل مشاكلي معها..
غازي يبتسم\لو كنت متفرغاً لك ماكنت لأسمح لك باخذها دون وعيها...
ماكس\قلت بانك لن تتدخل بيننا..
غازي\هذا صحيح ولكنك خبيث..
ماكس\ههههههههههههههههههه انها زوجتي..والان أخبرني كيف حال الانسة..
غازي بضيق\بخير..
ماكس\ماذا حدث لها بالامس؟؟
غازي\لاشيء مهم ستكون بخير..هل العمال جاهزون؟؟
ماكس بقلق\نعم..أيجب أن تفعل هذا اليوم؟؟
غازي يوقف\لقد أجلت الأمر لسنتين ألا يكفي هذا؟؟
ماكس يمشي وراه\ستثير غضبهم..
غازي\لايهمني..
خرجوا من القصر وتوجهوا لمكان زراعة العنب..وهناك كانوا العمال مجتمعين..
ماكس\حسناً يارفاق..لقد انتهت المهلة من السيد وبعد الحصاد الأخير..لن يزرع العنب مرة أخرى هنا..
كان الرد على كلامه أحتجاجات كمن العمال كلهم..وأكثر شخص كان فيكتور..
فكتور\الأرض غنية جدا وبامكاننا الزراعة أكثر والربح أكثر..
غازي\كان هذا كلامك في الماضي فكتور وسمحت لكم بذلك..
فكتور بحدة\ما المانع من زراعة العنب؟؟..
غازي\لست مجبراً على تبرير أوامري..
فكتور\لايحق لك ذلك..انها أرضنا نحن..
ماكس\هي أرض السيد فكتور وملك له..
فكتور\بل هي بلادنا وموطننا ويحق لنا الدفاع عنها..
العمال يعلى صوتهم بموافقة على كلام فكتور..
غازي بحدة\انتهى الامر سنبداْ من الغد بجرد الأرض..
فكتور\لن أسمح بهذا..
غازي\لن أنتظر موافقتك..والان الى العمل جميعاً..
تركهم وتوجه ل السيارة مع ماكس..
ماكس\لماذا كل هذا الغضب؟؟
غازي\يجب ان تتوقف مزرعتي عن انتاج العنب..
ماكس\ما اللذي يحدث معك يا صاحبي.؟؟
غازي\لاشيء..سأذهب الى الوطن بعد أن ينتهي الجرد ربما بعد يومين..
واريد منك خدمة..
ماكس\ماذا؟؟
غازي\أريد منك أن تأتي للأقامة هنا في المزرعة حتى عودتي..
ماكس باستغراب\ولكن ما السبب؟؟
غازي\أنا مضطر ل السفر..ولا أريد أن أترك رسل لوحدها..
ماكس\ماريا ستكون معها..
غازي\لن تستطيع ماريا حمايتها..
ماكس\ما الامر هل تعرض لها أحد ما؟؟
غازي\لا أريد أن يصيبها مكروه ماكس..هل يمكنك البقاء معها هنا..
أم أصطحبها معي الى الوطن.؟؟
ماكس\لاباس سأقيم هنا حتى تعود أنت لا عليك..
غازي\ولا أريدها أن تخرج من المزرعة أبداً..واياك أن تسمح لها باستخدام الهاتف..
ماكس\وكانك تعيد كلامك السابق..لا تهتم ستكون تحت حمايتي..
غازي\وماذا عن صوفي؟؟
ماكس\سنقيم هنا حتى تعود..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛

هادي\كل هذا الزعل عشان راكان خطبك؟؟
غادة\مو زعلانة..عادي ما همني الموضوع..
هادي\طيب وش مزعلك؟؟
غادة\ولا شيء..
هادي\أعتبريني هديل..أكيد كنتي راح تحكيلها..
غادة ودموعها بعيونها\لو كنت هديل..كنت راح تفهمني من دون لا أحكي..
هادي\راح أزور قبرها قبل لا أسافر..
غادة\ياليت أقدر أروح معك..
هادي\المراءة ماتزور المقابر..
غادة\الله يصبرنا..
هادي\وش رايك نطلع؟؟
غادة\انت اطلع اذا تحب..ماني رايقة..
هادي\يمكن أخر مرة تطلعي معي قبل السفر..
غادة بعصبية\فرحان بسفرك كل شوي بسافر واسافر..خلاص فهمت انك مسافر فهمممت..
هادي\بس مو راضية ..
غادة\أكيد مو راضية تسافر وتتركنا..مو راضية نفقدك ونفقدها..
ومو راضية تظل من دون دراسة ومستقبل..
هادي\عن الكابة وقومي اطلعي معي..بناخذ سيارة محمد..
غادة\بس ما نتاخر..
هادي\يصير خير أنتي بس قومي..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛

تسبحت للمرة الثانية تحاول تبعد أي أثر ل الشراب..أو اي لمسة انحفرت بجسمها..
لبست ملابسها تبع العمل..اللي كل ماشافها ماكس والعمال ضحكوا عليها..
ابتسمت وهي تتخيل شكل صوفي لما تشوف ها اللبس عليها..
بتحرقني والملابس علي..مجنونة موضة هذي..
لفت حجابها على راسها..كانت راح تتلثم بس ذكرها الالم عند فمها..بانه راح يكشف لثمتها غصب..
وهي ماتبيه يقرب منها او يكون له سبب يتعذر فيه..
قررت تنصاع لأوامره وتنفذ كل اللي يقول عليه..لربما قدرت تبعده عنها..
خرجت من الملحق وتوجهت لباب المطبخ الخارجي..تبي تطلب من ماريا تروح السوق..
هي بحاجت أغراض خاصة وخجلانة من ماريا..
أول مادخلت كانت ماريا وماكس وغازي بالمطبخ..
تمنت لو تقدر ترجع بس مايمدي لان ماكس نادى عليها..
وبعد ماشافت نظراته لها تمنت لو حطت لثمتها كان أريح لها..
ماكس يوقف\كيف...أووه ماذا حدث؟؟
هديل بارتباك\لاشيء مهم..
ماكس يناظر بغازي ويتكلم معه بغير الانجليزية..
ماكس\ما اللذي حدث معها؟؟
غازي\حادثة صغيرة..
ماكس\هل تجراء أحد العمال بايذائها..؟؟
غازي\كف عن الاسئلة الان..
هديل تهمس لماريا\أين صوفي؟؟
ماريا فرح\في منزل ماكس..
ماكس\مارايك أيتها الصغيرة أعدتها الى المنزل..
هديل بهدوء\أتمنى لكما السعادة..
ماريا\هل أنتي بخير؟؟
هديل\هل يمكنك أن تأتي معي قليلاً؟؟
ماريا توقف\بالتاكيد تعالي الى غرفتي..
طلعوا من المطبخ وتوجهوا لغرفة ماريا..
هديل\متى عادت صوفي الى ماكس؟؟
ماريا\الليلة الماضية..أخبرني ماكس بذلك اليوم..
هديل\ياله من غبي..هل تركها لوحدها واتى للعمل؟؟
ماريا\لديهم عمل مهم في المزرعة..
هديل بارتباك\امممم ماريا متى ستذهبين الى التسوق؟؟
ماريا تبتسم لها\هل ينقصك شيء ما؟؟
هديل\نعم هل تستطيعين أن تتسوقي لأجلي..؟
ماريا\بالتاكيد صغيرتي..
هديل بغصة\شكرا لكي..

طلعت من غرفة ماريا تبي ترجع الملحق..مادخلت المطبخ وتوجهت ل الباب الرئيسي..
قبل لا تفتح الباب سمعت ماكس ينادي عليها..ماردت عليه وطلعت..
ماكس\ايتها الصغيرة..الا تريدين أن تري شيئا جميلا قبل أن يأتي السيد فهو يستجوب ماريا..
هديل\لا أعتقد بوجود شيء جميل هنا..
ماكس بتكشيرة\تبدين متعبة..
هديل\وانا كذلك..كيف حال صوفي؟؟
ماكس\غاضبة جداً وقد تقوم بشنقي حتى الموت..
هديل تبتسم\ما اللذ فعلته معها..الم تقم باصلاح الامر بينكما..
ماكس\في الحقيقة قمت باختطافها..
هديل\ماذا؟؟هل جننت؟؟
ماكس\اياكي ان تخبري ماريا..
هديل\كيف فعلت ذلك؟؟
ماكس\ههههههههههههه بعد ان وجدناكما با الامس غير واعيتين..
أنا أخذتها الى منزلي والسيد تكفل بك..
هديل بقهر\كيف كانت حالتي؟؟
ماكس\ههههههههههههههههههههه كنتي رائعة..
هديل\اعذرني ماكس..الى اللقاء..
ماكس\لا اولا يجب أن تري الشيء الجميل..
هديل\ليس الان..
غازي\بل الان..
ألتفت على ماكس وتكلم معه بلغتهم..
غازي\الن تذهب الى زوجتك؟؟
ماكس\ليس الان اريدها ان تفقد أعصابها..
غازي\ايها الخبيث..اذهب الان فربما تخفف عقابك..
ماكس\ساذهب الان فانا مشتاق لها..
ماكس\حسناً آنستي الى اللقاء الان..
هديل\الى اللقاء..



آضحكهاَ ، آبكييها
آزعلهاَ بدُون آسباب
بدُون آسباب آزعلهاَ
عشآن آرجع وَ آرآضيهاَ
آسهرهّا ، آنوُمهّا
آصححيهاّ بِ رضا وَ عتاَب
آطمّنها بّ غلاَ
وَ آرجع آجننّها وَ آبكييهآ
آدلعها ، آوُلعها
آقآبلهاّ بِ بروُد آعصصآب
وَ إذآ ضآقت آجي طآير
عليها لَجل آسليها
آعللّها ، آخخوُفها
آقوُل الجنّي عند الباب ،
وَ إذآ خخآفت !
آنوُمها على صدري وَ آغطيهآ

ترك ماكس المكان..وهديل تحركت ناحية الملحق بس غازي وقفها بصوته..
غازي\تعالي معي الاسطبلات..
هديل بتعب\مو قادرة أشتغل اليوم أجلها لبكره لو سمحت..
غازي\أدري انك مو قادرة على الشغل..
هديل\مادمت تدري عن اذنك الحين..
غازي\قلتلك تعالي الاسطبلات..
هديل مشت وراه وهي مو طايقة نفسها..بس مضطرة تمشي احسن لا يسحبها غصب..
دخلوا الاسطبلات..وتوجه لحضيرة الفرس اللي هديل مسئولة عنها..
ظلت واقفة عند باب الحضيرة لما شافت فكتور متواجد عند الفرس..
تراجعت خطوتين بس غازي مسك يدها ودخلها معه..
وقف فكتور لما شافهم موجودين..ونظراته تحرق هديل أكثر من غازي..
غازي لما لاحظ نظرات فكتور النارية لهديل حط يده حوالين كتوفها وقربها منه..
وكانه بهذا التصرف يوصل رسالة لفكتور..
فكتور\المهرة بخير الان لاخوف عليها..
غازي\شكرا لك..
أنسحب فكتور من الحضيرة وهديل متجمدة بمكانها..
أولاً من صدمتها بتواجده ماكانت تعتقد انها راح تشوفه بعد أخر مرة..
وثانياً من يد غازي اللي محاوطتها وكتفها لاصق بصدره..
في ها الحظة تذكرت شيء مثل الطيف أو الحلم..
في غفلة أحلامها ويقظتها وبين الوعي وال لاوعي..تتذكر يدين وصدر ضمها بمحبة وبحنية..
بس متى كان ها الحلم..وليه تحس كانه فعلا صار..
وحنينها لذاك الحضن الغريب..ليش هاجمها ألحين وهي بها القرب من غازي..
فزت بمكانها على صهيل الفرس ولفت بخوف..بعدت عن غازي وكانت راح تطلع من الحضيرة..

غازي\رسل تعالي..
وقفت بمكانها والتفتت عليه..
غازي\تعالي هنا..
تقدمت منه بس ظلت بعيدة عن الفرس..
غازي\ماراح تلمسك تعالي..
هديل\خلاص هذاني جيت..وراح أنظف الحضيرة ألحين تقدر تطلع..
غازي\ما ابيك تنظفي الحضيرة..قربي شوي..
هديل قربت بضيق من تصرفاته وطلباته..بس اول ماقربت من الفرس شافت حصان صغير..
بقرب الفرس وكان نايم على الارض..شهقت من صدمتها بشكله..
وبنفس اللحظة حست انها مبسوطة بشوفته..
غازي\ولدت أمس..
هديل تقرب أكثر من الحصان وتتمنى لو تقدر تلمسه بس خايفة من أمه..
غازي\قربي منه..
هديل\اول ابعد أمه..
غازي يمسك الفرس ويبعدها عن هديل..وهي جلست قريب من الحصان الصغير ومدت يدها..
هديل\بسم الله عليك ما اصغرك..ماكنت أدري ان امك حامل..
تحرك بخفة بعدت عنه بس لما شافته سكن قربت منه أكثر وهي تمسح عليه..
غازي\تراها أنثى مو ذكر..
هديل تناظره\وش سميتها؟؟
غازي\باقي ماسميتها الى الان..سميها أنتي..
هديل\وانا وش دخلني عشان أسميها هذي ملكك..
غازي\أنتي المسئولة عنها وعن أمها..
هديل\يعني بس تبي تزيد مسئوليتي..ما ابى اسميها..
غازي\سميتيها أو لا..راح تكونين مسئولة عنها..
هديل\بس أنا قلتلك ما ابي أنزل الاسطبلات ولا المزرعة..

قبل لايرد عليها غازي حست بأنفاس سريعة با القرب منها..
تجمدت بمكانها لما حست باحتكاك غريب في ظهرها..
ألتفتت بقوة على ورى وانصدمت من وجه الفرس الام بالقرب من وجها..
كانت راح تصرخ وتهرب بس الفرس قربت منها اكثر وحطت راسها با القرب من صدر هديل ..
في ها اللحظة وبسبب معرفتها ان الفرس تحبها وتبي قربها..
ولانها تعبانة ومتضايقة ومشتاقة لفت يدينها على رقبت الفرس وضمتها..
كانت تبكي بصوت مكتوم وهي دافنة وجها برقبة الفرس..
وكأنها لقت بها المكان وبها الحضيرة مخلوووق يحس فيها وبألمها..
واللي علقها أكثر فيها هو ن الفرس كانت هادئة جداً بحضنها..
بعكس تصرفاتها لما كان ماكس يبعدها عن هديل..
كانت تصهل وتضرب بارجولها وهديل تصرخ عليها..
هل كانت تثور لاني ابعد عنها واصرخ فيها..
بها اللحظة نست كل شيء..
تعبها..ألمها..وضيقة قلبها..
وكأن غازي كان يدري انها اذا شافت المهرة الصغيرة راح تنبسط وتتغير نفسيتها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

دانه السعودية
09-05-2011, 01:32 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,,


يسعد صباحكم \ مساائكم بكل خير ..






البارت السادس عشر ’’’



أأعتذر


عن القلب الذي مات


وحلّ محله حجر؟


عن الطهر الذي غاض


فلم يلمح له أثر؟


وقولي: كيف أعتذر؟


وهل تدرين ما الكلمات؟..


زيف كاذب أشر


به تتحجب الشهوات..


أو يستعبد البشر


... فقولي إنه القمر!.


***
المرحوم غازي القصيبي ,,





غادة\خلاص هادي خل نرجع البيت..
هادي\غادة حاولي تنبسطي شوي..
غادة\ما ابي..رجعني البيت..
رد على جواله وكان راكان هو اللي على الخط..
هادي\هلا با الطيب...وينك<<صار يتلفت لحتى شاف راكان بعيد عنهم شوي..قفل منه
والتفت لغادة.>>راكان وسارة موجودين هنا..
غادة فزت من مكانها برعب..بس هادي مسك يدها وجلسها..
هادي\وش فيك اهدي..
غادة\قوم رجعني البيت ألحين..ما ابي اشوفهم..
هادي\مقدر لانهم بيوصلون الحين هذا هم وراك..
سحبت يدها منه ودخلت محل قريب من الطاولة اللي كانت جالسه عليها مع اخوها..
راكان\السلام عليكم..
هادي\وعليكم السلام هلا راكان كيفك؟؟
راكان يتلفت حواليه\الحمدلله طيب..انت مو قلت مو لوحدك هنا؟؟
هادي\ايه معي غادة بس راحت تتسوق..وين اهلك؟؟..
راكان\ايه سارة معي بس تبي غادة وينها فيه؟؟
هادي\خلاص قولها ان غادة في محل ..... المقابل لنا,,
راكان توجه لسارة وعلمها وين غادة موجودة..وسارة توجهت للمحل والتقت بغادة..
سلمت عليها بشوووق..
سارة\غدوو ليش هربتي لما شفتينا.؟؟
غادة\ماهربت كنت ناسية غرض انا محتاجته وجيت أخذه..
سارة\اشتريتي غرضك؟؟
غادة\ايه لا يعني بعدني ما لقيته..اعتقد مو موجود هنا..
سارة\طيب تعالي نطلع لمحل ثاني اكيد نلقاه..
غادة\لا معليش انا مرتاحة هنا..اذا انتي حابة فيك تروحي محل ثاني..
سارة تمسك يد غادة\غدوو بتحبسي نفسك هنا لحتى يروح راكان؟؟
غادة بصرامة\وأنا وش دخلني براكان..؟
سارة\لا تعصبي علي انتي ماتبي تطلعي عشان راكان موجود برا مع هادي صح ؟؟
غادة بغضب\لا مو صح لاتفسري على كيفك..
سارة\غادة تراني سارة ليش تتكلمي معي بها الشكل..
غادة\أتكلم معك عادي..
سارة\اوكى براحتك كنت مبسوطة اني راح القاك هنا وقلت ننبسط مع بعض..
غادة\سارة ماقصدي بس بجد تعبانة وابي ارجع البيت..
سارة\سلامتك ياروحي..اممم طيب انا محتاجة منك خدمة..
غادة\آمري..
سارة\ابيك تتسوقي معي كم غرض ناقص شنطت أختي سهى ..
غادة\ان شاء الله..
سارة\تعالي نجلس شوي هنا..لحتى تخف الزحمة ششوي..
غادة\حددتوا موعد الزواج؟؟
سارة\في شهر شوال بعد العيد..
غادة بمجاملة\مبروووك..بيت السعادة انشاء الله..
سارة\الله يبارك فيك وعقبالك..
غادة بنظرات\ما ابي اتزوج راضية بحالي..
سارة\رفضتي راكان صدق؟؟
غادة\راكان ماينرفض..بس انا مو راغبة بالزواج..
سارة\الحي أبقى من الميت..
غادة بعصبية\لا ماافيه احد أبقى من هديل لا أنا ولا أحد ولا أحد..
ما احد يسواها..وأخووك ما ابيييه مو غصب..
سارة مصدومة\يابنت قصري صوتك لا احد يسمعك..غادة لاتوقفي حياتك بسبب موت هديل..
غادة\تتكلمي عنها وكانها قطوة..ايه مو اللي ماتت مو اختك مو روحك..بنت عم والسلام
سارة\المكان مو مناسب نتناقش فيه على ها الموضوع..
غادة\مافيه مكان ولا زمان راح يتناقش فيه هالموضوع..وهذي حياتي اطلعي منها ياسارة..
سارة بحدة\مو بكيفك راكان يبيك وراح يتزوجك وانتي خلي عنك الحزن اللي ذبحك..
أنا مقدرة حالتك وكلامك بس ماراح اسمحلك ترفضي راكان..
غادة بقهر\واثقة بنفسك مرة..قوليله ما ابيه..وأنا مو بدل لهديل..
هديل ما احد يعوضها..
سارة\بسك عبط انتي فاهمة غلط ..
غادة توقف\ما ابي افهم ..


طلعت من المحل وهي كارهة الدنيا بكبرها..
يعني اهرب منهم ومن مواجهتهم بكل مكان ونلتقي هنا با المول..
حقيير واخته احقر منه..هديل ماتت يا الله ناخذ غادة..لوكان عنده احترام لاختي أو لي ماخطبني..
نزلت الدرج وهي تتصل على جوال هادي..
غادة بعصبية\أنا رايحة ل السيارة تعال بسرعة..
هادي وقف\اصبري لا تطلعين أنا جايك..
غادة\ماراح انتظرك..
قفلت الخط ولا سمعت رده..توجهت للباب الرئيسي تبي تطلع..بس لما شافت الشباب والسكيورتي كان
فيه هوشة صايرة..وقفت مكانها وانتظرت وصول هادي اللي كان معصب منها..
مسك يدها وسحبها معه..
هادي بعصبية\وش رايك تصكيني كف..لاتخلين شيء في خاطرك..
غادة\رجعني البيت..ما ابي منك شيء..
هادي ركب السيارة وغادة جنبه..
هادي بضيق\ماتبون مني شيء..كلكم ماتبون..وهذاني باسافر وانتوا مكرهيني بالدنيا..
اجل لو ابطل السفرة وش تسوون..
غادة\ما أحد جابرك على شيء..ولا أحد منعك من شيء..
هادي\مو ملاحظة جفاكم الزااايد علي..منك ومن ابوي وامي وجدتي..
غادة\ماجفيناك..
هادي\لا ياغادة ماانتوا مثل أول..
غادة\قبل لا تقتل الرجال وتهرب..وقبل لاتموت هديل وتخلينا..وقبل لا انت ترجع..
أعذرنا كأنا تغيرنا..
هادي\وكانكم تعايروني بقتل الرجال..ايه قتلته وعسى ربي يسامحني..
بس أنتوا مو فاهمين شيء ولا تبون تفهمون..
غادة بحدة\مو انت قتلت؟؟
هادي\ايه قتلت..
غادة\الموت واحد ولو تعددت الأسباب..
هادي\وش قصدك؟؟
غادة\أنت قتلت ولد الناس وفجعت اهله فيه..واحنا انفجعنا في هديل والدين تم سداده..
هادي بحسرة\ما أنتي أول من يقول هذا الكلام..
غادة بعبرة\سامحني بس قلبي يوجعني من فراقها..كلنا موجوعين..
هادي\احس انها مو ميتة..وانها بترجع..
غادة بفزع\هادي لا يا اخوي لاتتوهم رجوعها..تراها ماتت ..
هادي\أدري انها ماتت..بس هي ساكنة فيني..
غادة بحزن\هادي لاتروح تكفى..
هادي\أدري ان عصبيتك هذي كلها عشان السفر وخطبة راكان..
غادة\ما ابيك تسافر ولا أبي راكان..
مارد عليها هادي ورجعوا البيت,,واول مانزلت من السيارة جاتها رسالة على الجوال ..
وكانت من سارة..
(خلينا نتفاهم لاتضيعي حلم راكان من يديه بسبب تافه )
ما التافه غيرك أنتي وأخووك..هديل صارت سبب تافه..
والله لو تطولي السماء ماتنالي مرادك يا سارة..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛



سمعت صوته يناديها بحنية..انحرجت منه ومن شكلها وهي متعلقة بالفرس وتبكي..
والله نسيت منه توقعته راح من فترة..
غازي\هممم..لساتك خايفة منها..؟؟
هديل تمسح دموعها وتخبي وجها برقبة الفرس ولاترد عليه..لان صوتها مو مساعدها أبداً..
غازي\طيب بتسمي المهرة ولا ...؟؟
هديل بهدوء\تبيني أسميها..؟؟
غازي\أبيك...........ايه سميها وهي لك..
هديل\لي..؟؟
غازي\ايه تصير لك وأنتي المسئولة عنها..
هديل بنظرات شك\مو مصدقتك..
غازي بخبث\مافيه شيء من دون مقابل..
هديل\شفت كنت ادري مو لله تعطيني اياها..
غازي بسخرية\لايكون بس ابي منك سلف..
هديل بسخرية أكبر\مو بعيدة عنك صرت أتوقع اي شيء..
غازي\حلووو انك متوقعة اي شيء..والافضل انك تتوقعي كل شيء..
هديل حست بتهديد في كلامه..صدت عنه وصارت تمسح على المهرة بخفة..
غازي\قررتي..؟؟
هديل\ايه خلاص سميتها..
غازي\وش سميتيها؟؟
هديل\مالك دخل..مهرتي ومايخصك باسمها..
غازي يبتسم\مافيه مشكلة..المهم انك انتي والمهرة ملك لي..
هديل\زين ذكرتني..كنت راح اخذها وارجع بيتنا..
غازي بحدة\مابقى فيه شيء اسمه بيتنا..
هديل بتحدي\فيه بيتنا وفيه أهلي وفيه اخواني واختي وامي وابوي..
غازي\لسى وجهك ماطاب..
هديل\لاتخلي شيء بخاطرك..
غازي بخبث\متأكدة ما اخلي شيء بخاطري..
هديل وقفت\اضرب عادي ماعدت أخاف من الضرب..
طلعت من الحضيرة وهو وراها..لماحست فيه يمشي وراها بكم خطوة..خففت خطواتها عشان يصير
هو قدامها وهي وراه..
مع كل شيء سواه..ماراح تنسى الادب والاحترام لكونه رجل ..


كانت متوجهة للملحق بس هو نادى عليها وقال لها تجيه في المكتب..
لحقته بهدوء وتفكير..أكيد يبي يعاقبني على الشرب..كاني ناقصة احد يعاتبني..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


دخل البيت متوقع يلقاها مكسرة الدنيا وجالسة تنتظره بغضب واول مايدخل راح تهجم عليه..
بس تفاجاء لما حس با الهدوء وكل شيء بمكانه ماكان فيه احد في البيت..
ماكانت موجودة في الطابق الارضي..طلع السلم توجه لغرفة النوم ماكانت فيها..
نزل بسرعة يتسأل كيف قدرت تطلع من البيت وهو مقفل كل الابواب..
سمع صوت با المطبخ وتاكد مافيه غير صوفي..
كانت جالسة على الطاولة وبيدها كوب ماء ظهرها باتجاه الباب..قرب منها بهدوء
طبع قبلة سريعة على خدها..فزت من مكانها وصرخت فيه..
صوفي بفزع\كف عن اخافتي..
ماكس يبتسم\أعتذر أردت أن أفاجئك هذا كل شيء..
صوفي\متى عدت؟؟
ماكس\منذ دقائق..ظننت بانك قد احرقتي المنزل بغيابي..
صوفي\كنت أنوي ذلك ولكني لا اود الموت..
ماكس بسخرية\اذن اصبحتي تفكرين قبل الاقدام على أمر ما..
صوفي\كيف سمحت لنفسك بان تحبسني هنا..
ماكس\دعينا نرى..هذا منزلك وانا زوجك أعتقد بان لي الحق في ذلك..
صوفي بحدة\لايحق لك أبداً..
ماكس يقرب منها\بل يحق لي..لو اني تركت الباب مفتوحاً لهربتي من جديد..
صوفي\بالتاكيد ساهرب منك..والان وداعا..
توجهت ل الصالة وكانت تبي تطلع..
ماكس\الباب مقفل صوفي..لن تذهبي الى اي مكان..
صوفي بعصبية\ماكس كف عن تصرفات المراهقين وافتح الباب حالاً..
ماكس\ساذهب لاستحم هل يمكنك أن تحضري العشاء..
صوفي\هذا يكفي افتح الباب لابد من ان خالتي ماريا قلقة علي الان..
ماكس\اووه نسيت..ماريا تبلغك تحياتها..وكم هي سعيدة بعودتك الي..
صوفي جلست بصدمة\لا أنت لم تفعل ذلك..؟؟
ماكس\بل فعلت..
طلع لغرفته يتحمم وهي جالسة في الصالة..مصدومة من كلامه..ومقهورة من اللي يسويه..
مادام كذب على ماريا فهذا يعني باني لا استطيع ان اقول شيئاً..
تمردت على نفسها..لا بل ساقوول لها كل شيء وانه رجل كااذب وحقير..
لن يستطيع اسكاتي وحبسي هنا كما يشاء..
نزل ولساتها جالسة بمكانها..
توجه للمطبخ وبداء في تحضير الوجبة وهي انضمت له..حضرت معه الاطباق وجلسوا على الطاولة..
ماكس\يجب ان تقومي بواجباتك المنزلية يازوجتي..
صوفي بقهر\اخرس
ماكس\ههههههههههههههههههه لم تكوني هكذا..كم كنتي لطيفة وهادئة..
صوفي\تقصد كنت غبية وساذجة..
ماكس\كني محبة..
صوفي\وكنت خائن..
ماكس\صوفي يجب ان تعلمي باني لن اسمح لك بالرحيل أبداً..
صوفي\لن تجبرني على البقاء..
ماكس\لو لم اكن مضطراً للاقامة في المزرعة لما خرجتي من هنا أبداً..
صوفي\وما اللذي يجعلك مضطرا للاقامة هناك.؟؟
ماكس\العمل سيكون مستمراً لفترة طويلة ويجب ان اشرف عليه طوال الوقت..
صوفي\هذا ليس عذرا..والان اخبرني بما قلته لماريا..
ماكس\أخبرتها بانك عدتي الي أخيراً..واننا نسينا فكرة الطلاق الحمقاء..
صوفي\ماذا سيكون موقفك عندما اخبرها با العكس..
ماكس\لا يهم موقفي وانما قد تحزن ماريا..
صوفي\ستكون انت الملوم الوحيد على ذلك..
ماكس\سنذهب للاقامة في المزرعة..ولكنك ستعودين الى هنا عند عودتي..
صوفي\فلتحلم بذلك طويلاً..
ماكس\ما اخبار دار الازياء ياصوفي..
صوفي\أنت تعلم ماهي الاخبار بكل تاكيد..
ماكس\هل اوشكتي على الافلااس والفشل..
صوفي\لن يعيقني الفشل مرة..فلقد نجحت مرات عديدة..
ماكس\اذن لما هربتي من الدار؟؟
صوفي\كنت بحاجة الى الابتعاد عن المجلات والمصممين وكل شيء..
ماكس\واتيتي الي انا..
صوفي\لم أتي اليك..فانا لست بحاجتك..
ماكس\ماذا ستفعلين عند عودتك الى هناك؟؟
صوفي\سابتكر الجديد والافضل وأعووض فشلي الاخير..
ماكس يوقف\ساذهب للنوم فلدي عمل كثير بالغد سنقوم بجرد الارض..
صوفي\كوابيس سعيدة..
ماكس\هل انتظرك حبيبتي؟؟
صوفي\باحلامك..
ماكس\اياكي ومهاجمتي وانا نائم..
صوفي\حقير أكرهك..
ماكس\هههههههههههههههه كوني مستعدة سنعود غداً الى المزرعة وسنقيم هناك..
صوفي\لا اريدك ان تقيم هناك..
ماكس\ساقيم معك حبيبتي..
طلع من المطبخ وهي تسبه وتهدده..
وهو يضحك عليها ومبسووط من هواشهم..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


فتح الباب دخل ودخلت وراه سكر الباب..جلس ورى مكتبه وامرها تجلس قدامه..
غازي\والحين قوليلي من وين وصلك الشراب؟؟
هديل\واحد من العمال مر علي سلم وعطاني العلبة..
غازي\من العامل؟؟وليش أخذتيها منه؟؟
هديل\ما اعرف اسمه..أنا مارضيت أخذ العلبة منه بس هو أصر..
قاطعها بعنف\وأخذتيها؟؟
هديل بفزع\اخذتها بس ماكنت ناوية أشربها..
غازي\بس شربتيها..
هديل بدفاع\لا مو كنت ناوية أشربها بس لما صوفي جات جلست معي..وو و
غازي\اسمعك كملي..أجبرتك تشربي..
هديل\لا..تكلمنا مع بعض وبعدين هي قالت تبي علبة الشراب..
غازي\وبعدين..
هديل\طلبتها مني بس انا عناد فيها قلت لا باشربها..
لانها كانت مستنكرة اشرب اللي في العلبة..
غازي\يعني ماقالتلك انها خمر..؟
هديل بقهر\لا ماقالت..
غازي\وتلقفتي وشربتيها..
هديل\حتى صوفي شربت..
غازي\أنا مادخلني بصوفي..
هديل\لو كنت أدري ماشربت..
غازي\أدري..بس هذا مو عذر..
هديل وقفت بقهر\خلصت..
غازي بحدة\اجلسي..
هديل جلست\قلتلك كل شيء..
غازي\لا مو كل شيء..وش صارلك بالمزرعة؟؟
هديل بارتباك\ماصار شيء..
غازي بنظرة قوية\تكلمي..
هديل\مو فاهمة عليك..
غازي وقف وقرب منها جلس على حافة مكتبه قريييب منها..
غازي\مو فاهمة..طيب أنا أفهمك..بهذاك اليوم لما أخذتك للقسم اللي فيه النخل..
وتركتك هناك..وش اللي صار..؟؟
هديل\ماصار شيء..مشيت على أثر السيارة ورجعت هنا..
غازي\فيه شيء صار وأبي أعرفه..وصدقيني راح أعرفه با الرضا أو با الغصب..
هديل وقفت\مامليت من تهديداتك..ماصار شيء
غازي يمسك يدينها ويرميها على الكرسي ويثبتها..
غازي\أنا ما اهدد الا وأنفذ هذي الأولة..والثانية بتقولي وش اللي صار ولا اتصرف معك..
هديل\اتركني وجعتني..
ترك يدينها وظل على نفس وضعه..
غازي\تكلمي يارسل..
هديل بعبرة\الأولة أنا مو رسل..والثانية لو يهمك اللي صار ماتركتني باخر المزرعة..
غازي\يهمني وابي اعرفه..
هديل\ماراح اقوووول..
غازي\من اللي تعرضلك من العمال؟؟
هديل ناظرته وقبل لا ترد عليه سمعت نغمة جواله..طلع الجوال من جيبه شاف الرقم ورد..
شافته انشغل عنها با المكالمة..قامت من مكانها بسرعة وطلعت من المكتب مع انها سمعته يناديها برسل..
بس ماردت عليه..خرجت من القصر وتوجهت على الملحق ..
قفلت الباب وتوجهت لغرفتها قفلتها عليها ونامت ..
كانت تبي تفكر بكل اللي صار خلال ها اليومين..بس فضلت تنسى كل شيء وتريح أعصابها..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛


دخلت المطبخ وكالعادة كانت ماريا تحضر وجبة الفطور..قربت منها بهدوء وضمتها من ورى..
هديل\ماريا العجوز السمينة..
ماريا\ههههههههههههه صباح الخير..
هديل\صباح الخير..كيف حالك..؟؟
ماريا\أنا بخير..ثم اياكي ان تناديني با العجووز فأنا لازلت في الخمسين من عمري..
هديل بلعانة\اووه هل تعلمين بان جدتي في الاربعين..هذا يعني بانها أصغر منك بكثير..
ماكس\ههههههههههههههههههههه جدتها اصغر منك ماري..
ماريا\يالك من فتاة مشاكسة..لن احضر لك الافطار..
هديل\ههههههههه أيتها السمينة الحبيبة سامحيني..
دخلت صوفي وكل الانظار توجهت لها..
صوفي\صباح الخير..
ماريا بسعادة\عزيزتي أهلا بك..ظننت بانك لن تعودي الى هنا قريباً..
صوفي بمحبة\كيف حالك خالتي..؟؟
ماريا\بخير..وأنتي كيف حالك..؟؟
صوفي بخجل\أنا بخير..امممممممم وأنتي يارثت الثياب كيف حالك اليوم..؟؟
هديل بقهر\كنت بخير قبل عودتك أيتها المنمشة..
ماكس\لقد بدات الحرب الطاحنة..
هديل\لاتخف ماكس فانا لا انوي ان افقا عينيها اليوم فانا مشغولة..
صوفي\ليتك لست مشغولة لاني ارغب بتلقين احدهم درسا..
هديل\ساذهب لأرى مهرتي الصغيرة..ايااكي ان تقتربي منها..لربما تعدينها بالنمش..
ماكس\مارايك با المهرة..؟؟أليست رائعة..؟؟
هديل\رائعة جداً..لقد أصبحت تحت مسئوليتي..ساذهب الان..
ماكس\انتظري قليلا ساذهب معك..
هديل بامتنان\لاداعي لذلك ماكس فلم أعد أخاف من الفرس..
ماكس بسرور\تهاني الحارة..متى حدث ذلك..
هديل بابتسامة\منذ الامس..والان الى اللقاء ساطيل الغياب معها..
ماريا\الن تتناولي افطارك أولا..
هديل\لا عزيزتي لن أفعل..ماكس شكرا على الحذاء..
ماكس\على الرحب والسعة ..
صوفي\ساقتلها أرايت ماذا ترتدي هل رايتما مدى جهلها..؟
ماكس بسخرية\مارايك ان نقوم باحراقها..
ماريا\لماذا أنتي غاضبة عزيزتي..؟؟
صوفي تاشر على ماكس\هو السبب لقد كان ..........
قبل ماتكمل كلامها تفاجئت بماكس يضمها بقووووة ويقبلها أمام عيون ماريا..




طلعت من المطبخ وشالت هديت ماكس معها..وصلت للمكان المزفلت من المزرعة لبست الجزمة..
وكانت عبارة عن سكت رولز..جزمة بكفرات صغيرة..
كانت مبسوطة فيها ومتشوقة تعرف اذا لساتها قادرة على التزلج فيها أولا ..
كانت دائما تلعب فيها مع هادي وغادة..وكانوا يسوون حركات مررة روعة..
واحيانا كانوا يرقصون وهم يتزلجون..حاول محمد يجرب ويصير مثلهم..
بس طاح مرة وانكسرت يده وبعدها حرم يجربها..
تتذكر امها لما ترجتهم مايلعبوا فيها مرة ثانية..كانوا يلبسونها لما ماتكون موجودة..
ومع الوقت تركوها ونسوا منها..


وقفت وترنحت شوي بس قدرت تتوازن بسرعة..دارت على نفسها كم مرة وبعدها صارت تركض فيها
ببراعة..خذت طريق يوصلها الى الاسطبلات..
لانها استخدمت الطريق المزفلت وهي دائما تروح على الطريق الترابي..
كان قدامها مثل المنحدر وهذا يعتبر حدي بالنسبة لها فرحت بوجوده..
وقفت وجهزت نفسها ل النزول بسرعة على المنحدر..
أطلقت نفسها بسهولة بدون احساس بالخوف..
بس في لحظة تحولت وناستها وفرحها با المنحدر لرعب وصراااخ لانها ماتقدر توقف نفسها
وهي تشوفه واقف قدامها..
هديل بصراخ\بعد عن طريقي بعععععععععععععد..
غازي واقف بمكانه وهديل نازلة باتجاهه بسرعة مو قادرة تخففها او توقفها..
ضربت بصدره بقووووة ولف ذراعينه حواليها..وهو يهمس بكلمات ماسمعتها..
حست بالم في صدرها وكتفيها..حاولت تبعد نفسها عنه بس هو ماسمح لها بها الشيء..

دانه السعودية
09-05-2011, 01:37 AM
البارت السابع عشر,,



هاأنذا أصحو من حلمي بكِ ..في أول ساعات النوم العذبة..
حين تتنفس الرياح برفق.. وتلمع النجوم بشدة..
الينابيع تمتزج بالنهر و الأنهار بالمحيط ..
ورياح السماء في امتزاج دائم..
في نشوة حلوة..
ليس ثمة شيء وحيد في هذا العالم ..
هذه سُنّة الخالق..
لماذا لا يمتزج روحانا؟
عندما يتحطم المصباح ..يموت الضوء في الفتيل..
وعندما تتبعثر السحابة..تزول روعة قوس قزح..
وعندما يتحطم العود..تضيع ذكريات اللحون..
وعندما تنطق الشفاه..تتلاشى الكلمات التي نحبها..
تنام الأرض في أذرع المحيط..
ويحلمان معاً..
بالأمواج والسحب والغابات والصخور..
كل تلك الأشياء التي نراها في ابتسامتيهما.. ونسميها الحقيقة..

المرحوم غازي القصيبي ,,
صوفي\ساقتلها أرايت ماذا ترتدي هل رايتما مدى جهلها..؟
ماكس بسخرية\مارايك ان نقوم باحراقها..
ماريا\لماذا أنتي غاضبة عزيزتي..؟؟
صوفي تاشر على ماكس\هو السبب لقد كان ..........
قبل ماتكمل كلامها تفاجاءت بماكس يضمها بقوووة ويقبلها امام ماريا ,,
شهقت ماريا وبعدها انفجرت بالضحك..
ماريا\ههههههههههههههههه أتمنى لكما السعادة..
تركها ماكس متأكد من عدم قدرتها على الكلام حالياً..
ماكس\أشكرك ماريا العزيزة..يجب ان أذهب للحقول فا اليوم سنبداء بجرد الأرض..
مشى يبي يطلع من المطبخ بس رد وناظر صوفي بخبث.
ماكس\ماريا حقيبتي عند الباب الرئيسي هلا أفرغتها بغرفة صوفي رجاء..
ماريا بفرح\بكل تأكيد عزيزي..
صوفي بقهر\لا لن يشاركني غرفتي فليجد لنفسه غرفة أخرى..
ماكس مارد وناظر لماريا اللي عصبت من كلام صوفي..
ماريا بعصبية\لاتهتم لها ماكس ستشاركها غرفتها رغما عنها..
ماكس يبتسم\كما تشائين..
خرج واول ماوصل السيارة كانت صوفي وراه وتصرخ عليه وكانت راح تضربه..
بس هو مسكها وركبها السيارة وركب من جهته..
ماكس\كفي عن الصراخ..كم اتمنى لو تصورك الصحافة وانتي تصرخين هكذا..
صوفي\تبا لك كم أكرهك واكرههم..
ماكس\ههههههههه تكرهينهم لما وصفوك به من أوصاف بعد خسارتك في العرض..
صوفي\يبدو انك تعرف كل شيء حصل معي ..
ماكس\كل شيء..
صوفي\لن تنام معي ..
ماكس\سنرى..
صوفي بقهر\لن تشاركني غرفتي أريد خصوصيتي..
ماكس\هل تذكرين عندما كنتي فتاة طيبة..كنا نتشارك أدق التفاصيل الخصوصية..
صوفي بحزن\أجل عندما كنت انا غبية وحمقاء وافصح عن كل شيء..
ماكس يمسك يدها\بل كنتي كا الملائكة..
صوفي\اكرهك..
ماكس يبتسم\كاذبة..
صوفي بتعجب\ما اللذي يحدث هناك..؟؟
ناظر ماكس على نفس المكان اللي تناظر فيه...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

هديل بصراخ\بعد عن طريقي بعععععععععععععد..
غازي واقف بمكانه وهديل نازلة باتجاهه بسرعة مو قادرة تخففها او توقفها..
ضربت بصدره بقووووة ولف ذراعينه حواليها..وهو يهمس بكلمات ماسمعتها..
حست بالم في صدرها وكتفيها..حاولت تبعد نفسها عنه بس هو ماسمح لها بها الشيء..
هديل بخوف\اتركني ...
بس هو مارد عليها ولا استجاب لطلبها..حاولت تسحب نفسها عنه اكثر من مرة بس كان مثبتها له..
صارت تضربه على ظهره من ورى بس ما اثرت فيه..
أرتعبت أكثر لما حست فيه يشد من ضمه لها وكانه بيدخلها جواته..
صرخت اكثر من مرة بس صوتها كان مكتوم لان وجها مدفون بصدره..
حاولت ترفسه بارجولها بس هي مو ثابته على الارض..كل مارفعت رجلها التوت بعنف..
حاوط رقبتها بيد ويده الثانية على خصرها..حست بانفاسه قريبة من وجها..
وبها اللحظة رفعت راسها عن صدره بالقوة وغرزت أسنانها برقبته..
كانت شادة على اسنانها..حست بيدينه تخف من عليها..
وفي لحظات كانت يدينه على خصرها وكان يغرز اصابعه على خصرها بقوووووة..
قاومت الألم وشدت على اسنانها أكثر..وهو شد على اصابعه بنفس الوقت..
ماتحملت أكثر فكت عن اسنانها ومالت بجسمها على ورى تبي تبعد عنه..
تركها وهي على طول قفت عنه..وبنفس اللحظة رجعت يدينه على خصرها بس هالمرة كان هو وراها..
وكرر حركته وغرز يدينه بخصرها مرة ثانية..
صرخت من الالم وحاولت تبعد عنه بس هو كان شادها له..
هديل بوجع\خل ااا ص تتعب ت..
لكن مامن مجيييييب ظل على وضعه غير مبالي ابداً بشهقاتها وترجيها..
ماقدرت توقف اكثر..أنحنت على قدام وهو انحنى معها لحتى وصلت ركبها على الارض..
تركها اول ماوصلها الارض..لمت يدينها على بطنها بقوووووة تبي تخفف الالم..
وتكورت على نفسها منسدحة على الارض..كانت تبكي بأنين وصوت مكتووم..

جلس على ارجوله بالقرب منها ويده على رقبته مكان ماعضته..
مسك كتوفها ورفعها عن الارض وأسندها عليه..
ماكنت مهتمة با اللي يسويه كان الالم والحريق اللي تحس فيه مشغلها عن كل شيء..
رفع وجها وظل يناظر فيها..غمضت عيونها بألم تنتظر الكف اللي تتوقعه..
شهقت لما لمست يده وجها..فتحت بسرعة وسحبت نفسها عنه بقوووة..
لما أصابعه لمست شفايفها..وحست بقرب انفاسه منها..
وقف بسرعة والتفت عنها وهو يتمتم بكلمات ماسمعت منها شيء..
التفت عليها ويده على رقبته وبهمس\أتمنى الأثر مايزول..أو راح أطالبك بمثله..
ماردت عليه وظلت على نفس الحالة تبكي وضامة نفسها..وما انتبهت لقصده من الكلام..
حسبي الله عليك يتمنى اللي سواه فيني ما يزول..يهدد يعيدها مرة ثانية..
عسى أصابعك للقص والحريق ياحقير..
غازي\تتألمين؟؟
حاولت توقف بس مو قادرة بسبب الألم وبسبب الجزمة..
مد يده لها وانتظرها ترفع يدها بس هي تجاهلته ولاناظرت باتجاهه..
مسحت دموعها والتفتت على الصوت اللي يقرب منهم..

كانت السيارة اللي فيها ماكس وصوفي..تنهدت بتعب ونزلت راسها..
نزل ماكس من السيارة بسرعة وجلس قريب منها..
ماكس\هل أنتي بخير..؟؟ما اللذي حدث لك..؟؟
غازي\لقد سقطت بسبب هديتك..
ماكس يكلم هديل بغضب\ولكنك أكدتي لي بانك تعرفين التزلج عليها..
صوفي\ما الأمر..؟؟
ماكس\لم اكن اعلم بانك تجهلين التزلج..
مد يده لها يبي يوقفها بس هي بعدت نفسها عنه ومدت يدينها تصد يدينه..





وبنفس الوقت كانت يد غازي على كتفه تحذره من هالشيء..
ماكس باسف\أعتذر منك أريد مساعدتك فقط..
صوفي جلست عندها\ما الامر ايتها القزمة هل تتالمين..؟؟
هديل بغصة\لا استطيع الوقوف اشعر بالم في قدمي..
صوفي مدت يدها وفكت السكت من على أرجول هديل ورمته عند ارجول ماكس بنظرات نارية..
وقفت هديل واسندتها لحتى ركبتها السيارة..وبعدين ألتفتت على ماكس وغازي..
صوفي\سيبداء جرد الأرض..ساعيدها الى المنزل..وداعا..
حركت السيارة باتجاه البيت وهي تسمع شهقات هديل وأنينها..
صوفي\هل تحتاجين الى الطبيب ساخذك اليه..
هديل بوجع\لن يستطيع معالجتي لان الطبيب دوماً يوذيني..<<كانت تقصد غازي
صوفي\ما اللذي يولمك..
هديل بعبرة\الشوق لهلي<<بالعربي..
صوفي\المعذرة ياقزمة لم افهم ماتقولين..
هديل\اعتذر منك..
صوفي تناظرها\هل تحتاجين الى الطبيب ساخذك الى مشفى قريب من هنا..
هديل بمرار\السيد يمنع خروجي من المزرعة لاي سبب كان..
صوفي\وهل لديه الحق في ذلك..؟
هديل باستسلام\لديه كل الحق فانا خادمته..
صوفي\تخافين منه ..؟؟
هديل بابتسامة مقتولة\هل تلومينني..؟؟
صوفي\أبداً..فانا احترمه جدا واخاف غضبه..ولكن..
هديل\لكن ماذا..؟؟
وقفت السيارة والتفتت على هديل بسرعة..مسكتها من ذراعها ونزلته عند ارجول المقعد..
هديل بعصبية\ما اللذي تفعلينه..؟؟
صوفي\اخرسي..
هديل تضربها على ارجولها\اخرسي انتي..
صوفي بقهر\ساقتلك ايتها القزمة رثت الثياب..اخرسي قليلا..
ظلت هديل على حالها وصوفي حركت السيارة مرة ثانية..
بعد عشر دقائق..
صوفي\والان يمكنك الاعتدال على مقعدك..
رفعت نفسها وهي ناوية على الهواش مع صوفي..بس انصدمت لما شافت انهم على شارع
وفيه سيارات..تلفتت حواليها باستغراب..
هديل\ما اللذي فعلته..؟؟
صوفي\أخرجتك من المزرعة..لقد حكت لي ماريا الكثير عنك..
وانك لم تخرجي من المزرعة منذ اشهر عديدة..
هديل\نعم هذا صحيح لان السيد يرفض خروجي..
صوفي\لايحق له حبسك هكذا..
هديل بفزع\سيعاقبني .. أعيديني ارجوكي..
صوفي\لن أعيدك حتى اشتري لك ملابس غير هذه اللتي ترتدينها..
هديل\سيعاقبك..
صوفي\لن يفعل لاني ساهرب من هنا الليلة..
هديل\تهربين؟؟
صوفي\اجل سأهرب فلايوجد هنا شيء يستحق البقاء لاجله..
هديل\وماذا عن ماكس..؟؟
صوفي\لا احبه ولا يحبني لذلك سننفصل..
هديل\ولكنه يحبك وهذا امر واضح..
صوفي\لا هو لايحبني لقد اهانني بخيانته لي كثيرا..ولن اغفر له..
هديل\لم اعرف ماكس الا منذ سبعة أشهر..ولكنها مدة كافيه كي اعلم بانه رجل امين..
صوفي بسخرية\كيف اكتشفتي هذا..؟؟
هديل\لاني منذ التقيت به لم يصافحني او يلمس يدي قط..لاني اخبرته بان هذا امر ممنوع..
صوفي\هل تكذبين علي..طوال هذه المدة لم تتصافحا..
هديل\طلبت منه ان لايلمسني لاي سبب كان وهو اكد لي بانه لن يفعل..
صوفي\هذا لايجعل منه قديساً..
هديل\ايتها المنمشة انا احترمه جداً فاياكي ان تجروئي على ايذائه..
صوفي\هو زوجي لاتتدخلي بيننا..
هديل بخبث\سيصبح طليقك قريباً..
صوفي بغيض\أكرهك..
هديل\هههههههههههه وتحبينه..هذا امر واضح جدا..
صوفي\لاتتوهمي ..والان هيا انزلي..
هديل تناظر المكان اللي وقفوا فيه وتناظر بصوفي..
هديل\ماهذا المكان..؟؟
صوفي\محل صغير يليق بالريف قد نجد هنا مايناسب مقاسك ياقزمة..
هديل ولساتها تتالم\لست بحاجة الى ملابس والان اعيديني الى المزرعة قبل ان يكتشفوا غيابي..
صوفي من دون ماتعبر رفض هديل فتحت الباب وسحبتها معها..
صوفي\ان لم اجد شيئا مناسبا سوف نذهب لقسم الاطفال هههههههههههههه
هديل قرصت صوفي على كتفها بسبب سخريتها من طول هديل..
وطول هديل مناااسب جدا لاي فتاة..
بس بالنسبة لصوفي فطول عارضات الازياء هو الطول الطبيعي..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

ماكس\لقد تم لك الامر..
غازي ينفض التراب من يدينه\لقد تاخرت كثيرا في هذا..
ماكس\هل ستقوم بصرف احد العمال بعد ان منعت زراعة العنب..
غازي\لا لدي مشروع أخر ساقيمه بهذا المكان..
ماكس\ماهو..؟؟
غازي\ليس الان ماكس..عندما يحين الوقت ساخبرك..
ماكس\كما تشاء..
غازي\سنكمل في الغد..لقد تعبوا كثيرا..اصرفهم بهدوء..
قبل لايمشي غازي سمع صوت فكتور..
فكتور\هل انت راض الان..؟؟
غازي ببرود\في الحقيقة لا..كنت اتمنى لو اني فعلت هذا منذ زمن بعيد..
فكتور\لايحق لك ابدا ان تفعل ذلك..
غازي بتجاهل\حسنا ياشباب لقد عملتم بجهد اليوم يمكنكم الذهاب ل الراحة..
انسحبوا العمال وهم يسحبون فكتور معهم..
توجه غازي لسيارته وماكس معه..ورجعوا على القصر..
كانت ماريا جالسة على الطاولة اللي خارج المطبخ في الحديقة..
ماكس\مرحبا ماريا..
ماريا\اهلا بكما..كيف كان يومكما..؟؟
ماكس وغازي بنفس الوقت\متعباً..
ماريا\هههههههههه اذن انتما بحاجة الى الاستحمام ومن ثم العشاء..
فلن تاكلا وهذا الغبار يغطيكما..
ماكس\لابد من الاستحمام..
غازي يوقف\اسمحا لي..ماريا اريد ان تنضم رسل الي في العشاء..
ماكس\وانا ايضا اريد ان تنضم لي صوفي..
غازي يبتسم\سيكون عشاءً جهنمياً..
دخل غازي للقصر وطلع غرفته..
فسخ قميصه..واول ماحس بوخزت الم في رقبته توجه للمراية وناظر برقبته..
ابتسم وهو يمرر يده على اثر اسنانها..
وقرر انه يلبس قميص يخفي الاثر عشان ما احد يشوفه ويفهم غلط..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

ماكس بصدمة\ماذا؟؟كيف لم تريها منذ الصباح..؟؟
ماريا\لقد اخذتها انت معك صباحا ولم ارها بعد ذلك..
ماكس\وماذا عن الانسة الصغيرة اين هي..؟؟
ماريا\لم ارها هي ايضا منذ الصباح..
ماكس يتصل على جوال صوفي..
صوفي\نعم ماذا تريد.؟؟
ماكس بهدوء\أين أنتي؟؟
صوفي\ذهبت ل التسوق..هل من خطب..
ماكس\لا مامن خطب..هل معك احدما اسمع صوتاً..
صوفي\نعم القزمة معي..
ماكس بصراخ\ماذا..؟؟
صوفي\لم الصراخ قلت لك القزمة معي..
ماكس\هل جننتي..لم اخذتها معك؟؟
صوفي\لا لم اجن لايحق لكما ان تحبساها في المزرعة..
ماكس\فلتعودا فوراً..
صوفي\لم ننهي التسوق بعد..
ماكس\صوفي لاشان لك بها كي تخرجيها من هنا فانتي لاتحبينها والان اعيديها سالمة بسرعة..
صوفي ببرود\انا لا احبها ولا احب ملابسها ساتسوق لها ونعوود وداعا..
ماكس صرخ\يا للجنون..سيقتلهما السيد حتما..

غازي\ساقتل من ..؟؟
ماكس بارتباك\لا احد..
غازي\ما الامر ماكس؟؟
ماكس قال لغازي اللي صار..وغازي على طول خرج من القصر وتوجه ل السيارة..
ماكس لحقه وركب معه..
ماكس\اين سنذهب انت لا تعرف اين هما..؟
غازي بعصبية\الى المجمع الوحيد الموجود هنا ..
ماكس\ارجوك فلتهدء اعصابك..
غازي\ان لم تفهم زوجتك حدودها هنا فيجب ان ترحل قريباً..


قفلت الخط وهي تناظر بوجه هديل المرعوبة..
هديل\هل اكتشفوا غيابنا؟؟
صوفي\نعم وماكس غاضب جداً..
هديل\حسبي الله عليك بيذبحني..
صوفي\ماذا؟؟
هديل\رجعيني المزرعة الان..فورا..
صوفي\حسنا سنعود المهم اني ساغير ملابسك وارمي هذه التي ترتدينها..
هديل\لعلك الجرب قولي امين انا وين وانتي وين..
هديل اخذت جوال صوفي بس صوفي سحبته منها بسرعة..
صوفي\لا استطيع السماح لك بالاتصال من هاتفي..اعذريني..
هديل\لماذا..؟؟
صوفي\السيد طلب مني ان لا افعل..
هديل\اتفهم ذلك المعذرة..
رجعوا المزرعة وحالت هديل حالة من الخوف ..
كانت مخططة اول مايوصلون تهرب الملحق وتقفل عليها..
بس غازي وماكس كانوا التقوا فيهم عند بوابة المزرعة..
لانهم كانوا طالعين يدورون عليهم..
نزل غازي من السيارة فتح الباب وسحب هديل بقوة ونزلها..
مشى وهو ساحبها وراه للقصر دخل المكتب ورماها على الكنبة..
غازي بحدة\وين كنتي؟؟
هديل بخوف\مع صوفي..
غازي\من سمحلك تطلعي من هنا..؟؟
هديل بخوف\ما احد..
غازي\وش سويتي تكلمي.؟؟
هديل\كلمت أهلي..
غازي فتح عيونه بقوة ورفعا من على الكنبة وصار يهزها بشدة..
غازي\من كلمتي من..؟؟
هديل تبكي\كلمت أمي أمي..
غازي\وش قلتي لها ؟؟
هديل تبيه يدري ان اهلها مانسوها وهي ماراح تنساهم..
هديل\قلت ها اني راح ارجع قريب لهم..
غازي\وغيره؟؟
هديل\واني راح انجح بدراستي واخذ الشهادة..
غازي\امك وش قالت؟؟
هديل\قالت عادي ياحبيبتي المهم انك بخير واهلك كلهم بخير..
خفف يدينه من عليها\وايش قالت بعد؟؟
هديل\قالت احنا ننتظرك وماراح ننساك وانتي لاتنسينا..وانا قلت لها ماراح انساكم والله ماانساكم
وصتني على دراستي وعلى نفسي..
غازي تركها وجلس على كرسي مكتبه براحة..
غازي\كذابة..
هديل تمسح دموعها\لا مو كذابة حتى كلمت غادة اختي ..
غازي\لو كلمتي امك كانت راح تكون ردت فعلها جلطة قلبيه..
هديل شهقت\بسم الله على امي ان شاء الله اللي يكرهونها..
غازي\الله يحفظها..
هديل بصوت مهزوز\المهم تطمنت عليهم وطمنتهم عني..
غازي\انا ادري انك ماكلمتيهم وماراح اصدقك..والحين حالتك ماتسمح بالعقاب...
هديل بغصة\بلى كلمتهم كلمممممممممتهم..
غازي\روحي غرفتك قبل لا اغير رائيي..

خرجت من غرفته مقهوووووووووووووووورة..لييش واثق من نفسه ليييش..
كيف يدري اني ماكلمتهم..كيف يقدر يعذبني بها الشكل..
مسحت دموع حارة على خدها..
ذبحني الشك..ذبحني القهر كل يوووم..أبي اسمع صوت امي اريد أمي..


صوفي ماسمحت لماكس يتكلم معها او يهاوشها..
حتى ماريا كانت راح تضربها من القهر..
بس صوفي هربت وقفلت عليها بغرفتها..


بعد مرور يومين,,,

ماريا\السيد يطلبك عزيزتي..
هديل بعناد\لن اذهب..
صوفي\أحسنتي لا تذهبي..
هديل بقهر\انتي اخرسي..
صوفي\لماذا لم ترتدي من الملابس التي اشتريتها لك..؟؟
هديل بقرف\لانها تثير اشمئزازي ليست جميلة ولا ناعمة..
صوفي بصدمة\يالك من كاذبة بل هي اروع من هذه الملابس اللتي ترتدينها..
هديل\ملابسي تعجبني..
ماريا بضجر\كفا عن الشجار الدائم والان انتي اذهبي الى السيد فهو ينتظرك..
هديل\اين هو؟؟
ماريا\في الطابق العلوي..
هديل بخوف\لن اذهب..
ماريا بصرامة\قلت لك اذهبي..
هديل\تعالي معي..أرجوكي ماري..
ماريا\لا لن افعل اريد ان ابداء بتحضير الغداء..
هديل\ايتها المنمشة تعالي معي..
صوفي\بل ساهرب الى غرفتي لم اره منذ ليلتين وداعا..

طقت صوفي لغرفتها وهديل ظلت تترجاء ماريا تروح معها..
بس ماريا وصلتها الدرج وهي معصبة وتهذر بكلام غير مفهوم..
طلعت الدرج بخوف..ولما وصلت فوق كان جالس بالصالة العلوية يقفل شنطت سفره..
ناظرت الشنطة مصدومة منها..

غازي\تعالي..
مشى وهي مشت وراه فتح باب وقال لها تدخل معه..
كان جناح اصغر من جناحه بس فخم وباين عليه الرقي..
غازي\أنا مسافر الحين..ولما ارجع ابي هذا الجناح والجناح الثاني تكون نظيفة..
وجاهزة ل الضيوف اللي راح يسكنوا فيها..
هديل\ضيوف؟؟
غازي\لا مو ضيوف الا أصحاب البيت..
هديل بهدوء خائف\مافهمت..
غازي\أهل البيت..
هديل نظرات غير واعية..
غازي\عائلتي.
هديل\عا ئل تك !!
غازي\نعم عائلتي..الجناحين تكون جاهزة..مفهوم..
هديل وكانها تكلم نفسها\م عك عا
ماكملت كلامها وهو رفع راسها له وناظر بعيونها..
غازي\ايه عائلتي..كوني مستعدة يارسل..
هديل\مستعدة..!!
غازي تنهد\انتبهي على نفسك ونامي هنا في القصر..
ولتفكري تطلعي من المزرعة مرة ثانية..

مسح باصبعه على اسفل عينها..
أدركت انها تبكي من دون شعور واصبعه مسحت الدمعه..

دانه السعودية
09-05-2011, 01:41 AM
البارت الثامن عشر ...


الصحراء .. وأنتِ..


لأول وهلة .. لا يبدو بينك وبين الصحراء أي شبه..
لأول وهلة .. تفزعين من المقارنة وتحتجين بعنف ..
الصحراء مخيفة .. ملتهبة .. مليئة بالصخور والرمال .. تقولين ..
الصحراء قاسية القلب .. تمضغ القوافل التائهة ..
الصحراء عالم بلا خصب.. بلا ماء.. بلا روح..
ربما!
ولكن هل رأيتِ الصحراء؟
هل رأيتِ الصحراء ذات أمسية من أماسي الصيف..
حين تدنو النجوم من الأرض .. تقترب حتى يمكن أن نلامسها بالأصابع ..
تنهمر من السماء إنهماراً ويشتعل الأفق في مهرجان من الجمال..
لو رأيتِها لما غضبتِ حين أقول : أنتِ كالصحراء في أماسي الصيف..
ولكن!
هل رأيتِ الصحراء قبيل الشروق ..
وألوان الفجر الحمراء تنسكب على عباءة الليل الرمادية..
ونيران المخيّم تصارع قشعريرة النسيم ..
والحياة تحتفل احتفالاً صاخباً بمولد يوم رائع جديد؟
لو رأيتها لسررتِ حين أقول : أنت كالصحراء في لحظات الشروق..
ولكن!
هل رأيتِ الصحراء في الربيع بعد موسم العطاء..
كيف تتفجر اقحواناً و خزامى وزهوراً لها ألف اسم وألف شذى..
وكيف تختفي الرمال في بحار من الخضرة المتأججة؟
لو رأيتِها لابتسمتِ حين أقول :أنتِ كالصحراء..
في عرس الربيع..
فيا صحرائي الغالية الفاتنة..
رحبي بهذا البدوي..
خذيه إلى أقرب واحة..

المرحوم غازي القصيبي,,,,


هديل نظرات غير واعية..
غازي\عائلتي.
هديل\عا ئل تك !!
غازي\نعم عائلتي..الجناحين تكون جاهزة..مفهوم..
هديل وكانها تكلم نفسها\م عك عا
ماكملت كلامها وهو رفع راسها له وناظر بعيونها..
غازي\ايه عائلتي..كوني مستعدة يارسل..
هديل\مستعدة..!!
غازي تنهد\انتبهي على نفسك ونامي هنا في القصر..
ولتفكري تطلعي من المزرعة مرة ثانية..

مسح باصبعه على اسفل عينها..
أدركت انها تبكي من دون شعور واصبعه مسحت الدمعه..

قفى عنها طالع من الجناح وهي تناظر فيه..بخطوات مترددة مشت وراه..
شال شنطته وتوجه ل الدرج يبي ينزل..
بس همس مخنوووق أجبره يلتفت عليها..

هديل بصوت مخنوق\و أنا ....
ترك الشنطة وقرب منها وعيونه على عيونها..
غازي\أنتي..؟؟
هديل بألم\أريد هلي..
غازي\أنا هلك..
هديل بحنين\أريد أمي..
غازي بقسوة\مالك أم..مالك أحد غيري..
هديل\بس أنت معك أم ..
غازي بتجبر\ايه معي أم وعائلة ولا محسبتني مقطوع من شجرة مثلك..
هديل بحزن\أنت اللي قطعتني..
غازي\ولاني بندمان..

قفا عنها ونزل من الدرج وبعدها ترك القصر..
وهي ماتدري كم مر من الوقت وهي واقفة بمكانها..
معه أهل عنده أم..يعرف غلا الأم وحرمني من أمي..حرمني من ريحتها وصوتها..
حرمني من حضنها ونصايحها..
عنده أهل وهو حارمني من هلي..
أنا كنت أظنه وحيد وماله أحد..وهذا كان مصبرني لانه مثلي..
بس الحين طلع عنده أهل وأنا ما لي أهل..
لا لا مو بكيفه والله مايتهنى بأهله ويحرمني..
كانت تتكلم وتشهق من البكي وترتجف من القهر والزعل ..
أريد أمييييييييي اريد ابوي واخواني..ابي ارجع بيتنا..ما ابي اشوفه مع اهله..
ما ابي ألتقي فيهم ..رجعني لأمي رجعنييييييييييييييييييييي..
صوفي بقلق\ما الأمر..؟؟ماذا أصابك..؟؟
هديل\أريد الرحيل من هنا..أخرجني من هذا المكان أريد الهرب..
صوفي تقرب منها\اهدئي أرجوك..أخبريني لما كل هذا البكاء؟؟
هديل\صوفي أرجوكي أخرجيني من هذا المكان..أريد العودة للوطن..
صوفي تمسك هديل وتجلسها\يافتاة اهدئي وأخبريني مابكي؟؟
حطت يدينها على وجها وانخرطت في بكاء مرير..
تتخيل اهله وهو بينهم..وهي واقفة على الطرف مالها وجوووود..
صوفي\هل أطلب من ماريا الحضوور؟؟
هديل\لا..أريد الهرب من هنا أخرجيني..
صوفي\كم اتمنى مساعدتك ولكن ماكس لن يسمح لي بذلك..
هديل\لن نخبره بذلك فقط أخرجيني من هنا أخرجيني..
صوفي تمسح دموع هديل\لقد وعدته بأن لا أخرجك من هنا مرة أخرى..
هديل وقفت بعصبية\ومنذ متى قررتي الوفاء بوعودك..ألم تهجريه بعد عهود الزواج..
والان تقولين لن تخلفي وعدك له..
صوفي بقهر\حياتي الخاصة لا تخصك..ابقي بعيدة عنها..
هديل\ارحلي من هنا لا أريد رؤيتك..سأهرب لوحدي سأهرب..
صوفي\افعلي ماتريدين لايهمني..ولكن كوني على يقين من أن السيد سيجدك..
هديل\حسبي الله عليه الله لاينصره ولا يوفقه..قهرني قهرنييييييييييييييييييييييييييي..
نزلت الدرج بسرعة وكانت ماريا قدامها..
ماريا\لم كل هذا الصراخ ألن تكفا عن الشجار؟؟
هديل\أريد الخروج من هنا..
ماريا\مابك لماذا تبكين؟؟
هديل بقهر\ماريا أريد العودة لمنزلي..لا اريد البقاء هنا..
ماريا\لا أستطيع ان أسمح لك بالرحيل..
هديل\حياتي ليست ملكاً لكي ولا له..لاشأن لك برحيلي وبقائي..
ماريا بعصبية\بل هو شأني أنتي هنا في عهدتي حتى عودت السيد..فلا تفكري با الرحيل..
هديل\سأرحل ماريا سأرحل يوماً ما ولن أسامحكم أبداً..
ماريا\لاتغضبي مني فأنا أتمنى لكي كل السعادة..ولكن السيد أمر بمراقبتك..
هديل\لن أغفر لكم أبداً..
صوفي تسحب هديل وتخرجها من القصر..بس هديل سحبت نفسها منها..
وتوجهت للاسطبلات..دخلت الحضيرة عند الفرس والمهرة الصغيرة..
قربت من الفرس وضمتها وبكت بقووووة..
هديل بصوت مخنوق\أريد امي مشتاقة لها..بيجيب أمه..بيعيش معها وأنا حارمني من امي..
ما أبي أشوفه مع امه ما ابي أشوووف اهله ما ابي ما ابي..
صوفي\سأساعدك على الهرب..ولكن كفي عن البكاء..
هديل\ارحلي عني..
صوفي تمسح على ظهر هديل\أنا لا أطيق حبسك هنا والتحكم بك..سأساعدك..
هديل بسخرية\وماذا عن وعدك لماكس..؟؟
صوفي\وعدته أن لا اخرجك من المزرعة..ولكني لم اعده بعدم مساعدتك على الهرب..
هديل جلست على القش\وان خرجت من هذا المكان..فأين أذهب..
ضحكت بسخرية\حتى أني لا أعرف ما اسم هذه البلاد..ولا كم تبعد عن موطني..
ان خرجت من هنا فلن اعود الى أمي أبداً..فأنا لا أملك الا اسمي وأخشى بأني بدأت أنساه..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛




في السيارة كان هادي وراكان ماشين ع المطار لأن اليوم..
يوم سفر هادي..
راكان\تروح وترجع بالسلامة يا أبو حسين..
هادي\الله يعين..والله أحس بالضيق من دموع امي وأختي..
حتى جدتي ماهي براضية..
راكان\لابد من حزنهم الحين بس بكره يتعودون..المهم اهتم بمستقبلك ودراستك..
هادي\راكان؟؟
راكان\سم..
هادي\تدري وش أخبار غازي بن جالي..
راكان بعصبية\وأنت وش تبي فيه؟؟
هادي\أسال عنه ودي أشوفه..
راكان\وليه تبي تشوفه..ترى بينكم دم والحمدلله انه تنازل عنكم..
ماله داعي تشوفه أو تقابله..
هادي بهمس\ما انت فاهم..
راكان\ولا أبي افهم..ياهادي خل الوضع على ماهو عليه..الجروح بعدها ماطابت..
هادي\خلاص انسى الموضوع..
رد على جواله وكانت غادة متصلة فيه..
هادي\هلا..
غادة\هادي تكفى اول ماتوصل اتصل فينا زين..أمي تحلفك بالله تكلمها اول ماتوصل..
هادي\ابشري أنتي وامي أكلمكم اول ما اوصل..
غادة\ولا تنام في الطيارة..
هادي\هههههههههههههههههههههه طيب خلاص فهمت..
غادة بقهر\صدق هادي لاتنام في الطيارة أمانة..
هادي\لا تحلفيني المشوااار طوييييييييل واكيد راح انام..أنتي فكيني من اوهامك..
غادة\لااااااا هادي تكفى لاتنام اوعدني..
هادي\ماني بواعدك لاني بانام تعباان مو نايم الا ساعتين بس..
غادة بعصبية\أجل ارجع البيت نام وارتاح وبكره سافر..
هادي\ايه لان النظام بكيف ابوك وأبوي..اقوول توكلي يالغالية..
غادة\لاتنام...
هادي\ههههههههههههههه يصير خير يالله انتبهي على نفسك وعلى هلي..
غادة\مع السلامة ولا تنام..
قفل هادي وهو يضحك على اخته..
راكان\وش الضحك كله عليه؟؟
هادي\غادة متصلة علي تحذرني لا انام في الطيارة..
راكان يبتسم\غريب طلبها هذا بس ليش؟؟
هادي يكتم ابتسامته\مرة كنا مسافرين لعمتي ..أمي وابوي كانوا بجنب بعض..
وانا والمرحومة جنب بعض..وهي كانت جالسة لوحدها..
المهم وصلنا المطار ونزلنا من الطيارة وهي نايمة ولا انتبهنا عليها..
ههههههههههههههههههههههه واحنا ننتظر الشنط الا والأمن يتراكضون والدنيا قامت ولاقعدت في المطار..
رحت اتطمن على امي وخواتي لقيتهم ناقصين غادة..رحت ادورها مع ابوي..
طلعت الحلوة تصارخ في الطيارة وتبكي..وتقول ان فيه احد خطف أهلها..
راكان\ههههههههههههههههههههههههه يخطفكم كلكم..
هادي\هي لما صحت كانت تظن الطيارة الى الحين في الجو ماكانت مستوعبة..
بس يالله كيف زعلت علينا وهاوشتنا وحلفت ماتنام في الطيارة مرة ثانية..
راكان\هههههههههههههههههههههه والله رهيبة اختك...
هادي\ترى هي مصدقة بها الشيء..المصيبة لما تصحى من النوم تجيب العيد..
راكان\الله يطعمنا هالتوصيات..
هادي\والله ماكنت اتمناها الا لك..
راكان بثقة\وهي لي..
هادي\بس هي ردتك..
راكان بغموض\عاذرها..
هادي\عاذرها؟؟
راكان بتمويه\ايه أدري انها الى الحين ماهي متقبلة وفاة هديل..
وجرحها بعده طري..وانا استعجلت..
هادي\لو ما اللي صار معي انا وسلمان كان الحين غادة زوجتك..
راكان\قدر الله وماشاء فعل..لكل شيء حكمة يا هادي..
هادي\لا حول ولاقوة الا بالله..

وصلوا المطار خلص اوراقه وتوجه لصالة الانتظار..
شاف ابوه واقف قدامه..أنصدم ماتوقع أبداً..لان ابوه ودعه بكلمتين من الليل..
ولما طلع مع راكان ماقدر يلقى ابوه..بس الحين ابوه في المطار..
هادي\يوبه..؟
أبوعلي يقبل راسه\ودعتك الله ياهادي..طريق السلامة يابوووك..
هادي انحنى يقبل يدين أبوه وكتفه وراسه ويضمه بقووووة..
ابوعلي\لاتقهرني فيك ولاتضيع سبيلك..حط ربي بين عيونك..
وارجعلنا بخير وسلامة..
هادي بضيق\حللني يوبه وافسحني..شايل بخاطرك علي الكثير..
مدري السبب لاني ذبحت نفس ولاهو شيء ثاني..
ابوعلي\لا ياهادي ماهو بذنبك مير ان شوقي لاختك يذبحني..
هادي\سلامة قلبك يا الغالي..والله لو تدري وش الشوق مسوي فيني..
غير ماعاد لها رجووع يا ابوعلي ماعاد لها رجوع..
ابوعلي\ربك كريم ياهادي والله قادر على كل شيء..
هادي يقبل راس ابوه\صار الوقت يوبه أعلنوا وقت الرحيل..
ابوعلي بعصة\ارجع ورجع هديل معك كنك لقيتها..
هادي\ان شاء الله اني راجع وهديل ما ضيعتها تراها عايشة فيني..
ابوعلي يهز راسه بحسرة\فمان الله يابوووك..
هادي\فمان الله يالغالي..

توجه للبوابة الخاصة برحلته..صعد على متن الطائرة..
وحلق الى عاصمة الضباب لندن..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛

كانت جالسة بغرفتها وتراجع منهج الامتحانات اللي راح تقرره للبنات..
في الامتحانات النهائية..لما سمعت الدق على باب غرفتها..وقبل لاتسمح بدخول احد..
تفاجئت بدخول سارة بنت عمها وتسكر الباب وراها..
سارة\السلام عليكم ..
غادة\وعليكم السلام ورحمة الله..هلا سارة
وقفت وسلمت عليها..جلسوا على السرير..
سارة\كيفك ان شاء الله بخير.؟؟
غادة\الحمدلله بخير..أنتي كيفك وكيف عيالك؟؟
سارة تتنهد\ماعليهم طيبين مع ان لقافتهم زايدة ها الفترة..
غادة\الله يعينك عليهم اعرفهم ملاقيف..
سارة بسخرية من عيالها\لاعاد ترى يكونون محترمين لما تشوفينهم يعننهم ذربين..
غادة\ههههههههههه ربي يسعدهم..
سارة\أشتقت أشوفك تضحكين..
غادة تبتسم\الله كريم..
سارة\غادة خلينا نتفاهم..
غادة\اذا بتتكلمي عن اخر موضوع صار بينا انسيه الله يخليك..
سارة\انتي اسمعيني لاتضيعي حياتك بسبب اوهام..
غادة\أنا وانتي ندري انها مو اوهام..
سارة\كنت اظن اني ادري..بس كنا فاهمين غلط..
غادة بحنين\تذكرين لما كنا نعلق على هديل..ونضحك عليها وهي كانت تعصب علينا..
سارة تبتسم\ايه واذكر يوم كبت الماء على عباتي عشان اسكت وما اعلق عليها..
غادة\وكأن كل هذا صار أمس..
هديل بخجل\وجع وجع ياقليلاااااااات الادب عيب ها الكلام..
سارة\يعنني يا عيب ههههههههههههههه
غادة\هدوولة سمي بنتك الاولى غادة بنت راكان..
هديل\غادة ترى باعلم امي تكفخك اسكتي..
سارة\ياختي وش فيك مستحية كذا..ركووون يبيك يالبزر..
والله وناسة تصيرين مرت اخوي وانا اتوطاك وانكد عليك..
غادة\شفتي ياسوسو اختي بتتزوج قبلي..ابوو العنووسة..
سارة\أصير أنا وانتي هدووول المتزوجات من بنات العائلة ونترزز في المواجيب..
هديل\سوير بتسكتين عن خبالك ولا اسوي شيء يطفشك..
سارة\يعني وش بتسوين ياحرم راكان بن حثلين..
هديل كبت الماء على عباية سارة وعضت غادة على كتفها..
سارة بشهقة\حسبي الله عليك يالمجنونة لييييييش..
غادة\اي اي اي فكي يا عضاضة يا مقرووودة فكي..
هديل بعدت عنهم\تعلموا كيف تتكلمون معي ياللي ماتستحون..
ماخليتوا شيء الا وقلتوه يالدوبات..ما ابى اخوك ولا ابى العرس من اصله..
سارة\ياعليك سحى ماهو بسنع ياهذي البنت مدري من وين ورثتيه..
هديل بسخرية\محسبتني مثلك وجهي مغسول بمرق..
سارة تمثل العصبية\المهم زواجك بعد شهرين جهزي عمرك..
والله اني مستخسرة أخوي فيك..ابيله وحدة جريئة مو مثلك تبكي من السحى..
هديل بغضب\قليلة ادب وقليلة ادب ياقليلة الادب..
ضيعتي السحى من يومك اعرستي يا قليلة الادب..يا يا يا قليلة الادب..
غادة\هههههههههههههههههه سارة خلاص ضايقتي اختي ياقليلة الادب..
سارة تغمز لهديل\عقبال ماتضيعين الادب يا السحاوية..
هديل\يوووووومه شوفي سارة وش تقوووول..
ام علي\وش فيك تصارخين؟؟
هديل\سوير اسمعوا وش تقووول..
ام راكان\وسارة وش تقول؟؟
هديل تناظر بسارة وغادة اللي انخطف اللون من وجيهم ويترجون هديل بعيونهم ماتتكلم..
سارة بلعثمة\ما ما ماقلنا شيء بس قلت لها تدرس زين عندها امتحانات..
هديل\كذابة ماقالت كذا..قولي الصدق قولي..
سارة ووجها احمر\هديل تعالي هنا انتي فهمتي غلط..
هديل\يعني ماتبين تعلمينهم وش قلتي..طيب انا اعلمهم..
سارة تهمس لغادة\ياويلي ياغادة البزر بتقول لامي وعمتي وش انا اقول لها..
هديل\يومه سارة تقووووول ان البنت لما تتزوج تصير..
ام راكان بعصبية\تصير وشهو؟؟
هديل تناظر سارة بخبث\ان البنت لما تتزوج تصير أم لزوجها..
كلهم ضحكوا عليها..بس هديل كانت تضحك على شكل سارة المرعوبة..

غادة\هههههههههههههههههه اهه بس لوعادت كلامك لامك كان ليلك رمادي..
سارة\هههههههههه والله كنت اظنها راح تقووول كل شيء..
غادة\الله يرحمها فقدتها مرررررررررررررة..
سارة\الله يرحمها..
بعد صمت قصير..استئنفت سارة الكلام..
سارة\غادة راكان ماكان يحب هديل..
غادة\براحته الحب مو غصب..
سارة\انا فهمته غلط واوهمتك انتي وهديل بهذا الشيء..
غادة\هديل ماكان يهمها الموضوع لانها كانت مشغولة بدراستها وماتفكر بها الشيء..
سارة\وانتي كنتي تفكري بهذا الشيء؟؟
غادة\ماكان يهمني الموضوع..
سارة\وراكان ماكان يهمك..؟؟
غادة\لا..
سارة\كذابة..
غادة\بكيفك..بس ليش تفتحي هالموضوع الحين؟؟
سارة\لاني مسئولة عن رفضك لراكان..
غادة\المعذرة منك بس هذا قراري انا وانتي ماتدخلتي فيه..
سارة\ليش رفضتي راكان؟؟
غادة\لانه يحب هديل..ولان هديل فكرت بيوم يكون زوجها..
سارة\وانا قلتلك هو مايحب هديل..
غادة\وانا قلتلك براحته..
سارة\الحين انتي عرفتي انه مايحب هديل ومع ذلك رافضته..
غادة\هديل بسبب كلامك اكيد فكرت فيه كزوج وحبيب..
باي حق أخذ نصيبها بها الشكل..
سارة بعصبية\بحق انه ماكان نصيبها وهو نصيبك انتي..
غادة\ما ابيه ياسارة والله يوفقه با اللي تسعده..
سارة\لا أنتي عندك سبب ثاني غير هديل.قوليه..
غادة\أسبابي تخصني..
سارة توقف\اوكى ياغادة الحين باخليك براحتك..
بس تاكدي على نهاية هالسنة وانتي في بيت راكان..
غادة بعصبية\لاتهدديني وتستعملي هالاسلوب معي..
قلتلك ما ابيه ما ابيييييه..
سارة\انتي عارفتني زين واللي اقوله اسويه..
اخوانك وعمي راح اقنعهم بزواجك..وانا بازفك لاخوي..
غادة\خلينا خوات ومانخسر بعض..
سارة\مابنخسر بعض تطمني..وجهزي نفسك ل الزواج..
خرجت سارة من غرفة غادة وهي مصممة على زواج راكان من غادة..
وتخطط لاقناع عمها ابوعلي بفكرة الزواج..
بينما غادة جلست على سريرها بقهر وضيق..
يوم اني احبه وابيه كان يحب أختي..
ويوم صديت عنه وماتت اختي قال انه يبيني..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛

دانه السعودية
09-05-2011, 01:43 AM
هديل بلقافة\ماهذا اللذي ترسمينه؟؟
صوفي\ايتها الريفية هذا تصميم جديد أعمل عليه..
هديل\يبدو سخيفاً..
صوفي\يا لذوقك الغبي..
هديل تبتسم\حسناً يبدو جيداً ولكن تقليلدي جداً..
صوفي بشك\هل تعتقدين ذلك؟؟
هديل\لا تهمتي لرئي فتاة الريف..
صوفي\كم اتمنى لو احصل على فكرة فقط..لكي ابداء التصميم..
هديل وقفت قدام صوفي وصارت تمشي يمين يسار ..
هديل\هيا احصلي على فكرتك..
صوفي\هههههههههههههههه من فتاة الريف..
هديل\لعلك الجرب جزاتي ابي اساعدك..
صوفي\لم افهم..
هديل\انا امامك رثت الثياب كما تقولين ايتها المنمشة..
صوفي توقف وتدور حول هديل..وتمسك ملابسها بتفكير..
وبعد فترة وهي ترسم وتفكر وتناظر بهديل..
صوفي بصراخ\وجدتها...
هديل\يامال الصمخ أذوووني ابيها وجع..
صوفي\سوف سوف تكون فكرة جديدة جداً وناجحة بكل تأكيد..
هديل\قولي الحمدلله..
صوفي\ماذا؟؟
هديل\قولي الحمدلله فهو من ساعدك..
صوفي\وماذا يعني الهمدو لله.؟؟
هديل\لا قولي الحمد
صوفي\الحٌمد
هديل\لله
صوفي\لله
ماكس\الحمدلله ليس كلمة صعبة صوفي..
صوفي بفرح\ماكسي لقد حصلت على الفكرة وساقوم بتصميمها ..
ماكس\تهانينا..ماهي فكرتك..
صوفي تاشر على هديل\هذه القزمة هي فكرتي..
هديل\ايتها الجاحدة لاتقولي قزمة..
صوفي\سوف اقوم بتصميم ازياء لفتيات الريف لاول مرة يحدث هذا..
ماكس بتشجيع\فكرة عظيمة اتمنى نجاحها..
صوفي\يالهي كم انا سعيدة..سوف اذهب للاتصال باميليا كي تجهز كل شيء..
سنبداء التصميم قريبا..
راحت صوفي واتصلت باميليا وطلبت فريق عملها يجون للمزرعة..
لانها ناوية يتم العمل بسرية ولا تتسرب الفكرة لجهة ثانية تنافسها على هالشيء..

هديل\اول مرة اراها سعيدة..
ماكس\لقد تعرضت لخسارة في عرضها الاخير..فلقد سُرق منها دون ان تعلم..
هديل\ماكس..
ماكس\نعم..
هديل\اريد ان اطلب منك شيئا..
ماكس\ماذا؟؟
هديل\أريد أن تعلمني ركوب الخيل..
ماكس\هل أنتي واثقة؟؟
هديل\نعم ..
ماكس\متى تريدين أن نبدء ذلك..
هديل\انت قرر..
ماكس\لاباس في الغد..فلن اكون مضطرا ل الذهاب الى المدينة..
رد على جواله وتكلم بلغته غير المفهومة..
هديل ظلت تناظر فيه..ومستغربة من ارتباكه ونظراته لها..
هديل\ما الامر؟؟
ماكس\او اا لاشيء..
كمل كلامه وهو يناظر بهديل وبعدين يشيل عيونه من عليها..
ماكس\ههههههههههههههههه سافعل..بالتاكيد..وداعا..
هديل\لم تنظر الي بهذا الشكل؟؟
ماكس\لا اقصد ازعاجك المعذرة..
هديل\من كنت تكلم؟؟
ماكس\صديق قديم..
هديل\ايها الخائن بل صديقة الازلت تخون صوفي..؟؟
ماكس بصدمة\ماذا؟؟
هديل\كنت تكلم فتاة اليس كذلك..لازلت تخونها..يالك من نذل..
ماكس\ههههههههههههههههههههه لا لم اكن اكلم فتاة..
هديل\ساخبرها بانك تخونها..
ماكس\لا لا انتظري كنت اكلم شخص اخر وليس فتاة اقسم لك..
هديل\كاااااااااذب لم اذن تكلمت بلغتك غير المفهومة لي؟؟
ماكس\لاني لا اريدك ان تعرفي انا ماذا اقول..
هديل\لانك تكلم فتاة..
ماكس\لا اه يا الهي كنت اكلم رفيق لي لا تثيري شكوك صوفي..
هديل\من كنت تكلم؟؟
ماكس\لا احد..
هديل اخذت الجوال من يده واعادت طلب الرقم الوارد..
أول مارد الجهة الثانية..
هديل\ايتها الوقحة كيف تكلمين رجلا متزوجاً..هو يحب زوجته ولن يهتم لكي ابداً..
اياكي ان تكلميه مرة أخرى..هل فهمتي..؟
ماكس\ههههههههههههههههههههههههههه اوه يا الهي هههههههههههههههههههههههههه
هديل\يا خطافة الرجال ضفي وجهك..>>بالعربي
....\يالبى الصوت اللي وحشني..شهر ماسمعت حسك..
هديل شهقة بقوة ورمت الجوال على ماكس..
ماكس\نعم ههههههههههههههههههه لقد شكت بي ظنت اني اخون صوفي..
غازي\لقد عذبتني ماكس لن اسامحك..
ماكس\المعذرة هههههههههههههههههه
غازي\ابعد الهاتف عنها اياك ان تغفل عنها أبداً...


الى الملتقى

كونوا بالقرب من هنا ...

صدووود’’’

دانه السعودية
09-05-2011, 01:48 AM
البارت التاسع عشر,,,


الليل

و هذا الباب المفتوح

و أضواء القمر البسام

قال حبيبي

سأجيء الليلة في الأحلام!


المرحوم غازي القصيبي,,,
هديل اخذت الجوال من يده واعادت طلب الرقم الوارد..
أول مارد الجهة الثانية..
هديل\ايتها الوقحة كيف تكلمين رجلا متزوجاً..هو يحب زوجته ولن يهتم لكي ابداً..
اياكي ان تكلميه مرة أخرى..هل فهمتي..؟
ماكس\ههههههههههههههههههههههههههه اوه يا الهي هههههههههههههههههههههههههه
هديل\يا خطافة الرجال ضفي وجهك..>>بالعربي
....\يالبى الصوت اللي وحشني..شهر ماسمعت حسك..
هديل شهقة بقوة ورمت الجوال على ماكس..
ماكس\نعم ههههههههههههههههههه لقد شكت بي ظنت اني اخون صوفي..
غازي\لقد عذبتني ماكس لن اسامحك..
ماكس\المعذرة هههههههههههههههههه
غازي\ابعد الهاتف عنها اياك ان تغفل عنها أبداً...
ماكس\بكل تأكيد..الى اللقاء..

قفل وناظر حوالينه يدور على هديل..
بس هي كانت بعيدة عنه تمشي باتجاه الاسطبلات..
توجه للقصر يدور على صوفي..
كانت جالسة على السرير توها مخلصة مكالمتها مع منسق العروض..
جلس جنبها\هل أنتي حقاً مقتنعة لهذه الفكرة..؟؟
صوفي بحماس\بكل تأكيد..لن يخطر على بال أحد اني سأصمم ملابس ل الريف..
فانا دوماً أصمم الأزياء الفخمة..
ماكس\هل تحتاجين الى المساعدة؟؟
صوفي\شكرا لك سيصل طاقم عملي قريباً..
ماكس\ماذا؟؟
صوفي\طلبت طاقم العمل ان يأتوا الى هنا كي نقوم بالتصميم الصحيح..
فتواجدنا هنا بالريف سيساعدنا كثيراً..
ماكس\هل تعنين هنا بالمزرعة..؟؟
صوفي\سأستئذن من السيد ان لم يوافق ساتخذ من منزلك ورشة للعمل حتى انتهي..
ماكس\وماذا لو لم أوافق أنا..؟؟
صوفي\لاتنسى بانه منزلي أنا أيضاً..
ماكس بسخرية\حقاً؟؟
صوفي\لن أسمح لك ان تقوم باثارة أعصابي فأنا سعيدة بما سأنجزه..
ماكس\حسناً أريد النوم قليلاً هل لكي أن تبتعدي عن السرير..؟؟
صوفي\لا هذا سريري فلتنم على أريكتك الغالية..
ماكس حط يده على كتفها وقربها منه\قررت أن أترك تلك الاريكة الليلة..
صوفي\خبر مفرح..اذن ستغادر المكان..
ماكس\أبداً..بل قررت هجر الاريكة والنوم على السرير..
صوفي بعدته عنها\لقد قمت بخداع ماريا طوااال هذه المدة كانت تعتقد باننا تصافينا وانني عدت اليك..
ولكن الان حان الوقت لتعرف الحقيقة فانا لم أعد اليك ولن افعل..
ماكس يتمدد على السرير\اخرجي اريد النوم..سنتشاجر فيما بعد..
صوفي بقهر\أكرهك..ساذهب للبحث عن ملهمتي القزمة..
ماكس\اياكي أن تضايقيها..فهي صغيرتي المدللة..
صوفي بصراخ\أكرهك وأكرهها أكرهكما..
قفلت الباب وراها بقوووة وماكس يضحك بصوت عالي..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كانت واقفة عند السياج وتراقب المهرة الصغيرة تركض ورى امها...
تحاول تتناسى الكلام اللي قاله لها ع الجوال..وماتفكر فيه..
كل اللي يبيه انه يضايقني ان كان قريب أو بعيد..
هذا الشهر مر علي وكنت مرتاحة نفسياً..
ماكنت شادة اعصابي طول اليوم وافكر وش بيكون أمره الجاي أو متى تجيني الضربة..
أتمنى لو يظل على طول بعيد بعييييييييييييييييد ولا يرجع..
صوفي قررت تساعدني على الهرب..
بس اذا أنا هربت وين أروح من يساعدني..
أنا ما اعرف البلد ولا اعرف كيف أتصرف..
ماجابني لهنا الا لأنه متاكد اني ما اقدر اهرب او ابعد عن هالمكان..
أخاف أهرب وأضيع..
أهون ذيب واحد ينهشني..ولا الف كلب يقطعني..
أظل هنا واكون بأمان..
ابتسمت بسخرية على حالها..
الله يا الأمان الموجود..مسلمة بين مئة كافر..
ناظرت ل السماء..
يارب أحرسني بعينك اللي ما تنام.

مصيري أهرب منه وأرجع لهلي ولابيقدر ياخذني مرة ثانية..
تردد على خاطرها كلامه..
يالبى الصوت اللي وحشني..شهر ماسمعت حسك..
عسى تستوحشلك أسنان الكلاب يا حقير..
عساك القهر اللي بقلبي على حالي..
عساك تنحرق بالشوووق لغاليك مثل ما احرقني الشوق للغالي..

وبغريزة اسلامية رحيييمة أسكنها الله قلوب المسلمين ..
همست بضعف..
أستغفر الله العلي العظيم..
عسى ربي يسامحك ..
ويصبرني..

رفت بعينها رافضة نزول الدمعة ’’’
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛

كان يمشي با الشارع متوجه للجامعة اللي يدرس فيها..
لما دق جواله وكانت غادة هي المتصلة..
هادي\هلا والله وارحبي..
غادة\ههههههههههه هلا فيك..هاو انت يو ار يا برذر؟؟
هادي\هههههههههههههههههههه الحمدلله بخير يا العنقليزي عندك فن..
غادة\وت از ذا الجو عندكم؟؟
هادي مبسوط معها\جو رهييييب تمنيتك معي..
غادة بمحبة\افا عليك تتمناني عندك ولا اجيك..بس انت كلم الوالد وخلص الفيزا
والحجز وانا عندك..
هادي\لا ياختي وش لي بالعناء خليك عند امك..
غادة\يالبى أمي وطاريها..
غادة بصرخة\اااي اي طيب طيب اصبري..هادي عسوولتك تبيك..اااي خلاص خذيه..
الجدة\قالت لبى امي وانا لا قليلة الادب..
هادي\ههههههههههههههههههه يافديتك يا عسولتي أنتي.واشلونك يومه؟؟
الجدة\يا الله ان تحيي الصوت وراعيه..انا بخير يا الغالي..
أنت طمني عنك وش مسوي في غربتك؟؟
هادي\الحمدلله يومه أنا بخير..ودراستي ماهي صعبة الله يعيني عليها..
الجدة\والله فقدناك ياولد ماخلصت مدرسة؟؟
هادي\لعلك ماتفقدي غالي..ههههههههه وبعدين وش خلصت توني بديت..
الجدة\لك شهر وزوود ماخلصت يا الكذوووب؟؟؟
هادي\والله ماخلصت أصلاً هذا الشهر راح وانا ارتب لدراستي..
الجدة\الله يسهلها عليك>>بعصبية..طسي لا بالعصا بين جنوبك..
هادي\ههههههههههههههههه وش فيك معصبة؟؟
الجدة\هذي اللي ماتستحي تقول فاتورة ومدري وشهو..
هادي\يوووه وغادة صادقة يومه..أنا اول ما اوصل السكن باكلمكم سكايب..
الجدة\منهو عليه سكيب ذا؟؟منهو ولده؟؟
هادي\هههههههههههههههههههههه يومه ماهو ولد احد..
أنا باكلمك على الكمبيوتر خلي غادة تشبكه عندك زين..؟
الجدة\كلمني فيذا..
ما امداها تكمل كلامها الا وغادة ساحبة الجوال من اذونها ومقفلة بوجه هادي..
الجدة بغضب\يا الغبراء وش تخطفين التلفون وانا اكلم يا اللي ماتستحين؟؟
غادة شردت من العصا ومن جدتها..
غادة\يومه الفاتوووورة على حسابي تبين تفلسيني..
الجدة\هاتي سكيب بيكلمني هادي عليه هاتيه يا الغبراء..
غادة\هههههههههههههههه تقصدين سكايب بي..أبشري اجيبه الحين..
بس ابعدي عصاتك منااااك خلينا نتفاهم..
الجدة\أمك يا حسين تشرطين علي ؟؟
غادة\بنتك يا حسين تعزوت العجوز خلني اشرد أحسن لي..
علي\وش فيكم على حسين؟؟
الجدة\امسكها امسكها الغبراء ناوولني اياها بذا العصا على ظهرها..
علي\افا يومه البنت وراها زواج لاتعوقينها علينا..
الجدة\متى بتهج وتفكني من المحارش..
غادة\لا تشيلي هم يومه ماني طالعة من بيت أبوووووووي..
علي\الا على بيت زوووووووووجها..
غادة\اللي ماهو عاجبه وجودي بالبيت يتجاهلني ليوم الممات..
ولايلتفت لي ويسال عني..
علي بعصبية\لاتقولي كلام اكبر من الموقف وتندمي عليه..
غادة بقهر\هذا وماعندك غيري أخت..أجل لو هديل عايشة لليوم وش كنت بتسوي؟؟
بيكون مصيبة ثنتين بنات في البيت..
علي بصراخ\غادة..
غادة بعبرة\بسك صراخ..أنا مو مضايقتك في البيت..ما اذيتك..ليش ما انت طايقني ليييش؟؟
علي\لانك غبية ومو راضية تفهمي راكان طلبك وانتي بدون اي سبب مقنع رفضتيه..
الجدة بغضب\وشهو رفضتي راكان يا الغبراء؟؟
غادة\ايه رفضته لاني ما ابيه ما ابييييييييييه مو غصب اتزوجه..
الجدة\تتزوجينه وانتي ماتشوفي الطريق..
علي\هدي شوي يومه..
غادة\ليش تهدي مو هذا اللي حضرتك تبيه؟؟
الجدة\اعقبي ولاترفعين حسك على اخووك..
غادة\أخوي ماهو مقدرني ولا ماخذ اللي بخاطري بس يبي يقهرني..
علي\غادة لاتحديني على أقصاي وانقلعي الحين من قدامي..
غادة\بانقلع يا ولد أبوي..بس لو تقطعني مارضيت براكان..
طلعت الدرج وهي معصبة ومقهووورة من ها الموضوع اللي مو راضي يتقفل..
بينما الجدة مسكت علي بالتحقيق ومتى خطبها راكان وليش ردوه ومن سمح لهم ..
وانتهى التحقيق بتصميم الجدة على مزع اذون غادة وتزويجها لراكان..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛

صوفي بعصبية\كفي عن الصراخ..
هديل تقرص صوفي على بطنها\اوقفيها الان اريد النزول..
ماكس\ههههههههههههههههههههههه يالهي انتما غير معقولتان أبداً..
صوفي\اخرس ماكسي..
هديل\نعم اخرس..
ماكس\ههههههههههههههههههه ايتها الصغيرة هل تعتقدين بان صوفي تجيد الفروسية..
حتى تعلمك امتطاء الخيل..؟
هديل\أيقنت الان بانها لا تجيدها أبداً..
صوفي بقهر ضربت هديل على فخذها بالسوط\اخرسي قبل أن أوقعك من على ظهر الفرس..
ماكس جلس على الارض ميت من الضحك على أشكالهم..
كانوا على ظهر الفرس..لان هديل رفضت ان ماكس يقرب منها او يرفعها على الفرس..
فتطوعت صوفي للمساعدة..ومن اول ماركبوا الفرس وهم يتضاربون..
وماكس يضحك عليهم..ويحاول يهدي من عصبيتهم على بعض..
هديل\أيتها الفاشلة المنمشة التي لا تجيد الا رسم الملابس القبيحة..
صوفي\أيتها القزمة حالبة الأبقار منظفت الحضائر..
هديل\كم اتمنى لو يتزوج ماكس امراءة أخرى..>>بالانجليزي..ويطابن عليك>>بالعربي
صوفي بشهقة\ماكسي سأقتلها سأقتلها..
ماكس ركض لهم وسحب صوفي ينزلها..
مد يده لهديل بس هي حطت يدينها على كتف صوفي ونزلت بسرعة..
صوفي\من سمح لك بلمسي؟؟
هديل\صوفي لاحظت بأنك زائدة الوزن..
صوفي بخوف\كاذبة..
هديل\الا تلاحظ ذلك ماكس؟؟
ماكس بصدمة\يا الهي لم أكن أريد أخبارها..
صوفي بشك\لا هذا مستحيل أنا واثقة باني لم أزد في وزني..
هديل\ربما أنا مخطئة ولكنك تبدين سمينة..
صوفي\لا لا يجب ان اقيس وزني لأتاكد..
فلا اريد ان يحين موعد العرض وأنا سمينة..هذا مستحيل..
هديل بسخرية\لاتهلعي سوف تكونين سمينة طويلة ومنمشة..لابد من انك ستكونين رائعة..
صوفي بقهر\كم أكرهك..
بعدت صوفي عنهم كم خطوة ورجعت تناظر في هديل بعصبية..
صوفي\ايتها القزمة تعالي الى الملحق بسرعة..
لازلت أصمم الملابس لا اريد أن أتاخر..
هديل\هههههههههههههههههه حسناً سوف أتي فيما بعد..
اذهبي لقياس وزنك ايتها السمينة المنمشة..
صرخت صوفي بقهر وتوجهت للملحق..لانها اتخذت الملحق كورشة ل التصميم والخياطة للازياء..
طبعاً بعد الحاح من هديل اللي كانت تبي العذر عشان تظل في الملحق..
ماكس\هههههههههههههههههه ستقتلينها من الغيض..
هديل\لاتقم بالهائي لدي عمل كثير وداعاً..
بعدت عنه رايحة القصر وهو يناديها\لاتنسي موعدنا غداً..
هديل تكلم نفسها\لعلك الماحي كنت بامووت من الخوف وانا اصارخ..
وانت وخبلتك تضحكون علي..بس لازم اتعلم ركوب الخيل قبل لا يرجع جلموود..
وما ابيه يعرف اني تعلمت ع الخيل..

دخلت القصر مرت على ماريا وطلبت منها تقول للخادمة تطلع لها فوق..
توجهت للجناح اللي دخلته مع غازي..
نظفته من بعد سفر غازي باسبوع..والجناح الثاني نظفته بعده بمساعدة الخادمة..
لما دخلت الخادمة عندها طلبت منها تمسح الغبار وتهوي الغرف..
لأنها ماتدري متى ممكن يرجع السيد وأهله..
زماتبيه لما يجي يلقى عذر لخصامها أو ضربها..

طلعت من الجناح ومرت من عند الجناح الخاص بغازي..
وقفت عند الباب وظلت تناظر في الباب..
أنا وش أفكر فيه..مستحيل يكون مخليها هنا..
أكيد أنه رماها من زمان..حسبي الله ونعم الوكيل..
كنت أتمنى ألقى أغراضي اللي أخذها مني..
بس شكلي فقدتها على طووول..

بعدت عن جناحه وطلعت من القصر..
توجهت للملحق وكانت صوفي مع مساعديها متوزعين..
اللي يرسم واللي يخيط واللي يناقش ويكلم بالجوال..
قربت من صوفي وجلست جنبها..
صوفي\ها أنتي هنا..امممم ما رأيك بهذا؟؟
هديل تناظر في التصميم\يبدو جيداً ولكن ماذا سيكون لونه؟؟
صوفي\لن يكون لوناً واحداً..سيحتوي خمسة ألوان..
هديل عقدت حواجبها\سيبدو كزي مهرج..
صوفي\هل ترين زيك الان زي مهرج؟؟
هديل ناظرت بنفسها\لا..
صوفي\استوحيت الالوان من تنسيقك الغريب للالوان..
هديل\هل ستكفين عن السخرية أم أقوم بطردك من قسمي الخاص؟؟
صوفي\وانتي ألن تكفي عن اذلالي؟؟وتهديدي بالطرد؟؟
هديل\لن أكف أبداً عن ذلك..
صوفي\تعالي معي..
قامت هديل ومشت معها لعند فستان تم تصميمه ولكن لم تتم خياطته بعد..
باقي بالدبابيس..
صوفي\مارأيك بهذا؟؟
هديل\رائع جداً..ولكن قصير..
صوفي\ليس قصير كثيراً..
هديل\اللون جداً مبهج..
صوفي\لم أعتقد بأني قد أصمم فستاناً بهذا اللون..
هديل\يشبه الأوراق..
صوفي\هناك لباس أخر تمت خياطته تعالي لتريه..
هديل\ههههههههههههههه هذا يناسبني..طويل..ينقصه الأكمام فقط..
صوفي\ههههههههههههه كنت أعلم بأنك ستقولين هذا..
هديل\كم أحب هذا الشكل من الملابس..انها تكون جميلة وناعمة بنفس الوقت..
صوفي\نعم فهو يجمع الجمال والتواضع معاً..
ماكس\ثوب رائع جداً..
صوفي بابتسامة\شكراً لك..ينقصني عارضة للملابس اللتي تمت خياطتها..
سأتصل باميلي حتى ترسل لي احدى العارضات..
هديل\ما الحاجة لذلك..
مشت قدام صوفي بدلع..
ماكس\ههههههههههههههههه
هديل\أنا سأقوم بعرض هذا الثوب..
صوفي بسخرية\ولكنك قزمة..
هديل عصبت وقربت من صوفي بس ماكس وقف بالنص بينهم..
ماكس يهدي\شركاء..ألسنا شركاء عمل..؟
هديل بعصبية\لا لا أريد مشاركتها في شيء..فلتخرج من قسمي حالاً..
صوفي\هذه لاتسمى شراكة..طوال الوقت تطردني لن أخرج..
هديل\سأسرق ذلك الثوب وألبسه للبقرة..
صوفي برعب\اياكي أن تجروئي..
هديل\اعتذري فوراً..
صوفي\أيتها القزمة حالبة الابقار أنا أعتذر..
هديل\أيتها المنمشة طويلت الساقين اكملي عملك..
ماكس\هل تعدانني بان تظلا فتاتين عاقلتين حتى أعود..
صوفي وهديل بنفس الوقت\لا..
ماكس\ههههههههههههههههههههه حسناً أنا مضطر ل الذهاب الى المدينة سأعود قبل موعد العشاء..
صوفي\سأذهب معك..
ماكس\لماذا؟؟
صوفي\ينقصني بعض الأقمشة ويجب أن أقوم باختيارها..
ماكس\حسناً لاتتأخري سأنتظرك في سيارتي..
خرج ماكس وصوفي مسكت هديل وجلستها..فكت حجابها..
هديل وقفت وبعدت يدين صوفي عنها..
هديل\ماذا تفعلين؟؟
صوفي\أريد رؤية شعرك..
هديل\لا أريدك أن تري شعري..
صوفي\لم؟؟
هديل\أولاً يوجد هنا ثلاثة رجال..ثانياً ماحاجتك لرؤية شعري..؟؟
صوفي تسحبها لغرفة النوم وتسكر الباب..
صوفي\أريد رؤيته فقط..أرجوكي..
هديل\أخاف تنظليني يا المنمشة>>بالعربي
صوفي بقهر\ماذا تقولين؟؟
هديل\حسناً لابأس..>>بالانجليزي..قولي ماشاء الله<<بالعربي
فكت حجابها ونثرت شعرها على كتوفها..
صوفي بدهشة\ما أجمله..أول مرة بحياتي أرى شعراً طويلاً..
ورائعاً هكذا..
هديل تمسح شعرها\لقد كانت أمي تهتم به كثيراً..لم تسمح لي بقصه..
صوفي\كم هو رائع..هل هذا لونه الطبيعي..
هديل\أجل لم غيرت لونه مرة عندما كنت في المدرسة..وبعدها لم أفعل..
صوفي\مارأيك أن أقوم بتغيير لونه..؟
هديل بطفش\وما الغاية من ذلك..سيظل ملفوفاً تحت الحجاب..
صوفي\قد يغير من نفسيتك كثيراً..
هديل\ماذا تعنين؟؟
صوفي جلست جنبها\أتعتقدين باني لا أرى حزنك الدائم..
مع اني لا اعرف السبب ولكن تغيير شكلك قد يغير الكثير..
هديل\لن يغير بحالي أبداً..لا اريد ذلك صوفي
صوفي وقفت\سأغير لونه يناسبك اللون البندقي الفاتح ببعض الخصل العسلية..
سيكون شكلك رائعاً جداً..
هديل تلف شعرها\انقلعي لرجلك وفكيني من الهذرة ماني مغيرة لون شعري..
صوفي\مع اني لم افهم ماتقولين ولكن هذا لا يهم..ساحضر معي مصفف الشعر..
هديل\لن أسمح لرجل أن يلمس شعري او يراه..
صوفي\اذن سأحضر مصففة الشعر..
هديل\لن ترغميني على شيء..
صوفي\لقد تاخرت على ماكسي وداعاً..


بعد مغادرة ماكس وصوفي للمزرعة بعشر دقائق..
دخلت سيارة ثانية وتوجهت للقصر...

مهبولة هذي تحسب اني على كيفها..
فكت شعرها ووقفت عند المراية تناظر بشعرها الطويل..
وهي تتأمل بلونه ابتسمت وتخيلت اللون اللي قالت عنه صوفي..
طيب واذا غيرت لونه عادي ماراح يصير شيء..
هههههههههههههههههههههههه تذكرت اول مرة صبغت شعرها كانت مع غادة..
ولما شافتها امها هاوشتهم لان اللون كان مرررة فاتح ومغير بشكل هديل كثير..
حتى الجدة هاوشتهم وقالت كانهم مدفونين وطالعين من تحت الرمل..
لبى قلبك يومه وحشتيني اااه يا عسووولة بعدك تذكريني..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛

من بعد رجوعهم للمزرعة..ماكس توجه للقصر ..
وصوفي اخذت مصففة الشعر معها للملحق..
تناقرت هديل وصوفي على الألون..
وفي النهاية فازت صوفي اللي كانت واثقة من اللي هي تسويه..
ومن اللون اللي اخترته..
وبعد ماصبغت شعرها واستشورته لها المصففة..لبستها صوفي الفستان..
مع ان هديل قالت تبي تجرب الثوب ورفضت الفستان..
بس ماقامت تشوف شكلها الجديد..
لبست الفستان المائل للون الأوراق وغالب عليه اللون الأحمر..
وكان قصير فوق الركب بشوي..
ماكان في الملحق الا صوفي والمصففة وهديل..

صوفي\والان استديري ببطء..
هديل\ان لم يعجبني اللون سوف أحرق شعرك هل تفهمين؟؟
صوفي\ههههههههههههههههههه لن تستطيعي ذلك..
هديل لفت بهدوء وظلت مغمضة عيونها..
صوفي\افتحي عينيكي..
هديل\لا أريد ربما أندم ان قمت بذلك..
كانت المرايه قدامها..وصوفي والمصففة واقفين جنب المراية..
فتحت عيونها بخفة.. وناظرت بالمراية..
صوفي بابتسامة\ما رأيك؟؟
هديل بابتسامة\ما أجملني..
صوفي\هههههههههههههههه نعم تبدين بغاية الجمال..
هديل تدور على نفسها\لست بغاية الجمال.جميلة فقط..
صوفي\أنا المصممة وأرى بأنك رائعة حقاً..
هديل بحسرة\كم أتمنى لو تراني أمي الآن..
....\أفا مايكفيك أنا..؟؟

هديل لفت على ورى بشهقة ولما شافته تخبت ورى صوفي..
كان الباب مقفوول وهي متأكدة من هالشيء..لانها هي قفلته..
بس باب غرفتها تركته مفتوح..
كيف قدر يدخل الملحق..ويشوفها بها الشكل..

دانه السعودية
09-05-2011, 01:51 AM
البارت العشرون..



المد والجزر..


تستطيعين أيتها الغالية ، أن تفهمي كثيراً من غرائب الدنيا وعجائبها
إذا تذكرت أن ظاهرة المدّ والجزر لا تقتصر على حركة المياه على الشواطئ
ولكنها تشمل كل نشاط إنساني..
مع المد تجيء أشياء كثيرة .. أفكار وحركات وتيارات ومبادئ وأشخاص..
سرعان ما تزول مع الجزر..
وإذا ما بحثنا عن تفسير لظهورها وتفسير لاختفائها..
لم نجد سوى حقيقة بسيطة .. وهي أن المدّ أحضرها وأن الجزر أخذها معه فيما يأخذ.
هذا يفسر لنا كيف يفشل زعيم سياسي في الوصول إلى مقعد الحكم
(( لأنه لم يعانق المدّ ))
ثم ينجح نفس الزعيم في الوصول إلى نفس المقعد (( لأنه وصل مع المدّ ))
تذكّري نيكسون . وكيف اختفى ثم عاد..
وتشرشل وكيف قذف به مدّ الحرب العالمية الثانية إلى القمة ثم اختطفه جزرها..
وريجان الذي قيل عنه قبل أكثر من خمسة عشر عاماً أنه لا يصلح للحكم لكبر سنه ..
(( لم يظهر مد الشيوخ في تلك الأيام ))..
كم إيديولوجية سادت العقول والقلوب (( لأنها تزامنت مع عنفوان المدّ )) ثم تلاشت دون أثر
(( مع إقبال الجزر ))..
هذا هو السر وراء كل فشل وكل نجاح..
كم من عبقري فشل وهو يستحق النجاح لأنه أخطأ المدّ..
وكم من غبي نجح وهو يستحق الفشل لأنه امتطى المدّ..
و الظاهرة تشمل جوانب الحياة كلها حتى التجارة والأدب والفن والرياضة والأزياء..
تسألين : ولكن كيف أستطيع أن أتوقع المدّ؟
تلك يا موجتي القادمة ،قصة أخرى ... طويلة...


المرحوم ..غازي القصيبي,,


هديل بابتسامة\ما أجملني..
صوفي\هههههههههههههههه نعم تبدين بغاية الجمال..
هديل تدور على نفسها\لست بغاية الجمال.جميلة فقط..
صوفي\أنا المصممة وأرى بأنك رائعة حقاً..
هديل بحسرة\كم أتمنى لو تراني أمي الآن..
....\أفا مايكفيك أنا..؟؟

هديل لفت على ورى بشهقة ولما شافته تخبت ورى صوفي..
كان الباب مقفوول وهي متأكدة من هالشيء..لانها هي قفلته..
بس باب غرفتها تركته مفتوح..
كيف قدر يدخل الملحق..ويشوفها بها الشكل..
ماله حق أبداً..
ليته مارجع..أنا مو مستعدة له ولا لأهله..
ما ابيي اشووفه..
ناظرت بنفسها وحست انها تموووت من الخجل بسبب اللبس والشكل اللي هي فيه..

انتبهت على مصففة الشعر اللي رتبت أغراضها وطلعت من الغرفة..
كانت صوفي راح تطلع بس هديل غرزت أصابعها في كتف صوفي..
صوفي بابتسامة\كيف حالك؟؟لم نتوقع عودتك اليوم..
غازي\أنا بخير شكرا لك..واضح جداً بانكم لم تتوقعوا عودتي..
طال الصمت..حاولت صوفي تبعد عن هديل بس ماقدرت لان هديل متمسكة فيها..
صوفي بهمس\اتركيني ايتها الريفية..
هديل\سأقتلك ان تركتني لوحدي..
غازي بخبث\صوفي ألا تريدين الخروج من هنا؟؟
صوفي باحراج\في الحقيقة أنا أحاول ذلك..
هديل\سوف أتزوج ماكس ان تحركتي من مكانك..
غازي\هل تحتاجين المساعدة صوفي؟؟
صوفي بقهر من هديل\نعم أرجوك..
هديل شهقت\يابنت اللذين>>بالعربي
غازي توجه لهم..وأول ماشافته هديل يمشي باتجاهم..
تراجعت على ورى وهي تسحب صوفي معها..
كانت بس تبي توصل الحمام وتقفل على نفسها فيها..
صوفي وقفت\ههههههههههههههه كفي عن ذلك..
تركتها هديل وقفت بسرعة متوجهه للحمام..
بس يد غازي كانت أسرع منها..مسكها من ذراعها وقربها منه..
سحبت نفسها منه بس ماقدرت تبعد..
غازي\يمكنك الانصراف صوفي..
هديل\صوفي لاتذهبي..
صوفي بلعانة\ماكسي ينتظرني وداعاً..
طلعت صوفي..وهديل نزلت راسها من الفشلة..
غازي بهمس\ارفعي راسك..
هديل باحراج\اترك يدي..
غازي\لا..
هديل\مالك حق تدخل هنا ومالك حق تمسك يدي..
غازي\لي كل الحق..
رفعت راسها\كنت مرتاحة في غيابك..
غازي\كنت ضايع في غيابي..
هديل\اخرج..
غازي\ماجيت عشان اخرج..
هديل تحبس العبرة\اتركني..
غازي\كيفك؟؟
هديل\مدري..
غازي\حاولتي تهربي؟؟
هديل بابتسامة سخرية\لساتني أخطط..
غازي دخل أصابعه في شعرها\اللون روعة..مغيرك..بس مايخفي شحوبك..
وناظرها من فوق لتحت<<ولا يخفي ضعفك..
هديل بقهر\لاتناظرني..
غازي بهدوء\مقدر امنع نفسي من النظر..
هديل بعصبية سحبت يدها\لاتلمسني اخرج من هنا اخرج..
غازي\باخرج بس بتجين معي..
هديل\وين؟؟
غازي\القصر..
هديل\لا..
غازي\نعم؟؟
هديل\لا..
غازي\يعني لازم نعيد نفس المشهد انتي تقولي لا وانا اسحبك غصب عنك..
هديل\ما ابي اروح معك..
غازي\ومن متى كان لارادتك اي اهمية..؟؟
هديل بقهر\من اليوم ومن ألحين..
غازي\بطلي تمرد..
هديل\بطل همجية..
غازي\صار الوقت يا خادمتي المتمردة تتعرفي على عائلة مليكك..
هديل بحقد\مايشرفني..
قفت عنه وتوجهت لدورة المياه بس قبل لاتوصل..
حست بأصابعه تنغرز بشعرها ويشدها بقوة يقربها منه..
ثبتها على الجدار وهو يشد على شعرها بقوووة..
غازي\أسمحلك بالتمرد وبالصراخ وطولة اللسان علي انا وبس..
لكن عند أمي واخواتي خط أحمر ماتتعدي عليه يكون حدك..فاهمة؟؟
هديل بوجع\من متى وأنت تعرف الحدود..مو انت تعديت حدود ربي..
أجل لاتلومني اذا نسفت حدودك ودست عليها..
غازي يشد شعرها أكثر\حاولي بس أنتي حاولي..وشوفي وش يصير فيك..
هديل\بتضربني عادي ماعدت اخاف من الضرب..والفضل بعد الله لك..
غازي\الضرب ينفع مع العبيد المتمردين..
هديل بقهر\اتركنييييي اتركني ابعد ماابيك تلمسني ابعد..
غازي\لايكون جرحت مشاعرك..؟
هديل ضربته على بطنه وعلى صدره وهي تصرخ فيه..
هديل بدموع\ما ابي اشوف أهلك ولا أقابلهم ما ابي اعرفهم ولا اقرب منهم..
اتركني اتركني ..
ترك شعرها ومسك يدينها وهو يقرب منها..
غازي\خايفة منهم؟؟
هديل تسحب يدينها منه\اتركني ..
غازي\جاوبيني..خايفة منهم؟؟
هديل\مو خايفة منك ولا منهم..
غازي\طيب ليش ترجفين؟؟
هديل بتعب\لاني ما ابي اقابلهم ما ابي..
غازي\والسبب؟؟
هديل\مايخصك مايخصك..
غازي\ما أقنعتيني..بدلي ملابسك وتعالي..
هديل\والله ما...
حط يده على فمها\لاتحلفي..الحين تبدلي وتجين..
راح انتظرك هنا..واذا ماطلعتي بالطيب طلعتك بالغصب..

هديل دفته عنها بقوة ودخلت دورة المياه وقفلت الباب..
مسحت دموعها بقهر وهي تشهق من شدة الضيق..
حاولت تتماسك وتقوي نفسها..
هذا شيء كنت متوقعة حصوله..
كان راح يرجع ويجيب أهله ولازم اقابلهم وأخذ بركاتهم..
ايه مو انا توئم القاتل اللي قتل ولدهم..
والانتقام لابد يصير ويتم..
واليوم لازم اقابلهم ..
ماراح اخليهم يشوفون الخوف فيني..
ماراح أسمح لهم يذلوني أو يحطموني..
حتى لو كنت ماني مستعدة لهم..لازم أواجهم..

فسخت الفستان ولبست بنطلون وتيشيرت كانت لابستهم قبل الفستان..
..دورت على حجابها بس كان في الغرفة..
حتى البالطو تبعها مو معها..يعني لازم تطلع قدامه من دون حجابها..

ناظرت بالفستان وتحسرت على اللحظة اللي لبسته فيها..
ليتني مالبستك ولا شافني فيك..
كنت أبي انبسط بنفسي وأحس انه بقى فيني روح..
بس سلبها قبل لا أتهنى فيها..
الله يصلحك يا صوفي لو فكيتيني من هبالك كان ارحم..

خرجت وهي تذكر نفسها بان الدموع ماتفيدها ..
كان واقف ينتظرها واول ماحس فيها طلعت التفت عليها ..
ظل يناظرها وهي تلبس حجابها وتلبس البالطو تبعها..
طلعت من الغرفة وخرجت من الملحق بصمت ووقفت تنتظره..
خرج وتوجه للقصر وهي تمشي وراه..
غازي بحدة\اياك تقللي من الاحترام..
ماردت عليه..لانها شادة على اعصابها وخايفة من مواجهتهم..
دخلوا القصر..وهو كان ملاحظ تردد خطواتها والبطء في مشيتها..
بس ماعلق ولا هاوشها..
كانت تتوقع يكونوا في المكتب..بس هو تجاهل المكتب وتوجه ل الصالة الداخلية..
دخل وهي وقفت مكانها مترددة وتحس ارجولها بدت تخونها..
سمعت صوت ناعم يسأل غازي وين كان..وهو يرد عليها بانه كان في المكتب..
قفت تبي ترجع الملحق بس كانت تدري انه راح يعصب عليها ويمكن يضربها..
سمت بالله ودخلت..حست بالأنظار تتوجه لها..

مافيه مجال ل التراجع رفعت راسها لابسة قناع القوة والثقة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


صوفي\هل كنت تعلم بانه سيأتي الليلة؟؟
ماكس\نعم..
صوفي\لماذا لم تخبرنا بذلك؟؟
ماكس\هو طلب ذلك..
صوفي\لم هو قاس معها؟؟
ماكس\هذا شأنه الخاص..
صوفي\لايحق له سجنها هنا ومعاملتها بقسوة..
ماكس\هو الوصي عليها بعد وفاة والديها..وهي فتاة صغيرة بحاجة الى الرعاية..
صوفي\وان كان هو الوصي عليها كيف تسمح له بضربها..
ماكس\صوفي انا اعرفه جيداً لم يكن شخصاً قاسياً أبداً..
صوفي\ولكنه الان اصبح كذلك..
ماكس\أنا ايضا لست راضياً بضربها..
صوفي\فليكن معلوماً لديك ولديه لو طلبت مني ان اخرجها من هنا فسوف أفعل ذلك بكل سرور..
ماكس بعصبية\اياكي ان تجروئي على فعل ذلك..
صوفي\بل سأفعل..
ماكس\يجب أن نترك المزرعة غداً صباحاً..
صوفي\كان يجب أن نخبرها برحيلنا..
ماكس\السيد سيتكفل باخبارها..
صوفي\هذا لا يكفي..ماكسي..
ماكس جلس جنبها\هل أنتي حزينة لفراقها.؟؟
صوفي\نعم..
ماكس\ظننتك تكرهينها..
صوفي\كنت أظن ذلك أيضاً ولكن هي لم تسمح لي بان أكرهها..
لم أعرف صديقة مثلها أبداً..لم تهتم لشهرتي او تصاميمي..
لم تكن كاذبة أو حاقدة..رغم سخريتي الدائمة منها كانت تضحكني..
وصريحة جداً معي..شتمتني كثيراً ونصحتني بالعودة اليك..
ماكس\سأفتقدها كثيراً..
صوفي\قالت بانك رجل أمين..
ماكس\وهل أقنعتك؟؟
صوفي\لم أسمح لها بذلك..
ماكس\ألازلتي تريدين الطلاق صوفي؟؟
صوفي بضيق\لا ادري ماكسي..
ماكس\هل تريدين الطلاق؟؟
صوفي\هل خنتني؟؟
ماكس\لا..
صوفي\هل تحبني؟؟
ماكس\نعم..
صوفي\ولكنك لاتريد طفلاً مني..؟؟
ماكس\وأنتي لاتريدين العودة الي؟؟
صوفي بألم\أشعر بالحزن..
ماكس\عمتي مساءً
صوفي\ماكس..
ماكس بغضب\ماذا تريدين؟؟
صوفي\لماذا لاتريد طفلاً مني؟؟
ماكس\كم أتمنى تواجد ذاك الطفل..
صوفي بقهر\اذن لماذا رفضت؟؟
ماكس\بتلك الفترة من حياتي لم أكن لأسمح بقدوم طفل سيموت والده قريباً..
صوفي\م مماذا تعني؟؟
ماكس\كنت مريضاً صوفي..بل كنت احتضر..
لكني الان شفيت من مرضي والفضل في ذلك يعود ل السيد غازي..
هو من قام بمعالجتي..
صوفي بصدمة\كنت مريضاً؟؟لماذا لم أعرف أنا بذلك..؟
ماكس\في البداية لم أكن أريد اشغالك بالأمر..
ولكن بعد رحيلك أيقنت بأني لا أريد شفقتك أيضاً..
سنفترق صوفي ستصبحين حرة قريباً..
حاولت اصلاح الامر بيننا ولكنك تصدينني دوماً..
سأذهب ل النوم في منزلي..فلقد عاد السيد وسيرعى صغيرته..

خرج من دون مايلتفت على صوفي..
اللي مازالت الى الآن عايشة بدوامة وصدمة من الخبر اللي قاله لها ماكس..
صوفي بألم\هجرته بينما كان يموت..تركته وهو في أمس الحاجة الي..
كنت غارقة بحزني على نفسي بحيث اني لم أرى احتضاره أمامي..
اوووه يا اله السماء..ما اللذي فعلته أنا؟؟
كنت اعتقد بانه لايريدني لتأخره الدائم عن المنزل..
عصبيته المستمرة واهماله لي..سرحانة والأدوية اللتي كان يتناولها..
لم أرى أبعد من أنفي..لم أرى الا الخيانة فقط..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛


هديل\السلام عليكم..
لم يرد السلام الا هو فقط..وهمسة خفية لم تتعرف على الشخص اللذي أصدرها..
تاهت عيونها بأرجاء الصالة..بالمقاعد بباقي الأثاث..
تتحاشى مواجهة نظرات تشعر بها تحرق كيانها..
غازي\تعالي هنا..
هديل تقدمت كم خطوة بس ظلت بعيدة عنه..كان جالس على كنبة وبجنبه حرمه..
تكهنت ان هذي الحرمه ممكن تكون أمه لأنها أكبر المتواجدين..
وقف غازي جنبها\هذي الوالدة..وسيدة القصر والأمرة الناهية هنا..
ماردت ولانطقت بحرف..
أشر على حرمه ثانية جالسة وبحضنها طفل\وهذي رشا أم غازي..
غازي\وهذي الحلوة شوق ..
لا ردت فعل لا منهم ولا من هديل وهذا يزيد الموقف توتر..
غازي يأشر على هديل\وهذي رسل..
شوق باستنكار\ميييين؟؟
قبل لا يرد غازي ردت هديل بحدة..
هديل\يقصد هديل الجاسم هذا اسمي..
لاحظت نظرت غازي النارية لها..
شوق بقهر\سميتها رسل مالقيت غير هالاسم تسمي هذي الحقيرة فيه.؟؟
هديل كانت بترد بصراخ بس غازي منعها لما لوى ذراعا ورى ظهرها..
غازي بحدة\اكتمي نفسك ياشوق..
شوق\ليش سميتها رسل لييييش؟؟هذي وحدة ماتسوى..
هديل رغم الألم\الاسم هذا مايشرفني ولايليق لمقامي..اسمي هديل الجاسم مو رسل..
شوق تقرب منها وناوية على ضربها بس رشا سحبتها وبعدتها عن غازي وهديل..
شوق\اتركيني ماتسمعي هذي المجرمة وش تقووول..؟؟
غازي\هي كلمة ولا راح أثنيها..اجلسي بصمت او اطلعي..
رشا جلستها جنبها بالقوة..وغازي شد أكثر على يد هديل وقربها من أمه..
اللي كانت ساكتة وصاد عنهم وعن صراخ شوق ..
غازي\هذي خادمتك يومه..
وبحركة سريعة حط رجله ورى أرجول هديل وجلسها على ركبها قدام أمه..
هديل رفعت راسها وناظرت بوجه الأدمية اللي جالسة قدامها..
ملامح هادية جداً وبنفس الوقت صارمة..هل تعرف الحنية أم تعزف فنون القسوة..
أم غازي لفت بوجها\ما أريد خدمتها..شيلها من قدامي..
وبلمح البصر كانت واقفة على أرجولها مرة ثانية..
حست بالخدر في يدها الأسيرة ليده..
حاولت تحررها منه بس الألم زاد عليها..بسبب شده عليها..
شوق\ماراح أناديها رسل..
هديل بسخرية\لاتناديني أبد..لاني ماراح أرد عليك..
شوق\لايكون ناسية أنتي وش تكونين هنا؟؟تراك مجرد خادمة..
رشا\احترمي المتواجدين واعرفي كيف تتكلمي مع أسيادك..
هديل\بدري عليكم مررررة تصيروا أسيادي..
غازي بغضب\رسل اخرسي..
هديل بتحدي\هديل..
ترك يدها ومسكها من حجابها وشعرها وسحبها خارج الصالة..
دخلها المكتب ورماها على الكنبة بقسوة لحتى ضرب جبينها بيد الكنبة..
ظلت منزلة راسها وماسكة على جبينها متألمة من الضربة..
رجع يمسكها من شعرها ويرفعها له مرة ثانية..
غازي\وعزة الله وجلاله..لو رفعتي صوتك مرة ثانية بتواجد الوالدة ليكون ومايكون..
واياااك ورد الكلام على شوق أو رشا..
ولا تتلاعبين با الألفاظ وبطلي تمرد على الأوامر..
وبكرة الصباح تباشرين بخدمت الوالدة..

ماردت ولارفعت عينها فيه الألم براسها أقوى من قدرتها على الكلام..
رماها مرة ثانية على الكنبة وطلع من المكتب..

تحاملت على نفسها وطلعت من المكتب ومن القصر وتوجهت للملحق..
رمت نفسها على سريرها وماتدري وش الأقوى في الألم..
الضربة اللي بجبينها أم المواجهة مع عائلة غازي..
أو المواجهة مع غازي لوحده..

بس كل هذا يهون أمام فكرة واحدة غفت وهي ترددها..
أهله معه وأنا حارمني من أهلي...

وبكفة الميزان الفكرة كانت الأكثر ألماً ومرارة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛

كانت تحط أخر شنطة لها في السيارة تبع ماكس..
ناظرت باتجاه الملحق وتمنت لو تشوف هديل..
من عادتها هالوقت تكون صاحية..
بس هديل ماطلعت..
جلست على المقعد بهدوء..وماكس حرك السيارة..
بس صوفي صرخت عليه\أوقف السيارة ماكس أرجوك أوقفها..
ناظرها باستغراب من بكائها ومن رجائها له..
نزلت من السيارة بسرعة وراحت للملحق وهي تركض..
دقت ع الباب بقوووة وهي تنادي على هديل..
انفتح الباب بعد دقايق وقفت هديل ع الباب تناظر بصوفي..
صوفي حضنت هديل\أنا راحلة من هنا..وكان يجب أن أودعك..
هديل ظلت متجمدة بمكانها وماردت على صوفي..
صوفي\لن أنساكي أبداً..أعدك بذلك..
بعدت عن هديل مستغربة ردت فعلها..
هديل\ما الأمر؟؟
صوفي\أنا راحلة..
هديل\راحلة؟؟
صوفي\أجل سأعود الى العاصمة..
هديل\متى ستعودين؟؟
صوفي\لن أعود..
هديل\هل ستتركينني؟؟
صوفي\أنا مجبرة على ذلك..
هديل بدموع\لاتذهبي أرجوكي..
صوفي تناظر بجبين هديل وتمسح على الضربة..
صوفي\ذاك الحقير..سأبلغ الشرطة بمايفعله بك..
هديل تضم صوفي بقوووة\لاتذهبي أرجوووكي ليس الآن ليس الآن..
صوفي\لا أريد الرحيل..
هديل\سأحتاجك كثيراً لاتذهبي..سوف أعاني الكثير..
صوفي\سأتذكرك دوماً..وسوف اصلي من أجلك..
هديل\لماذا الآن قررتي الرحيل لمااااذا؟؟هذا لايجوووز هذا ظلم كبيييير..
صوفي تمسح دموع هديل\أيتها القزمة الغالية سوف أراسلك دوماً..
هديل\ألن تعودي من أجلي؟؟
صوفي\سوف أعود بيوم ما..
هديل\تذكري دوماً بأني أكرهك..
صوفي\اياكي أن تنسي مدى كراهيتي لك..
هديل\اياكي ان تهجري ماكس ثانيتاً..
صوفي\سأستعيد حبه لي..
هديل\لاتفشلي في الأزياء مرة أخرى..
صوفي\لن أفعل ياملهمتي الريفية..وداعاً..
هديل بعبرة\وداعاً..

طلعت صوفي وخرجت من المزرعة وهديل تراقبها..
رفعت نظرها للقصر اللي يحوي أعدائها..
وشافته واقف يراقبها..

لفت وجها عنه بتحدي..
دخلت الملحق وقفلت الباب معلنة العصيااااان والتمرد عليه وعلى عائلته..

دانه السعودية
09-05-2011, 01:54 AM
البارت الحادي والعشرون



كنت بريئا


فجَّ الإحساس


لا أبصر فرقا بين الناس


الكل سواء


الكل لآدم من حواء


ووقفت على هذا الميناء


فرأيت صغيرا وكبيرا


ورأيت حقيرا وخطيرا


هذا يجلس والناس وقوف


هذا يمشي فتسير صفوف


هذا يستقبله الحجاب


هذا يترك خلف الأبواب


وأصبت هناك بحمى المجد.


المرحوم غازي القصيبي ,,,




لاحظ سكونها الغريب..وعيونها الزايغة..
ولمعة الدمعة المحبوسة..
ماكس\ما الأمر؟؟
صوفي\لقد ضربها..هناك علامة كبيرة على جبينها..
سيقتلها ذاك الهمجي الحقير..
ماكس\لن يقوم بايذائها فهو يهتم لأمرها..
صوفي بقهر\تباً له ولاهتمامه..كم أكرهه..
ماكس\أوتعلمين صوفي انه لايهتم مثقال ذرة برأيك به..
صوفي\لن أسمح له با الاستمرار في سجنها..
ماكس\ماذا تعنين؟؟
صوفي\سوف أخرجها من ذاك المكان..
ماكس\تباً صوفي ألن تكفي عن حشر أنفك فيما لايعنيك؟؟
صوفي\لا لن أكف عن ذلك..وسوف أنقذها من ذاك المتنمر..
ماكس\ارحلي صوفي ولاتعودي الى هنا أبداً..
صوفي\حسناً أيها السيد لن أنفذ هذا الامر فهنا كانت نشئتي وساعود دوماً..
وان كنت لاتريدني في حياتك سأنسحب منها..ولكن تذكر بأني لم أكن انا السبب
في دمار حياتنا فلقد كان لك النصيب الأكبر من اللوم..
كنت مريضاً لم أكن أعلم ذلك..ولكن هذا لن يكون عذراً لخيانتك لي..

ماكس وقف السيارة نزل ونزلها معه بقوة..
دخلها البيت وجلسها على الكنبة بقوة..
ماكس\واثقة جداً من خيانتي اليس كذلك؟؟
صوفي توقف\اياك أن تعاملني بهذا الاسلوب الهمجي..
لاتشبه ذاك الحقير..وأنا لست تلك الصغيرة السجينة..
ماكس\ربما أنا أرى بأن معاملته ليست منصفة لصغيرتي ولكنها منصفة معك صوفي..
صوفي\أيها الحقير لن أسمح لك بضربي..سأقتلك..
ماكس\لم أنتي واثقة من خيانتي لك؟؟
صوفي\لأني رأيتك بعيني أيها الخائن ..
ماكس بصدمة\رأيتني؟؟
صوفي تضربه على صدره وتبعده عنها..
صوفي\أجل أيها الحقير رأيتك مع كييف وأنت تحتضنها وتقبلها..
ماكس\لاتكذبي صوفي..
صوفي\لست أنا الكاذبة..هل تذكر ليلة عيد زواجنا..
ذهبت للبحث عنك وأراك تحتضن تلك التافهة وتقبلها..
ماكس كتف صوفي وجلسها بس صوفي تضاربت معه وحاولت تبعده عنها..
سدحها ع الكنبة وثبتها بقوة..
صوفي\اتركني ايها الكريه الخائن..
ماكس بحدة\سأضربك ان لم تخرسي فوراً..
صوفي\حقير جبان أكرهك أيها الخائن ..
ماكس حط يده على فم صوفي يمنعها من الكلام..
ماكس\استمعي الي أيتها المتوهمة..بتلك الليلة أتت كييف الي وهي تعلم بمرضي..
لم أكن أريد ان تعلم هي او غيرها..ولكن طبيبتي كانت صديقتها وأخبرتها..
كنت اعلم بانها معجبة بي ولكني لم أكن أرى الا امراءة واحدة فقط..
لم اهتم لأمرها قط..وهي من قبلتني ولكني ابعدتها عني..

صوفي بعدت يده وحاولت تبعده عنها بس ماقدرت..صرخت فيه بس ما تركها..
صوفي\لن أصدقك عذبتني كثيراً..
ماكس\كنت أعلم بما تظنين ولم أشا مواجهتك..
صوفي\كنت تعلم باني سوف أهجرك..
ماكس\ظننتك سترحلين بنفس الليلة..ولكنك لم تفعلي..
صوفي\لم أفعل لأني كنت غبية..
ماكس يبتسم\بل لأنك لم تقدري على الرحيل وتركي..لأنك لم تصدقي مارأيتي..
صوفي\تبدو سعيداً بما أنجزته..
ماكس\أحببتك بتلك الليلة كما لم أفعل في حياتي..
صوفي\وكرهتني بعد أن هجرتك..؟؟
ماكس\هل لك أن تكفي عن النطق بلساني..؟؟
صوفي\كرهتني؟؟
ماكس\كرهت نفسي..فما كان لي أن أجرحك بذاك الشكل..
صوفي بعدته عنها وجلست وهي تقاوم دموعها..
ماكس\لاتحزني صوفي..يمكنك الرحيل وأنا سأكلم المحامي..
ليبداء بمعاملات الطلاق..
صوفي\............
ماكس\أعذريني على تصرفي القاسي معك..ولكن كان يجب أن تعرفي الحقيقة..
لم أخنك قط..
صوفي مسحت دمعتها\أكرهك..
ماكس\ههههههههههههههههه أعلم ذلك..
انفجرت في بكاء حاد..أنصدم ماكس من ردت فعلها..
حاول يتكلم بس مايدري وش يقول..
طوقها بيدينه وحضنها..
ماكس\لم كل هذا البكاء؟؟
صوفي\أشعر بحزن كبير..لا أريد الطلاق ماكسي لا أريد..
مللت من المكابرة والكذب..كرهتك عندما رايتك بأحضان كييف..
ولكني كرهت نفسي أكثر لأني لم أكرهك كما يجب..كنت أعلم بأني أحبك..
وعندما هاجمتني الصحافة وخسرت عرضي الأخير..لم أفكر الا بك فقط..
وأتيت الى هنا لأني أريد أن أكون بالقرب منك..أردت أن أشعر بوجودك قربي..
ماكس بهمس\لاتريدين الطلاق؟؟
صوفي تمسح دموعها وتبعد عنه وتناظر بعيونه..
صوفي\لا أريده..ثلاث سنوات لم أكن أشعر بها..
مرت علي كالجحيم..عدت الى هنا وأنا أرجو العودة اليك..
ولكن تلك الريفية الصغيرة كانت تسبب لي الحيرة دوماً..
وأنت كنت تساعدها..وبذلك غيرت رأيي وقررت الطلاق..
ماكس يبتسم\اذن لازلتي تحبينني؟؟
صوفي قبلته على شفايفه وهمست\أحبك رغم كرهي لك..
ماكس حضنها بقوووة\هههههههههههههههههههههه حسناً يجب أن اعترف لك..
بأني ماكنت لأسمح لك بالرحيل..
صوفي\لقد هددتني القزمة ان لا أهجرك ثانيتاً..
ماكس يقبل صوفي\هل تعلمين بأني أحبها كثيراً؟؟
صوفي\سأشتاق لها كثيراً..
ماكس\لاتستحق مني الرحيل دون وداع..سأعود لتوديعها..
صوفي\سأعود معك..
ماكس\لا لن تفعلي بعد تهديداتك بتهريبها..
لن أسمح لك بالعودة اليها..
صوفي\سأفعل ذلك ماكسي..وعدتها بالعودة..
ماكس يقربها منه\عودي متى تريدين..فلديها من يحرسها ويمنعها عن الرحيل..
وأنتي لديك أنا..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛


قفت بك الدنيا ولا أدري على وين
وفيني بعد ماغبت الايام بارت

كلن توسع خاطره دمعة العين
وانا دموعي داخل العين حارت

لا عتني الفرقا على بعد غالين
ياشينها الايام لاقفت وجارت ..


آآآآه يا هديل كل يوم أنتظر منك اتصال ولا رسالة..
وش الدنيا معك يا الغالية..والله الندم ذابحني ليتني ماطاوعتك..
ليتني فقدت الكبير والصغير ولا فقدتك..
قلتي بأطمنك علي وباهرب منه..تسع شهور يا الغالية ماوصلني منك خبر..

أبوراكان\ياحسين؟؟وش فيك ياأخوي ماترد علي؟؟
أبوعلي\هاه هلا ما أنتبهت عليك أعذرني..
أبوراكان يجلس جنب أخوه\عسى ماشر ياأبوعلي؟؟
أبوعلي\مابه الا ماأنت خابر..
أبوراكان\وش سويت يوم رحت جده؟؟
أبوعلي\ماله أثر باع بيته ومزرعته ولا أحد يعرف مكانه..
ابوراكان\وبيته اللي هنا باعه..
أبوعلي\ماهو في الديرة..وبنتي معه..
راكان\منهو اللي بنتك معه؟؟
أبوراكان و أبوعلي وقفوا بصدمة من دخول راكان عليهم وسوئاله لهم..
أبوعلي\راكان؟؟
راكان بعصبية\منهو اللي بنتك معه ياعمي..؟؟
أبوراكان\قصر حسك ياولد..
راكان\من عطيت البنت علمني..؟؟
أبوعلي جلس بهدوء ونزل راسه\البنت راحت والعوض على الله..
راكان بصراخ\لا ماتروح وأنا حي..ماتروح..
أبوراكان\الميت مايرجع يا أبوك..
راكان بجزع\بسم الله عليها من الموت..
ياعم بنتك نبض في قلبي..وتاج على رأسي..
ما أبيها ومتمسك فيها الا من غلاها..ولو تدللت وتغلت مالها الا أنا..
هي بنت عمي وأنا أولى فيها من اللي تبي تعطيها له..
أبوعلي مصدوم\أنت عن من تحكي؟؟
راكان\غادة..أبيها أميرة لي ولبيتي..
لاتشرف غيري بنصيبي تكفى..

أبوعلي مارد خذاه التفكير ومقارنة الحال..
ياعزة الله كيف فرق السماء عن الأرض بين الأختين..
راكان كيف يطلب غادة أميرة..
وغازي طلب هديل جارية..
عطى بنته يوم أنطلبت جارية..
كيف مايعطي الثانية وهي أنطلبت أميرة..

أبوعلي\راكان ياولدي والله منى عيني ماياخذها غيرك..
ولا أبدي غيرك وأخليك..وغادة لها الراي وهي اللي تقرر..
حلفت ياولدي ماأجبرها ولا أضيمها..
راكان\وأنا ما أرضى بضيمها..ولا أرضى بصدها..
هي لي ياعمي من الحين لين أموت مالها غيري..
أبوراكان\بعون الله انها لك..
أبوعلي يبتسم\أبشر بالخير ياراكان..
راكان يقبل كتف عمه\الله يبشرك بالجنة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


مر يومين وهي ماطلعت من الملحق مقفلة عليها من بعد سفر صوفي..
مستغربة ليش الى ألحين ماكسر الباب وكسر ضلوعها..
معقولة رضى بالحال وعرف اني ماراح أخدم أهله..
لا والله ماهو بهو اللي يرضى بغير رأيه..
لمست جبينها..خف الورم بس مازال الألم موجود..
واللون لازال واضح بشكل بشع..
ناظرت حواليها بأسف..
فضى الملحق من صوفي وبلاويها..
الحمارة أخذت الثوب اللي عجبني..
الله يكتب لي ألقاها مرة ثانية وأكفخها..

لفت حجابها عليها وطقت لثمتها وطلعت من الملحق..
فكرت تمر على ماريا من الباب الخلفي بس تراجعت..
لأنها ماتبي تقابل أحد من أهل القصر..
توجهت للأسطبلات ودخلت الحضيرة..

قبلت الفرس والمهرة وضمتهم بشوووق..
هديل\كيفك عسولة؟؟كيفك أم عسولتي؟؟
أعذروني على الغيبة اجازة تمردية ..
غمزت للفرس وكأنها تفهم عليها..
بدت في ترتيب الحضيرة وتوزيع القش..
حست بوجود أحد يراقبها رفعت عيونها وشافت ماكس واقف عند باب الحضيرة ويبتسم لها..
ماكس\مرحباً..
هديل بفرح\أهلاً بك..كيف حالك؟؟
ماكس\أنا بخير..وأنتي؟؟
هديل\الحمدلله..
ماكس\كيف حال مهرتك الصغيرة؟؟
هديل\تبدو بخير..والان أخبرني كيف حال صوفي؟؟
ماكس\حسناً أنتي تعلمين تلك المتكبرة..لاتستطيع تركي أبداً
هديل\ههههههههه اذن هل أثبت برائتك لها أيها الخائن؟؟
ماكس\ههههههههههه أجل أثبت برائتي وعفت عني..
هديل\اياك أن تفرط بها مرة أخرى..
ماكس\هههههههههههه انتي لاتكفين أبداً عن التهديد لي أو لها..
هديل\بلاكم مضيعين الدين لازم أوجهكم ل الطريق السليم..>>بالعربي
ماكس\>>كلام غير مفهوم
هديل\لم أفهم ماتقووول..
ماكس\وأنا لم أفهم ماتقولي..
هديل بقهر\اذهب الى عملك أيها المهمل..
ماكس\هههههههههههههههه يجب أن أخبرك أمراً..
هديل\ماذا؟؟
وقبل لا يتكلم ماكس وصل صوته القاسي يقطع عليهم الكلام..
غازي\أعتقد بأني طلبت منك الرحيل من أملاكي..
ماكس يناظر غازي\سأفعل ذلك أردت توديع صديقتي..
غازي\لم أسمح لك بذلك والآن غادر فوراً..
هديل بصدمة\ما الأمر؟؟
غازي\السيد ماكس تم طرده من مزرعتي..
هديل بجزع\ليييش؟؟
غازي\ماعاد ينفعني..
هديل\لا لا مايروح كيف يروح..مالك حق تطرده مالك حق..
غازي\من يمنعني؟؟
هديل\هو ماسوى شيء ليش تطرده ليش..؟؟
غازي\أنتي السبب..
هديل\ليش تطرده..؟
غازي\ما ابيه في أملاكي وهذا يكفي..
هديل شهقت\بس هو ...هو
سكتت لما شافت ماكس يتكلم مع غازي بلغة ثانية..
لماشافته طلع من الاسطبلات..
خرجت من الحضيرة وركضت ورى ماكس..
هديل\ماكس لاترحل أرجوك..
ماكس بابتسامة\يافتاة لاتقلقي علي سأكون بخير..
هديل بدموع\لاترحل..
ماكس\لدي أعمالي الخاصة..يجب أن أذهب لادارتها..
هديل\لا لا لن ترحل..أرجوك ماكس لاتتركني أرجوك..
ماكس\كنت سأرحل دون وداعك..
ولكنك تستحقين ان احترمك واعود لأجل وداعك..
هديل تبكي\لايحق لك الرحيل وتركي وحيدة هنا..
لا أشعر با الأمان الا بوجودك..
ماكس\استمعي الي ان حاول أحد العمال ايذائك فلا تتواني عن اخبار السيد..
هديل\وان أذاني السيد..؟
ماكس\لايسعني عمل شيء لذلك..ولكني اثق بانه لن يفعل..
هديل\لن اسمح لك بالذهاب..
ماكس\تذكري بأني أحبك..
هديل بألم\لاتتركني..ليس الآن ..
ماكس\يوسفني عدم قدرتي على اكمال تعليمك ركوب الخيل..
هديل\هل حقاً أنت راحل من هنا؟؟
ماكس\نعم..
هديل\فلتصلي لأجلي ماكس..
صلي أن يهبني ربي القوة وارحل من هنا..
ماكس\سأفعل..احذري من فكتور..
هديل\ليتك لاترحل ..
ماكس\صوفي تبلغك التحية..
هديل ماردت عليه..قفا عنها وتوجه لسيارته..
لوح بيده لها وقال الكلمة الأخيرة
ماكس\الوداع صغيرتي..

خبت وجها بين يديها وبكت بقهر..جلست على الأرض..
على ركبها..حست فيه لما قرب منها..
غازي\كيف راح تحسين بالأمان في غياب ماكس..؟؟
هديل وقفت مسحت دموعها وقفت عنه متوجهة للملحق..
غازي وقف قدامها\وين؟؟
هديل\جهنم..
غازي يمسك يدها ويسحبها وراه..
غازي\جهنم في القصر مو من هنا..
هديل سحبت يدها منه وهي ترجف\ماراح أخدم في القصر..
غازي\متناااقضة جداً مو انتي طلبتي العمل في القصر ورفضتي العمل في المزرعة..
هديل\والحين غيرت رأيي..وأبي اشتغل في المزرعة..
غازي مسك يدها مرة ثانية\مافيه مشكلة في القصر وفي المزرعة..
هديل\لا القصر ما ابي ادخله..
غازي\وأعتقد اني قلت لك ارادتك مالها أي أهمية..
هديل\اتركني..
غازي\مو فاضي أنا لمراقبة الخدم..قومي بعملك..
هديل رفعت راسها له\لا..
غازي عقد حواجبه ومد يده على وجها..انتفضت بخوف وغطت وجها بيدها..
لحظاااات مرت ماصار شيء نزلت يدها وناظرت فيه..
مسك يدها وأسرها مع يدها الثانية في يده الشمال..
لمس جبينها بهدوء..بس هي غمضت عيونها من الألم..
وبعدت راسها عن ملمس يده..
هديل\ايه أدري انك قوي مايحتاج تثبت هالشيء..
غازي\توجعك؟؟
هديل بسخرية\لا..
حط اصبعه على الكدمة وضغط بقوة\وألحين؟؟
هديل صرخت من الألم\آآآآه
غازي بسخرية\حسبتها ماتوجعك..
هديل رفعت يدينها اللي بيده وحطتها على جبينها تحاول تخفف الألم..
غازي\تبين مسكن؟؟
هديل تبكي\اتركني..
فك يدينها وظل واقف قرييييب منها..وهي كانت حاطة يدينها على راسها..
مد يدينه وحطها على يدينها وضغط عليهم..
هديل\لاتلمسني ابعد عني ابعد..
غازي\هشششش بيعورك أكثر اذا تكلمتي..

بعدت نفسها عنه وقفت راجعة للملحق..
صداااع قوي هاجمها وهي مع الحركة يزيد عليها..
دخلت غرفتها وحطت راسها على المخدة..
ماهدء الألم وهذا خلاها تزيد في البكاء أكثر..
بكت بصوت مخنوق وهي دافنة وجها ..

حاولت توقف من البكاء بس كل ماتذكرت رحيل ماكس..
وأهل غازي ..والالم اللي تحس فيه..
ماتقدر تهداء..
بعد مروور ساعة تمكن منها النوم وغفت ...

ولاكانت تدري بوجوده معها بنفس الغرفة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

قفلت الجوال بعد ماوصت محمد على وسائل هي محتاجتها..
والجدة جالسة عندها وتناظرها بحدة..
الجدة\غادة..
غادة\لبيه..
الجدة\وش تبين من محمد؟؟
غادة\طلبت منه يجيب اغراض للمدرسة..
الجدة\اااه أجل كلميه وقوليله مايحتاج يجيب شيء..
غادة\واشلون مايحتاج..أنا محتاجتها..
الجدة\لا ما انتي في حاجتها..لانك ماانتي مداومة بعد اليوم..
غادة\نعم..
الجدة\نعامة ترافسك..مثل ماسمعتي ماعاد فيه دوام..
غادة\وليش مافيه دوام..؟؟
الجدة\وراك عرس وبيت لازم تديرينه خلي المدرسة للفاضي.
غادة تماشيها\ولايهمك متى ما اعرست تركت المدرسة لا تحاتين..
الجدة\عرسك بعد الفطر..
غادة\يومه عسى ربي يخليك ويحفظك اتركي عنك موضوع زواجي..
تراني ما اابي اعرس ولا اطلع من بيت أبوي..
الجدة\وراكان يبي يعرس ولا عندك مانع..؟؟
غادة\الا ألف مبروووك وعسى ربي يبني بيته..
الجدة\يعني موافقة يالغبراء؟؟
غادة\أكيد موافقة يومه ..
الجدة تهلل وجها\الحمدلله كنت أدري ما انتي برادتني..
غادة\افا عليك وكيف اردك يالغالية..
بس يومه منهي بنته اللي بياخذها راكان؟؟
الجدة عقدت حواجبها\وش منهي بنته؟؟
غادة\يعني منهي عليه من العرب..نعرفها تصير لنا ؟؟
الجدة\أمك ياحسين البنت تبي تجلطني..
غادة\هههههههههههههههههه فديتك يومه وليش اجلطك..؟؟
الجدة\رويكن يبيك زوجة له..وزواجكم بعد الفطر سمعتي ولا انطقي..
غادة\ماله عندنا نصيب الله يحفظه..
الجدة\اقربي مني انتي بس اقربي..
غادة\لا والله ما اقرب تبين تمصعين رقبتي..
تمت الجدة تتحلف وتتوعد في غادة وان مالها الا راكان..
بس غادة كانت مريحة بالها بعد ماوعدها ابوها مايجبرها على شيء..
انتبهت على مجلس الحريم ينفتح ويطلع ابوها منه..
وانصدمت لما شافت سارة بنت عمها خارجة ورى أبوها..
وقفت ببطء ونظراتها عليهم..
شافت أبوها يبتسم لها وهو اللي صارله زماااان ماشفت بسمته ,,
قرب منها وباسها على جبينها\ألف مبروك يا ابوووي عسى بيتك عامر..
انخطف اللون من وجها وركزت عيونها على سارة اللي كانت تبتسم مبسوطة..
الجدة\وش تبارك لها عليه؟؟
ابوعلي\ابارك لها براكان يومه..
الجدة\بالمبارك يا ولدي با المبارك..
غادة بهمس\يوبه...
ابوعلي\سارة فهمتني سبب رفضك..بس مايحقلك يابنتي..
تحرمي نفسك من السعادة علشان أحد..
والله ما اتمناك الا لراكان..ولو تدرين كيف فرحتي اليوم
من زمان يا ابوووك مافرحت من زمان..الله يتمم لكم على خير..

خرج أبوها من الصالة وسارة أستئذنت منهم بان زوجها عند الباب..
بس غادة كانت في عالم ال لاوعي..
رافضة وغير مدركة للي يصير حواليها..
علي دخل وحضنها بقوووة وبارك لها..اعتذر منها على صراخه عليها..
وطمنها ان راكان مابيضيمها..
أمها خفت الدموع من عيونها وسمحت لشفايفها تبتسم وتبارك..
حنان وولدها عبدالله..
وحتى محمد لما دخل عليهم صار ينشد للعرسان واهلها يضحكون..
انسحبت من بينهم بهدو وطلعت تايهة توجهت لغرفة هديل..
انسدحت على سريرها وانتحبت بصوت مخنوووق وهي تشم ريحة أختها المرحومة..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

كانت في المطبخ تساعد ماريا لما سمعت صوت قريب منهم يكلم طفل..
شوق\فديت غازي وقلبه..فديت غازي وأمه..فديت غازي وخاله..
فديت غازي وربعه..الدبدووب الحبوووب..
دخلت شوق وهي تلاعب غازي الصغير وتضحكه..
لما رفعت عيونها وشافت هديل كشرت ونفخت بقهر..
شوق\تشوف غزوي الحثالة هنا..
طنشتها هديل وخرجت من المطبخ متوجهة للمكتب..بعد ماوصلتها أوامر غازي بتنظيفه..
سكرت الباب وبدت بشغلها..فتحت الطاقات ونفضت الغبار..
طلعت على السلم الخاص بالمكتب..رتبت الكتب بس بشوية لعانة..
سحبت كتاب من تحت كانت دائما تشوفه على المكتب ورفعت فووق باعلى رف..
غيرت أماكن الكتب وهي تبتسم بنذالة..

وفي لحظة تحرك السلم بقوة وزلت أرجولها وطاحت وهي تصرخ بصوت عاااالي..
بس قبل لا توصل الأرض حست بيدين تلمها بقوة وتمنعها من الوصول للأرض..
فتحت عيونها برعب..وفي لحظات ماقدرت تشوف شيء غير الظلام..
بس أول مابانت لها الروياء..
أكتشفت انها بين يدينه وقريبة منه مرررررررررررررة....
وجها لاصق برقبته ويدينها حوالينه..

هديل برجفة\نزلني..
غازي مال بجسمه ونزلها على الأرض..
هديل\السلم كان ثابت أول مرة يتحرك..
غازي\يمكن بفعل فاعل..
لحظة وفهمت قصده يعني هو اللي حرك السلم وطيحها..
هديل ضربته على صدره بقوة\انت تبي تذبحني يامجرم..؟؟
غازي\ما أقوى ..
هديل\لاتقرب مني مرة ثانية فاهم..
غازي يناظر بالكتب\الحين تطلعين على السلم وترجعين كل كتاب لمكانه..
هديل\ماراح اطلع عليه مرة ثانية..ما اضمنك ..
غازي\رجعي كل كتاب بمكانه..
هديل\مكتبتك انت رتبها انا ما اعرف..
غازي\تطلعي او اطلعك غصب..
بعدت عنه بسرعة بس هو مسكها وقربها من السلم كان راح يرفعها عليه لما سمع ..
شوق\غازي الخدم اذا مانفذوا الأوامر ينضربون..
فكت يدينه من حواليها وبعدت عنه..
غازي\تعتقدي كذا ياشوق؟؟
شوق\ايه..
غازي\لا فيه ناس مانرضى عليهم..
هديل لمت الأغراض وتوجهت لباب المكتب تبي تطلع ..
بس شوق مدت أرجولها وكانت هديل راح تطيح على وجها بس تماسكت ..
شوق\سوري ماقصدت..
ووقفت بثبات ناظرت في شوق بتحدي وفكت علبة المنظفات وطاحت على أرجول شوق.
هديل\مو سوري لأني قصدت..
كملت طريقها وجت بتطلع من المكتب بس التفتت على صوت..
شافت غازي ماسك شوق ويسحب كتاب من يدها كانت ناوية ترمي هديل فيه..
شوق\هذي يبيلها تكسير رأس..اتركني غازي..
هديل\تمنيتك سويتيها..عاد أنا عندي دروس فن التشويه..
كنت راح أشوهك مزبوووط..
شوق\ياحثالة يا حقيرة اللي مثلك مايرفع راسه ولا يتكلم..
هديل\ألفاظك سوقية..احترمي أخوك
شوق بقهر\والله لا أطلع كل هذا من عيونك..
هديل مشت ولاردت عليها..بس كانت حاسة في غازي لما مشى وراها..
دخلت المطبخ رمت الاغراض وكانت راح تهرب لغرفة ماريا بس غازي مسكها..
غازي\ماني مجبور على طولة لسانك..ولا حركاتك..
هديل بتحدي\ماني مجبورة على لسان اختك ولا حركاتها..
غازي\واختي مالها ذنب في حالتك..
هديل بغصة\وانا لي كل الذنب في حالتكم؟؟
غازي\
ما هوب لا ذنبك ولا ذنب الأقدار
النار ما تختار حزمة حطبها..






الى الملتقى باذن المولى جل وعلى

كونوا بالقرب من هنا..

صدووود’’’




.

دانه السعودية
09-05-2011, 02:00 AM
البارت الثاني والعشرون ...






و أعجب كيف أخوض الجموع

بدونك

و أرقص فوق الحراب

بدونك

المرحوم غازي القصيبي ,,


وهذه أبيات تمثل هديل برأي الغالية رسووو..



قِفـوا ...

لن تَبلُغوا مِنّي وُقُوفَ النّدِّ للِندِّ ِ.

مَتى كُنتمْ مَعي.. حتَى

أُضارَ بِوَحشةِ البُعْـدِ ؟


قِفـوا ضِـدّي .

أنا حُـرُّ .. ولا أرجو بَراءةَ ذِمَّةٍ

مِن ذِمّـةِ العَبْدِ .

خُـذوا أوراق إثباتي .

خُذوا خِزْيَ انصهاري في ذَواتٍ

أَخجَلتْ ذاتي .

سَفَحتُ العُمْـرَ

أُوقـِظُ نائِمَ الإنسان في دَمِها

وَحينَ تَحرَّكَتْ أطرافُ نائِمِها

مَشَتْ فَوقي .. تُجدِّدُ بَيعةَ القـردِ !

خُـذوا آبارَكُمْ عَنّي .

خُـذوا النّار الّتي مُتُّمْ بِها

مِن شِدَّةِ البَـرْد

خُـذوا أنهارَكُمْ عَنّي

خُـذوا الدَّمْعَ الذّي يَجري

كسكّينٍ على خَـدّي .

خُذوا الأضواءَ والضّوضاءَ

عَن عَيني وَعَن أُذُني ..

أَنَا ابنُ الغَيمِ

لي مِن دُونِكُمْ بَرقي وَلي رَعْدي .

قِفـُوا ضِـدّي ..

كَفاني أنّني لم أنتزِعْ مِن قَبلِكُمْ جِلدي .

وأنّي لم أَبعْني، مِثلَكُمْ ، في ساعةِ الجِدِّ .

كَفاني بَعدَكمْ أنّي

بَقيتَُ ، كما أنا ، عِنْـدي .

فَماذا عِندَكُمْ بَعْـدي ؟!

<<مطر <<




كانت جالسة بغرفة أهلها مع امها ويتناقشون في موضوع الزواج..
وأمها ملاحظة صدها عن الموضوع وعدم أهتمامها فيه..
دق جوالها للمرة الخامسة قفلته لما شافت المتصلة سارة..

أم علي\غادة من يتصل عليك؟؟
غادة من دون اهتمام\سارة..
أم علي\ليش ماتردين عليها؟؟
غادة\مستحية منها يومه..وسارة بتظل تعلق علي وتضحك..
أم علي\الله يسعدك يابنتي ويبني بيتك..
غادة\يومه..
أم علي\لبيه..
غادة\لبيتي في منى ان شاء الله..
يومه ما أبي أتزوج هالسنة..أجلوها ل الصيفية الجاية..
أم علي\وليش ماتبين تتزوجين ها السنة..
قرروا زواجك بعد العيد..بعد زواج سهى..
غادة\يومه تكفين أفهميني..أنا مو مرتاحة الحين..
أم علي بحنية\وش اللي مكدرك يا غادة؟؟
غادة بغصة\بدري علي أفرح يومه..بدري على زواج وحفل ..
توها هديل ماكملت سنة من وفاتها..
أم علي بأنين\آآآآه يا غادة ولو أنتظرنا الزمن كله مارجعت..
هذي الأيام مرت وأنا أنتظرها تطل علي بغرفتي..
تزورني قبل تنام وتسولف عن هادي..
أضمها وأشم ريحته فيها..
غادة\الله يرحمها يومه ويصبرنا..
أم علي تمسح دموعها\لاتأخري زواجك يا غادة..
ولا تظني انك تسيئين لأختك بزواجك بعد وفاتها بشهور...
يومه الحزن يظل با القلب ولو تزوجتي الحين أو بعد سنين ماتغير شيء..
غادة تبكي وتحضن أمها\ما أقدر يومه والله ما أقدر..
ما أريد اخون أختي والله ما أقوى..
أم علي\أختك ماتت وعوضها عند ربي..
وأنتي اتبعي سنة الحياة وكملي طريقك..
غادة\تكفين يومه أجلوا الزواج ل السنة الجاية تكفين..
أم علي تهديها\هدي نفسك أبوك ماهو جابرك على شيء..
وراكان ما بيرفض تأجيل الزواج..
بس أنتي فكري بعقلك..وخلي منك الزعل..
ترى الحزن يذبح يا بنتي..
غادة تقبل يد أمه وتحضنها وظلوا يتكلموا عن هديل وذكرياتهم معها..

غادة تقبلت فكرة الزواج بغير اهتمام أو دون أن تستوعب الموقف..
وكأنها مسيرة مو مخيرة..حاولت تتكلم مع أبوها وتبين له موقفها..
لكن ماقدرت بعد ماشافت فرحته ونظرة عيونه..
فكرت تتكلم مع علي بس كانت تدري وش نهاية نقاشهم..

حاولت قد ماتقدر تمنع نفسها من التفكير..
وتنفي فكرة انها تخون أختها وتأخذ نصيبها..
بس كانت رغماً عنها تنسااااااق بدون احساس ل الشعور بالذنب ..
واحساس الخيانة المُرة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



كانت جالسة في الصالة الداخلية تنتظر نزول غازي من فوق..
قالت له راح تنتظره برا القصر بس هو خيرها..
غازي\انتظري هنا او تعالي فوق..
عصبت عليه وجلست بالصالة مطنشته..
طلع وهي ظلت تنتظره ومتوترة ماتبي تشوف احد من أهله..

حست بقشعريرة بكل جسمها لما شافت أمه ورشا داخلين الصالة..
وقفت وهي تناظر بأم غازي..اللي كانت مركزة عيونها على هديل..
نزلت عيونها احتراماً لسنها..وخوف من اي مواجهة ممكن تجمعها مع الأم..
أنتبهت عليها تجلس بكنبة بعيدة عنها مرررة..

رشا\نعم وش تسوين جالسة هنا؟؟
هديل جلست\ينعم عليك..أنتظر الملك..
رشا\تقدري تنتظريه برا مو هنا..
هديل\لا ما أقدر..لأني أخاف أظل برا في الليل..
رشا\ليش المجرمين يخافون؟؟
هديل\ايه نخاف ولا محسبتنا ماعندنا مشاعر..
رشا\ماظنتي أمثالك عنده شعور..
هديل\ظنك بمحله..
رشا\المكان اللي نتواجد فيه تطلعي منه..
ولو سمحتي طول ما احنا هنا مانبيك تدخلين..
هديل\ان شاء الله ألف طلب مثل هالطلب..
رشا\لأنه وبصراحة وجودك مكرووهة في البيت..
هديل\صدقيني شعور متبادل..
شوق بعصبية\أنتي وش مجلسك هنا؟؟
هديل بطفش\كملت..
شوق\اطلعي برا ما ابي أشوفك هنا..
هديل بنظرات باردة\طالعة بس محتاجة الأمر أولاً..
شوق\وهذا أنا قلتلك أطلعي..
هديل بسخرية\ومن تكونين عشان تعطين الأمر..
لا ياحلوة مالك كلمة علي..
شوق تقرب منها وهي تصرخ فيها..
شوق بكره\من تفتكري نفسك يا......
رشا شهقت من هووول الكلمة اللي سمعتها ..

هديل وقفت مصدومة من الكلمة اللي قالتها شوق..
لا مو لها الدرجة توصل فيها الدناءة مو لها الدرجة..
هذي ماتعرف ان كل كلمة تقولها تسجل في كتابها عند ربي..
هديل\ولاترموا المحصنات المؤمنات..
شوق باحتقار\قلتيها المحصنات وأنتي مو منهم..
هديل\واثقة بنفسي وكلامك ماراح يهزني..
شوق\واثقة وأنتي جارية عند أخوي..؟؟
هديل\تدرين أمثالك ماينرد عليهم الصوت..
رشا\شوق تعالي هنا..
شوق\قلتي ماينرد علي الصوت يا حثالة..
هديل\ايه يا ولا تدرين بلاش أنزل لمستوى ألفاظك..
شوق مدت يدها وضربت هديل بكف وهي تصرخ عليها..
شوق\حقيرة ولئيمة مجرمة ..
هديل أول ما أستوعبت اللي صار..لفت على جهة شوق ..
بس أنصدمت بالوجه الصارم اللي واقف قدامها وشوق وراه..
هديل بألم\الحشيمة لك..لأنك بمقام الوالدة..
ناظرت في شوق وبوعيد\لك دين في رقبتي وأوعدك أوفي الدين..

رشا\لاتهددي وتنسي من تكونين..
هديل بتحدي\مانسيت من أكون..
أنا بنت الرجال اللي تنومس من حكى فيها..

مشت تبي تطلع من الباب لما سمعت صوت شوق وأجبرها الصوت تلتفت..
شوق بابتسامة\لو كنتي بنت الرجال ماكان تخلى عنك..
هديل\ولو كنتي تحشمين أمك ماتلفظتي بقولك..
بس هذي تربيتك العظيمة..

حست بشخص وراها وكانت تدري من يكون بس ماتراجعت..
ثبتت على موقفها وقالت اللي لازم ينقال..
غازي بحدة\وش صاير هنا؟؟
رشا\ماصار شيء..
غازي\أنا قلت وش صاير هنا؟؟
شوق\اسأل خادمتك..
غازي بعصبية\وبعدين ماراح تردون يعني؟؟
أم غازي\مافيه شيء يستاهل ينقال..
غازي\وأنتي عندك شيء تقولينه؟؟
هديل بهدوء\ممكن أرجع غرفتي؟؟
غازي\موقبل لا أعرف معنى كلامك اللي قلتيه..
هديل\كلامي مفهوم مايبيله شرح..
شوق\صارت تتكلم عن التربية وناسية وش صفتها الحقيرة..
غازي بغضب\شوق اكتمي نفسك..
ولاتقولي شيء أخليك تندمي عليه..
شوق\أنا ماقلت شيء غلط..
أم غازي\شوق ولا كلمة..

بعدت هديل عنه وانسحبت من المكان..
طلعت من القصر بس ماأمداها تبعد لأنه مسكها ولفها عليه بقوووة..
غازي بعصبية\أنا حذرتك أكثر من مرة..لاتقللي من أحترام هلي..
هديل كاتمة نفسها ماتبي تتكلم لأنها راح تقول شيء يخليه يعصب ويضربها..
وفي نفس الوقت كانت تدري لو تكلمت راح تبكي..
غازي\لاتخليني أقسى عليك أكثر..
أحترمي حدودك ولاتكبري في الكلام..
هديل هزت رأسها موافقة على كلامه من دون صوت..
كان يظن انها تهزىء فيه من سكوتها..رفع راسها بقوة وناظر بعيونها..
تغيرت نظرته من لون خدها الأحمر وأثر الأصابع عليه..
ومن لمعة الدموع في عيونها..
حط يده على خدها وأول ماحست بيده غمضت عينها..
ونزلت دمعتها على يد غازي..
حطت يدينها على صدره وبعدته عنها بهدوء..
وأنسحبت من يدينه متوجهة للملحق..

قفلت الباب وأرتكزت عليه وهي تشهق من البكاء..
كم موقف تمر فيه باليوم وتعاني منه..
بس ماتبكي قدامهم..


تعلمت أحبس الدمعة وأدور للبكاء أوقات
وأكون بعيد في حالي تنزل كل دمعاتي
أساطير الوفاء كانت من الماضي وهي حكايات
كبرت وصرت أكذبها ...كثر خير طعناتي


أنا مابي بهدنيا بعد هالمرحلة رغبات
عسي الله بس يكفيني هوى نفسي وغلطاتي

كسرت بداخلي أشياء تعيش الماضي إللي فات
ومريت التعب كله ولاحصلت راحاتي


كنت أحلم ,,ومن حقي مثل غيري ولي غايات
ولكن حالتي تقسي على أبسط خيالاتي

ولو ينكرني العالم شعوري ما عرف حسرات
أنا متعود النكران كثير أنكرت أنا ذاتي


رمت نفسها على فراشها تنتحب بصووت عالي..
كلامهم قاسي قااااسي ..
يجرحووون بضمير..
ينكرووون أصلي وكياني..
أنا ماأستاهل النكران..
أنا ما أستاهل الحرمان..
ماكفاهم اللي فيني يزيدوني بكلامهم..
ماكفاهم قسوته علي وضربي..

ويييينك يوبه وييينك..
ضاقت بي يا أبوعلي والله ضاقت بي..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



لو قسى هــ العألم أدري بقلبك حنون...
بس لو قسى قلبك وين بهـ العالم اكون ,,

هادي\على البركة يوبه الله يوفق بينهم على خير..
أبوعلي\حددنا زواجهم بعد زواج سهى بنت عمك..
هادي بصدمة\بس يوبه ما كأنك قدمت موعد الزواج..
مابقى وقت على رمضان والعيد..
أبوعلي\لا الموعد طيب..والبنت يمديها تحضر نفسها..
هادي\يعني غادة موافقة على الموعد؟؟
أبوعلي\ماظنتي انها رافضة يا أبوووك..
هادي\الله يوفقهم ان شاء الله..
أبوعلي\وأنت يا أبووك وش مسوي في غربتك؟؟
هادي\الحمدلله يوبه الحال طيب..
صح الغربة شينة بس صوتك يشفي القلب..
أبوعلي\اهتم بدراستك ياولدي واهتم بعمرك..
هادي\ان شاء الله لاتوصي..
أبوعلي\ناقصك شيء محتاج فلووس ؟؟
هادي\لا فديتك ماناقصني الا شوفك..
أبوعلي\الله يردكم بالسلامة..
هادي\الله كريم..سلم على أمي وعسولتي..
أبوعلي\الله يسلمك فمان الله ..
هادي\وداعة الله..

وهذي غادة بتتزوج ياهديل..
وبتستمر الدنيا تدووور والناس يعيشوون..
بس ماراح تصيرين ذكرى..
ولا ماضي..
طلع الصندوق الخشبي وخرج الدفتر منه..
فتح على الصفحة قبل الأخيرة..

هاقد حان وقت الرحيل ..
وبدأت بحزم حقائبي..

فهل ستبكون فراقي..
أم أنـــــــــي لا أعني لكم شيئاً؟؟!

والله أنك كل شيء..
كل شيء يا الغالية..

ليتني أعرف وش اللي كان مضايقك..
ليه كتبتي بكل ذا المرار..
معقولة كنتي حاسة أنك مودعة..
ولا الكوابيس اللي كانت تجيك..
أوهمتك بالموت..

ناظر بالسماء وهمس..
وحشتيني,,,


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛

سارة بترحيب\هلا وغلا فديت الرقم وراعيته..
أفا كل هذا سحى ماتردين..
غادة\قولي له يأجل الزواج أو يلغيه..
قفلت الجوال بوجه سارة ..
مقتنعة با اللي هي تسويه ..
أتصلت سارة عليها أكثر من مرة بس ماردت..
وصلتها رسالة من سارة وصدمتها
[ردي ولا والله أجيكم ألحين وأكلم عمي ويصير شيء مايعجبك]
ردت بعد ثالث رنة..
غادة\نعم..
سارة بارتباك\احم غادة كيفك؟؟
غادة بقهر\ماهو بشغلك..
سارة\طيب هدي شوي وفهميني وش فيك؟؟
غادة\ما أبي أتزوج..
سارة\ليش؟؟
غادة\مايخصك..
سارة\طيب ليش تبين تأجلين الزواج؟؟
غادة بغصة\سارة أتعبتييييني أتعبتيني حرااام عليك والله حرام..
أنا ماسويت لك شيء..ليش سويتي كذا ليييش؟؟
ما أقدر أتزوجه ماأقدر..نسيتي راكان من يكوون..
أنا ما أقدر أنسى والله ما أقدر..
أحس أني أخونها مالي حق أتزوجه مالي حق..
أختي ولا أقدر أنساها وأخوك ولا أقدر أنساه..
خليني بحالي تكفيني فكيني من هالزواج..

....\وراكان من يكون؟؟وليش ماتقدرين تتزوجينه؟؟
والمرحومة وش علاقتها في الموضوع؟؟

غادة شهقت وتجمدت بمكانها من الصوت الجهنمي اللي يكلمها..
توترت خافت حست فيه واقف قدامه..
حست بعصبيته من صوته العالي..
رمت جوالها بعيد عنها وضمت نفسها بقوووة..

راكان\غادة ردي..

ما أحد رد عليه وهذا زاد عصبيته..
ألتفت على سارة وصرخ عليها..
راكان\وش سالفة بنت عمك هذي؟؟
كلامها مبهم ولافهمت منها شيء..تبينا نأجل الزواج عشان هديل..
قلتلك ماعندي مانع بس تأجل لشيء وغير مفهوم..
سارة بخوف\راكان صل على النبي يا أخوي..
أنا أفهمك كل شيء..
راكان\اللهم صلي وسلم على محمد..
أسمعك فهميني بنت عمك وش سالفتها؟؟
سارة\والله مدري كيف أقولك ياراكان..
غادة مو راضية تتزوجك بسببي أنا..
راكان بنظرات نارية\وأنتي وش سويتي لها؟؟
سارة\أأنا ك من زمان قلت لها أنك تحب وحدة..
راكان وقف وصرخ\نعم وش قلتي لها؟؟
وأنتي من وين جايبة كلامك هذا يالهبلاء؟؟
سارة تحاول تهديه\قلت انك تحب وحة وتبي تتزوجها..
راكان\أنتي تبين تجننيني..كيف تقولي عني كذا؟؟
سارة\أنا فهمت غلط..ماكنت أدري انك تحب غادة..
ظنيتك تحب وحدة ثانية والله..
راكان\وان كنت انا احب غادة او غيرها..
بأي حق تتكلمين في هذا الأمر مع احد؟؟
سارة\انا أسفة ياراكان والله ماقصدت اسبب مشاكل..
راكان\وغادة وش دخلها ان كنت احب غيرها..
أنا ماطلبتها الا لأني أبيها..لو ابي وحدة ثانية ماتعنيت لها..
سارة تبلع ريقها\اصل المشكلة هنا..
راكان بضيق\تكلمي قولي كل شيء..
سارة\هي رفضتك بسبب البنت اللي قلت لها انك تحبها..
راكان بسخرية\ايوه ومن تكون هذي المحظوظة بحبي؟؟
ياليت بس تتكرمين علي وتعلميني انا من أحب؟؟
سارة\هـ هديـــــــل..
راكان بهدوء\من؟؟
سارة\قلت لها انك تحب هديل وتبي تتزوجها..

راكان وقف وركز نظره على سارة..
ولو كانت النظرة تذبح كان ذبحتها نظراته..
شال جواله ومفاتيحه وخرج من بيت أخته معصـــــــــــــب..
ركب سيارته وتوجه لبيت عمه أبو علي..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛

كانت في الحضيرة جالسة بعد ما نظفتها واكلت الفرس..
مشطت شعر عسولة وهي تسولف معها..
هديل\آآآآآه ياعسولة سني يعورني..
ماقدرت أنام من الألم..حتى ماعندي مسكن يخفف الوجع..
كان موعدي عند الدكتور من شهووور بس ماقدرت اروح..
لأني جيت هنا..تعرفي دكتور أسنان قريب من هنا؟؟
بس ما ابيه بيطري..أبيه دكتور انساني..

حست بأصوات تقترب من الحضيرة..وقفت وتخبت ورى الفرس..
سمعت صوت مألوف لها..صوت مايعرف الا الصراخ والهواش..
شوق\وأخيراً شفتها..ياقلبي ما أجملها..
رشا\ماشاء الله مثل ماوصفتها..
غازي كان شال غازي الصغير بين يدينه..ويسولف معهم عن المهرة..
بس لاهو ولا هم أنتبهوا على الظل المتخبي ورى الفرس الأم..
شوق\غازي وش سميتها؟؟
غازي يبتسم\أعتقد ان اسمها عسولة..
رشا باستنكار\عسولة؟؟ليش اخترت هذا الاسم؟؟
غازي\يمكن لأنه غالي على صاحبي فسماها عسولة..
شوق\وصاحبك هذا وش يحس فيه مع هذا الاسم ماهو حلوو بااايخ مررة..
غازي\المهم أعجبني ويكفي انه من اختيار صاحبـــــــي..
رشا\وصاحبك هذا وش اسمه؟؟
غازي\هادي..
طعنة توسطت بقلبها..
يــــــا الله كيف لذكر الاسم من شفاه غير شفتيها له وقع خاص..
له روووح له وجوووود..له معنى وألف ذكرى..
كتمت أنفاسها تمنع شهقة تطلب فيها الهواء يدخل جسدها وينعش روحها..
كتمت دمعة حائرة تتمنى النزول على ذكر اسم ذاك الغالي الأثير..
قمعت الحنين والشوووق القاسي..
فليس الآن وقت الضعف ولا الظهور بمظهر التائهة..

شوق\غازي مالي دخل أبيها..اشحنها ل السعودية..
رشا\لا توها صغيرة اذا كبرت بعد كم شهر اشحنها..
غازي\بس صاحبي يبيها ومتعلق فيها..
شوق\واذا كان متعلق فيها المفروض يدري انها مو له..
غازي\بس أنا وهبته اياها..
شوق\افا يعني هو أغلى مني؟؟
غازي\ــــــــــــــــ ماهو أغلى منك..
شوق تبوسه على راسه وكتفه مبسوووطة ان المهرة صارت لها..
ورشا تضحك على حماس شووق اللي قررت اول قرار انها تغير اسم المهرة..

جلست على الأرض بانكسار...
وهي تناظر في عسولة الغالية على قلبها موووت..
عسولة يعني جرحٍ جديد..
الى متى بيظل يأخذ مني أحبابي..
يحرمني من كل شيء أتعلق فيه وأريده..
أدري انه يعاقبني وينتقم مني..
بس مدام انه يعذبني لحالي..
وبعيد عن أهلي وأخواني..
فهذا يعزيني ويكفيني..
ابتسمت بألم ومسحت الدمعة الخاينة..
مادمت أتعذب لأغلى البشر فلا بــــــــــــــــــأس,,




آفًا يًاجًرحٌ لاتبكي ترى كل الجروح تطيب
ترى كل البشر يخطون ونتحمل خطاياهم

بكينا واندفن فينا,,حزن اصدق مٍن التكذيب
بٍكٍينًا بٍكٌل مًافٍينًا وفينا والعذر منهم !!!

لقينا ناس فيهم قلب وًنًاسٌ فُنُوًنهًا االتعذيب
وًلكٍنٍ مًانُقُولً :الآهـ ولانتعب مسامعهم

وسافرنا فراق الهم لقينا الهم فينا عيب
وواصلنا مسيرتنا وٍكٍل قُلُوبًناً معهم

نخبي آجًملً اًلآهٌآتً ولانرتب لها ترتيب
وتاخذنا .. سنين العمر ونتحمل خطاياهم

كٍذًاً يًاجٍرٌحً هالدنيا سهولتها من التصعيب
حلاوتها في قساوتها ولكن عيب نعلمهم

تًانبٌنٍا ضٍمًايٍرٌناً ولا نلقى سوى التأنيب..
مصيري او مصير،، الًلٌي بيخطي لو يجاملهم

صحيح قلوبنا تعبت ولكن اجمل التعذيب
عذاب آغًلًى آلٍبشًرٌ لاصرت تتعذب لراحتهم ,,,
..

دانه السعودية
09-05-2011, 02:08 AM
البارت الثالث والعشرون...



لن أستطيع أن أحل معضلة وجودك..
هذه حقيقية مؤكدة ..
ولن تستطيع أن تحلي معضلة وجودي..
هذه حقيقية مؤكدة ثانية ..
ذلك أن معضلات الوجود تعيش في دهاليز الروح المظلمة التي لا يتسرب إليها ضوء نجم ،
ولا تدنو منها نسمة هواء ..
تصطرع مع الكوابيس ، مع الأشباح ،
مع الأسئلة التي لا تملك جواباً ، مع المجهول الذي يصب في مجهول ..
ونحن نحمل دهاليزنا المظلمة ، نروح ونجيء، نبتسم ابتسامة بلا روح ،
ونضحك ضحكة بلا فرح ، ونتظاهر أن وجودنا خلو المعضلات ..
ولكننا عندما نخلو إلى أنفسنا ندرك أننا نحاول أن نخدع قاضياً لا يخدع..
لا نستطيع أن نحل معضلات وجودنا ..
ولكننا نستطيع أن نقتسم لحظة وردية فاتنة..
في تلك اللحظة نضحك .. وتجيء ضحكاتنا صافية كالخرير..
ونبتسم.. وتجيء ابتسامتنا مشرقة كالشموس..
نلعب على الرمل.. نعدو فنسبق ظلنا ، كما يقول ناجي..
نمتطي أراجيح النجوم.. ننزلق على تلال الخيال..
نزور مقاصير الشعر..نسافر على أشعة القمر..
سنقتسم هذه اللحظة الوردية الفاتنة ..
ومعها قليل من الحب..
ثمة حقيقية مؤكدة ثالثة ..
بقليل من الحب..
نستطيع أن نواصل السير في الرحلة المرعبة ..
بقليل من السعادة..


المرحوم غازي القصيبي,,,






راكان لمادخل بيت عمه قابل علي اللي سلم عليه ودخله المجلس الخارجي..
بعد دقايق دخل أبوعلي سلم على راكان ورحب فيه..
سألوا عن الحال والأحوال..وبعدها بدء راكان في الكلام المهم..
راكان\طلبتك يا عمي..
أبوعلي\عطيتك يا راكان..آآمرني ياولدي..
راكان\مايامر عليك مخلوق..أنت طلبت أأجل الزواج وأنا وافقت..
أبوعلي\ايه وأجلنا الزواج ل الصيف الجاي..
راكان\وأنا غيرت رأيي ألحين والزواج أبيه بعد الفطر وقبل زواج سهى..
أبوعلي\وش اللي غير رأيك وخلاك تستعجل..؟؟
راكان\عندي سفرة مهمة بعد العيد عشان الشغل وخاطري أخذ زوجتي معي..
علي بتأييد\من حقك ياراكان..
أبوعلي\بما أن البنت موافقة على الزواج فماضنتي موعد العرس بيغير شيء..
الله يبارك لكم يا ولدي..وأنا بأقول لهم يجهزون حالهم قبل العيد..
راكان\الله يبارك فيك ياعمي..مابقى وقت لازم نجهز للحفل..
ونخلص حجوزات من الحين..
أبوعلي بابتسامة\على القوة يا ابوووك..
علي\مبروك يا أبو الشباب أخيراً بتودع العزوبية..
راكان يبتسم\الله يبارك فيك عقبالك..
علي\هههههههههههههههه مادام معايا القمر مالي ومال النجوم..
ما أبدل أم عبدالله لبى قلبها..
راكان\والنعم في بنت حمد..

وبكذا تم اعلان موعد زواج راكان وغادة خامس أيام عيد الفطر السعيد..
قبل زواج سهى بأربعة أيام...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

ظلت جالسة بمكانها لحتى طلعوا من الاسطبلات وتأكدت من ابتعادهم..
وقفت بتعب وقررت تطلع من الحضيرة ولاترجع لها مرة ثانية..
قربت من الفرس ضمتها وقبلتها على رقبتها..
وبعدها توجهت للمهرة مسحت على شعرها وتأملتها بحزن..
هديل\كنت أدري انه بيجي يوم ويأخذك مني..
سامحيني ياعسولة أنتي ملكه وله الحق يعطيك للي يريد..
غازي\ماهو بس عسولة اللي ملكي..
حتى مالكت عسولة تكون ملكي..

هديل مالفت عليه ولاناظرته..ألتزمت الصمت وأختنقت بالغصة..
حست فيه يفتح باب الحضيرة ويقرب منها..
ركزت نظراتها على عسولة ولاحظت يده اللي يمسح فيها على الفرس..
غازي بهدوء\المهرة لك ومابتصير لغيرك..
حتى لوكانت شوق تبيها ماراح تأخذها..
ماعطيتك اياها عشان أرجع أعطيها غيرك..
هديل ببحة\ما أبى عطاياك..
قفت تبي تطلع بس غازي منعها لما مسك يدها وقربها منه..
غازي\قلتلك من البداية هي لك وأنتي لي..
هديل\وأذكر أني قلتلك مو مصدقتك..
غازي\وأنا قلتلك مافيه شيء من غير مقابل..
سحبت يدها منه وخبتها وراها عشان مايمسكها مرة ثانية..
ابتسم على حركتها وتركها على راحتها..
غازي\بالنسبة للي صار من يومين..الوالدة ماعهدتها تضرب أحد أبداً..
وأنا أنصدمت من ردت فعلها معك..يمكن أنتي نرفزتيها..
أو هي ماتتحمل وجودك..
هديل بسخرية\أمك..وكأن ضربي مايرضيك..
غازي\صدقي أو لاتصدقي مايرضيني..
هديل\وضربك لي؟؟
غازي\قلتلك اشتري سلامتك بس أنتي تعاندي..
هديل بعبرة\الضرب ماهو حل..
غازي بصد\الحل بيدك وأنتي تقدري تنهي كل هذا..
هديل بحسرة\أنسى هلي..
غازي\وتتقبلي حياتك معي..
هديل\المعذرة لو صدمتك بقراري..
بس أنت ماتنحط بالميزان مع أهلي..
غازي\أنا خيرتك وأنتي اختاري..
هديل\المهم لاتنتظر مني أرجع الاسطبلات مرة ثانية..
ولا اهتم في خيولك..
غازي\لاتقرري بتهور..بكره تخسري عسولة..
هديل\ما أقدر أخسر شيء أنا ماملكته..
غازي\وتقدري تتركيها..؟؟
هديل\تركت هلي من قبل..وهذا يعني اني اقدر اتركها..
غازي\براحتك اهمليها أو اهتمي فيها..
هي مهرتك وماراح أسمح لأحد يقرب منها غيرك أنتي..
هديل\تهددني فيها؟؟
غازي\ما أهددك بس ماراح يقرب منها احد من العمال ولا يهتموا فيها..
وان هانت عليك اتركيها تموت..
هديل\لو رفضت ألحين بتضربني؟؟
غازي\لا..
هديل\بتعصب؟؟
غازي يبتسم\لا..
هديل\يكون بعلمك اذا أنا قررت أرجع هنا وأهتم فيها..
مو عشانك أو عشان خايفة منك..بس عشان عسولة..
غازي يهز راسه موافق على كلامها..
وصلت لباب الحضيرة تبي تطلع بس رجعت لفت عليه ولاحظت نظراته الغريبة..
اللي يناظرها فيها بأوقات نادرة..
هديل\وترى أختك أبد ماعندها ذوق..قالت عسولة مو حلو..
عاد من زين اسمها المعفن..
طلعت قبل لايرد عليها بس سمعت ضحكته وهي طالعة..
وأدركت انها أول مرة تسمعه يضحك..
الحمدلله يارب طلع يعرف يضحك متخلـــــــــــف..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

غادة بضيق\والله شكلي يفشل..
سارة\هههههههههههههههه الا يهبل..
غادة طنشتها ولا ردت عليها ..والبنات ضحكوا على سارة..
سارة\يامال الناقة اللي ترفسك يا غويد ضحكتيهم علي..
سهى\صراحة غدووو معك حق..لو منك ماأزور بيت زوجي قبل زواجي بشهر..
غادة توقف\بدت عروس النحس تعاير..بأروح بيتنا..
نورة\هههههههههه ماعيك منهم أنتي جاية تزوريني أنا..
غادة بنظرات نص عين\لبى الذرابة..ماعمرهم بيصيرون مثلك يا النوري..
سارة\وخزياااه جاية بيت رجلها قبل العرس بشهر وخزياااه..
غادة\أنتي كلي تبن وانطمي..
نورة\أدري يا غدوو لو ماكنت نفاس ماجيتي..بس هم يبون يهبلون فيك..
غادة\فديتك يا الغالية ماهان علي ماأزورك..بأتصل بعلي يمرني..
سارة\وليش تكلفين عليه ركون يوصلك..
غادة توقف\يا الله بنات أشوفكم على خير..
سهى\انتظري حتى يجي علي..
غادة بقهر\لو البعير هذي كافيتني لسانها كأن انا بخير..
سارة مفجوعة\أنا بعير؟؟؟!!
غادة\الحمدلله عرفت نفسها..مع السلامة..
طلعت من الغرفة بسرعة قبل لاتمسكها سارة..
نزلت الدرج ركض بس تفركشت وطاحت من سبع درجات..
سارة شهقت وركضت لغادة اللي كانت تصرخ من الألم..
سارة تحاول ترفعها\بسم الله عليك غادة صار فيك شيء؟؟
غادة بألم\آآآه رجلي رجلي تعورني..
سارة\ياربي وش السواة لايكون مكسورة..؟؟
غادة\آآآآآآه سارة رجلي..
سارة بصراخ\سهــــــــــــى..يومــــه يومـه
سهى نزلت لهم ركض..بعد ماسمعت صراخ سارة..
سهى\سارة عساك الوجع وش سويتي في البنت؟؟
سارة\شوفي أبوي وينه خلينا نوديها المستشفى يمكن أرجولها مكسورة..
واحد من عيال سارة دخل الصالة يصارخ وينشر الخبر..
راكان\وش تقول يا السكني؟؟
حسن\أقولك خالة غادة ماتت..
خرج من الصالة يركض بعد ما ابلش خاله..
راكان طلع من الصالة وسمع الضجة وصراخ البنات..
توجه ل الدرج بسرعة وشاف خواته جالسين ووحدة ماعرفها كانت مسدوحة..
راكان بصدمة\وش فيكم؟؟عسى ماشر؟؟
سارة\اا ه هذي غادة طاحت من الدرج واظن رجلها مكسورة ماتقدر تحركها..
لف بوجهه عنهم\طيب هاتوها السيارة أنا أوديها المستشفى بسرعة..
قرب السيارة من الباب وشاف سارة وسهى خرجون غادة ل السيارة..
فتح الباب الخلفي لهم..ثم دخلت سارة وغادة وتوجهوا للمستشفى..
كانت غادة تتألم بس تكتم صوتها ماتبيه يسمعها..
راكان بحدة\كيف طاحت؟؟
سارة\زلقت رجلها وطاحت..
راكان بعصبية\من الله يعني زلقت رجلها..
غادة انقهرت من نبرة صوته وحدته في الكلام..
أستاهل لو ظليت لحتى يجي علي يوديني أحسن من تفضله..
سارة\اذكر اله ليش معصب؟؟
وقف السيارة ونزل طلب كرسي متحرك جلست غادة عليه وهو دفها ودخلها المستشفى..
كانت سارة تمشي قريب منهم..
بينما كانت غادة ذايبة بملابسها من الخجل..
وتتحسب على سارة وراكان..
تم الكشف عليها ومعاينتها..
الطبيب طمنهم بان رجلها ماكانت مكسورة ولكنها بحاجة لوضع الجبس..
لأن العظم كان على وشك ينكسر..

استغرب راكان من شكل وجه الدكتور اللي ماكان يبشر بالخير..
راكان\طمني يادكتور كيف حالها ألحين..
الدكتور\أنت زوجها؟؟
راكان بابتسامة خفية\ايه أنا زوجها..
الدكتور\تفضل معي لوسمحت..
راكان مشى مع الدكتور للمكتب..وهو يفكر وش ممكن يكون في غادة..
لأن مافي باله الا أن رجلها مكسورة وبس..
الدكتور\الحمدلله حالتها زينة ألحين..
بس هي أجهضت الطفل..
راكان وقف مبهـــــــــــــوت من كلام الدكتور..
وينتظر منه يكرر كلامه..
راكان\نعم؟؟
الدكتور\ماكنت تدري ان المدام حامل.؟؟
راكان\أي مدام؟؟
الدكتور\زوجتك..
راكان\لازوجتي مو حامل..
الدكتور\يمكن ماعندكم علم بحملها لأنها توها داخلة الثاني..
راكان\زوجتي مو حامل يمكن ملخبط با الفحص أو شيء..
الدكتور\مو زوجتك هي غادة الجاسم؟؟
راكان مارد عليه ماكان يتحرك منه الا صدره اللي يرتفع وينزل من شدة الضيق..
أو عيونه اللي تحرق من تناظره..
طلع من المستشفى بسرعة البرق واتصل على علي..
راكان\تعال وخذ ..اختك من المستشفى..
قفل الخط وقفل جواله ومسك خط الشرقية..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛

كانت تدوور بغرفتها من شدة الألم اللي بأسنانها مو قادرة تتحمل..
هذي ثالثة ليلة وهي تعاني من نفس الألم..
حتى راسها وأذونها تضرب عليها بقوووة..
فتحت الباب ناوية تروح للقصر وتطلب من ماريا مسكن..
بس أول ماعتبت على الدرجات تبع الملحق..
شافتهم مجتمعين بالحديقة سمعت صوت سواليفهم وضحكهم..
كانوا مسوين باربكيو وكان غازي واقف على الفحم..
شوق قريب منه ومعها غازي الصغير..
أمه ورشا كانوا ع الطاولة..وماريا تجهز الطاولة للعشاء..
من دون احساس نزلت دموعها..
مع ان الألم كان لايحتمل بس مابكت منه..
الا أن شوفتهم على ها الحال مجتمعين ومبسوطين..
وكأنها غير موجودة..وكأنهم مايطعنوها بكل لحظة..
رغم قسوتهم وحقدهم...الا ان فيه مكان في قلوبهم للفرح..
طيب وأنا مايحق لي أفرح مثلهم..
مايحق لي اكون مع هلي وانبسط معهم..
جلست على الدرجة الثانية وماشالت نظرها من عليهم..
حطت يدها على خدها كتخفيف لوجع السن..
ماني حسودة بس أبي مثلهم..
طال فيها الوقت وهي تراقبهم..
جلسوا ع الطاولة وبدوء في الأكل
بس غازي واقف بعيد عنهم و كان يناظر باتجاه الملحق..
تجمدت بمكانها هي تدري انه مايقدر يشوفها لأنها في مكان مظلم..
بس بنفس الوقت شكت بأنها مرئية للجميع..
لا لا ما أبيهم يشوفوني كذا..
ما أبيه يحس بانكساري..
وقفت بسرعة ورجعت لغرفتها..حالفة ماتاخذ مسكن يهدي ألمها..
والله وجع السن أهون من هالطعنة المسنــــــــــونة..

وعلى ساعات الفجر ماعاد قدرت تتحمل أكثر..
طلعت من الملحق ودخلت القصر من باب المطبخ..
توجهت لغرفة ماريا دقت الباب ودخلت..
كانت نايمة ماقدرت تصحيها خرجت وجلست بالمطبخ تنتظر متى تصحى..
بعد ساعتين دخلت ماريا المطبخ وانصدمت من تواجد هديل..
ماريا\صباح الخير..مالأمر عزيزتي؟؟
هديل\ماريا أرجوكي أعطني مسكن سني يولمني..
ماريا\آآوه ياعزيزتي لماذا لم تخبريني من قبل..
كنت سأخذك الى الطبيب..
هديل\اريد مسكن فقط لم أنم من ثلاث ليال..
ماريا\حسناً سأحضره ياصغيرتي..
خذت المسكن ومن التعب ماقدرت ترجع لملحق..
دخلت بالغرفة اللي كانت تنام فيها صوفي ونامت فيها..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛

عذبوني ياعلي وحالي خطير ..

فارد الذرعان مكسور الظهر..

لي عليهم يوم خلوني كسير ..

اصفق الخدين واشهق بالصدر,,

علي\والله يومه ضاق صدري منه طول اليوم وأنا افكر فيه..
الجدة\أضغاث أحلام يا أمك لا تفكر فيها..
علي\أنقطع قلبي عليها يومه والله اني مشتاق لها..
ابوعلي\منهي اللي أنت مشتاق لها..؟؟
أم علي\لايكون أم عبدالله توها رايحة الصباح ما امداك..
علي\هههههههههههههه فديت الطاري..
ابوعلي\يا ها الولد عليك حب لمرتك ماحبيته أنا أمك..
علي\أفا يوبه لو اني مكانك ماقلت هالكلام وزوجتي موجودة..
أم علي\الله يحفظه لي أدري بقلبه..
الجدة حمقت\ياوجه استح..
الكل ضحك على ام علي اللي فشلتها الجدة..
علي\الله يسعدك يومه فشلتي أمي..
أم علي\لو سلمتنا من شوقك لمرتك كان انا سالمة الحين..
علي\صح اني مشتاق لها بس ماكنت أتكلم عنها..
أبوعلي\أجل من تتكلم عنه؟؟
علي\عن المرحومة..
أبوعلي بهت أما ام علي قرت سورة الفاتحة واستغفرت..
الجدة\الله يرحمها سكر السيرة ياولدي..
أبوعلي\ليش وشهي السيرة؟؟
علي\مابه سيرة يوبه..أنا حلمت بهديل وضقت من الحلم..
أبوعلي وقف وجلس قريب من ولده وسأله بكل خوف..
ابوعلي بلهفة\كيف شفتها وشهو حالها؟؟
علي\شفتها بخير وماعليها خلاف..
ابوعلي\سألتك بالله العظيم قلي الحلم ولاتكذب علي..
علي بقهر\يوبه وليش تحلفني الله يسامحك؟؟؟
ابوعلي\تكفى ياعلي تكلم..
علي\لاحول ولاقوة الا بالله..
حلمت فيها تبكي وتبني بالرمل بيوت..
وتناديك أنت وعمي علي..أنا اصرخ لها وارد عليها..
وهي تقول طولت الغيبة يا أبوعلي..
وتردد كلمات كثيرة أغلبها عن انها تتوجع وتعبانة..
أم علي شهقت وهي تبكي\ياقلبي يابنتي..تصدق لها ياحسين تصدق لها ياعلي..
علي يضم امه\يومه صلي على النبي هذا حلم من الشيطان..
الجدة\لاتفكروا الا بالخير..ادعوا لها وتصدقوا والله رئووف رحيم..
ابوعلي وقف وطلع من البيت بكبره ومشى في الشارع من غير مايوعى على نفسه..
ياروح أبوك ياهديل وش اللي صايرن فيك..
وش اللي تبنينه بالرمل وش اللي بعدك ترتجينه مني..
ترتجين الرجوع..
واللي يأخذه الموت يرده..خذاك يا ابوي وماظنتي يردك..
والله أن تظلين حسرة بقلبي لين أموت..
حسبي الله عليه وعلينا..
حسبي الله ونعم الوكيل على ابوك اللي فرط فيك..
دخل المسجد صلى ركعتين لتحية المسجد وبدء يقراء القران عل وعسى يطمن الله باله..
اللهم كما رددت يوسف على يعقوب..رد لي ابنتي يا أرحم الرحمين..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛

غازي دخل المطبخ وهو يدور بعيونه عليها..
غازي\ماريا أين رسل؟؟هل رئيتها اليوم..؟؟
ماريا\يا للمسكينة نعم لقد رأيتها..
انها متعبة جداً كانت تبكي وهي تتألم..
غازي بحدة\وما اللذي يؤلمها؟؟
ماريا\قالت بأنها لم تنم منذ مدة بسبب ألم أسنانها..
غازي بعصبية\وهل اشتكت لكي من قبل؟؟لماذا لم تخبريني؟؟
ماريا\لم تفعل..لم تخبرني الا عندما استيقظت صباحاً..
كانت هنا تنتظرني كي اعطيها مسكناً..
غازي\أين هي؟؟
ماريا\نائمة بالغرفة المجاورة لغرفتي..
توجه غازي لقسم ماريا وفتح الباب..
دخل وماحست عليه..قرب منها ناداها وماردت..
جلس على السرير ورفع خصلاتها من على وجها الشاحب..
ناداها بصوت خافت\رسل..رسل
حركت رأسها فتحت عيونها بتعب..ناظرت فيه بلاوعي..
مسح على جبينها..وأول ماحست بلمسته بعدت عنه وجلست..
هديل ترفع شعرها وتلفه بشكل سريع وبارتباك..
مدت يدها لحجابها لكن هو سحبه قبلها..
هديل\خير وش تبي؟؟
غازي بحدة\أنتي اللي وش تبين؟؟
هديل\ما أبي منك شيء..
غازي بغضب\ولا تبين الطبيب؟؟
هديل\شكراً جربت طبك من قبل..ماعجبني..
غازي\أشوفك معصبة..
هديل بقهر\مالك دخل تدخل هنا وانا نايمة..
والحين عطني احجابي..
غازي\وش اللي يعورك؟؟
هديل\روحي منقرفة منك ومن أهلك..
غازي\وغيرها..؟؟
هديل\ولاشيء..
دفته يبعد عنها وقفت بس هو مسكها بسرعة..
سدحها بحضنه وقرب وجها منه..
حط يده على خدودها وفتح فمها بالقوة..
غازي\هششش ولا كلمة أي سن يعورك..
هديل حاولت تفلت من يدينه بس هو ثبتها أكثر..
سحبت وجها من يده بس ماقدرت تشيل نفسها من حضنه
هديل\اتركنــــــــي اتركني..
غازي يناظر بعيونها\الى هالدرجة..
تتحملي الألم وماتنامي وتظلي سهرانة تعاني..
أهون من انك تقوليلي أوديك الطبيب..
هديل والدموع بعيونها\ايـــــــــــه اهون..
غازي\وش اللي راح تستفيديه من عنادك..
هديل بعبرة\أعاقب نفسي..
غازي باستنكار\وش اللي سويتيه عشان تتعاقبي عليه؟؟
هديل ودمعتها طفرت من عينها\الجواب عندك ماهو عندي..
رفعها من حضنه بخفة وجلسها جنبة ع السرير..
حطت يدينها على وجها وهو وقف وقبل لايطلع..
غازي\أنتظرك بالسيارة فيه طبيب أسنان قريب من هنا..
خرج وهي لمت نفسها وبكت بصوت خافت..
دخلت عندها ماريا هدتها وساعدتها تلبس حجابها..
ماريا\ماكان لكي أن تنتظري طوال هذا الوقت..
لو أنك أخبرتيني ماكنتي تبكي من الألم الآن..
هديل بضيق\ما أبيـه يلمسني ماأبيــــــــــــــه..
يقهرني يقهرني مـــــــــــوت..
الله لايسامحه مايحقله مـــــــــايحق له..

دخلت الحمام غسلت وجها وهي تبكي من القهر والألم بنفس الوقت..
لبست حجابها وثبتته عليها..
كانت تبي تعاند وماتروح معه..بس هي تدري انها الخسرانة الوحيدة..
مافيه غيرها راح يتألم ويتوجع..
طلعت من القصر كان في السيارة ينتظرها مثل ماقال لها..
فتحت الباب وجلست جنبه من دون ماتنطق بحرف..
حرك السيارة بصمت وطلعوا من المزرعة..

صحيح هذي ثاني مرة تطلع من المزرعة بس هالمرة ماكانت مرعوبة منه..
وخايفة من ردت فعله مثل المرة الأولى..
لأنه هو اللي مخرجها مو صوفي..
الله يذكرك بالخير ياصوفي..ليتني هجيت معك..
طول الطريق والصمت هو سيد الموقف كانت مركزة عيونها على يدينها..
ما همتها المناظر الممتدة قدامها..
وكأنها كل يوم تشوفها..في هاللحظة كانت محتقرة كل شيء..
وربما كارهة كل شيء..
التفت عليه لما سمعته يكلمها..
غازي\فيه طبيب هنا..اذا مالقينه بنروح المدينة..
ماردت عليه..
وقف السيارة نزل وانتظرها لحتى نزلت ووقف جنبها..
مسك يدها مشى وهي جنبه..
لما دخلوا طلب الدكتور ومن حسن الحظ انه كان موجود..
ملى استمارة المريضة وقدمها للاستقبال..
اضطروا ينتظرون لحتى ينتهي الدكتور من المراجع اللي عنده..
وبكذا جلسوا جنب بعض في الانتظار..
كانت تبي تجلس بعيد عنه بس هو شد على يدها وجلسها جنبه..
هديل\ترى مافي بالي اهرب الحين..
غازي\ما أضمنك..
سكتت عنه بقهر ولفت وجها عنه..
طلبت الممرضة منها الدخول عند الطبيب..
كانت خايفة ماتبى تدخل لوحدها..
ناظرت فيه بتردد..
هديل\ادخل لحالي؟؟
غازي\هذي القوانين..
هديل\لا ما ابى ادخل لحالي..
غازي\لأبوا قوانينهم ماتدخلين لحالك..
سحبها معه وهي مقهووورة منه..
يعني كان ينتظرني اقوله ادخل معي..وهو بالاساس بيدخل..
ليتك تجلس ع الكرسي ويخلع كل ضروسك يا الســـــــــوسة..

لما جلست ع الكرسي رجع لها الخوف المزمن من طبيب الأسنان..
قرب منها الدكتور وطلب منها تفتح فمها بس هي هزت رأسها بالنفي..
استغرب منها وناظر في غازي اللي قرب منهم مستغرب من تصرفها..
كانت مسدوحة على الكرسي والنور مسلط على وجها...

غازي\وش فيك؟؟
هديل بخوف\خلاص صحت أسناني ماعاد يحتاج..
غازي بابتسامة\تلعبين علي..افتحي فمك بالطيب وخلي الدكتور يكمل شغله..
هديل\بس هو وش بيسوي يعني..يخلعه..
غازي\أول يشوف وش المشكلة بسنك وبعدين يقرر..
هديل\بس انا ما اتحمل البنج كثير..
غازي\بطلي كذب افتحي فمك خليه يشوف شغله..

بعد عنها وقال ل الدكتور يعالجها..
فتحت فمها بخوف وهي تقراء المعوذات..
الدكتور قرر يقطع أعصاب السن بعد ماضربها ابرة بنج..
بعد فترة اعلن الطبيب انتهاء عمله معها..
طلب منها الوقوف ببطء ..
ابتعد عنها وكتب في ورقة المسكنات اللي راح تضطر تستعملها هالفترة..
كان يتكلم مع غازي لما وقفت بخمول وتعب..
كانت تحس بدوخة وعدم تركيز في شيء..
مشت بصعوبة تمسكت بغازي وطاحت عند أرجوله مغمي عليها...

دانه السعودية
09-05-2011, 02:12 AM
البارت الثالث والعشرون...


الصداقة..
هل تدرك كم أتعذب بصداقتك؟!
هل تدرك أنني لو ملكت حرية الاختيار لترددت طويلا قبل أن أدخل عالمك المزدحم صديقاً؟
أنت متعب .. وصداقتك متعبة .. وأنا أنتقل من تعب إلى تعب..
أنت متعب لأنك تصر على أن تكون أنت وحدك في عالم لا يعترف إلا بملايين النسخ المتكررة ..
وأنت متعب لأنك تستطيع ، دون أدنى مجهود ، أن تكون ساذجاً كملاح عجوز وعميقاً كفيلسوف محنّط..
وأنت متعب لأنك لا تثير في أحد أية مشاعر محايدة ..
لا تثير سوى الإعجاب الجارف أو الكره العميق أو الغيرة المتأججة..
وصداقتك متعبة ..
ذلك لأنك تمنح و لا تأخذ .. تزور ولا تزار..
تسأل ولا تتوقع أن يسأل عنها أحد..
صداقتك تعطي لوجه الله لا تريد جزاءً ولا شكوراً..
وأجيء أنا ، بعد هذا كله ، لأضيف تعبي إلى رصيد التعب المتراكم..
أُتعب نفسي وأتعبك عندما أحمل كل آلامك وأدفنها خنجراً مسموماً صغيراً في صدري..
أتعب نفسي وأتعبك عندما أخوض معك كل معاركك ..
حروبك الحقيقية ومغامراتك مع طواحين الهواء..
أتعب نفسي وأتعبك عندما أتصور الوجود بدونك..
ويذوق (( كلانا ثكل صاحبه قدماً ))..
ولكن!
عندما أعود إلى صندوقي السحري وأتأمل ما أملكه من كنوز الدنيا الفانية ..
أجد لؤلؤة بيضاء فريدة يخطف بريقها الأبصار..
أتعرف ما اسمها؟!
اسمها الصداقة .. أيها الصديق!


المرحوم غازي القصيبي,,,

بعد عنها وقال ل الدكتور يعالجها..
فتحت فمها بخوف وهي تقراء المعوذات..
الدكتور قرر يقطع أعصاب السن بعد ماضربها ابرة بنج..
بعد فترة اعلن الطبيب انتهاء عمله معها..
طلب منها الوقوف ببطء ..
ابتعد عنها وكتب في ورقة المسكنات اللي راح تضطر تستعملها هالفترة..
كان يتكلم مع غازي لما وقفت بخمول وتعب..
كانت تحس بدوخة وعدم تركيز في شيء..
مشت بصعوبة تمسكت بغازي وطاحت عند أرجوله مغمي عليها...
نزل لها بسرعة ورفعها عن الأرض سدحها على الكنبة..
غازي\بسم الله عليك..وش صارلك؟؟
رفع أرجولها لأنه أدرك اللي صار فيها بسبب البنج..
هي حذرته بس هو ماصدقها وفسر كلامها من الخوف بس..
خفف حجابها من عليها ومسح على وجها با الماء..
كان الدكتور يتكلم بس غازي ما عطاه اهتمام..
فتحت عيونها ورجعت تسكرهم حست بيده تضغط على يدها..
حاولت تتكلم بس تحس بثقل في لسانها ومو قادرة تحكي..
بعد دقايق فتحت عيونها مرة ثانية وكان قريــــــب منها..
رفعت يدها بشكل آلي وحطتها على صدرها..
بعد عنها شوي وهو مقدر حركتها..
غازي\كيفك ألحين..بعدك تحسي بدوخة؟؟
هديل بصوت خافت\ايـه..
غازي\هذا من البنج لاتخافين مافيه شيء..
هديل\قلتلك..
غازي\حسبتك تتكلمي من الخوف..تحسين بعوار في اسنانك؟؟
هديل\لا..
غازي وقف ومد يدينه يوقفها..جات بتبعد عنه لاكنه حاوط كتوفها بيده..
وأخذ الوصفة من الطبيب وطلعها من المركز بعد ماصرف علاجها من الصدلية..
هديل\ارفع يدك خلاص..
غازي\ولاكلمة..يا الله ع السيارة..
هديل بسخرية\لا باهرب..
غازي ثبتها على السيارة وقرب منها مـــــــــرة..
غازي\هذي ثاني مرة تذكري الهرب اليوم..
اذا سمعتها مرة ثالثة تحملي اللي بيجيك..
هديل حطت يدها على صدره تحاول تبعده عنها..
هديل\وجع ابعد عني..ابــــــعد..
غازي يقرب منها أكثر\تدرين الدكتور هاوشني بعد ما فقدتي وعيك..
هديل\ليته ضربك..
غازي بخبث\قال يمكن تكونين حــــــــــامل وانا ماادري والبنج يكون أذاك..
هديل شهقت برعب وعيونها في عيونه ونظراته الخبيثة تتأملها..
هديل كورت يدها وضربته على بطنه بكل قوتها..
غازي كتم ضحكته ويده على مكان ضربتها\هو قال ماهو أنا..
هديل دفته عنها\ينقال قولك و قوله الشايب المخرف..
يصلح نظاراته أول بعدين يتفلسف جعلك الماحي أنت واياه..
دخلت السيارة وقفلت الباب بعصبية..
الله يجلطك جلطتني حتى وأنا تعبانة..
غازي جلس جنبها وهو يحاول مايضحك على شكلها ولون وجها اللي كان أحــــــــــمر من الاحراج..
غازي\احـــم نروح المزرعة أو تحبين نتمشى..؟؟
هديل وهي لافة بوجها عنه\ما أبي منك شيء..
غازي\طيب ناظريني..وش رأيك نصير أصدقاء..؟؟
هديل\ما أظنك تعرف وش تكون الصداقة..
غازي\اذا ما أعرف أتعلم..
طنشته ولا ردت عليه..تحس روحها مخنوقة من الخجل..والقهر بنفس الوقت..
قال لا أكون حامل..لعلك تحمل همي يا الخبل..
مشى بالسيارة وتوجهوا ل المزرعة تمنت لو قالت انها ماتبي ترجع..
وتظل برا هالمكان لوقت أطول..تنهدت بضيق أول مادخلوا المزرعة..
غازي بعصبية\اكرهي هالمكان قد ماتقدري راح يظل ملاذك لزمن طــــــــــــــويل..
نزلت من السيارة بسرعة وهي مقهورة منه ومن نفسها..
هديل\عساك تتغرب ولا تلقى بلاد تضمك..
سكرت الباب بقوة وتوجهت للملحق..ما أمداها تقفل الباب لأنه دخل معها..
مسك يدها بعصبية وسحبها لداخل الملحق..سحبت يدها منه وضربته على صدره..
غازي\مهما حقدتي وتمنيتي ظلي تذكري مالك غيري ..
هديل بقهر\الله ياخذ الحاجة يوم ذلتني لك وخلتني أقبل معروفك..
غازي قربها منه وضغط على خدودها بقسوة وهو مسندها على يده الثانية..
غازي\مـــــــــــالك غيري..وراح تظلي طول عمرك معي وتحت يدي..
انسي الهرب والرجوع لديار نستك ودفنتك بالتراب..
ارضي بحياتك معي وانسي الماضي..
ماقدرت تبعد يده عنها زاد الألم بأسنانها من ضغطه عليها..
حطت يدها على يده كمحاولة لتخفيف شده عليها..
ترك وجها ورفعها من بين يدينه..وقفها وبعد عنها..
مشى يبي يطلع من الملحق بس التفت ..
غازي\هذي مسكنات الألم تستخدمينها يومين بس..
وبعدها راح أخذ الحبوب منك..
ماردت عليه ولا اهتمت لتهديده..كانت تفرك خدودها من بعد شده عليها..
غازي\قبل لا أنسى لازم تعرفين..
رفعت عيونها الحاقدة عليه..
غازي\رمضان كريم..
تجمدت عظامها واحتارت من اللي سمعته..اعتقدت انها تتوهم..
هديل\كـ ..كيف مـ متى...؟؟
غازي\بكره أول يوم..
هديل بعدم تصديق\بــ بكره رمضان؟؟
غازي\ايه بكره رمضان..الله يبلغنا صيامه..
طلع وتركها واقفة تنكر وتنكر ان شهر رمضان يبداء بكره..
كيف أقضيه من دون اهلي..ومع مين أقضيه..
ليش جاء وانا هنا..ليش تأخر أبوي..
لا ما أبى اقضي الشهر معه..
هو معه أهله وكلهم مع بعض..وأنا أظل لحالي..
يعني حتى فرحتي بشهر رمضان يسرقها مني..
يعني أصوم لوحدي..
طال فيها التفكير وتقليب الحال..
وكل ماطرى في بالها انها لوحدها..
زادت في الخوف والبكاء..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كانت جالسة على سجادتها تدعي بالرحمة للبنت الميتة..
وتدعي بالهداية والرجوع للولد المسافر..
آآآآه ياتوئمي الله ماجمعكم بحضني من زمــــــــــان..

كانت دموعها ساكنة بعينها..مهما ابتسمت أو تناست..
تظل لمعة الحزن مرسومة فيها..
هذا قلب الأم ماينسى الضنا..
مؤمنة بحكمة الله..مؤمنة بالموت والقدر..
لم تعترض لم تسب الدهر..
ولكنها تحزن..
والحزن لا يعرف الرحيل أبداً..
وأشد الحزن..
هو اللذي يصاحب الموت..
فبعد أن يموت ذاك الغالي..
تقف حياتنا..تذبل أرواحنا..
نعيش لأنه مقدر لنا أن نعيش..
نتحرك..نعمل..نستمر..
ولكن نبقى سجناء الذكرى..
نعم الذكرى..
فهي الجسر الوحيد اللذي يجمعنا معهم..
أحبتنا من يسكنون العالم الآخر..
فالحنين اليهم يقودنا لذاك الجسر..
الذكرى’’’

دخلت غادة الغرفة بسرعة وقفلت الباب..
غادة\يومــــــــه يومــــــــــــه..
أم علي\يابنتي وش فيك..خفي على أرجولك لاتكسريها..
ناسية أن زواجك بعد العيد..
غادة تبتسم\ماعليك من أرجولي ألحين..عندي لك مفاجئة..
قبل لا تكمل كلامها دخل محمد الغرفة وانصدم من وجود غادة..
محمد\بسم الله..أمداك يا السكنية تطلعي الدرج أنتي وجبسك؟؟
ام علي\ياولد لا تنظل أختك..
غادة\ايه لا تنظلني..وبعدين أخرج أبى أمي بسالفة..
محمد\تعقبين أخرجي أنتي..عندي كلام أبى أقوله لأمي..
غادة\قل لها بعدين ألحين أخرج..
محمد\وش كلامك؟؟
غادة\قلي أول أنت وش موضوعك؟؟
محمد بنظرات شك\لايكون تبين تعلمينها عن....؟؟
غادة\لايكون موضوعك عن.....
أم علي\يامال الصلاح أنت وهي..وش عن هذا..تكلموا ولا طسوا..
غادة\يومه أبي البشارة..
محمد حط يده على فم غادة ومنعها من الكلام..
أم علي\محمد أترك أختك وش بلاك؟؟
محمد\لا أنا اللي بأعلمك..
عضته غادة على يده بس هو ثبتها ومنعها من الكلام..
أم علي\لاتعلمني ولا هي تعلمني..اخرجوا من عندي..
محمد\لازم تعرفين يالغالية..هادي أخوي بيجي بكره السعودية..
أم علي بفرح\وعزة الله يامحمد لاتكذب علي..
محمد\والله يومه هو كلمني وقالي..
وهذي السكنية سمعت الخبر ونشرته..
ام علي\هادي بيرجع؟؟
محمد\ان شاء الله يومه بكره الوصول ..
ام علي\يالله لك الحمد ولك الشكر..لك الحمد ياربي ياحبيبي..
والله اني تمنيته يقضي الشهر معنا..ماحبيته يقضيه لحاله..
غادة وهي تضرب محمد\الحمدلله يومه..الملك سمح للمبتعثين بأخذ شهر رمضان اجازة..
ام علي\عسى عمره طويـــــــــل عسى ربي يحفظه ويخليه..
يوم رجعلي ولدي وحس بشوقي له..
محمد\اللهم آآآآمين..
غادة\بأروح أعلم جدتي..
محمد يمسكها ويسدحها على الأرض وهي تصارخ..
غادة\محمد حرام عليك ما أعرف أوقف بسبب الجبس..
محمد\أحسن خليك مريحة بأروح أعلم عسوولة وراجع أقوومك..
خرج محمد من الغرفة وغادة تناديه بس مارد عليها..
غادة\يومه ساعديني..
أم علي تضحك عليها\ههههههههههههههه دواك يالملقوفة..
غادة\يومه ولدك بيكسرني وأنا وراي زواج..
أم علي تجلس على الأرض جنب غادة وتحط راس بنتها في حضنها..
أم علي\يعني رضيتي بموعد العرس..؟؟
غادة\رأيي ماعاد يهم ألحين..أبوي عطاهم كلمة..
أم علي\ليه أحسك زعلانة؟؟
غادة\أكذب عليك لو قلتلك اني مرتاحة..
مدري ليش أحس بالضيق وكارهة الزواج..
أم علي\اصدقيني القول ياغادة..أنتي تبين راكان؟؟
غادة\كنت من زمـان..بس ألحين ماظنتي..
أم علي\وش اللي مضايقك فيه؟؟
غادة\ماهو منه يومه..الله يشهد ماشفت منه شيء شين..
البلاء مني أنا..أنا ما أبيه..ماهو نصيبي..
أم علي\لا أنتي ولا أنا اللي نحدد النصيب ومن يكون..
هذا علمه عند رب العالمين..واذا كان راكان ماهو بنصيبك..
فما بتعيشون مع بعض ولا بتحبون بعض..
غادة\الله كريم..واللي كاتبه ربي بيصير..

والله ماني راضية بها الزواج ولا بطاريه..
كل ماتذكرت اني بأنزف لراكان اختنق صدري..
يمكن هو ماكان يحب هديل مثل ماقالت سارة..
بس هديل وش كان موقفها منه..
أكيد فكرت فيه وتخيلت انه زوجها..
كله من سارة ومني انا بعد..
كان المفروض أحذر سارة ماتعلق هديل براكان..
كان المفروض أحميها من خيال كاذب..
بس كل هذا الكلام مايفيد..مايفيد لأن هديل ماتت..
والأكيد انها رسمت حياتها مع راكان..
الله يسامحك ياسارة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛

سارة\عساني ما افقد طلتك ولا شوفك يا الغالي..
احسب حسابك تتسحر عندي الليلة..
راكان بحدة\قفلي الباب وتعالي..
سارة خافت من شكله..ومن نبرة صوته..
جلست قريب منه وهي تترقب كل كلمة بيقولها..
سارة\راكان وش فيك؟؟متى رجعت؟؟
راكان\توني واصل..
سارة\الحمدلله على السلامة..
راكان\بنت عمك متى آخر مرة شفتيها؟؟
سارة\غادة؟؟
راكان بغضب\وفيه غيرها الزفت..؟
سارة\راكان وش فيك عليها..وليش معصب؟؟
راكان\انكتمي وردي على سؤالي متى آخر مرة شفتيها..؟؟
سارة\أخر مرة شفتها بالمستشفى..لما جاء علي وصلوني البيت..
وبعدين راحوا على بيتهم..
راكان\أبيك توصلين لها الكلام..بعد الزواج تنسى الوظيفة..
سارة\كيــــــــــف..راكان أنت من جد تتكلم؟؟
راكان واقف بعصبية\وظيفة تكنسلها..
سارة\ماراح توافق..
راكان\غصب عليها..
سارة\يا أخوي وش فيك..صل على النبي..وشهو له كل هالتعصيب..؟؟
راكان\اللهم صلي على محمد..كلامي يوصلها..
سارة\وانا قلتلك ماراح توافق..
راكان\بتوافق..
سارة\أنا مو فاهمتك..
راكان\مافيه شيء تفهمينه..
سارة\راكان ليش معصب كذا؟؟
راكان\لأن ... لأنكم ..وش تبيني أقـــــول وش أقووول؟؟
سارة تمسك يده وتجلسه على الكنبة..
سارة\بسم الله عليك..ياأخوي خاف على نفسك..خاف على قلبك من العصبية..
وش اللي مكدرك ومضيق خلقك..
راكان\بنت عمك..
سارة\وغادة وش فيها؟؟وش اللي سوته؟؟
راكان\مـــا أبـــــــــيها..
سارة شهقت\وليش ماتبيها؟؟راكان أنت بنفسك قلتلي أنك تحبها..
راكان بغضب\عسى الموت يحبك ويحبها معك..
وقف وطلع من بيت سارة وهو بحالة عصبية شديدة..
كان يسوق سيارته بسرعة ممنوعة في الأحياء السكنية..
بس ابليس كان يوسوس له بالفكرة الشينة..
و لما يصلي ويرتاح يحسن الظن فيها..
ويقول ممكن يكون غلط طبي..
بس يرجع ويقول الدكتور اكد له على هالشيء..
هو متأكد من بنت عمه ويعرفها ويعرف تربيتها وماتسويها..
بس يناقض نفسه ويقول الشيطان شاطر..
والبنت يمكن انحرفت..
والأدهى من هذا كله أنها غادة..
هي اللي تدور حولها كل هذي الشكوك..
دوامـــــــــــــــــة عايش فيها وأفقدته التحكم بأعصابه...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

كانت في مكتبه تتحرك بشكل سريع تخاف يدخل عليها..
انا ماعاد أتحمل والله قلبي محتاج..
مشتاقة ل الراحة والطمئنينة..
حتى لو ضربني ولو قطعني..
ربي بيكون معي..
كانت تفتش في أدراج المكتب الخاصة فيه..
لقت اللي كانت تبيه ومشتــــــــــــــاقة له خرجته من الصندوق الحافظ له..
سمعت باب المكتب ينفتح وقفت بخوف وخبته ورى ظهرها..
شوق بنظرات شك\أنتي وش تسوين هنا؟؟
هديل\ولا شيء أرتب المكتب..
شوق\ترتبي المكتب؟؟وش مخبية وراك؟؟
هديل\ولاشيء..
شوق بعصبية\طلعي اللي معك..
هديل\صومي وفكيني من شرك..
شوق\يعني ماتبين تطلعين اللي سرقتيه..طيب اوريك
وبصوت عالي صارت شوق تصرخ تنادي على غازي..
وفي لحظات كان غازي وأمه موجودين بالمكتب..
شوق\لقيتها تفتش بمكتبك ولما شافتني خبت شيء ورى ظهرها..
ومو راضية تعلمني وش يكون..
غازي يناظر بهديل\بس أنا متعود أخليها ترتب المكتب وين المشكلة..؟؟
شوق بقهر\هي سرقت شيء أنا متأكدة خلها توريك وش معها..
غازي\ماهي مجبورة توريني اللي معها..يمكن شيء خاص فيها..
شوق\لا مو خاص فيها..هو شيء لك وخذته من مكتبك..
أم غازي\شوق لاتتهميها زور..
شوق\يومه أنا ما اتهمها هي سرقت شيء ومخبيته..شوفيها..
غازي يقرب من هديل ويوقف جنبها وهي تراجعت ولصقت بالجدار..
وشدت على اللي في يدها..
غازي\وش اللي معك؟؟
هديل برجفة\ولا شيء..
غازي\عطيني يدينك..
هديل هزت راسها با النفي..
غازي يمد يدينه\هاتي يدينك..
هديل ناظرت بأمه ولا ردت عليه..
قرب منها وهي شهقت بخوف..
مسكها من كتوفها وبعدها عن الجدار..
ناظر من فوق كتفها وشاف اللي بيدها..
اشتدت يده على ذراعها بقـــــــــــوة..
مد يده وراها وأخذ اللي بيدها..
ناظر بعيونها بغضب..
غازي\لاتحمليني هذا الذنب..
نزلت راسها وهي تكتم العبرة..
هديل\والله أشتقت له..
غازي\يعني من أول ماجيتي هنا؟؟
هديل\أنت أخذت مصحفي ولا رجعته..
غازي بحدة\وليش ماطلبتيه مني..ليش ماقلتي انك تبين القرآن..؟؟
هديل تمسح دمعتها\مــ مم مدري..
غازي\ليش تحمليني هذا الذنب..ماكنت راح أمنعك من القرآن..
ماردت عليه..مسك يدها وحط المصحف عليها..
بعد عنها وسمح لها تمشي..بينما كان الغضب مسيطر عليه..
كانت تدري انه يتمنى لو يضربها..لكن هو صايم وماراح يسويها..
مرت من جنبه بسرعة وكانت بتطلع من المكتب لما سمعت شوق..
شوق بكراهية\لايمسه الا المطهرون..
ظلت واقفة بمكانها ماكان لها ردت فعل..حتى انها ما التفتت عليها..
لكن اللي أجبرها تلتفت صوت الكف اللي شق الصمت..
شوق مصدومة\تضربني ياغازي..
غازي بغضب\وأذبحك ان سمعت مثل هالكلام..
شوق تبكي\لكـــن هي تستــــــ
غازي بصوت عالي\ولا كلمة..اوزني كلامك قبل تنطقينه..
ولا وعزة الله ياشوق مايصير لك طيب..
شوق خافت منه وطلعت من المكتب وهي تركض وتتوعد في هديل..

خافت منه..دائما كانت تخاف بس هالمرة غير..
صح دافع عنها لأنه يدري أنها طاهرة ومافيها من كلام اخته..
بس خافت لأنها شافت قسوته على غيرها..
خافت من عصبيته..ماتمالك نفسه وهو صايم وضرب أخته..
ضمت المصحف بشدة وتراجعت على ورى لما ركز نظراته عليها..
تقدم منها خطوتين لكن يد امه منعته من اكمال طريقه باتجاه هديل..

طلعت من المكتب بسرعة وهي خايفة لا يمسكها ويضربها..
أكيد معصب لأنه ضرب أخته بسببي..
أكيد بيضربني..
قفلت على نفسها ب الملحق وهي تبكي وضامة المصحف..
تماسكت غسلت وجهها صلت ركعتين وبدأت تقراء..
كانت ترتل بصوت مبحوح..
ولما تتمكن منها العبرة كانت تخفت الصوت..
قرئت ثلاثة أجزاء وبعدها اضطرت تقفله لأنه حان وقت الافطار..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

هادي\ترى ماصارت من أول ماجيت وأنتي مسحبتني في الأسواق..
غادة\يعني وش تبيني أسوي مع من أروح؟؟أنت أخوي ملزوم فيني..
هادي\جب ياملزوم فيني لا أكفخك..
غادة\يا أخي اخدمني قبل أتزوج وتتحسر على فراقي..
هادي\ههههههههههه حلوة أتحسر من حلاتك..
غادة\المهم فحط لو سمحت على الفيصلية..
هادي\تهبين ما تدخلينها تبين مكان ثاني من عيوني..
غادة\لا ما ابي الا الفيصلية..هادي خل عقدك لبعدين..
هادي\الفيصلية روحي لها مع محمد أنا لا..
غادة\مالت عليك وعلى محمد..لما قلتله يقول أخوياي مصيفين في الفيصلية..
هادي\هههههههههه والله صادق ما الومه..
غادة\بأقول لأبوي يوديني لها..
هادي\طيب انزلي وانا اركن السيارة وأجيك..
غادة\لا تروح وتخليني أعرفك نذل..
هادي\طسي يا المكسورة..فيه بنت أرجولها مكسورة تنطط بالأسواق..
غادة بقهر\ايه البنت اللي وراها زواج واخوانها سخيفين..
نزلت من السيارة ودخلت المجمع أما هادي راح وركن السيارة في المواقف الخاصة..
ماحبت تظل تنتظره عند البوابة..
كانت تمشي ببطء عشان ما احد يلاحظ عرجها بسبب الجبس..
دخلت محل للعطورات وأختارت مجموعة كاملة..
وأختارت مجموعة مركزة لأمها..
كانت بتطلع لكن عند باب المحل كان فيه شباب واقفين وملتهين بجوالاتهم..
ظلت بالمحل عشر دقايق زيادة تنتظرهم يتحركون لكن ماكان لهم نية..
أتصلت في هادي وطلبت منه يجيها في المحل..
شلفت هادي واقف ويتكلم مع الشباب وطلب منهم يبعدوا عن الباب..
طلعت مع أخوها وتوجهوا ل الدور الثاني كان هاي يتقدم عليها بسبب بطئها في المشي..
وهي تتوعد فيه وهو يضحك عليها..
بس ما أحد منهم لاحظ الشخص اللي يراقب كل حركات غادة..
ويراقب حركات اللي يتبعون غادة..
يعني متقصدة تتأخر في مشيتها ويروح عنها أخوها..
تبي عيال الحرام اللي وراها يكلمونها ويتعرفوا عليها..
هذي وشهي من جنسه ماعندها قلب..ماتخاف..
الأكيد أنها تدري اني راح أعرف كل شيء بعد الزواج..
بس أبداً مو مأثر عليها الوضع..
تبي تصاحب من جديد وتتعارف..
من دون احساس باللي هو يسويه..
توجه ل الشباب اللي يلحقون غادة وبداء فيهم ضرب..
وكردت فعل من الشباب بادروا بضربه..
ألتفتت غادة على صوت الهواش بس ماعرفت أحد منهم..
بعدت عن المكان ولصقت بهادي..
لكن هادي أول ما شاف راكان بين أربعة ويتضارب معهم..
ركض لهم وبدء يضرب مع ولد عمه..
تجمعوا الناس حواليهم وجات الشرطة فرقوهم عن بعض..
راكان يتوعد ويهدد والشباب يصارخون يبون يضربونه لانه هو بدء عليهم..
كانوا الشرطة راح يسحبوهم للمركز لكن تدخل شخص مهم كان متواجد في المول..
وتكفل فيهم وطلب منهم يتركون الشباب هالمرة..
غادة كانت مرعوووبة ومتجمدة على الكرسي..
فز قلبها لما شافت شخص ثوبه معفوس وشماغه طايح على كتفه يقرب منها..
ماكانت مصدقة عيونها هذا الشخص ماكان الا راكان..
راكان\آخر مرة تنزلي أسواق من دون سارة فاهمة؟؟
ماردت عليه ولاهو من تربيتها ترد على شخص غريب عنها..
حتى لو كان ولد عمها وتحت مسمى خطيبها..
وبكره يصير زوجها..
راكان\ولاتدرين بلاش سوق ونفاق..
تركها بعد ماشاف هادي قريب منهم..وصى هادي وقاله يراقب أخته زين..
اللي فهمه هادي ان راكان عصب من الشباب وملاحقتهم لغادة..
ولا كان يدري بالمعنى الحقيقي من كلام راكان..
بينما غادة فقدت رغبتها في التسوق وطلبت من هادي يرجعها البيت..
وكل اللي في بالها معاملة هالشخص لها..
هذي مو معاملة رجل يحب..
هذي معاملة رجل يكره..
يــــــــــــكرهـ ..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

كانت جالسة على الطاولة في المطبخ تناظر الأكل اللي قدامها بجمووود..
ماتحب تأكل في القصر يكفيها القليل وتكون في الملحق فقط..
حاولت تأكل لكن نفسها مارضت الا بكأس ماء وقطعة خبز صغيرة..
مع ان ماريا محضرة أطباق شهية من اللحم والخضار..
وحساء الدجاج..أنواع من المقبلات..
وكل شيء يكون جاهز قبل وقت الافطار..
ماريا كانت تتذمر من تغير أوقات الطعام لكن تعودت عليها..
وجبتين في اليوم افطار وسحور..
أحياناً كانت تساعد ماريا في الطبخ..
وأحيان كانت تمتنع من دخول المطبخ لأنها تشوف أم غازي موجودة فيه..
وهي سرحانة حست بوجود أحد معها في المطبخ..
رفعت راسها بسرعة وبعدها نزلت عيونها..
أم غازي دخلت المطبخ وماكانت تتوقع تشوف أحد فيه..
من شكلها أنصدمت من وجود هديل..
مافكرت من قبل هديل وين تأكل أو مع من..
لأن الأمر مايهمها..ولا يعنيها..
توجهت ل الثلاجة أخذت حبة اسبرين وشربت ماء..
وقفت هديل وكانت راح تطلع من المطبخ لما سمعت أم غازي تكلمها..
أم غازي\كملي أكلك..
هديل ناظرته\الحمدلله..
أم غازي تناظر بأكل هديل وترجع تناظر في هديل..
هديل\تأمرين على شيء؟؟
أم غازي\ممكن بعد الصلاة تجيني في المكتب؟؟
هديل\ان شاء الله..
خرجت من المطبخ وهي تتسأل وش اللي تبيه منها وليش طلبتها..
هاوشت نفسها لانها تفكر..
ماتعبتي من التفكير مهما تسألتي ماراح تعرفي وش تبي..
أكيد شغل أو غثاء..
دخلت غرفتها صلت صلواتها وقرئت من القرآن جزئين..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


رشا تضحك\هههههههههههه أنتي ماتبين أجرك يتم..؟؟
شوق\لااا ان شاء الله يتم..
أم غازي\أجل خلي عنك التحلطم..
شوق\يــومه وأنا وش قلت..هو صدق لو قضينا هالشهر في السعودية كان أحسن..
النهار هنا طويـــــــــــل مايخلص..
أم غازي\الصوم واحد هنا أو في السعودية..
شوق\المهم علمي ولدك أخر رمضان نقضيه هنا..
رشا\لا بيكون اخر رمضان تقضينه معنا والجاي مع زوجك..
شوق\وش جاب الطاري ألحين ؟؟
رشا مبققة عيونها\تزاعلتوا؟؟
شوق\ايه..
أم غازي\ومبسوطة..؟؟
شوق\ايه..
رشا\ولا يهمك يومه بعد شوي ترجع تعقل..
شوق\لا تزاعلنا وطلبت الطلاق..
أم غازي\هددتيه بالخلع مثل آخر مرة؟؟
شوق\لا الطلاق أحسن..
رشا\ههههههههههه رباااك مزبوط
شوق بقهر\انطمي..

انطق الباب ودخلت هديل..سلمت بهدوء..
وتركزت نظراتهم عليها..
رفعت راسها بتحدي وقربت من أم غازي..
هديل\آآمري..
أم غازي\اجلسي..
شوق\يومـــــــــه..
أم غازي\نعم..
شوق\وش تبين فيها؟؟
رشا\محتاجة شيء أجيبه لك؟؟
أم غازي\مو محتاجة شيء..شكراً..
هديل\مقدر أجلس عندي شغل..تأمرين على شيء..
أم غازي\ما أبى شيء..
هديل\أجل المعذرة منك عن اذنك..
شوق وتتمنى تقهر هديل بعد ماضربها غازي بسببها..
شوق\الا اريد أسألك؟؟
هديل بقرف\ما أتشرف..
شوق\أفا من زمان توسلتي لي أتكلم معك..
هديل بسخرية\زمان يعني من كم قرن؟؟
شوق\أخوك هادي يسلم عليك ومحملني أمانة لك..
بهتت بمكانها وأنسحبت كل معالم القوة من وجها..
لأن الكلام هذا مو غريــــــــب عليها واسم هادي يتررد بالمكان..
دخل غازي وتفاجاء من وجود هديل..
كانت أخر مرة التقوا فيها قبل تسعة أيام..لما أعطاها مصحفه..
شوق تكمل وبكل حقد\يقولك وافقي على الشرط وهو لما يرجع السعودية..
راح يبطل الشرط لأنه ممنوع في الدولة..
هديل بصدمة\مــن وين عرفتي كل هذا؟؟
شوق\مرحبا أنا جومانة هههههههههههههههههههههههههههههه
هديل\كـ ييييف جومانة أخت صاحب هادي؟؟
شوق بابتسامة\لا جومانة هي شوق أخت غازي..
غازي بحدة\شـــــــــوق ..
هديل ألتفتت على غازي وهي متأملة في..
متأملة يكذب شوق..لكن هو ماقال شيء..
ما أنكر ولا أثبت..
ظل صامت وهذا يذبح أكثر وأكثر..
هديل قربت منه وهي تهمس بصوت مخنوق..
هديل\أنت؟؟
غازي مارد عليها..مد يده مسك يدها وكان بيطلعها من المكتب..
بس هي سحبت يدها منه بسرعة..
هديل بعدم تصديق\قالت هي جوومانة هي تكذب؟؟
غازي\تعالـي..
هديل تبعد عنه وتردد سؤالها..
مارد ولا رد ولا رد..
ماتحكمت بدموعها..
غصب عنها أنهارت وصرخت..
هديل بصراخ\أخوي مايدري عنــــــــــي..
معقولة هادي مايدري أنا وين..مايدري اني مسجونة هنا..
كنت أتامل فيه..كنت أنتظره يوفي بوعده..
والحين كيف يوفي بوعد هو ماقطعه ولا تعهد فيه..
أخـــــــــوي هادي مايدري..
غازي\ايه مايدري..
حطت يدها على فمها وهي تشهق أكثر..
هديل\هذي جومانة؟؟
غازي\ايه جومانة هي شوق..
هديل\وأنت صاحبه؟؟
غازي\افتراضاً..
دارت بمكانها وهي تناظر فيه وفي شوق..
ماهي مصدقة ولا متقبلة الكلام..
تقدمت من أم غازي وجلست على ركبها عندها..
هديل بنــوح\شفتي عيالك وش سوو فيني؟؟
شفتي كيف خدعوني وكيف من أبوي خذوني..
أوهموني بكذبهم..علقوني بسراب..
ليـــش ربيتيهم على القسوة؟؟
وش تعرفيـــن من الأمومة؟؟

صدت أم غازي عنها تخفي دمـــوع ماقدرت تكتمها..
وقفت وهي تهددهم وتصارخ فيهم..
هيل\خلااااص أنا بأرجع لأهلي..بأرجع لهم..
أنتوا ماتخافون الله ماتعرفونه..
ناس مايخفون الله ينخاف منهم..
أنا بأرجع لأمي لأبوي وهلي..
ما أبي أظل معكم ما أبي..
أنا لو فقدت أخوي بأبكي عليه..
بأذكره ومابأنساه..بأرتجي ربي يجمعني واياه بالجنة..
مستحيل أسوي سواتـــكم..
أنتوا مو بشــــر مو بشــــر..

خرجت من المكتب وهي تركض..طلعت من القصر متوجهة للبوابة..
لكن يدينه وثقتها وثبتتها با الأرض..
هديل بصراخ\ابــــــعد يا حقير ياكــــــلب..
الله لايسامحك الله لا يسامحك..
حرمتني من أمي قهرت أبوي..
خذيتني بالظلم والحقد..
قهــــــــرتني الله يقهرك..
غازي يضمها بقــــوة\اهدي خلاااص اهدي..
هديل بصراخ\هـــــــــــــــــــــــــــــــــادي..
هــــــــــــــــــــادي..

دانه السعودية
09-05-2011, 02:15 AM
البارت الخامس والعشرون..


لماذا أعيش
لماذا أودع يوما وأرقب يوما
ويدفن عام ويولد عام
وما في الحياة جديد
تمر على الليالي
مكفنة بوجوم عميق
تراقص فيه ظلال الملل
سجون مغلفة بالأسى
تسمى حياة
وماذا أريد
مصابي ..أني أجهل ماذا أريد

المرحوم ,,غازي القصيبي ’’’



خرجت من المكتب وهي تركض..طلعت من القصر متوجهة للبوابة..
لكن يدينه وثقتها وثبتتها با الأرض..
هديل بصراخ\ابــــــعد يا حقير ياكــــــلب..
الله لايسامحك الله لا يسامحك..
حرمتني من أمي قهرت أبوي..
خذيتني بالظلم والحقد..
قهــــــــرتني الله يقهرك..
غازي يضمها بقــــوة\اهدي خلاااص اهدي..
هديل بصراخ\هـــــــــــــــــــــــــــــــــادي..
هــــــــــــــــــــادي..
كانت تتحرك بين يدينه تبي تبعد عنه وهي تصرخ فيه..
ماتركها ولا تأثر بضرباتها عليه..
لفت بجسمها وصار ظهرها على صدره..
مشخت يدينه بأظافرها بس ماتركها..
صرخـــــــــــت بقهر ..
وماكانت تنادي الا اسم هـــادي...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛

في نفس الوقت في بيت أبوعلي...
كانوا جالسين في الصالة يشاهدون أحد المسلسلات الرمضانية..
مدت عليه غادة بالحلا مع فنجال قهوة..
بس ماقدر يمد يده ويتناول منها..
حس برجفة قويـــة بعظامة..
ضيقة تكتم صدره..ماقدر يتنفس..
وكأن كل الأكسجين ينسحب من حوله..
وقف من غير توازن..
كان يشهق يبي يتنفس..
بس ماقدر..
مشى وهو يترنح يبي يطلع لحديقة البيت..
الكل أنتبهوا عليه بس ماعرفوا اللي يصير فيه..
خرج وراه أبوه واخوانه..
كان جالس على ركبه فك أزارير ثوبه..
قطع فنيلته من أعلاها..
وكأنه باللي يسويه راح يقدر يدخل الهواء لصدره..
أحساس أول مـــرة يحس فيه..
وكأن روحه تنازع..ومستعدة توادع..
حس في أبوه لما سدحه على ظهره وهو يسمي عليه..
اخوانه كانوا يصارخون عليه يبونه يتكلم معهم..
دموعه من دون شعور منه صارت تنزل بحرارة..
سعل بشكل متكرر وحس بطعم الدم في حلقه..
أبوعلي\بسم الله عليك..هادي ياولدي وش فيك؟؟
وش اللي صاير لك؟؟
علي\يوبه وجهه ل القبلة..لقنه الشهادة يوبه..
أبوعلي ناظر في ولده علي بصدمة..معقولة ولدي يودع..
حانت ساعة الموت..
محمد وصل عندهم وهو يركض بعد مامنع غادة من الخروج وراهم..
صب كاس ماء على وجه هادي..
كانت ردت فعله شهقة قويـــــة ومن بعدها رجوع الهواء لرئتيه..
أبوعلي\ايه ايه تنفس يا أبوووك تنفس..
هادي حط يده على قلبه..ويحس بخفقان شديد..
علي\لازم نوديه المستشفى يوبه يمكن القلب فيه شيء..
دخل علي ومحمد البيت بسرعة عشان يودون أخوهم المستشفى..
هادي\يو..به
أبوعلي\لبيه يا هادي..
هادي\وش اللي صار فيني؟؟..
أبوعلي\أنت وش تحس فيه..وين الوجع في قلبك؟؟
هادي\في روحي..أول مرة أحس بها الضيقة..آآآهـ وكأني مخنوووق..
أبوعلي\سلامتك مابه شر..
هادي\روحي ماعادت تبيني..وش اللي صار فيني يوبه..
أحس بأحد يناديني..أحس أنها هديـــل والله هديل..
نزلت دموعه من الشوق..ومن احساسه فيها..

أرتخت يدين أبوعلي من سمع أسمها..
هذا منها..تناديــك..حسيت فيها تناديك..
وش اللي هي تقوووله..
تناديك تبي فزعة..ولا تناديك شوق..
حسيت بتوئمك..حسيت بروح أبوها..
وش اللي صايرن فيك يا أكبر ذنوبي؟؟
محتاجة أخوك..محتاجتن هلك..
رفع راسه ل السماء ودموع القهر بعيونه مرسومة..
أبوعلي\اللهم رحمتك يا أرحم الراحمين..
علي شال أخوه وركبه السيارة..
ومحمد كان ساند أبوهـ اللي مغمض عيونه..
علي يمسك يد أبوه\يوبه وش فيك؟؟
أبوعلي\مافيني شيء..أخوك اهتم فيه..
محمد\تعال نوديك الدكتور يمكن الضغط انخفض عندك..
أبوعلي يبعد عنهم وتوجه لبيته\مافيني شيء..وداعة الله..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

تعتبت من البكاء والصراخ..
ضربته مشخته رفسته بأرجولها..
بس كان أقوى منــها بكثير..
ماتأثر بضرباتها المفزوعة..
ولاصرخاتها المتكررة..
هدأت مقاومتها له..
وأستسلمت لأسرها بين يدينه..
هديل بصوت مبحوح\وش مخبي بعد؟؟
وش سويت فيني أكثر؟؟كم طعنة بعدك مخبيها؟؟
مارد عليها..وقف وشالها عن الأرض..
خبت وجها في صدره وهي تبكي..
دخلها غرفتها نيمها على السرير..
حاولت توقف بس هو ماسمح لها..
جلس جنبها وثبتها على فراشها..
كانت تشهق بصوت عالي وكأن الهواء ماله وجود..
غمضت عيونها بقوووة وشهقت أكثر ..
لما سمعت القرآن الكريم بصوت الشيخ السديس..
من جوال غازي..اللي شغله وحطه جنب رأسها..
عضت على شفايفها ودموعها ماوقفت حتى وهي مغمضة عيونها..
أرتجفت غصب عنها بسبب كتمها لشهقاتها..
حست فيه يلحفها بمفرشها ويقرب منها أكثر..
لكن ماأثار قربه منها أي من حقدها وخجلها..
لأن روحها الملكومة كانت تناجي الله بصمت..
وهي تستمع الى أطهر وأعذب الكلام..
بصوت يشرح القلب..أيمان يهدىء النفوووس..
والأهم كلمات العزيز الجليل تنساب لأقصى الروح..

يقولون بأنه لايوجد دواء للحزن..
أوليس كلام الله دواءً ومواسياً..؟؟
أوليس كلام الله مخففاً للهم والكروب؟؟
ألا بذكر الله تطمئن القلوب..
كان هذا علاجاً كافياً لقلب أسير..
يحمل شوقاً وحزناً كبيراً..
قلباً مزقه اليأس والحرمان..

هدأت نفسها وخفت الشهقات لحتى أختفت..
مع انتهاء السورة الكريمة..
فتحت عيونها وشافته يناظرها..
كانت نظرات الشفقة والرحمة..
هديل\ماكنت اعرف وش معنى كلامهم لما يقولون..
يقتل القتيل ويمشي بجنازته..
أنت خير مثال لهذا الكلام..
غازي\ماكنت أبيك تدرين...مو خوف منك..
الا خوف عليك..
هديل\لو حلفتك بالله العظيم..
تعلمني وش مخبي علي أكثر من كذا..
غازي\رسل..
هديل بغصة\الله يأخذ رسل ويحرق قلبك عليها<<هديل تقصد نفسها بها الدعوة..
غازي\الله خذاها من زمان..
هديل\لا بعدها موجودة قدامك..ماخذاها منهو أرحم فيها منك..
غازي\تبين تموتين مثل رسل..
هديل\ما ألومها لو ماتت من يعيش معك مايخلصه الا الموت..
غازي\بس كنت أحبها وهي تحبني..
هديل\غبية ماكانت تعرفك صح..
غازي\لاتسبوا الأموات..
هديل\وتفتكر أني ممكن أصيرمثل رسل؟؟
غازي\لا ما أبيك تصيري رسل..
لأنك لو فكرتي تصيري مثلها ماراح أسمحلك..
هديل\ولأنه مايشرف..
غازي\لاتغلطي عليها..
هديل\عساها حرقة بقلبك لآخر يوم بعمرك..
غازي\بتظل حرقة من دون وصاتك..
مافيه أحد يقدر ينسى ضناهـ ..
هديل بعدم تصديق\ضناك؟؟
غازي\رسل بنتي..
هديل أنفجعت من كلمته ومن تصريحه..
رسل تصير بنته..
وبنته ميته الله يرحمها..
هديل\بنتك..؟؟
غازي\ايه بنتي توفت من ثلاث سنوات..
هديل\الله يرحمها..
طال الصمت..
وكل منهم أبعد بتفكيره عن الثاني..
بس هديل قطعت الصمت باللي كان يدور في بالها..
هديل بعبرة\ليش سميت وحدة مجرمة وقاتلة جارية عندك سميتها باسم بنتك؟؟
غازي\لي أسبابي..وهذي الأوصاف ماهي أوصافك..
هديل بقهر\ليـــش سميتني باسم بنتك؟؟
غازي\لأني كنت أريد أحيي الاسم من جديد..
كنت أريد أنادي اسم بنتي..
ولأني فقدت بنتي وأنتي فقدتي أبوك..
صرنا نشبه بعض..
هديل بدموع\لا مانشبه بعض..
أنت بنتك ماتت وأنا أبوي حي..
مانشبــــــــه بعض أبداً..
غازي بحدة\لا فيــــه شبه..
بنتي ماتت وأنتي يابنت أبوك ميته..
هديل\ما أموت دامني دين في رقبته..
ماأموت وهو بيقابل فيني رب العباد..
ما اموت والغالي يدورني بكل مكان..
غازي\أنتي بتذبحي نفسك بأوهامك..
هديل ضربته على كتفه وقامت من على السرير..
هديل\خلني أذبح نفسي..
اهون من طعناتك وغدرك يا الخاين..
غازي\خاين؟؟
هديل\ايه خاين وحقير..ولا اللي يسوي سواتك وش يسمونه..
نـــــذل وغشـــاش..تطعن بالظهر..
خدعتني لما أرسلتلي كلب الحراسة أختك..
خدعتني أنت واياها..
الله ينتقم منكم..
وقف وتوجه لها..كتف يديها وحط كفه على فمها..
غازي\خفي من دعاويك ترانا برمضان..
هديل تحاول تفك نفسها عنه بس ماقدرت..
داست بأرجولها على رجله...
رماها على سريرها وهو يصرخ عليها..
غازي\أصحي على حالك..
أنتي مو بزر لازم تفهمي ماعاد لك أهل..
أنتي مالك غيري..ومهما صارختي وعاندتي ..
في النهاية بترضين..ما ابيك ترضين وأنتي محطمة..
بتكملي سنة وأنت تفكري فيهم وتطرينهم..
وهم مادروا عنــــك..اصحـــــــــــــــــي..
هديل بصراخ\لا ولا ألف مرة..
مابرضى ومابأصدقك..أنت مجنون مريــــض..
معقـــــــد..تبيني أنسى أهلي وأظل طول عمري أسيرتك..
مستحــــيل..أبوي وهادي وأخواني بيجون وبياخذوني منك..
بيرجعوني لأنهم أهلي..وانتوا الحقد بياكل قلوبكم بتموتوا من القهر..
لأنك ماربحت شيء.ما أنتقمت لأخوك ولا قهرت هلي..
بأرجع لهم وأنت الخسراااااااااااان..
بنظرات غضب تقدم منها مسك ذراعها بقوة وهزها بعنف..
غازي\أجل ماربحت شيء؟؟
هديل بكره\ماربحت الا الخساير..
غازي بغضب\قلتلك أشتري سلامتك بس انتي ماتفهمين..
لف يدينه حوالينها وقربها منه..وهي كانت تضربه وتصرخ فيه..
حست بقبلاته على وجها بس كانت تقاومه بشدة..
حاولت تبعد وجهه من رقبتها بس ماقدرت..
تملكها الرعب والرجفة..
سبته شتمته..نادت امها وأبوها..
حفرت أظافرها فيه..
صرخت بأعلــــــــى صوتها لما حست فيه يشيلها من الأرض..
ويسدحها على سريرها وهو قريب منها..
.....\غازي أتركها..
صرخت هديل\يومــــــــــــــــــه..
أم غازي\وعزة الله عليك تتركها..
هديل تبكي\أبعديه عني تكفييين خليه يتركني..
غازي يهمس بأذونها\المرة الجاية ماأحد بينقذك مني يا جاريتي..
تركها وهي تبكي ولامة نفسها بيدينها..
خرج من الملحق وأمه ظلت واقفة تناظر في هديل..
هديل بخوف\رجعوني لهلي..حـــرام عليكم رجعوني...
أم غازي\لاتثيري أعصابه عليك..
هديل تبكي\تكفييين تكفييين رجعيني لهلي..
ولدك ماهو بصاحي مجنوون..
أم غازي\هذا نصيبك..
هديل\تصيبونه بمصيبة وتقولون نصيبه..
وين بتروحون من الله..؟؟
أم غازي\مهما صار تذكري أنك ملكه..
هديل برعب\أنتي ماتخافي على ولدك..
ماتخافي ربي يعاقبه على الحرام..
اذا ماتبين تبعدينه عني عشاني..
بعديه عشان نفسه..ربي بيغضب عليه..
والله بيغضب عليه..

خرجت أم غازي من دون ماترد عليها..
ظلت بمكانها مرعوبة وتسترجع الموقف الأخير بينهم..
هزها الخوف على نفسها..
وقفت بسرعة وركضت تقفل الأبواب عليها..
تسبحت وفركت رقبتها ووجها بقسوة من بقايا أثاره عليها..
كانت تبكي وهي تتوهم وجوده جنبها..
صلت الفجر وقرئت القرآن وهي ترجف..
اللهم أحرسني بعينك اللتي لا تنام..
غفت على كوابيس تصحى منها مفزوعة..
وهي تصرخ منادية على أمها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

سارة بطفش\انا لله وانا اليه راجعون..يابنت أتعبتيني معك..
أختاري وخلصيني..
غادة\جب ولا كلمة..لاتنسين أن أنا مزاعلتك..
سارة\مزاعلتني وطالبتني أتسوق معك..
غادة\من القرادة ماعندي أخت تعلمني حركات الحريم قليلات الأدب..
سارة بدلع\وه يالحريم قليلات الأدب..انطمي وخذي هذا الفستان روووعة..
الفستان أعجب غادة\وعععع أخذ هالزين عشان رويكن يهبى..
خليه يمكن تاخذه وحدة غيري ويكون زوجها يستاهل..
سارة\أنتوا مو صاحين أنتي واياه مهبل نعنبوا مابقى على العيد الا ثلاث أيام
وعلى زواجكم اسبوع..
غادة\صدقتي هو مهبل..
سارة\زعلانة منه؟؟
غادة\وهو يطووول أصلاً..
حبيبتي مافيه أحد يستاهل أني أزعل عشانه..
ياليت تبلغينه..
سارة\بصراحة معك حق تزعلين..
غادة\قلتلك تراه مايسوى..
سارة\تعالي نجلس في الكوفي ونتفاهم..
غادة بسخرية\لا أخاف ابليس يوزني وأروح أرقم القهوجي..
سارة\هههههههههههه لساتك مصرة على القهوجي..
غادة\ترى مليت وابى أرجع البيت..
سارة\غادة مايصير تتزوجين وحالتكم كذا..
غادة\أنتي وأخوك اللي جنيتوا على أنفسكم..
سارة\ما أنكر اني تدخلت بينكم..بس راكان بجد يبيك..
غادة بحدة\يبيني ولاعنن خيري..يبيني ولا ألقى منه الا التأفف والكلام السم..
سارة\لاتظلمينه أول مرة يتكلم معك اليوم..
وماتكلم الا من غيرته عليك..
طلعوا من المحل وصاروا يتمشون بالاسواق..
غادة\سارة لانلعب على بعض..وترى مو أول مرة ينافخ علي..
سارة\ليش وش صار من قبل اليوم..
غادة\اللي صار اليوم يكفي..حتى نظراته كرهتني فيه..
سارة\أنا ما ادافع عنه..صح ماله حق يصارخ عليك..
لأنه الى الآن ماملك عليك..
غادة\ماهمني صراخه كثر ماهمني الكلام اللي قاله..
سارة\طيب هو تفكيره كذا..
غادة\بالله شوفي عباتي مخصره مثل ماقال..
ولا مطرزة ومسوية حفلة..جزمتي شوفيها فلات..
سارة\هذا وعباتك راس أجل لو كتف مثلي وش يقول..؟؟
غادة\ماعندك فرصة على طول شمتي باخوك..
سارة\لان مامعه حق..
غادة\سارة قوليله أني ما ابيه..
راكان بغضب\أجل من تبين يا...بنت العم..
يكون بعلمك لوما هديل ماخذيتك..
غادة كملت طريقها ولا ردت عليه..شيء هي متوقعته ولا أحد أقنعها بالعكس..
راكان يحب هديل ويبي يتزوجها كبدل..
سارة تفاجئت من تواجده قريب منهم..ومن كلامه..
سارة بغضب\أنت وش سالفتك؟؟وش ناوي عليه؟؟
راكان\بنت عمك من تبي؟؟
سارة بعصبية\راكان واللي يرحم والديك اترك البنت في حالها..
كفاية كلامك..
راكان\هي وين رايحة لحالها ويـــن؟؟
سارة\راكان أنت وش صاير فيك..لايكون تراقب غادة؟؟
راكان\طسي وراها حسابكم في البيت..
سارة عصبت عليه وراحت تدور على غادة..
شافتها على الدرج المتحرك نازلة..راحت وراها..
وصلتها عند البوابة..
سارة\الله يهديك ياغادة أركض وراك أنا..
غادة\خليني بحالي وروحي مع أخوك..
أنا بأروح مع علي هذا هو واقف عند الباب..
خرجت من المجمع من دون ماتسمع رد سارة عليها..
ركبت بسيارة أخوها ودموعها حاجبة الروية عندها..
غادة وهي تبكي\أخر مرة أقولك ولد عمك هذا ما أبيه..
مجنون يراقبني بكل مكان..باينة شكوكة من كلامه وتصرفاته..
ما أبيـــــــــــه..بيت شيبتي ماهو بعاجزن عني يومه طالبني لاحتقاري..
تراه مايبيني الا بدل لهديل الله يرحمها..
تراني بذمتك يا أخوي بذمتك لاتخليه يقهرني حلفتك وحن رمضان..
والله ما أسامحك ولا أحلك..
....يعتزي\أنا أبن أبوي ..والله ما أردك ولا أخليه يقهرك..بس من أنتي بنته؟؟
غادة شهقت بقوة وناظرت بالشخص اللي جنبها..
والمصيبة هذا مو علي أخوها ولا تعرفه..
فتحت الباب ونزلت من السيارة بسرعة توجهت للمجمع بس يد مسكت على يدها بقوة..
ألتفتت برعب وكان علي هو اللي ماسكها..
علي\فضحتيني يالهبلاء..هذي سيارتي الثانية..
ظلت غادة مبحلقة في وجه علي..تبي تتأكد أنه اخوها..
ولما تأكدت ركبت السيارة وهي ترجف..
علي\هههههههه أعذرنا هذي ثاني مرة تصير مع الأهل مايفرقون بالسيارات..
...\علي؟؟
علي\مالك؟؟
مالك يسلم عليه بخشمه ويحضنه..
علي\يا الله ان تحييه وينك يا ابن الحلال لا خبر ولا علم عنك..
مالك\الله يحييك ويبقيك..عساك طيب؟؟
علي\الحمدلله يسرك الحال..طمني عنك وعن الأهل..
مالك\الحمدلله كلنا بخير من رب العالمين..
علي\متى رجعت الرياض؟؟
مالك\من بداية الشهر الكريم وأنا هنا..
جايب الأهل يتسووقون للعيد..
علي\أجل والله أن تسروون معي وسحوركم عندي..
مالك\يارجال صل على النبي ولا تحلف..مابينا هذا الكلام..
علي\والله أن تقول تم..
مالك\مشغولين ياأبو عبدالله خلها بيوم ثاني..
علي\أبدن الليلة اتصل على هلك واستعجلهم والله ان سحوركم عندي..
مالك\يامال النشبة على خبري بك نشبة ..
علي\هههههههههههههه تستاهل يا أبو حمد كل خير..
مالك\الله يعافيك..طيب بعدكم على نفس العنوان؟؟
علي\ماتعرف الا شوارع أمريكا..أمش وراي وأنا أدلك..
مالك\عاد الوالدة ألحين بتسوي موشح وانت تحمل..
علي\ولا يهمك أتحمل المهم نكسب شوفتكم..
أتصل مالك على هله وأستعجلهم..
وبعدها مشوا ورى علي لبيته..

غادة طوول الوقت كانت ترجف من الخوف..
المصيبة أنه طلع يعرف أخوي ولا جاي ورانا يتسحر عندنا ياسلاااااام..
عاد ماغلطت الا بسيارة خوي أخوي..
لعلك الماحي ياراكان ماخليت فيني نظر..
ياويييلي ليتني ماتكلمت ولا قلت كلمة..
صادقة جدتي اني غبراء..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

بقى ثلاث أيام ع العيد من أخر موقف صار بينهم..
ماطلعت من الملحق ولا تجرئت تقرب القصر..
حتى الاسطبلات مازارتها..
ماكانت تشوف الا ماريا..
لماتجيها بافطار ولا بالسحور..
ماكان لها نفس لا لأكل ولا شرب..
ولو ماخوفها من رب العالمين ولا ظلت صايمة على طووول..
وكيف بأقضي العيد..
معقولة جاء العيد وأنا وحدي..

...

لماذا أتيت يا عيد..؟؟
من يستبشر بك..ومن يفرح بقدومك..
لا أريدك أن تأتي وأنا هنا..
كيف أقضيك بلا أم وأب..
لا أريد لــ آسري أي ذكرى معي..
فلتطل غيابك ياعيد..
فأنا كـ اليتامى..
كم تغنوا بأغانيك الجريحة..
وتمنوا رؤية الأحلام الكسيرة..
لا تأتي ياعيــــــــــــــــــــد ..
فأنا لازلت أسيرة ’’’
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛

تردد صوت محمد بأذونها..لما تمصخر على شكلها..
محمد\بالله هذا شكل عروس..وجهك منفووخ من البكاء..
مدري وش تحسين فيه..
طنشته ودخلت غرفة جدتها..انتظرتها لحتى خلصت صلاتها..
جلست جنب سجادتها..
سلمت الجدة واستغفرت ودعت الله يتقبل منهم الصيام..
ويبلغهم الجنة..
الجدة\أعلنوا العيد يومه؟؟
غادة بغصة\ايه يومه بكره العيد..
الجدة حضنت غادة\عيدك مبارك يا العروس..
غادة بكت بحضن جدتها وهي تشهق..
الجدة\لا اله الا الله..وشله البكي ألحين..
كل ماقلنا لك عروس بكيتي..
غادة\تكفيـــــن يومه دبريني..
الجدة\بسم الله عليك..وش فيك يا غادة؟؟
وش صايرلك؟؟
غادة\ما أبي راكان يومـــه ما أبيه..
الجدة بعصبية\وليه ماتبينه؟؟وش شايفة عليه.؟؟
غادة\قولي لأبوي أني ما ابي راكان..
الجدة\وراكان وش مسوي؟؟
غادة\ماسوى شيء بس ما أبيـــــه والله ما أبيـــه..
الجدة\قومي اطلعي من غرفتي يابنت..
هذا خوف من العرس ما أنتي أول وحدة تعرس..
غادة\لا ماهو خوف من العرس..راكان ماهو بنصيبي..
ماني مرتاحة له..
الجدة\الخلا..
خرجت غادة من غرفة جدتها وهي تبكي قابلت أبوها..
ماكلمته طلعت لغرفتها وقفلت عليها..
ليش مايحسون..الرجال ماهو بطبيعي..
نظراته كلامه كل شيء يدل أنه مايبيني..
بعده عايش على ذكرى هديل..
يانـــــاس يبي أختي مايبيني..
والله أن خاطري منه طاب..
وش ها العيد اللي مدري وش وراه..
يارب رحمتك..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
بعد السؤاااال ؟؟؟

أنت تبكي ؟؟؟

أنا لا أبكي ...

فقد جفت دموعي ...

في لهيب الحرية ...

إنها منسكبة !!!

هذه ليست دموعي !!!

بل دمائي الشائبه ...

الهالـــه,,

كان جالس بمكتبه توه واصل من المدينة مع أمه وأخواته..
ويحط أخر اللمسات على المشروع اللي ناوي يسويه مكان كروم العنب..
سمع الباب يندق سمح بالدخول على باله ماريا..
دخلت بخطوات مترددة..كانت شادة على يد الباب بقوة..
سمت بالله تقدمت خطوتين ثم قفلت الباب..
مشت بهدوء ووقفت قريب من مكتبه..
رفع رأسه وبانت الصدمة على ملامحه من شوفتها قدامه..
ماكان متوقع أبداً يشوفها بعد اللي سواه فيها..
أكثر من 16 يوم مالمحها..
حابسة نفسها بغرفتها طول هالفترة..
مايلحقها لوووم..الي صار ماهو شوي..
غازي بصدق\عاش من شافك..كيفك؟؟
ماردت عليه وركزت عيونها على يدينها..
غازي\اجلسي..
جلست وهي تحس بعظامها تضرب في بعض من الخوف..
كانت ناوية تتكلم لكن الخوف ألجم لسانها..
طال الصمت..وهو احترم هالشيء..
تركها على راحتها متى ماقدرت تتكلم راح تتكلم..
هي منزلة راسها..
وهو مركز نظره عليها..
يراقب كل حركة تسويها..
لاحظ أصابع يدينها اللي صارت حمراء من فركها لها..
رفعت راسها وجت عينها بعيونه..
نزلت راسها بسرعة قررت ماتتكلم وتطلع من المكان..
لكن الحنيـــــــــــــن كان أقوى من العقل..
هديل بصوت خافت\بكرهـ العيد..
غازي يبتسم\ايه أعلنت المملكة بكره العيد..
كل عام وأنتي بخير..
هديل ماردت عليه تحاول تكتم العبرة اللي تحرق روحها..
رفعت عيونها تناظر فوق تمنع دموعها من التمرد..
نزلت دمعة ومسحتها بسرعة..
هديل\أ..أريـد أكلم أمي..
هز رأسه بالنفي\لا..
هديل بشهقة مخنوقة\بـ بــ ـس ببكره العيد..
غازي\لا..
هديل بصوت باكي\مــا بــأطول والله شوي وأقفل..
ما راح أقولهم شيء..أصلاً أنا ما أعرف ويني..
ولا أعرف البلاد هذي وش تكون..
غازي\لاتحاولي قلت لا..
هديل\أول مرة أطلبك ما أطلبك مرة ثانية والله..
غازي بهدوء\أطلبي كل شيء الا الماضي لاتطرينه..
هديل بحسرة\وما أبى الا الماضي..
أريد أكلم أمي أبى أسمع صوتها وأتطمن عليها..
أريـــد أمي..
غازي\أنا أمك وأنا هلك..
هديل\ليــش أمك معك وأنا لا..؟؟
ليــــش تعيش العيد مع أهلك وأنا لوحدي؟؟
غازي\أنتي مو لوحدك..أنا معك..
هديل\ما أبيييك أبي أمي..
غازي\انسي الموضوع..لاترهقي نفسك..
هديل مخنوقة\بس بكره العيــــــــــــــــــــــــــــد..
وكأنها لو كررت المعلومة قد تغير في قرار الجلمــــود شيئاً..
غازي\بيكون صعب لأنه أول عيد..
لكن راح تتعودين..قدرتي على شهر رمضان..
وراح تقدري ع العيد..
هديل بعجز\وهو بيكون فيه عيد ثاني؟؟
غازي\ان شاء الله الحياة قدامنا..
وقفت بتعب وهو وقف معها..
مشت باتجاه الباب بس لفت عليه..
هديل وهي تبكي\كنت أدري أنك راح ترفض..
بس كان عندي أمل غبي..
مادمت ماراح أعيد مع أهلي..
فراح أخلي العيـــد لهله..

دانه السعودية
09-05-2011, 02:19 AM
البارت السادس والعشرون ...



أوَ تدرين لماذا


كلما قربنا الشوق نما ما بيننا


ظل جدار؟


ولماذا


كلما طار بنا الحلم أعادتنا


إلى الأرض أعاصير الغبار؟


ولماذا


كلما حركنا الشعر غزانا النثر


فالألفاظ فحم دون نار؟


أوَ تدرين؟


لأن القلب ما عاد كما كان


بريئا


طيبا كالنبع.. كالفكرة.. في الليل


جريئا


عاد يشكو تعب الرحلة ما بين


الموانئ السود في هوج البحار


المرحوم غازي القصيبي...



هي فرحة العيــــــــــد رغم الحزن الخفي..
رغم شعور الفقدان المريــــر..
لازال يحق لهم الشعور بسعادة العيــد..
ولو كانت تلك السعادة مجرد وهم..
فليتم أخفاء الحنيــــن والشوق..
لمن يسكنون تحت التراب..
ومواساة من هم يناجون أؤلائك الراحلون..
لا بأس في الضحك وقلبك يبكي..
فلأجل أحبتك ستضحي..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

ماسك برواز الصورة مستغرب من نفسه..
كل مرة أشوفها تشبهني..
بس اليوم ليش متغيرة..نفس الصورة ونفس الوجه..
لكن فيه شيء متغير..
ترك البرواز وتوجه للمراية وظل يناظر بملامحه..
أختلف عنك كثيــــر ما أشوفك الا بعيوني..
مد يده على أغراضها الخاصة فيها على التسريحة..
مسك عطرها بخ منه وشم الريحة بعمق..
من يتعطر بعطرك..ويمشط شعره بمشطك..
ملابسك من تناسب من بعدك..
أقلامك أوراقك..
رسوماتك بدون ألوان تركتيها..
خواطرك مالها نهاية..
ذكرياتي معك للماضي نسبتيها..

جلس على سريرها وحضن وسادتها..
قالوا عيد ياهديل..
ثاني عيد أقضيه من دونك..
كنت بمنفى وهارب..
رجعت وأنتي في منفى كئيب..
تصدقين ياروحي..
أحس بالنقص والحرمان..
شيء غريب يحز بنفسي ..
لحظات تخنقني العبرة ولا أدري ليـــش..
ما أفكر الا فيك..؟؟

خرج من الغرفة قفلها وأخذ المفتاح معه..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كل العائلة كانت مجتمعة في الصالة..
بعد رجوع الرجال من المسجد لصلاة العيد..

الجدة\عيدك مبارك يا أبوي..عيدكم مبارك ياعيال..
أبو علي\الله يبارك لنا ولكم..عيدكم مبارك..
أم علي بصوت مبحوح\عساكم من عواده ان شاء الله..
غادة بخفوت\عيدكم مبارك..
الكل رد عليها..وعلقوا على قرب موعد زواجها من راكان..
نزلت راسها بزعل من الموضوع ولا تكلمت..
الجدة\الله يصبرنا على فراق رمضان ويبارك لنا في العيد..
محمد\ياحبني للعيد يجي وأنا نحيـــف..
علي\يا الكذوووب شف كرشك..
أم علي\لاتنظل أخوك قول ماشاء الله..
محمد\أفا يومه تشوفين معي كرش؟؟
غادة\استمر على جدولك ولا راح تسمن بزيادة..
أبوعلي\بنطلع مع عمك الليلة للاستراحة..
أم علي\مافيه وقت ياحسين..بعد ثلاث أيام زواج بنتك..
ابوعلي\مافيه مشكلة نتعشاء هناك وبعدها نرجع..
غادة\بس أنا مابأروح معكم..
أم علي\وأنا بأظل معك..
الجدة\لا يأم علي أنتي روحي وأنا بأجلس معها..مالي نفس في الطلعة..
أم علي\وأنا والله مالي خاطر اطلع..
غادة تهمس لامها وجدتها\بزر انا تجلسون معي..أنا عروس عيب أطلع أستحي..
أنتوا روحوا ولاتطولون علي..
الجدة\يا الغبراء قالت تستحي..
غادة\مايعجبك كلامي عسولة هادي..؟؟
الجدة\الا وينه هادي ما اشوفه؟؟
محمد\طلع غرفته بيجي ألحين..
هادي\يابعد هادي وهذاني جيت..
جلس جنب جدته وهو يسلم عليها ويعايدها مرة ثانية..
رفع رأسه وشاف نظراتهم كلهم عليه..
أبتسم رغم الأسى الشوق اللي في قلبه..
عذبوني مثل ماعذبتوها في غيابي..
شوفوها فيني كما شفتوني فيها..
أطعنوني بنظرات الحسرة عليها مثل ماطعنتوها بحسرتي..

عبدالله دخل يركض ورمى ثوبه على غادة وينط عند أبوعلي..
عبدالله\يوبه ترضى يقولون عني ولد البخيل؟؟
أبو علي\يعقبون من اللي يقوله؟؟
عبدالله\عيال الجيران يقولون اني ولد ولدك البخيل..
علي\منهو أبوك يالثور؟؟
عبدالله\أنت..ماهو أنت أبوي؟؟
محمد\بلى أعتقد انه أبوك..
هادي\أنت دائما تسال هذا السؤال لأبوك خبل..
الجدة\عبدالله توني عطيتك العيدية..
عبدالله\ياجدة أبوي..أبوي مايعطيني..
علي\توني معطيك من يومين لاتكذب..
عبدالله\كلها خمسين ريال لا تمن علي فيهم..
أيام عيد لازم ألعاب نارية وطراطيع..
علي\شوفوا المقرووود ماهي عاجبتك الخمسين..؟؟
عبدالله\تدري أنا بأخذ من الجد عبدالعزيز مابيقصر بيعطيني اللي فيها صورته..
الكل ضحك على عبدالله ومغايضة لابوه..
علي\ههههههههههه يعني انا طلعت الملك عبدالله وأبوي الملك عبدالعزيز..
عبدالله يناظر جده باستعطاف\لا أنا عبدالله لبى عبدالعزيز..بس وش فيه مايطلع بوكه؟؟
أبوعلي\ههههههههههههههه بيطلع البوك لكن ما أضمنك يالسروووق..
محمد\عبيد اذا طلع البوك خذه وانحاش..
عبدالله\لاتوصي جاهز ل الشردة..
ابوعلي\هههههههههههههههههه تبي تسرقني ياورع؟؟
عبدالله\من اللي قال هذا الكلام؟؟
حنان بوصت هادي\عمي لاتعطيه تراهـ يلعب عليك معه فلوس..
عبدالله\بالله يوبه شفت أم ماتحب لعيالها الخير هذي أمي..
أبوعلي يمزع أذون عبدالله\عيب تقول عن أمك ها الكلام..
عبدالله\آي آي جدي لاتضربني قدام الحريم تطيح شخصيتي..خصوصاً قدام غادة الوغدة..
محمد\اكسرني ياشخصيتي هههههههههههههههههه
غادة معصبة\يامال البط ياعبيد كم مرة قلتلك لاتقول وغدة..
عبدالله\قلتيلي كثير بس أنا ما اسمع الكلام..
محمد\غادة هذا أبو شخصية وخري عنه..
عبدالله بخبث\عمي الدوب ماتبى طراطيع..؟؟
محمد\والله ياعبيد اتوطى في بطنك لاتعيد حركاتك الغبية..
علي\هههههههههههه قرناس ولد صقر طالع لأبوهـ..
محمد\هههههههههههههه اسكت أنت والله لو ما طلبتني أم عبدالله أسامحه..
والا كان مدري وش سويت فيه من الغيض..
غادة\ههههههههههه تقصد لما أشعلها عند راسك وأنت نايم..
هادي\هههههههههههه الى الحين تذكر؟؟
محمد\كنت بأموت من الرعب..حسبت الحرب قامت ولا شيء..
ماطرى لي طراطيع المهبوول هذا..
عبدالله\مشكلتك يالدوب أنك ناعم يعننك حساس..
محمد\أنت كفو كلامك تعال هنا..
عبدالله يتمسك بجده\اللي يبيني يجيني..
قام محمد من مكانه بسرعة..وعبدالله نط ورى جده وهو يصارخ..
عبدالله\يوبه بياكلني الدوب يحسبني خروف العشاء هههههههههههه..
محمد\نعنبوا غيرك يالورع ماتتوب..ابعد يوبه خلني أمطه شوي ذا القزم..
ابوعلي يضحك عليهم ويحاول يفك بينهم..
عبدالله\عادي قزم وضعيف..ماني دوووب وقزم هههههههههههههههه
مع كل تعليق كان يقوله عبدالله كانوا يضحكون على محمد..
محمد\ضحكتهم علي يالنتفة..طيب ما اكون محمد..
ان ماجيت تترجاني عشان الطراطيع اللي اشتريتها لك امس..
عبدالله يكلم جده\لو سمحت يا عبدالعزيز أبي أتمصلح عند الأمير سلطان..
سلطان وقف لبى السلاطين..
محمد يشوته\ولاتقرب مني ياورع..
علي\هههههههههههههههه الله يصلحك وأنا ماني من الملوك..؟؟
عبدالله\أبوك ماسماك باسم الملك أنا وش دخلني..
علي\يعني محمد باسم سلطان؟؟
عبدالله\يوبه انت وش عرفك بالتاريخ محمد يعني سلطان..
غادة\ههههههههههههههههه والله الصبي خارب وهو صغير وش يسوي لما يكبر..؟؟
عبدالله\مايفهمني الا غادة الوغدة..
غادة\انقلع يا ولد امك..
كلهم ضحكوا عليها..
تبسمت نبع الحنــــــــــان ومسحت دمعة مريرة..وهذي كانت أم علي,,


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

اتحرى العيد اكثر من طفل
واتعذر فيك لأجل اسأل عليك

واسرق اللحظات منك بالعجل
فيها اباركلك وابارك عمري فيك

ينتهي عيدي وتوه ماكتمل
يوم ماتسحب من ايديني يديك

لوهزمت الخوف يهزمني الخجل
ماقدر اهمس انتظر لحظة ابيك

لين ضاعت فرصتي دمعي انهمل
كيف تخذلني وانا اللي محتريك

كنت ابي قربك لكن ماحصل
وانتظر لعيدي الثاني واجيك


نزلت المفرش من على عيونها المورمة من البكاء..
من بعد الليلة الماضية وهي مقررة تقضي يوم العيد..
تحت الفراش وفي الظلام..
بمعنى أدق تقضيه نائمة رافضة أن تعيش هذا اليوم لوحدها..
حتى لما صلت صلاة العيد لوحدها بكــــــت بشوق ل الصلاة مع أهلها..
تكلمت بصوت خافت وباكي مع العيـــد وكأنه يسمعها..
وش حاجتي فيك ياعيد..الخلق يفرحون فيك..
ماينقهرون وينظامون..حتى بالحلم محرومة منهم..
صعب علي ألقاهم حتى في الحلم..
غزى أحلامي ونومي..ماعاد يفارقني لابصحوتي ولا غفوتي..
أماضرب أو صراخ أو أنه<لمت يدينها حواليها>أو أنه يــ لمسني و و......
غمضت عيونها بسرعة تطرد اللي مر في بالها من ذكرى لأحلامها..

أنتبهت على نور بسيط يدخل من بين الستائر رفعت المفرش عنها..
ونزلت من سريرها توجهت ل الستارة وشدتها أكثر عشان مايدخل النور..
وهي راجعة تعثرت بشيء أستغربت وجوده..
شغلت الابجورة وقربت من الصندوق الموجود بغرفتها..
أول مرة تشوفه تسألت كيف جاء لغرفتها..
ولمن هذا الصندوق..قربت منه جلست على ركبها..
رفعت شعرها من على وجها وفتحت الصندوق..
مدت يدها وطلعت الورقة الموجودة بمقدمة الصندوق..
مكتوب <من صوفي >
ظلت تناظر بالورقة لعدة دقائق وكانها غير مستوعبة..
أو غير مصدقة ان صوفي تذكرها بعد كل هالوقت..
ابتسمت بانكسار..وطلعت اللي بالصندوق..
أول شيء كان قدامها هو بنطلون جينز مطرز على الفخذ طرز خفيف..
بدي باكسسوارات حول الرقبة يميل للون السكري الراهي..
جاكيت لحد الخصر شتوي لونه أبيض وعلى حدود رقبته والصدر فروو ناعم وهادي..
فستان ذهبي قصير بمنتهى الروعة بدون أكمام ومن تحت الصدر يوجد كرستالة صغيرة..
حطته عليها وناظرت بالمراية قصير فوق الركبة ضيق من الخصر ..
قلبته بيدينها<<الله يصلحك ياصوفي قلتلك قصير مايناسبني..
طلعت باقي الأغراض وأستغربت لما خرجت حجابين من الصندوق..
واحد باللون البني..والثاني باللون الوردي..
كيف اعترفت صوفي بالحجاب وأرسلت لي حجابات..يمكن ربي هداها وأسلمت..
كان فيه ثلاثة عطورات عرفت مس ديور وجيفنشي لكن الثالث أول مرة تشوفه..
بس ريحته كانت بمنتهى الروعة..
في آخر الصندوق كان فيه الغرض الأخير بس ملفوف بغلاف لوحده..
فكت الغلاف وطلعت اللي فيه..
شهقت بصدمة لما شافت قميـــــــــــــص النوم الأبيض..
ناظرت حواليها بخجل تخاف لايكون فيه احد يشوفها..
كورته بين يديها ورمته في الصندوق وهي ترجف..
لمت الأغراض كلها ورجعتها في الصندوق وقفلته..
حسبي الله عليك يالمنمشة قليلة أدب ماتستحين..
وش ابي في قميض فاصخ..محسبتني متزوجة مثلك يالهبلاء..
لو خليتيها بجايم كان أحسن..
أبتسمت وهي تتخيل شكل صوفي لماتشوفها ترمي القميص باهمال..
رفعت راسها فوق وهمست..
هديل بهمس\أحمدك وأشكرك يارب جبرت بخاطري تذكرتني صوفي..
سبحانك على الصدفة توصلني هداياها يوم العيد..
يارب تهديها وتهدي ماكس ومن مثلهم الى الطريق المستقيم..
سمعت أصوات خارج الملحق..توجهت ل الطاقة..
فتحت الستارة شوي وناظرت من خلف الزجاج العاكس..
كانت شوق ورشا بالحديقة عند باب القصر واقفين عند سيارة كبيرة ذهبية اللون..
وشوي الا خرج غازي مع أمه شايل غازي الصغير..
ركبوا السيارة وغازي عطى الولد لأمه وتوجه لمكان السائق..
وقف شوي وبعدين ألتفت على الملحق وهو لابس نظارته الشمسية..
نزلها من على عيونه وركز نظره عليها..
هديل فزت بمكانها بخوف وقفلت الستارة بسرعة..
مع أنها تدري أنه مستحيل يشوفها من خلال الزجاج..لكن ماتستبعد عنه شيء..
ركضت على فراشها نطت عليه بعجل..
طفت النور وتغطت بالمفرش وأجبرت نفسها على النوم..
مع أن خيالها كان يشتغل..
ويتخيل وناستهم وخروجهم من المزرعة عشان ينبسطون..
الا أن عيونها كانت محرووقة من الدموع وتعبااانة..
وآخر مامر في بالها قبل النوم..
أهلها وهم في الاستراحة الخاصة بعمها..
مثل كل عيد يجتمعون هناك ويقضون يومين في الاستراحة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

ردت الجدة على تلفون البيت وكانت سارة تطلب غادة..
الجدة\غادة تعالي يومه كلمي..
غادة تجلس جنبها\من يبيني؟؟
الجدة\سوير أم القروود..
غادة تكلم\هلا..
سارة\ولا مرحبا..ليش ماجيتي ولا يعنني عروس وأستحي..
غادة\ياعيد عييييد على العرب..
سارة\هههههههههههه عيدك مبارك قلبي..
غادة\من العايدين..كييفك؟؟
سارة\الحمدلله بخير..بس كنت أتمنى أشوفك..
غادة\ما ابى اشوف أحد..
سارة\غدوو أمانة عليك أعتبريني أختك مو أخت راكان..
راكان مضايقك أو مزعلك؟؟
غادة\ومن يكون راكان هذا عشان يضايقني؟؟
سارة\أحلفلك بالله أنه مو صاحي خصوصاً كلامه لك في المول..
غادة\مايهمني لاهو ولا كلامه..بس ياليت يتلاحق على الموضوع وينهيه..
سارة ببطء\مافهمت..
غادة\الموضوع الفاشل اللي باقي عليه ثلاث أيام ينهيه بكرامته..
أو أنهيه أنا غصب عليه..
سارة مرعوبة\غادة صلي على النبي وش هالكلام؟؟
غادة\شوفي ياسارة أنا مو كارهة نفسي أعيش مع أنسان متخلف مثل أخوك..
أشوف الشك بعيووونه..ولا يحسبني غافلة عن تصرفاته ومراقبته لي..
أبوي ماهو عاجزن عني..وأخوك ماله فضلن علي..
سارة\يابنت اذكري الله..هذا الكلام ماينفع ألحين زواجك بعد يومين..
غادة\بعدنا على البر ومايربطني فيه شيء الى الآن الا انه ولد عمي..
سارة\اسمعي وأنا راجعة راح أنزل في بيتكم وانام عندك ونتفاهم..
غادة\نتفاهم؟؟مافيه شيء نتفاهم عليه..
قولي لاخوك اللي قلته لك..ما أبيـــــــــــــــــه..
قفلت غادة الخط وأنتبهت على نظرات الجدة لها..
الجدة\أنتي صادقة ياغادة في أنك ماتبين راكان؟؟
غادة\ايه يومه ما ابيه ومايبيني..
الجدة\وش اللي بينكم؟؟
غادة\من جهتي أنا مافيه شيء..كل شيء منه..
الجدة\وأنتي وين شفتيه..؟؟؟
غادة\في المول وهو قال مايبيني..
غادة حكت للجدة كل اللي يسويه راكان وهي تبكي..
واستثنت ذكر هديل في الموضوع..
اذا ما أحترم ذكرى أختي أنا أحترمها ..
الجدة\لايكون فاهمته غلط يا بنت؟؟الولد شاريك..
غادة تمسح دموعها\والله ماحرفت في كلمة هو قالها..
يومه تكفين خلصيني من ها الزواج الفاشل..
ما ابيـــه وما يبيني ليش نتعذب سوا..
الجدة\بس المصيبة أنه يبيك ومن زمان وهو يردد هالكلام..
غادة\لاتلعبووون علي وترموني له..
الجدة\يابنتي...........
قطع عليهم صوت جرس الباب..
الجدة تنهدت\يمكن أحد من الجيران يبي يعيد علي شوفي من يومه..
غسلت غادة وجها و رتبت لبسها..ولفت عليها جلال الصلاة..
برمودا أسود وعليه بلوزة حمراء مشكوكة على الصدر وبدون أكمام..
<<هاللبس ماتلبسه قدام أبوها وأخوانها بس قدام جدتها أو أمها..
وقفت عند الباب\ميين..؟؟
مالك\السلام عليكم..أبوعبدالله موجود؟؟
غادة\لا..ماهو موجود..
مالك\الوالد أو الشباب؟؟
غادة بعصبية\مــــافيه أحد..
مالك\طيب لوسمحتي خلي الخادمة تطلع وتأخذ هذا الكرتون..
خاص بأبوعبدالله..أنا مسافر ألحين وماظنتي أقدر ألقاهـ..
غادة أرتبكت ماتدري كيف تتصرف..مافيه الا جدتي تطلع وتاخذ الاغراض اللي معه..
مالك\يا هل البيت..
غادة\الحين أنادي أمي..انتظر الله لا يهينك..
خرجت وهي تسند الجدة لحتى وصلتها عند الباب وقفت وراه وفتحت لجدتها..
الجدة\نعم يا أمك وش تبي؟؟
مالك\مساك بالخير يومه..من العايدين..
الجدة\مساك بالنور عساك من السالمين..
مالك\يومه هذي أغراض تخص علي منبهني عليها..
وماعندي وقت أرجع مرة ثانية..وصلوها له..
الجدة\ان شاء الله توصله..
راكان بعصبية\أنت وش تسوي هنا؟؟
مالك\ومن تكون أنت؟؟
راكان\صاحب البيت..
مالك بسخرية لأنه يعرف هل البيت كلهم\وياصاحب البيت..محدن يهاوش ضيوفه..
راكان\الضيف اللي مثلك ينصك الباب في وجهه..
مالك\قفلي الباب عليكم يومه..فمان الله وراي سفر..
راكان\ماجاوبتني وش اللي تسويه هنا؟؟
مالك\شيء خاص ومايعنيك..
راكان بغضب\شيء خاص وفي بيت عمي؟؟
مالك\ايـــه خـــــاص..
راكان\بس البيت مافيه رجال ألحين وأنا شايفك من ساعة طاق حنك..
مالك بخبث\مادمت من هل البيت وشايفني أتكلم مع هلك ساعة..
ورى ماجيت تكلم الرجاجيل..ليش متخبي وتراقب؟؟
راكان\أشوف تاليتها معك..
غادة\يومه نادي راكان يخلي الرجال بحاله..ليش يهاوشه..؟؟
الجدة\ماهو بصاحي قليل السنع..
مالك\تيـــسر يا ابن الحلال ماني فاضي لهبالك..
مشى مالك باتجاه سيارته لكن راكان مسكه من كتفه وضربه على بطنه بكس..
مالك كانت ردت فعله عنيفة..مسك راكان شاله ورماه على الأرض..
وضربه كم ضربه على وجهه..
الجدة فتحت الباب ونادت على راكان اللي كان يتضارب مع مالك بعنف..
الجدة\راكان يا المجنون اترك الرجال اتركه..لاتفضحنا في الناس..
وش يقولون عنا يا الخبل..
لم يرد عليها الا بلكمة وجها لوجه مالك..وهو يصرخ بجدته..
راكان\هذي ماهي أول مرة أشوفه..هذا الكلب يطارد زوجتي..
شفته في المول لكن مايردني منه شيء..
مالك بعد كلام راكان وجنونه..وقف ضرب راكان على بطنه ثم كتف يدينه من وراه ..
نزله على الأرض بعد ماضرب ركبته من ورى..وجلسه على ركبه..
مالك\لو ماني حاشمن صاحب البيت وهله وما ابي الناس يحكون عليهم..
ولا كان الحين ذبحتك على قل عقلك وقصيت لسانك..
الجدة\خله يا أمك تراه ماهو بصاحي ..
مالك رمى راكان على الارض..وتوجه لسيارته وهو يرفع شماغه وعقاله عن الأرض..
مالك\خسارة فيك بنت الشيوخ..عز الله أنك ماتسوى ظفرها..
ركب سيارته ومشى بسرعة طالع من الحي..
الجدة\يا الله عساك ماتشفى من ضربه لك يا الخسيس النذل..
راكان وقف بصعوبة\وش كان يبي هالكلب؟؟
الجدة\نعنبوا اسكت اسكت لاتفضحنا..الناس بيتكلمون على بنت عمك..
راكان يدف الباب ويدخل..انصدم من وجود غادة ورى الباب..
راكان\وهذي وش تسوي هنا؟؟موهي كانت تكلمه؟؟
الجدة\والله يارويكن ان ماطلعت من ذا الباب ألحين لأكون شاربتن دمك..
راكان\هذي الكلبة ماتعبر ان وراها رجال..زواجها بعد يومين وهذي سواياها..؟؟
الجدة\والله ما أكون بنت عبدالله أن عرفتها أو صارت حليلةً لك..
عهدن علي يارويكن ماتتزوجها لو أشوف الشيب غازين وجهك..
الخلا يا النذل..مالك في ذا البيت مره ولا لك جده..
راكان\مابيستر عليكم غيري..لاتحسبينها شريفة هذي....
ماكمل كلامه بسبب الكف اللي صفق خده بقوووة..
غادة بحدة\يـــاحفي الرجلين ثمن كلامك..
ثوبي أبيض مايلمسه كلب مثلك..
أشرف منك وأطهر من الشنب اللي على وجهك..
الجدة تسحب راكان اللي كان في حالة ذهول ..
كف صحاه من كل اللي في باله..
كف من يدها الطاهرة علمه حجمه وقلة عقله..
الجدة دفته تخرجه برا وتقفل الباب عليه..
الجدة تضمها\ماعليك منه الولد أستخف مثل ماقلتي..
ولا يهمك يا غادة والله مايعرفك زوجة له..
ولو يحبي لك حبي..
غادة تبكي\فكيني منه يومــــه تكفين..
الجدة\دواهـ عندي..خلي أبوك واخوانك يجون وأوريك فيهم..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

غربت شمس العيد وأخيراً قررت تطلع من الملحق..
جلست على المرجيحة الطويلة وهي تناظر خيوط الشمس الأخيرة..
ودعتها وكأنها تودع الأمل في الرحيل مثلها..
طول اليوم وهي تتأمل ان غازي ممكن يسمح لها تكلم أهلها..
لكن كان كما عرفته دوماً قاسي لا يلين..
ترك المزرعة مع أهله وتركني لوحدي..
الله يحرمك من أغلى الناس على قلبك وتذوق قهري..
مسحت دموعها بكم بلوزتها وتنهدت بتعب..
كانت سرحانة بأهلها وتفكر وش اللي ممكن هم يسوونه ألحين..
أكيد امي متوقعة أني راح أكلمهم اليوم..
لأنه مستحيل الدراسة تمنعني من مكالمتهم..
ولا اخواني اكيد زعلانين علي..
غـــادة يابعد روحي وحشتيني..
آآآه يا ابوعلي ويــــنك تأخرت علي..

فزت بخوف وهي تشهق لما حست بذراع تلتف على كتفها..
وثقل يجلس بجنبها لاصق فيها..
عرفته من دون ماتناظر فيه..يمكن من صوت انفاسه..
أو من ريحة عطره اللي حافظتها أكثر من ملامحها..
حاولت توقف لكن هو وثقها وشد على ذراعه اللي على كتفها..
كانت تدري مهما قاومته ماراح يتركها الا بارادته..
ظلت ساكنة على حالها لا ناظرت فيه ولا تكلمت..
غازي بهمس\ليـــش ماعشتي العيد معـي؟؟
هديل\..............
غازي\ع الأقل الصلاة لو صليتيها مع الأهل وبعدها سويتي اللي يرضيك..
هديل\................
غازي\قلت لك كل ماتقبلتي حياتك هنا..
راح ترتاحي ويتغير كل شيء..بس أنتي عيشي معي..
مو راضية تتركي العناد وتنسي الماضي..
لفت وجها بعيد عنه دليل على رفضها لكلامه..
غازي\وش اللي ربحيته غير التعب..الحزن والضيق..
مـــاربحتي شيء..
غازي تنهد\ناظريني..
رفضت طلبه وماناظرت فيه..
مسك وجها بيده ولفها عليه..
غمضت عيونها بسرعة ماتبي تشوفه..
غازي\ليـــــش..؟؟
هديل بهمس\ما ابى أشوفك..
غازي\ليــــش..؟؟
هديل بعبرة\ما أبيه يكون لي ذكرى معك بيوم العيد..
لاني لما ارجع لهلي ما ابي اذكرك حتى بيوم العيد..
غازي يقرب منها وهي تشد على عيونها..
غازي\بس انتي معي هذا العيد وكل عيد راح تظلين معي..
هديل بدمعة خاينة\لا ماراح اذكرك بيوم العيد..
شيء غريب حست فيه يصير معها..
والأغرب ملمس دافىء على فمها..
فتحت عيونها بفزع وماكانت الا شفايفه تقبل شفايفها..
قبـــلة طويلة متملكة..
وقاسيــــة بسبب مقاومتها له..
كلما حاولت الافلات شدها له أكثر..
سحب حجابها بيده ونزله عنها..
همس في أذنها بكلماته الناعمة..
غازي وفمه على أذنها\وألحين بتنسيني يوم العيد..
أنـــــا مستحيل أنسى..
باسها على أذنها وهو يشم ريحتها..
ماكان ردها عليه الا شهقة وبعدها بكــــت وهي ترجف من الخوف..
وجها كان على كتفه ويدينها لامتها بقوووة على صدره بعد ما كانت تضربه وهو يقبلها..
ضمها له أكثــــر حتى حست أنها ممكن تدخل جواته..
كانت تتكلم بتلعثم وأكثر كلماتها مو مفهومة..
لكن اللي هو متاكد منه أنها كانت تسبه وتتوعد فيه..
ابتسم لما سمعها تقول\بأسوي فيــ يك مم مثـ ل م اتسوي ففينــ ي..
غازي بضحكة\حـــــــــــلالك..ياليـــت تقدري..
كانت تمسح شفايفها على قميصه لأنه آسر يدينها على صدره..
حط يده على راسها وثبته على صدره ومنعها من اللي هي تسويه..
غازي بهمس\هششش بـــس بتجرحي فمك كذا..
بعد فترة..لما حس فيها هدت وخفت شهقاتها..
أرخى يدينه من عليها وباسها على شعرها المنثور حواليها..
بعدته عنها ووقفت بسرعة كانت بتطيح بس هو مسكها..
ضربت يدينه وصرخت فيه برعب..
هديل\لا تلمسنـــــــــي ...
مارد عليها لأنه كان يتأملها بنظرات غريبة..
شعرها باللون الفاتح والرائع..
وجهها الأحمر..من الدموع..من الغيض..
والأكيد من اللي سواه فيها..
فمها المجروح واللي صار مايل لـ اللون الأحمر القاني..
تراجعت خطوتين على ورى وعيونها عليه بخوف..
قفت عنه ورجعت للملحق وهي تبكي وتترنح في مشيتها..

أجدني بك غآرقه حد الهذيآن

أنفيك من أوردتي وأجدك تمسك بقلبي

تكتبني بـ سطر حيآتك حرف وأكتبك بـ حيآتي

دوآوين قصآئدها ذاك الغيآب وإنتظآر مله الرصيف

والمآرين به ..!

أهذي بك وأصآب بحمآك أبكيك وأشكوك لـ سآعآت الأنتظآر

ودقآئق الغيآب وأجدني عند مرور طيفك بـ أحلآمي فرِحه

كـ طفل قدمو له حلوى العيد.!


’’’قديسة الضوء ’’’


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛

علي بعصبية\يومه انتي وش تقولين؟؟
الجدة بغضب\انت ولا كلمة..الحكي بيني وبين ولدي..
أبوعلي\يومه الله يهداك لا تلومنيه كلامك مايقبله العقل..
كيف نلغي زواج البنت من ولد عمها وهو ماباقي عليه الا يومين..؟؟
الجدة\مالهم نصيب مع بعض..البنت ماتبيه وماظنتي انك بتجبرها..
علي\بس غادة موافقة..
الجدة\لا ماهي موافقة غاد انجبرت عليه..
أبوعلي\يشهد الله أني ماأجبرتها..ولا لي نية أغصبها على شيء ماتبيه..
محمد\صلوا على النبي وخلونا نفهم وش السالفة..
يومه انتي كنتي موافقة على الزواج وش اللي غير رأيك؟؟
الجدة\البنت حالتها ماتسر احد..كلكم شايفينها ومتغاضين عن حالها..
علي\شيء طبيعي كل بنت يقرب زواجها يصيبها الخوف والبكاء..
الجدة\لا تناقشوني رويكن ماهو بماخذ غادة وأنتهينا..
هادي\مادمتي قلتي رويكن فهو مسوي بلى..
علي بجدة\وشهو مسوي علميني يومه؟؟
الجدة تمسح دمعتها\سوى اللي سواه..المهم أني ماعدت له ام ولا جدة..
وغادة حرام عليه ليوم الدين..
الكل أصابهم الذهول من بعد كلام الجدة الأخير..
عم الصمت العقول تفكـــر وتحاول تستنتج وش اللي راكان ممكن يكون مسويه..

أبوعلي\دامك حلفتي فوالله مايعرفها..
يومه وعزة الله الا معلمتني بسواته..
الجدة\غادة ولا واحد منكم يكلمها ولا يوجعها بالحكي..
علي بهدوء\غادة اختنا وأعز ماعلينا مصلحتها..
الجدة بحسرة\والله أن تركها لراكان هو مصلحتها..
هادي\الله يستر عليه..يدور حرمته في بيت ثاني..
محمد\وشهو مسوي يومه؟؟
الجدة\اوجعني بكلامه لي..قطع قلبي بحكيه..
علي بحميه\أفا يالعلم أوجعك يا الغالية..
والله مايمسي الا بفك قهرك يومه..ليه هو ناسي أنك امه الخايس..؟؟
طلع علي من البيت وأبوه يصارخ على اخوانه يمسكونه حتى يفهمون السالفة..
بس محمد وهادي كان ردهم انهم بيفزعون مع اخوهم وبيلعنون خير راكان..
خرجوا كلهم من البيت بسياراتهم وراحوا يدورون عليه..
كل واحد بطريق..سيارته ماكانت موجودة عند البيت..
الاستراحة ماكان فيها..ديوانية أصحابه بعد ماهو فيها...
طال فيهم الوقت وماكان له أثر..حتى جواله كان مغلق..
علي رجع البيت وتوجه لغرفة جدته وسمعها وهي تحكي السالفة لـ أبوه..
دخل عليهم وعيونه مثل الشرار ماهو مصدق اللي يسمعه..
علي بغضب\هذا الكلام يقوله على أختي..ولا حشمنا قدام ولد الناس..
والله لـ أشرب....
الجدة\وعزة الله وجلاله عليك ياعلي لاتكمل..تكفى لاتفرقون عيالي..
وتسيحون الدم بعروقكم..يا أبوي لاتقطعون الرحم تكفى..
علي يمسك يدين جدته\وراكان خلى فيها دم ورحم..قطعها يومه قطعها..
الجدة تبكي\حلفتك بالله ياعلي لا تحارب ولد عمك ولا يدري أحد بسواته..
علي\والرجال اللي تضارب معه وسب أختي عنده..
الجدة\هذا خويك وصاحبك مابيتكلم عليك..
علي بقهر\ومنهو الصاحب اللي بيستر على أختي من ولد عمها وخسته؟؟
الجدة\مـــالك ولد السالم خويك يا ابوي..
علي مصدوم\حسبي الله عليك ياراكان..فضحتني في أختي وخويي..
الله لا يوفقك..الحمدلله انه مالك ماهو بغيره.
أبوعلي\خله يا ابوك خله..والله مايربيه الا الزمن..
ماخسران غيره..ولا بنتنا ماهي بمعيوفة..
الجدة\أنا كلمت اخوك علي وقلتله ماعاد لولده حرمة عندك..
وان زعل ولا هاوش فلاعاد يعرفني ولا أعرفه..


تم نشر الخبر والقريب والبعيد ..عرفوا بكنسلت الزواج..
و من بعض الكلام اللي شاع..
ماترك بنت عمه قبل الزواج بيوم الا وهي مسويه مصيبة..
ماقدر ولد عمها يستر عليها..
سود الله وجها قالوا ماسكها مع واحد في المول..
غادة بنت علي ولد عمها رفضها قال ماتناسبه وأخلاقها ضايعة..

<<كثر مايقال عن غادة...
لأنها لم تكن الا ضحية من ضحايا مقـــــولة مشهورة جداً..
يرددها ذاك المجرم من خلف مكتبه وبابتسامة تافهــــة وحقيرة..

[ عذراً كان خطاء طبي ]




؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛


هذا اليوم الثالث لها ماطلعت من الملحق ولا اعترفت بالحياة..
يومها يروح في صلاة قراءة قرآن..تفكيــــر..أوهام..خيالات..نوم..فكوابيس..

كانت لابسة البدلة اللي أرسلتها صوفي وجنبها شنطة صغيرة فيها بعض ملابسها القليلة..
جاهزة كما طُلب منها وهذه المرة لم تسمح لنفسها ولن تسمح لغيرها بنزع لثامها عن وجهها..
وصلت لها ماريا رسالة من السيد..
بأن تكون جاهزة ل السفر معه ومع العائلة الى العاصمة..ولكن أي عاصمة؟؟..فهي لاتعرف..
ماكانت تدري بأي شيء..لا وين المكان ولا كيف راح تسافر..
جاهزة فقط وصـــــــــــــــامتة..
كانت جالسة في كرسي بعيد عن غازي وأهله..
تمنت لو تقدر تجلس عند المضيفة لكن كانت تدري بانه راح يرفض..
ثبتت لثمتها بارتباك ..كانت مطمنة انه مايقدر يشوفها لأن كرسيها خلف كرسيه..
كانت الاهتزازات كثيرة في الهواء..
وصوت شوق يعلى على كل اهتزاز..
ناظرت باتجاه ام غازي..
اللي أول ماشافتها معهم بالسيارة مدت يدها لهديل مصافحة..
أم غازي\عيدك مبارك..
هديل بهمس\الله يبارك فيك..عيدك مبارك
أستغربت شدها على يدها ونظراتها وكأنها تسترحم على حالها..

ناظرت من الطاقة وهي تتذكر أول مرة كانت فيها على هذي الطيارة..
كانت مرعوبة منهارة..
محتاجة الأمان ..الخوف كان مسيطر عليها وتالف أعصابها..

أعلن الكابتن عن الوصول ونبه بربط الأحزمة..
نزلوا من الطيارة..حاولت تكون آخر وحدة والأبعد عن غازي..
مافاتتها ألتفاتاته وبحثه عنها..أو بالاصح مراقبته لها..
طلعوا من المطار الرئيسي وركبوا السيارة الفخمة اللي كانت في انتظارهم..
لازالت متلثمة وهي الوحيدة من بينهم المختلف شكلها..
كلهم كانوا متحجبات لكن هي متحجبة ومتلثمة..

ما أعارت اللي يصير حولها أي اهتمام..
ما أثارها الكلام ولا المتحدثين..
كانت تراقب الشوارع وكانها تدور على أي شيء يدلها هي وين..

وقفت السيارة نزلوا المتواجدين معها..جت بتنزل لكن صوته منعها..
غازي\رسل لاتنزلين..
فتحت الباب ونزلت من السيارة بسرعة ولصقت في أمه..
أم غازي ناظرتها باستغراب بس ماقالت لها شيء..
شافته يقرب منها بعد مانزل وراها..
مسك يدها ورجعها السيارة وهو يأشر لرشا يدخلوا الفندق ويروحوا لجناحهم..
هديل سحبت يدها منه لكن ماقدرت تفكها..
ركبها السيارة وجلس جنبها..

ماكانت تدري هو وش يبي ووين راح يوديها..
الرجفة متملكة جسدها بالكامل..
يدها على لثمتها وخايفة من اللي راح يسويه..
أنتبهت على يده تأشر على الشارع من جهتها..
لفت راسها وشافت اللي يبيها تشوفه..

ماكان لها أي ردت فعل غير الصمت..
ومشاهدة المعالم اللي قدامها واللي تخبرها عن الدولة اللي هي فيها..
هديل بهمس\ رومـــــــا ..



؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

ماذا سيحدث في روما ...؟؟؟

دانه السعودية
09-05-2011, 02:24 AM
البارت السابــــع والعشرون ..


تقولين بدهشة : لقد حدث شيء غريب غريب..
تقولين : إن عيوننا تلتقي الآن فلا يبصر أحدنا في عين الآخر ملايين الأفلاك والمجرات والعوالم..
تقولين : إن أصابعنا تشتبك الآن دون أن ينفجر ذلك الحريق المدمر الجميل الأخضر..
تقولين : إننا نتحدث الآن فلا تورق الكلمات بالبرتقال والعنب والليمون..
تتساءلين : ماذا حدث؟
حدث أن ذلك الساحر الصغير الذي كان يسكن عيوننا وأصابعنا وكلماتنا امتطي بساطه الطائر ورحل..
فعادت العيون إلى طبيعتها : نوافذ نطل منها على العالم الخارجي ..
واستأنفت الأصابع وظيفتها اليومية : أدوات نستعين بها على اللمس والالتقاط..
ورجعت الكلمات إلى أبجديتها القديمة : عارية من الكروم والواحات..
ماذا سنصنع الآن ؟ تسألين بحرقة ..
لا شيء..
من العبث أن نحدق في عيون فارغة أو نتلامس بأصابع باردة ، أو نتحدث بلغة ميتة..
من العبث أن نطارد الساحر الصغير ونحن نجهل اسمه وعنوانه وخط سيره ومحطته القادمة..
فلنبتسم ، إذن ، ونحن نسترجع الأيام التي قضيناها في صحبة ساحرنا الصغير..
ولنبتسم ، مرة ثانية ، ونحن نتصور حبيبين آخرين ينعمان الآن برفقة ساحرنا الصغير..
ولنبتسم ، مرة ثالثة ، ونحن نحلم بليوم الذي نعود فيه ، دون موعد ، ساحرنا الصغير..


المرحوم غازي القصيبي ,,,


ماكانت تدري هو وش يبي ووين راح يوديها..
الرجفة متملكة جسدها بالكامل..
يدها على لثمتها وخايفة من اللي راح يسويه..
أنتبهت على يده تأشر على الشارع من جهتها..
لفت راسها وشافت اللي يبيها تشوفه..

ماكان لها أي ردت فعل غير الصمت..
ومشاهدة المعالم اللي قدامها واللي تخبرها عن الدولة اللي هي فيها..
هديل بهمس\ رومـــــــا ..
غازي\وأخيراً عرفتي أنتي ويــــن..
هديل\بعيــــدة مــرة..
غازي بتسئول\بعيدة؟؟
هديل بهدوء\بعيدة من بيتنا..عشان كذا أبوي تأخر ولا جاء..
غازي قرب منها\تعتقدين هذا هو السبب..؟؟
هديل\يمكن هو يدورني في السعودية..مايدري انك جبتني هنا..
بس هو بيلقاني..وبيرجعني له..
غازي لفها عليه وعيونه بعيونها المليانة دموع..
غازي\مايقدر يأخذك مني..يـــابنت انسي انسي..
هديل بغصة\انسى؟؟..كيف انسى قلي كيف..
اذا نسيت أيش أصير وأيش أكون..اذا نسيت هلي فمن أذكر ومن اللي راح يذكرني؟؟..
تطلبني انسى هلي بكل سهولة تردد كلامك..
أنا لولا الله ثم ذكراهم مدري وش كان راح يصير فيني..
لو اني ما اصبر نفسي بلقاهم وش اللي بيصبرني..
وبعدين انت بأي حق تبيني أنساهم..
غازي بقسوة\بحق انه مابقى لك أهل غيري..
هديل\تسمي نفسك هلي وامي..وتطلبني انسى الماضي..
انسى المحبة الأمان انسى الحنان والرضى...
وأعيش على قسوتك ضربك وجورك..
أعيش على حرب نفسية وجسدية معك أنت..ومع هلك..
آسفة اذا صدمتك بس مافيه شيء بدنياكم يغري للحياة معكم..
أنتوا ماتخافون الله واللي مايخاف الله ينخاف منه..
غازي\واذا أغريتك بحياتنا تنسين وترضي بوجودك هنا..؟؟
هديل\سنة من الجور عشتها معك..
ماعاد يمدي تغيرها في عشرين سنة قدام..
غازي بغضب\ماقدامك الا هذا الحل..الماضي نسوك انسيهم..
ولثمتك مالها داعي..
هديل حطت يدها على لثمتها..خايفة لاينزلها..
والخوف من تغييره للموضوع اللي يتكلموا فيه..
ومن نظراته وعصبيته..
صد عنها وقال لـ السائق يرجعهم الفندق..

أنا ماكذبت عليه مستحيل انسى هلي ومستحيل أرضى بحياتي معه..
يوهمني بتغيير الحال اذا نسيت..
بس هو ليش يكذب علي هلي مانسوني..ثقته تهزني بالحيل..
أبوي واخواني يدوروني ألحين..فديتهم مايدرون أنا وين..
بما أني عرفت لازم أتصل فيهم وأخبرهم..
لازم اهرب منه وأرجع لأمي..

غازي بحدة\أدري وش تفكرين فيه..صدقيني ماراح تقدري..
هديل بتحدي\أقـــــــدر...
غازي\تذكري أنتي جنيتي على نفسك باعترافك..
طنشته وماعاد ردت عليه..تدري ان تهديده وراه مصيبة..
من معرفتها له هو مايهدد من دون ماينفذ..
ركزت نظرها على الطريق متجاهلة الرجفة اللي استوطنت بعظامها..

وصلوا الفندق أخذ مفتاح من الريسبشن مسك يدها ومشاها معه..
تأففت دليل على ضيقها من قربه منها لكن هو زاد من شده على يدها..
دليل على استمتاعه بمضايقتها..
وقف عند باب الجناح فتح الباب وأشر لها تدخل..
دخلت بتردد وهي تناظر بعيونها بأرجاء المكان تبحث عن أمه أو أخواته..
ماكان لهم أثر..فسخت البالطو تبعها وبالها في اي غرفة راح تنام..
اضطرت تسأله وهو يفسخ جاكيته ويجلس على الكنبة..
هديل\أمك وين ؟؟
غازي\أمي والبنات بجناحهم..
هديل بصدمة\يعني مو هنا؟؟
غازي\لا هذا ...جناحنا الخاص أنا وأنتي..وهم لهم جناح خاص فيهم..
رمشت بعيونها الحيرانة..غير مستوعبة لكلامه وغير راضية بكل تأكيد..
لم تتكلم ولم تنظر اليه..صدت عنه وتوجهت لباب الجناح فتحت الباب لكن ماامداها تطلع..
الا وهو ساحبها ومرجعها قفل الباب وهي تضربه وتصرخ فيه..
هديل بصراخ\افتح هذا الباب يامتخلف يا حقير..
تعتقد اني ممكن ارضى اظل معك بها المكان..
غازي\هشش ولا كلمة ومابتنزلين الا هنا وفي هذا الجناح..
هديل\بأظل مع أمك ما ابى اظل معك..
غازي\امي واخواتي مايبونك تظلين معهم..
هديل بعصبية\مايهموني أظل معهم غصب عليهم..ابعد عني ماراح اظل معك..
غازي يقفل الباب ويشيل المفتاح من عليه..مدت يدينها محاولة اخذ المفتاح من يده..
لكن هو رفع يده فوق وشكله مبسوط على ضربها له ومهاوشته..
هديل بقهر\لا تحبسني هنا ما بأظل معك..
غازي\أنتي جنيتي على نفسك وهذي أولتها..
هديل\افتح الباب بأكون عند امك..
غازي\لأني ما أظمنك مستحيل أتركك تغيبي عن عيني..
هديل\ماراح أهرب الحين مئجلة الموضوع..
غازي\الحذر واجب..
هديل بغيض\افتــــــــــــح الباب..
غازي تركها وتوجه لغرفة النوم وبعد عشر دقايق لحقته مقهورة من تصرفه..
مستحيل اظل معه في مكان واحد..هذا استخف ما أأمن على نفسي معه..
ماله امان خصوصاً بعد يوم العيد قليل الأدب..
حتى لو اهانتني امه واخواته عادي اتحملهم..أهون هم ولا هو..
دخلت وراه كان جالس على السرير و يفسخ جزمته ناظر فيها ولاحظ عصبيتها..
قبل لا تتكلم أو تهاجمه أمرها بلطف..
غازي\ممكن كاس الماء لو سمحتي..؟؟
هديل عاندت وركزت عيونها بعيونه ماتاثر من نظراتها المحرقة له..
قررت تعطيه الماء وتتفاهم معه بالهداوة وتترك عنها الصراخ..
لأنها ادركت انه أكتشف مدى خوفها من البقاء معه من ردت فعلها المجنونة..
قربت منه وبيدها كاس الماء مدته عليه بس ما اخذه كان يفك الزر تبع أكمامه..
غازي بخبث\فكي أزارير قميصي..
العقلانية اللي سكنتها بلحظة ونصحتها بالهداوة والتفاهم طارت..
وحل محلها الغيض والقهر من دون تفكير باللي تسويه..
كبت كأس الماء على رأسه ورمت الكاس على السرير..
كانت بتهرب برا الغرفة لكن الباب بعيد منها ولازم تمر من قدامه..
تراجعت على ورى ودخلت الحمام وسكرت الباب..
أنفجعت لما دورت على مفتاح الحمام بس ماكان موجود مفتاح..
ماهي الا ثواني وكان غازي معها بالحمام..
تراجعت لآخر الحمام بخوف من عقابه لها..
قرب منها وهي لاصقة بالجدار ماتجرئت تحط عيونها بعيونه خايفة من نظراته..
مد يده وبنفس اللحظة صرخت وحطت يدينها على وجها تحميه من الضرب..
نزل يدينها وآسرها بيده..وبيده الثانية نزل لثمتها وسحب حجابها..
فتحت عيونها وركلته بأرجولها على ساقه..سحبت يدينها منه..
ترك يدينها ومال بجسمه شالها من على الأرض وهي تصرخ بخوف..
مشى فيها خطوتين ونزلها في البانيو المليان ماء صافي..
أختفت هديل تحت الماء تحركت بين يدينه برعشة وخوف..
رفعها وسمح لها تتنفس لجزء من الثانية وأعادها تحت الماء وهي تشهق..
أعاد الكرة مرتين وثالثة حتى شعر بضعفها واستسلامها..
كانت تشهق وتتنفس بشكل سريع مع سعال متواصل بسبب الماء اللي دخل بحلقها..
مسح وجها بيده وبعدها شالها من البانيو وخرجها من الحمام..
وهو يهمس بأذنها\محتاجة تنفس اصطناعي..
سدحها على السرير وهي ترجف من البرد ومن الارهاق اللي أحدثه فيها اغراقه المتواصل لها..
سكرت عيونها لما شافته فسخ قميصه ورماه على الكرسي..
حست فيه يغطيها بمفرش السرير..
كل شيء فيها كان ينصحها تقوم وتطلع من الغرفة..لكن عظامها ماطاوعتها..
جسمها يرجف من الخوف ومن الانهاك والتعب..
ظلت على حالها مغمضة عيونها لحتى غفت من دون ماتنتبه على نفسها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



.


في الكوفي القريب من الفندق كانوا جالسين يشربوا قهوة لما انضم لهم غازي..
غازي\السلام عليكم ...
الكل\وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
شوق\كنت نايم؟؟
غازي\لا...هممم كيف الجو معكم؟؟
رشا مبسوطة\جنان ياقلبي تسلم أحب روما مرررة..
شوق\يالبى الشوبينق في ايطاليانو..
غازي\مادية ماراح تتغيري..
شوق\هههههههههههههه وليش أتغير؟؟
رشا\ولدي بينام بأرجع الفندق تعالي معي شوق..
شوق توقف\اوكى جاية..يالله تصبحوا على خير..
غازي\وانتي بخير واذا جاك اتصال ردي عليه..
شوق\اتصال؟؟ايـــه فهمت لا ما راح ارد خله يتأدب..
غازي\انتي الخسرانة..
شوق\ليـــش ناوي يتزوج علي؟؟
غازي\ياليت يتزوج عليك يمكن تعقلين..
رشا\هي تظن راح يظل ينتظرها الخبلاء لبى قلبه بكره أزوجه احسن منها..
شوق بعصبية\وتسمين نفسك أختي يالخبيثة طسي الفندق قبل ادوسك..
توجهوا للفندق..وغازي ألتفت على أمه ولاحظ نظراتها..
غازي\وش فيها الغالية ساكتة؟؟
أم غازي\ويـــــنها؟؟
غازي\نايمة..
أم غازي\ويـــن؟؟
غازي\في جناحي..
أم غازي\جناحي كبير ابيها تجي عندي..
غازي\ولالك لوى..لكن ما ابيها تغيب عن عيني..
أم غازي\محتاجتها تساعدني في ترتيب الاغراض وتكون حولي اذا أحتجت شيء..
غازي\شوق موجودة..
أم غازي\ما ابى شوق..
غازي\لاتحاولي يومه ماتطلع من الجناح الا معي..
أم غازي\أخاف عليك يومـــه..
غازي يبتسم\أفا شايب وش كبري وتخافين علي..؟؟
أم غازي\أخاف تغرق بدون شعور..
غازي\ضامن نجاتي بالطيب او الغصب..
أم غازي\الله يصلح الحال..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

رشا بزعل\شوق انتظري الولد نايم..
شوق بقهر\تبين تزوجينه ياللي ماتستحين تزوجين زوجي..
رشا\ههههههههههه يابنت اصبري..
شو طنشتها ومشت بسرعة عنها تبي تقهرها..لكن صدمت بجدار ضخم وكانت بتطيح..
لكن الجدار طلع معه يدين مسكها وثبتها توقف..
شوق تصرخ\عمــــــــــــــــــــــــي..لااا مو مصدقة..
سلمت عليه وهي تضمه..وتعبرله عن فرحها بشوفته..
تجمدت رشا بمكانها وهي تسمع صراخ شوق وضحكها بشوفة عمها..
وقفت بعيد عنهم وهي شايلة ولدها النايم..
نزلت راسها بخجل منه ومن تواجده..ماكانت تتوقع انه راح يلقاهم هنا..
شوق\رشا هذا عمي راجح..
رشا ماكان لها اي ردت فعل غير انها تتجاهل وجوده بأدب..
مشت من جنبهم وهي تلقي السلام بخفوت ..
راجح بصوت رجولي\كيفك يأم غازي..؟
رشا بخجل\الحمدلله يسرك الحال..عساك طيب؟؟
راجح\طيب بشوفتكم..عطيني الولد..
رشا ارتبكت\هو نايم الحين لما يصحى يصير خير..
راجح قرب منها وسحب غازي من يدها..باسه على خده وراسه..
شاله بخفة ثم ناظر في البنات وأشر لهم يلحقونه..
راجح\جناحي جنب جناح غازي طريقنا واحد..
شوق بصوت واطي\وش فيك مرتبكة اهدي..
رشا\ماهو على اساس بيجي الاسبوع الجاي..
شوق\هذا هو جاء خليك طبيعية..
رشا\بأقول لغازي يرجعني السعودية اليوم..
شوق\ترى مالك داعي عمي ماراح يأكلك..
رشا تدخل جناحهم\هاتي ولدي منه روووحي..
شوق\عمي خلاص هذا جناحنا عطني غازي ادخله..
راجح\خلي أمه تجي تأخذه..أنا في جناحي..
شوق\عمــــي الله يهداك لاتدخلني بمشاكلكم الولد يبي ينام..
راجح بحدة\تبي ولدها تجي تاخذه من عندي..
كمل طريقه لجناحه وهو حاقر شوق اللي صارت تتحلطم من كلامه معها..
شوق\مارضى يعطيني اياه..قال تبينه روحي جيبيه من عنده..
رشا بضيق\يا الله وش الحال معه هذا؟؟باتصل بغازي يجي يشوف عمه..

اتصلت بغازي وقالتله يجيهم الفندق بسرعة ويرجع ولدها..
غازي ماتفاجاء من تواجد عمه بروما هالاسبوع لأنه حجزله جناح قريب منه بطلب عمه..
رجع مع امه للفندق..توجه لجناح عمه..
دق الباب وسلم على عمه وجلسوا بصالة الجناح..
غازي\كنت أظنك بتوصل بكره..
راجح\خلصت الشغل وجيتكم هنا..
غازي\طيب ليـــش خاطف ولد أختي؟؟
راجح\لايكون جاي تأخذه مني؟؟
غازي\أمه أتصلت علي قالت اخذه منك..
راجح\اذا تبيه تجي تاخذه بنفسها..
غازي\لاتصعب الأمور عليها..
راجح\ماصعبت شيء تبي ولدها تجي تأخذه..
غازي\فيه غير هذي الطريقة عشان تتفاهم معها..
راجح\ما اتبع الا طرقي أنا..خلها تجي تاخذ ولدها..
غازي\بتروح معنا بكره السفارة؟؟
راجح\لا ما أعتقد السفير مايدري اني موجود بايطاليا ومالي نية اروح..
غازي\حلو..
راجح\وش عندك أنبسطت أني مو رايح؟؟
غازي\لأني مضطر أروح السفارة وبأحط عندك أمانة صعبة..
راجح\مابه صعب..
غازي\كفـــــو..وألحين عطني الولد بأروح أنام الوقت تأخر..
راجح\قول لـ رشا تجي تأخذه..
غازي\انتوا متزوجين وحلوا مشاكلكم لكن ولد اخوي خلوه برا أموركم..
راجح\تدري لاترد عليها وهي بنفسها راح تجي تأخذ ولدها..
غازي وقف\مو ناقص اجاهد مع اختي بحربها..عندي حربي الخاصة بجناحي..
راجح بعصبية\أنت صاحي؟؟
غازي\أنت اتبع طرقك وأنا أتبع طرقي..لا تدخل بأموري أتدخل بأمورك..
راجح\قل لأخك متى ماحبت تجي تأخذ ولدها تجي الدعوة مفتوحة..
غازي\تمسي على خير..الله يعين أختي عليك..
راجح\وانت من اهل الخير..

طلع غازي وبلغ اخته كلام راجح..اذا كانت تبي ولدها تروح تأخذه من عنده..
رشا\يومه روحي جيبي ولدي..
أم غازي\أروح جناح عم عيالي ؟؟طسي أقووول..
رشا بزعل\طيب تعالي معي اجيب ولدي..
أم غازي\مالي حاجة أروح..الرجال زوجك..والبزر ولدك..
رشا\زوجي بالأوراق مابينا شيء..ليش يسوي كذا؟؟
شوق\روحي تفاهمي معه..بيعطيك الولد..
رشا\أنتوا وعمكم هذا يخوووف ما ابى اروح بالحالي..
شوق\روحي لغازي يروح معك وجيبوا الولد..
أم غازي\مالكم شغل بغازي راح ينام..
شوق\يومه جارية أخوي وينها طاسة؟؟
أم غازي بحدة\مالك شغل بالبنت خليها في حالها..
اسلميها شر لسانك ولا تتقولي عليها بما يغضب الله..
شوق بدموع\لاتدافعي عنها وتنسي انها هي اللي قتلت ولدك..
أم غازي\هي مالها ذنب الا انها أخته..
شوق تبكي\وأنا مالي ذنب الا اني اخت اخوي..
ومشتاقة له وأبـــــيه..أخوي ميت وأخوها حي ماحوله شر..
ولد أخوي تيتم ..رشا ترملت..الكره في قلبي ماله حدود يومه..
أم غازي\ترحمي على اخوك وروحي نامي..الكره مابياكل الا صاحبه..
شوق\لا الكره بيأكلها هي وأهلها..تمسوا على خير..

راحت شوق تنام ..لكن رشا ظلت تترجاء أم غازي تروح معها..
أم غازي\خلوا البنت في حالها يارشا..ترى اللي مات ولدي..
رشا\انا مادخلني فيها..حتى لو عاملتها بقسوة ماراح أستفيد شيء..
زوجي مات بيد اخوها وهذا شيء مااقدر انساه..ولدي تيتم بسبب اخوها..
حياتنا انقلبت بسبب اخوها..لاتطلبي منا نحبها او نداريها..
أم غازي\لاتحبوها ولا تقربوا منها اتركوها بحالها وبس..
اللي تعانيه هي انتوا ماتعانونه..
رشا\اتركينا منها الحين وتعالي معي..
ام غازي\لا..تبينه روحي جيبيه..او خليه ينام عند راجح..
ماراح يصير فيه شيء..
رشا\لا مااباه ينام بعيد عني..
ام غازي\تصبحي على خير..
رشا\يووومه تكفين..
أم غازي راحت تنام وخلت رشا تدور بالجناح خايفة من انها تروح لجناح راجح لوحدها..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

دخل الجناح كانت الصالة ظلمة الا من نور خفييف على الطاولة المتوسطة الصالة..
فسخ جاكيته وعلقه عند الباب..دور بعيونه عليها بس ماكانت موجودة..
توجه لغرفة النوم الوحيدة الموجودة في الجناح كان الباب مسكر..
حاول يفتحه لكن الباب كان مقفووول..ابتسم على حركتها وتقفيلها لـ الباب..
غازي\أنتي ملزومة تفتحين أغراضي وملابسي داخل..
هديل بكره\عفشك بالصالة قدامك..
غازي يناظر أغراضه\ههههههههههههههههههه قويــــــة يابنت يعني قد حركتك هذي؟؟
هديل طنشته ولا ردت عليه أنقهرت من استمتاعه بالوضع وضحكه..
كان راح يذبحني ويغرقني الملعون والحين جالس يضحك..
عساه الماحي ان شاء الله مبسوووط على قهري..
لما صحت من غفوتها ماكان موجود في الجناح كامل..
بدلت ملابسها وهي تبكي كل ماتذكرت حالتها تحت الماء وخوفها منه..
كان باب الجناح مقفول وماقدرت تطلع..جلست تفكر كيف تقدر تعيش معه بنفس المكان..
قررت تكون غرفة النوم لها لأن فيه باب يتقفل عليها وحمدت الله ان المفتاح موجود ماشاله..
جمعت ملابسه ورمتها بشنطته وعفستها متقصده ورمت جزمه وباقي أغراضه على الملابس...
سحبتها في الصالة وتركتها هناك..
قفلت عليها وهي مطمنة بانه ماراح يقدر يدخل ينام عندها او يقرب منها..

غازي\اممممم طيب ابي لحاف ومخده..
هديل\ليش بردان؟؟
غازي بخبث\ايـــــه بردان مـــــــــــــــرة محتاج دفاك..
هديل\أحسن خلك نايم في البرد..أنا نمت شهوور في البرد من دون ماتهتم..
غازي\آآآآآه بس لو كنت أدري..
هديل\ماراح أعطيك شيء..وجب لاتزعجني..
غازي\وتقولين جب ...يعني بتظلين طول عمرك بوسط الغرفة..؟؟
مصيري أمسكك ياالبزر وأربيك..
هديل\روح نام يامجرم نوم الظالم عباده..
غازي\تمسي على خير تهني بنومتك الليلة آخر ليلة تنامي لوحدك..

تنفست بصعوبة بعد ما تأكدت انه بعد من عند الباب..
قال آخر ليلة انام لوحدي..عساه الجرب يهددني..
يبي يخوفني..بس هو وش يقصد لايكون يبي ينام هنا؟؟
والله لو يذبحني او أذبحه ماينام معي واطي ..

طفت الأنوار ونامت ومثل كل ليلة تنتهي بالكوابيس وتصحى مفزوعة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

دقت الباب بهدوء هي نفسها ماسمعت صوت ضرباتها الخفيفة على الباب..
كانت متاكدة من انه ماسمعها..تراجعت تبي ترجع لجناحها لما فتح راجح الباب..
كان بروب الحمام وتوه متسبح وحاط فوطة صغيرة على راسه..
ارتبكت من شكله لانها ماكانت متوقعه تشوفه بهالشكل أبداً..
نزلت راسها وتلعثمت بالكلام..
رشا\ا ابـ ي غازي ممكن تجيبه؟؟؟
راجح\تفضلي خذيه..
رشا\جيبه لو سمحت..
راجح\مو سامح ادخلي شيليه..
ابتعد عن طريقها وأشر لها تدخل الجناح..
وقفت مكانها مترددة لكن تقدمت ودخلت وهو سكر الباب وراها..
ناظرت في الصالة ماكان موجود فيها..ناظرت فيه بتسئول فهم عليها..
راجح\نايم جوه على سريري ادخلي جيبيه..
رشا\انت جيبه أستناك هنا..
راجح دخل غرفة النوم وهو ينشف شعره..
راجح\تمسي على خير أنا داخل انام..
ظلت عشر دقايق تنتظره يجيب ولدها لكن ما طلع من الغرفة..
فتحت الباب اللي كان مردود ودخلت..تمنت لو انها ماتجرئت ولا جات لجناحه..
كان لابس بنطلون البجامة لكن من دون قميص..
تجاهلته وتوجهت لـ السرير مدت يدينها تبي تشيل ولدها..
لكنها حست بيدين تلتف على خصرها وتلمها من ورى..
شهقت بخوف وحبست أنفاسها..حاولت تتكلم لكن ماقدرت..
راجح همس بأذنها\ليـــش مستعجلة..؟؟
رشا بعبرة\ابـ ابعد عني..
راجح\نـــاسية اني زوجك..؟؟
رشا\زواجنا كان بشروط..اتركني..
راجح\بس انا ماوافقت على شروطك..
رشا\طلقني..
لفه عليه وقرب وجهه من وجها وعيونه مثل الشرار..
راجح\مــن بكره راح يتغير كل شيء..
بتنزلي بجناحي هنا..ماتطلعي الا معي وسفر معي وبس..
انسي اخوانك وانسي تأخذي شورك من راسك أو من غيري..
حاولت تبعده عنها وهي رافضة لكل كلامه..
رشا\صارلنا سنتين على هـ الحال وش اللي غير رأيك؟؟
راجح\كنت اظنك راح تعقلي وتتنازلي عن شروطك اللي ماترضي الله ولا ترضيني..
رشا دفته عنها\شروطي قبلت فيها..زواج ع الورق عشان ولدي يظل معي ومع هله..
راجح\وشرطي...؟؟
رشا\ما أذكر انك ذكرت شروط..
راجح ينام جنب غازي ويبوس راسه..
راجح ببرود\شرطي اني تزوجتك ابي عيال..
أنا نفذت شروطك بس انتي مانفذتي شرطي..
رشا مفجوعة\هذا الشرط ما انذكر وأنا ماوافقت عليه..أنت مو صاحي..
راجح يغمز لها\بلى صاحي تبين اثبات..
رشا\مالي كلام معك..اخواني يفهمونك الحكي عدل..
قربت منه مدت يدها تسحب غازي من جنبه..مسك يدينها وسحبها سدحها عليه..
صرخت رشا بكلمة وحدة\سعــــــود..
راجح تجمدت يدينه عليها وضمها له أكثر حتى تأكد من انه ألمها من صوتها..
راجح بهمس\تعتقدين انك لو ذكرتي اسمه راح أسمح لطيف انسان ميت ينهيني عن شيء ابيه..
سعود مات الله يرحمه..زوجك هو راجح..اياك اسمع اسم سعود على لسانك مرة ثانية..
ان حبيتي تنامي سليمة في ليلتك الاخيرة بعيد عن زوجك اخرجي من الغرفة في دقيقة..
رفعها عنه وهي طلعت من الغرفة وشهقاتها ترن بأذونه..
تركت غازي عنده وهربت لجناحها ..

كيف يبيني أعيش معه زوجه..كيف ينسى ولد أخوه..
تزوجته عشان غازي وبس..ابيه يتربى مع أهله..
باقول لغازي يطلقني منه هذا مايفي بشروطه..
عادي غازي يصير عم ولدي بيربيه وماراح يحرمني منه انا اخته مابيقهرني في ولدي..
وهذا الراجح يولي ويطس عن حياتنا..
حست برعشة بجسمها لما تذكرت ضمه لها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


.

صحت توضت وصلت الفجر ماقدرت تنام من الخوف ..
مع انها أكدت لنفسها انه مايقدر يسوي لها شيء لانها راح تهرب اليوم وتنام بغرفة امه..
رضت امه او مارضت مو كارهة نفسي أنا أظل مع هـ المتخلف..
لبست بنطلون اشترته لها صوفي لما هربتها من المزرعة..
ماكانت مقتنعة فيه لانه برمودا..لبست بوت طويل ابيض لتحت الركبة بشوي وهذا بعد من اختيار صوفي..
بعد ما رمت جزمة هديل من شباك السيارة وهي تنتقد هديل..
لبست بدي اسود وقميص أحمر غامق..
ولفت حجابها عليها وتركت جزء تتلثم فيه..

فزت لما سمعت دقه على الباب وصوته الساخر..
غازي\اطلعي اكوي قميصي ليش عفستي ملابسي؟؟
هديل\عسى المكوى يحرق يدينك..انت رتب عفيستك..
غازي\ياقــــــــوية..أقول اطلعي ولا والله اطلع مع الأهل وأحبسك هنا..
هديل بكذب\ما ابى أطلع..
غازي\براحتك بأرجع في الليل وانتي خليك لحالك..
بعد دقايق طلعت من الغرفة وهي لابسة البالطو..
كان جالس على الكنبة يفطر ويشاهد التلفزيون..
هديل بتهديد\اذا ضربتني بأقول لهم يتصلون في الشرطة وأتهمك بالارهاب والقتل والله..
غازي يشرب قهوته\خوفتيني..اجلسي افطري مانبي نتأخر عليهم..
هديل\ما ابى..
غازي\طيب بس لا أحد يزعجني ويقول جوعان..
هديل\ما ابى منك شيء ابى اطلع من هنا بس..
غازي\بتطلعي لكن بترجعي ..
لبس جاكيته فتح الباب وانتظرها تخرج قبله..
طقت لثمتها على وجها وهي تتحداها يمنعها..
كانت شوق واقفة في الممر تنتظر رشا لما شافتهم طالعين..
سلمت على غازي ونظراتها على هديل نظرات احتقار وكرهـ..
غازي\وين راجح باقي ماطلع؟؟
شوق\كلمته الحين يجي غزوي معه..
غازي يبتسم\مارجعه..
شوق تضحك\ههههههههه لا قال رشا تجيه بس هي مارضت تروح..
غازي\يا الله نادي امي ورشا مانبي نتأحر..
شوق\اوكى بس جيب غازي رشا تبي تبدل ملابسه..
غازي\باروح أجيبه..رسل تعالي..
مشى ولاسمع كلام شوق لهديل..
شوق\ياجارية لاتحملي من أخوي مايشرفنا خلط الأنساب..
هديل\[مايلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد]

تركتها تسب وتلعن ومشت على خطى غازي..
شافته راجع لجناح امه وأخواته وقفت بمكانها مو قادرة ترجع معه..
أكيد بينقال عني مثل هـ الكلام..مو نايمة معه بجناحه..
مو يضمني قدامهم ويلمسني بكيفه..
ليــش مايشكون ويسبون..ليش مايحتقروني..
في النهاية انا جارية عنده وهذا رأيهم كلهم..
نزلت راسها بأسى ومسحت دمعة قهر..
راجح\رسل؟؟!
رفعت راسها وانصدمت من الشخص الواقف قدامها..
همست لنفسها بخوف يشبهه بس مو هو..
طويل مثله ضخم ويخوف..
حتى حواجبه معقودة مثله..ماكان باين منها الا عيونها..اللي وضحت خوفها..
ناظرت حولها تدور على غازي بس ماشافته..
خافت أكثر ورجعت خطوه على ورى..
راجح\لاتخافي أنتي رسل؟؟
هديل\ لــ لا مو رسل..
راجح\أجل هديل..؟؟
غازي بحدة\لا رسل..
ناظرت وراها وشافت غازي بالرغم من خوفها منه الا انها ارتاحت لوجوده..
المهم ماتظل لوحدها وخصوصاً مع هذا الغريب..
وقفت ورى غازي وهي منزلة راسها..
غازي\هذا عمي راجح يا رســــــــل..
راجح\كيفك يا رسل؟؟

ماردت عليه اختنقت بالهواء والعبرة..
أختنقت من القهر ومن الخوف..كانت تتمنى لو تصرخ فيهم..
أنا مو رسل أنا هديل..بس هي أضعف من انها تتحمل غضب واحد منهم..
فكيف لو عاقبوها اثنينهم وعنفوها..
طلع معه عمام وعزوة..آآآآه ياعمي علي دل ابوي علي وتعالوا..
حتى عمه الحين يقول عني نفس كلام شوق..بيحتقرني مثلهم..
ياويلي بيتكلمون الناس على سمعتك يوبه..
الله لا يطلعهم من ذنبي ولا يحلهم..
تبي تبكي وتصرخ بس مو قادرة تتمنى ترجع غرفتها وتحبس نفسها وما احد يشوفها..

غازي\أعذرها البنت سحاوية..
مشوا قدامها وهي ترددت بخطواتها..يتمصخرون علي يقول سحاوية..
ومن وراي يقولوا حقيرة..الله لايعلي قدركم ويقهركم بذنبي..
أكرهـــــــــــــكم أكرهــــكم..
انتبه لها غازي ورجع عندها..
غازي\كلهم نزلوا ليش ماتمشي مع الناس؟؟
هديل بعبرة\ما ابى أطلع رجعني غرفتي..
غازي تفاجاء\ليـــش؟؟
هديل\والله ما اهرب اليوم بس رجعني ما ابى اطلع معكم..
غازي\وش فيــــك؟؟
هديل بقهر\مايخصك ما ابى اطلع معكم مو غصب..
مسك يدها بقوة وسحبها وراهـ غصب عنها..
غازي\تطلعي غصب عنك ومو برضاك..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


وصلوا للمدرج الروماني الشهير [ الكولوسيوم ]دخلوا بعد ماحان وقت دخولهم..
لأنو مايقدر احد يدخل الا ببطاقة وعلى حسب دوره..
دخلوا جوات المدرج وبالنسبة لشخص اول مرة يشوف هذي الاثار كان لابد ان تخطف انظاره..
لكن بالنسبة لهديل ما اثارتها ولا احدثت عندها اي اهتمام..
كانوا بالمدرج الثاني راجح طول الوقت ماسك يد رشا رغم عنها..
تجاهل غازي تصرفات راجح لأنه متفق معه بأنه صار الوقت بأن تعيش رشا مع راجح..
شوق متكفلة بالكاميرا تصور كل شيء ومن كل الزوايا..
جمعت شوق العائلة كلها وطلبت من احد السياح يصورهم..
بينما هي كانت واقفة بعيد عنهم وتداري دمعتها لاتنزل وتفضحها..
مع انه باين على عيونها اذا احد ناظرها بيشوف دموعها..
غصب عنها تحولت نظراتها عليهم وهم يتصورون مع بعض ومتفردين..
رفعت عيونها لآسرها ومالكها..
كان لابس نظاراته الشمسية ولا تدري انه يناظرها..
لحتى نزل نظارته شوي عن عيونه وبكذا عرفت انه شاف نظراتها لهم..

صور معي خايف يجي يوم وتموت..

ياشين هــآلكملة ولو هي حقيقة

لو ما تعوّض هالصور غيبة الصوت

على الأقل يذكر رفيقن رفيقه ,,

لفت بجسمها عليهم وناظرت بالسماء تمنع دموعها من النزول..
راقبت السياح بكدر..يبتسمون لـ الصور..
فرحين بتواجدهم بهذا المكان..مبسوطين مع أصحابهم وأهلهم..

كان فيه أشخاص يلبسون اللبس الروماني القديم ويجولون بالمكان..
السياح صوروا معهم وطلبوا معلومات عن هذا المكان..

حست بيده على كتفها غمضت عيونها بألم ..
نزلت يدهـ بقهر وصدت عنه..
واللي قهرها زيادة الكلام اللي نطق فيه..
الـــــــــــــــــــى متى اهانـــــــة..؟؟!

غازي\تدرين ان الجواري أنوجدوا في العصر الروماني بكثرة..
كان القيصر يستبيح أكثر بنات روما خصوصاً العذارء..
بينما حاكمات روما كانوا يصابون بالذل والقهر..
بعد مايمل القيصر من جاريته يقتلونها الحاكمات..كانتقام لكرامتهم..

لفها عليه وناظر بعيونها..
ما استغرب نظراتها الحاقدة..
بس تسأل وش سبب الدموع اللي مو راضية توقف من خروجهم من الجناح..
وفي السيارة وفي صف انتظار دخول المدرج..
سحب نظاراته من على عيونه وحطها على عيونها بهدوء..
غازي\ألحين ابكي ولا احد يشوف دموعك..

أنت مؤلم ..أنت جاني..
أنت ما ظنك تعاني..

أنت جرح بيوم أسود..
أنت جبــــار وأناني..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

رشا\وين موديني اترك يدي ماباروح معك..
راجح\انا علمتك من امس كيف راح تكون حياتنا..
رشا بقهر\وانا قلتلك طلقني..
راجح\لو ماكنا بين الناس كان وريتك شغلك..
رشا بصوت عالي\غــــــازي..
راجح\تهدديني بأخوك..خليه ينفعك..
نزل الدرجات بخطوات ثابته وهي تتعثر بخطواتها..
زلت رجلها وكانت بتطيح بس هو مسكها وثبتها..
راجح\وألحين امشي مزبوط..
رشا\ما ابى امشي بأرجع ولدي لحاله..
راجح\ولدك مع شوق انا وصيتها عليه..
رشا\النذلة متفقة معك..
راجح\مو محتاج مساعدتها..

خرجوا من المدرج الروماني وهي تحتج وتعاند لكن هو مااهتم بكلامها..
راجح\اممم الجو حلو مو لازم سيارة..تعالي نمشي..
رشا\راجح الله يخليك تصرفاتك ماتغير شيء بوضعنا..
راجح\يعني عاجبك الوضع اللي احنا فيه؟؟
رشا\ايه عاجبني انا مرتاحة كذا..
راجح\مرتاحة انك عايشة في بيت غريب عنك ومخليه بيت زوجك؟؟
رشا بقهر\أنا عايشة في بيت أخوي لاتنسى..
راجح\أخوك بالرضاعة وبس..
رشا\المهم بيت أخوي..
راجح\وأنا زوجك ومابتعيشي الا في بيتي ومعي انتي وولدك..
رشا\خلاص ماراح اعيش عند غازي باعيش في بيت أخوي طالب..
راجح\تدرين وين المشكلة؟؟
رشا\انت..
راجح\لا انتي مصدقة اني اخذ رايك..بينما انا ابلغك باللي راح يصير..
رشا\ماتقدر تجبرني على شيء بأتصل بطالب اخوي وهو يتفاهم معك..
راجح\ماتدرين ان طالب في ايطاليا؟؟قوليله واشوف وش يقدر يسوي..
رشا\طالب هنا؟؟
راجح\ايه وصل معي امس لكن عنده شغل يخلصه بميلان وراجع هنا..
رشا\غازي يدري؟؟
راجح\ايه يدري..لكن شوق ماتدري خليه يفاجئها..
رشا\تستاهل يصير فيها مثلي..
راجح\وانتي وش صار فيك؟؟
رشا\أنفجعت ماتوقعت أشوووفك..
راجح\من حقك تنفجعي لانك ناسية اني زوجك..من الليلة راح تتذكري..

غازي\يا الله لازم نرجع الفندق ورانا مشوار لـ السفارة..
راجح\موضروري تاخذ الحريم معك..
أم غازي\زوجة السفير مكلمتني لازم نروح كلنا وخصوصاً غازي الصغير..
راجح\الله معكم...

وصلوا الفندق وكلن على جناحه يتجهزوا للمشوار..
كان جالس على الكنبة في الصالة ناداها تجي عنده..
غازي\اجلسي..
جلست بدون عناد..
غازي\اذا أخذتك معي السفارة بتظلين بنت عاقلة..ولا بتحاولين تسوين شيء غلط..
هديل\راح اكون عاقلة وأطلب منهم يتصلون بأهلي..
غازي\توقعت هالشيء..طيب واذا تركتك هنا لوحدك بتهربي..
هديل\ايــــــه..
غازي تنهد\جنيتي على نفسك..
هديل بخبث\في الحالتين انت مجبور تاخذني معك..
غازي يشرب عصير برتقال واشر لها على كاسها..
غازي\تفتكري اني مجبور..
هديل\ايـــــــــــــه..ان تركتني فضحتك بالفندق وقلتلهم يتصلون باهلي..
وأن اخذتني فضحتك بالسفارة وقلت لهم يتصلون باهلي..
غازي\واذا ظليت هنا ومارحت السفارة..
هديل تشرب عصيرها\عادي باهرب في يوم ثاني..
غازي\مثل ماتحبيــــــــــــــن انا حذرتك بس انتي مو راضية تسمعي الكلام..
طنشته وطنشت تهديداته وناوية تقهره ولو شوي مثل ماقهرها..
دخل الغرفة وبدل ملابسه بعد دقايق خرج وهي جالسة بمكانها.
غازي\لساتك مصرة على رأيك..
وقفت بترنح وهي ميتة من الرعب..
هديل\وو..ش صــ ـار؟؟
غازي يقرب منها\وش فيك؟؟
هديل\دايـــ ـخة ..
غازي\لاتخافي راح تنامي لحتى ارجع مابيصيرلك شيء..
هديل تحاول تستوعب كلامه وهي تحس بالخدر في كل جسمها..
مشت خطوتين بس ماقدرت تكمل جلست على ركبها وهي تصرخ بيــــأس..
هديل\لا لا لاااااااا آآآآآآه
غازي يجلس جنبها على ركبه ويحضنها..
غازي\هشششش لاتخافي مخدر بسيط حطيته لك في العصير ماراح يضرك..
هديل تبكي\ما ابـــ ى انام ما ابى لا لا..
غازي\عمي راجح بيكون قريب من هنا وصيته عليك..ماراح تصحي الا لما أجي..
هديل وعيونها تتسكر غصب عنها\لا تخليني لاتــ ....
شالها من على الأرض دخلها غرفة النوم وسدحها على السرير وغطاها..
باسها على خدها من دون ماتدري لانها غفت عن العالم تماماً..
شال المفتاح من على باب غرفة النوم وحطه بجيبه..

خرج من الجناح وقفل الباب ...

دانه السعودية
09-05-2011, 02:27 AM
البارت الثامن والعشرون...

فيم العناء
..
جميع المطارات عندي سواء

جميع الفنادق عندي سواء

و كل ارتحال قبيل الشروق

و بعد المساء

سواء

و كل الوجوه

تطاردني عند كل وداع

تلاحقني عند كل لقاء

سواء

ففيم العناء؟

* * *

أفيق مع الفجر

أشرب شاي الصباح

أسير إلى عنابة الأمس و اليوم

حيث تسيل الدماء

أصافح نفس الأيادي المليئه

بالعطر و المكر.. ألمح نفس الرياء

و نفس الخداع

و نفس الغباء

ففيم العناء؟

ففيم العناء؟


المرحوم غازي القصيبي,,,
كانوا بالاصنصير الارتباك باين على شوق..
رشا حاولت تفهم وش فيها لكن هي كانت تبعد عيونها عن رشا خايفة لاتكشفها..
رشا بطفش\تراك خوفتيني وش صاير معك؟؟
شوق\نعسانة وبأروح أنام بس..
رشا\عساك ماتكلمتي ..
شوق\وين غازي؟؟
رشا\مع غازي..
شوق\احـــم رشا لاتزعلي مني..تراني عبد مأمور..
رشا بشك\وش مسوية؟؟
شوق تمشي بسرعة باتجاه جناحهم\ولا شيء تصبحي على خير..
رشا\طيب اصبري وش فيك تركضين؟؟
شوق دخلت الجناح وقفلت الباب وراها بسرعة..
بينما رشا صرخت برعب لما حست بيدين تكتفها وتسحبها بعيد عن جناحها..
صرخت برعب لكن صرختها ماتت لما انحطت يد على فمها تمنعها من الصراخ..
حاولت تخلص نفسها من اللي سحبها ودخلها بمكان وقفل الباب..
ثبتها على الجدار وهو موثق يدينها..
رشا تنادي وهي تبكي\غــــــازي..راجـــــــــــح..
راجح بهمس\لبيــــــــــــــــه قال راجح..
رشا بصدمة\ر راجح..؟؟!
راجح يمسح دموعها\ايـــه راجح..
رشا تصرخ فيه وتضربه على صدره تبعده عنها\يامتــــخلف ياتافه كنت باموت من الخوف..
راجح يبتسم\ياقلبه اللي يخاف..
رشا بعصبية\انت مو مراهق ليش تتصرف بها الشكل؟؟
راجح\وين غازي؟؟
رشا\مع أمي..
راجح\حلوو خليه ينام معها الليلة وخلينا نتفاهم..
رشا\مافيه شيء نتفاهم عليه تصبح على خير..
مشت تبي تطلع من الجناح..لكن راجح قفل الباب وشال المفتاح..
سحبها بقوة وجلسها على الكنبة..
راجح بحدة\لما أتكلم معك ماتديري ظهرك وتمشي فاهمة؟؟
رشا\وأنا قلتلك ما ابي اتكلم معك..اخواني موجودين تكلم معهم..
راجح\ما راح يتدخل اجد بيني وبين زوجتي..
رشا\طليـــقتك..طلقني..
راجح\مبطية عظم..
رشا\انت وش تبي..؟؟
راجح\اطالب بحقوقي كزوج..وقبل لا تثوري وتمني بنفسك وتأخذي مقلب..
حقوقي كـ ولي أمرك ومسئول عنك..أنا سمحتلك الفترة اللي طافت تعيشي مع اخوانك بكيفك..
لكن الحين تعيشي معي وتحت ظلي..رضيتي او رفضتي..
ماني عجزان عنك وعن ولدك..حطي عقلك براسك ولاتحديني على القوة..
رشا\وش اللي راح تستفيده اذا عشت معك في بيتك؟؟
راجح\أنتي زوجتي وملزومة تعيشي معي..وأنا ماني ملزوم أبرر قراري لك او لغيرك..
رشا\لا ملزوووم مادمت انا مو راضية اعيش معك..
راجح\طيب يارشا هذا الجناح ماراح تطلعي منه الا باذني ومعي..
ماراح ترجعي السعودية الا معي..ومابتعيشي الا في بيتي..
ورددي رايك ورفضك لحياتك معي قد ماتقدري..ماراح يفيدك الكلام بشيء..
رشا\لايكون مفكرني مقطوعة ومالي اهل تستقوي علي؟؟
راجح\أنتي زوجتي واللي فيه خير يفتح فمه بكلمه..
توجه لغرفة النوم لف وناظر فيها..
راجح\على فكرة ملابسك وأغراضك بغرفتي اذا حابة تبدلي ..
رشا بفزع\كيـــــــــف ملابسي هنا؟؟
راجح\جابتها شوق بأمر مني..عندك اعتراض لاسمح الله..
رشا\ايـــــــــــــــــه انت وبنت اخوك مالكم حق تتصرفوا معي كذا..
راجح\تصبحي على خير..نامي بالمكان اللي يريحك المهم بجناحي..
تركها واقفة بالصالة ودخل غرفة النوم بدل ملابسه ونام..
مرت ساعتين وهي جالسة بمكانها تفكر وش تسوي معه عشان يطلقها..
مر في بالها غازي كانت بتتصل عليه لكن غيرت رأيها لأن الوقت متأخر وأكيد هو نايم..
بكره ألقاه وأطلب منه يبعد عمه عني..
توعدت بشوق ومعاقبتها على اتفاقها مع عمها لحبسها بها المكان..
فسخت البالطو تبعها انسدحت على الكنبة ونامت وعيونها على باب الغرفة تخاف لا يطلع ويشوفها نايمة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛


ظــــلام هدوووووء لا كوابيس ولا اوهام..
لم تنم منذ دهر بهذه الراحة..لا تستيقظ بين الساعة والساعة مراقبة لمحيطها..
او تتأكد من اقفال باب غرفتها مرتين..
لا تركز نظرها على الشباك فتتوهم الاشكال من جذوع الشجر..
طمئنية وراحــــــــــة شعور غريب شعرت به في احدى الايام البعيـــدة القاسية..
وهاهو اليوم يعود لتشعر به من جديد..
وبلحظات انقلب الحال شيء ما يضغط على صدرها يمنعها من التنفس..
عظامها تكاد تسحق بالفولاذ..تأوهت بألم ترتجي السكينة من جديد..
شيء غريب يحدث معها لم يستطع عقلها ترجمته وفهمه..
هواء دافىء يدخل بأذنها بأحرف مبهمة في غيبوبتها..
عيناها خدودها شفتيها تتقد بنار حارقة لاتعرف مصدرها..

أتلوموني بحبها إنها شهيه كـ الحلوى ..طفلة تختبئ بمعطف أنثى
لم أستطع منع نفسي من إحتوائها ومداوات أوجاع العيد ..!
هي خطر على قلبي وروحي عند الأقتراب مع هذا وجدت اني كـ المراهق
عندما يستهويه أمراً ما ..!
قبلتها حتى أسكرتني ببراءتها ..ولكي أثبت لها مدى تملكي ..!

..قديسة الضوء..

فتحت عيونها بتعب والرؤيا مو واضحة لها..
حاولت تركز وتستوعب وش يصير معها..
لكن الصداع اللي يضرب راسها والنغز الموجع بعيونها مو مساعدها ابداً..
رفعت نفسها عن وسادتها ببطء..
لكن رجعت لمكانها غصب عنها ورجع الضغط على عظامها أقوى..
فضلت ترجع لـ الظلام وترتاح فيه..غمضت عيونها بتعب واستسلمت لـ النوم..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

صحت بعد ساعات لا أثر لـ الصداع ولا الم في عيونها..
وكما يحدث دوماً لما يصحى الشخص يكون بحالة عدم ادراك للي حوله..
ومايتذكر آخر شيء صار معه الا بعد دقائق..
لكن هديل في ثواني أدركت اللي صاير معها وانها مو لوحدها بفراشها..
بسبب اليد اللي على خصرها..
صرخت بحدة وفزت جالسة برعب ولامة نفسها..
غازي\صـــح النوم..
التفتت عليه وهي ترجف وشاحب لونها..
غازي\المفروض نمتي كم ساعة بس..
لكن شكلك كنتي تعبانة وماعرفتي النوم من سنين..

هديل تذكرت المخدر اللي نومها فيه أمس..
وبنفس الوقت ادركت انها ماحست بنفسها من هذاك الوقت..
يعني كانت فاقدة الوعي ومخدرة الى هالساعة..
همست بخوف\أنـ ـا وش صــار فيني؟؟
غازي\ماصار شيء..
هديل صرخت فيه\أنت وش تسوي نايم هنا؟؟كيف سمحت لنفسك تنومني ياحقير؟؟
غازي\نايم بغرفتي..ونومتك لاني ما اثق فيك..
هديل\غرفتك بجهنم ياواطي..مايحق لك اللي تسويه مايحق لك..
ليش خليتني اغفى عن نفسي؟؟كم صارلي غافية قوول كم؟؟
غازي\من 9 المساء الى8 الصباح..
هديل تناظر في نفسها وتناظر فيه..
هديل\وش سويت فيني؟؟
غازي مستند على ذراعه\ضميـــتك..وطول الليل وانتي نايمة بحضني..
هديل تصرخ\وش سويــــــت فيني؟؟
غازي يبتسم\الباقي ما باقول توك صغيرة على هالكلام..
هديل شهقت بقوة وماقدرت تتنفس من بعد كلامه..حاولت لكن ماقدرت..
حطت يدها على صدرها تحاول تخفف من ضيق التنفس اللي اصابها..
لكن الضيق اشتد عليها وشهقاتها تزيد أكثر..
وفي لحظات اختفى اللون من وجها مع زيادة شهقاتها..
جلس بشكل سريع وسحبها له بقوة..
غازي يحضنها\ماصار شيء يامجنونة اهدي..حاولي تتنفسي..
هديل غرزت اظافرها فيه وهي تشهق اكثر..
غازي\اهدي خلاص قلتلك ماصار شيء..
هديل\كـ كذ ا ب.
غازي\والله أنتي بخير..
هديل تتنفس وهي تبكي\سألتك بالله لاتكذب علي وش سويت فيني؟؟
غازي\ولا شيء..
هديل بنحيب\سألتك بالله..
غازي يعترف\ضميتك بوســـتك سولفت معك بس..
هديل بقهر\الله يأخذك يا حيوان أستغليت فقداني ياحقيييير..مريـــض معقد..
بعدت عنه وضربته على صدره ورقبته ووجه كانت تصرخ وتسبه بكل كلمة تعرفها..
كل ما مسك يدينها أفلتتهم منه ورجعت تضربه اكثر..
هديل بقهر\بأذبحك ان لمستني والله أذبحك..رجعني لأمي رجـــعني..

وقفت وبعدت عن السرير كانت جزمته على الأرض شالتها ورمتها عليه بقوة بس ما اصابته..
انتبهت عليه يوقف ويقرب منها شالت الثانية ورمتها عليه وهالمرة صابته في كتفه بقوة..
ركضت تبي تطلع من الغرفة لكن هو مسكها ولوى يدها ورى ظهرها..
ومسك شعرها بيده الثانية..
غازي\متوحشة يـ القطوة..
هديل\اتركني يانذل ياتافه يامتخلف..
غازي لصق خدها على الجدار وقرب من اذنها وهمس لها بصوت حاد..
غازي\هو صح انا ماسويت أكثر من اللي قلته..بس هذا مايعني اني مو ناوي..
أبيك تكوني صاحية وواعية يــــادمعة..حتى بنومك تبكي..
هديل صرخت بيأس وكأن الصراخ ممكن يبعده عنها ويحميها من تهديده..
أو يخفف من يدينه عليها..
غازي\خلصي نفسك مانبي نتأخر على راجح...
هديل\ما اروح معك ولا امشي خطوة وحدة ياتراب..
بعد عنها وتركها تتوعد انها ماتروح معه ولا تظل اكثر من كذا..
قفا عنها غير مهتم بهيجانها وصراخها..
الى الآن ماسيطرت على أعصابها ولا هداء خوفها..
أخذت جواله من على الطاولة وكانت راح ترميه عليه..
لكن اخفته بسرعة في بنطلونها قبل ينتبه عليها..

ناظرها فجئة مستغرب من سكوتها المفاجىء..ولاحظ الارتباك بعيونها..
ركز عيونه على عيونها بس هي هربت من الغرفة بسرعة وجلست بالصالة تنتظره يطلع من الغرفة..
خرج وهي دخلت أخذت ملابسها ودخلت الحمام غسلت وبدلت وعيونها على الجوال..
فتحته لكن تفاجئت انه مقفل برمز..سبــــــته أكثر من مرة..
كان المفروض اتوقع هذا الشيء منه أكيد مقفله عشان اذا اخذته ما اقدر افتحه..
خبته في صدريتها مابقى الا حجابها والبالطو تبعها قررت تلبسها في الغرفة لانها خايفة يظهر شكل الجوال..
بالرغم انه مو باين عليها لكن هي من الخوف تحس انه باين شكله..
خرجت من الحمام بحذر وتوجهت لدولابها تطلع حجابها..
صرخت بتعب لما حست بيدينه على خصرها ويضغط عليه بقوة..
مثل ماسوى فيها بالمزرعة لما كانت لابسة السكت رولز..
غازي\ويـــن حطيتي الجوال؟؟
هديل ماردت عليه الا بآآآآآآه بصوت مكتوم..
غازي بحدة\ويـــــــــــــــــــنه؟؟
هديل بتعب\مــ و معــ ي..
غازي شد على يده وهي انحنت على ورى لحتى لصقت فيه..
هديل\مو معــــ ....آآآآآآهـ
سدحها على الأرض وفتش جيوب بنطلونها بس مالقاه..
كانت منحنية على بطنها بألم..
مد يده على صدرها ولما حس بوجوده..مد يده لصدريتها وطلع الجوال..
ماحاولت تمنعه بسبب الألم اللي كانت تحس فيه..
غازي\متى تكبريــــن؟؟أفكارك مفهومة ومتوقعها..
جوالي اختفى أكيد مافيه غيرك اخذه..
مع اني مأمن انك ماتقدري تستخدميه..
مابيتعب غيرك هنا ولا راح يشقى الا جسمك وقلبك..
وأنا دائماً أحذرك بس أنتي ماتفهمي..
اللي تبينهم نســــــوك أنسيهم ..
مالك غيري أنا..
خرج من الغرفة وتركها مسدوحة على الأرض تتألم وتمسح دموعها..


مـــاأقساك يــــارجل ..
تريدني ان أتذكرك ...

بمـــــاذا ..؟؟؟

بعـــــذابك ...
أم
بقســــوتك ...

ببــــرودك ...
أم
بأنانيتـــــك ...

كل هذا لا شــــئ عند ...

ضربــــك لــــــي ....

يالـ السخرية ....

جعلتني أضحك وكلـــي قهــــر ...

كيــــف لي أن أتذكرك ...
وأنت لــــي الخــــوف ...

والضيــــاع والقهـــــر ...

بأختصار ...

صفحة سوداء بحيـــــاتي ...


..نور الليالي..


<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<

كان جالس بالصالة ينتظرها تطلع عشان يفطرون وبعدها يطلعون لمشوار هو مخططه لهم..

خرجت وهي مبدلة ملابسها ومتحجبة..
راجح\حياك ياعروس أفطري..
رشا\الحمدلله عليك بالعافية..
راجح\فكرتي تعقلي؟؟
رشا بابتسامة سخرية\تصدق كلامك معقول..لكن مو مقتنعة فيه..
راجح\مو ضروري تقتنعي..
رشا\كلمت طالب وهو يتفاهم معك..
راجح\لاتدخلي أحد بينا..تبين نتفاهم نتفاهم..
بس اذا فكرتي ان اخوانك بيقدروا يغيروا قراري..
فأنتي غلطانة ما احد يجبرني على شيء..

سكتت لأنها مو قادرة تواجهه لوحدها ولا تقنعه بوجهة نظرها..
راح تقول لاخوانها يتكلموا معه..رضى او مارضى..


<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<




الجدة\لو أجلوا الزواج احسن..
أم علي\والله توقعت ياجلونه بس هم قدموا الموعد..
الجدة تناظر بغادة اللي نزلت الدرج وهي لابسة فستان أخضر داكن..
تسريحة بسيطة تاركة شعرها الطويل مسدول..
وحاطة طوق من الورد الابيض الطبيعي على لفات بسيطة من خصل شعرها..
الجدة باستغراب\غادة وين رايحة؟؟
غادة بهدوء\زواج سهى..
ام علي\تبين تروحين الزواج..؟؟
غادة\ايـــه يومه سهى بنت عمي واكيد بأحضر زواجها..
الجدة\يابنتي ماله داعي تحضرين..الناس بيتكلمون عليك..
غادة\يتكلمون ..وش يقولون؟؟
ام علي\المفروض كان زواجك قبل أيام بولد عمك..
مايصير تطلعي وكأن مافيه شيء صار..
غادة بثقة\فعلاً مافيه شيء صار..وأنا ماراح احبس نفسي بالبيت عشان الناس..
زواج بنت عمي وبأحضره..واذا في الموضوع عيب فهو مايلحقني..
العيب مايلحق الا الناس العايبة..وثقتي بنفسي مايهزها ريح..فمابالك بمسمى رجل..
أم علي\خلاص يومه لا انا ولا انتي نحضر ومعنا عذرنا..
غادة\والعذر..مكسورة بعد مارفضها ولد عمها..ولا لها وجه تشوف الناس.
لايومه أنا اللي حقرته لانه حقير..والزواج بنحضره انا وانتي..
الجدة\عساني ما ابكيك يا الغبراء والله انك بنت رجال..
ايه يومه لا توزني بكلام الناس..ولا تضايقي بالك..
غادة تبوس راس الجدة\خليهم يتكلمون والشمس مايحجبها غربال يومه..
علي\جعل من حكى فيك يظلم يومه بليله..
غادة\جعلك سالم يا ابو عبدالله..
علي\وش هالزين يامشاء الله توني اعرف انك حلوة..
ام علي بغصة\فديت بناتي من اجمل بنات حواء..
غادة\فداك الكون وسكانه يالغالية..
علي\لا يومه الزين ماهو حولهم بطلة ام عبدالله لبى الزين ياعرب..
حنان بخجل\تسلم يا الغالي..
الجدة\با الله الا قايم تبوسها ياللي ماتستحي..
علي قايم\أفا يالعلم ما اردك وانا ولد أبوي..قربي يا مره..
حنان بتهديد\علي امانة لاتفشلني في هلك..
علي\شفتي يومه لو ماحلفتني ماخليتها في خاطرك..
غادة\ههههههههههههه ماصدق خبر ..
أم علي\يا الله ياعلي مانبي نتأخر أنت بتوصلنا الفندق..
علي\ايــــه يومه انا..لكن بشرط..
حنان\وش شرطه الحين؟؟
علي بخبث\الجدة تجلس ورى وحنونتي قدام معي..
الجدة عصبت\تهبي يالخسيس ما اجلس الا قدام وانت وحرمتك بالدبة..
علي\ههههههههههههههههههههههه تبين تسوقين يا ام حسين..
الجدة\ايه اسوق قدامي السيارة لا بالعصا بين جنوبك..
حنان\هههههههههههههه يومه الله يسعدك لاتصدقي كلامه..أنتي قدام على طول..
غادة\يومه اجلس جنبك قدام؟؟
الجدة\نعنبوا غيركم تبون تهاوشوني على الشيخة..
الكل ضحك عليها وعلى كلامها ..
علي\مابه احد بيهاوشك على الشيخة يابنت الشيوخ..
يا الله لا تأخروني وراي مشاوير..
حنان\وين عبوود؟؟
علي بتحلطم\ولدك ذبح الذبايح ويقلط المعازيم..
لو تشوفينه كان سكني داخلن فيه..حشى ولا شايب بعمر ابوي..
ام علي\بسم الله عليه..اعوذ بالله من عيونك..عنبوا ابليس لاتنظل ولدك..
علي\بسم الله عليه مير انه يبط الكبد لما يقول ابوي شف ولدك احسن منك..
مايخلي لي فرصة افتخر فيه الا ويمد لسانه بوجهي الملعون من ورى ابوي..
ويضحك علي ان سمع الشايب يهاوشني..
حنان\هههههههههههه ماراح بعيد يشبه أبوه..
علي\يالبى الضحكة ماني مصدق ان ذاك القرد ولدك يالغزال..
غادة\هههههههههههههههههه ماعنده وقت على طول جاهز للكلام..
الجدة\انت بتقضب الطريق بدون كلامك ياللي ماتستحي..؟
علي\حنوو حبيبتي وش رايك نسفط العرس ونروح نتعشاء بمطعم ونسهر لحالنا؟؟
ام علي\ياولد انثبر زواج بنت عمك لازم تكون حاضر..
علي\يادين النبي لازم ينشبون لي بزوجتي..
حنان ماترد من الخجل ولان علي دائما يحرجها قدام اهله..
بس تكون مبسوطة بهواش الجدة له عشان كلامه عنها قدامهم..

وصلوا الفندق والكل نزل ومابقى الا غادة جت بتنزل لاكن انتبهت على وجود شخص قريب من الباب..
ترددت في النزول ولاحظ علي هذا الشيء..
علي بعصبية\تحبين اتوطى فيه قدامك..؟؟
غادة\لاتجيب الكلام عليكم انتوا عيال عم لاتشمت الناس فينا..
علي\والله ياغادة لا اخليه يدفع ثمن كل كلمة قالها فيك الخسيس..
غادة\قل للعقول اللي جهلت مادرت بي ..الريح ماهزتني وهزت جبال
وقل للذيابة مايضر لو حكت بي ..يبطون لا شمسٍ لقوا بي ولا ظلال
علي\لو ما حن بالشارع كان نطيت ابوس راسك..
بس يوم انسجن يومين برد خاطري السجن شوي..
غادة\ولد عمك أستخف يضارب خلق الله..وشله بالدكتور يوم يضربه ويكسر يده؟؟
علي\قلتيها يالغلا أستخف..أنط ابوس راسك..؟؟
غادة\هههههههه الحق لك يا ابو عبدالله..والحين انزل وصلني لـ الباب..
علي ينزل من السيارة ويفتح لها الباب..
نزلت وهو مسك يدها ووصلها لـباب الفندق الخاص..
تحت نظرات ذاك الصنم المنحوت من قهر وربما من الندم..

فسخت عبايتها وطرحتها متجاهلة الرجفة اللي تهزها..
حصنت نفسها وتعوذت من الشيطان ودخلت القاعة..
تمنت وجود هديل معها بها اللحظة..
كانت راح تستقوي بوجودها أكثر..
ماتقدر تبين قدام امها او جدتها اي من خوفها..
مشت بين الناس وهي رافعة راسها..
واثقة بخطواتها وشكلها..
توجهت لـ الطاولة اللي امها جالسة عليها..
لكن فيه من طلع بوجها..
سارة\هلا وغلا بشيختنا...
غادة تبتسم\هلا فيك ياسارة..
سارة تحضن غادة وتهمس باذنها\الله يسعدك ويرزقك بالنصيب الطيب..
غادة\الله يسعد الجميع..مشكورة يا الغالية..
سارة\تمنيتك لراكان لكن الله ماكتب..
غادة\الحمدلله الف مرة على نعمته..
سارة ماردت على غادة..
كنت اتمناك زوجة لاخوي وتسعدينه..
بس جفاكم عن بعضكم حيرني كثير..
الاكيد ماهو هديل وذكراها السبب..
السبب شيء كبير خلا عمي يكنسل الزواج وينهيه..
خيرة لكم..الله يعوضكم بخير..

كانت حاسة بنظرات الكل وتسمع بعض الهمس..
ماكنت راح احبس نفسي واخلي الناس تتكلم وتصدق نفسها..
تدري بصعوبة قرارها وماراح تتراجع..

قربت منها بنت خالتها وسحبتها معها على المسرح..
شغلت الدي جيه أغنية عبد المجيد عبدالله مرتاح ولا يتصنع قلبك الراحة..
ناظرت بسارة وأدركت انها هي اللي طلبت الأغنية لغادة..

غادة ابتسمت لسارة بسخرية والثانية نفس الشيء..
ورقصت بكل ثقة ودلع..
متجاهلة اي شعور ثاني يسكنها بها اللحظة..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


تقول الأسطورة ..
أرمي قطعة نقود وان تمنيت أمنية خاصة لك..فقد تتحقق..
وان تحققت تلك الأمنية فأنت ستعود الى هذه النافورة وتتمنى من جديد..
وستعــــــــــــــــــود دوماً..

نافورة تريفي..
كان الجميع متواجدين حواليها ويتاملوا المنحوتات المحايطة بالنافورة..
شوق ورشا رموا حصى وهم يتمنوا يحكموا العالم بشكل ساخر وغير مهتمين بالاسطورة..
غازي وراجح يضحكون عليهم ويقولوا لهم يتمنوا شيء ممكن يتحقق..
شوق\ياهياط الايطاليين يسرقون فلوسنا لما نرميها في بركتهم..
راجح\لاتفضحينا اسمها نافورة مو بركة..
شوق\اللي هي المهم يبون نقودنا الغالية..
رشا\شوق خلينا نطب بوسط النافورة ونجمع كل هذي العملات..
شوق تشمر عن يدينها\وخري وانتي قلتيها..
راجح يمسكها\هههههههههههه يالمجنونة ترى يحبسونك اذا تعديتي على حرمة النافورة..

تركهم غازي وراح باتجاه هديل اللي كانت بعيـــــــــــدة عنهم بالموقع وبالخيال..
غازي\حابة تتمني؟؟
هديل\لا..
غازي\تدرين وش اسم تريفي يشير له؟؟
يشير للعذرية..كانوا بنات روما بالعصور القديمة يجون عند هذا النبع...
ويتمنوا الزواج..والنساء المتزوجات يتمنوا الأمومة والأطفال..
طبعاً هذا كان قبل لاتبنى النافورة كان نبع فقط..
يمكن حابة تتمني الحين؟؟
هديل\ايــــــه..
مد لها بقطعة نقدية وانتظرها تأخذها..أخذتها بأصابع ترتجف..
وظلت تناظر فيها بعدم اهتمام..
رجعتها له وحطتها بجيب جاكيته الخارجي..
هديل بهدوء\أتمنى من ربي بس..وربي مايحتاج فلوسك..
غازي\الحمدلله كل اللي عندي من فضل ربي علي..
هديل\مهما طال الوقت ربي بيحقق امنيتي..
غازي\ممكن تمنحيني الشرف بمعرفة أمنيتك..
هديل\ايـــــــــه أني أختفي من حياتك..
غازي\لو تقلبي الامنية ممكن تتحقق..
لو تقولي أختفي انا من حياتك..لأني أضمن لك انتي مستحيل تختفي من حياتي..

سكتت لأنه شيء مستحيل يختفي من حياتها..وحتى لو دار الزمن وهربت منه..
راح يظل عايش بذاكرتها بأحلامها..وراح تصحى بسبب الكوابيس اللي سببها لها..

تركها ورجع عند راجح والبنات وعيونه تراقبها..

شوق\انتي وين ولدك؟؟
رشا\مع امي..ليش؟؟
شوق\جيبيه أرميه في البركة وأنط وراه يعنني ابي انقذه..واسرق كم درهم..
راجح\ليــــش عفت ولدي يوم اعطيك اياه يالمهبولة..؟؟
رشا انبسطت من كلام راجح\شوفوا المجرمة ماكانك شايفة خير تبي تغرق الولد..
شوق\شوفوا الامر من زاوية ثانية..بأسرق الطليان ..
غازي\فيك خير طبي على بنك ماهو نافورة..
شوق\تخصصي نافورات مو مثلك الله يعافينا ماخليت بنك الا وقاط فيه..
رشا\هههههههههههههه لاتنظلين اخوي..
راجح\شوق اتحداك تدخلي القصر هذا المبني على النافورة..
رشا\أساطير كثير تنقال عن هذي النافورة..بس ماني مصدقة اي وحدة منها..
شوق\ليــش ماندخل القصر..؟؟
غازي\ممنوع السياح يدخلوا القصر لأنه من أروع القصور من العصور الوسطى الى هذا الوقت..
بنوا القصر على نبع ماء وبكذا بنوا هذي النافورة لان النبع يصب فيها..

ام غازي\مامليتوا من مناظر ها الاصنام؟؟تعبت من الجلسة على الدرج لحالي..
رشا\يومه وين غازي؟؟
ام غازي\بسم الله وين راح كان معي الحين..
رشا بخوف\ويـــن راح يومه؟؟
راجح يتلفت\ماراح يبعد اذكري الله..
رشا\ويـــــــــــنه ما اشوفه وين راح؟؟

الكل يتلفتون حواليهم يدورون على غازي الصغير..
حتى ان غازي التهى عن هديل ولا ناظر باتجاها لما كان يدور على غازي..
رشا بدت تبكي وهي تصرخ تنادي على ولدها..
شوق ماخلت قريب او بعيد الا وفتشت بعرباتهم وأغراضهم..
من غير ماتهتم لصراخهم عليها وانتقادهم لتصرفاتها..
ام غازي ماسكة رشا وتدور على غازي الصغير بخوف ..
غازي وراجح طلبوا من السياح البحث معهم عن طفل مايتعدى عمره اربع سنوات..
علموهم بلبسه وشكله..
أنهارت رشا وصارت تسب نفسها لأنها لهت عنه..
راجح قرر يتصل بالشرطة يطوقوا المنطقة..


<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<<

هديل\هههههههههههههه بياكلنا سمك القرش..
غازي\فيه سمكة؟؟
هديل\ايـــه فيها سمكة كبيــــــــــــــرة مثل خالك الدوب..
غازي\سوفي<<شوفي
دخل يده بجيب بنطلونه وطلع حلق صغير ورماه بالنافورة..
هديل\ههههههههههه ياورع لمين هذا الحلق؟؟
غازي\حق سوقة..
هديل\شوقة يعني شوق..
غازي\ايه سوقة..
هديل\قول شوكة..مو سوقة..
غازي\سوكة..
هديل\ههههههههه بالضبط سوكة..تبي ماء..
هز راسه بايه وهي شربته من علبة الماء تبعها..
هديل\تدري وش اللي اكرهه فيك؟؟اسمك..
أنت ملاك ماتستاهل تحمل اسم هذاك الجلمود..
غازي\ماما..
هديل\أمك مدري وينها نروح ندورها؟؟
غازي\نلوح..
...بحقد\ناوية تذبحينه مثل ماذبحتوا أبوه؟؟
هديل التفتت على اللي تكلمها بهذا الحقد..وتنطق مثل هالكلام..
هديل\أنتي وش تخرفي؟؟
رشا\ناوية تذبحي ولدي يامجرمة..هاتي ولدي..
سحبت غازي من يدين هديل بقوة وهي تصرخ فيها..
شوق بكره\لاتمدي يدك على ولد أخوي ولا تقربي منه..
والله اشرب من دمك..
رشا\اسمعي ياحقيرة آخر مرة تقربي من ولدي..
راجح بعصبية\سدي فمك أنتي وهي..البنت ماسوت شيء..
شوق\عمـــي ماتـــ.....
راجح بحدة\قلتلك اكتمي..طسي قدامي عند أمك..
مشوا البنات وتركوا هديل تناظر وراهم باستغراب..
راجح\وانتي تعالي قريب منا..
صدت عنه ونزلت الدرجات الكبيرة غير مهتمة لا فيه ولا في غازي..
وماكان في نيتها الهرب..لانها ماتدل شيء بها المكان..

وصلت لآخر الدرجات ولمحت الأسواق الفخمة والماركات العالمية على الواجهات..
دخلت محل ديور بالرغم من البذخ والرقي بالمحل الا انها كانت حابسة الدمعة وتداريها..
عطورات..حقائب ملابس من ارقى مايكون..
حتى الاكسسوارات الباهضة كانت معروضة بطريقة جداً رائعة..

انتبهت عليه لما دخل المحل ووقف قريب منها..
وهي كانت جالسة على كنبة راقية موضوعة لـ الزبائن..
وقفت وطلعت من المحل بسرعة..
ماتبي تتواجد معه باي مكان..
وماتبي تسمع منه كلمة أو حرف..


وصلوا الفندق دخلت الجناح فسخت جزمتها ونامت على الكنبة بالصالة.وتغطت بجاكيتها..
جلس على كرسي مقابل لها..
كان واضح عليها الضيق..طول اليوم صامتة ولا تتكلم..
وزاد الوضع بعد كلام رشا وشوق لها..
وقف دخل الغرفة ورجع لها..
رفع راسها وحط المخدة تحتها..
وغطاها بالمفرش تبع السرير..

..حط يده على راسها وهمس..

غازي\بكرة بنسافر أنا وأنتي..
تمسي على خير..



كونوا بخير ...


صدووود...

دانه السعودية
09-05-2011, 02:30 AM
البارت التاسع والعشرون ...



رسالة من باريس..


وأخيراً ..
هذه مدينة المدائن!
السين ..
والغروب والعشاق والأرض المرصوفة بالقوافي..
والرصيف المصنوع من الفلسفة و أغنية عن الرجل والمرأة ..
الحي اللاتيني وقصة " عصفور من الشرق "
والطلبة والطالبات ..
يفلسفون الحياة ويحيونها حتى الثمالة ..
برج إيفل ..
يثبت للتاريخ أن الأهرام لم تكن حمق الإنسان الأخير..
أسير في الشانزليزية ..
أبحث عن عرس همنجواي المتنقل..
أحاول أن أتقمّص باريس..
أن أتحرر من جسدي المغيّر..
تصحو باريس تحتسي شربة البصل..
في المطاعم الصغيرة ..
وأنا ما زلت في الشوارع..
أبحث عن همنجواي..
أسأل نفسي :
أي باريس أحببت؟
باريس التي رأيت؟
أم باريس التي قرأت؟!


غازي القصيبي




في مطعم توليو الشهير بروما ..
من ارقى وافخم المطاعم الايطالية...
كانوا مجتمعين على طاولة الأكل بعد الغداء..
وكما العادة لم يكن لها وجود بينهم..
لو لم يوثقها ذاك الجلمود بالقرب منه..
وبكرسي ملاصق لكرسيه..
لما تحملت البقاء بالقرب منهم..
تجاهلت نظراتهم لها بين فترة وفترة..
ما اشتركت بالكلام ولا بطرح رأي مع ان راجح حاول يتكلم معها..
لكن هي بينت عدم رغبتها في مشاركتهم اي شيء..
أحرجها لما مد لها الايس كريم اللي طلبه لها..
هزت راسها بالرفض..ألتفت عليها وركز عيونه عليها.
غازي بصوت واطي\نزلي لثمتك وكلي أو أحرجتك..
هديل\ما ابى مالي نفس..
غازي\ايس كريم التارتوفو اروع مثلجات بايطاليا..
هديل\تشرفنا بمعرفتها بس ما ابى..
غازي\أتــــــــــهور..؟؟
هديل خذت الكاس منه بعصبية وحطته على الطاولة..
ماردت عليه وصارت تحرك الملعقة في الكاس ببرود..

مافاتتها نظرات شوق الحاقدة والمحتقرة بنفس الوقت..
شوق\عمي.؟؟
راجح\هلا...
شوق\اذا قابلت شخص خايس وحقيرومافي وجهه سحى وش تسوي فيه؟؟
راجح\أحقره وامشي..
شوق\طيب وان كان هذا الشخص مقابلك في كل مكان وعايش معك؟؟
راجح\اعوذ بالله منه وش ابي في واحد مثل هذا..؟؟
شوق\ماتدري يمكن يكون خادم عندك..
راجح\اذا كان خادم وهذي صفاته الشارع اولى فيه من بيتي..
شوق\فديتك هذا الكلام الصح..حتى الشارع ماظنتي يقبله..

عضت على شفايفها تمنع العبرة لاتطلع..
سبوني وحقروني..عند ربي أنا أخير منكم كلكم..
وقفت ومشت مبعدة عنهم سمعت صوت كانه صراخ بس ما التفتت عليهم..
طلعت من المطعم وحست فيه لما طلع وراها بوقت..
مشت جنبه من دون مايتكلمون..
انتبهت على يده وهو يمد نظاراته لها..
أخذتها منه ولبستها بهدوء..

مشوا لوقت طويل لحتى وصلوا لحديقة فيلا بورقيزي ..
هل حقاً المناظر الطبيعية الرائعة تنسي الشخص همومة..وتنقي ذهنه..
أم تثير أحزانً دفينة تقبع با القلب الملكوم..
لم يغريها ما راته من خضرة وجمال..
لم تجذبها الزهور بألوانها المستحيلة..
اقتربت من احد الرسامين بخجل..
تكلمت بهدوء وطلبت بعض الأوراق..
لم يبخل عليها قدمها لها بابتسامة..

طلبت من غازي بصوت واطي قلمه..
هديل\ممكن قلمك؟؟
خرج القلم من جيبه ومده لها ..أخذته وجلست على احدى الطاولات الحجرية..
لم يقترب منها ..
سمح لها بالبقاء لوحدها والتهاء بمخاطبت الرسام والمفاوضة معه لرسمها..
استغرب الرسام من طلبه وطلب منه ان يخلع حجابها او لثمتها..
غازي\أريــــد عينيها فهما ساحرتين رغم كثرة الدموع..


,,,يارب..
ان لي أحبةً يسكنون أرضك..
فرقني عنهم القدر..
وحرمني منهم البشر..

الهـــــــــــي ,,
اشتياقي لهم رغم مرارته يحييني..
انتظاري لهم يطبب بعض جروحي..

ربــــــــــــاهـ ..
أكتب بأم الكتاب لديك وصلهم..
وقدر لي بعد الغياب لقائهم..


مسحت دموعها وهي تتمنى لو يردون عليها أو توصلهم أخبارها,,


&&&&&&&&&&&&&&&&


لا تـلومونـه مفـارق أحـبابـه ..

يبان في عيونه شوقه و عذابه ..

و ان جا يوم يتناسى ودهم ..

ما قدر دايم و هو في ذكرهم ..

هل يا ترى بعد الوفا و الود ينسونه ..

دموعه في عيونه ..

على الخد صبابه ..

من هم يواسونه من البعد واسبابه ..

هل منه الذنب و لا ذنبهم ..

أو انه الذنب أنه حبهم ..

هل ياترى من حبهم يجفوا وينسونه ؟


باح مكنونه على السطر بكتابه ..

هل هم يراعونه يردوا بجوابه ..



؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


وصلوا الفندق ولا زال راجح يلعن ويسب في شوق..
حاولت رشا تهديه لكن السب وصل لها هي بعد..
راجح بغضب\تستغفليني يا شوق..تسبي البنت وهي جالسة..
ماتخافين من ربك تتكلمين عليها كذا..؟؟
شوق بقهر\أنا ماقلت شيء غلط ماقلت..
راجح يمد يده يبي يمسكها لكن رشا وقفت بالنص بينهم..
رشا\راجح بالله عليك لاتلمسها..صل على النبي..
راجح\عليه الصلاة والسلام ألف مرة ومرة..
خليتيني اتكلم معك وانا مو فاهم مقصدك من اللي قلتيه..
شوق تبكي\عمي واللــــ .........
راجح بصراخ\انكتمي ولا كلمة ولا تحلفي بالله..
أنتي لو تخافي من الله كان راعيتي كلام الله..
[يا أيها اللذين أمنوا أتقوا الله وقولوا قولاً سديدا]
تتهمين البنت وتقذفينها بالباطل..
رشا\والله شوق ماتقصد هي بس من الضيق قالت اللي قالته..
راجح\وانتوا وش تعرفون عن الضيق وش تعرفون عن اللي هي عايشته..
ماهو كفاية اخوكم ماخذها بذنب أخوها..تزيدون عليها بكلامكم..
وهل يكب الناس في النار على وجههم الا حصائد السنتهم..
النار ماهي بعيدة عنكم بسبب طول السنتكم بغير حق..
شوق منهارة\والله ياعمي من قهري من قهـــــــري على أخوي..
راجح مسك شعرها\أخوك لو يدري بسواياك كره نفسه لأنك تبكين عليه..
توبي لربك واستغفري لذنوبك..بكره يجيلك بنات والله بيستر عليهم..
رشا\تكفى ياراجح خلاص مابتعيدها شوق مصلية وتخاف من الله..
وغازي ماقصر فيها..
راجح\ليته ذبحها..
جلس راجح وهدء شوي وبعدها ناظر فيهم ..
راجح\تحلوا بعادات الرسول عليه الصلاة والسلام..
تقيدوا بآدابه واخلاقه..ان أربى الربا شتم الأعراض..
خلوا الرسول لكم قدوة في كل شيء..
شوق تبكي\الله يسامحني والله ما اتقول عليها مرة ثانية والله ياعمي والله..
راجح بحدة\ما أعتقد ان هذي اول مرة تسبينها صح ياشوق؟؟
شوق هزت راسها\لا مو اول مرة..
راجح يوقف\حسبي الله ونعم الوكيل..
لو الضرب يصلح شيء كان وريتك نجوم الصباح..

خرج من الجناح وصفق الباب وراه بقوة..
رشا\انتي موصاحية مو صاحية..
لسانك ماعدتي تتحكمي فيه..
شوق\كنت ادري اني اغلط بشتمها وسبها..نيتي كانت اجرحها..
والله كنت اقول كلام من دون ما اقصده..نيتي جرحها وبس..
رشا\أحمدي ربك ان غازي ماذبحك..لو مارده راجح كان كسر الكاس بوجهك..
شوق\يومـــه تكفين لاتذكريني والله مت من الرعب..
رشا\والله خفت منــــه..الله يعين رسل وش مسوي فيها..
شوق\لاتقولي رسل ..
رشا\صح انا أحقد عليها..بس اللي يصير فيها هي ماتستاهله..
حتى اسمها حرمها منه وسماها باسم بنته..
شوق\ليته سماها سحر..
رشا\انتي ماتتوبي..مو توك حلفتي ماتسبيها ..
شوق\لاني اكره سحر وأموت برسل..
ليش سماها باسم بنته ولا سماها باسم زوجته..؟؟
رشا\طليقتـــــه..
شوق\الله ياخذها..لو اهتمت في رسل ماماتت..
رشا\انتي كل شيء عندك بسبب الناس..
ماتقدري تقولي حكمة رب العالمين وقدر الله وماشاء فعل..
شوق بقهر\تراك ماتبعدي مني..الى اليوم حدادك على سعود ..
حتى وانتي بذمة عمي لساتك تعشقي سعود..
رشا\سعود الله يرحمه..ما انكر اني حبيته..
بس أنا الحين مافي بالي الا ولدي وبس..




؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كانوا جالسين بالصالة يودعون هادي لانه بكره بيسافر..
أم علي أدمعت عيونها ولكن ليس مثل المرة الاولى..
الجدة توصيه وتنغزه بعصاها عشان ينتبه لها.
الأب صـــــــــــــامت كأغلب الاحيان..
عبدالله يناقز بين عمامه وهله..

هادي يهمس\وش قلتي؟؟
غادة\طس منااااك..ما انت صاحي..
هادي\غادة والله انا صادق..فكري بالموضوع..
غادة\انسى انا مافكرت بهذا الشيء وماعندي رغبة أكمل دراسة..
هادي\تعالي معي مابتخسري شيء..
غادة\نهـــــــــي نهــــــي ..
هادي\لاتقلبي هندي اتوطى في بطنك..
غادة\هادي والله مو مقتنعة..
هادي\هذاني احاول أقنعك يا تيــــس ..
غادة\من التيس؟؟!
هادي\ماهو انتي ...
غادة\المهم بكره قبل الساعة 8 وأنت مزروع هنا قدام عيني فاهم..؟؟
هادي\أهلكتيني من يوم العيد وانتي ترددي هالكلام..
غادة\اسمع الكلام لاتنسى..
هادي\طيب وانتي فكري باللي قلتلك..
غادة\اوكى بياااااا..
هادي\أنتي اليوم شايفة فلم هندي..؟؟
غادة\يب يب..
هادي\ههههههههههههههههه ما انتي بصاحية ...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


لمت أغراضها القليلة وهي تتناسى اللي صار اليوم معها..
هي تدري انها راجعة لـ السجن في مزرعته..
ومع ذلك حست ببعض الراحة لأنها راح تبعد عن أهله وعن نظراتهم..
قال لها تلم أغراضه لكن ماعبرته ولا اهتمت لكلامه..
ولما رجع ما انصدم لما شاف اغراضه مو جاهزة..
غازي\لا اله الا الله لازم تعاندي..
قومي لمي شنطتي بنتعشاء مع الأهل وبعدها نروح المطار..
هديل\ما ابى الم شنطتك ولا اتعشى مع اهلك..
صرف نفسك بنفسك..
غازي\تراك بتجني على نفسك بحركتك هذي..
هديل خافت من تهديده لكن ما بينت هالشيء..
تجاهلته وجلست في الصالة تشاهد التلفزيون..
هديل\لف عفشك ورانا طيارة لا تأخرنا..
غازي يبتسم\اوكى براحتك..أنا حذرتك بس أنتي ماتتوبي..
هديل لفت براسها ناحيته\كل شيء عندك تهديد..يعني بالله وش راح تسوي..
ماتقدر تسوي شيء الا تضربني..وعادي اضربني مايــــــــــهم..
غازي\يعني ما اقدر اسوي الا الضرب؟؟
هديل\ايـــــــــــه..
غازي\طيب لاتنسي أنك جارية عندي ولما أأمرك تنفذي..
هديل\روح لم عفشك يا متــــــــــــخلف..
لفت بوجهها وناظرت التلفزيون..
صرخت لما رفعها من على الكنبة وهو ماسك شعرها..
سحبها معه وهي تسبه وتشتمه..
دخلها الغرفة وقفها عند دولاب ملابسه وفتحه لها..
غازي وهو يفك شعرها\لمي الملابس وحطيها بالشنطة..
باقي اغراضي انا ألمها..
هديل\مابقى معي شعر قطعته كله..
غازي\ولا كلمة..نفذي اللي قلتلك..
هديل بقهر شالت ملابسه من الدرج ورمتها عليه وهي تصرخ فيه..
هديل بصراخ\مو جاريتك ولا ورثك من ابوك يوم تحكمني..
غازي بحدة\انتي ماتحبي نفسك؟؟؟
هديل\لا ما اطيـــــــــــــقها ولا أبيهـــــا عساها الموت..
غازي يقرب منها ويلصقها بالجدار ..
لم يدينه على خصرها ولصق خده على خدها..
غازي بهمس في اذنها\ماتبينها...؟؟ غيــــرك يحترق قلبه عليها..
رفسته بين أرجوله ودفته عنها..تألم وماقدر يمسكها..
خرجت من الغرفة تركض فتحت باب الجناح وطلعت منه بسرعة..
وقفت عند الاصنصير وانتظرته وهي تتلفت حواليها بخوف..
في لحظة ادركت انها مو متحجبة وشعرها مكشوف بعد ماسحبها من الصالة..
حتى البالطو تبعها مو معها..
فتح الاصنصير ودخلت بسرعة وقفلته وهي منتبهه لوجود أشخاص معها فيه..
كانت تتنفس بشكل سريع ومرتبكة..ناظرت وراها وشهقت بخوف..
لما شافت شخص حسبته راجح بس ماكان هو..
وزاد خوفها لما ركز عيونه عليها وناظرها نظرات متأملة..
حمدت ربها انها مو لوحدها معه فيه ثلاثة رجال اجانب وحرمة كبيرة في السن..
توقف الاصنصير وهي طلعت منه بسرعة..
شافت الغريب يمشي وراها وهي اسرعت بخطواتها وخرجت من الفندق تركض..
صدمت بشخص شهقت لما جات عيونها بعيونه..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

فتحت الباب تحسب ان غازي هو اللي يدق..
شهقت بفرح ونطت تحضن الواقف قدامها..
ضمها بهدوء وهو يضحك على حركتها..
رشا\ياهلا وغلا فديـــــــــت قلبك وحشتني..
طالب\هلا فيك..كيفك..؟؟
رشا\الحمدلله بخير ومشتاقة لك موووت..
أنت كيفك وش مسوي طمني عنك..؟؟
طالب بغموض\كنت بخير..
رشا\بسم الله عليك كنت
طالب\وصرت بخير أكثر بشوفتك..
وين الربع؟؟
رشا\غازي بيسافر الليلة..راجح يمكن معه..
طالب\زين أنك رجعتي لراجح وتركتي شرطك البايخ..
رشا بصدمة\كيـــف..؟؟
طالب\راجح علمني انك رضيتي تعيشي معه..
وصدقيني يارشا كنت اتمنى هذا الشيء يصير من زمان..
رشا\تتمنى؟؟يعني كنت مضيقة عليك..؟؟
طالب\عيوني أوسعلك من الدنيا كلها..
اللي قصدته حبيت أنك تستقري مع زوجك وولدك..
رشا بارتباك\يعني انت موافق..؟؟
طالب\أكيد موافق..راجح رجال كفوو وماينرد أبد..
وكفاية أنه صار لكم سنتين متزوجين وهو راضي بشرطك..
رشا\خلنا من هالكلام ألحين..وش جابك ايطاليا؟؟
طالب\أبد الشغل أرسلوني بمشروع..مطول فيه شوي..
رشا\شغل ولا مشتاق لبعض الناس..؟؟
طالب\لايكون تقصدين معصقل؟؟
رشا\ههههههههههه ايه معصقل ماغيرها..
طالب\الا وينها..توني تذكرتها..
رشا\صدقتك ..توك تذكرتها..
جووه بغرفتها..أناديها..؟؟
طالب\لا تناديها القاها بعدين..
تعبان الحين وباروح أنام..
تمسي على خير..
رشا\وأنت بخير يا الغالي..
ماراح تشوف غازي قبل لايسافر..
طالب\لا بالقاه لما يرجع ان شاء الله..


توجه لجناحه تسبح وانسدح على سريره بذهن غائب..
كان سرحــــــان غير واعي لتفكيره..
كان يفكر با الي لقاها في الاصنصير..
سبحان الله ما أجملها..من شفتها الى الحين مانسيت شكلها..
الاكيد انها مو أجنبية..ملامحها عربيــــة..
المصيبة بعيونها..
عيونها ماترحم لمعتها تسحر..
شعرها وجسمها..
أعوذ بالله من الشيطان الرجيم..
أستغفر الله العظيم..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


نزلت وجها بسرعة لانها عرفته ماكان الا راجح..
نزلت شعرها على وجها وبعدت عنه أكثر..
ماراح يعرفك أنتي دائما متلثمة ماراح يعرفك ..شجعت نفسها بها الكلام..
أكيد ماعرف من اكون ولا مرة شافني بس يشوف عيوني..
لاتركضين ..لاتركضين راح يشك فيك..
صرخت بيأس وقهر لما حست بيدينه تحجزها بمكانها..
هديل\آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآهـ لا..
راجح\رسل وين رايحة؟؟
هديل حطت يدينها على وجها وهي تبكي وترتجف..
وقف قدامها\وش صار فيك..قوليلي فيك شيء؟؟ويـــن حجابك؟؟
هديل بصوت مبحوح\مـــ ـا ابـــى ما اريـــ د ارجع ..
راجح\غازي؟؟
هديل تهز راسها\ايـــه ايه هو ما ابيه ما ابيـــكم ..
راجح\تعالي معي..
هديل سحبت نفسها منه لكن هو مسك يدها وسحبها وراه..
ضربت يده وهي تصرخ عليه..
هديل بقهر\اترك يدي اتـــــــــــركني..
راجح بعصبية\انكتـــــــــــــمي وامشي عدل..
جلسها بحديقة الفندق فسخ جاكيته وحطه عليها..
رفعت جاكيته من على كتوفها وحطته على راسها تحاول تغطيه..
جلس قدامها وانتظرها تهداء شوي..
راجح بهدوء\راح اتصل بغازي يجي هنا..
هديل ماردت عليه ولا رفعت عيونها فيه..
بالموت تجرئت تناظر بغازي..مستحيل تقدر ترفع نظرها بعمه..
راجح\ما اقدر اخليك تهربي بها الشكل..
صح غازي عصبي ومايتفاهم باكثر الاحيان..
لكن ما اعتقد انه ممكن يضرك..
هديل بانكسار\حرمني من هلي..وحقرني بعيونكم..
هذي مو مضرة بنظرك؟؟
راجح\حقرك..؟؟
هديل بقهر\ادري ان كلكم تحتقروني وتتكلمون علي..
أكيد شوهتوا سمعت ابوي بكلامكم..
راجح بعصبية\ماهو صحيح..من وين جايبة هالكلام؟؟
هديل\مو من بعـــيد..أصلاً هو السبب..
وانتوا يحق لكم تسبوني وتحتقروني..
راجح بصدمة\يا بنت انتي صاحية..ليش نسبك؟؟
هديل\لاني جارية عنده وهو مايخاف الله كلكم ماتخافون الله..
راجح\جاريـــة..؟؟
ناظر باتجاه الفندق وحذرها بصوت هادي..
راجح\هذا هو جاء..خلينا نتفاهم معه..
هديل ناظرت وراها بسرعة وشافته جاي باتجاهم وقفت برعب..
وطاح جاكيت راجح من عليها....
تراجعت خطوتين على ورى وكانها بتقدر تهرب منه..
غازي\اشوفك على خير ياراجح انا ماشي المطار الحين..
مسك يدها بقوة وسحبها وراهـ ..
ناظرت براجح بس كانت تدري انه مثل ولد اخوه..
كيف يساعدها او يوقف معها ضد ولد اخوه..
لما قربوا من الفندق حط يده حول اكتافها وشدها له بقوة..
وكانه يدخلها فيه ومايبي احد يشوفها..
حست باصابعه تحفر كتفها لكن ماقدرت تهمس بحرف..
دخلوا الجناح قفل الباب وشال المفتاح معه..
غمضت عيونها بقوة لما قرب منها ووقف قدامها..
استعدت لـ الضرب ومثل ماتوقعت صــــار..
كف على خدها افقدها السمع للحظات..
غازي بحدة\اخرجي من دون حجابك مرة ثانية..
تركها ودخل غرفته..
وهي جلست على الارض جنب الكنبة..
يتعذر بحجابي..سامحني ياربي والله ماقصدت يارب والله..
كنت خايفة مرعوبة منه ما انتبهت ان حجابي طاح الا لما هربت..
هو السبب ياربي هو..والله هو..
ضربني عشان حجابي مو لاني ضربته...
الكذاب هو خلع حجابي من زمان وحرمني منه قدامه..
قال حلاله وله كل الحق يشوفني من دون حجاب..
ياربي لاتسامحه اقهره مثل مايقهرني..
غازي\قومـــي..بنطلع المطار..
وقفت ببطء توجهت للغرفة غسلت وجها في دورة المياه وهي تناظر بالمرايه..
وين ملامحك يا اخوي..ماعدت أميزها..

من أنتي..؟؟
هذا الوجه لايشبهني..من انتي..؟؟
أين ملامح ذاك الأثير..
كيف أختفت..متى اختفت..؟؟
لا أراهـ بوجهي ..
أين أخي..؟؟
يسكنني منذ الولادة..
يرعاني كما الطفولة..
من نزعه مني..؟؟
من اقتلع ملامح توئمي..؟؟
من أخفى هادي..؟؟؟!

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

طلعوا على مطار روما الدولي ..تم النداء للمسافرين بركوب الطائرة..
دخلوا بالطيارة وجلسوا بمقاعدهم..
تسلل لها بعض الراحة لانهم مو في طيارته الخاصة..
ع الأقل هنا فيه ناس وماراح يأذيها أكثر..
لكن لما تذكرت انهم راجعين المزرعة زاد الخوف فيها..
بنرجع لـ الضرب والتكفيخ..
ندمت وتمنت لو انها قدرت تهرب منه وهم في روما..
لانه صعب عليها الهرب وهي بالمزرعة..
مالت براسها على الكرسي وناظرت من الطاقة..
تحس فيه جالس جنبها..لما كانوا بطيارته الخاصة ماتجلس جنبه أبداً..
قدمت لها المظيفة مشروبات وهي هزت راسها بالرفض..
مو قادرة تشرب لأنها متلثمة ..
ولأنها مضروبة وفمها يعورها..
مو محتاجة شيء يزيد عليها الألم..


مرت الرحلة عليهم سريعة ماكانت طويلة..
نزلوا بمطار اول مرة تشوفه وانصدمت من تواجدها فيه..
مو من هذا المطار رحنا لروما..
كان هذا مطار ..شارل دي غول الدولي ..
المطار الرئيسي في باريس...


مسك يدها ومشت جنبه الجوازات طلبوا تشيل لثمتها وسوت مثل ماقالوا لها..
بس طبعاً هو تكفل بانزال لثمتها..
وها المرة هو رجعها عليها وهو يتامل وجها..

تمنت لو يتكلم لو يصرخ أو يسب..أو حتى يجرحها بالكلام..
لأن الصمت اتلف اعصابها..
وهي خايفة من ها الدولة اللي ماتعرف وش تكون..
وخايفة منه لما ينفرد فيها وش راح يسوي لها..

جلست جنبه في السيارة وهو ملصقها فيه ويده حوالين كتفها..
انقهرت منه ومن حركته بس التزمت السكوت..
كان بامكانه يجلس قدام أو يبعد عني شوي..
السيارة مو ضيقة لاصق فيني..حمــــــار..

وكاعادة لحركته في روما قام بنفس الحركة في باريس..
مسك وجها وأشر لها على برج ايفل البعيد عنهم..
ماصدقت اللي تشوفه..برج ايفل..
انا وش جابني هنا..ليـــه هالمدينة بالذات..
ليـــش مارجعنا المزرعة..تعبت من ها السفر والترحال تعبت..
أريد ارجع هناك والله هناك أأمن وأريح من ها الاماكن..
هناك راح ينشغل عني وينساني..
ليــــش جابني لباريس..؟؟!
صدت بوجها عن البرج..
وهي غير مدركة ان غازي يقراء اللي تفكر فيه من عيونها ورجفتها..

وصلوا للفندق اللي هو حاجز فيه فندق ريتز باريس..
دخلوا الجناح وهي مرعـــــوبة وحابسة عبرتها لاتبكي..
دخل شنطته وشنطتها لغرفة النوم وهي جلست بالصالة بحجابها ولثمتها..
نزلت دموعها غصب عنها من خوفها ومن شد أعصابها..
شهقت وزادت بالبكاء لما حست فيه يجلس جنبها ويأخذها بحضنه..
سحب حجابها من عليها وباسها على جبينها..
غازي\روحي نامي تصبحي على خير..
كانت بتبعد عنه وتقوم لكن رجعها له وهمس باذنها..
غازي\نـــــامي مو تبكي..
ماردت عليه ظلت بمكانها لحتى بعد عنها شوي..
وقفت وهي تترنح وتوجهت لغرفة النوم..
خافت تسكر الباب فيثور عليها او يهاوشها..
تركت الباب مفتوح فسخت جزمتها<<وانتوا بكرامة..
ونامت بكل ملابسها اللي عليها..

ولا حست فيه لما دخل غطاها وخرج وترك الباب مفتوح..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


هادي بصراخ\غـــادة..لازم أمشي بعد ساعة للمطار..
وش تسوين حابستني هنا..؟؟
غادة\لا اله الا الله..
هادي\محمد رسول الله عليه الصلاة والسلام..
غادة\خلاص تعال يا دوب ابي اوريك شيء..
نزل هادي وغادة عند اهلهم في الصالة..
وأنصدم هادي من اللي قدامه..
كانت الصالة مزينة ومليانة بالورد والبالونات..
شمووع بكل مكان ..
وكيكة كبيــــــــــرة على الطاولة وعليها الشموع..
الكل صاروا يغنون له احتفالاً بيوم ميلادهـ ..

زادت صدمته اكثر لما ادرك ان كل هذا عشانه..
وتذكر لما كانوا يسوون حفلة له هو وهديل..

الله عليك ياغادة تبيني أطفي الشموع لحالي..
طيب وهديل يوم كنت غايب احتفلتوا لها..
ولا نسيتوها وأنا مانسيتوني..
أعرفها ماتحتفل من دوني..
أصلاً ماتعرف تطفي الشموع..
مهما حاولت تظل الشمعة مولعة ماتنطفي..
وأنا اطفيها بدل عنها..

ناظر فيهم كلهم حواليه..
يبي يشوفها..يلمح طيفها بينهم..
شافها بعيونهم كلهم..
ماكانت الا دمعة من عينه ويحسبها هديل..


يعني بطفي الشمعه وحدي بعيدي ميلادي السنه
يعني ما بلمح عيونك وتبقى ليله محزنه
آه لو تدري بشعوري غيبتك تنهي حضوري
وغربتي تنسى وجودي رغم انها مزينه
هذي ليله بالسنه
***
أدري لو كنت تغلى ولا ناوي تعتذر
جيتك تسوى حياتي يالي ما بعدك عمر
أنا مازعلت عينك لو نسيت إسأل حنينك
بس أبيك الليله يمي لو الأماني ممكنة
هذي ليلة بالسنة
**
كل أصحابي بقربي شفتهم إلا انت لا
دمعتي تسأل عيوني وين الي قلبه سلى
ما ابي كل الهدايا فرحتي وانت معايا
صرت ادور عن وجودي بكل ورده ملونه
هذي ليله بالسنة

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

كيف ستقضي هديل هذه الليلة ..؟؟؟!!


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛

دانه السعودية
09-05-2011, 02:36 AM
البارت الثلاثون ...


الثلج المتساقط على الجبل..
يذوب مع النهار..
وشعرها ..
يذوب مع النوم..
كم تمنيت لو كنت القمر..
لأسطُع وأسطُع..
على السرير..
الذي ينام فيه حبيبي..
في صدري..
تحترق شعلة الألم..
ولكنها تحترق بصمت..
فلا يدري أحد..
الليالي مليئة بالثلج المنهمر..
بوريقات الشاي..
إذا كنت تريدني.. تعال!
لا! لن أغسل هذا الرداء..
هدية حبيبي..
حتى لا تشحب..
ذكريات الحب..


المرحوم غازي القصيبي ...


خرج من الفندق وهو يقفل جواله ماله رغبة يتكلم مع أحد..
ورشا تتصل عليه تبيه يمنع راجح من أخذها معه والسفر..
ولأنه يعرف مصلحت رشا تفاهم مع راجح وقاله انها زوجته وله الحق ياخذها معه..
جلس بالكوفي القريب من الفندق وتنهد وهو يتأمل الزبائن..
بنات جميلات ..لكن لايصلون لجمالها..
كلهم يملكون عيون..لكن ليس كعينيها..
حاول يلاقي لها شبه بسيط بينهم..
مالها شبيــــــــه..همس لنفسه وهو يبتسم بسخرية على حاله..
كيف من نظرة جذبت كل تفكيري فيها..
بعمري ماهزني الجمال ولا فكرت بأنثى بهذا الشكل..
بس هذي مو عشان جمالها او شكلها..
فيه شيء ثاني ماني فاهمة..
ليـــــه مو قادر أنساها..؟؟

أنتبه على اللي دخلت وشايلة ولد صغير..
جلست على طاولة بعيدة عنه شوي..
أبتسم وهو يسمعها تتذمر وتشكي لـ الطفل ..

شوق\فندق أبوهم وأنا ما ادري..يشوتوني منه يقال يبون يتفاهمون..
مابه تفاهم مع جدك ولا مع أمك الحولاء..
عساه ياخذها لسيبيريا ويضيع هو واياها..
غازي\سوكة بابا..<<يقصد طالب وهي تظنه يقصد غازي
شوق\أبوك كان بيذبحني يوم صكني بالايسكريم على وجهي..
ربك ستر ولا أنكسر الكاس وشوهني..
غازي\سووووكة..
شوق\وجع خبري فيك تسميني سوقة وش اللي جعلني سوكة؟؟
غازي يضحك\بابا..
شوق\ابوك سافر عسى اللي معه الموت كان بيذبحني بسببها..
طالب\معصقل؟؟
حطت يدينها على فمها ورفعت راسها ببطء تناظر فيه..
طالب يهزراسه بعدم رضا\بعده لسانك طويل؟؟
تأكدت من وجوده لما شال غازي وجلسه بحضنه وهو يبوسه..
نزلت راسها بخجل مو قادرة تحط عينها بعينه..
أنصدمت من وجوده معهم بايطاليا..ماكانت تدري..
طالب\كيفك عصقولة؟؟
شوق بقهر\معصقل بنتك..
طالب\أكيد طالعة على أمها..
صدت عنه بزعل ولا ردت عليه..
طالب\عصقول...؟؟
شوق\خلاص أنسى مرت سنين على هذا الاسم..
طالب\المهم كيفك؟؟
شوق\الحمدلله بخير..متى جيت هنا؟؟
طالب\أمس..ماقالت لك رشا؟؟
شوق\لا ماقالت..
طالب\كنتي تشتكين لغازي من غازي..وش مسوي فيك أخوي؟؟
شوق\أتذكر أن احنا متزاعلين..
طالب\أتذكر أن انتي زعلتي من نفسك وأكيد ترضي من نفسك..
شوق توقف\اوكى وأنا لساتني زعلانة وما ابي اجلس معك..
طالب\لما ترضي ارجعي اوكى؟؟
شوق\ما اعتقد اني جيتك عشان أرجع..
طالب\وش رايك نحل هذي المشكلة ونحدد موعد العرس..؟؟
شوق\يمكن أنا غيرت رأيي وما أبيك...
طالب\ويمكن أنا بعد غيرت رأيي..
شوق ناظرت فيه مصدومة من كلامه..أول مرة يقول لها مثل هالكلام..
هي دائما تهدد بالطلاق او الخلع كل ما زعلها بشيء..
بس ابداً ماكان يرد عليها الا بتطنيشها والضحك عليها..
والحين يقول انه غير رأيه ومايبيها..
من وعيت ع الدنيا وهو زوجي وخطيبي ونصيبي..
مهما زعلت وهاوشت أرجعله وهو ينتظرني ويدري اني بارجع..

شالت شنطتها وخرجت من الكوفي وتركت غازي معه..
دخلت غرفتها وعيونها تحرقها من الدمعة المحبوسة..
غير رأيه...
وش فيك ياشوق جرحتك الكلمة..
وليش ماجرحتك لما كنتي تقوليها له وترديها..؟؟
لأني ماكنت اعنيها وهو يدري اني ما اعنيها..
بس هو اول مرة يقولها واحسه يعنيها بجد..
ماتبيني يا طالب؟؟
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

راجح بعصبية\أعتقد ان احنا انهينا الكلام في هذا الموضوع..
رشا\يا ابن الحلال تبي تسافر الله معك..
لكن أنا ابي اظل مع اخواني هنا..
راجح\اولاً مالك مكان الا معي..واخوانك شيليهم من حساباتك..
ثانياً هذي رحلة مو سفر يعني بربوع ايطاليا..
رشا\وان رحت معك هذي الرحلة بارجع مع اخواني السعودية..؟؟
راجح بسخرية\ايــه انتي بس احلمي..
رشا\باكلم طالب..
راجح\انا مكلم طالب ومتفقين على كل شيء..أنتي زوجتي وماله دخل فيك..
رشا\ترى ما اروح مكان من دون غازي..
راجح بسخرية\لا أرميه بالماء..
رشا\أرميك أنت..
راجح\ههههههههههههه اذا فيك خير..
رشا\ومتى رحلتك؟؟
راجح\الليلة..
رشا\لا أنــــ..........
راجح\ولا كلمة ضيعتي وقتنا بالهواش اللي مدري وش يبي..
رشا\مايمدي اجهز اغراضي انا وغازي..
راجح\أغراضك جاهزة انتي وغازي..
رشا بقهر\مافيه غير شوقوه متفق مع شوق..؟؟
راجح\طلع فيها فايدة غير لسانها..
رشا\نذلة..
راجح\يالله لاتأخرينا..
رشا\طيب وين رحلتنا هذي..؟؟
راجح\بتعرفي بنفسك..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

قبل غروب الشمس بساعة نزلوا من السيارة ولاحظت قربهم من برج ايفل..
مشت معه في الحديقة الخاصة با البرج حديقة شامب دي مارس..
مسك يدها وهي سحبتها منه وحطتها بجيب البالطو..
جاء دورهم في صعود البرج..
سمت بالله ومشت معه مع انها مو راضية وخايفة..
وصلوا لـ الطبقة الثانية ولما كانوا راح يستخدموا المصعد الكهربائي حتى يوصلوا قمة البرج..
تنهدت بخوف ومارضت تكمل..
هديل\خلاص هنا يكفي..ما اقدر أكمل..
غازي\طيب تعالي..
مسك يدها ووقفها عند تلسكوب من الجهة الجنوبية للبرج..
ناظر منه وبعدين قال لها تناظر من بعده..
حطت عينها على التلسكوب وهي تسمع كلامه ..
غازي\تقدري تشوفي باريس البانورامية..
بهذي الجهة تشوفي نهر السين الشهير..
هديل بعدت عن التلسكوب وهي تناظر فيه كانت بتتكلم لكن غيرت رأيها..
غازي\قولي؟؟
هديل\كنت دائما استسخف هذا البرج واستسخف اللي بنوهـ ..
واستغرب ليش كل الناس معجبين فيه..
مجرد حديد ماله اي معنى..
حتى ماكنت أدري ان الناس يقدروا يصعدوا فيه..
غازي\ماقرأتي عنه.؟؟
هديل\لا ماكنت مقتنعة فيه عشان كذا ماقرات عنه..
غازي\هذا أنتي فيه..أقتنعتي؟؟
هديل\مو بأرادتي..
غازي\تعالي..
هديل\لا ما باطلع فوق خلاص..
غازي\ماهو بارادتك..

مسك يدها وسحبها معه غمضت عيونها وهي بالمصعد الكهربائي..
ومافتحتها لحتى وقف وحست بيده تسحبها..
وقف ع السور وهي وراهـ أشر لها تقرب من السور لكن مارضت..
غازي يقربها منه\لاتخافي أنا معك..
هديل\مو خايفة الا لأنك معي...
غازي يبتسم\تخافين أرميك من هنا؟؟
هديل\ما أستبعد عنك..
لصقها بالسور وهي وجهت ظهرها لـ السور ووجها باتجاهه..
غازي\المهم طلعتك لـ القمة..
ماردت عليه وناظرت بالمتواجدين معهم بقمة البرج..
كانوا أقل من المتواجدين بالطبقة الثانية..
لاحظت ثلاثة شباب عربيين ومعهم كاميرات فديو ..
وأنتبهت لنظراتهم عليها لاحظوها لأنها متحجبة لكن ماكانت متلثمة..
خافت لما ثبت واحد منهم كاميرته عليها وصورها..
صدت عنهم وناظرت بـ باريس..
هديل\خلاص ابى انزل ماحبيت المكان..
غازي طلع جواله من جيبه اتصل برقم وتكلم بلغة فرنسية..
بعد ماقفل لاحظ نظرات السخرية بعيون هديل..
غازي\ايـــه اعرف فرنسي عندك مانع؟؟
هديل\لا اطلاقاً<<بالفرنسي..
غازي\هههههههههه حلو حلو عندك لغة فرنسية..
هديل\لا مو لغة أعرف كلمات بسيطة..
غازي\الحمدلله يعني مافهمتي انا وش قلت؟؟
هديل\لا مافهمت..
التفتت على صوت رجال الأمن وهم يخرجون الشباب الثلاثة اللي بكاميراتهم..
ناظرت بغازي\بس ألحين فهمت..
غازي بخبث\أجل يضايقونك وأسكت لهم ..يخسون..
هديل\هذؤلاء رجالك؟؟
غازي\اللي أخذوا الشباب من أمن البرج..
رجالي متخفين..
هديل\كل يوم يزيد خوفي منك اكثر..
لف يده على كتوفها وقربها منه..
غازي\خافي مني..وتكوني بأمان معي..
هديل\ما احس بأمان..
غازي\أنتي بخير لاتخافي..

هديل تتلفت\المكان بداء يظلم ماعندهم انوار هنا..؟؟
غازي يناظر وراها ويهمس بأذنها..
غازي بهمس\كل عام وأنتي لي يا أطهر ذنوبي ...
رفعت عيونها له وشافته يناظر وراها..
ألتفتت ببطء وهي تسمع كل الموجودين يغنووون عيد ميلاد سعيد..
شافت رجل يشيل قالب كيك كبير وفيه شمعتين بس..
لما قرب منها تراجعت على ورى ولصقت بغازي..
وهو حضنها من ورى وثبتها بمكانها..
لصقت فيه اكثر وكانها تبي تهرب من اللي قدامها..
سواهـــــا غزى عالم الذكرى..
تمرد على يومنا ياهادي..
بصم على ميلادي مثل مابصم على عيد الفطر..
وعلى شهر رمضان وعلى سنة من عمري..
ما أبي أطفي شموعه ما ابي أتواجد بقربه..

غازي بهمس\تمني...
لساتهم يغنون بفرح ..وهو يشد على خصرها بتملك..
والشموع تلتهب قدامها تنتظر أمنيتها وبعدها تموت..
غازي\تمني..
هديل تبكي\أتمنى اختفي من حياتك..
غازي\عساها ماتتحقق امنيتك..طفي شمعتك وشمعتي..
أختنقت بالهواء والذكرى تمر في بالها..
ماكانت تقدر تطفي الشموع..
هادي كان يطفيها..
هديل بتعب\ما أقدر..
غازي\طفيها وانا اساعدك..
أنطفت الشمعات بلمح البصر..
من أطفئها..؟؟
ربما هديل..غازي..أو نسمة هواء تحالفت مع قلب هديل..
أول ماطفت الشموع ولعت انوار البرج كلــــــها..
مع صراخ وهتاف كل المتواجدين في البرج والمتواجدين تحت البرج..

لفها عليه وقرب وجهه منها قبلها على جبينها وهو يمسح دموعها..
ضمها له بقوة وهو يرد على الناس اللي يهنونه ويهنونها بميلادها..
ما احد سمع صوت بكاها غيرهـ ..



بعدها عنه ورفع راسها لـ السماء..
حست بشيء بـــارد على خدها..
فتحت عيونها ولأول مرة في حياتها..
يتساقط الثلج عليها..
ياما تمنت الثلج وتمنت تلعب فيه وتشوفه...
حست بشيء يلتف عليها..
كان معطف من الفرو الأبيض..ورقبته رمادية..
غازي\شفته يناسبك..
وبعدين البالطو الأسود كئيب ما أحبك تلبسينه..
ماردت..
وان تجرئت ترد وش ممكن تقول..
لعــــبة بين يديه..حيرني معه..
أمس يضربني واليوم يحتفل فيني..
أتعبني بتصرفاته..
حنيته تضعفني..تعلقني فيه..
بس قسوته تطغى على كل شيء..
أخــــــــاف منه..
ومــــالي غيــــرهـ..

حطت راسها على صدرهـ مجبورة من يدينه..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


أم غازي\تبين تظلين لحالك؟؟
شوق\ايه يومه مالي نفس اطلع..متى نرجع السعودية مليت..؟؟
ام غازي\قومي طالب ينتظرنا..
شوق\ما ابى اطلع معه..
ام غازي\شوق ترى زعلك ماله أساس..
شوق بهدوء\ومن قال اني زعلانة..
مو زعلانة بس ما ابي اطلع معه..
أم غازي بحدة\شوق قومي الرجال ينتظرنا..
شوق\يومـــه ما ابيـــ....
أم غازي بعصبية\من متى تراديني؟؟
شوق\يومه ما أرادك بس هذي رغبتي..
أم غازي تطلع من الغرفة\أنتظرك باللوبي مع طالب لا تتأخرين..
خرجت وشوق تعض على قميصها من القهر..
قامت تبدل ملابسها ونزلت لهم..
طلعوا من الفندق وأخذوا سيارة أجرة وتوجهوا لوسط روما..
تمشوا في الأسواق وشوق تحاول تتجاهل وجوده مثل ماهو متجاهلها..
بعدت عنه وعن أمها ودخلت بمحل خاص بالشنط والجزم فقط..

بدلت بارجولها كم جزمة بكل رجل تلبس نوع..
طالب\خذي بوت..المفتوح مالك شغل فيه..
شوق رفعت راسها له\مالك شغل أخذ اللي يعجبني..
طالب\خذي اللي يعجبك..

كانت تتمنى تاخذ بوت لكن عاندت وما أخذت..
لانه كان موجود..
أشترت ثلاث جزم <<وانتوا بكرامة..
وشنطتين..
جات بتحاسب بس مالقت بوكها با الشنطة..
هي متأكدة من انها حطته بشنطتها..
طالب بسخرية\مضيعة شيء؟؟
شوق\بوكي مالقيته..
طالب\أكيد في شنطتك بس تلعبي علي تبيني أحاسب على قشك..
شوق بصدمة\والله العظيم ما أكذب..
عصبت عليه\باروح أنادي أمي تحاسب وأنت لاتقرب من أغراضي..
خرجت من المحل وراحت تنادي أمها..
في طريقها وهي راجعة للمحل كان طالب خارج ومعه أغراضها..
طالب\لا تناظريني كذا هم هاوشوني وخلوني أدفع غصب..
شوق\خذها لك ما أبيها..
طالب\أصلاً هذي مو لك لزوجتي..
أم غازي\هههههههههههههههههه ماعليك منها ..
طالب\تشوفين بنتك بس تهاوش ماتعرف تقول شكراً..
شوق بقهر\لما ارجع الفندق ارجعلك فلوسك..
طالب بغمزة\لا عادي دفعتها من مهرك..
شوق\ما ابي منك مهر..خله لزوجتك..
أم غازي\لاتفضحينا معه خلونا نرجع الفندق الليل أنتصف..
طالب\يا الله الوقت تأخر..

رجعوا الفندق وشوق قلبت الجناح تدور على بوكها لكن مالقته..
قالت لأمها انها فقدته ويمكن أنسرق منها ..
أما الروم سيرفس أو بالشارع..

بكت من القهر لأنها حافظة شيء غالي على قلبها في البوك..


:::::

فتح البوك وهو يتخيل لو يشوفون الشباب هذا البوك معه ..
كان فضحوه بوك وردي ومع من مع طالب..
أوراق ماليه من عملة اليورو..
بطاقات خاصة بشوق..
بطاقة فيزا..

وبجيب مخفي كانت أهم محتويات البوك..
صورة لطالب وهو شايل شوق بحضنه..
لما كان عمرهـ 15 سنة وهي 5 سنوات ..

أبداً ماخطر في بالها انها ممكن تكون محتفظة بشيء مثل هذا..
قلب الصورة وضاق صدره من المكتوب وراها..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


وصلوا لجناحهم في الفندق..
توهم واصلين من المطعم طلب عشاء فاخر من أرقى الأطباق..
حاولت تأكل ماقدرت..
حاول يأكلها بس عبرتها المكتومة منعته من أجبارها على الأكل..

دخلت غرفة النوم وهو جلس بالصالة وشغل التلفزيون..
شالت حجابها تحممت وصلت..
انسدحت على السرير وعيونها على القمر من زجاج البلكونة<<البرندة..
القمر مع الثلج...
من يلومها فلقد غلبها الحنين..
أرهقها الشوق وعذبها القلق عليهم..
لو تسمع أصواتهم لو تعلم ماهي حالهم فقد ترتاح وتصبر أكثر..
شهقت من الحسرة وبكت وهي تدفن وجها بالوسادة..

أنتزعتها يدينه من على فراشها وزرعها بصدره..
طلعت منها الآآآآآهـ وأنتحبت بصوت عالي..
بين شهقاتها وبكائها كانت تشكي له..
بحروف مقطوعة وكلمات مبعثرة..

ماتكلم ولا عاتبها تركها تشكي وتذكرهم..
سمح لها تتكلم عنهم وعن قلوبهم..

وبكل ميلاد لها علمته كيف علي كان يضحك عليهم..
ويقول لو سبقوا بكم يوم كان ولدوا بيوم العيد وأكلوا من حلاو العيد..
ولو تنذلوا بأمهم وولدوا بشهر رمضان..

وبعد فترة...

هديل بصوت مخنوق\هم بخيــ ـر..؟؟
غازي بهدوء\هم بخير...

كم تمنت الاطمئنان عليهم..معرفت احوالهم..
سئلت سؤال قد يطفىء بعضاً من خوفها..
وكانت الاجابة بنفس السؤال..
الحمدلله يارب ..المهم انهم بخير..

غفت على صدرهـ..
بس ماتركتها الكوابيس تنام..
بين فترة وفترة تصحى مفزوعة..
وهو يهديها بأنه معها وماتخاف من شيء..

ربما نسى أو تناسى بأن خوفها منــــه هو’’’’

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

كانوا في البندقة::المدينة العائمة..

أستئجر قارب <<الجندل>>مع انها ترجته مايستاجر..
لكن راجح ماسمع لها ونفذ اللي في بالهـ ,,,
مسك يدينها ونزلت معه في القارب..
كانت حاضنة غازي وهي تترجاء راجح يغير رأيه..
رشا\ماله داعي اخاف على غازي ملقوف ما بيثبت..
أخذ غازي منها وجلس جنبها..
راجح بجمود\مابيصير فيه شيء هذا انا ماسكه..
رشا بخجل\أنا آسفة على اللي صار أمس..ماقصدت..
راجح\حسابك مو الحين..
رشا\راجح أنـــ........
راجح بحدة\أنا قلتلك من قبل ماراح ألمسك وأخليك براحتك..
بس انتي تبين تخليني أتخذ قرار ثاني بتصرفاتك الغبية..
رشا بقهر\مو تصرف غبي قفلت الباب علي وش صار يعني..؟؟
راجح رفع حاجبه\يعني ماتشوفين فيها شيء.؟؟
رشا\لا أنا دائما انام والباب مقفول..
راجح\رشا انتي مو صغيرة اتركي حركات البزران عنك..
رشا\مو حركات بزران..
راجح\انتي تبينا نتهاوش واقولك اجلسي مع أخوك..
بس هذا أبعد من خيالك..
رشا\هذا اللي ابيه..
راجح\وأنا قلتلك حسابك بعدين..
رشا\هات ولدي ولا تدخل فينا مرة ثانية..
راجح جلس غازي بين أرجوله وطنش رشا..

تدري انها غلطت بتصرفها لما دخلت غرفة النوم وقفلتها..
هي تعودت على هذا الشيء..تعودت تقفل غرفتها عليها دائماً..
ماكانت تقصد راجح باللي سوته..
لو أنتبهت كان فتحت الباب..
لكن هو مو راضي يسمعها او يفهم تصرفها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

دانه السعودية
09-05-2011, 02:42 AM
البارت الواحد والثلاثون ...


حبيبــتي أميرة بين النساء..
تومض في ناظرها الكبرياء..

جاد لها الحسن بما تشتهي..
وأعطيت من دهرها ما تشاء..

يقول عنها الناس "مغرورة"
ويـــلي من الناس من الأغبياء..

ماقيمة الحسن اذا لم يكن..
فوق حدود الوهم..فوق الرجاء

وهــــل عشقنا البدر لو أنـــه
خـــر الى الأرض وعاف السمــــــــاء..؟؟


المرحوم باذن الله غازي القصيبي..

وتستمر المتاهة..والسفر بين المطارات والدول..
وهي تجهل كما في كل مرة أين هي وماذا يخبى لها القدر...
كل ماقررت تسأله هم وين..تتردد وتصد عنه..
مع انها تدري انه ينتظرها تسأل وتستفسر..
وماراح يعلمها لحتى تبداء هي بسؤاله..

أسندت راسها على مقعد الطائرة ..
وهي تتذكر ليلتهم الاخيرة في باريس كيف كانت مريحة ومستحيل تنساها...
قلبها تطمن على اهلها من كلمة طلعت منه..لكنها حست انه صادق فيها..

وداها لعالم ديزني..
وهذي المدينة ابدا ماكان في خيالها انها ممكن تزورها..
أول مادخلوا المدينة اخذ غازي خريطة لمدينة الالعاب..
وهو يشرح لهديل عن المهرجان اللي بيسوونه ابطال ديزني و راح تبداء بعد ساعتين..

توجهوا لـ الألعاب وكل ما اختار غازي لعبة..
هديل تمشي بشكل سريع هاربة منه..لان العابهم كبيرة ومرتفعة وهي تخاف منها..
غازي بلعانة\اثبتي مكانك ان هجيتي مرة ثانية شلتك وركبتك اللعبة غصب عنك..
هديل\ما ابى العب..العابهم بايخة..
جلست على مقاعد البطة دونالد وجلس جنبها..
غازي\غريب أمرك..رشا وشوق ينبسطون بالألعاب مع أنهم اكبر منك..
بس أنتي مايعجبك شيء..
هديل بغرور\وش جاب الثرى لـ الثريا..
غازي بنظرات سخرية\تطولين خواتي أنتي بس..
هديل\ماهم أقصى طموحاتي..
غازي\وش تكون أقصى طموحاتك؟؟؟
هديل\طموحاتي بعيدة عن عالمك ووجودك..
غازي\أسمعك كملي...
هديل\ما أبيك تعرفها..
غازي\أنتي خلصتي الجامعة؟؟
هديل\أنت تدري أني ماخلصتها..
غازي\وليش ماخلصتيها؟؟!
هديل بسخرية\لاني طلعت في رحلة ترفيهية مع اشخاص معقدين لدولة مجهولة..
غازي يتجاهل سخريتها\تبين تكملين دراستك؟؟
هديل\مو وقتها ألحين..
غازي\ليش وش اللي شاغلك هالفترة ماتكملين دراسة..؟؟
هديل\تبي تعرف اللي شاغلني عن دراستي؟؟
غازي\اذا تكرمتي..
هديل\شاغلني الأسر وكيف أتخلص منه..بعدها يمكن افكر بالدراسة..
غازي\معناتها ماراح تكملي دراستك..
هديل\واذا ماكملت دراسة مو مهم..تخصصي ماكنت مقتنعة فيه..
غازي\ليش مادخلتي الطب.؟؟
هديل باستفهام\كيف عرفت اني اتمنى الطب؟؟
غازي\مو ضروري تعرفين..
هديل بطفش\كان صعب علي أدخل الطب..المجتمع مايساعد أبداً..
وأخواني مابيرضون اشتغل بالمستشفى وفيه اختلاط..
غازي\واذا أنا سمحت..تكملي؟؟
هديل\لا..لأن هلي مو راضين بالطب وأنا ماراح أعصيهم..
غازي\بس هلك راضين..
هديل باستفهام\من هلي اللي راضين؟؟
غازي\أنا..
هديل بشطانة\مو معترفة فيك..لذلك رأيك مايهمني...
غازي يبتسم\الواقع مو منتظر اعترافك..
هديل\وأنا مو مجبورة اتناقش معك...
غازي\حن نتكلم عن مستقبلك..
ماعندي مانع تكملي دراستك..
هديل\في الرياض..؟؟
غازي\اذا حابة تكملي دراستك كملي بس مو في آسيا..
هديل بصد\أجل ما أبي أكمل هذا قراري..
غازي\أعتقد أن قراراتك بيدي وبأمري..
هديل بسخرية\عندي فضول اعرف كيف راح تجبرني على الدراسة..
مثلا يعني بتكفخني..ولا بتركلني..أو يمكن تقطع شعري؟؟
غازي يوقف\مافيـــه مشكلة الا ولها حل عندي..
هديل\المفروض أخاف ؟؟
غازي\أنتي دوووم خايفة وهذا شيء ماراح يتغير..
هديل\لا ماني خايفة..لا تاخذ مقلب بنفسك وتتوهم أنك قوي واني اخاف منك..
غازي بهمس\ياليــــت لو كنتي فعلاً مثل ماتدعين ماتخافين مني..
هديل\أنت تتوهم..
غازي\أتوهم انك خوافة؟؟
هديل بفخر\ايـــه انا ماني خوافة..مو أنام بقسم لحالي وأعيش بمكان مافيه الا وحوش..
غازي يمسك يدها ويسحبها توقف..وقفت وبعدت عنه وهم يمشون..
غازي\ايه واللي يقفل الأبواب ويحط وراها كرسي..
وينام وتحت راسه مقص ومستعد للهجوم وش تسمينه؟؟
وقفت متصنمة بمكانها وناظرت فيه بقهر..
هديل بعصبية\كيف عرفت؟؟
مشى ومارد عليها وهي تعيد السؤال عليه وتشتمه وتتوعد فيه..

كيف عرف اني انام والمقص تحت راسي..
ولا الكرسي اللي احطه ورى الباب واقفله..
كيف يدري وانا متاكدة اني اقفل الباب..

أمسكت بذراعه ووقفت قدامه وكأنها بحركتها هذي راح تخوفه وتجبره على الكلام..
هديل بغضب\كيف عرفت؟؟
غازي\ســــر..مايصير أقوولك..
هديل\لا يصير..قووول..
غازي يلم يده على كتفها ويدخلها بمكان مظلم شوي..
هديل باعتراض\وين موديني بعد يدك عني..
غازي بصوت خفيف\هششششش لاتتكلمين في هذا المكان..
هديل تقلده بصوت خفيف\ليــــــش؟؟
غازي يبتسم على حركتها\هذا المكان احــم بسم الله الرحمن الرحيم
هديل شهقت وتلفتت حواليها\بسم الله الرحمن الرحيم..
الله ياخذك قوول آمين..طلعني من هنا..
غازي\مو توك تقولين انتي ماتخافين..؟؟
هديل\يا مجنون هذؤلاء أعوذ بالله مايلعبون طلعني..
غازي\مانقدر نطلع الا من الجهة الثانية..
هديل\لا لا لا انت كمل انا بارجع..
غازي\خلاص ارجعي وانا اكمل..بس انتبهي منهم لاتهاوشينهم يحولونك..
هديل جلست على ركبها\يومـــــه لاااااا ما ابى أظل هنا طلعني..
غازي يوقفها وهو يضحك عليها..
غازي\افــــا وانا اقووول معي ذيبة ماتخاف..
هديل تمسكت فيه\عسى الذيابة تنهش عظامك طلعني..
غازي\هههههههههههههه طيب بس لا تصارخين يسمعونك..


مشت معه وهي تسبه وهو يضحك عليها..
كانوا في بيت الرعب وشخصيات مرعبة معروفة وغير معروفة تتحرك بالمكان..
تقرب منهم بشكل سريع وتطلع اصوات مخيفة..
لما تصرخ بصوت عالي يحط يده على فمها..
ويهددها انهم ممكن يشلونها معهم لان الدمى مسكونة<<بسم الله الرحمن الرحيم..
هديل\والله لأقول لهم ياخذونك معي..
غازي\أنا ماسويت شيء بس أنتي ملقوفة وتسبينهم..
هديل تمسكت فيه بقوة وتصرخ\أعوذ بالله منكم عساكم الجرب..
غازي\هههههههههههههه ما تتوبين..
بعدها عنه بالغصب وقربها من دمية متحركة لمصاص دماء..
بس هي تمسكت فيه بالقوة وسحبته معها لحتى طاحوا بحضن الدمية..
هي تبكي وهو يضحك..

خرجوا وأول ما التفت عليها بكسته على بطنه بقووووة..
هديل بقهر\مرة ثانية تحرم تدخلني بيوت مسكونة يا السكني..
غازي\من الخواف ألحين؟؟
هديل بعناد\ماهوب أنا ..

رجعت لواقعها على صوته..
ألتفتت عليه وهو ينبها على الحزام تربطه لان الطيارة راح توقع بالمطار..
ربطت حزامها وهي تنتظره يتكلم ويقول هم وين..

غازي\اسالي..ترى مو صعب السؤال..
هديل\أسال؟؟
غازي\ايه..السؤال اللي برأسك وتبين تعرفينه اساليه..
هديل باستغباء مقصود\كم عمرك؟؟
غازي يبتسم\ماهو هذا السؤال اللي في بالك..
هديل\صح مو هو بس كم عمرك؟؟
غازي\كم تعطيني عمر؟؟
هديل بسخرية\عشرين سنة..
غازي\ضعف عمرك ونقصي منها ثلاث سنين..
هديل شهقت\كنت أدري انك شايب مخرف..
غازي\مفكرة نفسك تجرحين بكلامك..؟؟
هديل\ما أعتقد فيه شيء يجرحك او يعذبك لأنك جلمود يالشايب..
غازي\طيب يا بيبي قومي ننزل الطيارة موقعة من ساعة وأنتي تهذرين..

نزلوا من الطيارة وهي كالعادة تتلفت حواليها ربما تعرف علم البلاد..
صرخت بانتصار\سويسر لاند عرفت من دون ما أسالك..
غازي\ههههههههه كفووو يا ماجلانة..
هديل\تمصخر بكيفك المهم ماسالتك..
غازي\طفلة<<با الايطالي
هديل تناظرهـ بعصبية\لايكون تسبني..
غازي بابتسامة\وأنا أقدر أسبك..؟؟
هديل\طبعاً ما تقدر..

توجهوا للفندق وهديل تتذمر من البرد..
وتشترط غرفة لها لوحدها بس غازي مطنشها ومارد عليها..
دخلوا الجناح وانبسطت لما شافت سريرين بالغرفة..
أنتبهت لنظراته الساخرة..خرجت من الغرفة ونامت بالصالة ...

كانت بالمول تنتظر صديقتها سامية وبنت اختها شهد..
شهد هي صديقة هديل اللي بالجامعة..
وللمرة الثالة تمسك نفسها ماتقوم وتتوطى في بطن عبدالله..
عبدالله بغضب\لا تعال اجلس معنا احسن وش رايك..؟؟
غادة\عبيييييد والله ان ما كفيت لسانك وخليت عنك المشاكل..
لا اكلم علي واقوله انك تضارب في المول..
عبدالله\ماشفتي هذا الصيني كيف يبحلق بعيونه فيك..؟؟
غادة\يمكن عاجبه فستاني ولا لون شعري..
نعنبو ابليسك وش بيشوف فيني غير العباية عشان يبحلق..
وش اللي جابك معي ..؟؟
عبدالله\لا والله..قولي والله..أجل تبين تتسوقين لحالك تعقبين..
غادة\مايعقب غيرك يالبدوي..
عبدالله بصوت عالي\هيه هيه وين مدرعمة أنتي واياها..
كان يقصد شهد وسامية اللي قربوا منهم يبون يجلسون..
غادة\عبيد لا تفضحنا هذؤلاء صديقاتي..
عبدالله يعتزي\أبو حسين..مواعدة خوياتك بالمول ياوغدة..؟؟
غادة\قووول آآآمين..
عبدالله\الله يبارك فيني..
غادة\انقلع خلني اسولف مع البنات..
عبدالله\اعذرونا يابنات بس لاتجلسون معنا..
أرجعوا لهلكم..
سامية\هههههههههههه ماندل الطريق..
عبدالله\كلمي هلك يجون ياخذونكم ..
كفاية وغدة وحدة تحت مسئوليتي مانيب في حاجة لوغدتين غيرها..
شهد\هههههههههههههههههههه صدقت والله انهم وغدات ياأبو حسين..
عبدالله\والله أنك كفوو و ماانتي بوغدة مثلهم يا أم حسين..
شهد بخبث\يابختك ياغادة في ولد أخوك النشمي..
عبدالله\تراها ماتعرف قدري..
شهد\ماعليك منها يالشيخ ولد الشيوخ..
مانبى نزعجكم خلاص الشيخ قال نمشي يالله ياسامية..
عبدالله يوقف وبصوت عالي\علي الطلاق ماتمشون خذوا راحتكم مع خويتكم الوغدة..
بس ان شفت وحدة منكم معتبة الطاولة اسلخها عند الجزار..
مشى طالع من عندهم وشهد تمدح فيه وتنفخه بالكلام..
شهد\ياعسى عمرك طويل يا الشيخ الكريم المغوار يافارس البيداء وطاوي الصحراء..
غادة\خلاص انكتمي طلع بعد ماطلع روحي...
سامية\أنتي مصيـــــــــــــــــــبة..
شهد\هههههههههههههههه ياختي خبرة مع المراهقين والبزارين..
غادة\يابنات حاط دوبه من دوبي ناشب لي في كل شيء..
شهد\عندنا وعندك خير..بس انتي عامليه مثل مايحب..
احترميه ناقشيه ولاتفرضين عليه رايك بالغصب..
خذي رايه واهتمي فيه..بتشوفينه يلين معك ومايحاول يعاندك بكل شيء..
غادة\خليه منك الحين حسابه في البيت..
وش صار على بعثتك؟؟
شهد\قالوا يازين جامعات الرياض..
سامية\ههههههههههههههههههههه وهم صادقين..
غادة\ليه ماتتزوجين سعيدان وتهجين..؟؟
شهد\لبى ذا الطاري..بس سعد مهندس ماحن في مقامه عساه البط..
سامية\يبط العدوووو وجعوووه
شهد\يوجع سعيدان ويقطع مصارينه..
سامية\شهيييييد لاتدعين الرجال..
غادة\بلى بلى خليها تدعي عليه وش حارك انتي؟؟
عساه البط اللي يبطه هو واللي في بالي..
سامية\ياصديقات السؤ الغيبة حرام..
شهد\المرة الجاية قوليله يجي يجلس معنا عشان ماتصير غيبة..
واللي في بال غادة خليه يتفضل بعد..
سامية\غادة شهودة لاتخلون قلوبكم تقسى..
كونوا طيبات مثل ماعهدتكم..


غادة\بالنسبة لي الطيبة ما أكلتني الا التراب..
خليني افصل لي ثوب من القسوة عله ينفعني..
شهد\وش ربحنا من طيبتنا وسذاجتنا الا طعووون بالظهر وحن مانستاهل..
سامية\ومافيه أحد يستاهل تقلبون قلوبكم وتدعون شخصية غير شخصيتكم عشانه..
غادة\القوة ماجاتنا من عدم..اللي تعرضت له علمني درس ما بانساهـ..
سامية\يعني راكان انتصر عليك..؟؟
غادة\كل شيء بحسابه ومصيري ادفعه الثمن غالي..
شهد\لاتعني نفسك عشانه غدوو احقريه مثل ماحقرت سعد..
شوفيني مبسوطة بحياتي بعد ماكنت اظن ان سعادتي معه..
غادة بوعيد\لا..أنا لي حق عند راكان ولازم يرد لي الحق..
واللي يسكت عن حقه يستاهل المذلة..
شهد\براحتك..الانتقام يمكن يرضيك لفترة قصيرة وبعدها بتفقدي لذته..
سامية\تتكلمي من تجربه شهودة..؟؟
شهد تبتسم\ايـــه انتقمت لنفسي منه وماني ندمانة على اللي صار..
بس في النهاية هو بيكمل حياته وانا مثل ماتشوفون أحاول اكمل بس ماقدرت..
غادة\بالعكس انبسطي باللي سويتيه..
ياليت لو تصير معي نفسي سالفتك ويرجع يخطبني راكان واول مايسالني الشيخ والرجال مجتمعين..
أرد بكل صوتي لا ما ابيه ياشيخ..
شهد\في مجلس مليان حريم قال ماله عازة فيني ومايبيني..
وفي مجلس مليان رجال قلت ما ابيه..
سامية\واخوانك وابوك وش يكون موقفهم والمجلس مليان رجال ينتظرون موافقتك..
مافكرتوا الا بانفسكم أنانيات..
وعلى فكرة ياشهد ترى سعد خطبك من ابوك مرة ثانية وابوك عطاك له..
بس باقي ما قالوا لك..والحين مالرايك أهمية..
شهد تبتسم بخبث\وانا موافقة ..
غادة مصدومة\نعم؟؟
شهد\ايه موافقة..أهاني مرة وأهنته بالمثل..
جرحني وجرحته..طعني وطعنته..
تعادلنا وش المانع مانبدى من جديد..
سامية\يعني مو متوقعة منه جرح او اهانة..
شهد\يمكن..بس أكيد بيكون معلوم عنده انه لو جرح بينجرح..
ولو اهاني باهينه..
غادة\ولو كسرك ودفنك حية ؟؟
شهد\اشرب من دمــــه..
غادة تبتسم\ماعاد يمدي..
سامية\غادة تفكرين براكان؟؟
غادة\من احتقاري له أحتقر نفسي اذا فكرت فيه..
أنا ما باسعى عشان انتقم منه..بس ان توفرت لي الفرصة فما راح اضيعها أبداً..

قاموا البنات من على الطاولة ومايدرون وش المكتوب..
أو اذا تحققت امانيهم هل بيكونون قد كلمتهم وينفذون تهديداتهم..
وينتقمون لأنفسهم..
ورداء القسوة اللذي فصلته غادة لنفسها..
هل تنتزعه يداً ما من عليها أم يصبح جلداً جديداً لكيانها..؟؟

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

كانوا بالسيارة ماشين من المطار متوجهين للمزرعة ..
مارضت تجلس جنبه فاضطرت ام غازي تجلس جنب طالب قدام..
بعد نظرات تهديد ناظرت فيها لشوق..

وصلوا المزرعة وكانت ماريا باستقبالهم بعد ماكلمها غازي..
شوق طلعت لغرفتها بجناح أمها وقلبت كل اغراضها تدور على بوكها..
مع انها متأكدة ان البوك كان معها في روما..
دخلت أمها وشافت الدنيا معفوسة ..
أم غازي\شوق ؟؟
شوق\والله بارتب كل شيء بس خليني ادور على بوكي..
أم غازي\أنا ابي اعرف وش اللي في البوك وراجك بهالشكل..؟؟
شوق\بطاقاتي وفلوس بس..
أم غازي\شوق وش اللي في البوك؟؟
شوق جلست بتعب\فيه ورقة تخصني وما ابيها تضيع مني..
أم غازي\وش اللي في هالورقة؟؟
شوق\سر سري أنا..
أم غازي\أجل احمدي ربك ان البوك ماضاع..
شوق\هاهـ؟؟
أم غازي تمد على شوق بالبوك وتحطه بيدها..
وشوق مصدومة ومو مصدقة انها تشوف بوكها رجع لها..
ضمته غير مدركة لردة فعلها وهي تناظر بامها ودموعها بعيونها..
شوق تضم امها\فديتك يومه فديتك..رجعتي لي روحي..
ام غازي تبتسم\الله يعين وش هالسر اللي قاطع قلبك..
أشكري طالب لانه هو اللي لقى البوك..
شوق برعب\وشهو..طالب وش سوى؟؟
أم غازي\هو اللي عطاني البوك..
شوق جلست بسرعة وفتحت البوك ويدينها ترجف تنفست براحة لما شافت الصورة موجودة..
ضمت البوك مرة ثانية..وانتبهت على امها تهز راسها وتروح لغرفتها..
خرجت الصورة وتاملتها وهي تبتسم ..
لفت الصورة وناظرتها من ورى شهقت بقوووة لما قرئت الكلام..
بخط جديد وبقلم جديد وربما بقلب جديد أنكتب المكتوب..

لا لا مستحيل يكون شافها ..
بس اكيد شافها والدليل الكلام اللي كتبه ..
ورى الصورة ...
وقح كيف يسمح لنفسه يفتش بوكي..
قليـــــــــــــل ادب متخلف..
ياربـــــــــــــي كيف احط عيني بعينه الحين..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

جالسين بالصالة وعلي يحاول يقنع ابوهـ باللي موصيه عليه هادي..
ابوعلي\ما اقنعتني..لا مايحتاج تدرس برا..
غادة\وهو صادق ابوي مايحتاج ادرس برا..
علي\خليك محضر خير واسكتي..
غادة\علاوي ترا الموضوع عني انا يعني انا اللي اسافر وادري برا..
علي\أنتي حاولي تفهمي وجهت نظرنا..
غادة\اسلم يا ابو عبدالله اسمعك..
علي\أنتي مو محتدة على الشغل والحمدلله الخير واجد..
بعد الثانوية ما اخذتي الا سنتين حاسب وبعدها توظفتي..
وانتي كنتي تتمني تدرسي التخصص اللي خبرك بس انا مارضيت..
وانتي ماتعديتي على كلامي..وهديل تمنت طب وماسمحت لها عساها الجنة..
لما قالي هادي عن موضوع دراستك معه في بريطانيا صديت عن الموضوع..
بس الحين اسالك بالله العظيم ياغادة اذا باقي الدراسة في خاطرك والله ما اردك..
غادة وقفت وحبته على راسه\عسى عمرك طويل يا الغالي..
والله ويشهد ربي علي ماشلت بخاطري عليك عشان التخصص..
كلمتك تمشي علي ان رضيت او مارضيت..
ما اكذب عليك واقول ماهو في خاطري ادرس هندسة..
ويكون لي تصاميمي وديكوراتي..بس الحين صعب اسافر او ادرس..


علي\ليه صعب وش اللي مخوفك؟؟
غادة\مو خايفة من شيء بس ما ابي اترك أمي وابوي وهلي..
علي\وسلامة هلك هذؤلاء هم بخير..
وترى السالفة كلها طيارة راميتك بلندن وطيارة شاحطتك السعودية..
غادة\بجد علاوي ما ابى اسافر او ادرس مو في بالي..
ابوعلي\والله ياغادة ان رضيتي بالدراسة مايوديك لندن غيري..
بغصة<<وهديل لوكانت موجودة كنت باوديها تدرس الطب ولو شليتها على ظهري..
غادة تقبل يده\الله يرحمها..هديل صارت عند الرحمن..
ولا لها بالطب والدراسة الحين اي حاجة..
مطالب الدنيا يايوبه مالها قيمة عند النعيم اللي هديل تعيش فيه الحين..
عساها من سكان الجنة ..
وأوعدك افكر بالموضوع وارد لك خبر..

آآآآآآآآآآآهـ ياغادة ياليتها بالجنة وانا دافنها بيديني ومطمن عليها..
باكون سلمتها لربي ورديت الأمانة..
بس الغالية ويــــــن؟؟وش صار فيها؟؟
يارب عفوك وورحمتك بعبدك..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


في أنترلاكن بسويسرا ,,,


هديل برجفة\افسخ جاكيتك..
غازي\لا كفاية اللي انتي لابسته..مابتقدري تتزلجي بكل هذي الملابس..
هديل\ما ابى اتزلج يامجرم ما قلت لك طلعني بهالثلج..هات الجاكيت..
غازي يمسك يدها ويسحبها وراهـ..ويبتسم على تحلطمها عليه..
فسخته قفازات يدينه ولبستهم على قفازاتها..
حتى الايشارب اللي كان ملفووف على رقبته أخذته من عليه بالغصب..
ولفته على الايشارب حقها..
والحين تطلب منه يعطيها الجاكيت..
هديل\ما باتزلج لاتقول ماقلت لك..
غازي\أمشي يالدب القطبي..من شاف شكلك قال ماعمرها شافت ملابس..

هديل تثبت قبعت الثلج على راسها وحوالين أذونها ومو باين منها الا راس خشمها وعيونها..
لانها لافة الايشارب على رقبتها وفمها من البرد..
هديل\ما باتزلج..
غازي\اختاري تتزلجي لوحدك او اخذ زلاجة مزدوجة نتزلج عليها انا وانتي..
هديل\اختار اما ترجعني الفندق او دحرج نفسك من فوق هذا الجبل..
غازي\ماتتوبين..

اخذ زلاجة مزدوجة وسحبها لها..
صرخت وضربته مع صعوبة الحركة اللي تحس فيها..
بس هو جلسها على الزلاجة وجلس وراها وهو يضمها من ورى ويثبتها..
هديل سبته وشتمته حاولت تعضه بس الايشارب منعها من العض..
هديل\لا وقف بانزل وانت تزلج براحتك ما ابى ما ابى..
غازي بهمس خبيث\يا الله دعاء السفر..
أول ما انطلقت الزلاجة بدأت صرخت هديل المرعوبة..
كان يتزلج بمهارة بس في نظر هديل كان يرميهم من اعلى الجبل بتهور..
كل ما ارتفعت الزلاجة وضربت في الارض..
كانت تلتفت عليه وتضربه على راسه وبطنه وهو يضحك عليها لما ترجع تتمسك فيه..

وأخيراً وقفت الزلاجة خرجت منها قبله ولما شافته يطلع منها ورجل ع الزلاجة ورجل على الثلج..
دفته بقوووة وطيحته على الأرض..
تدحرج كم مرة وهي ركضت عنده وجلست على ركبها قريب منه..
وصارت تلم الثلج بيدينها وتحطه عليه وكأنها تدفنه وهو يضحك ويبعد الثلج عنه..
غطى الثلج صدره ورقبته وهو كل مارفع الثلج عنه رجعته عليه وتضرب يدينه..

غازي بمرح\يعني تبين تدفنيني ولا تسوين رجل الثلج..
هديل\لا ابي ادفنك مـــــــت مـــــــــــــــــت ..
غازي بشهقة درامية\بسم الله علي من الموت..
هديل مستمرة في دفنه\لا لا مـــــــت مت..
غازي\طيب وأنتي وش يصير فيك اذا انا مت..
فكري بنفسك ..
هديل\مالك شغل انت مــــــــــت والأمور طيبة من بعدك..
غازي\فكري بنفسك..
بعدت شوي من الثلج اللي على وجهه وقربت منه..
هديل\صدق اذا أنت مت..وش يصير بعدين..
غازي يسحب يده من تحت ركبتها ويبعد الثلج من على عيونه..
غازي\لاتخافيــــــن مأمن عليك..بتكونين بخير اذا صار ومت..
هديل\اممممممم أجل مت..



ورجعت تدفنه بالثلج سحب يدينه منها وبعد الثلج عنه..
وقفت قبل لايوقف ويمسكها..
ركضت بعيد عنه بس لثقل حركتها ما امداها تبعد الا وهو ماسكها..
غازي\وين وين يالدب القطبي؟؟
سدحها على الثلج وهي تترجاهـ مايسوي مثلها ويحط الثلج عليها..
هديل\ما باعيدها والله والله..
غازي\اسحبي كلامك..
هديل\اي كلام..؟؟
غازي\لما قلتي اموت اسحبيها يالله..
هديل\طيب لاتموت..
غازي رفعها وجلسها ..
هديل بلهانة\لاتموت انتحر ..
غازي يهز راسه باسى\ماتتوبين..
قبل لا تحزر هو وش ممكن يسوي..
مد يده وسحب الايشاربز من رقبتها..
صرخت وسحبت نفسها منه بس هو ثبتها على الأرض ونزل قبعتها..
انتثر شعرها على الثلج وبان وجها الأبيض خدودها الحمر وراس انفها الاحمر..
شالت بيدها ثلج ورمته عليه..
سوا كورة ثلج كبيرة وقربها منها..
حطت يدينها على وجها بسرعة من دون ماتحسب حساب لاي شيء ثاني..
وبدت تصرخ بهستريا لما حست بالثلج داخل كنزتها على صدرها..
لان غازي دخل كورة الثلج داخل الكنزة..

جلس يراقبهاوهو مبسوط على شكلها وهي تنتفض تبي تخرج الثلج اللي تحسه بيجمدها..
وقفت فسخت الجاكيت الثقيل اللي هي لابسته وسحبت الكنزة الصوفية من تحت عشان ينزل الثلج..
حست الدموع تتجمع بعينها من البرد ولان بعض الثلج علق بصدريتها ماقدرت تخرجه..

صدت عنه واخذت ايشارب لفته على راسها..
وتركت جاكيتها على الأرض ومشت تبي ترجع لاستراحة التزلج..
مامرت ثواني من مشت الا وهو يلفها عليه ويلبسها الجاكيت ويلصقها فيه..
غازي بهمس\اذا تبيني اموت..أنا ما أبيك تموتين..

دخلوا الاستراحة جلسها بمكان قريب من موقد النار..
لاحظ انها تقاوم النوم ..
فطلب لهم كاسين من القهوة السويسرية
طلب "اسبريسو" لهديل لانه يبيها تصحى وتكمل اليوم قبل السفر..
وهو اخذ قهوة سوداء ..
شافته وهو ياخذ الكوبين ولما مد لها بكاس..
مارضت تاخذهـ منه..
وقفت وطلبت لها كوب ثاني ورجعت تجلس بمكانها..
غازي بخبث\افـــــــا تثقين بالسويسري وماتثقين فيني..
هديل\ما اكون تلميذتك اذا ماحفضت الدرس..
نومتني مرة مستحيل أسمحلك تعيدها ثاني..
غازي يرفع حاجب\مافيه مستحيل عندي..

نزلوا بالعربات المعلقة مثل ماطلعوا..
توجهوا لمطعم صيني تعشوا ورجعوا الفندق..

كان يشتغل على الاب توب وهي جالسة على الأرض بنفس الغرفة ..
خلص شغله وقفل الجهاز ثم انسدح على سريرهـ..
غازي ويده على عيونه\قومي نامي..
هديل وهي لامة مخدة على صدرها وتشوف فلم..
هديل\ما ابي انام مو نعسانة..
غازي\ورانا سفر بكرة نامي عشان ماتتعبين..
هديل\لا تشيل هم يالشايب أنت نام وريح..
عشان تسوق الطيارة ..
غازي يبتسم\رايقة اشوف..
هديل\عادي بس بجد احس بنشاط غير طبيعي..
غازي\هذا من اللي شربتيه..
هديل عصبت\ماشربت شيء لا تتبلاني..
غازي\من اللي شرب القهوة اسبريسو؟؟
هديل\طيب قهوة وش فيها؟؟
غازي\الله يسلمك يابيبي القهوة تنشطك وتطير النوم من عيونك..
وأنا طلبتها لك لانك كنتي راح تنامين وحن نتزلج..
هديل\ومن طلب منك تشربني قهوة منبهة؟؟
غازي رجع يده على عيونه\دايـــخ بانام قومي نامي لاتوهقيني بكرهـ..
هديل تبي تقهرهـ رفعت صوت الفلم عشان تزعجه..
غازي\والله اذا أنا شايب فانتي بزر على حركتك هذي..
هديل تستفزهـ\نام يالشايب مافيك حيلة..
غازي\طيب واذا قام الشايب الحين ووراك حيلته من يفكك منه؟؟
أنتظر ردها بس هي ماردت عليه الا انها قفلت التلفزيون وطفت النور اللي بالغرفة..
جات بتطلع من الغرفة بس هو منعها..
لما مسك يدها فزت بخوف لانه كان نايم على السرير والحين واقف جنبها وقريـــب منها..
هديل بخوف\والله العظيم طفيته..
غازي\أدري والحين نامي..
هديل\ما احس بالنوم ..
غازي\لازم تنامي مرت 6ساعات من شربتي القهوة راح مفعولها خلاص..
هديل تحاول تسحب نفسها عنه بس ماقدرت ..
هديل\والله مو نعسانة ..
غازي يثبتها على الجدار ويقرب منها\أنا وش قلت؟؟
هديل\ايه بانام انا نعسانة بانام..بكره ورانا سفر لازم أنام..
ركز عيونه عليها وقرب وجهه من وجها..
غمضت عيونها بسرعة وصدت تبعد وجها عنه وقعت شفايفه على خدها ..
همس باذنها\ماكنت ابيها الا في مكانها بس انتي ماتتوبين..
بعد عنها وسحبها بهدؤ سدحها على سريرها وغطاها وهي متخشبة من الخوف..
خرج من الغرفة وسكر الباب ونام بالصالة ..



؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛





تشنجت عضلاتها من كثر ماهي شادة اعصابها..
تناظر فيه وهو يلاعب غازي بالألعاب ويضحك معه..
من بعد ليلتهم الاولى في البندقية وهي تراقب تصرفاتها..
قفلت الباب عليها مرة ثانية بس تنبهت وفتحته قبل لا يحس عليها..
حذرت نفسها بانه لازم ماتخلي راجح يحس على شيء..
مسحت كل اللي بجهازها عن الماضي وعلاقتها فيه..
مسحت الذكريات اللي كتبتها على حياة سعود..
أوراقها الخاصة مخبيتها في بيت اخوها طالب في السعودية..
كانت رشا تمسح كل شيء له صلة او ليس له صلة بالسر ..
ســـر قد يقضي على حياتها ان اكتشفه راجح أو اكتشفه شخص ما غيره..

بينما كانت رشا تفكر بسرها وكيف تخفيه..
كان راجح يخطط لـ السيطرة على غازي الصغير..
ومن بعدها على رشا..

جلس جنبها وهو لاصق فيها وغازي بحضنه..
فزت من سرحانها وهي تحس فيه ملاصقها..
ارتبكت وحاولت ماتبين ..
راجح\ملامحه طالعة لسميه اكثر شيء..
رشا تبتسم\في البداية ماكان الا نسخة ابوهـ بس الحين بدء يتغير..
راجح\يكبر شوي ويصير يشبه جده راجح..
بلا غازي بلا بطيخ..خلك شيخ مثل جدك..
قول جدي..
رشا\وانت تبيه يسميك جدهـ؟؟
راجح يناظرها\أنتي وش تبينه يسميني؟؟
رشا ارتبكت\براحتك ا أنا بس سالت..
راجح\وانا سئلت..تبين يناديني ابوي..
رشا تسحب غازي منه وتحكم جاكيته عليه بسبب البرد وهي تضمه..
راجح\جاوبي..
رشا\هو يقول لغازي وطالب بابا..
مدري وش تبيه يقولك..
راجح\غويزي وطويلب لازم يدرون انهم خواله وبس ماهم ابووهـ..
أنا لحالي ابووهـ..
رشا رفعت راسها بخوف\لا انت مو ابوووهـ..
راجح\بأصير ابوووهـ ..
رشا وقفت وبعدت عنه وغازي بحضنها..
رشا\ما ابيه يتعلق فيك لو سمحت لاتعلقه فيك..
راجح\هو وضامنه بجيبي..
واللي ابيهم يتعلقون فيني باعلقهم وما يقدرون يستغنون عني..

حست ان الهواء ينحبس بصدرها ومو قادرة تتنفس..
الخوف من انه يكشفها بيشل عظامها ..
همست\لا..
راجح\بلى..

شال غازي منها وجلسه بعربية الاطفال..
لم يدهـ على كتفها ورجعوا الفندق..

وقرار اتخذته رشا ترجع عند غازي قبل لا يفوت الفوت..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

دخلوا المزرعة وهديل مصدومة من شكل المزرعة..
الثلج اللي مغطي اسوارها واشجارها..
والثلج اللي مغطي ارضها الخضراء لحتى صارت بيضاء..
غيرها الثلج وعطاها منظر ثاني تماما ..
غازي\القسم اللي انتي فيه راح يكون بارد كثير..
انقلي اغراضك للقصر..
هديل بصدمة\لا أنا مرتاحة بقسمي..
غازي بحدة\لاتراديني..نفذي اللي قلته لك..
هديل بعناد\لا..ما ابى..
غازي\اعتقد انك صرتي تعرفيني وتعرفين اسلوبي لاتعاندي..
مابيخسر غيرك..

هديل سكتت وماردت عليه ..
نزلت من السيارة وتفاجئت بامه واخته جالسين على الشرفة في هذا البرد..
كانت تعتقد انها اخر مرة تشوفهم في روما..
ماطرى في بالها انها بترجع وتلقاهم في المزرعة..

كملت يبيني اعيش بالقصر واهله موجودين..
لايكون عمه وزوج اخته بيعيشون هنا بعد..
لانهم كلهم محارم لبعض شايف عادي اعيش معهم..
لو يموت ماانتقلت للقصر...



تمنت لو تقدر تصد عنهم وترجع لقسمها الخاص فيها..
لكن كان من الأدب انها تسلم على امه ولو بكلمة بسيطة..
ماهو خوفاً منه على ماهو احترام لهذه الأنثى..
نطقت السلام عليهم..
ردت ام غازي ..
أما شوق ما اهتمت لتواجد هديل وقامت تسلم على اخوها وتحضنه..
هديل تجاهلت شوق وكانها غير موجودة..
سالت أم غازي عن حالها واستئذنت تبي تروح لقسمها..
أم غازي صبت كوبين قهوة مدت لغازي ومدت على هديل..

ماكانت تبي تجلس معهم لانها متضايقة من قرار غازي..
ولانها لاحظت من اول ماصحى من النوم وهو متغير عليها..
وكانه غازي الوحش اللي عرفته باول يوم للغربة ..
ذاك الجلمود القاسي..
تسالت بصمت أين هو غازي الحنون اللذي كانت في رحلة معه طوال الاسبوعين المنصرمين ..
هل مات عندما دفنته بالثلج أم ضاع منها في جبال سويسرا..
من سمح لهذا الجلمود بالعودة..
لا أريـــــــــــــدهـ ..

أخذت الكوب من يد ام غازي واستئذنت منها ..
نزلت الدرجات وشت على الثلج مشتاقة تختلي بنفسها..
وتحاول تفهم وش اللي صار لحتى يقسى غازي ويهددها من جديد..

أول ماقفت عنهم ..تكلمت شوق بقهر..
شوق\مغــــرورة..مدري على أيش شايفة نفسها..
غازي بهدؤ\يحق لها..
شوق\يمكن نست انها خادمة..صحها من اوهامها وذكرها بها الشيء..
قامت شوق ودخلت القصر..ماتبي تتهاوش مع غازي..
أم غازي\غرقت ياغــــازي ..؟؟
غازي يناظر بقهوته\قلبـــــــــي حقود يومــه..ماينسى..

تنهدت أم غازي وهي تناظر بولدها..


جلست.... جلست والخوف بعينيها تتأمل فنجاني المقلوب
قال يا ولدي لا تحزن فالحب عليك هو المكتوب يا ولدي...
يا ولدي قد مات شهيداً يا ولدي قد مات شهيداً من مات فداءاً للمحبوب
يا ولدي ........يا ولدي

فكرت ودبرت كثيراً لكني لم أقرأ أبداً فنجاناً يشبه فنجانك
فكرت ودبرت كثيراً لكني لم أعرف أبداً أحزاناً تشبه أحزانك
مقدورك أن تبقى أبداً في بحر الحزن بغير رجوع
وتكون حياتك طول العمر طول العمر كتاب دموع
مقدورك أن تبقى مسجوناً بين الماء وبين النار
فبرغم جميع سوابقه وبرغم جميع حرائقه
الحب سيبقى يا ولدي الحب سيبقى يا ولدي
أحلى الأفكار
يا ولدي......... يا ولدي

بحياتك يا ولدي امرأة عيناها سبحان المعبود
فمها مرسوم كالعنقود
ضحكتها أنغام وورود
والشعر الغجري المجنون يسافر في كل الدنيا
قد تغدو امرأة يا ولدي يهواها القلب هي الدنيا
......لكن سماءك ممطرة وطريقك مسدود
فحبيبة قلبك يا ولدي نائمة في قصر مرصود
من يدخل حجرتها من يطلب يدها ..
من يدنو من سور حديقتها ..
من حاول فك ضفائرها يا ولدي
مفقود مفقود مفقود
يا ولدي ............. يا ولدي

وسترجع يوماً يا ولدي مهزوماً مكسور الوجدان
وستعرف بعد رحيل العمر بأنك كنت تطارد خيط دخان
فحبيبة قلبك يا ولدي ليس لها أرض أو وطن أو عنوان
ما أصعب أن تهوى امرأة ليس لها عنوان ليس لها عنوان
يا ولدي ............ يا ولدي


نزار قباني ...




الى الملتقى باذن المولى جل وعلى..
يوم الاثنين على موعدنا الساعة الثانية فجراً..
كونوا بالقرب من هنا ..


كونوا بخيــــــــــــــــــــر ’’’

دانه السعودية
09-05-2011, 02:48 AM
هذا اخر بارت نزلته الكاتبه صدوود وانشاءالله انزلكم كل بارت تنزله باذن الواحد الاحد واتمنى تعجبكم هالرواية


اتمنى القي ردوود وتشجيع حتى مااتحطم لان اول مره انقل روايات او اشارك دايم اتابع من خلف الكواليس:schaem4833pij8:

دانه السعودية
09-06-2011, 03:18 AM
حبايبي راح انزل كل شيء راح تنزله الكاتبه صدوود اكيد لها مقصد في اللي تنزله





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

صبــــــــــــــاح المحبة والرضا من رب العالمين ...

عساكم طيبين وبألف خير...


أن كنت متأخرة عليكم فا السموووحة منكم ...

قبل لاينزل البارت ..

عندي كلام بخاطري أقووووله...


وأتمنى من الجميع تفهم الموقف ...

ورجاءً من الجميـــع أحبابي أو نقادي...
المتواجدون ومن هم خلف الكواليس...

رجاءً بحجم السماء ..

لا أريد النقاش ولا أبداء الآراء فيما سأقوله الآن..

لا كلام بعد كلام الله ..
ولا حكمة بعد حكمة نبينا وحبيبنا المصطفى عليه الصلاة والسلام ...



أحترموا رغبتي أرجوكم ’’’



سأعـــــــــــــــــــــــود ’’’


كونوا بخير’’’








السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...




إن الدين عند الله هو الإسلام،
{وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلاَمِ دِينًا فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ}


أسمحوا لي با التذكير عن المكفرات وعن التشكيك بدين المسلم لـ المسلم,,,


يقول الشيخ:
لا ينبغي التهاون في هذا الأمر ولا المجازفة فيه وليتق الإنسان ربه وليعلم أنه مسؤول عن كلامه
أمام الله سبحانه وتعالى حتى ولو كان مازحاً وليتذكر حديث النبي صلى الله عليه وسلم لمعاذ بن جبل في الحديث الطويل ....
:" ثم قال : " ألا أخبرك بملاك ذلك كله " قلت : بلى يا نبي الله ،
فأخذ بلسانه قال :" كف عليك هذا "
فقلت : يا نبي الله ، وإنا لمؤاخذون بما نتكلم به
فقال :" ثكلتك أمك يا معاذ وهل يكب الناس في النار على وجوههم أو على مناخرهم إلا حصائد ألسنتهم "
رواه الترمذي وقال حديث حسن صحيح، والله تعالى أعلم.

المكفرات قسمان :

الأول: أمور ظاهرة معلومة من الدين بالضرورة لاشبهة فيها يعلمها العامة والخاصة من الناس.
مثالها: الإشراك بالله، السجود للصنم، سب الله، سب الأنبياء، سب الدين،
القول بحل الخمر، القول بحل الزنى، القول بجواز الشرك..


الثاني: أمور خفية قد تخفى على عامة المسلمين.
مثالها: إنكار بعض مسائل المعاملات والربا أو بعض مسائل الصلاة والزكاة ونحوها..



وقال النووي: (وأمّا قوله صلّى اللّه عليه وسلّم: ((فليقل خيرًا أو ليصمت)) رواه البخاري (6475)
، ومسلم (47) من حديث أبي هريرة رضي الله عنه. فمعناه:
أنّه إذا أراد أن يتكلّم؛ فإن كان ما يتكلّم به خيرًا محقّقًا يثاب عليه واجبًا أو مندوباً فليتكلّم،
وإن لم يظهر له أنّه خير يثاب عليه فليمسك عن الكلام
سواء ظهر له أنّه حرام أو مكروه أو مباح مستوي الطّرفين؛
فعلى هذا يكون الكلام المباح مأمورًا بتركه مندوبًا إلى الإمساك عنه
مخافةً من انجراره إلى المحرّم أو المكروه، وهذا يقع في العادة كثيرًا أو غالبًا)
((شرح النووي على مسلم)) للنووي (2/18).



قال الرسول صلى الله عليه وسلم: "واشوقاه، واشوقاه".
فقال له الفاروق عمر بن الخطاب: "إلى من".
فقال الرسول: "إلى أحبابي".
فقال الفاروق: "ألسنا أحبابك يا رسول الله؟"
فقال الرسول:
"أنتم أصحابي، أما أحبابي الذين يأتون بعدي ولم يروني".



لن أطيل عليكم أحبتي...

فلنتحلى بعادات رسولنا الكريم..
فلنكن أحباب حبيبنا محمد..
لاداعي لان نشكك بالدين والعقيدة..
فان أسئنا الفهم لابأس بسؤال الشخص والاستفسار منه عن مقصده
قبل الحكم عليه بالشرك...
..

وتذكروا قول ربي

[مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ ]


في النهاية...


الله يسامح كل من شكك بديني وعقيدتي وشريعتي ..
الله يغفر لكل من اتهمني اتهام باطل واستمر باتهامه..


اللهم اشهد علي وعلى قلبي بأني سامحتهم ...
..واغفر لهم ..

..

اتقــــــــــــوا الله واستغفروا ,,

دانه السعودية
09-06-2011, 04:19 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....

يسعد صباحكم\\مساكم
بكل محبة ورضا من رب العالمين ...

كيفكم الـ ****** ؟؟
أحبتي في كـــــــــل مكان ؟؟

أشكركم على تواجدكم الراقي ..
أشكركم على كلماتكم العذبة..
كم انا ممتنة لصداقتكم ولتواجدكم بالقرب مني...

شكراً لكل من راسلني وأهتم لأمري..
ولكل من عايدني وبارك لي..


وشكراً بحجم لسماء لمن سجلوا بهذا المنتدى الراقي لأجلي...
الشرف لي بتواجدكم غالياتي ,,


البارت الثاني والثلاثون ,,,



أتدرين كم ذا أحبك؟

لا تسخري يا حبيبه

إني أحبك حتى أكره كل الألي

اجترأوا أن يحبوك

حتى لأكره-أكثر-كل الألي

اجترأوا أن يروك و لم يعشقوك!


المرحوم باذن الله..غازي القصيبي..
بعد رجوعهم بيوم جاها لقسمها وطلب منها تنتقل للقصر..
لكن هديل ظلت على موقفها الرافض..

هديل\أنت بس تبي تقهرني..
غازي\آيـــــه..والحين لمي اغراضك وامشي معي..
هديل بهدوء\الله يخليك ماله داعي تحرجني مع هلك..
وش بيكون موقفي من اخوك وعمك..
لاتقول حالي حال شوق ورشا..لاهم يصيروا محارم لهم..
بس انا مابينا قرابة ولايجوووز..
غازي\القصر كبير وانتي بتظلين بقسمك..
هديل\بس ماراح اكون مرتاحة..
أنا هنا مرتاحة لا تستكثر علي هالشيء..
غازي بحدة\وليش ماتكوني مرتاحة هناك؟؟
لاتقولي عمي واخوي السبب..شوفي غير هالعذر..
هديل بصدق\لأني ما ابي اكون قريبة منك ولا من هلك..
غازي\أجل تجمدي بهـذا المكان..هذي رغبتك..

طلع من الملحق وتركها واقفة تناظر فيه..
لاتستغرب قسوووته..
بل تستغرب بانها اول مرة يتركها بهذا الشكل..
فلطالما كانت كلمته هي المسموعة..
وتنفذ اوامره ان رضت او لا..

::::::::::::::::::::::::::::::


كانت جالسة ومرتبكة مو عارفة كيف تتكلم معه..وتوصل له قرارها..
شافته بيطلع من الغرفة نادت عليه..
رشا\وين رايــح؟؟
راجح\نازل عند الشباب ليش فيك شيء؟؟
رشا بارتباك\أنـ..لا بس
راجح\بــــــــــــــس كملي.
رشا\حبيت اقولك بامكانك تاخذ راحتك هنا..
أنا وغازي بنام في غرفتي..
راجح\وأنا اشتكيت لك وقلت مو مرتاح؟؟
رشا بقهر\لا..
راجح\أجل لاتشيلي هم انا مرتاح..
رشا\بس أنا مو مرتاحة..
راجح بسخرية\وليه مو مرتاحة..أحد تعرض لك لاسمح الله..
رشا\مو متعودة أحد يشاركني غرفتي..
راجح\على خبري انتي كنتي متزوجة من قبل..وأكيد فيه غيري شاركك الغرفة..
ماله داعي اعذار واهية..
أختنقت من الاحراج..ماتوقعت بيوصل النقاش الى هالنقطة بالذات..
بس قررت ماتخليه يحرجها أكثر..
رشا\المهم عطيتك خبر بانتقل لغرفتي..
راجح\وأنا باعطيك العلم..أنا رجال مافي وجهي سحى
ولاني بقايل عيب واستحي من اخوانك..لاياحلوة باسحبك من شعرك وارجعك لهذي الغرفة..
واللي عندهـ كلمة يواجهني فيها..
وعشان ماتحرجين نفسك قدام اخوانك حكمي عقلك ولاتتركين غرفتنـــــا..
رشا\مابتسويها..
راجح\معذورة بعدك ماعرفتيني..بس جربي تعصيني وانتي تشوفين..
طلع من الغرفة وهي واقفة محتارة وش تسوي..
ماتبي تظل بالغرفة وهذا الشيء الاكيد..ع الاقل في الفندق كان يحجز جناح..
الغرفة تكون لها وهو يظل بالصالة..
لكن هنا الوضع غير مافيه الا غرفة وحدة مو جناح..
خايفة تطلع لغرفتها مع شوق وينفذ كلامه..
تخيلت الموقف قدام اخوانها وشوق..
والله شكله من جد مافي وجهه سحى قليل الأدب..
بس هين انا أوريه شغله..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كانوا جالسين بالمكتب وطالب لازال يحقق مع غازي..
بشأن المشروع الجديد اللي ناوي عليه غازي..
لما دخل راجح وشاركهم الموضوع..
طالب\حي الله زوج اختي..
راجح يبتسم\الله يحييك ويبقيك..
طالب\تصدق اني نسيت انك زوج اختي من سنتين..
راجح\ماتنلام رضينا بشرط لايرضي الله ولا يرضينا عشان كحيلة العين..
غازي\لاتغزل بأختي قدامي..ترى دمي حار..
راجح\يالبى كحيلة العين..
غازي\لا بالله الكحيلة عندي ماهي بعندك لبى العيون وبس..
طالب\مابه كحيلة مثل هذيك اللي شفتها..ويلي ويلاهـ عليها عيووون مصيبة..
ياخوفي اني اكون نضلتها بسم الله عليها..
راجح وغازي مفتحين عيونهم بقوووة ويناظرون بطالب..
طالب\وش بلاكم أدري اني ماخذ بنتكم..بس عيون ذيك تجلط..
راجح\ياولد استح على وجهك..تتغزل في غريبة قدام هل زوجتك..
طالب\لا والله مابعد تغزلت..أنت بس عطني مجال وأتغزل صح ياويـــلي ويلاااه..
غازي يكتم ابتسامته\طويلب ماخبري فيك بصاص وعينك زايغة..
طالب\والله اني على خبرك يا اخوي..مير اللي شفتها قلبت عقلي والله أنها جـــــرح ..
راجح يمثل العصبية\لو اني لابس العقال كان رجع عقلك على حاله..قال قلبت عقلي..
طالب\الله جميل يحب الجمال..
غازي\وعندك جميلة ليش ماتتغزل فيها..
طالب\شف باكون صريح معك..أختك صح أنها حلووة ومملوحة..
بس هذيك مصيــــــــــــــــــبة وجع بشكلها ماخلت شيء لباقي البنات ماخذة الزين كل ابووه..
الشعر ياصلاة النبي..الوجه ماشاء الله..ولا الطول والجسم جــــــــرح..
غازي بحنية\والله مامذبوح غيرك قل انها ايطالية لاتتوهق شف من اللي وراك..
طالب وفهم من اللي وراهـ من دون مايلتفت\بس تعقب هي وكل بنات الدنيا عند المزيونة معصقل..
مايسكن القلب الا عصقووولتي الحلوة..
شوق بقهـــر\طلقنـــــــــــــي ..
خرجت وهي تضرب الباب بقوووة من القهر والزعل..
غازي وراجح ماتوا من الضحك على شكل طالب
وهو يحط أصابعه باذونه من صرخة شوق وتقفيلها لـ الباب,,
طالب\ليه ماعلمتوني انها دخلت يالنذل انت واياهـ..؟؟
راجح يمسح عيونه من الضحك\وانت فتحت عيونك عشان تشوفنا..مغمض وتوصف مالت عليك
غازي وعجبه الموضوع\نرجع لكحيلة العين الايطالية
طالب\والله وعسى ربي يسامحني ان كنت كذاب انها ماتمد للغرب ولاهي من أصلهم..
غازي\عربية؟؟
طالب\خليجية..
راجح\غازي لو تدخل اللي خبرك ماسمعتك تقوول نرجع لكحيلة العين..
غازي يبتسم\لا كحيلة العين حقتي هي الجــــــــرح يا طالب..
راجح\وأنا أشهد..
غازي بنظرات\وأنت وش دخلك تشهد..؟؟
راجح\أشهد بالحق..هي أطلق من رشا ومن شوق..
غازي بعصبية\ماطلبت شهادتك..
راجح ببرود\ترى ماشفت منها الا عيونها..
غازي\ماهو عشان كذا ماني براضي بلثمتها..
طالب\وين كحيلت عينك يا غازي ؟؟
غازي يفتن\مالك شغل..
طالب\المهـــم أبى أعرس..
راجح\واحد مانعك من زوجتك..تراك معرس منذو مبطي..
طالب\البلا في ولد أخوك ماعرسني أخته..
غازي\وأنت حددت الموعد وأنا قلت لا؟؟
طالب\انت المفروض تحدد ..
راجح\بما اني كبير العيلة فأنا باحدد..
غازي\من وين صرت الكبير؟؟
راجح\أنا عمك وأنا الكبير..لاتعصيني..
غازي\ههههههههه طيب صدقتك..يالله يا الكبير حدد موعدهم..
راجح\الا وش ذا الأوراق اللي قدامك..
أخذها راجح ودرسها بدقة..
طالب\مشروع باذن الله ناجح..الله يوفقك فيه
راجح\الحين أنت متاكد من قدرتك على هذا المشروع؟؟
غازي بثقة\متأكد..
راجح\وعندك السيولة الكافية؟؟
غازي يبتسم\في بالك تشاركني ؟؟
راجح بخبث\والله ماهي بشينة الفكرة..
طالب\يمكن تحتاجون سيولة أكبر وش رايكم براس مال ثالث؟؟
غازي\هههههههههههه انا أخذ رايكم في المشروع وأنتوا تبون تسرقونه..
راجح\هههههههه شف أنا بزنس مان وانت تدري..
ماعرضت المشاركة عليك الا لن المشروع دخل مزاجي..
لو ماتطمنت له ماشاركتك وخليتك تخسر لحالك..
طالب\غازي ياخووك عمك ذا نذل ولا وش سالفته؟؟
راجح\تراني عمك حتى انت..الحكم على الرضاعة مثل الحكم على الولادة..
طالب بخبث\اذا كنت عمي فهذا يعني انك عم رشا..طلقها أشوووف..
راجح\تعقب..
غازي\هههههههههههه طالب اسحبها قبل يتوطاك..كله ولا رشا..
راجح\وتحسبني باخذ بكلام الورعان..؟؟
طالب\الله اكبر ياالشايب مابينا الا سنة..
غازي\لا اله الا الله وش يفكني منكم الحين؟؟
وش قلتوا في المشروووع؟؟
راجح\أنت ماعرضت المشروع الا وانت محتاج شريك صح؟؟
غازي بمفاوضة\معي شريك..
طالب\يعني مو محتاج شركاء ثانين؟؟
غازي\الشريك الثاني شريك بالاسم..
راجح\وراس المال؟؟
غازي\يكفيني اسمه..
طالب\اكسررر منهو شريكك الفلتة؟؟
غازي\ماتعرفونه..
راجح\ان كنك مشارك ايطالي ولا الماني مايصير طيب..
غازي\ما انكر اني افكر اشارك الماني بالمشروع..
بس طبعا رئاسة الادارة لي..
راجح\خل عنك الالماني وانا ادخل معك شريك براس المال وبمجلس الادارة..
طالب\وانا شريك واذا تحب بالاسم..
غازي\من زين اسمك ارتاح بس..
طالب\ماني بمرتاح لين اعرف الفلتة واسمه..
غازي\مابتعرفه ريح راسك..
راجح\وش قلت يا أبو ذياب؟؟
غازي يصافح راجح\اتفقنا يا أبوحمد..
طالب\داخل معكم داخل مد يدك وتمم معي..
غازي يصافح طالب\تم وأنا أخوك..
جلسوا بعدها يتناقشون في المشروع..وحددوا رقم أولي لـ السيولة اللي محتاجها المشروع..
وبعد ما انتهى اجتماعهم سأل طالب..
طالب\الا ماقلت وش اسم المشروع؟؟
غازي بهدؤ\................

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

كانت جالسة بغرفتها متغطية بمفرش السرير لأنها تحس بالبرد..
صح جهاز التدفئة يشتغل بس أبداً مو نافع مع البرد الصقيعي اللي تحس فيه..
مسحت دمعتها وهي تضحك بهستريا على اللي جالسة تقراهـ..
رسالة عطتها اياها ماريا..قالت ان صوفي طلبت منها تعطي الرسالة لـ السيد غازي..
عشان يوصلها لهديل..
ماريا\ولكن مادمتي عدتي الى هنا..فاسلمك اياها باليد..

عزيزتي رثت الثياب..

مضى زمن طويل وأنا أتمنى العودة الى هنا والاطمئنان عليك بنفسي..
عندما أسال ماريا عنك لاتخبرني عنك الكثير..بل تفضل الصمت..فأنتي بتي تعرفينها جيداً..
أتيت الى المزرعة ومعي المحامي الخاص بي..وكنت أتية لكي أفي بوعدي لك وأخرجك من هذا المكان..
ولكن كانت مفاجئتي كبيرة عندما أخبرتني ماريا بأنك عدت الى الوطن..
فرحت لأجلك كثيراً..وحزنت لأنه لم تتسنى لي الفرصة لتوديعك..
رغم كراهيتي لك الا أنني أحبك كثيراً..
ربما أنتي تفهمين معنى ما أقوله..فأنا أثق بك رغم صغر حجمك الداعي لـ الشفقة..
أتمنى أن تكوني بخير برفقة والدتك وعائلتك..

لدي خبر لك..
أرجو أن تنسي من ماكس ولاتعلقي أمالك به..فلقد عاد الي ونحن الآن بأحسن حال..
فابحثي لك عن زوج آخر ..

محبتك..
المنمشة ..


ضمت الرسالة وبكت بقهر توقف بكاء وهي تضحك..
ماتدري تضحك على الحال وسخرية الوضع اللي هي عايشته..
ولا تضحك على كلمات صوفي..
تبكي على حالها..أو على عودت صوفي لمساعدتها ورحيلها..
تبكي من وحدتها أو من البرد اللي معذبها..
والدتي وعائلتي آآآآآهـ ياصوفي قلبي مشتاق لهم..
والله مشتاق لهم..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


دخل الغرفة ومثل ماتوقع كانت رشا نايمة على السرير وغازي الصغير جنبها..
كانت مخططة تتظاهر بالنوم وماتبين له انها صاحية..
بس أول مادخل تحركت وفتحت عيونها بحركة غير ارادية..
عرفت انها كشفها وعرف انها صاحية..
أستوت جالسة وناظرت فيه..
راجح\السلام عليكم..
رشا بخفوت\وعليكم السلام..
أخذ ملابسه وتوجه لدورة المياهـ..
تسبح ورجع الغرفة صلى وبعدها قام وتوجه لـ السرير..
رفع المفرش وهو ملاحظ نظرات رشا عليه..
راجح\طفي النور..تصبحين على خير..
رشا\وأنت من أهله..
شالت وسادتها واخذت لحاف من الدرج ونامت على الكنبة..
تغطت مع انها ماتحس بالبرد..
كانت تتوقع انه ممكن يهاوشها او يردها عن النوم على الكنبة..
لكن راجح ظل على حاله ونام من دون مايقول لها شيء..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


شوق..
أجل شايف له شوووفة النذل..عشان كذا يقوول انه غير رايه..
عساه الماحي هو واياها..
معقولة يحبها لـهـ الدرجة..يتغزل فيها قدام اخوي وعمي بكل جرئة..
وغازي النذل عادي عندهـ..بدل مايكفخه ويربيه جالس يضحك معه..
يحبــــــــــــــها؟؟
من متى؟؟ومن تكون؟؟
بس هو زوجي..لا أنا زوجته واذا كان يحب غيري فهذا يعني انه خاين..
برودهـ معي واستفزازهـ الدايم لي عرفت السبب ألحين..
يحب وحدة ثانية..
بس ليش ماتكلم طوول هالسنين وأنا له وهو لي..
ليش ماقال ماابيك..
ليش علقني طول هالوقت..

خرجت من غرفتها حابسة الدمعة مقـــــــــهورة..
دخلت جناح غازي ودقت الباب..
دخلت دورت عليه بس ماكان موجود..
أستغربت وين بيكون بهذا الوقت..المفروض يكون نايم..
بس ماله أثر..انتظرته ربع ساعة..
قالت يمكن يكون في المكتب..
خرجت من جناحه ونزلت للمكتب..
دقت الباب ودخلت..
بس ماكان موجود حتى في المكتب..
شوق\الحين وين ألقاهـ الغول؟؟
طالب\هذاني وراك..
شهقت بفزع وبعدت عن الباب..
نزلت عيونها وجات بتطلع من المكتب لكن طالب وقف على الباب ومنعها من الخروج..
شوق\ممكن تبعد عن طريقي.؟؟
طالب\لا.
شوق تتنهد\ابي اطلع ابعد..
طالب\لا..
شوق مدت يدها تبعدهـ عن الباب لكن طالب مسك يدها ولواها ورى ظهرها..
دخلها المكتب وقفل الباب وراهـ..
شوق\آآآآهـ اترك يدي وجعتني..
طالب ترك يدها وجلسها على كرسي وجلس قدامها..
طالب\والحين ممكن نتفاهم؟؟
شوق\لا..
طالب\ولوى..
شوق\يلوي بطنك..
طالب\معصقل..؟؟
شوق\لاتقوول معصقل..وبما انك ناوي نتفاهم..
موافقة خل نتفاهم..أبيك تطلقني..
بما انك هايم وتحب وميييت من الشوق لمحبوبتك طلقني وروح لها..
طالب\أي محبوبة؟؟
شوق\اللي كنت تتغزل فيها..الجرح على قولك..
طالب\هههههههههههههه أنتي الحين هذا اللي مزعلك؟؟
الحمدلله يعني ماانتي زعلانة من شيء ثاني..؟؟
شوق وكانها انضربت على راسها لماتذكرت الصورة واللي فيها..
ارتبكت وبان عليها هذا الشيء..
طالب\شكلك ماشفتيها؟؟
شوق\لا ماشفتها ولاعرفت وش فيها..
طالب\وشهي؟؟
شوق\الصورة...
طالب\هههههههههههههههههه رحمت حالك وش عرفك اني اتكلم عن الصورة واللي فيها..
حست انها أغبى المخلوقات على وجه الأرض..
نزلت دمعتها بقهر..لأنها كانت غبية وهو يستجوبها..
وقفت وضربته بجوالها وخرجت من المكتب وهي مقهورة..
وصوت ضحكه يرن بأذونها...

مرت بجناح غازي والى الآن ماكان موجود..

دخلت غرفتها وقفلت الباب بقهر وضيق..
غبيـــة وطول عمرك تظلين غبية..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


دخلت الاسطبلات وتوجهت لحضيرة عسولة..
صارت تمشطها وتتكلم معها مثل ماتعودت..
هديل تبتسم\والله وكبرتي ياعسووولة..
وش رايك نرووح في دووورة في المزرعة..؟؟
تونا بدري ما احد منهم صحى على ما اعتقد..

مرت اسبوعين على رجوعها المزرعة..
وخلال هذي الاسبوعين ماشافت غازي ولا تكلمت معه..
طول الوقت تقضيه في قسمها الخاص فيها..

تناست اللي صار وهي تحاول تسرج الفرس..
ماقدرت لانها كانت ترفض تتعلم كيف تسرجها لما كان ماكس يحاول يعلمها..

فكتور\هل تريدين المساعدة؟؟
هديل\لا..
فكتور يقرب من الفرس ويسرجها وهو يتكلم مع هديل..
فكتور\لا داعي للخجل..ان احتجتي المساعدة اطلبيها مني..
نحن مثل بعضنا هنا نشتغل في هذه المزرعة لم لانكون رفاق؟؟
مد يدهـ يبي يصافحها..لكن هديل تراجعت خطوة وبعدت عنه..
سحب يدهـ\لابأس يبدو بأنك لازلتي غاضبة مني..؟؟
هديل\اخرج من الحضيرة ايها السيد..
هذه الفرس لي ولا اريد منك اي مساعدة..
وان خالفت ذلك ساخبر المدير وهو يتصرف معك..
فكتور\كما تشائين..أنا احاول ان اصلح الامور بيننا..

راقبته وهو يخرج من الحضيرة وتنفست براحة..
والله ماينقصني الا انت..
قربت صندوق من الخشب وصعدت عليه..
وسوت مثل ماعلمها ماكس..
تمسكت باللجام ورفعت ارجولها..
ثبتت نفسها على الفرس..
وخرجت من الحضيرة بهدؤ..
كان الثلج متزايد ومغطي أغلب الطريق..
ماكانت تحس بخووف من الفرس لانها هادية وتمشي بارادتها..

تتسال ليش مكتئبة وتحس بقهر..
هذا هي عايشة بحالها..
اسبوعين ما احد فيهم تعرض لها او اذاها..
حتى غازي ما فرض عليها شيء..
ولا اجبرها على دخول القصر..
طيب ليـــش مكتئبة..؟؟
مكتئبة لاني أحس بوحدة..
أحس اني مهملة ولا أحد يهمه أمري..
لو أموووت ما حدن درى..

معقولة انتهى الانتقام..
وباقي حياتي بتظل بهالشكل..
أكيد بيرجعون السعودية هذا اللي قالته ماريا..
طيب وأنا بيتركوني هنا..
لا مستحيل يسويها ويخليني هنا..

وليش مايخليك..
مو سواها من قبل لما رجع السعودية وخلاك مع ماكس وكل اللي بالمزرعة..
ولما يسافر يخلص شغله ويرجع..
ومحتمل جدا يخليك وينسى منك..

عادي عساهـ مايرجع..
يروح ويريحني منه..
يمكن اذا راح ونساني اقدر اطلع من هنا..
واتخلص من هالسجن وكلاب الحراسة اللي تراقبني..

صرخت بخوف لما سمعت صوت قوي ماقدرت تفسرهـ..
وهذا خلا الفرس تثووور ترفع رجلينها الأمامية وتضرب الأرض عدت مرات..
وبعدها أسرعت الفرس وصارت تعدوو بشكل هائج ومخيييف..
صرخت هديل وتمسكت باللجام بقوووة..
صرخت وصرخت لكن ماكانت تزيد الفرس الا هيجان وخوف..
فجاءة طاحت من على الفرس والسرج معها..
ضربت على الأرض بقوووة والثلج كان قاسي وزاد من قوة الضربة..
تأوهت بألم وحست بدوووخة وانها بتفقد وعيها..
حست باحد قريب منها..فتحت عيونها وهي تمد يدها بتعب..
يد مسكت على يدها بقووة..
وبعدها ضربة على وجها افقدتها الوعــــي ...


صحت وبنفس الوقت ماصحت..
ماتدري هي وين..ولاتدري وش صار فيها..
وبين لحظات الوعي وال لاوعي..
أدركت بآســـــــــى عميق بأنها لازالت على الأرض والثلج يغطيها..
تحاملت على نفسها بتعب..
وبقدرة عجيبة قدرت تجلس بانحناء..
نفضت بعض الثلج عنها..
من شدة الألم ماتدري أي مكان من جسمها محتاج تحط يدها عليها وتحاول تهدي ألمه..
وقفت بانتفاضة..
طاحت على ركبها وهي تأن من الألم..
أدركت ان اصابتها مؤلمة بحد كبيــــــــــــــر..

وقفت وصارت تمشي مثل التايهة..
كانت شاكة بالطريق اللي تمشي فيه..
هل هو الطريق الصح أو لا..
ناظرت حوالينها وشافت الاسطبلات..
توجهت لها وجلست بتعب داخل حضيرة عسولة..

لاحظها أحد العمال وحاول يساعدها..
تكلمت بتعب\أرجوك استدعي ماريا..
العامل نفذ طلبها وراح لـ القصر ونادى ماريا..
اللي تواجدت معها بعد دقائق..
هديل بالم\ســـ اعديــ ني ..
ماريا\ماذا حدث لكي..يا الهي أنتي تنزفين..
هديل تشهق\مــــــــــــــــــاريا أنا امــــــــوت..
ماريا ضمتها بخوف..وطلبت من العامل يشيل هديل..
هديل بخوف\لا لاتدعيه يقترب مني ارجوك..
ماريا\آآآهـ ما اعندك لن تستطيعي المشي ولا استطيع حملك..
اسمحي له بمساعدتي..
هديل تتآآوهـ\لا أرجــ وكي ماريا لا..
وقفت ماريا ووقفت هديل برقة..
كانت تتعثر بخطواتها بسبب الثلج..
مازال القصر بعيد عنهم كم متر..
هديل كانت على وشك انها تنهار..
بس لمحته جاي لها وبخطوات سريعة..
الدموع اغرقت عيونها والدم خانقها مو قادرة تتنفس..
أول ماقرب منهم أنهارت بين يدينه..
تبكي بألم..
ماكان له اي ردت فعل حتى يدينه ماحضنتها مثل ماكان يسوي..
وبلحظات شالها بخفة ومشى ورى ماريا..
دخلها غرفتها وسدحها على السرير وخرج من دون مايلتفت وراهـ..

هديل\سأموت ماريا سيقتلني سيرحل ويتركني هنا..
ماريا\عزيزتي اهدئي أرجوكي كفي عن الصراخ..
هديل\ابي أمي ما ابي أظل لحالي بها المكان أنا موووجوعة مووجوعة..
يوبــــــــــــــه يوبـــــــــه تكفى خلاص ما اقدر اتحمل..
يوبــــــــــــــــــه آآآآهـ..
ماريا بارتباك\ساذهب لأنادي السيد أرجوك لاتخافي انا لا أفهم ماذا تقولين..

خرجت ماريا وتركت هديل تبكي وتتألم..
ماتبيه يرجع..ماهو شافها تعبانة وتموت وراح وتركها..
ماتبيه يقرب منها..ماتبيييييييييييييييييييه..
أكرهك والله اكرهك..
أهملتني نسيتني..
ما اتحمل وحدتي بتجنني..

وقفت بصعوبة وقفلت باب قسمها بالمفتاح ماتبيه يجيها..
مو محتاجة طبـــه ولا شفقته..
دخلت دورة المياهـ..
فسخت ملابسها الغرقانة بألم..
جلست تحت الماء الدافي وهي ضامة نفسها..
كل ماتحركت حست بعضلاتها تتمزق..
لفت جسمها بمنشفتها..
ناظرت بالمرايه وشهقت لما شافت شكل ظهرها..
كتفها اليمين رقبتها ..
كانت ألوان من الأخضر والازرق وتحورات من الدم..
وجها ماكان أحسن من حال جسمها..

خرجت من الحمام وانصدمت فيه واقف في غرفتها..
انقرت من تواجدهـ..
وأنقهرت من شكلها بالمنشفة..
شافته يقرب منها بخطوات كبيرة..
رجعت لدورة المياهـ وقفلت الباب قبل يوصل لها..

غازي بحدة\افتحي الباب..
هديل تهز راسها بلا وكانه يشوفها..
غازي بغضب يدق الباب\افتــــــــــــحي..
لبست بنطلونها وقميصها بقدر ماتستطيع ..
مع انها كانت تتالم..

غازي\انا معي مستر كي واقدر افتح الباب..
لو سمحتي افتحي الباب مابضرك والله العظيم..

خرجت وهي تترنح بتعب..
وقبل لا تنطق بكلمة ..
وقبل لا يقرب منها خطوة..

غابت عن الوعي..


صحت من النوم متالمة مثل ماتالمت بمرات كثييير..
ربع ساعة أو أكثر مايتحرك فيها غير جفونها..
حالة أصابتها ربما ماتسمى بالصدمة..
وربما حالة نفسية تسمى الكئابة..

الاكتئاب النفسي..
كم سيطر ذاك الاكتئاب على ملايين القلوب الحزينة..
أما لسبب الفقدان المرير..
أو بسبب هم كبيــــر عجز العقل والقلب معاً على استحماله..

فلينقذ ربي كل من يصيبه ذاك البغيض الكريه..
ذاك الاكتئاب..

حركت راسها لأول مرة من صحيت من النوم...
بس حست بثقل وشيء يشدها ترجع تنسدح بمكانها..
ألتفتت بخفة ولاحظته بطرف عينها..
نايم على شعرهـــا..

رجعت راسها لوسادتها مالها حيلة تصحيه أو تتكلم معه..
ماتبي قربه..ماتبي تتكلم..
ماتبي الا انها تظل لحالها..


صحى من النوم ويدينه تدور عليها قريب منه..
لكن مكانها كان بارد..
أستغرب عدم وجودها جنبه..
وين ممكن تكون..
بس شعرها الملامس لخدهـ..
واللي ريحته ماليه شرايينه..
أثبت له أنها جنبه..
مسك شعرها وصار يمسح عليه..
بس بلحظة فز واقف على رجلينه لما حس بشعرها ينسحب بشكل غريب..
وأنفجع لما لقى شعرها مرمي على مكان نومه..
وهديل مو موجودة..

قـــــــــــــــصت شعرهــــا ...




الى الملتقى باذن المولى عز وجل يوم الجمعة..

كونوا بالقرب من هنا ..

كونوا بخير’’’

دانه السعودية
09-10-2011, 03:26 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...


يسعد صباحكم\\مساكم
بكل خير ورضا من رب العالمين ..


كيفكم الـ *****؟؟
أحبتي في كل مكان ؟؟

عساكم بألف خير ...


حابة أرحب بالغاليات اللي أنضمو لمنتدى ليلاس وشرفونا بحضورهم الطيب..
هلا فيكم ومرحبا تواجدكم شرف لنا ومكسب كبيـــــر لقلوبنا..
وشكراً لــــــــــــــكم بحجم السماء على تسجيلكم عشـــاني الله يعلي شأنكم ...

غالياتي متابعاتي صديقاتي [أحبــــــــــــــــتي]
يامن رافقتموني منذ بدأت روايتي ..
ويا من أنضممتن الي الآن..

والله متابعتكم يالغاليات ماتزيدني الا ثــــقة بنفسي وبروايتي..

لولا الله ثم تواجدكم وتشجيـــعكم لما أستمريت حتى الآن..


والعسولاااااااااااات اللي خلف الكواليـــــــــس..
أما آن الوقت لظهوووركم العذب..




البارت أهداء لـ الجميـــــــــــــــع ..
واهداء الى الغالية ..
الجود..
الهاله..
دانـــــــة السعودية اللي بكت على هدووولة وفجعت أمها..
لبى قلبك ياعسل أنتي ...


البارت الثــــــالث والثلاثون..



تريدين أن تعرفي كم اشتقت إليكِ؟! سأحاول أن أصف يومي بدونك ...
أصحو و أفتح الستائر فتبدو الأشجار في الحديقة متعبة شاحبة تسألني: أينها؟!
أحلق في الحمام وأحدّق في المرآة وتتضاعف الشعرات البيض فجأة
وتضحك المرأى بخبث وهي تسألني : أينها؟!
وأقرأ جريدة الصباح وأعثر على خبر طريف وأبدأ في الحديث معك
قبل أن يصفعني الواقع الوقح بسؤال مباغت : أينها؟!
تمر ساعات اليوم بطيئة ..
بطيئة كجِمالٍ تحمل جندلاً وحديداً وتسألني كل ثانية منها : أينها؟!
أعود إلى المنزل وأتخيل وأنا في الطريق
أن كل العيون في كل الوجوه تحملق فيّ باستغراب وتسألني : أينها؟!
ويضمني المنزل الخاوي..
أفتح كتاباً في التاريخ فلا أفهم شيئاً لأن كل حرف يغادر مكانه ويصرخ فيّ : أينها؟!
أنصرف إلى المذياع وتنهال الموسيقى طبلاً غجرياً ملحّاً يردد: أينها؟!
أهرب إلى الرائي فتقفز أمامي الصور والألوان والأصوات
في سيمفونية مجنونة مشوّشة تعيد وتعيد : أينها؟!
أفر إلى السرير . أضع المخدة فوق رأسي أطمع أن أراكِ فيما يرى لنائم.
ويجيء النوم بعد جهاد مرير.
لا أكاد أنام حتى فاجأني حلم غريب غاضب يسألني كأنني متهم أمام القضاء :أينها؟!
وأفيق . انتظر الصباح المرهق..
أيتها الغالية!
هل بدأتٍ تعرفين كم أشتاق إليك؟!




المرحوم باذن الله تعالى غازي القصيبي..


الرجال منتشرون بكل مكان..
الحرس الخاصون به يمترون المزرعة يبحثون في كل مكان..
قـــام باجراء عدة أتصالت يعلم بانها لاتستطيع الوصول الى السفارة..
فالسفارة هناك في العاصمة في رومـــــا..
ولكنه لايترك للممكن مجالاً..ولا يعترف بكلمة مســـتحيل..
فان هي قادرة على الهرب فهي قادرة على الوصول الى السفارة..
لايعلم هل يتمنى أن تصل الى السفارة وتهرب بعيداً..
أم يتمنى ألا تقع يديه عليها فيذيقها عقاب ما أقترفته..
فحالها كما يعلم هو لن يساعدها على الابتعاد من ممتلكاته..
حراس البوابة واثقون بأنها لم تتعدا تلك الأسوار الشاهقة..
ولم تتجاوز تلك البوابة الحديدية..

اذاً أين هـــــي؟؟
كيف أختفت..؟؟

كان على ظهر الخيل راجع من الكوخ الخاص بعمال المزرعة..
فلم يطمئن قلبه الا بعد أن بحث بنفسه هناك..
لربما هي لم تهرب..قد يكون أحداً ما مسئوول عن اختفائها..
هذا كان رأي راجــح فهو من قال بأنها مريضة ولن تستطيع الهرب..
وهو من أشار بان كوخ العمال مكان مشبوووهـ ويجب البحث فيه..
وافقه غازي وطالب الكلام والظن..
بحثوا معاً ولكن بلا جدوى..

راجح بغضب\أنت وش سويت فيها؟؟
غازي بوعيد\باقي ماسويت..
راجح\ماهربت منك وهي بحالتها ذيك الا وانت مسوي شيء كبير..
طالب\وليه تهرب ؟؟
راجح\أسال أخوك ..أنا يا الله قدرت أشيلها من دون ما أكسرها..
وهو الله العالم اذا داواها ولا كسرها..



تركهم غازي من دون مايرد على راجح أو طالب..
توجهـ الى القسم الخاص بالنخيل..
رغم معرفته بانها لن تقدر على الوصول الى هناك..
لكـــن هي فتاته العنيدة..
وستصل الى هناك ان كانت تريد ذلك حتى ولو زحفت على يديها..


طـــــــــــــال الوقت وطال..
ولم يتم العثور على أثر لهديــــل..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛


بالمكتب كانت رشا وشوق جالسين مستغربين من اللي صار..
ربما هديل ماتهمهم ..
ولكن اخوهم غازي يهمهم وتهمهم حياته..
وهذي أول مرة يشوفونه معــــصب وغاضب الى هذي الدرجة..
لما دخل مثل الاعصار وتوجه لمكتبه يجري اتصالاته وتحذيرات..
واستغربوا صراخ راجح على غازي ورد غازي بنفس الاسلوب..
طالب كان بالنص بينهم ولاهو فاهم سبب الغضب..

رشا\ويــن راحت مرت خمس ساعات وهم يدورون عليها؟؟
شوق\مدري..
رشا\ليش هربت؟؟
شوق\فهمت من كلام عمي انه ممكن غازي ضربها..
رشا\مع حبي لغازي واحترامي له بس مايحق له يضربها..
شوق\غازي ماضربها..عمي بس يظن ان غازي ضربها..
رشا تناظرها\ان كان ماضربها هالمرة فتراهـ ماقصر فيها من قبل..
شوق\وان ضربها مو هي جاريته؟؟
رشا باستخفاف\واذا جاريته او خادمته لكل شيء حد..
هذا احنا مانضرب الخدم ولا نعاملهم بقسوة..
شوق\اذا أنا وأنتي ماناذي الخدم فترى مو كل الناس مثلنا..
فيه ناس بلغت قسوتهم انهم يذبحون الخدامة ..
رشا\لاتغيري الموضوع..انسي حقدك عليها وتكلمي بالحق..
شوق\كلن ماياخذ الا نصيبه..
رشا\وش اللي مقسي قلبك عليها الى هذي الدرجة؟؟
شوق\لاني لما اشوفها اشوف اخوها اللي قتل أخوي وقتل زوجك
يتم غازي قتل ولد امي..
رشا\وهذا هي تتعاقب على سواة اخوها..
ماهو كفاية حارمها من هلها لا تزورهم ولا تتصل عليهم..
شوق\هذا أقل شيء تستاهله..
رشا بقهر\طيب فهميني وش ذنبها هي؟؟
شوق\ذنبها أنها أخته..
رشا\الله لا يذوقنا الحرمان اللي تعيشه ولا يحرمنا من اهلنا..
شوق\احنا مو مجرمين مثلها..
رشا\ما احب اتكلم معك عنها..لانك حقوودة وتفكرين بحقد
شوق بعصبية\بالله وش تبيني أسوي أبكي على حالها ولا اضمها وأطبب عليها..
كل واحد يتحمل مسئولية أفعالهـ..
رشا\استغفر الله العظيم..خلاص لاتكلمي عنها..
شوق\بس الهبلاء وين راحت والدنيا ثلج؟؟
رشا بعصبية\وأنتي وش يهمك مو تكرهينها خلاص خليها تروح وين ماتبي..
شوق بعناد\عساها تتجمد مخليه هلنا يخرجون بالثلووج بسببها..
وفوتت على غازي سفرته..بجد انها بزر ماتفكر ولا تفهم..
رشا توقف\يالكبيرة العاقلة سدي حلقك لاتدعين على البنت..
شوق\أوووف منك رشا اطلعي دوري معهم عليها..
رشا\ياليت لو أقدر أطلع وادور عليها..وشكلي باسويها
ماتدرين وش حالها ألحين..يمكن تعبانة او احد أذاها..
ماكان يحق لغازي يخليها برا القصر لحالها..
المفروض تعيش هنا بالقصر وتكون قريبة منا..
شوق\متى ماتذكرتي انها السبب في ترملك وفي يتم ولدك علميني..
أنا باروح أشوف أمي ..

خرجت شوق من المكتب متجاهلة التفكير في اللي صاير خارج جدران القصر..
بينما رشا وقفت عند الشباك تناظر على الحديقة الجليدية..
مافيه أثر لأي مخلووووق في الحديقة..
تخيلت لو مثلاً كانت هديل تحت الثلج وما احد يدري عنها..
يمكن هي ماهربت مثل مايتوقعون..
يمكن طاحت بحفرة أو صار لها شيء..
بتتجمد من البرد ..
ماقدرت توقف بمكانها وهي تسمع صوووت الريح ..
ناظرت بالمدفئة وشافت النار وحست بالدفاء حواليها..
طيب وهي تتجمد..تمــــوت..

لبست البالطو ولفت حجابها عليها وخرجت من القصر..

كانت تمشي بتردد وعقلها ينبها ترجع..
راحت للملحق كان الباب مردوود بعد خروج غازي منه..
المكان كان بارد فسرت هالشيء من ان الباب كان مفتوح فاكيد المكان بيبرد..
دخلت لغرفة النوم جليت على سرير هديل ولاحظت بقايا شعرها مرمي على الفراش..
لفته بين يدينها ورتبته ربطت الجزء العلوي منه بمنديل..
وجدلت الباقي وفي نهايته ربطت الجديلة..
وقفت وحطت الجديلة على السرير وهي تمسح دمعتها..
وخرجت من الغرفة..
قفلت الملحق ومشت راجعة القصر..
الله يسامحك ياغازي ليش قصيت شعرها..
وش اللي هي سوته عشان يكون هذا عقابها..
صعبة علي بعد هالزمن اكتشف انك قـــاسي يا أخوي..
قلبي يوجعني عليها ماعدت اتحمل ظلمها..
لو أنا منها ما اتحمــــل..
ليــــش قصيت شعرها ليـــش؟؟
وماتبيها تهرب بعد سواتك هذي؟؟

تمشي من غير ماتنتبهـ لـ الطريق..
القصر قدامها وهذا المهم..
لكن الطريق مو نفس الطريق اللي مشت عليه..
في لحظة زحلقت رجلها على الجليد بشكل قوي..
وبلمح البصر كانت طايحة على الأرض وهي تصرخ من الألم..
ألم فظيــــــــع برجلها مو قادرة تحركها ..
بكت من شدة الوجع اللي تحس فيه..
حاولت توقف عدة مرات ..
وقفت وهي تترنح مشت خطوتين وطاحت ع الأرض مرة ثانية..
وأدركت أن رجلها مو بحالة طبيعية..تحس فيها مكسورة..
رفعت راسها وناظرت حوالينها تشوف اذا فيه أحد ممكن يساعدها..
بس المكان كان هادي جداً..
لأن كل الرجال في المزرعة يدورون على هديل..
الملحق كان أقرب لها من القصر ومع ذلك ماقدرت توصل للملحق..
ظلت بمكانها تتألم لحتى غفت ع الأرض..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


غادة\أقتنعت..بس بشرط..
علي\وش شرطك؟؟
غادة\دراستي ماتكون اجبارية..يعني ماتربطني بالسنوات..
خلني ابداء في معهد خاص لكم شهر ان شفت اني قادرة اكمل نحول اوراقي ع الجامعة..
علي\بتضيعي الوقت..
غادة\لا ياحلوو ما بيضيع وقتي لاني عرفت النظام عندهم..
ولو ادرس معهم لمدة شهر ماراح يروح تعبي اومجهودي..
بيعطوني شهادة او سجل يشهد بدراستي معهم..ومعه كشف بقدرتي وتقديري..
علي\براحتك أنتي واعية وفاهمة وتعرفي مصلحتك..
غادة\تممنا على خير..وترى ماقلت لامي شيء أنت قول لها وقول لعسوولة..
علي\تبينهم يطبون في بطني لا انتي قولي لهم..
عبدالله يلعب بالقيم بوي\خلك ذيب لاتخاف من الحريم..
علي\ذيب غصباً عن أمك..
حنان\وش فيها أمه؟؟
علي بحب\ياويل حالي لبى أمه ولبى طوايفها..
عبدالله\كم مرة قلتلك لاتغزل في امي؟؟
علي بغضب\عبيد تراك نغصت بعمري كل ماقلت لها كلمة نطيت مثل القطوو..
عبدالله\لو أبووك يتغزل في أمك بتسكت له؟؟
علي بصدمة\عنبو غيرك استح على وجهك زوجته انا وش دخلني بينهم..؟؟
غادة\لا اله الا الله دايم هواش ذا الاثنين..
عبدالله\وغدة قولي لاخووك لا يتغزل في أمي وش يحسب ماوراها رجاجيل؟؟
حنان\هههههههههههههههههه
عبدالله\ايه أضحكي عاجبك ان ولد الناس يقولك لبى ومدري وشهو..
بس مايكون ذا الشنب على عبدالله ان ماعلمت ابووك يومه وخليته يشوف شغله معك..
علي\زوجتي يالثووور زوجتي..
عبدالله يستعد لـ الهرب\ماباقي الا ترقمها ماكني مالين عينك..

علي يقووم من مكانه ويركض ورى عبدالله اللي حط رجله شارد من الصالة وأبوهـ وراهـ..
حنان وغادة يضحكون على علي وتوعده في عبدالله اللي دخل غرفة عسولة وقفل الباب وراهـ..
علي طلع يبدل ملابسه لان صاحبه بيمر عليه وحلف ماياخذ عبدالله معه..
غادة\الله يعينك من شاف هذؤلاء قال طباين مو أب وولدهـ ..
حنان تبتسم\احمدي ربك ماتشوفين هوشتهم بجناحي..
ياويل عبيد يدخل غرفة نومي وياويل علي يدخل غرفة عبيد..
غادة\فديته عبوودي والله باشتاقله..
حنان\الحمدلله ربي مارزقني الا بعبوود وماني ابي غيرهـ..
غادة\دوووم علي يقووول لو جاء عبود بنت كان احسن..
حنان\ههههههههه لما يوصل حده من عبود يقول لو جبتي بنت مالت عليك..
غادة\هههههههههههههه جنن أبوهـ..
حنان\غدوو متى بتسافرين؟؟
غادة\ماعندي خبر علاوي وهادي هم المسئولين عن الموضوع..
انا ماعلي الا أجهز شنطتي وأشل عقلي معي..أخاف أنساهـ..
حنان\هههههههههههههههههه فديت عبووودي دووم يذكرك بعقلك لاتنسينه..
غادة تذكرت شيء\تدرين ان الخايس حاط نغمة جوالي همتارو..
وأنا في اجتماع مع المدرسات الا واسمع صوت جوال هل تعرفون من هو همتارو
وانا اناظر في المعلمات من الهبلاء اللي حاطة هذي النغمة..
وشوي الا وكل المعلمات يناظرون فيني اتاري هذي نغمة جوالي..
حنان\ههههههههههههههههههههههههههههه يووومه فشلة..
غادة\فشلة وبس..أقووولك طاح برستيجي وانا اللي يعنني ثقيلة..
قمت أتبسم وانا اقفل الجوال واتوعد في عبيد الوغد..
عبدالله\ماوغد غيرك يالوغدة..
قال كلمته وخرج من البيت يركض وغادة وراهـ..
طاح عبدالله على الدرج وغادة جلست على الأرض ميتة من الضحك على شكله..
عبدالله\آآآآي هذي عين أبوووي مايذكر الله..
غادة\آآآهـ بطني ههههههههههههههه ياليتني مصورتك بلوتوث كان فضحتك..
عبدالله\قايلك أنك وغدة بس ماانتي مستوعبة..
غادة\ههههههههههههه ياربي مو قادرة شكلك فلة..
عبدالله\المهم ماشافني حميد الدوب كان الحين برك فوقي..
غادة\قووم أساعدك عطني يدك..
عبدالله\معصي حرمه تقومني افا يالعلم..
غادة بغرور\يجيلك ياهندي المزرعة ان غدوو تساعدك..
في لحظات وقف عبدالله بسرعة وسحب غادة من يدها ودخلها البيت وسكر الباب الداخلي..
عبدالله\لاتخرجين فيه رجال في الحديقة..
حسبي الله عليك وعلى وجهك شافك وشبع من كشتك..
بس دواك عندي لما يروح ان شفتك لابسة بجامة قطعت العقال على ظهرك..
باروح أقلطه جهزي القهوة..

خرج وغادة واقفة بمكانها مصدومة..رجال وشافني..
ناظرت بنفسها بجامة وخزياه شافني لابسة بجامة..
حنان\ياويلك ياغدووو ماشافك الا وانتي لابسة بجامة..
غادة\وش رايك أطلع أكشخ واتلبس وانزل يشوفني وانا كاشخة ؟؟
حنان\هههههههههههههه ليش لا؟؟
غادة\هههههههههههه تخيلي بالله ادخل واقول ترى انا اللي شفتها قبل شوي بالبجامة..
حنان\ايه قولي لايغرك المنظر قبل شوي هذي حقيقتي..
علي\يعني نقول البنت موافقة وهذي الشوفة الشرعية؟؟

تجمدت غادة بمكانها حنان شهقت بصدمة..
وش يقصد علي من كلامه..
هل يمزح معهم ويكمل هبالهم ..
ولا هو صادق بكلامه..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

خرج من غرفته وبيدهـ ظرف اسود مايندرى وش فيه..
مر الوقت وهي الى الآن مالها أثر..
ومع مرور الوقت كانت تزيد عصبيته وغضبه..
ويتوعد بهديل أكثر وأكثر..

قرر يوسع نطاق البحث لخارج المزرعة لانها وبكل تاكيد هديل مو في المزرعة..
راجح هو اللي قرر يروح معه لانه مايضمن غازي وش ممكن يسوي فيها اذا مسكها..
بينما طالب يظل في القصر ويكمل البحث مع العمال..

كان بينزل الدرج لما سمع امه تناديه..التفت عليها بجمود..
ام غازي\وين رايح بهذا الوقت؟؟
غازي\أرجعها..
ام غازي\وينها فيه؟؟
غازي\بألقاها..
أم غازي\وسفرك مو على أساس اليوم مسافر؟؟
غازي باستغراب\أسافر وأنا مدري وينها فيه؟؟
أروح لشغل وهي الله أعلم بحالها؟؟
ام غازي\يعني يهمك حالها؟؟
غازي بشك\قولي اللي عندك يومه..
أم غازي ببرود\هديـــل عندي..والحين تقدر تسافر وتشوف شغلك..
غازي مارد عليها واقف مو مستوعب كلام امه..
يدور عليها من الفجر قلب المزرعة والدنيا عليها..
ماترك مكان الا ودورها فيه..
ماتجاهل اي توقع الا وخلاه ممكن..
كان خايف عليها وأكثر شيء خايف عليها من نفسها..
وأمه تراقب الوضع وتشوف كل اللي قاعد يصير..
وماتكلمت ولا رحمت حاله ..

أم غازي بصوت مخنوق\هديل عندي بغرفتي..
مدري أنت وش مسوي فيها..لحتى هربت منك..
وماقصدت الا امك..هربت منك ولجئت لأمك..
ماني مصدقة ان انت ممكن تسوي فيها كل هذا..
مو انت صح ياغازي مو أنت؟؟

غازي\عندك؟؟
ام غازي مشت وجلست بالصالة الفوقية وغازي جلس عندها..
ام غازي\صحيت ولقيتها بغرفتي..
كانت جالسة على الكنبة وكأنها مو واعية..
قربت منها ناديتها بس ماردت علي..
انصدمت من شكلها ومن شعرها المبهذل..

صحت من النوم وقبل لا تقوم من سريرها قرأت المعوذات وقرئت أذكار الصباح..
وقفت ببطء توها بتتوجه لدورة المياهـ الا وتلمح مثل الطيف جالس ع الكنبة..
فتحت انوار الغرفة بشكل سريع وانصدمت من الموجودة معها بالغرفة ..
قربت منها بهدؤ وعرفتها مع ان هديل مارفعت راسها..
بس هذي مو رشا وأكيد مو شوق..
نادتها باسمها..
حاولت تناديها من قبل باسم رسل لكن ماقدرت..
لانها تظلم رسل وتظلم هديل بنفس الوقت..
ففظلت انها ماتناديها أبداً..
لكن اليوم وبهذي اللحظة لازم تناديها..
ام غازي\هديـــل..
هديل ماردت ولا ادت اي حركة تدل انها واعية او سمعت ام غازي..
جلست جنبها ام غازي وحطت يدها على ظهر هديل..
لكن شالتها بسرعة لما سمعت شهقة هديل بألم..
أم غازي بخوف\وش فيك فيه شيء يعورك..؟؟
مدت يدينها ورفعت راس هديل لها..
تلمست وجها ومررت يدينها على شعرها..
مصدووومة من شكلها من شعرها..
والصدمة الأكبر ان هديل هنا بغرفتها..
وقفت وسحبت هديل توقف..
فسخت عنها البالطو بحذر عشان ماتعورها..
بس مابان معها شيء لان هديل كانت لابسة كنزتها الصوفية..
رفعت الكنزة بهدؤ..بس يدين هديل اللي ضمت بها نفسها ماساعدتها..
أم غازي\لاتخافين ولاتخجلين مني..أبي اتطمن عليك..
صدت عنها هديل ورجعت تجلس على الكنبة بصمت..
رفعت الكنزة عن ظهرها وشهقت لما شافت شكله..
أرتجفت بخوووف ومن دون شعور لمت يدينها حوالين هديل من ورى وضمتها بقوووة..
مع انها حست انها عورت هديل لما ضمتها على ظهرها..
لكن ماقدرت تتركها...ماقدرت تتركها..
أم غازي بغصة\اذا هذي سوات ولدي عسى ربي مايسامحني..
لا رد صمــــــت وكأنها انسلبت منها كل ارادة وقدرة على الكلام..
ليش ياغازي ليــــش؟؟
متخبية عندي..تبيني احميها منك..
ياربي عفووك..يارب سامحنا سامحنا..
أم غازي\قومي معي ..
وقفت ومدت يدها لهديل..
بس يدها ظلت معلقة بالهواء لان هديل مامدت يدها لها..
ام غازي\هديل ساعديني عشان أساعدك..
قومي معي يـــومه..
رفعت راسها بالم وبعيون دامعة تعلقت عيونها بعيون ام غازي..
أم غازي\تكفين..
هزت راسها نافيه هالشيء..
لان ثنتينهم يدرون باستحالة هذا الشيء ومدى صعوبته..
أمــــه ومستحيل تصير امـــها..
بصـــفه وصعبه تنصـــفها..

بعد وقت قربت منها ام غازي ووقفت وراها..
مشطت شعرها وقصته لحتى ساوته مع بعض بقصة مرتبة ..
لان شعرها كان مبهذل جزء اطول من جزء..
قصت لها غرة كثيفة على حد عيونها..
طلع لها شكل ثاني جداً..

لن نراها الآن بل لاحقاً في عيون احدهم..





؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


سكتت تمسح دمعتها وعيون غازي مركزة عليها..
غازي ترك أمه وتوجه لغرفتها ..
لكن أمه وقفت بوجهه..
أم غازي\وعزة الله وجلاله ماتقرب منها ولا تشوفها..
غازي بغضب\استغفري ربك يومه ولا تحلفين..
واتمنى منك ماتدخلين بيني وبينها..
أم غازي\أنت لو تراعي ربي فيها ماتدخلت..
لو هي ماجاتني ولا تعشمت فيني ماتدخلت..
ليه ضربتها ليه قصيت شعرها ليـــه تعذبها؟؟
غازي بعناد\ملك خاص لي وانا اسوي فيها اللي ابيه..
أم غازي\مابتشوفها والحين رووح لشغلك سافر ابعد من هذا المكان..
غازي\باسافر وهي معي..
أم غازي\والله ماتاخذها ياغازي الا على جثتي..
غازي\استغفر الله العظيم..يومه يكفي راجح..
خلوني احل اموري بنفسي لا تدخلون بحياتي..
أم غازي\اللي فيها يكفيها..
تكفى يومه أنت سافر الحين ولماترجع يصير خير..
غازي\يومه انا باغيب اكثر من عشر ايام لازم أشوفها..
ام غازي\مابتشوفها..هي بخير..
وأوعدك أخليها تحت عيوني ومايصير فيها شيء..
غازي\اسافر قبل لا اشوفها مستحيل..

ترك أمه وتوجه لـ الباب فتحه..
لكن الباب كان مقفووول..
أم غازي\كنت أدري انك ماراح ترضى..
أخذت احتياطي وقفلت الباب عليها...

صد عن امه ومشى يبي ينزل..
غازي\قولي لها يومـــه..
كل شيء بحسابـــــه..


دخل المكتب أخذ جهازهـ ومفكرته الالكترونية..
متجاهل الجميع ومتجاهل سؤال راجح له..
راجح\ويـــن بتروح..؟؟
خرج من المكتب ورجع يناظر فيهم..
غازي\البنت عند أمي..
خرج من القصر ركب سيارته وتوجه للمطار..


طالب\أخوك أستخف؟؟
شوق\يقول انها عند أمي..
راجح\وأمك ليه ماقالت انها عندها وحن من فجر قالبين الدنيا..
خايفين لايكون صار في البنت شيء..
شوق خافت من هجومهم عليها وارتبكت..
ماهي عارفة كيف تقول لهم ان رشا مو موجودة بالقصر..
الخادمة قالت لها ان رشا خرجت قبل ساعتين والى الحين مارجعت..
شوق\عــ عمي رشــ ـا..
راجح\وش فيها رشا؟؟
شوق\وينــ ـها؟؟
راجح\ما ادري من خرجت الى الحين ماشفتها..
شوق\يعني هي ماكانت معكم؟؟
راجح ركز عيونه عليها ينتظرها تتكلم..
لكن طالب لفها عليه بقوة..
طالب\كيف تكون معنا؟؟وينها فيه؟؟
شوق ترتجف\مدري والله مدري..
راجح\كيف ماتدرين؟؟هي في القصر؟؟
شوق تهز راسها\لا مو فيه خرجت قبل ساعتين..
طالب\ولا رجعت؟؟
شوق\لا مارجعت ..
راجح يهز شوق\وليش ماتكلمتي من قبل ياغبية..
ليه ماكلمتيني..؟؟
شوق تبكي\مدري خفت تهاوشها..
ظنيتها بترجع بس مارجعت ..
دفها راجح على طالب وخرج من المكتب..
وخرج طالب وراهــ..
راجح\هذولاء يبيلهم ضرب يعلمهم السنع..
طالب\بادورها حوالين القصر ..
راجح\وانا باشوف الاسطبلات والملحق..
مابتبعد من هنا..

دور عليها راجح بالاسطبلات بس ماكانت موجودة..
وهو كان يستبعد وجودها هناك..
توجه للملحق وهو يتوعد فيها ومصمم يخليها تحسب حساب لكل شيء هي تسويه..
ماكانت في الملحق والباب كان مقفووول..
رجع للقصر وهو يتلفت بالمكان..
شافها مثل الخيال طايحة على الثلج..
عرف من تكون قبل لا يوصل لها..
جلس جنبها ورفعها بخوف..
راجح يمسح وجها\رشـــا..رشـــا
فتحت عيونها و ماردت عليه الا بأنيين متعب..
شالها من على الأرض بسرعة ودخلها القصر..
قال لشووق تنادي طالب وتقوله انه لقاها..
دخلها المكتب وجلسها على كنبة عند النار..
فسخ البالطو عنها وضمها يدفيها..
حتى قفازاتها كانت ثلللللج..
رفع أرجولها على الكنبة وهي صرخت بالم..
رشا\آآآآآآآآهــ ارجولي
راجح سدحها وجلس عند رجلها رفع البنطلون وانصدم من شكل العظم..
كيف كان مورم وينزف تحت الجلد..
طالب\ويـــن لقيتها؟؟وش صار فيها؟؟
راجح\أعتقد رجلها مكسورة..
بأوديها المستشفى..شوق هاتي معطفك..
فسخت معطفها بسرعة وعطته عمها..
وهو لف رشا فيه وشالها وطلب من حراس المزرعة يقربوا سيارته..
حاول طالب يروح معهم لكن راجح ماعطاه فرصة..
ومارضى ياخذه معهم..
مشى بالسيارة وطالب وشوق واقفين عند الباب..

طالب\حريم ناقصات عقل..
وش يخرجهم بالثلوووج..ناسين انهم بنات السعودية..
ولا عمرهم شافوا الثلج وعاشوا فيه..
شوق\باروح أعلم أمي برشا..
طالب يلتفت عليهاوبعصبية\وش موقفك قدام العمال بذا الشكل ياللي ماتستحين؟؟
شوق بقهر\أنا ما أستحي ؟؟
طالب يسحبها من يدها ويدخلها القصر ويقفل الباب..
طالب\ايه ماتستحين خارجة بلبسك هذا وشعرك..
شوق\معطفي عطيته عمي وشعري ما انتبهت عليه..
طالب\لانك حمارة واحد ينسى من حجابه ..؟؟
شوق\انت الحمار يا قليل الادب ياللي ماتستحي..
أدري عينك على الخايسة اللي تحبها عساك الجلطة معها قوول امين..
طالب يمسك فمها بقووة\لاتعلين صوتك علي ياشوق..
صح أنا ساكت لاكثر كلامك..بس ذا مايعني ماني قادر اربيك..
شوق دفته عنها\رووح رب حالك اول انت والصايعة اللي تحبها..
طالب ضربها كف على وجها خلاها تدرك ان اللي قدامها مو مثل ماتتوقعه..
ماهو طالب اللي كان يغطي على شطانتها واغلاطها..
ولا هوطالب اللي طووول عمره مطول باله عليها وعلى دلعها..
هذا طالب اللي ماتتمنى بحياتها تشوفه وتعرفه..
طالب\من اليوم يا شوق الى وقت رجوعنا لـ السعودية قرري..
زواج باحترام وتكبرين عقلك..
أو اخوك ماهو بعاجزن عنك..وحتى لو صرتي مطلقـــة..

خرج من المكتب وتركها واقفة بمكانها ..
عيونها معلقة فيه ودموعها متجمدة من الصدمة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


صحت وراجح جالس عندها..
في البداية حاولت تستوعب هي وين لحتى تذكرت اللي صار معها..
راجح\الحمدلله على سلامتك..
رشا\الله يسلمك..لقيتوها؟؟
راجح يبتسم\ايه لقيناها..كانت عند أم غازي..
الله يصلحها ماخلينا مكان الا ودورنا فيه عليها..
رشا\مالقيتها بالملحق..
راجح\ليه طلعتي من القصر..؟؟
رشا\كنت خايفة عليها..تخيلت انها يمكن مدفونة تحت الثلج..
راجح\وخيالك ماصاب الا عظامك..
لما لقيتك كان الثلج مغطيك..
والحين لازم تنامين بالمستشفى لان حرارتك مرتفعة..
رشا\غــازي وينه؟؟
راجح\ســافر..
رشا تبكي\قهرنــ ي..
راجح بعصبية\ليه هو وش قالك..سوا لك شيء..ليه ماقلتي لي؟؟
رشا\قص شعرها..
راجح\قص شعرها؟؟
رشا\شعرها طويـــل ولما رحت الملحق شفت شعرها مرمي هناك..
راجح بغيض\حسبي الله ونعم الوكيل..
هذا ماهو بصاحي..أنا قلت له رووح شوف البنت بتموت..
وهو كمل عليها وقص شعرها..
رشا\راجح ابي اشوفها..
راجح\ان شاء الله اذا رجعنا المزرعة تشوفينها..
وأنا لازم اشوفها وأتفاهم معها قبل يرجع غازي المزرعة..
رشا\طيب ابي اكلمها اتصل فيها..
راجح\مايصير انتي بالملاحظة الحين نامي وبكره يصير خير..
رشا\بس أنا لازم .....
راجح\انتي ماتكرهينها؟؟
رشا\أكرها؟؟
راجح\مو هي توئم هادي اللي قتل زوجك ويتم ولدك..؟؟
رشا غمضت عيونها وماردت على راجح..
نامت وعيون راجح عليها ...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


بعد غياب 12 يوم رجع لـ المزرعة..
ومن رجوعه للمزرعة مر اسبووع كامل مالها أي أثر..
ماشافها طوول هالمدة..
لانها مازالت تعتكف بغرفة أمه رافضة تنزل او تشوف احد..
حاولت أمه فيها تطلع بايام ماكان غازي غايب عن المكان لكن هي مارضت..
طلبت منها تنام جنبها على السرير وترتاح من الكنبة..لكن مارضت..
صد وبرود وقلة حيلة هذه كانت تصرفاتها..
طلب راجح مقابلتها رفضت مقابلته والاستماع له..
فهي جربت الكلام معه من قبل ولكن لم يفدها بشيء..
لطالما ترقبت دخوله عليها ومعاقبتها كما تستحق..
تعلم بانه عاد..
وتستغرب عدم قدومه الى هنا..
لربما هي فعلاً لم تعد تعني له شيئاً..
وقد قرر الرجوع الى الوطن وتركها هنا سجينة..

فها هو اليوم يوم الرحيل..
العائلة جميعها سترحل..
سيعودون الى الوطن..وهي تظل هنا وحيدة..
سيرحل معهم ويتركها..
هذا هو عقابه لها..




مـالـي حـل غـيـر انـي أقـفـل قـلـبـي وبـابـي
وشـوف اش يـقـدر يـسـوي اذا طـولـت فـي غـيـابـي
مـالـك حـل بتـلـقـى نـاس يـسـلـونك
مـالـك حـل ولـكـن مـا يـحـبـونـك
ويوم تضيق بالدنيا صدقني يملونك مــالـك حــل


مدري ليه في قربه أحس البعد في قلبه
وإذا حبه على كيفه شكرا ما نبي حبه
لا مـالـك حـل بتـلـقـى نـاس يـسـلـونك
مـالـك حـل ولـكـن مـا يـحـبـونـك
ويوم تضيق بالدنيا صدقني يملونك مــالـك حــل
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

وهو بدورهـ لم يقترب من تلك الغرفة الملاصقة لغرفته..
ولم ينظر اليها حتى..
استمر بادارة مزرعته وممتلكاته كما يفعل دوماً..
وكأنها لم توجد بحياته أبداً ..


أضطرت تطلع من الغرفة بعد دخول شوق..
لان شوق مازالت تدق بالحكي وتبين انزعاجها من وجود هديل بغرفة امها..
ولاحظت غيرة شوق على امها..لان ام غازي تهتم بهديل وتداريها..
وهذا الشيء ماتبيه شوق ولاتقبل فيه...

خرجت من القصر وهي تدري الجمييع مشغولين بلم أغراضهم..
وما احد راح يلاحظ غيابها او يدور عليها بالوقت الضايع ..

نست الملحق تماماً ولا بنيتها ترجع له مرة ثانية أبداً..
توجهت للاسطبلات ووقفت عند حضيرة عسولة..

وبعد دقايق كان فيه شخص ثاني معها ..
ماكانت الا شوق..

شوق\أعتقد بينا كلام..
هديل طنشتها وماردت عليها..
شوق\أنا عرفت كل شيء..
وادري انه انتي اللي يتكلم عنها طالب..
ناظرت فيها هديل تنتظرها تتكلم ..
وتكمل كلامها..
شوق\ايــه انتي لاتنكري..
هديل ببرود\وش انكر؟؟
شوق\أنتي اللي شافك طالب بروما..وأنتي اللي اعجب فيك وحبك..

هديل تدري انه طالب اللي شافها..
لانها لما شافته تذكرته وتذكرت وين شافته..

هديل\أتهمتيني بأشياء كثير..أبشع من هذا الاتهام..
فماراح يأثر فيني كلامك..
شوق قربت منها\يمكن متعودة على الحقارة..
وتبين تبدلين حضن غازي بحضن اخوهـ..

الرد كف آخر تتلقاهـ شوق ولكن هذه المرة ليس من طالب..
بل من هديل..
هديل\وعدتك أردلك الدين..وهذاني رديته..
الجحيم اللي عشته مع اخووك ومعكم..
الوحدة اللي تجرعت علقمها لحالي ومحدن درى فيني..
الكلاب اللي تنتظر الفرصة عشان تنهشني..
كل هذا اتحمله بس أنتي و لسانك..
والكفر اللي تنطقين فيه كل ماحلا لك الوضع مالكم عندي احتمال..

شوق بصراخ\كل اللي فيك حصاد افعالك..
حاولتي تغري طالب يهربك ويرجعك السعودية..

هديل ولأن النقاش مع أشخاص سطحيون مصدقين بآرائهم وتوقعاتهم هو مضيعة للوقت والجهد..
فقررت ان تلعب لعبة شوق..
هديل\ان كان أعجب فيني وحبني فلانه أدرك أن الجارية أحسن من الملكة..
وانا عندي امل فيه..
شوق\تعترفين؟؟
هديل\بحقارة تفكيرك نعم اعترف..
قربت شوق من هديل ناوية تضربها لما حسوا بشخص ثالث معهم..
غازي بوعيد\قلتي عندك امل فيـــه؟؟
أختنقت بالهواء لانها ابدا مو ناقصة قسوته او عقابه..
فكرت تهرب لكن مافيه مكان للهرب..
وقفت بمكانها تخبي خوفها منه بجمودها..
شوق تبكي\ايـــه هي في بالها ان طالب بيخلصها منك ويتزوجها..
وهي تخطط معه على هذا الشيء..

لمحت بطرف عينها علبة خشبية خاصة بتنظيف حوافر الخيول..
شالتها وخبت يدها ورى ظهرها..

غازي\أشوووف الخدم مصدقين حالهم بزيادة..
وناسين وش يكونون..يمكن الغلط مني لاني تساهلت في عقابهم..
هديل\الخدم قرروا يعاملونك بنفس طريقة تعاملك..
وكانك غير موجود..يا حـــثالة..
غازي\تدرين كيف كانوا يعاقبون العبيد لما يعصون الأوامر..
كان يتكلم وهو يمد يده وياخذ السوط من على سياج الحضيرة..
حست الدم نشف بعروقها وارجولها مو قادرة تشيلها..

شوق برعب\لا غازي تكفى ..
ماكملت كلامها لان غازي ضربها على وجها بيدهـ..
خلاها تتراجع من مكانها كم خطوة..

الخوف سيطر عليها وتاكدت من العقاب لما ضرب شوق..
رمت اللي بيدها عليه بكل قوتها..
ضربته بجبينه وجرحته..

قرب منها أكثر وهي صرخت برعب..

هديل\لا تكفــــى لا..مو بالسووط تكفى لا..
غازي\تأخرتي كثير..
رفع السوط وضرب فيه الأرض..
وهي لمت نفسها بيدينها وعطته ظهرها..

رفعه مرة ثانية..وهالمرة نزل السوط على ظهرها بقوووة..
ورفعه مرة ثالثة وضرب ظهرها..
كانت تصرخ بصوووت جريح مؤلم..

شوق مسكت يده وهي تترجاه..
شوق\تكفى ياغازي تكفى خلاااص يااخوي تكفى..
غازي رماها بعيد عنه وضربها على جنبها بنفس قوة ضربه لهديل..

خرجت شوق تركض من الاسطبلات..
وهي تصرخ وتنادي على أمها..

كانت أمها وراجح واقفين ينتظرونها عند السيارة ..
لما وصلت لهم وهي تبكي..
شوق بنحيب\يووومه بيذبحها..
قتل هديل يوومه غازي ذبح هديل بالاسطبلات يووومه..

راجح راح يركض وأم غازي تركض وراهـ..

وصل الاسطبلات وغازي كالمجرم رافع سوطه وعيونه على المرمية تزحف على بطنها..

لما شافت أم غازي صرخت بيأس وألم..
صرخت وهي تمد يدينها لها..

هديل بألم\يـــــــــــــــومــــــــــــــــــــــه..



الى الملتقى يوم الاثنين باذن الله تعالى..

كونوا بالقرب من هنا ..

كونوا بخير’’

صدووود’’


فرحة تمت
09-11-2011, 04:20 PM
تسلم ايدك يا قمري
مجهووووووووووووووووووووود راااااااااااااااااااااااااائع
وطرح جميل
http://www.samysoft.net/fmm/fimnew/shokr/1/868686.gif

Asi2
09-11-2011, 04:35 PM
قصه جميله
مشكوووورة عزيزتي على القصة والمجهود الرائع
الله يعطيكِ العافية
وفي انتظارك عزيزتي
تحياتي،،

روح روحي
09-12-2011, 01:26 AM
يسلموو يالغلا على مجهود الرائع
والروايه كثير حلوه

دانه السعودية
09-13-2011, 03:14 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..


يسعد صباحكم \\مسائكم
بكـــــــــل محبة ورضا من رب العالمين ..





البارت الرابع والثلاثون...



أيا رفيقةَ دربي!.. لو لديّ سوى
عمري.. لقلتُ: فدى عينيكِ أعماري


أحببتني.. وشبابي في فتوّتهِ
وما تغيّرتِ.. والأوجاعُ سُمّاري


منحتني من كنوز الحُبّ.. أَنفَسها
وكنتُ لولا نداكِ الجائعَ العاري


ماذا أقولُ؟ وددتُ البحرَ قافيتي
والغيم محبرتي.. والأفقَ أشعاري


إنْ ساءلوكِ فقولي: كان يعشقني
بكلِّ ما فيهِ من عُنفٍ.. وإصرار


وكان يأوي إلى قلبي.. ويسكنه
وكان يحمل في أضلاعهِ داري


وإنْ مضيتُ.. فقولي: لم يكنْ بَطَلاً
لكنه لم يقبّل جبهةَ العارِ


المرحوم باذن الله تعالى..غازي القصيبي’’



هديل\لا تكفــــى لا..مو بالسووط تكفى لا..
غازي\تأخرتي كثير..
رفع السوط وضرب فيه الأرض..
وهي لمت نفسها بيدينها وعطته ظهرها..

رفعه مرة ثانية..وهالمرة نزل السوط على ظهرها بقوووة..
ورفعه مرة ثالثة وضرب ظهرها..
كانت تصرخ بصوووت جريح مؤلم..

شوق مسكت يده وهي تترجاه..
شوق\تكفى ياغازي تكفى خلاااص يااخوي تكفى..
غازي رماها بعيد عنه وضربها على جنبها بنفس قوة ضربه لهديل..

خرجت شوق تركض من الاسطبلات..
وهي تصرخ وتنادي على أمها..


إمرأة من زجاج

عيناك.. كلهما تحدي

ولقد قبلت أنا التحدي!!

يا أجبن الجبناء.. إقتربي

فبرقك دون رعد


هاتي سلاحك.. واضربي سترين كيف يكون ردي..

إن كان حقدك قطرةً ,, فالحقد كالطوفان عندي

أنا لست أغفر كالمسيح

ولن أدير إليك خدي

السوط.. أصبح في يدي ,, فتمزقي بسياط حقدي


نزرا قبانـــــــــي ...


هديل من شدة الألم ماتحملت تظل واقفة طاحت على الأرض وهي تأن وتتألم..
وصارت تزحف تحاول تبعد عنه..
حست بالضربة الأخيرة..ومن بعدها صوته المـــرعب..

غازي بغضب\متأملـــهـ فيــه؟؟تخططين تهربين معه ؟؟
تبين تهربيــن منــــــي؟؟
هديل بصوت مقطوع من البكاء\لا والله لا..
كذب كذب ماصار والله..
والله..
غازي بصوت قوي وهو يضرب بالسوط\وشهو الكذب؟؟أنتي قلتي متأملة فيـــه؟؟
هديل بألم\يومــــــــــــــــــــــــــه..
أم غازي\غـــــــــــــــــــــازي..

في لحظات كانت ام غازي تضم هديل..
وراجح يضرب غازي بكل قوته على وجهه..
وهو يــسبه..
راجح\وش اللي تسويــه يا المجنون؟؟
لم ينطفى غضبه بعد..
فمازال غاضباً..وغاضباً بشدة..
وكان أن تواجد راجح في المكان..
فأهلاً بمن يفرغ غضـــبه فيه..
فتلك المرمية على القش لن تتحمل أكثر من ماأذاقها..
غازي رد الضربة لراجح..
ولكن كان راجح كحاله تماماً..
غاضب لدرجة النسيان بأن هذا الجلموود يمت له بصلة..
تبادلا الضربات القويـــة الغاضبة..

وأم غازي تكاد تحمل هديل وتهرب بها من الاسطبلات..
فهي لاتضمن تصرف أي من هذين العملاقين..
لم تستطع الوقوف..لم تستطع الهرب..
خائفة هي حتى حدوود اليأس..
فليقتلها ان هو أراد..
لكن لايعذبها هكذا..
لايسلخ جلدها بهذهـ الوحشية..
لا يقتلها ألماً..فليقتلها رحمةً بحالها..

رجفــة عظيمة أصابت جسدهــا..
فلاتزال تشعر بسوطه ينهال عليها ضرباً..
تكاد تتمزق أحشائها وكانه يركلها بلا رحمة..
رأسها يثور كما البراكين وكأنه يمزع شعرها بقسوة..

صرخت بـــــــــألم ورمت بنفسها على الأرض وهي تصرخ بخــــوف..
تصـــرخ وتضرب بقدميها الأرض..
هديل بصراخ هستيري\لا لا لاااااااااااااااااااااا..
أتركني لااااااااااااااا يومـــــــــــــه ابعد عني ابعد عني..
لاااااااااااااا..يوبااااااااااااااااااهـ..يوبااااا اااااااااا اهـ..
يوبااااه بعدهـ عني بعده عني..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


جالسة على درج القصر..
تبكي وترتجف خوفاً من قدومه اليها..
تعلم بأنه سيعاقبها لأنها كذبت عليه..
ولأنها تبلت هديل بغير حق..
لا تستطيع البقاء هنا فهو لن يرئف بحالها أبداً..
رفعت راسها وكان طالب يقف بالقرب منها..
عائداً من سيارتــه..
طالب بجمود\قررتي..
شوق\باروح معك..طالب تكفى طلعني من المزرعة الله يخليك..
طالب مصدوم من حالها\شوق وش فيك خايفة..وش هذا اللي بوجهك؟؟
شوق\تكفى خرجني من المزرعة..
غازي معصب وبيذبحني..
طالب\وينه فيه؟؟هو اللي ضربك؟؟
شوق تبكي\طالب الله يخليك طلعني من هنا لحتى يهداء الله يخليك تكفى تكفى..
طالب أدرك من طريقة بكائها وخوفها وارتجافها بهذا الشكل
ان الموضوع كبير ومايقدر يحله وغازي معصب..
وبا التأكيد مايقدر يحله وهو مايعرف وش المشكلة..
وليش غازي معصب وشوق خايفة لها الدرجة..
والمصيبة انه ضربهـــــا..وهو ماسواها من قبل..
فقرر يطلعها من المزرعة ويخليها تفهمه الموضوع كامل..
مسك يدها ودخلها السيارة..
وخرج من المزرعة بسرعة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

أم غازي شهقت بخوف وهي واقفة بجمود..
وترى هديل ترتجف وتصرخ طالبة العون..
وكــــأنها جُنــــــــــــــت..
جلست قريبة منها واحتضنتها بقووة..
أم غازي\هديـــل بسم الله عليك..
هديل أهدي خلاص غازي راح..
مابيضرك أهدي..

وكأن ذكر أسمه قد زادها جنوناً..

هديل ولازالت تصرخ بخوف\والله كذب والله كذب..
ابــــــــــعد عني ابعد..يوبااااااااااااهـ بيذبحني يوبـــــهـ..
ماصار والله ماصار لاتضربني تكفى خلاااص والله خلاااص..
سامحــني سامحني..

أم غازي\خلاص راح مابيلمسك اذكري الله..
لايصير فيك شيء من الخوف اهدي..

افترقا رغم أنهما لم يطفئا غضبهما بعد..
فلقد كان بكائها وصراخها أقـــوى من قوتهما الجسدية..
فصوت نحيبها المجروح أذاب قلبيهما..
فقررا بصمت أن تكون لها الأولوية..

وصل اليها أولاً..
أبعد اليدان التي تحتضنها رغماً عنها..
انحنى وحملها بين ذراعيه..
وماكان منها الا الصراخ وضربه لعله يرميها أرضاً ويبقى بعيداً..
لعله يقتلها بضربة واحدة دون تعذيب..
شدد ذراعيه حولها وتحمل ضرباتها الضعيفة المرتعبة..
فهو يعلم بأنها ستفقد وعيها قريباً..

كانت ام غازي تمشي وراهـ..
وتراقب غازي بعيونها..
تخاف لا يرجع ويكمل على هديل..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛


غازي بصوت غاضب\وينك؟؟
طالب\رايح المدينة..
غازي\رجعهــــــــــــــــا..
طالب\صل على النبي وتمالك أعصابك..
ماني مرجعها لحتى تهداء ونفهم الموضوع..
غازي بغضب\قلتلك رجعها المزرعة ياطالب..
طالب\ماني مرجعها..
غازي\أجل خذها ولا تردها أبد..
وقل لها مابقى لها اخ ولا ام ولا أهل..
أنت زوجها طق بها لآخر الدنيا..
ماعليـــــــها حسوفة..
وأنت ردي مثـــــلها..
مابقى لكم أخ..

قفل الخط بوجه طالب ودار بعيونه على المزرعة..
لازال غاضباً..
يشتعل غضباً..
فهو قبل دقائق فقط أحرق كل الجسووور..
فبات يعلم منذ رويته لأنهيارها..
بأن فتاته قُتلت..
وماقتلها الا بســــوطهـ..
أنهـــــــــار كل شيء..
بهت كل لون فلم يبق الا السواد فقط..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

طلعت أم غازي ورى راجح اللي دخل هديل بغرفة ام غازي..
سدحها على السرير وهي صرخت متألمة..
لان ظهرها مليء بالجروح بسبب السوط..
راجح بحنية\لا تخافي خلاص..
مابيقرب منك ولا بيلمسك مرة ثانية..
خلاص اهدي..

لم تتوقف عن الصراخ أو البكاء..
فــ هي لاترى الا هو..
وكأنه الآن يستعد لضربها من جديد..

هديل بصوت مبحوح باكي\والله كذب والله العظيم..
لاتضربني سامحني والله سامحني..
راجح\خلاص سامحتك اهدي..والله ما أضربك..
هديل\لاااااااااااااااااااااااااااااااا
أم غازي\غازي راح خلاص..
مابيجي والله خلاص اهدي يابنتي اهدي..

هديل لاتحتمل سماع اسمه..
لاتعلم ماذا يقال لها..
لاتفهم بانه لن يلمسها..
تفهم بأنها لم تمت بعد..
لم تــــــمت..
وهذا يعني بأنه سيعود لقتــــــــــلها..
هديل وقفت وهي مايلة بسبب الألم اللي تحس فيه..
مسكها راجح من يدينها..
وأول مارفعت راسها شافتـــه..
واقف على البـــــــــــــاب..
طاحت من طولها وهي تصرخ..
هديل بيأس\ما أبيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــك..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛


طالب بغضب\أنتي وش مسوية؟؟
شوق تبكي\.................
طالب\وش اللي صار تكلمي؟؟
لا رد..غير شهقاتها ببكاء قاهر..
تخلى عني..أخوي تخلى عني ماعاد يبيني..
وبيحرمني من أمي..آآآآهـ ياربي سامحني أنا وش سويت..
معقووولة يحرمني منه و من امي..
أنا مالي غيرهم..والله مالي غيرهم..
لا لا هو الحين معصب..بكرهـ يرووق ويسامحني..
بـــــــس متى بيجي بكرهـ..
وأنا وين أرووح لين يجي بكرهـ..وين أروح لحتى يرضى قلبه..؟؟
يومـــــــه وينك..؟؟

طالب بصراخ\شــــوق قسم بالله العظيم اذا ماقلتي وش صار..
لأرجع المزرعة الحين وأعرف بنفسي..
شوق بجرح\غازي عرف ان هديل هي اللي كنت انت توصفها بالمكتب..
عرف ان هديل هي الجرح...مثل ماسميتها..
وقف السيارة بشكل مفاجىء وكانت شوق راح تضرب بالشباك..
تجمدت يدينه على مقود السيارة..
نظراته مركزة على الشارع أمامه..
طالب بهدوء\ما أحد يعرف هالشيء غيري..
شوق تبتسم وهي تمسح دموعها..
وتناظر فيه بقهر..
شوق\لا وأنا صرت أعرف..
طالب\كيـــف عرفتي؟؟
شوق\من عيونك..ومن ردت فعلك لما شفتها..

نسى شوق ونسى غازي.
ونسى أنه واقف بطريق ثلجي..
وخذته الذكرى لـ اللحظة اللي شافها فيها..
وأدرك ان هديل غازي..هي الجرح اللي سلبت عقله..

أضطرت تنزل باحد الأيام وتترك غرفة أم غازي..
بطلب من رشا الي كانت تترجاء أم غازي تنادي هديل لها..
فلو لم تكن قدمها مكسورة لصعدت للبحث عن هديـــل.
أستغربت هديل في بادىء الأمر طلب رشا..
غريبة وش اللي تبيه مني؟؟
الله يعين شكلهم مابيجيبوها لبــــر,,
لكن لم تكن تخافها..
ولم تكن تخاف أي من سكان القصر بذاك اليوم..
لأنها تعلم بأن الجلمووود ليس موجوداً..
فلم يكن هناك داعٍ للخوف..

دخلت الغرفة اللي كانت رشا نايمة فيها..
وأنصدمت بوجود رجل غريب لم ترهـ من قبل..
أو ظنت بأنها لم تراهـ..
ولكن ذاكرتها نبهتها بأنه ليس غريباً..
وليس هذا هو اللقاء الأول..

ماصدمها هي نظراته لها..
فلقد وقف ذاك الغريب مصدووم من وجودها..
ليش يناظرني بها الشكل..
شكت بنفسها وبلبسها..
حتى شكت بحجابها ولثمتها..
مو ظاهر مني شيء..
هذا مايستحي على وجهه مبلط يناظرني..
هذا أكيد طالب أخو رشا..
راجح وأعرفه فهذا ماراح يكون الا طالب..
وجع اول مرة يشوف بنت متلثمة..
وش فيه هذا..؟؟!
نزلت راسها وركزت عيونها على رشا النايمة..
وطفلها نايم بجنبها..
ربما من قلة الاحترام.
ان تدخل دون سلام..
وتخرج دون كلام..
ولكنها خجلة جداً..
فهي تخجل كثيراً من آسرها..
رغم صراخها الدائم به..
ورغم قسوته الدائمة معها..
ورغم ضربها له وضربه لها..
فهي تخجل منه دوماً..
فكيف يكون موقفها من عمه وأخيــه..

هكذا كانت تربيتها..
لاترفع عينها بوجه رجـــل ..
وهي تعلم بأن هنا أشخاصاً..
لايعترفون بمثل هذه القيم..
قيم قد يفتقدها الكثيرون..
لو تعلم فقط كم يتمنى ذاك الجامد امامها تلك القيم...


صدت عنه بشكل هادى..
ومشت بتطلع من الغرفة..
سمعته يتكلم التفتت عليه..
انحرجت فهي كانت تتوهم..
فهو لم يقل لها شيئاً بل مازال يحدق بها..

خرجت وقفلت الباب..
طلعت لغرفة أم غازي غير مبالية بذاك الطالب..
ان كان قليل ذووق وقليل أحترام ..
ماراح بعيد مثل أخوووهـ الجلمود..
بط لعينه وعين أخوووه..

لاتلعم..
لا وربي لا تعلم ما اللذي أصاب ذاك الرجل منها..
انهار على كرسيه حالما أغلقت الباب وهو يهتف بقهر..
طالب ويده على قلبه\من بيــــن بنات حواء ماطلعتي الا انتــــــــي..
ومن بيــــن عيال آدم ماطلع الا أخــــــوي..
عرفتك والله عرفتك..
أنتـــــــــي الجــــــــــرح..
هذا كان ماهتف به طالب بصوت مختنق..
ماكنت أتوقع أبداً اني ممكن ألتقي فيها..
حتى لما أفكر فيها وأتذكرها..
أقنع نفسي بأنها كانت مجرد حلم أو وهم..
بس الليلة أدركت أنها حقيقة..
وأن عيونـــــها الـــجرح الكبيـــر..
عيونها هي اللي عرفته عليها..
واللي اكد له هي نفس النظرات اللي شافها فيها من قبل..

ماكان يدري بوجود شوق معه بالغرفة..
وانها متخبية ورى أحدى الستائر..
كانت ناوية تنام عند رشا..
لكن لما سمعت صوته قريب من غرفة رشا تخبت ورى الستارة بسرعة..
لانها اتخذت قرارها في الانفصال عنه..
وماتبي تقابله أو تتكلم معه..
واللي صار قدام عيونها قبل دقائق يدمي قلبها..
والمصيبة أن الجرح مثل مالقبها طالب..
ماهي الا هديــــــــــل..
وهديل ماهي الا نبع الحقد في قلب شوق..
جرحها كلامه..
من بيــــن بنات حواء ماطلعتي الا انتــــــــي..
ومن بيــــن عيال آدم ماطلع الا أخــــــوي..
عرفتك والله عرفتك..
أنتـــــــــي الجــــــــــرح..

متحسر عليها..
يبيها ويتمناها..
أنت زوجــــــــــــــــــي ..
لاتجــــــــــــرحني بها الشكل..
كتمت أنفاسها كاتمة شهقاتها الحزينة..
تخاف لايسمعها..
لايدري بقهرها..
رغم حبها له..
وطووول عمرها تحس اتجاهه بالتملك لانه طالبها هي..
بس اليوم تحس بقلبها ينزف..
ومن اللي جرحه غير حبيب الطفولة والصبى..
طالبها..ملكها هي ..
مو لغيرها..

كيف سمحت له يشوفها..؟؟
بأي حق تظهر له وتعجبـــه؟؟
ليــــــــــش هي بالذات مو غيــــــرها..؟؟

مو كفـــــاية أمي ..
مو كفاية غـازي..
حتى راجح ورشا متقبلينها..
مالها دخل بطالب..
حتى لو طلقني..
ما أبيـــــــــها..
أكرهــــــــــــــــــــك هديـــل..
ورب السماء أكرهك..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


دخل الغرفة وأبعد راجح عنها بعنف..
شالها وحطها على السرير..
ألتفت على راجح بنظرات حادة..
راجح يعلم بأنه لا يحق له الاقتراب منها..
ولا يحق لها رؤيتها وهي بهذا الشكل..
فهو ليـــس محرماً لها..
ووجوده هنا غلـــط كبير..
ولكنه بذات الوقت حمل نفسه مسئولية تلك الجريحة..
ووكل نفسه محام عنها..
وسيفعل المستحيل لابعادها عن هذا الشخص..
وعن هذا المكان..
خرج من الغرفة رغم أمنياته بأن يسحب ذاك القاسي معه..
ولكن تلك الفتاة تتألم..
وذاك الرجل طبيب..


أم غازي بغضب\أنت وش اللي سويته؟؟
مجنون فيه احد يضرب بها الشكل..؟؟
ياولدي أتق الله في المسكينة..
ماكفاية معيشها حياة اليتيم..
لا أب ولا أم وأنت ماغير تضرب وتشوه فيها..
كلمة توصلك وتعداك ياغازي..
لا أنا ولا هديل بنجلس عندك بهذا المكان..
اليوم بنمشي ونخلي المكان لك..
غازي\الله معك..
كان هذا رده الوحيد على والدته..
غادر الغرفة وأمه واقفة مصدومة من ولدها..
رجع جلس على السرير وقلب هديل على بطنها..
قص قميصها من الأعلى للأسفل بالمقص..
شهقت أم غازي من منظر الجروح النازفة..
تركته يداويها وخرجت تتفق مع راجح..
ماراح تسامح نفسها ان تركت هديل بين يدينه..

مركز نظراته على ظهرها المجروح..
يتأمل آثار جريمته..
آثار سوطهـ وقسوتهـ..
تلمس جروحها بأصابعه..
قبلها بأعلى ظهرهـــــــا ..
غازي بهمس\تبقــــين أطهــر ذنوبـــي..


أخبرتك يا أنتِ أن لقسوتي سقف لم تريه بعد
ولكنكِ لم تبالي بـ كلامي ..!
ألم تعلمي ما الأفكار السوداء التي راودتني أثناء غيابك
وما الجنون الذي وصلت إليه ..!
وبعد هذا أجدك بـ صدر أماني تختبئن عني ..!
لقد طعنتي قلبي بحديثك عن أخر وقلبي بين يديك
حتى تلك السياط التي نزلت بك لاتشفي غليل غيرتي منك

’’قديسة الضوء’’


عقم جروحها وغطاها بلاصق متفرق..
لان جروحها منتشرة بظهرها..
يدري أنها راح تتألم لوقت طويل..
وتتسخن والصدمة كانت هذي بس بدايتها..

وأسوء مايمر في بالهـ..
لما تصحى وتلقاهـ بقربها..
فهو متوقع ردت فعلها بجنـــــــــون..


المهم الآن بأنــــه..
يريد أن يبقى لوحدهـ معها..
يجب أن يرحل الدخلاء..
فليس لأي منهم الحق بالتدخل بينهما..

قفل الباب ونزل مصمم على رحيلهم فوراً ...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



نزل راجح وكانت رشا واقفة بأسفل الدرج..
مائلة وعكازاتها بيدينها...
رشا بخوف\وش فيكم..وش صاير؟؟
راجح\أنتي جاهزة بنترك المزرعة اليوم..
رشا\وش هذا اللي بوجهك؟؟
راجح\بناخذ هديل معنا..
ساعة ونمشي..
رشا\راجح قلي وش صاير؟؟
راجح\أبد ماصار شيء..
بس أخوك غازي أستخف وسلخ جلد البنت بالسوط..
رشا بصدمة\هديـــل..؟؟
راجح\ايـــه بنت الناس بنت العرب اللي خذاها منهم.
بنت أبوها..أخوك الكلب مستقوي على البنت..
أم غازي\أوراقها مع غازي دورت بس مالقيتها..
راجح بغضب\بيطلعها غصبن عليه..
أم غازي\البنت حالتها ماتسمح تسافر..
راجح\أدري..بنروح المدينة ونظل هناك لحتى تتعافى شوي..
وبعدها نسافر..مانقدر نتاخر..
وراي أشغال لازم أرجع السعودية خلال ثلاث أيام..
غازي بجمود\من رأيي تلحق على طيارتك الليلة..
وبكره المساء وأنت في السعودية..
راجح\مافيه مشكلة شورك وهدايت الله..
بس الله لا يهينك عطني أوراق هديل وجوازها..
مثلك عارف مانقدر نسفرها من دون اوراقها الثبوتيه..
غازي\نزلت أقول لكم فمان الله..
توصلون على خير..
راجح\ماباطلع من المزرعة الا وهي قدامي..
غازي\قلت الله معك..
ومن الآخر خذ زوجتك وامي..والله معكم..
أم غازي\غازي خل البنت ترجع معنا..
يا أمك ان بقى لها عمر خلها تقضيه بحضن امها..
أرحم حالها وحال اللي فقدوها..
راجح\ما أنت بمجبور فيها..
نفذت اللي في راسك خذيتها من هلها..
رجعها لهم..والله لو تفني عمرك عليها مارضت بذا الحال..
رشا\تكفى ياغازي اعتقها تكفى..

مارد عليهم طلع الدرج وتركهم وراهـ..
أمه ابتسمت بتفائل ..ورشا بنفس الحال..
لكن راجح كان يدري بانه لو حكى مع الصخر ممكن يقنعه يتكلم..
لكن غازي مستحيل يقتنع..
غازي وهو في أعلى الدرج ومن دون مايلتفت عليهم..
غازي ببرود\درب السلامــــــــــــة..

أم غازي\تكفـــــــى يايومه قبل لا يفوت الفوت رجعها..

توجه لغرفتها دخل عندها وهي تأن من الألم..
وهذا خلاه يدري انها راح تصحى بلحظات..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

طالب\انزلي..
شوق\رجعني المزرعة..
طالب\شوق أقسم بالله العظيم ما احب على قلبي الحين شيء اكثر من فراقك..
انزلي وابقي بالغرفة لحتى اشوف راجح وش صار معهم..
شوق تبكي\وأنا ابي فراقك أكثر منك..
وأهون علي أرجع المزرعة ويذبحني غازي ولا أظل معك..
طالب نزل من السيارة ونزلها بقوة..
دخلوا الفندق ودخلها الغرفة..
طالب\انتي متى بتكبرين..
متى بتدركين ان الدنيا ماتدور حولك وأنك ما انتي مركز الكون...
كل شيء انتي..كل شيء..
كبري عقلك وعيشي سنك..تراك مو مراهقة ولا انتي بزر..
شوق\أكـــــــــرهك ما أطيقك..ولا ابي اظل معك..
طالب\ان ماظليتي معي مالك مكان تروحين له..
أخوك وتبرى منك..وكنتي سبب في قطاعتي معه..
شوق\لاترميني باغلاطك ماهو أنا اللي عشقت هديل..
ولا هو انا اللي تغزلت فيها قدام غازي..
خله يعرفك على حقيقتك..
طالب\وهو انا كنت ادري انها هديل؟؟
لو دريت ماجيت ولاتكلمت..
سبحان ربي كيف ماطلعت من هاالعالم الا هي..
شوق\ان كان غازي مايبيني وقطع علاقته فيني بكيفه..
أنا بأروح لأمي..لا ابيك ولا ابي اخوك..
طالب\تبين أمك..؟؟
وأمك تدري انتي وش سويتي في البنت وفيني؟؟
أنسانة مثلك حقووودة ومتبلية ظالمة ماتلزمني..
ظلي معي لحتى يقبلون هلك ياخذونك..
عساهم يقبلون اليوم قبل بكرهـ..

طلع وقفل الباب وهي طاحت بمكانها تنتحب على حالها..
وعلى كل اللي صار بسببها..

هناك أشخاص ان حاولوا أن يصلحوا أخطائهم..نقسوو عليهم بشدة..
فيزيدون الغلط رصيداً..
ويبتعدون عن نقطة الاصلاح اميالاً كثيـــــــــرة..

فــ شوق ترى بأنها مخطئة وبقوووة..
تريد أصلاح الخطاء ولكن لا مجال لذلك خصوصاً بهذا الوقت..
وبنفس الوقت هي مجــــــــــروحة وبشدة..
ولاتجد من جرحها يبالي باصلاح أخطائه..
رغم أن المجال مفتوح امامـــــــــــهـ...



؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

رشا\كيف تسافر من دون أوراقها وجوازها؟؟
راجح\مسألة الاوراق والجواز بسيطة وأقدر أحلها في السفارة..
بس صاحبت الأوراق وصاحبت الجواز كيف نخرجها..
رشا\وأنت لسى عندك أمل تخرجها ..؟؟
راجح\هذا غازي يارشا وأنتي تعرفينه..
لو توصل لقطع رقبته ماسوى الا اللي في باله..
رشا\وش بتسوي؟؟
راجح يستغفر\استغفر الله العظيم..
خلينا نصلي العشاء ونشوف وش يصير يمكن يرضى..
رشا\شوق راحت مع طالب..
راجح بعصبية\ليــــــــه؟؟
رشا\مدري وش صار بينها هي وغازي..
غازي ضربها وهي راحت مع طالب..
راجح\هذا وش بلاهـ يضرب البنات..
أستخف وجلس..
اتصل راجح على طالب وفهم منه كل اللي صار..
قفل وهو يسب غازي وشوق وطالب..
الضحية مالها ذنب..
لابغــــــــــضب غازي..
ولا بغيـــــــــــرة شوق..
ولا باعجــاب طالب..
ما كلاها غيرهــــــــــــــا..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

كانت جالسة على السرير وأم غازي ساندتها بصعوبة..
تحاول تقنعها تأخذ المسكن عشان يهدي ألمها وتنام..
بس هديل مو راضية تشرب منهم شيء..

هديل تتألم\آآآآآآآآآهـ آآآآآآآآآآآآآهـ....
أم غازي بقلة صبر\يابنتي خذي المسكن بيهدء عليك الألم..
هديل\آآآآآآهـ يومـــه يومــــه..
أم غازي\والله هذا مسكن بيريحك..

كفـــــــــى..
ألا تعلمون بأن هذا الدواء سيعذبني أكثر..
لا دوائكم يشفيني ولا دموعكم تواسيني..
أسلخوا جلدي أمتهنوا انسانيتي..
أذيقونــــــــي ما أستطعتم من عذاب وعقاب..
كفــــــــــــــوا..
عن مداواتي فأنتم سبب جروحي وألمي..
أعيدوني لأمـــــــــــــــــــــــــــي..

هديل تبعد نفسها عن ام غازي فتسقط على الفراش..
وتصرخ من شدة الألم\آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآهــ
أم غازي تقلب هديل على بطنها برفق علها تخفف من الضغط على الجروح..
ولكن هديل تستمر بالبكاء والنحيب..
فاالألم لا يحتمل أبــــــــداً..
أم غازي\خذي المسكن يريحك وتنامين..
دفنت وجهها في الوسادة دليل الرفض القاطع..
لن اتناول دوائكم..
لن تداووني بعد تعذيبي..


كنت أتوقع أن يكون عقابي تركِ وحيدة هنا شريدة
محرومه من كل شيء حتى من قسوتك ...!!
ولكن أن تجلد قلبي وروحي بسياطك لم يخطر ببالي
أضرب لن يوثر بالميت شيء
ولكن عهداً على الروح ستذوق العذاب كوؤس مضاعفه

’’قديسة الضوء’’

شعرت بوخز أبرة على ذراعها..
ومن بعدها فقدت الاحساس بالألم وبالعالم..
فلقد غابت في غيبوبة المسكن..

أم غازي\أنت وبعدين معك..
البنت بتذبح نفسها وهي تتحمل جروحك..
ماتبي مسكن ولا تبي علاج منا..
ما ألــومها..والله ما ألومها..
تعالجها اليوم وبكرة بتعذبها من جديد..
خل البنت ترجع معي..

غازي\أنتهى الموضوع يومـــه..
أتمنى تلتزمون بموعد سفركم بكره الصباح..

أم غازي\لاتخليني أغضب عليك ياغازي..
غازي\لاتدخلين بحياتي يومـــــــه.

خرجت أم غازي من الغرفة..
وهي تعلم بانها لن تستطيع أخذ تلك الأسيرة معها أبداً..
فلا حاجة لبقائها هنا وهي عاجزة عن المساعدة والعون..


اما هو فبقي هناك بقربها..
غير الضمادات المعقمة..
وكما توقع حرارتها ترتفع وتبداء الهلوسات من هديل..

قضى ليلته نائم بقربها..
يستمع لأنينها ويداوي جروحه الغائرة بجسدها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


بمطـــــــــــــــــار هيثـــرو بلندن ..
هادي يستقبل أبوهـ وغادة..
وأخذهم معه على شقة أستئجرها بعيد عن السكن اللي كان فيه..
هادي\تو ماتباركت لندن..
غادة\أدري وانا اختك..شف حتى المطر مايعرف ديارهم ولا يمطر عليهم..
هادي\ياكذبك كل يوم ممطرة..
غادة\مستبشرة بقدووومي..
أبو علي\كيف الدراسة معك؟؟
هادي\الحمدلله يوبــه على أحسن حال..
أبو علي\الحمدلله..أختك بتدرس معك بنفس الجامعة؟؟
هادي\لا يوبه انا في الجامعة وهي بتدرس في معهد للـ هندسة..
غادة\أبالي سيارة..
أبو علي وهادي يناظرونها بنظرات قوية..
غادة\يومـــــه امزح وش فيكم..
بس كنت أجرب أصير بنت متحررة على قولهم لما اطلع من السعودية..
هادي\مالت عليك وعلى من قال متحررة..
أبو علي\وش رايك أسحبك من كشتك وعلى السعودية..؟؟
غادة\يالبيـــــــه والله ما أقووول لا..
عاد مشتاقة لأمي وهواش عسوولة..
هادي\شكل هذي ماتبي الدراسة أبد..
ابو علي\لا لازم تدرس وتخلص الثلاث أشهر ونشووف تقدر تكمل او لا..
هادي\آيه وراها عرس..
غادة\وجع وجع باقي ماوافقت..
أبو علي حب يغير الموضوع عشان ماتتضايق غادة من الطاري..

كانت ناوية توافق..
اللي خطبها يصير مالك صديق علي واللي مرة تضارب مع راكان..
لما جاوء يخطبون رسمي كانت متخذة قرارها وناوية توافق..
فهي بكل تأكيد ماكانت راح تهدم حياتها بسبب راكان وسواته..
وماهي بغبية عشان تمنع نفسها من الزواج بكل ضعف وخوف..
هي تثق بنفسها وهذا هو مصدر قوتها ..
قبل لا ياخذ أبوها قرارها وصلتها رسالة على الجوال..
عرفت من أول حرف من هو صاحب الرسالة..

" لا يأخذك غيــــــــــــــري ترى خـــــــاطري فيك "


لم ترد على تلك الرسالة فهذا ليس من أخلاقها..
وبذات الوقت شعرت بشعور آخر يستوطنها..
لاتريد أن تبني حياتها الجديدة قبل أن تهدم الحياة القديمة..

ففظلت عدم اعطاء رأيها بالزواج في هذا الوقت..
بل طلبت منهم امهالها الوقت لـ التفكير..
فأمهلوها ثلاثة أشهر وهذهـ مدة دراستها..

المشكلة الآن بأنها ترفض التفكير بتاتاً..
فأين المفــــــــــــــر ...؟؟
فلابد من ان الثلاثة أشهر ستنتهي..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

سافرت أم غازي وراجح مع رشا وولدها..
ورجعوا السعودية..
شوق بقيت مع طالب..
كانت تتأمل بأمها ..
وأنها بتاخذها معها..
لكن أم غازي فاجئت الجميع لما رفضت تقابل شوق وتشوفها..
عطت طالب جواز شوق وأوراقها وقالت له أنها زوجته ومالها أحد غيرهـ..
لأنها غير راضية عن شوق ولا عن غازي..
شوق أنهارت بجزع وخوف..
أمها تبرت منها وأخوها مستحيــــــــل يرضى عنها..
وطـــــــــالب مايبيها..
وين تروووح ماتبي تظل معه..
القرار ماكان بيدها..طالب هو اللي قرر تظل معه لحتى يقبلوا ياخذوها..
ليـــــش أنا ما اسوى شيء لأي شخص فيهم..
كلهم عادي يفقدوني ومايدرون عني..
أمي وماصدقت ترميني على طالب..
وهذا هو ماهو عارف وين يرميني..
غازي ولسى حسابه معي ماخلص..
وصلوا لبيت طالب..
نزلت من السيارة بذهن شارد..
مشت وراهـ وهي تحس بشعور الاهانة والذل..
كيف انك تكون انسان مفروض على شخص مايبيك..
وهذا الشخص وضح مدى انزعاجه من وجودك بكل صراحة..
طالب\البيت مغبر لاني غايب عنه فترة طويلة..
بكرة بتجي شركة تنظيف خاصة بالشركة وينظفونه..
غرفة النوم فوق..اذا حابة ترتاحين..
قفلي الباب ونامي..أنا رايح الشركة الحين ويمكن اتاخر..
خرج من دون مايسمع ردها..
يمكن لانه مايبي يسمعها..
أو لأنه متاكد بانها ماراح تعلق على اي شيء يقوووله..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


لازالت تحت تأثير الصدمة..
أول ماتشوفه أو تسمع صوته يتملكها الخوف الهستيري..
تصرخ برعب وتدفن نفسها بالوسادات علها تختفي ولا يراها..
ولما تحس بيدينه على ظهرها تشهق ألماً ورعباً..
تصرخ ووجهها مدفون بوسادتها ولا تتوقف عن الصراخ حتى يبتعد عنها..
تصرخ بألم بكلمة واحدة فقط..
هديل بتعب\ما أبيــــــــــك..

كان يغير الضمادات اللي بظهرها باليوم ثلاث مرات..
وبكل مرة لازم يتحمل منظرها القاتل وهي تحاول تخبي نفسها عنه..
يعاني معها على المسكن ماترضى تشربهـ..
وتظل لوقت طويل وهي تتألم وتأن بتعب..
لحتى يضطر يضربها ابرة مسكنة..
خايف عليها من الابر المسكنة..
فالحبوب تسكن وليس لها آثار آخرى..
بينما الأبر قد تسبب الأدمان..

أسيرته لم تترك له أي خيار..
ورغبتها في التألم تحيـــــــرهـ كثيراً..
فتصدمة معرفة أنها تفضل الموت ألماً على أن يلمسها أو يداويها..

بعد عدة أيام...
كانت قادرة تجلس وربما تعدت الصدمة القوية..
لبست قميص خفيف جداً..
لان الجروح الى الآن لم تخف ولم تجبر..
وأي شيء يلمسها تثور عليها..

دخل ووقف يراقبها جالسة لكن مبعدة ظهرها عن ظهر الكنبة..
منزلة راسها ومركزة عيونها على يدينها بحضنها..
شعرها المتموج الطول ينزل بشكل رائع على وجهها الذابل..
عيونها الساحرة رغم السهر والتعب اللي مر عليها مازالت عيونها تملك البريق الموجع..
خشمها الأحمر من البكاء من التعب لازال شامخ رغم أنكسارها..
فمهـــــا وشفايفها الشاحبة من الحمى والصراخ..
ومن دفنها لوجهها بالوسادة عشان تمنعه لايحط العلاج بفمها غصب عنها..

رفعت راسها وناظرت بالشباك وهي تتأمل الثلج الكثيف..
وهنا لاحظ جمال غرتها اللي مازادتها الا طفووولة وجمــــــــــــال ساحق..
يمنع نفسه من الاقتراب منها..
فهي الى الآن لم تشفى من جروحها ولا من خوفها..


حست فيه موجود معها..
ناظرت فيه بآسى..
كان يتوقع الصراخ والنحيب..
ويجهز نفسه لمحاولة التهدئة العقيمة..
ولكن نظرات فــــــــــــارغة..
وكانها لاترى شيئاً..

ناظرت الشباك مرة ثانية وسرحت من جديد..

جلس قريب منها..
حس بارتعاشها ورجفتها..
مالمسها ولا حاول..
فهو يريدها هادئة مستمعة بصمت..

أحتار في أمرهـ..
ماذا يقـــول..
وأي الكلمات قد تتجرء على قطع هذا الصمت المهيب..

لاداعي للـ الكلام..
فهو لن يصلح الامور أبداً..

يريد أرضائها..
ولكنه يجهل السبيل الى ذلك...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


في بيت راجح بالرياض..

كانت رشا جالسة بالصالة تراقب التلفزيون..
غازي جالس على الأرض بعيد عنها ويلعب بعكازاتها..
رغم أنها تحس بخجل من حياتها معه..وبغرابة الوضع..
الا أنها تحس براحة غريبة تسكن بروحها..
من أول يوم وصلوا وراجح محترمها ومحترم حدودها الي هي راسمتها..
يجتمعون على الأكل وبالصالة..
يسولفون يتناقشون عن كل شيء..ويبتعدون عن شيء واحد..
اللي هو حياتهم الخاصة...

دخل راجح الصالة وسلم..
شال غازي الصغير وبوسه وطيره بالهواء..
غازي صار يصرخ ويضحك بصوت عالي..
حتى أنه يغشى من الضحك..
رشا تبتسم\راجح الله يخليك خلاص..
راجح\أمك تقول خلاص..
غازي\أمي هوبااا
راجح\هههههههههههههههه والله ماني بكاره مير أني خايف امك تبكي علينا..
رشا انحرجت من كلام راجح بس ماحبت تبين..
جلس جنبها وغازي بحضنه..
بس غازي نط من حضنه الى حضن رشا..
راجح\وش تبي بهذي المكسورة يالله تنفع نفسها..
رشا بغروور\يووووهـ وأنت وش عندك ولدي ويبيني..
راجح\ايــــه واضح انه يبيك..
رشا تمسح بيدها على شعر غازي\بس خله ينام..كيف الشغل معك..
راجح يراقب حركتها\الاجازة اللي خذيتها اطامر في اوروبا طلعت عيوني..
لقيت الموظفين حايسين الدنيا..طردت منهم ثنين..
رشا\يالظالم طردت ثنين ماعندك غير هذا العقاب..؟؟
راجح\اللي يقصر في شغله يستاهل العقاب..
رشا\طيب عاقبهم بس ماهو بالطرد..قطعت رزقهم..
راجح يشيل الغترة والعقال من على راسه ويرميها على الكنبة..
ويقوم ياخذ غازي من حضن رشا يبي يوديه بفراشه..
راجح ووجه مقابل رشا وبغمزة\لكل غلطان عقاب..
رشا أرتبكت من حركته ومن كلامه ..
بس ما اهتمت لانها أصلاً مافهمت معنى كلامه..

فيما كانت سرحانة وتفكر شهقت بخوف..
وهي تحس بشيء يضغط على صدرها..
كان رأس راجح..
أنسدح على الكنبة وحط راسه على صدرها مثل ماكان غازي نايم..
غمض عيونه وهو يمسك يدينها ويحطها على راسه وعيونه..
تجمدت بخوف ويدينها على عيونه..
شال يدينها من على عيونه ولفها على راسه ورقبته..
وضم نفسه لها بيدينها..
حس بأنفاسها تتسارع..
مارحم حالها ولا فكر يريحها..
كان يتحدها بصمت لو تتجرء وتقول كلمة..
وبنفس الوقت يتمنــــــــــى لو تنطق بحرف..
بس رشا ماتكلمت لأنها تعرف خبث راجح..
ففضلت تظل ساكتة لحتى تشوووف أخرتها معه..

بعد مدة وقف وهو يتمطى بكسل..
راجح بوقاحة\والله ما ألوم غزوي يوم نط بحضنك ونام بسرعة..
أتاريه في جنــــــة..المهم لما أرجع من الدوام لا ألقاهـ نايم مكاني..
كل واحد وله دورهـ..
نزلت راسها بخجـــــــــــل..
تحس وكأن النار شابة بجسمها..
لو تقدر توقف وتضربه أو تصرخ فيه وقــــــــــــــح..
ماتبي تبين له احراجها ..
رفعت راسها ولاحظت نظراته عليها..
راجح بهدوء\ماتبين تنامين؟؟
رشا بارتباك\ألحين أروح أنام..
راجح\يا الله قومي..
رشا\طيب الله لايهينك ممكن تعطيني العكازات غازي راميها بعيد..؟؟
راجح بشطانة\تبيني أدقها مشوار الى عند التلفزيون وأجيب عكازاتك..
رشا متعجبة من ردهـ\مو بعيدة هذي هي قدامك..
راجح\لا بعيدة عندي حل أسهل..
أنحنى بسرعة وشالها من على الكنبة بشكل سريع..
رشا بخوف\لا راجـــح نزلني أقدر أمشي..
راجح\أدري انك تقدرين حتى أنا أقدر..
ناظرت بعيونه وأكتشفت أنه يتكلم عن شيء ثاني غير اللي تقصدهـ..
نزلها على فراشها وهي متخشبة من الخوف..
راجح بهمس\رشا ..
رشا برعب\لا راجــح لا..
راجح يبتسم\وشهو اللي لا..
رشا\ابعد عني..
راجح\توهتيني يارشا..ليه ما تنطقين؟؟
رشا\تصبح على خير..
راجح\وأنتي بخير..
لم يدينه حواليها وقبلها بحنان..
سدحها وخرج من الغرفة وطفى النور..

نامت بملابسها يد على صدرها مكان مانام ..
ويد على شفايفها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛

في المكتب كانت جالسة على الكنبة القريبة من المدفئة..
وهو جالس جنبها وعيونه عليها..


يعلم بان مشوارهـ معها طويـــــــــــل طويـــل..
ولن تـــعود كما كانت أبداً..
فهو يدرك تماماً بأنه قتل الفتاة العنيدة..
سلبها قوتها وعصيانها الدائم..
دفنها تحت أطنان من الرماد..
بأهماله المتقصد لها..
بتهديداته وارعابها بالعقاب..
ثم وأخيراً نحرها عندما ضربها بالسوط..


يعلم بأن من هي أمامه ستكون انثى من جليد..
ستكون مرعـــوبة منه حتى اليأس..
مسالمة الى حد الجنون..
ويا للـ الغرابة فهو لايريـــدها كما حولها..
بل يريد تلك المقتولة الدفينة...

يحاول يرضيها لكن هي تـــــــــــصدهـ ..


تعبت ارضيك راضيني ولا تبخل على مغليك
وحن شوي وحاكيني تراي احساس انا وشاريك

طلبتك يانظر عيني تناسى الظن والتشكيك
واذا غيري حكى فيني ترا غيرك حكى لي فيك

خذاني الهم واسيني اعرف الصد مايرضيك
وكون انسان واسقيني من انهار الوفا واسقيك

احبك لا تخليني سوالف ضاعت بماضيك
ولو تسأل شرايني تقول الله كم اغليك



الى الملتقى باذن المولى عز وجل يوم الجمعة..

كونوا بالقرب من هنا ..

كونوا بخيــــــــــــــــــــــــــر ,,

صدووود’’’

دانه السعودية
09-17-2011, 08:05 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

يسعد صباحكم\\مساكم
بكل محبة ورضا..

كيفكم الـ *****؟؟
أحبتي في كل مكان..؟؟

اليوم أقف في مكاني خجلة من عجز حروفي عن التعبير..
بوصف شكري..
لـــ انسان راقي كاتب وروائي سعودي..
الدكتور \تركي الحمد .

شكراً بحجم السماء أستاذي تركي..


عفواً..


عندي كلمة وجب قولها..
أنا أنسانة لست معصومة من الغلط..أو الوقوع في الخطاء..
وبذلك حبيت اعتذر عن الجدل وسؤ التفاهم اللي صار بالرواية..
أيقنت بأني أخطئت عندما أقتبست قصيدة لنزار قباني ولم أحذف منها قول لا يناسب ديننا الاسلامي..
فنزار يقول هو لا يغفر كالمسيح..
ونحن نقول لا أحد يغفر الا الله..

ولكننا نظل أخوة مسلمين ويجب على المسلم أن ينبه أخاهـ المسلم إن أخطاء او ظل..
و يتعذر لأخيه ألف عذر على خطئه قبل الحكم عليه بقسوة..

أنا انسانة لي عثراتي ولي سقطات..
قد أقع في الغلط دون إدراك أو قصد..
وبذلك أحتاج النصيحة والتوجيه..
ولكن النصيحة تكون بتوجيه صحيح وليس بتصيد الاخطاء..
..الدين النصيحة..

أردد ماقلته سابقاً قبل بدء الرواية..
أنا منكم وأبنتكم..
يهمني رضاكم ..
تهمني قلوبكم ..

وأسغفر الله العظيم عن كل ذنب أذنبته علمته أو جهلته..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛

أشكر كل من راسلني وأهتم لأمري..
ولكل اللي سجلوا عشاني وشاركوني..
الله يعلي شأنكم..

البارت هذا راح يكون إهداء خاص جداً..
فهو إهداء لقلب راقي ..
لقلب عطوف محب..
البارت إهداء اليك غاليتي..
فنصيحتك شرحت قلبي..
كوني بخير,,

شكراً لكم أحبتي في كل مكان..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

البارت الخامس والثلاثون..


أرجع في الليل

أحمل في صدري جراح النهار

يثقلني ظلي

و تكتسي روحي ثياب الغبار

حاربت بالشعر

في عالم لا يفهم الشعرا

غنيت للطهر

في عالم يغتصب الطهرا

المرحوم بأذن الله تعالى..غازي القصيبي..
في حرم كلية امبريل للهندسة..

هادي\يازينك ياوغدة بتدرسين في كلية افتتحتها عجوز بريطانيا..
غادة\وش ذا الكلية والله انها تخوف ياهادي..والمصيبة العجوز مفتتحتها..
لو عسوولة هي اللي فاتحتها يالبيه..تكفى ادرس معي..
هادي\هذا ثاني يوم اداوم معك كنك بزر في الروضة..
ترى وراي دراسة..
غادة\وان ضعت؟؟
هادي\مابتضيعين هذا جدولك واخذناهـ والقاعات وعرفتيها..
وش تبين أكثر..؟؟
غادة\طيب ما اعرف احد هنا وش السواة؟؟
هادي\والله مدري أنا اتلفت ادور على عرب بس ماشفت أحد..
سلكي مع الاجنبيات ومشي عمرك..
غادة\ياربي متى بتمر ثلاثة أسابيع اووف..
هادي\وش عندك بعد ثلاثة أسابيع؟؟
غادة\عشان أرجع السعودية..ناسي العيد..
هادي\غادة ورى ماتاكلين تبن..وتروحين قاعتك..
غادة تشهق\لا يكون تبينا نعيد هنا؟؟
هادي\لا بنعيد في سووق الخرفان اللي ورى الكلية هذي..
غادة\مالي شغل فيك اذا ماتبي ترجع تعيد مع هلك كيفك..
بس انا بارجع اعيد مع هلي..
هادي بطفش\ايه طيب أنتي بس تبشرين..
غادة\امم طيب تعال معي القاعة بتبداء المحاضرة..
هادي يماشيها\طيب يالله..
وصلها لباب القاعة دخلت وهي تظن انه بيدخل معها..
لكن هو أشر لها من عند الباب أنه رايح..
ويأشر بالجوال..
أرتبكت غادة ولا بينت هذا الشيء..
القاعة كبيرة ومزدحمة وأغلب الموجودين مسوين قروبات..
فتحت الاب وبدت مع الدكتورة ..
بعد نهاية المحاضرة كان معها وقت فراغ لان محاضرتها الثانية بعد 4ساعات..
طلعت جوالها وكانت راح تتصل بـ هادي..
لكن غيرت رايها لان هادي اكيد بجامعته وعنده محاضرات ماله داعي تزعجه..
تجولت بالكلية وعينها على المبنى الرئيسي..
خائفة ان تتوهـ..
طال الوقت وهي لوحدها..
دخلت بالقاعة المخصصة للمحاضرة وكانت فارغة الا من مجموعة لايتعدى عددهم الخمسة..
فتحت جهازها وأستكملت دراست المحاضرة السابقة..

حست بأنها مراقبة..رفعت راسها وناظرت حوالينها..
بس ماشافت أحد..مافيه الا القروب اللي كانوا موجودين بالقاعة قبلها..
ولا أنتبهت أن الخمسة صاروا ستة..



؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


قفل جهازهـ ونظراته عليها..
يعلم بأن حالها سيء..ولا تطيق البقاء في بيته..
فنفس الشعور يشعر به..
ربما يكن لها مشاعر خاصة في قلبه..
ولكن بهذا الوقت لا يريد الا بقائها بعيدة عنه..
هو لا يقصر في ايصال هذا الشعور لها..
فمن اليوم اللي رجعوا فيه السعودية ..
تركها في بيته وراح لشغله ومارجع الا اليوم الثاني..
وهي لم تطالب بوجوده او تحسسه بانها محتاجة له..
عرض عليها النوم بغرفة نومه وهو ينام بغرفة ثانية..
رفضت ونامت بالغرفة الثانية والوحيدة ..

طالب\أنا طالع محتاجة شيء من برا..؟؟
شوق بهدوء\لا شكراً..
طالب\لاتنتظريني بأتاخر..
شوق\ومتى أنتظرتك..؟؟
طالب\كل ليلة ..
خرج وهي قفلت الباب ورجعت تجلس بمكانها..
قال أنتظرهـ..مابقى..
أخذت جوالها وأتصلت على امها..
لكن امها ماردت مثل المرات السابقة..
كتبت رسالة نصية وأرسلتها..

صباحك خير يا يومه..
وحشتيني..

رسالة صباحية ترسلها كل يوم..ولا تتلقى الرد عليها..

وقبل النوم ترسل رسالة مسائية..

أودعك على أمل نلتقي بكرهـ..
تمسي على خير..

رمت جوالها وهي تتذكر غلطها والمصيبة اللي سوتها..
معهم حق يزعلون ولا يكلموني..
اللي سويته مو شوي..
غمضت عينها لما تذكرت الموقف غازي يضرب بالسوط وهديل تبكي..
عضت أصبعها بندم..
ليتني ما أفتريت عليها..ولا ظلمتها..
حسبي الله ونعم الوكيل..
يارب سامحني..
الوحدة اللي انا حاسة فيها ألحين..
هل هي نفس وحدتها ومرارها..؟؟
شوقي لحضن امي..لاهتمام غازي..ولدفى بيتنا..؟؟
هل يشبه شوقها ولو بالحلم..؟؟
الحنين اللي ماعمري عرفته تتجرعه بكل لحظة..

مامر الا شهر على فراقي لأمي..
وأحس روحي تذوب من الشوق..
وهي سنة وزود لا شافت أم ولا أب ولا أهل..
عايشة بغربة ووحدة..
وقسوتنا عليها..
لا قسوتي أنا عليها..
بالكلام بالسب..
ولما جرحتها وانا مبسووطة واقول لها اني جومانة..
وأخر شيء أفتريت عليها ظلم وزور..
عاشت كل هذا ولساتها قوية..
رغم الضرب والاهانات الا انها ما استسلمت..
بس أنكسارها واضح للكل..
وأنا كنت انبسط بقهرها وضيقها..
بس أنا مالي دخل..
قلبي هو اللي يحقد عليها..
أخوها قتل أخوي..
قتل سعود حبيب قلبي..
ما أقدر أتقبلها ولا أقدر اتجاهلها..

بس مالي حق أظلمها والله مالي حق..
خذينها بذنب أخوها..

الخطاء ماهو خطاي لحالي ووالله ماهو خطاي..
كلهم أذوها..
غازي..أمي انا ورشا وراجح..
حتى طالب ماهو بريء من ذنبها..
ليش يعاقبوني أنا لوحدي..

حسيت بخطاي وأدري ماهو صغير..
بس ليش مايحسون بخطاهم وهو أكبر أحقادي..
أكبر من كرهي لها ومن حزني عليها..
ذنبهم أعظم وأكبر ..
خطاهم الحرمان..
حرموها من هلها..

ماحسيت بخطاهم الا يوم عاقبوني..
ليه ماحدن يعاقبهم ويحرمهم من أحبابهم..
ليه مايحسون بالحرمان..



\\لا تستعجلي الأقدار ياشوق\\


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


ياحروفنا الملح.. في شفاهنا الحنضل ...
كان السكوت أفضل .ولا الكلام ؟
كانت حقيقه ..
يوم انقطع حبل الحوار
يا حروفنا الحنضل..في شفاهنا الملح
زعلوا حبايبنا..كان السكوت أفضل..

لا زالت صـــامتة..
رغم محاولاته أستنطاقها ولو بحرف..
لا يقلقه صمتها أكثر من سرحانها..
تمشي وهو يمشي ..
الى أين...؟؟
لا يعلمــان..
لم تقترب من الاسطبلات منذ ذاك اليوم..
لم تخرج من القصر..
معتكفة بغرفة والدته..
ولولا أنه لا يقوم بمضايقتها بتواجده معها بالغرفة لما خرجت منها..

يعرف انها تخاف من تواجدها معه..ما يلومها..
ويدري انها لو تستمر على هالحال يمكن يصيبها اكتئاب نفسي حاد..
وهذا من خلال خبرته في الطب..
من أنطوائها على نفسها حزنها وسرحانها الدائم..
كان يتبع الخطة الطبية في معالجة المصابين بالاكتئاب..
يهتم فيها يتكلم معها وهو يدري انها ماراح ترد عليه لكن يستمر باهتمامه فيها..
يتدخل باي شيء يخصها ويساعدها فيه..
حتى الكتاب اللي أخذته من المكتب يتكلم عن تاريخ لرجل عصامي..
فقد أسرته ثمناً لصدقه وشهادته بالحق..
أستبدله بكتاب ثاني يتكلم عن الطبيعة وأسرارها..
كان يقدر ينهي أكتئابها وصمتها اذا ذكر اهلها..
أو وعدها فيهم..
لكنه يعلم بخطورة هذا الشيء..
فاذا وعد ولم يفي بوعدهـ..
بيوصل اكتئابها الى ذروته وفي هذي الحالة قد تفكر بالأنتحار...

ويرفض أن يستخدم معها العقاقير المضادة للأكتئاب..


تركها للحظات وتوجه للاسطبلات وهي كملت طريقها من دون ماتلاحظ غيابه..
مشت ومشت..
وفجاءة رمت بنفسها على الثلج..
فسخت قفازاتها وجزمتها<<وانتوا بالكرامة
دخلت يدينها وأرجولها في الثلج..
شهقت كم شهقة لكن ماسحبتها..
طلعت وحدة من يدينها ورسمت على الثلج..
ويـــــــنك..
وضربت بيدها على الكلمة ورجعت يدها بوسط الثلج..

سمعت صوت خيل..وبعد لحظات كان واقف عندها..
نزل من على الفرس..
و جلس جنبها..


أتركوني معها أداوي جراحي وجراحها
وحدي من يملك الحق بها هي طفلتي
هي تلك الأنثى التي رمت بي من قمم شموخي
لـ أودية براءتها أعشق تمردها أعشق طهرها..!
صغيرتي لاتقتليني بـ صمتكِ عودي كما كنتِ ِ أرجوكِ
أصرخي بوجهي تمردي ..!
ولكن لاتقتليني بصمتكِ ..!

حورآء إنسية ...


خرج يدينها من الثلج كانت جامدة وترجف..
ضم يديها بين يدينه يدفيها..
خرج أرجولها وكانت بنفس حالت يدها..
جامدة وترجف..
سحبها توقف بقوة..

غازي بعصبية\تبين تتجمدين..لك اللي تبينه؟؟
سحب الايشارب من على رقبتها..
والحجاب من على راسها..
أنتثر شعرها وطاحت غرتها على وجها..
فسخ جاكيتها الطويل ورماهـ على الأرض..
رفعها بسرعة وركبها على الفرس..
وبلحظات كان جالس وراها..
ضرب الفرس بحدة..
وأنطلقت الفرس تعدووو بسرعة..
كانت الريح باردة جداً..
شهقت بقـــوة وهي تتنفس بسرعة..
كان الهواء يضربها على وجها رقبتها..
جسمها بالكامل..
الجزء الوحيد اللي ماوصله البرد هو ظهرها المستند على صدر غازي..
زاد ضغط الهواء عليها..
غمضت عيونها بتعب ومالت عليه..
حس فيها لكن أستمر وزاد من ضرب الفرس..
لعل وعسى تلتفت له أو تنطق بحرف..
أيقن أنها تموت ولا ترضيه..
وقف الفرس ونزل..
نزلها وضمها له بقـــــوة..
غازي بحنين\أرجعــــــــي..

كأني يتيم ان حرمتك شاعرا
وفي صحبتي اياك لااعرف اليتما

كأني غريب في وجود معذب
وعندك القى عالم الحب والنعمى..

فسخ جاكيته ولمها فيه ورجعها القصر..
طلعها للغرفة ولمها بوسط مفرشها..
نادى على ماريا وطلب منها تبدل لها وتهتم فيها..

بعد لحظات من خروج ماريا..
كان في غرفتها..
وهي جالسة على الأرض جنب السرير..
جلس جنبها لاصق فيها..
ماتحركت..
كان يتمنى لو تظهر منها اي ردت فعل..
بس الجمود كان متلبسها..

غازي\أنا قتلتك..وأنتي مو أول ضحية لي..
قبلك كان فيه ضحية عشقتها بجنون..كنت أشوف الدنيا فيها..
كانت شيء كبير بالنسبة لي..لا ماكانت شيء هي كانت كل شيء..
تركتها لان ظروفي معها ماكانت مساعدتنا..
ولأنها صغيرة ومحتاجة رعاية..
أنا ما اقدر أقدم لها هذي الرعاية..
تحتاج أمها ترعاهـا..تركتها بحضانة أمها..
وفي يوم وانا في المستشفى..
أتصل علي خالها يقول كُن جاهز بالطوارى جايبين بنتك تعبانة..
بس اللي جابوها ماكانت رسل..
كانت قطعة لحم محروقة..
مابقى فيها روح عشان تعيش..
بس كان لازم تعيش..
بنتي أحترقت وأنا ماقدرت أعالجها..
مر تحت يدي أطفال رجال بنات..
حتى المجرمين عالجتهم..
بس بنتي عجزت اداويها..
كانت أول وأخر حالة عجزت عنها..
ماتت بين يديني..
تركت الطب لأني عجزت أداويها..

أنتبه لدموعها الطافرة من عيونها..
لم ذراعه حوالين كتفها وضمها له..

غازي\خسرت رسل..
وما أريد أخسر الثانية..
ماراح أسمح لك تموتين أو تذبلين..
أرجعي وأنا أوعدك ما أمد يدي عليك..
ولا أضايقك أو حتى ألمسك..
الحدود اللي طالبتيني فيها راح أحترمها وما أتعدى عليها..
قسيت عليك كثير وأنتي صبرتي أكثر من ما كنت متوقع..

ما ردت عليه..وهو متوقع انها ماراح ترد..
ظلت جامدة مستمعة بصمت..
وهو ظل ضامها لآخر مرة..
قبل أن يحترم حدودها..

لأنه يعلم بأن تلك الأنثى الجليدية..
لن تنسى بسهولة..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


في بيت راجح..

أم غازي ورشا في الصالة العلوية..
لأن رشا ماتقدر تنزل بسبب الجبس..
راجح في مكتبه المنزلي..

رشا\تكفين يومه حني عليها..
أم غازي بهدوء\عجزت أربي فيها وأعلمها..
حذرتها من الظلم ومن انها تتعرض لبنت الناس..
ماتسوي الا اللي في راسها..خليها تتربى يارشا..
رشا\لا تنكري انك مومشتاقة لها..؟؟
أم غازي\هذي بنتي وأكون كذابة أن قلت ما فقدتها..
بس بنتي لوت ذراعي باللي سوته..
وأثبتت لي أني ماعرفت أربي..
رشا\صلي على النبي..الأمور كلها بتنحل..
أم غازي\اللهم صلي على نبينا محمد..
وش اللي بينحل..وان رجعت شوق ورضيت عنها..
واذا رجع اخوك ورضيت عنه..
بنت الناس عن من بترضى..؟؟
بنتحمل ذنبها عند رب العباد..
لاتقولين غازي المسئول الوحيد عنها..
لا كلنا مابنطلع من ذنبها..
رشا\أنا والله مارضيت باللي يصير فيها..
لا لها ناقة ولا جمل في موت سعود..
صح هي تكون اخت القاتل..وقلبي في البداية صد عنها..
بس صدي عنها كان من قهرنا على الغالي..
راجح بحدة\الغالي الله يرحمه..
ومثل ماقلتي يا ام غازي كلنا ظلمناها..
وحن ندري بان الله مايرضى بالظلم..
قال الله في حديث قدسي
(ياعبادي أني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرماً فلا تظالموا)
مالنا عذر مهما تعذرنا..
رشا بعصبية\بس حن مارضينا بظلمها..
حاولنا نساعدها..بس غازي مافسح لنا المجال..
أم غازي\حاولنا..؟؟
ومتى حاولنا بعد ماجنت البنت..
بعد ما أنطفى نورها..
أهانات ضرب تحقير..
ما أحد قصر فيها..
راجح\مايفيد العتب بعد مافات الوقت..
وأنا صح تركت غازي براحته هالفترة..
يمكن يقدر يرضيها أو يصلح اللي كسره فيها..
بس اذا ماتعدل الوضع فأنا اللي بعدلها بعون ربي..
رشا\وش ناوي تسوي..؟؟
راجح يناظرها\أحط النقط على الحروف مـــع الكل..
رشا ما أرتاحت من كلامه..
والتفتت على أم غازي تهرب من نظراته..
رشا\طيب وش قلتي مع شوق..؟؟
أم غازي\لا..خليها تتربى..
راجح\أنا رايح الشرقية هاليومين..
اذا تحبين يا أم غازي تعالي معنا..
أم غازي\الله معكم يا ابو حمد..
بس مالي طاري لا على الشرقية ولا غيرها..
راجح\على راحتك..وعلى قولك خليها تتربى..
رشا\ومتى بتروح الشرقية؟؟
راجح\بنروح بعد يومين ع الخميس ان شاء الله..
رشا\نروح...؟؟؟
راجح\ايه ماتبين تشوفين أخوك؟؟
رشا\بلى..
راجح\بنروح لأخوك..

ليش قلبها مو مطمن لها السفرة..
ولا لكلام راجح ونظراته..
وش فيه ماهو طبيعي..؟؟
لازم انتبه لكل تصرفاته..
يمكن هو مايقصد شيء وانا شاكة فيه من عبط..
لا هو يقصد..وعنده موال وبيغنيه ..
اللي كاتم سر مدفون مثلي..
بيعرف اللي كاتم سر مثله..

تقابلت نظراتهم ونسوا من تواجد ام غازي..
كل واحد يقول مصيرك تنطق وتقر بسرك..



؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛

فزت من نومها وهي تصرخ بصوت مخنوق..
كوابيس كلها قسوة وألم..
ترتجف بمكانها وتتشهد بخفووت..
لاقدرة لها على النوم..
ولا قدرة لها على الصحوة..

أضقت بي ياعالم الظلام..
لم تنبذيني أيتها الأحلام..
ألا تحتضنني مملكتكم..
وتمنحني رؤية أمي..؟؟!


كادت تصرخ بذعر وهي ترىء الظلام يتحرك..
ويقترب منها بهدوء..

كيف دخل..؟؟
هل سمع الصراخ..
هل وصل نحيبها وهي نائمة الى أبواب قلبه..
أم تسللت شهقاتها الخائفة لجدران أذنيه..
أم انه يحنث بوعده من جديد..
فيتعدى حدودها المرسومة بالرصاص..؟؟!

أدركت بعد ثوان..
أنه كان بغرفتها قبل ما تصرخ..
وقبل ماتصحى وهي تبكي..

ما أهتمت لوجودهـ..
لأنه يدري أنها تبكي وهي مايمة..
ويدري بالكوابيس اللي تزورها كل ليلة..
لما تصحى يكون جنبها ورغماً عنها يحضنها..

بس الليلة ما أقترب منها..
ظل واقف بمكانهـ..
يراقبها..

جلس على آخر السرير..
مايقدر يشوف معالم وجهها بوضوح..
مايبين بها الظلام الا بريق عيونها..
وتمرد غرتها على جبينها..
الغرفة غارقة بالسواد ..
الا من نور خفيف يدخل من البلكونة الزجاجية..


غازي\أنا لازم أسافر..
سفرتي ما بتاخذ أكثر من عشر أيام..
هذي راح تكون سفرتي الأخيرة من دونك..
أبيك تكونين بخير..
وتوعديني بهذا الشيء..
لاتفجعيني فيك..

كان يتمنى لو تطلب منه طلبها الدائم..
وأنا بأروح معك..
ما بأجلس هنا لحالي..
ماهو بكيفك ترميني هنا وتروح..

لكن هالمرة غير عن كل مرة..
الجسم موجود..والأرادة مسلوبة..
القلب ينبض..لكن الروح غايبة..
يمكن هي بترتاح بغيابه على عكسه..
ويمكن تتشافى بغيابه..
لكن قلبه يخاف انها تختفي من حياته..

غازي\ما أبيك تطلعين من القصر أبداً..
ولا تفكرين ترجعين الملحق..
القصر لك باللي فيه..
لاتطلعين منه..
أوعديني تظلين بخير..


صدت عنه بألم..
دفنت نفسها بفراشها وتغطت بالكامل..
مايظهر منها غير شهقات مخنوقة بالوسادة..

لو أنه لم يعدها..
لكانت تبكي على صدرهـ إن شائت أو أبت..

فلتتجبر بصمتها وصــدها..
فهي من تملكت مالم يُمتلك من قبل..


هم أهل ودَي وإن صـــدوا وإن هجروا
وغايتي إن رضــوا عنّي وانْ غضبــوا

دَعْهُم يجـوروا فما للصَّبَ من أَحَدٍ
يُنجيه منهم إليه منهمُ الهَربُ

فهم أحبـــــــة قلبي لا عدمتُهُمُ
ما دمتُ حَيّاً وإن بانـوا وإن قربـوا ..

خرج من القصر متوجه للمطار..
محذر الخدم من ازعاجها او مضايقتها..
مهدد الحرس الشخصي..
بالمراقبة والحماية..

إستودعها الله قبل لا يطلع من المزرعة..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛


شوق بخوف\ليش ماقلت لي من قبل؟؟
طالب ببرود\هذاني أقولك..
شوق\عمي راجح جاي بعد ساعة وتوك تقولي..؟؟
طالب\ليش خايفة منه..؟؟
شوق\لا مو خايفة..بس كان لازم أعرف..
طالب\اذا مو خايفة ليه مرتبكة؟؟
شوق بعصبية\لأنك بارد ماتحس عمي بيجي وانت مريح قلبك..
طالب بسخرية\وش أسوي مثلاً أقطع شعري..ولا أنحاش من السعودية..؟؟
شوق\طيب رشا معه؟؟
طالب\ايه رشا وغازي..
شوق شهقت بقوووة وتجمدت بمكانها..
وقف طالب وقرب منها..
طالب\وش فيك يا بنت؟؟
شوق بهمس\لا بــ يجي
طالب\لاتخافين مابيسوي لك شيء..
شوق\غـ غازي بيــذبحني..
طالب بحدة\تستاهلين الذبح..
لكن اللي بيجي غازي الصغير ولد رشا..
ولا أخوي واخوك تبرى منا..لاتنسين..
شوق بيأس\دائماً تقولي فوقي على نفسك..
أصحي من أحلامك وأوهامك..
وأنت ليش ماتصحى من ظلمك..؟؟
لاتنسى أنك أنت السبب في اللي صار..
طالب يهزها بقوة\من اللي تبلى البنت؟؟
من اللي ظلمها بظنونه التعبانة؟؟
شوق تبكي\أنــــــا..أنـا اللي ظلمتها
انا اللي كذبت عليها عند غازي..
أنا اللي تبليت عليها..
وأنا اللي أنجرحت منك ومن حقارتك..
طالب\أنا ماكنت أعرف هي من تكون..
شوق بضيق تصرخ\مايهم أن كنت تدري أو لا..
مايهم أن كانت هديل مايهم...
اللي يهم أنك حبيتها..حبيت غيري..
لا مو بس حبيتها الا عشقتها بجنون..
طالب\أنا ماحبيتها أفهمي هذي تخص اخوي..
كانت مثل الخيال في بالي بس..
شوق تضربه\كـــذاب كـــذاب..
شفت عيونك شفت شوقك لها..
وأنت ماعرفتها الا من عيونها..
ماشفت الا عيونها بس عرفتها..
تحبها لا تنكر لا تنكر..
طول عمرك أناني ماتراعيني..
تدري باللي في خاطري بس تكسرني..
أزعل وأزعل بس مايهمك..
تدري أني في النهاية راضية وساكتة..
وبأخر طعنة تحب وتعشق..
بس أنا ماعدت أبيك من زمان..
أنت ماتعترف بأغلاطك..
ماتعترف انك سبب في قهري..
ولا انك سبب في اللي صار..
كــــــــــــــــــــذاب..
طالب يهديها\أهدي الحين ونتفاهم بعدين..
راجح وهله وصلوا..
شوق خلينا قدامهم طبيعيين..
وأوعدك أفهمك كل شيء..
ولا تخافين من راجح ولا من غازي..

سحبت نفسها منه وطلعت غرفتها..
كانت تتسبح وهي تبكي..
وعتبانة على نفسها ليش ضعفت وبكت قدامه..
وتأكد لنفسها هالوقت ماهو وقت انهيار..
خصوصاً بوجود رشا وراجح..


خلصت لبس وبدت تسرح شعرها..
لما دخل طالب عندها..
هذي أول مرة يدخل غرفتها..
طالب\أنقلي أغراضك ألحين لغرفتي ..
راجح ورشا بينامون بهذي الغرفة..
وانتي نامي عندي..

خرج من غير مايسمع ردها..
والأكيد أنه لا..
وهي أحتارت مثله..
اذا ظليت هنا وش بيقول علي راجح..
ورشا بتذبحني..
يقولون اللي يقولونه..
لو يطق مارحت لغرفته..
وأحسن عشان يعرفون بالوضع وأنا ارتاح وأرجع مع عمي..


تركت أغراضها بالغرفة ونزلت..
سلمت على عمها وهي تحس بجموده معها..
كانت خايفة لا يتوطى في بطنها وزوجها وزوجته موجودين..
جلست جنب طالب عل وعسى تبعد عنه..
طنشها راجح أغلب الوقت وما تكلم معها..
الا لما سالته عن حاله..
ياويلي وأنا اللي ناوية أرووح معه..
والله مير يدفني بين الشرقية والرياض..

حست بروحها بتطلع لما خرج طالب من الصالة وطلع فوق..
تمنت لو تشرد وراهـ..
بس ماسوتها..
أنتظرت الهووشة طول الليل لكن ماصار شيء..
لا هاوشها ولا ضربها..


طلعت لغرفتها ورشا معها..
حست أنها تذوب بملابسها..
لان رشا بتفضحها الليلة وتهاوشها لانها بغرفة وطالب بغرفة..

وماكانت تدري أن رشا نفس حالها مرتبكة ولا تدري كيف تحل الوضع..
لانها تعرف بيت أخوها..
مافيه غرف نوم كثير..
غرفته وغرفتها..
فأكيد هو وزوجته بغرفته..
وانا وراجح بغرفتي..
ياربي وش هاالاحراج..
حتى كنبة مافيه..

طالب وراجح كانوا جالسين بالصالة العلوية..
وأغلب كلامهم عن مشروع غازي اللي أبتدوا فيه..
وراجح جاء الشرقية عشان يوقعون الأوراق الخاصة بالشراكة..

طالب\يالله يا أبو حمد تمسون على خير..
راجح\وأنتوا بخير..
دخل غرفة رشا وعينه على شوق..
طالب\تمسين على خير يأم غازي..
رشا\وأنت بخير فديتك..
طالب\شوق تعالي..
شوق\طيب..عن اذنك..
رشا\تصبحي على خير..
شوق\لا راجعة لاتنامين..
طالب يسحبها\لا مابترجع نامي..
رشا\ههههههههههه ان شاء الله..


دخلها الغرفة وهي تهاوشه بهمس..
شوق\انت وش تبي ؟؟
طالب\ولا كلمة أنا قلتلك أنقلي أغراضك هنا..
شوق \ومانقلتها وش بتسوي؟؟
طالب\نقلتها وخلصت..
شوق تشهق\وش سويت؟؟
طالب\قلت للخدامة تلم اغراضك وتحطها بغرفتي وهذا اللي صار..
شوق\يا كذاب ياكذاااب من وين لنا خدامة يالكذوووب..
طالب يبتسم\الخدامة اللي مع رشا..
شوق\كذوووب من أول مانزلت وهي مع غازي..
طالب\بكيفك لاتصدقين..
شوق بعصبية\والحين كييف؟؟
طالب\نامي هنا لحتى يروحون..
شوق\ما ابى..
طالب\ولا أنا ابى..
شوق\أكرههههك..

تركته ودخلت دورة المياهـ..
وهو بدل ملابسه ونام..
خرجت من الحمام وشافته نايم على السرير..
عصبت منه المفروض ينام على الكنبة..
بس وش أقووول طوول عمره بارد ومايحس..

أخذت وسادة من على السرير..
وشرشف من الكبت ونامت على الكنبة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

دخل الغرفة كانت رشا منسدحة وجنبها غازي نايم..
تأمل الغرفة باابتسامة خفيفة..
راجح\هذي غرفتك..؟؟
رشا بخجل\ايـــــه غرفتي..
راجح\ذوووق..
رشا\شكراً..
راجح يرفع حاجب\الا هذا وش يسوي هنا..؟؟
رشا مصدومة\منهو..؟؟
راجح يشل غازي من على السرير\هذا النتفة النشبة وش يسوي؟؟
رشا تمد يدينها تبي تاخذ غازي منه..
لكن هو سدحه بالسرير الخاص بغازي..
سرير صغير اشترته رشا لغازي لما كانت تجي هنا عند اخوها طالب..
رشا\ليش أبيه ينام جنبي..
راجح\الا ماتبين رجلك الثانية ولا أكسرها لك..
رشا\نـعم؟؟
راجح\ينعم عليك..

دخل دورة المياهـ تسبح وخرج..
كانت جالسة على السرير تنتظرهـ..
راجح بخبث\حي المرة اللي مانامت وخلت رجلها..
رشا تتجاهل كلامه\أنزل نام في المجلس..
راجح ينسدح على السرير\تعقبين..تطرديني من غرفتك..
وأنا فاتح لك بيتي وغرفتي و...وكل شيء
رشا حمدت ربي انه ماكمل كلمته لانها مابتتحمل كلامه وبتنحرج منه..
راجح\قومي نامي وراك جالسة..؟؟
رشا\بأنام على الأرض..
راجح\بكيفك يا أم رجل مكسورة..
رشا\كل شوي تعاير برجلي..خاف الله لا تنكسر رجلك..
راجح بغموض\واللي أنكسر ظهره عشانك وش تقولين فيهـ..؟؟
رشا\مافهمت..
راجح\مصيرك تفهمين..
وقفت وبعدت عنه..
وهو تغطى ونام..
أخذت وسادة من جنبه..
لكن يدهـ سحبت الوسادة وسحبتها بقوة..
رشا بصوت مخنوق\اتركنــــي..
راجح يضمها له ويغطيها\ولا كلمة نامي..
رشا\راجح ابعد..
راجح\يعني أغير رأيي وما ننام..

سكتت عنه وما تجرئت تتكلم عشان لا يسوي شيء ممكن تندم عليه..
احساسها غريب..
غير متقبلة هالشيء وماتبيه..
غمضت عيونها وأوهمت نفسها انها نايمة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛


من يوم رحل وتركها لوحدها بالقصر ماتركت غرفتها..
أو بالأصح غرفة ام غازي..
تقضي يومها على الكنبة تناظر الثلج..
كل يوم يزيد بكثافته وبرودته..
مصدومة بنفسها..
تحس انها ماتحس..
وكأن الوحدة شيء طبيعي وروتين لها..
تبي تفهم هي وش صار فيها..
لكن ماتقدر تواجه نفسها..

دخلت ماريا ومعها جوال..
مدته لهديل..
هديل ما أخذت منها شيء وظلت على حالها..
ماريا\سيتصل السيد يريد محادثتك..
أخبرته بأنك لازلتي لم تتكلمي ولكنه أصر على مهاتفتك..
ماردت عليها ولا أخذت اللي بيدها..

سمعت ماريا تتكلم معه وتقوله انها مارضت تكلمه,,
بعد ثواني سمعت صوتهـ وكأنه قريب منها..
ماصدمها صوته..
كثر ماصدمها كلامه وخلاها تشهق وتنهار..
وتصرخ بكل قهر..


غازي\عيدك مبارك..اليوم عيد الأضحى..

هي من بدايت غربتها وهي مضيعة التاريخ..
ولا تدري كم الأشهر ولا كيف الزمن يمشي..
لما جاء رمضان هو قال لها..
والعيد..
والعيد..

وهذا العيد بتقضيه مثل العيد اللي قبله..
لا أمها ولا أبوها..
لا أخوانها ولا غادة..

ولا حتى هـــــــــــو ..




فات عيد الفطر ما شفت البعيد
وعيد الأضحـــى فــات مثله مثل إخيه

شفت في عيد الفطر حزن فريد
وشفت في الأضحى الحزن أمه وإبيه

فاتت أعياد السنه ذي عيد عيد
والشقي يــاكــل من الحسـره يـديـه

مابقى للصبر في صدري رصيد
وكـــل بيت قـد كتبتــه حــزن فيــه

دام ما للعمر من يضمن مزيــد
يــا نجــوم الليــل عنــــي عــايـديــه

قولي إن صويحبك عقبك وحيد
قــولــي إن النــوم عيــا لا يجيـــــــه

قولي إنه حــرم اللبـس الجديد
وقولي إنــه مـا نسـى العهد وعليـه

وقولي إن الحال ينقص ما يزيد
والسبــب كثــر انتظــــــاره علميـــه

الانتظار أشد من سجن الحديد
احتريـــه الصبـــح والليـــل احتـريـــه

قولي إن العيــد كلن بـه سعيد
كــــود مــن خلـــــه بعيــد و يرتجيــه

أبعده عني ضحى العيد الجديد
وإن فهـم مـــاهي غريـبه من نبيـــه

عيده مبـــــارك إلى يوم الوعيد
خــــاف ياتي عيد ما اعــايده فيـــه




ابن فطيس المري...



الى الملتقى متى ما أرد الله تعالى..

أعتذر منكم أحبتي هنا وفي كل مكان..
أستئذنكم في غيابي..
راح أغيب فترة عنكم..
لكم أن تغضبوا..
ولكم أن أرضيكم..
لكـــــــن ألا أستحق منكم السماح لي بالغياب..؟؟
هو أمر أحتاجـــه..
فأسمحوا لي..

غيابي بأذن الله لن يطول..
سأكون بالقرب من هنا..


كونوا بخيــــــــــــــــــــر ..


صدووود’’’

Asi2
09-18-2011, 12:35 AM
مشكوووورة عزيزتي على القصة والمجهود الرائع
الله يعطيكِ العافية
وفي انتظارك عزيزتي
تحياتي،،

lala905
09-20-2011, 07:50 AM
ششششششششششششكرا

دانه السعودية
09-27-2011, 04:33 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...


يسعد صباحكم \\مساكم
بكل محبة ورضا من رب العالمين ...

كيفكم الـ ***** ..؟؟
أحبتــــــــي في كل مكان ..؟؟


شكراً لكل اللي افتقدوني وراسلوني هنا وبكل مكان..
محبتكم وكلماتكم الطيبة وصلت يالغاليات..
الحمدلله أنا طيبة وبخير لا تشيلوا هم..
توضـــــــــــــــــــــيح::

الغاليات اللي يقولوا إختزلي الأحداث..أو إختصري..
لحتى نوصل لبعد الخمس السنوات..
غالياتي يعني يرضيكم في نص البارت أكتب وبعد مرور خمس سنوات صار كذا وكذا..؟؟
أو اكتب بعد مرور ستة أشهر ..صار وصار..
وانتهت الرواية..؟؟؟
هذا مفهوم الاختصار عندي..

أنا أكتب الأحداث وأمشيها على الخطة المرسومة لها..
ما اقدر أتجاهل موقف لأني راح أحتاجه بعدين..

المواقف معتمدة على بعضها و اذا حذفت موقف راح أحذف الثاني والثالث نفس وهكذا.....


تهنئـــــــــــــــــــة ..
أحب أهنىء الشعب السعودي باليوم الوطني لتوحيد المملكة..
دام عزك ياوطـــــــــــــــــــــــــــــــــــن..

البارت
إهداء للـ الجميــــع ..
و الغالية..
شهد هانم ..

أعتذر لقصر البارت ..
قدركم أكبر من كذا بكثييير ,,



البارت السادس والثلاثون ...

" .. مـن أنـــــا ؟! .."

تقولين : من أنت ؟ ! .. هل تجهلينْ ؟

أنـــا فــــي هــــواك الــوفــي الأمــيــنْ

أنـــا ؟! سـائـلـي الـلـيـل كـــم ضـمـنـي

عـلــى لـوعـتـي .. وأســــاي الـدفـيــنْ

أنــا ؟! سائـلـي الـشـعـر كـــم صـغـتُـه

لـعـيـنـيـك عــذبـــاً شــجـــي الـرنــيــن

أنـــا ؟! سـائـلـي الـــدرب كـــم جـئـتـهُ

أنـــــوْء بـغــصــة قـلــبــي الــحــزيــنْ

أنـــا ؟! شــاعــرٌ لُــحْــت فــــي أفــقــه

فــبـــددّت عــنـــه ظــــــلام الـسـنــيــنْ


المرحوم بأذن الله تعالى..غازي القصيبي..


في بيت أبو علي..
الجدة والعيال مجتمعين في الصالة..
لم يكن هذا العيد كعيد الفطر..
فليست هديل وحدها من يفتقدها المكان..
فالأم والأب ليسا هنا..
لن يكون للـ عيد بهجة وحضور..
إن غاب أحبتنا دون رجووع..
ولكن الأب والأم لم يقضيا العيد الا في أطهر بقاع الأرض..
فلن يتمنى أحد قرب مخلوق أكثر من قربه من رب العباد..


هادي كان جالس معهم بالصالة..
لكن شعور الضيق بالمكان..
وإحساسه بهم غريب..يتردد عليه دوماً..
إجتاحه للحظات..
إستئذن بهدوء وغادر المكان...


غادة\ياشين العيد..بارد وماله طعم..
لو أدري إن أمي وأبوي في الحج مانزلت..
الجدة ترمي فنجال القهوة على غادة وتصيبها على راسها..
الجدة\يالغبراء ماني بمالية عينك تقضين العيد معي..
تبين امك وأبوك..لا بارك الله في وجهك..
غادة ويدها على راسها\آآآآآي وش ذا العنف يومه؟؟
لو مسويته وأنتي في بريطانيا كان يسجنونك ويعاقبونك..
الجدة\جزاك لو معي فنجال ثاني على عينك..
غادة تشهق\ولييييييه وش سويت أنا؟؟
الجدة\ماهو بعاجبك العيد معي..تبين أمك..
غادة\وهـ ياقلبي أتاريك تغارين فديتك..
تقوم من مكانها وتضم الجدة والجدة تدفها عنها..
غادة\صح أني مفتقدة امي وأبوي في العيد..
بس من له عسووولة مثلك ما يحس أنه وحيد..
أنتي تاج رووسنا ونور عيونا..
والله أني مشتااقة لك مرررة طول ما انا في لندن..
وأتخيلك معي لما الدكتور يهاوشني وأنتي تهاوشينه..
الجدة\أمك يا حسين ليه يهاوش لا يكون يضربك..؟؟
غادة\لافديتك مرة كان بيضربني بس قلت اسمع يا أصلع ترى جدتي مرة قوية..
ينشد فيها الظهر وبنت حمايل لو ضربت اخليها تتوطى في مصارينك..
عبدالله\يالكذوووب يالوغدة من اللي يقول في المطبخ..
أن العجووز بتكوش على الخرووف وتنسى العيدية عليك..
غادة بنظرات قوية على عبدالله تبيه يسكت..
الجدة\اي خروف ياعبيد؟؟
عبدالله\خروفك يومه..تقول انك بتلتهين بخروفك ومابتعطينها العيدية..
غادة سحبت الدلة من يد الجدة قبل لا تهفها فيها..
غادة\والله أن تصلين على النبي وتسامحيني..
الجدة\قومي انقلعي أجل ماتبين الا الدراهم..والله ما تعرفينها..
غادة\لااا يومه تكفين لا تحلفين..تراني باتغرب واحتاج فلووس اكثر من اللي يعطيني ولدك..
عبدالله\ولا تعطينها ريال يومه خليها تتربى..
رايحة لآخر الدنيا وراجعة ما اشترت لي الا توكس وأبو ريال بعد..
لو أنا اللي رايح كان اشتريت لها توكس أبو ريالين..
علي\هههههههههههههههههههههه حيلهم بينهم من ذا الحال وأردى..
عبدالله\لو يهمك مستقبلي كان سجلتني مع الوغدة بكليتها..
علي\يا نص نصيص خلص الأبتدائي ثم يصير خير..
محمد\أخوياي بيتعشون عندي..
الجدة\والله ما يذوقونه..
محمد\ياساتر مانبي خروفك بنتعشى من المطعم..
عبدالله\لا لا ذا المرة انا اللي بعزم أخوياي..أتفقنا من العام انه هالسنة دوري..
محمد\أقول أنقلع أنت وقطاع الطرق أخوياك..
إن شافتهم الهيئة في بيتنا قالوا مقر إرهابيين..
عبدالله بدفاع عن أخوياه\أحسن من البراميل اللي مخاويهم..
كل واحد بحجم الفيل دب ومضغوط ما ظنتي يمشون بس يتدحرجون..
غادة\ههههههههههههههههههههه حلوة عبووودي حلوووة
علي\هههههههههههههههههه ياذا الولد عليك لسان عقرب..
عبدالله\وارثه من أبوي..
قام علي يبي يمسك عبدالله اللي نط بخفة ورى جدته..
عبدالله\داخلن على الله ثمن عليك ياجدت أبوي الا فاكتني من ذا الرجال..
الجدة\والله ما تلمسه هذاني حلفت..
علي يطلع من الصالة وهو يهدد..
علي\طيب خلك على طبعك ياعبيد..
ولا أشوف وجهك طالع أنا ومدامتي نتعشاء برا ونحتفل بالعيد..
وأنت خلك مع أخوياك قطاع الطرق..
عبدالله\مايجوز تروح أمي معك من دون محرم..
محمد\رح معهم يالخبل لاتخلي امك مع رجال لحالها عيب..
عبدالله\وأخوياي؟؟
محمد\أفا يالعالم أخوياك أهم من أمك..
ما انت برجال ولا تستاهل الشنب اللي على وجهك...
خرج عبدالله يركض من الصالة وطلع لجناح امه وابوه..
وهو يحلف أن امه ماتطلع من البيت من دونه..
غادة\هههههههههههههههههه ياويلي بطني بامووت..ما انت بصاحي يا محمد
محمد\خليه يطلع مع هله ويفكني..والله لو يجلس أن ما يضيف الا أخوياه الليلة..
أعرفه نشبة بيخليني اطلع اخوياي الاستراحة..
غادة\ههههههههههه فديته والله أنه كفووو له كلمته وله دووره..
محمد\ما اقول الا الله يبلاك بورع مثله..
غادة\بسم الله علي..
عبدالله دخل\وش فيني ماتبين واحد مثلي يالوغدة ؟؟

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


طلع المفتاح من بوكه..وفتح غرفتها..
يعتقد بأنه الوحيد اللذي يزور غرفتها..
ولا يعلم بذاك المعذب الزائر لها كل ليلة..
يتسأل بصمت..
لماذا يشعر بها قريبة..
هل لأنها تسكن روحه وجوارحه..
أم لأن طيفها يترىء له دائماً..
نام على فراشها وأحتضن وسادتها..
وأول ماشــم ريحتها طفرت الدمعة من عينه..
رغم كثرة اللي حواليني بس ما أبيـــــــــــــــهم..
ما أبـــــــــي غيرك..
مر في باله ذكراها معه بهذي الغرفة..
وكانت أخر ذكرى لهم..

دخل عندها وهي تسولف على المسن..
وأول مادخل نست المسن واللي معها فيه..
هديل\هلا وغلا تبارك المكان..
هادي يجلس جنبها\هلا فيك..توقعتك نايمة..
هديل بنص عين\وانا متى نمت من دون إذنك؟؟
هادي\هههههههههههههه بكره تتزوجين وتنامين بإذن زوجك..
هديل\لبى زوجي وطاريه أجل وش تبي أتصل عليك وأطلب إذنك..؟؟
هادي\شفتي أنك خاينة..وأنتي دائما تقولين انه انا اللي بأخوون..
هديل تحلف\لا والله ما اخونك والله هههههههههههه
يخسي أخونك عشانه..إلاوش سوويت مع أمي..؟؟
هادي\تشوفيني مفلع ولا مفقوش؟؟
هديل تناظر بوجهه\لا والحمدلله مافيه آثار ضرب..
هادي يبتسم\يعني وافقت..
هديل بزعل\كنت متأملة انها ماتوافق..
هادي\يانذلة ماتبيني أروح..؟؟؟
هديل\تبي الصدق لا ما أبيك تروح..
ولأني أدري ماراح تسمع لي وبتسمع لأمي..
كنت مطمنة إنها ماهي موافقة وبكذا ما أنت رايح..
هادي\يوووهـ وش فيكم محملين الموضوع فوق حمله..
أول مرة اطلع البر يعني؟؟
هديل\لا ماهي أول مرة..بس ماله داعي تطلع..
مابقى وقت على الامتحانات اجلها لبعدين..
هادي\باقي شهرين.. بعد الإمتحانات طلعة ثانية..
هديل\طيب واذا قلت عشاني لاتروح..
هادي\ما بأروح..بس الطلعة في خاطري..
فزت هديل مرعوبة وتمسكت في هادي وهو يضحك عليها..
لأن صديقتها أرسلت تنبيه ع المسن وهي مو كاتمة الصوت..
ودائما صديقتها تنبها والصوت عالي..
هادي\ههههههههههههه لو طالع من الشاشة صرصور ماخفتي كذا.
هديل بعصبية\وجع وجع وش صرصوره لا تخليني أوسوس..
هذي شوشو النـــــــــــــــذلة دوم تسوي تنبيه عشان تخوفني..
تعرفني اخاف من الأصوات المفاجئة..
هادي\شوشو؟؟
هديل\شهد..
هادي\الا تزوجت سعيدان والا باقي..؟؟
هديل\ههههههههه ايه تزوجته مالك نصيب فيها..دور غيرها..
هادي يغمز\موجودة بس توها صغيرة..
هديل\وخروا عنه الكبير تراك أول سنة جامعة يابطل..
مشوارك طويييل...
هادي\على ما أخلص الجامعة وأتوظف..
تكون هي بعد خلصت مدرسة ودخلت الجامعة..
هديل\حاسبها ياقلب أختك..؟؟
هادي\إيه حاسبها ههههههههههههه
هديل\لا تنسى إتفاقنا نتزوج بنفس الليلة..
هادي\بالله لو أنتي ما تزوجتي وما أحد يبيك..
يعني أجلس عانس قصدي عازب على طول..
لازم نعدل من إتفاقيتنا..
هديل بزعل\يعني اذا تزوجت أنت بتخليني؟؟
هادي\لا بأجلس معك إيه بأخليك وأعيش مع زوجتي..
هديل\نذل قوووم انقلع مابيني وبينك اي أخوة..
مافيه أحد ينسى توئمه..
هادي\وأحد قالك أطلعي بعدي..؟؟
لو جلستي في بطن أمي تسع شهور زيادة وبعدها جيتي..
ماهو شفتيني خرجت خرجتي وراي صدق نشبة..
هديل\أنت اللي سحبتني من كشتي وخرجتني وراك غصب وانا ما ابي..
هادي\الغلط ماهو غلطنا..هذي غلطة أبوي لا لا غلطة أمي..
هديل دفنت وجهها بوسادتها وهي تضحك من كلام هادي..لأنها تدري انه بيجيب العيد في كلامه..
هادي\هههههههههههههههه لازم يعرف بانه غلط علينا يوم انـ .......
هديل مخبية وجها\قوووم ياقليل الأدب اطلع برا قوووم..
لاتتكلم كذا بأعلم أمي..
هادي يسحب الوسادة يبي يحرجها أكثر..
هادي\أتحداك تقولين لأمي عن الكلام اللي قلته بتموتين بثيابك قبل تتكلمين..
هديل مغمضة عيونها\هادي خلاص اسكت حلفتك بالله اسكت..
هادي\ههههههههههههههه مغمضة عيونك يعني اذا ماتشوفيني ما أشووفك..
نعامة أنتي؟؟
هديل\قووووووووووووووووووم
هادي\هههههههههههههه طيب خلاص ما اقول شيء فتحي عيونك..
هديل\لا قليل أدب..من تماشي أخلاقك زفت..؟
هادي\أماشي علي أخوي..هههههههههههههههه
هديل\ههههههههههههههههه أخوك هذا صديق سؤ..لسانه متبري منه..
هادي\طيب فتحي عيونك باسلم عليك قبل أنام..
هديل جلست\تصبح على خير ..
هادي يقبل جبينها\وأنتي بخير ..ترى بنطلع بعد صلاة الفجر..
هديل تشهق\موقلت بعد كم يوم؟؟
هادي\لا أنا أستعجلتهم قبل لا تغير أمي رأيها وتحبسني في البيت..
هديل\ليه أحس إنها أخر مرة أشوفك؟؟
هادي يضمها\بسم الله عليك عمرك طويل تفائلي خير..
هديل\ماني خايفة على نفسي خايفة عليك..
هادي\يادلع هادي مابيصير علي شيء ان شاء الله اسبوع وراجعين..
هديل\أحسه سنين مو اسبوع..
هادي\أبي أعرف ليش وكل هذا التشائم..؟؟
هديل\إنت تدري كوابيس صار لها شهر تزاورني كل ليلة..
هادي\ماعندها سالفة جالسة تزاورك..طيب وش تشوفين فيها.؟؟
هديل\أشوف شخص ما أعرفه حتى ملامحه مو باينة لي..
بس أخاف منه وبنفس الوقت أضربه..
هادي\يضربك؟؟يئذيك؟؟
هديل أنحرجت\لا هـ و يعنــ ــي مايضربني..ب بـس ......
هادي\بس وشهو..؟؟
هديل تنهي الموضوع\مدري مايسوي شيء.
هادي\أضغاث أحلاهم لا تهتمين لها..
هديل\وأنت أهتم بنفسك عشانك ماهو عشاني..
هادي\وكيف يصيرلي شأن من دون شأنك؟؟
هديل تودعه\أحبك..وبأظل انتظرك..لا تتأخرعلي.
هادي\ماراح أتأخر غمضي عين فتحي عين تلاقيني موجود..
المهم أنتي كوني بخير..
هديل بغصة\بأكون بخير..

مسح دموعه وهو يهمس\خاينة مابقيتي بخير..
متي يا الخاينة وتركتيني..
حتى بالحلم مستكثرة تزوريني..

كانت هذيك الليلة آخر ليلة وآخر لقاء يجمعهم..
هادي مارجع البيت لأنه قتل سعود وهرب من المملكة..
وهديل تغربت ولا ألتقت فيه بعد رجوعه..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



سمعت صوتهـ وكأنه قريب منها..
ماصدمها صوته..
كثر ماصدمها كلامه وخلاها تشهق وتنهار..
وتصرخ بكل قهر..


غازي\عيدك مبارك..اليوم عيد الأضحى..

هي من بدايت غربتها وهي مضيعة التاريخ..
ولا تدري كم الأشهر ولا كيف الزمن يمشي..
لما جاء رمضان هو قال لها..
والعيد..
والعيد..

وهذا العيد بتقضيه مثل العيد اللي قبله..
لا أمها ولا أبوها..
لا أخوانها ولا غادة..

ولا حتى هـــــــــــو ..

هديل بهستريا صارت تصارخ وتضرب الأرض بأرجولها..
رمت كل الأغراض اللي ع التسريحة على الأرض..
فازات الورد..العطورات..
التحف..
كلها رمتها بقهر وغيض..

هديل بنحيب\مجــــــــــــــــــــرم..أناني كذاااااااب
والله كذاب..حلفت يالمجرم حلفت ما تأذيني والله انت حلفت ووعدتني..
الله لا يسامحك الله لا يسامحك..
يومــــــــــــــــــــــه أريد امي يومممممممماهـ..
أريــــــــــــــــــد أمي..

غازي\تبين أمك..قولي يا غازي أريد أمي..

هديل\أكرهك أكرهـــــــــــــــــــــك..

غازي\من تبين؟؟
هديل بجنون\أمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــي..
غازي\من عيونـــــــــــــي.

بعد لحظات سمعت صوته يعايد أمه بالعيد..
غازي\عيدك مبارك يومه..

حقيييير تافه خسيس ونذذذذذل ..
يبيني أعرف أنه مع أمه وهله وأنا لوحدي.

أخذت الجوال من ماريا وبدت تسبه..
هديل تبكي\تبيني أعرف أنك تعايد أمك..
تبي تقهرني تبيني أموووت مقهورة ..
الله لا يسامحك تراك قهرتني والله قهرتني..

مارد عليها ولا بكلمة..
اللي رد عليها انسانة ثانية..
انسانة كان صةتها هو المستحيل بأبعد أحلامها إنها ممكن تسمعها أو تلتقي فيها..
حرمها منها ومن حنانها..
غربها عن أحضانها وقربها.

أم علي\عيدك مبارك يومـــه..
هديل شهقة بجزع\يـ ووو أ أمــ ........ أمـــ ــي..
غازي\حجك مبرور وسعيك مشكور..
أم علي\تقبل الله منا ومنك..

شهقات متتالية هذي كانت ردت فعلها..
هو مع أمي..
إيه هذي أمي والله أمي..

هديل بنحيب\يومــــــــــــــــــــــه..يووومه
يومه أنا هديل يووومه..
أشتقتلك يا رووحي والله العظيم..
أحلم فيك بس ما أشووفك..
يومممه أبي أرجع تعالي يوممه تعالي أنا بمووت ..
بمووت من شوقي لك..
إلحقي علي يومممه قهروني..
كلهم قهروني تعالي يومه تعالي..

تبكي وتنتحب تترجى أمها ترد عليها..
لكن أمها ماكانت تسمعها..
غازي كان يسولف مع أمها والسماعات بأذونه..
هديل تسمعهم..
وهو الوحيد اللي يسمعها..

هديل جلست على ركبها منهارة..
تهتف بصوت مخنوووق وتنادي على أمها..
هديل\يوووومه ردي علي كلميني..
قولي له يرجعني لك يومه..قولي له يرحمني تكفييين..
يومه إساليه عني وش سوا فيني..
خليه يحكي لك عن ضربه وكرهه لي..
يوووووووووووووومه قولي له يرجعني لك تكفين يومه..
أحبببببببك والله العظيم...
مشتاقة لك ولحضنك..أحبك ياروحي والله أحبك..

غازي يسمعها ويسرح بآخر كلامها..
يدري إنها تقصد أمها..
لكن يظل هو المتحكم بالوضع..
وبرأيه هذا الكلام ما أنقال الا بلسانها..
وما أحد سمعه غيره هو..
لذلك يظل هو المقصود...

ركز عيونه على أمها...
آآآآهـ بس لو تسمع نحيب بنتها..
لو تسمع رجاويها وشهقاتها..

طول معها في الكلام يبيها تتكلم وتتكلم عشان هديل تسمعها..
ولما شاف أبو علي يقرب منهم وقف وإنسحب من المكان...
قبل لا يتعرف عليه..

أبوعلي\من هذا؟؟
أم علي\ماعرفته يقول إنه من جماعتنا..جاء يعيد علي..
سال عنك وقلت له ما انت مطول..
أبوعلي\من جماعتنا..؟؟ماعرفتي منهو ولدهـ..
أم علي\ما سألته..
أبوعلي\الله كريم نلقاهـ في خير..
يالله مشينا نعيد على ربعنا اللي معنا..ثم نكلم الاهل في البيت..



؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



هديل بخفوت\من أنـــــــــــــــــــت..؟؟
غازي\أنا غازي ماعرفتيني؟؟
..خــــــلاص..أمك راحت بطريقها..
هديل بصوت مبحوح\لا لا ابيها..ابي أميييييي ..
يومممممممممه..
غازي\لاتخليني أندم على اللي سويته..
قلتي تبينها وصار مثل ماطلبتي...
والله أنتي عايدتي أمك قبل لا أعايد أمي..
راضية ألحين.. بالله عليك من أنـــــا؟؟؟
هديل تبكي وماردت عليه..
كانت منسدحة على الأرض وماسكة الجوال وكانها تنتظر أمها تطلع منه..
هديل برجاء\أريد أمي..
غازي بهدوء\عطي الجوال ماريا..
هديل\لا اريد أمي..
ابيها وينها وينها؟؟يوووووومه
غازي\ماراح تسمعك..
هديل\رجعني لأمي رجعنييييييييي..
هذا إنت ماقدرت على فراق أمك يالخاين..
تركتني هنا ورجعت لأمك..
رجعني لأمي..
غازي\تركتك لاني كنت لازم أحج..
هديل\وأنا ابي أحج..ترى لي حجة بذمتك..
غازي يبتسم\السنة الجاية وعد تكون حجتك..
هديل بغصة\عساني الموت قبل لا أحج معك..

قفلت الخط ورمت الجوال بقوة ع الأرض..
هديل تبكي\أكرههههك والله أكرهك..
الله لا يحلك ولا يبيحك يا الظالم يا الحقير..
الله لا يسامحك.
يوووومه فديت ترابك يوومه وحشتيني..
آآآآآآآآآآآآآآآهـ ياصوتك جرحني..
أحرق عروقي وجنني..



؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كانت جالسة تدعي وتستغفر وتتقرب من الله بالعبادة..
وجنبها إمراءة مابينهم أي معرفة..
لكن صوت بكائها وبحة صوتها أجبرتها تتكلم معها..وتحاول تهدي من نحيبها..

أم غازي\يا حاجة صلي على النبي..البكاء بيتعبك وأنتي بحاجة قوتك بالحج..
أم علي\قلبي ياأختي محروق على ضناي..
تمنيتها معي هذي الحجة..
أم غازي\الله بيكتب لها الحجة السنة الجاية بطولة العمر ان شاء الله..
أم علي بغصة\مابقى لها عمر بنتي الله خذا أمانته..
أم غازي\الله يرحمها ويسكنها جنته..
بدل ماتدعين لها بالغفران تبكين وتضايقينها..
أم علي\بعدني مصدومة بخبر موتها..أحسها بترجع وهي بخير..
كنت واعدتها تحج معي هذي السنة..
العام ترجتني أخذها معي بس قلت أختها الكبيرة أول بعدين هي..
وهذا جاء وقت حجتها بس ماهي بموجودة عشان تحج..
آآآآهـ ياقلبي عليها محروووق..
أم غازي تمسح دموعها\الله يرحمها ويغفر لها..
هي عند رب البيت ورب الحجيج..والله يبلغكم فيها بجنته..
أم علي بصوت خافت\الله يبلغني فيها ويغفر لنا..
أم غازي\عيالنا ماتوا قبل لا نموت..سبحان رب الأقدار..
أم علي\بنتك؟؟
أم غازي\لا ولدي مات مقتول..ولي بنت مقاطعتها وزعلانة عليها..
أم علي\ولك قلب تزعلين على بنتك؟؟
أم غازي بحزن\بنتي تسببت على إنسانة بريئة..وأذتها
وأنا قطعتها عشان تتربى وتحرم ترمي الناس بالباطل..
أم علي\وإن جاك خبر موتها وإنهم دفنوها من دون ماتشوفينها..
لا ودعتيها ولا طيبتي خاطرها..وش تسوين بنفسك؟؟
أم غازي بخوف\لا بسم الله عليها عساني ما أفقدها..
أم علي تمسح دموعها\تلاحقي بنتك وتراضي معها..
قبل لاتفقدينها بين طرفة عين وإلتفاته..
لازعلك يفيدك ولا خاطرن مجروح..
أم غازي تبكي\بنت كسرت بخاطر بنت محرومة..أذتها من دون حق..
شهدت عليها بزور..و المسكينة تعاقبت على ذنب ماهو بذنبها..
أم علي بحسرة\المحرومة وهذا المكتوب لها عسى ربي ينصفها..
وبنتك إن تابت فسامحيها ترى مابه أقسى من فقد الضنى..
أم غازي\والله إني جربت فقد الضنى في ولدي وفي عيون المحرومة..
وقطيعتي لبنتي كاسرة ظهري..
قطع كلامهم صوت جوال أم غازي..شوق كانت المتصلة..
أم غازي\هذي بنتي ثالث مرة تتصل..
أم علي تبكي\ردي على بنتك هذا عيد لاتكسرين قلبها..
تخيلي عيدها يمر من دون أمها والله مايهنى لها..

أم غازي مسحت دموعها وراحت تكلم شوق..
ومقررة ترجع وتتعرف على هذي الحرمه..
اللي حست أنها تتشابه معها بفقدان الضنى وبشي ثاني..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


عيد...
معقولة هذا عيد..
بأي تاريخ وباي بلد..
العيد اللي أعرفه يكون عيد مو وحدة وملل واكتئاب..
وتكون أمي معي وغازي بعد,,
رشا وعمي راجح..قريباتي وصديقاتي..
الكل كلمني وعايدني بس أمي مارضت تكلمني..وغازي مستحيل يسامحني بهالسهولة..
ولا اللوح اللي عندي الي يقال انه زوجي..
كان يعايدني زمان وبهديا..
بس هذا العيد كانت معايدة باردة مالها طعم..
ناظرت في طالب اللي كان يلاعب غازي ويسولف مع رشا..
شوق بهدوء\رشا؟؟
رشا\هلا..
شوق\أمي ردت عليك..؟؟
رشا بارتباك\ ا إيه ردت علي...
شوق تكتم عبرتها\كيفها؟؟
رشا\الحمدلله بخير..تقول ربي سهل عليهم الحج..
شوق تهز راسها\الحمدلله..
رشا\ياقلبي لاتزعلي بكرة تهداء الأمور وكل شيء يتصلح..
شوق\بس اليوم عيد..
راجح\والمسكينة اللي ظلمتيها مامر عليها يوم عيد من دون اهلها..؟؟
وهذا عيد ثاني لا اهلها ولا غازي وهله معها..
إحمدي ربك على النعمة اللي إنتي فيها..
شوق\ماهو أنا اللي غربتها ولا هو انا اللي حرمتها من أهلها..
بسكم ظلم وإفتراء..
طالب يحدة\شوق قصري حسك..
شوق تبكي\لا ليش ماتبون تسمعون الحق..
إيه ظلمتها وإفتريت عليها..
بس ماكنت انافقها مثلكم..بينت لها إني ما أطيقها ومستحيل احبها..
الشفقة خليتها لكم..إنتوا تشفقون عليها..بس مانسيتوا إنها تصير أخت القاتل..
وإن كنتوا نسيتوا انا مانسيت..
رشا تمسك شوق تبي تطلعها بس شوق مو راضية تتحرك.
راجح\كان احسن لو كفيتيها شرك واللي فيها يكفيها..
شوق\إنت عادل مع الكل الا معي أنا..
غلطت إيه أعترف وهذاني أتعاقب ألحين..
بس غلطتي الأكبر هي لما هربت من أخوي وماخليته يعاقبني..
كان انا الحين مرتاحة منكم ومنه ومن هذا الكائن..
والاهم مرتاحة من قلبي ومن ضميري...
طالب\أي ضمير؟؟لاتتكلمين عن شيء مفقود..
شوق بصراخ\إنت المفقوود بحياتي واللي مالك وجود..
إنت مجرد اسم ولا راح يكون لك تواجد أكثر من اسم..
بكرة بشخطة قلم ينتهي دورك..
بلحظات كان طالب واقف قدامها وضربها على وجها بقوة خلاها تطيح على الأرض..
أمام نظرات راجح ورشا..
طالب يمسك شعرها\قلتي مجرد اسم..؟؟
رشا تترجى\طالب تكفى اتركها الله يخليك تكفى سامحها..
طالب بحدة\راجح خذ حرمتك عني لا يجيها من الطيب نصيب..
راجح\فيك خير مد يدك على حرمتي..
وتراني عم مدامتك اتركها قبل توصل بيني وبينك..
طالب\حرمتي ماعدلتوها يومها عندكم..
وبما إنها صارت عندي فعدالها على يدي..
راجح يسحب شوق ويوقفها وراهـ..
راجح\غلطت عليك ومعك حق في اللي سويته وسلم الله يمينك..
ويشهد الله لو ما إنت اللي سويتها كان انا اللي مسويها..
بس ماني بناسي إنها بنت اخوي وأنا ولي أمرها..
رشا\صل على النبي إنت واياها لاتقلبونها هوشة..
أنا بأخذ شوق فوق وإنتوا هدوا الأمور..
المفروض تعذرونها البنت مقهورة وتبي امها..
فراق الأهل نــــــــــار..

بغرفة شوق وطالب في بيت راجح..

شوق بحضن رشا وكلماتها كانت مثل الطعنة بقلبها..
فراق الاهل نار..
نست كف طالب ونست تجريح راجح ونست عقاب غازي..
في بالها هديل والوحدة اللي عايشتها هديل هالوقت..
سمعت صوت جوالها وكانت هذي النغمة مخصصة لأمها..
ناظرت بالجوال وهي تبكي..
لو اتصلتي يومه قبل لا أتخيل هديل بهذا اليوم كنت رديت وزدت بظلمي..
خليني اتعاقب يومه..إحرميني منك ..حتى بالعيد إحرميني منك..
عسى ربي يسامحني على اللي سويته فيها..
خليني أتعاقب يومه..
خليني أنهان من راجح ..وأنضرب وأنذل من طالب..
خليني أطهر نفسي من الذنوب اللي أذنبتها بهديل..
قفلت جوالها ولا ردت على أمها...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

كانت جالسة ورى مكتبه..
وتكتب في أحد المذكرات الإنجليزية الصنع الموجودة باحد أدراج المكتب..
رغم مرارة إحساسها بالفقدان,,
الا إن صوت أمها كان مثل البلسم لكل جروحها..
لو يدري إنها بدت تستسلم وترضى بالواقع ماكان سمح لها تسمع أمها..
هو باللي سواهـ زود ثقتها بقدرتها على الرجوع لأحضان نبع الحنان..
وظلت تردد في بالها كل ليلة قبل النوم كلمة ..بأرجع..
ذبحتني الغربة يومه..ذبحني السفر والهم..


أحــــنُّ إليـــكِ يـا أمــّــــي *** حنيـنَ كــلّ مـــنْ هجــــروا


وكنــــتُ بكِ أرى الدنـــيا *** فأنــتِ .. ودونـــــكِ البشــرُ


سئمـــتُ أيُّهـــــا السفــــرُ *** فلا تبقـــــي ولا تـــــــــــذرُ


فكــــلُّ جـــــوانحي وجـدٌ *** ووجــــدي كلّــــــــهُ ضجــرُ


ســـأدعو اللـــــهَ يا أمّــي *** ســـــأدعـوهُ وأنتظــــــــــــرُ

أعـــــودُ إليـــــكِ يا أمّـي *** أعـــــودُ لنبـــــــــعِ أحلامـي


لأغفـــــو بيـــــنَ عينيــكِ *** وأغســـــل دربَ أيــامـــــي


وأغـــرفُ منْ ســنا الدمعِ *** ضيــــاءَ مـــدادِ أقلامــــــي


فأنــــتِ قصيدتـــي الأولى *** وأنـــتِ عبيـــــر إلهامــــي


وأنـــتِ أخـــي وأنــتِ أبي *** وأخــــــــوالــي وأعمــاميقفلت المذكرة ووقفت بتصميم على اللي في بالها..
لفت حجابها على راسها..
لبست معطفها وخرجت من القصر..
توجهت للإسطبلات...ترددت بلحظة..
وبعدها دفنت كل الخوف بصدرها وكملت طريقها..

هديل بصوت جامد\فكتور فلنعقد إتفاقاً..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


البارت ماهو قدركم عندي ..
بس أتمنى تعذروني على القصووور.
الظروف كانت مش ولابد هالأيام...
السموحة منكم على التقصير...

كونوا بخير ..

صدووود’’

Asi2
09-28-2011, 08:55 PM
ماقصرتي اختي
الله يعطيكِ العافية على القصة والمجهود الرائع
تحياتي،،

دانه السعودية
09-29-2011, 07:53 PM
هلا عاصي2 ومشكوره على مرورك اللي يشجعني الله لايحرمني منك::

دانه السعودية
10-01-2011, 03:02 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...


صباحكم\\مساكم محبة ورضا من رب العالمين..


كيفكم ال *****..؟؟
أحبتي في كل مكان..؟؟

هلا وغلا بالجميع منورين صدووود بوجودكم..
شكراً على تواجدكم الطيب بالقرب مني..
وأعتذر عن الردوود اللي ما أرد عليها..
ماهو قصور فيكم بس الوقت مايسمح الا بكتابة البارت...
بس تأكدوا غالياتي أني أقراءها وأنا مبسوطة فيها...
فلا تحرموني آرائكم غالياتي...

وشكـــــــراً بحجم السماء لكل من سجلوا بالمنتدى عشاني..
الله يعلي شأنكم ..
البــــــــــارت إهـداء للجميع ...
ولغاليـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــتي ..
اقــــــــــــدار ..


البارت السابع والثلاثون...


من الإعصــار جئتِ...أم النسيم..؟؟

وناري أنتِ....أم بـــرد النعيـــم..؟؟

مزاجُك لا يقــر له قــــــرار ..

كـــا البرق..لا يقر على الغيــوم ..

يجرعني..السعادة حين يهوي ..

وحين يشـــاء..يسقيني همـــومي ..

ويمنحني السلام..وحين يطغى ..

يقلبنــــي على جرحِ أليـــــمِ ...


المرحوم بأذن الله تعالى..غازي القصيبي...


قفلت المذكرة ووقفت بتصميم على اللي في بالها..
لفت حجابها على راسها..
لبست معطفها وخرجت من القصر..
توجهت للإسطبلات...ترددت بلحظة..
وبعدها دفنت كل الخوف بصدرها وكملت طريقها..

هديل بصوت جامد\فكتور فلنعقد إتفاقاً..

ألتفت عليها فكتور باستغراب..
وقف لحظات يناظرها من دون مايرد عليها..
قرب منها خطوتين وهي ظلت ثابتة بمكانها..

فكتور\أستميحك عذراً..؟؟
هديل\فلنعقد إتفاقاً..
فكتور\هل هذا يعني باننا أصبحنا أصدقاء..؟؟
هديل\لا..فأنت عدوي ولن اهبك إسم صديق لأنك لا تستحقه...
فكتور\إن كنا لن نصبح اصدقاء فلا اعتقد بأننا سنعقد إتفاقاً..
هديل\تريدني ان أثق بك..؟؟
فكتور\اجل..
هديل\لن أفعل أبداً..
فكتور يبتسم\كيف لك ان تعقدي إتفاقاً مع شخص لاتثقين به..
هديل\هذا ماعلمتنا إياهـ الدول والرؤساء..
هم لايثقون ببعضهم ولكن يعقدون الإتفاقيات ..
فكتور\ألا تخافين مني..؟؟
هديل\لِم هذا السؤال هل ستوذيني..؟؟
فكتور\ههههههههههههه إن اعجبني الإتفاق لن أفعل..
هديل\قد يعجبك..
فكتور\حسناً ايتها الصغيرة لنرى إن كان ماتعرضينه يناسبني..؟؟
هديل\ليس قبل أن تعدني بأنك لن تؤذيني..
فكتور\سأكون صادقاً معك..أنا لا أكرهك ويوسفني الأذى اللذي تسببت به لك..
هديل\كـــاذب..كنت فخوراً بإيذائي..
فكتور\بعدما علمت من العمال بما فعله السيد بك هنا..أعني عندما ضربك بالسياط..
ندمت على إيذائك كثيراً..
هديل\لا أصدقك..
فكتور\كرهتك لأنك تخصين السيد وتنتمين إليه..فأردت إيذاك كي يعلم بذلك..
هديل بقهر\أنا لا انتمي إليه..ولا إلى احد..
فكتور\لماذا لم تخبريه بانني اتسبب لك بالأذى..؟؟
هديل\هذا امر لا يعنيك..
فكتور\بالتاكيد ليس لحمايتي..أخبريني لماذا لم تخبريه؟؟
هديل\اتيت نعقد إتفاقاً وليس لتستجوبني..
فكتور\ماللذي تريدينه..؟؟
هديل\مساعدتك لي..
فكتور\في ماذا..؟؟
هديل بتردد\أولا أخبرني إن لم توافق على طلبي ماذا سيحدث..؟؟
فكتور\لا أعلم..أنتي لا تثقين بي..وانا أجهل ماتريدين...
هديل\انت لن تخبر السيد بإتفاقنا حتى وان لم نتفق؟؟
فكتور\ بالتاكيد لن أفعل..
هديل\حسناً أنـ....................
فكتور بعصبية يقاطعها\قبل ان تخبريني يجب أن تعلمي شيئاً..
ناظرت فيه بتسئول وخوف..
فكتور\لا تثقي بي...أعرف نفسي جيداً..ربما أقوم بإلحاق الضرر بك ..
هديل\ماذا تعني..ولماذا تفعل ذلك..قلت لتوك بانك نادم على إيذائي سابقاً؟؟
فكتور بصوت هادى\أنتي تعلمين بانك جميلة أليس كذلك؟؟وعيناك ساحرتان جداً..
أنتي سببتي لي الأرق..والتفكير الدائم بك..
أرتبكت وتراجعت كم خطوة على ورى ويدها على لثمتها..
والخوف منه تضاعف لدرجة كبيرة..
فكتور بغضب\إرحلي من هنا...فانا أكرهـ أن أوذيك أكثر مما فعلت..
فأنتي تتعرضين للكثير من الأذى..وأخشى عليك من نفسي..

أنسحبت من المكان من دون ما تنطق بحرف..
خائفة مرتجفة..مو مصدقة اللي سمعته منه..
ركضت راجعة القصر وهي تبكي..
الله ياخذك مو على أساس تكرهني وتكرهـه..
أنت عدوي مثله..
وأنا ابي اكسب عدو عدوي لصالحي..
ماصبرت عليك الا عشان تهربني منه..
وألحين أنت وإياهـ..

جلست على الدرج تحت الثلج..
ياويلك ياهديل كنتي بتخلينه يهربك وهو يبي ........
حسبي الله ونعم الوكيل على ابليس..
لو انحبس طول عمري هنا ولا ارجع لهلي..
كله ولا يرقب مني..
لاهو ولا الحقير الثاني..

مسحت دموعها وهي تتنهد..
آآآآآهـ يومه صوتك أشقاني وعذبني..
وش يصبرني على فراقك أكثر من الفراق اللي عشته..
وينـــه أبوي..؟
ليش ماتقولين له يجيبني لك..
ليه ما تقولين لأخواني يدوروني ويرجعوني من بعثتي الوهمية..؟؟!
معقولة نسيتوني..؟؟
ولا تبريتوا مني..؟؟

ماهو ذنبي يومه والله ماهو ذنبي..
حرمني منكم وحرمني من نفسي..

فديتك يومه وحشتيني..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


راجح بابتسامة\الحمدلله على السلامة..
رشا\الله يسلمك..
راجح\آخر الكسرات..
رشا\ههههههههه ان شاء الله...
راجح\يعني ماتبين تغيرين رأيك وتجين معي أنتي وذا النشبة؟؟
رشا باحراج\رحلتك بعد ساعتين..وأرجولي توها ماتعودت بعد الجبس..
مرة ثانية إن شاء الله..
راجح\رشا أسالك سؤال..وتجاوبين بصدق..
رشا بحذر\على حسب السؤال..
راجح\يعني ممكن تكذبين علي؟؟
رشا\لا ماراح أكذب..بس اذا ماناسبني سؤالك ماراح اجاوب عليه..
راجح\وإذا ناسبك..؟؟؟
رشا بارتباك\يمكن اجاوب..
راجح جلس قريب منها ولم يدينه حوالينها..
قرب فمه من اذونها وهمس..
راجح بهمس\أنتي تحبيني من سنين وأنا أعرف هذا الشيء...
من قبل لا تتزوجين سعود..لما خطبتك من طالب..عرفت إن سعود خطبك ووافقتي.
أنسحبت بهدؤ رغم إني أنصدمت منك..ومن سرعة موافقتك..ومن سرعة الزواج ككل..
كيف توافقين عليه وإنتي تحبيني..؟؟
رشا نفضت نفسها تبعد عنه ووقفت بعرج..
رشا بضيق\أنت مو مستوعب اللي جالس تقوله..هذي اوهام مالها اي صحة..
وش أحبك؟؟من وين جايب هذا الكلام..؟؟
راجح يوقف\ماهو انا اللي اتوهم...وأعرف زين وش أقول..
صار لنا ثلاث سنين متزوجين..وإنتي تحاولي بكل طاقتك تنهي الزواج..
تمنيت أعرف أسبابك وانتي مو راضية تقولين..
رشا بخوف\من البداية شروط زواجنا واضحة لك..ليش ألحين تتذمر منها..
إذا مو عاجبتك طلق..
راجح بحدة\مو عاجبني..وماراح اطلق..
رشا سكتت وماردت عليه..
راجح\ماجاوبتي على سؤالي..
رشا تسترجع في بالها كلامه تحاول تتذكر وش سؤاله..بس ما عرفت السؤال..
راجح\ليه وافقتي تتزوجين سعود؟؟
رشا بهدؤ\سؤال سهل لأنه خطبني وهو ماينرد..
راجح\واثقة بسهولة السؤال..
رشا\الاجابة مثل ماوصلتك..
راجح\واللي يقول إنك كذابة..
رشا بعصبية\انت مدري وش تفكر فيه..جاوبتك على سؤالك..
وقلت لك اوهامك مو صدق..
راجح\كـــــــــــــذابة..رشا إعترفي بسرك..
رشا خنقتها العبرة من الخوف\مافيه سر مافيه شيء ..
مافيه شيء ماصار شيء..ماصار شيء..
راجح يضمها بقوة\طيب إهدي..ليه خايفة كذا..
أنتي تحبيني وانا اعرف هذا الشيء وبلسانك قلتيها..
كنت ناوي أعاقبك على السنتين اللي قضيتيها في بيت أخوك وأنتي تحبيني..
بس ليه خجلانة من هذا الشيء ليه..؟؟
رشا\مــ أحبك لاتكذب ماقلته..
راجح يقبل جبينها\نتفاهم لما أرجع..
أنتي ريحي نفسك ورتبي أفكارك..الخوف ماله مبرر ولا له داعي..
انا مستحيل أضرك..

سافر بعد ماوصلها لبيت أم غازي..
وحلفت ماتطلع من بيت أخوها لو يسحبها راجح سحب من البيت...
حمدت ربي ان السر اللي يتكلم عنه هو اعترافها بحبه..
لما كانت تتكلم مع شوق ..
وتاكدت إن شوق قالت عمها عن هذا الشيء..
أو إنه صادق وسمعها تقول هذا الكلام..




:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::




كانت بغرفتها تبدل ملابسها عشان تنام..
طلعت بجامة..لما أنتبهت على الملابس اللي أرسلتها لها صوفي..
شالت قميص النوم اللي من صوفي..ورمته بآخر الدرج..
وهي تهمس\قليلة أدب..
طلعت الفستان الذهبي وقررت تلبسه وتشوف شكلها فيه..
الى متى وأنا بناطيل وهم أشتقت للفساتين والدلع..
بدلت ملابسها ولبست الفستان سكرت سحابه ..
ووقفت قدام المرايه تناظر نفسها..
قصير يمكن يوصل لنص الفخذ...
من دون اكمام وماسك على الصدر..
حست بإحراج من نفسها على الشكل اللي هي واقفة فيه..
والله لو تشوفني امي لابستة تقطعة وتتوطى في بطني..
حركت شعرها وقدمت بعض الخصلات على قدام..
غرتها طايحة بشكل جذاب على جبينها..
قربت من المراية ووقفت على جنب ..
لو شعري لسى طويل كان راح يغطي ظهري اللي نصه عاري..
مدري كيف يتجرئون يلبسون مثل هذا اللبس...
خصوصاً ام سيقان الحمارة المنمشة..
الله يهديك ياصوفي لك وحشة..
أنتبهت على شيء غريب بجسمها..
قربت من المرايه أكثر..
وانصدمت باللي شافته..
بأعلى كتفها اليمين من ورى..
كان فيه علامة غريبة أول مرة تلاحظها..
حطت يدها على كتفها وشهقت ..
لما تاكدت إن هذي العلامة باقية كأثر من ضربها بالسوط..
همست بقهر\والله الآثار اللي بقلبي مابتموت..
فكيف بآثار على جسمي..
ياربي رحمتك يارب..
بكت بزعل على حالها وخبت وجها بفراشها..
كانت تتكلم وتبكي بنفس الوقت...
هديل بنحيب\كرهت حالي والله العظيم..
بأموت بحسرتي على هلي..
آآآهـ يارب لايشوهني أكثر..
ياربي لايضربني ماعاد اتحمل ضرب..
والله ياربي والله...

غفت بفستانها وهي تبكي....
جاهلة تمامــــــــــاً تواجد ذاك الجلمود بالقرب منها...
وجاهلة موعد قدومه الى المزرعة...

واقف كالتمثال المنحوت من الشمع..
خلف الباب الزجاجي ..
متواجد في بلكونة غرفتها تحت الثلج..
يشعر بخفقان عنيف بقلبه..
هل من رآها بذاك الجمال هي أسيرته لاغيرها..
آسيرته الغالية..
وكأن الحزن يزيدها جمالاً..
والبكاء يكحل عينيها دوماً..
ما أجمل أثيرتي..
لم يرها من قبل بهذا الشكل المغري..
يالدلعها العفوي...تستعرض نفسها امام مرآتها..
تجهل وجودي ومراقبتي لروعتها..
تعبث بشعرها المجنون..
لم أخسر جديلتها فهي تسافر معي وتغفو على وسادتي..
أما منظرها بشعرها القصير يزيد جراح جمالها..
يكاد قلبي يذوب لمرى إبتسامتها الحزينة...
ليتها تفقد ذاكرتها فلا يبقى للماضي أثر لديها...
أقسم ان ألون حياتها بألوان الخيال...
أسيـــرتي ما أعذبك...
يا لــنعومتها..نحرها يتصل بصدرها النافر بروعة التكوين..
خصرها الملتف يكاد يمزق ذاك الرداء...
أطال النظر لساقيها..
وأبحرت عيناه من جديد لتاملها...

إقترب من الزجاج متناسي لوعدهـ اللذي قطعه عليها..
بأن يحترم حدودها وخصوصيتها..
ولكنها تبكي...
وهو إعتاد أن يحتضنها رغماً عنها..
وأن يجبرها على البكاء بأحضانه..

تراجع وأبعد يده عن الباب الزجاجي..
وبقي هناك يتأملها حتى أدرك بأنها إنتمت لعالم الأحلام..
وأنها نائمة بكل تأكيد..

حاول أن يغادر المكان عائداً الى بلكونة غرفته..
لكن عقله..قلبه..
جوارحه..قدميه..
لم تمتثل لأمرهـ..
وأبت الا البقاء ومراقبت أسيرته النائمة..

يخاف عليها من نفسه..
فمنظرها قبل دقائق يسكن خياله..
فتح الباب الزجاجي..
ودخل الغرفة الدافئة..

إقترب وإقترب..
حتى إحتضنت يداهـ وججها الأليم..
قبلها على أعلى كتفها المجروح وإحتضنها وهو يهمس..
.....\سامحيــــني...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


قفلت التلفون وهي تتنهد..
هذي ثالث مرة تتصل ولا يعطونها خبر مؤكد..
أدركت إن وقتها يضيع في ملل وفضاوة مو راضية عنها..
فقررت تدور على وظيفة وتشتغل بدل العطالة..
أتصلت بصديقة لأمها وهي عضو بارز في مجال التدريس..
وطلبت منها تساعدها بهذا الموضوع...
وعدتها تساعدها بس لازم ترسل اوراقها لهم عشان تباشر بمعاملتها..
أتصلت برشا وطلبت منها تروح لبيت امها وتأخذ ملفها وشهاداتها وترسلها لها..
طالب\السلام عليكم..
شوق تبعد السماعة عن إذنها\وعليكم السلام..
رشا\هذا طلووبي عطيني اياه باكلمه..
شوق\ماهو بلايق الدلع..المهم أبي اوراقي متى ترسلينها..
رشا\اليوم أو بكره اذا قدرت..
شوق\توقعتك تقولي بعد اسبوع..
رشا\ليه انا عند امي هالفترة..والحين اروح غرفتك وادور على ملفك..
شوق\وش مجلسك عند امي وين زوجك..؟؟
رشا\سافر..
شوق\ليه ماسافرتي معه..لايكون طلقك هههههههه
رشا بخوف\لو يسويها يريحني ويريح عمرهـ..
شوق\امممم ليه؟؟
رشا\شوق بالله قولي لي الصدق..أنتي قايلة لعمك شيء عني زمان؟؟
شوق\مثل أيش؟؟
رشا\إني أحبه ومن هالكلام...
شوق\مو وقته هالكلام..
رشا\لا وقته يا نصابة قولي الصدق..
شوق\أخوك يسلم عليك..
رشا\يوووه نسيت إنه عندك..طيب متى اكلمك..
شوق بكذب\لا تكلميني مشغوولة طول اليوم..
رشا\كذوووب ياعاطلة من زوود المسئوليات..
شوق\عندي تقديم وشغل ماتعرفينه يا جاهلة..
رشا\شوق اذا عرفت إنك قايلة لعمك شيء ذبحتك..
شوق\أتحداك توصليني شوفي كم كيلو بيني وبينك..مابتصيديني..
رشا\لاتنسين إنك عند اخوي..وأسرارك عندي..وأقدر أقوله كل شيء..
شوق أرتبكت\رشا قلبي أنتي تعوذي من إبليس...مايصير كذا..أنتي تعرفين الوضع..
رشا بمركز القوة\لا يصير ويصير..وش قايلة لعمك إنطقي..؟؟
شوق\خلاص ولا يهمك أكلمك بعدين..
رشا\لا ياحمارة الحين تتكلمين..
شوق\ان شاء الله يالله مع السلامة..
رشا\شوقوه لاتتنذلين ترى والله اتنذل فيك..
شوق\كثري منها مع السلامة
قفلت الخط قبل لا تكمل رشا كلامها وتهديدها..


طالب\أسمع تقديم وأوراق..وش السالفة؟؟
شوق بهدوء\أبي أقدم اوراقي ع الديوان..وأتوظف..
طالب\ماشاء الله..وبأذن من تتوظفين؟؟
شوق\بإذن الوزارة..
طالب بسخرية\ذكية تصدقين..
شوق بسخرية مماثلة\بعض ماعندكم..
طالب\أعتقد أني ماسمحت لك تتوظفين..
شوق\واعتقد إني ماطلبت رأيك..
طالب\مافيه وظيفة..؟؟
شوق\ما أقدر اجبرك توافق..
طالب\يعني تدرين إنك ماراح تتوظفين الا بإذني وموافقتي..
شوق\إيه أدري..لكن الوضع هذا مؤقت..
طالب\مؤقت..؟؟
شوق\إيه طال عمرك مؤقت..انا الحين أشتغل بأوراقي..
ومعاملات التوظيف يبيلها وقت مو بسيط..
على ما تقرر الوزارة توظيفي أكون رجعت لعهدت أمي واخوي..
طالب\واثــــــــــــقة انك راجعة لهم...؟؟
شوق\راجعة لبيت أبوي الله يرحمه..وحتى لو كانت امي واخوي مايبوني..
لي حق أظل في بيت أبوي وما احد له حق يمنعني..
طالب\وبيت زوجك..؟؟
شوق\مـــاهو بيتي...أنا ضيفة غير مرغوب فيها هنا..
وأنت تستنى اليوم اللي تفارقني فيه..
ولا يهمك هذاك اليوم ماهو بعيد..
طالب\تقولينها بمرارة...
شوق\إيه أقولها بمرارة..ماهو لأني متحسفة عليك....
قسوتك وجرحك لي شافاني من ارتباطي فيك من سنين...
طالب\والصــــــــــورة والمكتوب عليها..؟؟
شوق\كلام مراهقة...ماله أي وجود عند اللي جالسة قدامك...
وإنت رديت على الكلام بطيبة قلبك..
طالب بابتسامة\جرحك ردي على كلامك في الصورة..؟؟
شوق\أبــــداً...الجرح شيء متوقع منك..وهذا اللي تعودت عليه..
طالب بصدمة\تعودتي اجرحك..؟؟
شوق\لاتمثل دور المظلوم..ولا تتفاجاء...
راجع حساباتك وأوراقنا القديمة وأحكم بنفسك...

طلعت لغرفتها وهو ظل بالصالة يسترجع كلامها...
متعودة اجرحها...؟؟؟
صح إني قسيت بكلامي في الصورة..
بس هي متعودة على إسلوبي و على هالشيء..
ومثل اللي أنضرب على راسه أدرك إنه اعترف لنفسه..
إن شوق فعلا متعودة على قسوته وكلامه الجارح او المستهتر فيها..
وصار يسترجع ويغوص بذكرياته اكثر وأكثر..
وتذكر لما سوت عملية الزايدة لما زارها بالمستشفى كيف قال لها..
طالب\حتى الزايدة ما تحملتك أنفجرت ببطنك..الله يعيني عليك..
عصبت منه وقالت لغازي يخرجه من عندها وهم يضحكون عليها..
ولما تخرجت من الجامعة بارك لها بإسلوبه الجاف..
أرسل لها رسالة ع الجوال تهنئة بسيطة..
وفي النهاية كتب..
..الله يعين كنت متعذر بدراستك..
ألحين من وين اجيب عذر عشان أأخر الزواج..
وش رايك تقدمين على الماجستير والدكتوراة..
بكذا يتاخر زواجنا سبع سنين..

أنهالت عليه الذكريات مثل المطر..
كان كلامه لها يقصد فيه يثير عصبيتها..
لأن عصبيتها تعجبه من طفولتها..
بس ماحسب حساب انها ممكن تكون تجمع بقلبها كل جروحه..

ولما تمت ترقيته بشغله..
والهدية اللي أرسلتها له مع بطاقة تهنئة..
كلمها بس ماردت عليه..
فارسل لها رسالة..
هديتك وصلت..لو كنتي هنا رديتها لك..
باحتفظ فيها لحتى القاك واعطيك اياها..
مايناسبني نفاقك لي..
مافيه زواج قبل مئة عام....

الحين عرف ليه ماردت عليه ..
لانها كانت واثقة بانه مابيضيع الفرصة من دون مايبين لها انه مايبيها..


وزاد بجرحه لها لما هربت من المزرعة معه..
كيف كان قاسي معها بشكل كبير..
ويصرح لها بانه ينتظر اليوم اللي يقبلون هلها فيه ترجع لهم..
ولانه ما اعترف بغلطة وانه سبب في اللي صار بهديل..
حط كل المسئولية عليها..
ماكانت شوق راح تتبلى على هديل لو هو ماجرحها باعجابه بغيرها..
في اللحظة اللي اعترفت شوق وقالت انها شافته مع هديل بالغرفة..
ماهمته شوق واحساسها بهذيك اللحظة..
اللي همه نفسه..وكيف إنه إنكشف إنه اعجب بغير حلاله..
والمصيبة اللي كان يتغزل فيها هي هديل...
حط كل اللوم على شوق لانها أذت هديل...
بس مالام نفسه لانه أذى شوق..
وجرحها...
جرحها وهو يدري إنها تحبه من سنين...
وعت على الدنيا وهو قدامها...
نصيبها ومرتبطة فيه..
مايدري ان كان لها رفض او عدم رضا بفرضه عليها...
هو أختارهـا وتمسك فيها وقال لأخوها إنها له ومايعطيها لغيرهـ...

بس ماراعاها...
كانت تصرخ فيه بغيض..تقول طلقني..أو اخلعك..
ودائما تقول إني ما ابيها ولا مرة قالت إنها ماتبيني....


وصله مسج ع الجوال صحاه من عالم الذكريات..
قرء المسج وتنهد بضيق..
كان من رشا ..

مساء الخير يا حلو أخبارك؟؟
وينك يالقاطع ماتكلم أختك حبيبتك..
ولا شوقوهـ تمكنت من قلبك البارد..
وخلتك تحبها أخيراً وتنساني..
كلمني لما تقدر..

وصفت البرود ياما نعتته فيها شوق..
بالبرود والاهمال وعدم المبالاة لها..


قرر يتكلم معها ويتفاهم معها على كل شيء...
وبنفس الوقت ما أدرك..
إن شوق أبحرت من شؤاطى الإنتظار من زمان..
ومالها نية ترجع تتعشم بحياتها معه...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



ناظرت بالمراية مفجوعة من منظرها..
حطت يدها على رقبتها مستغربة اللي تشوفه..
معقولة ناموس يسوي كل هذا..
بس ما أذكر الناموس يجي بالشتاء..
يمكن ناموس هذولاء غير ناموس شتوي...
يقطع عمـــرهـ كل هذا منه..
باقوول لماريا تشوف حل لهاالناموس قليل الأدب..
أستاهل لو لابسة بجامة بدل الفستان كان ماقدر يأكلني كذا..
فيه احد ينام بفستان مالت علي..
عفست فستاني المخلع العاري القليل السنع..
راح اخبيه لغادة ولا سارة قليلات الادب..
هذي علوومهم ملابس مخلعة يامال الصلاح..

لبست كنزتها وخرجت من الغرفة..
نزلت دورت على ماريا بس مالقتها في المطبخ..
جلست بالصالة الحجرية...قريبة من النار..
وفزت لما سمعت صوته..
غازي\صبــــاح الخير..
أنصدمت من وجودهـ في القصر..
وتسالت متى رجع..
وقفت مكانها بجمود وماردت عليه..قرب منها..
غازي\كيفك..؟؟
هديل ماعرفت وش ترد وتقول..هو يعرف حالها من دون مايسال..
تقول بخير..ووين الخير منها..
نست معناه و ولونه..
همست\الحمد لله..
أنتبهت على نظراته على شعرها..
هي مالبست حجابها لانها واثقة مافيه غيرها هي وماريا والخادمات..
لو عرفت انه رجع كان لبست حجابها وعلى حسب وعده بانه راح يحترم حدودها..
وما يمنعها من الحجاب قدامه..
هديل\تقبل الله حجك وغفـــ.... وغفر ذنبك
غازي\منا ومنك..
طاهرة القلب...رغم جراحها وألامها منه الا أنها قالت غفر الله ذنبك...
أي فتاة صابـــرة انتي..؟؟

غازي\وش هذا اللي برقبتك؟؟
هديل حطت يدها على رقبتها\نــ ـاموس..
غازي\ناموس؟؟
هديل\ناموسهم مدري وش يحس فيه جاي في الشتاء..
غازي\هههههههههههه ماعنده سالفة..
هديل\تتمسخر علي؟؟
غازي عذبته برائتها\لا أبداً..
هديل\بلى تضحك علي..عساهـ ياكل رقبتك مثلي..
غازي بخبث\فديته إن كان ناموسي مثل ماكان ناموسك فلبى قلبه..
هديل مصدومة\أنت مريض؟؟
غازي\إيـــــــــــه..
هديل ببرود\أحســــن..

خرجت من الصالة وهو واقف مكانه يضحك على ردها عليه..
ماكان متوقع أبدا تقوله سلامتك..

بما أن عدوي مو قادر يساعدني..
فمالي الا ربي اتوكل عليه ثم نفسي..
راح ألعب لعبتك..وأنتظر غفلتك..
وبعدها وعــــد مني لأخليك تندم على دفني وانا حية معك..

وأرجع لأمي وهلي..
وإنت تهنى بهلك..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

كانت جالسة تناظر الشوارع الممطرة بغزارة..
مو قادرة تحضر لمحاضراتها..
ولا قادرة تركز بموادها...
مو مصدقة اللي هي سوته..كيف قلبت حياتها بارادتها..
كيف سمحت لغباء الانتقام يسيطر عليها..
لو وافقت على مالك وتجاهلت كل شيء..
هي بتأخرها في الرد..
تركت مجال لعمها وولدهـ يدخلوا بالموضوع..
سرحت تتذكر الحرب اللي صارت في مجلس أبوها..

في مجلس ابو علي...بعد رجوعهم من الحج بيوم..
كان صوت العيال عالي بالصراخ ..
علي وراكان كل واحد منهم يحاول يضرب الثاني..
بس الشيبان فكوا بينهم قبل لا يبدون الهواش..
ابوعلي\انطم يالرخمة أنت واياهـ..مابقى الا تسدحوني وتدوسون علي..
علي بعصبية\والله ما يعرفها لو يلمس السماء..
راكان\بنت عمي واولى فيها من خويك ومن غيرهـ..
علي\لاتنسى كلامك يالنذل يا الخسيس..
ابوعلي بغضب\حسبي الله عليك وعليه..لابركة فيكم ولا في مجلسكم..
إنقلعوا برا بيتي يا ثنين غضبي عليكـــــ ......
ابوراكان\لا ياحسين اذكر الله وادحر ابليس عنك..
استغفر ربك وصل على النبي..
وهذولاء الكلاب انا اوريك فيهم..
سحب ولدهـ وخرجه من مجلس ابو علي..
وطرد علي وراهـ..
خرجوا محمد وهادي وسلمان يحاولون يهدون بين الاثنين..
علي\تخسي ماتعرفها يا الكلب..
جاي بعد سواتك ولك عين تطالب فيها ماتعرفهــــــــــــــا..
راكان\والله ما اخليها هي بنت عمي وحيرت عليها..
ولو تبقى سنين معلقة في بيت أبوها ما تركتها..
هادي بغضب\مايحق لك تخطب على خطبة مسل مايحق لك..
راكان\يحق لي لأنها لي من قبل لا يتكلم فيها غيري..
طلبتها ووافقت وانتشر الخبر..
علي بصراخ\واللي أنت سويته وش تسميه..؟؟
راكان\خسة نذالة حقارة مثل ماتحب سمه..
عرفت خطاي وتراني معذور باللي سويته لو انت مكاني سويت اكثر..
علي يرمي عقاله بقوة على راكان ويهجم عليه يضربه..
وراكان كان ردهـ بنفس قوة علي..
علي بغضب\معذور يالخسيس تقول معذور..
الشرهه على اللي مافضى الرشاش في صدرك من أولتها..
راكان\لو سويتها أبرك من أنك تعطي نصيبي لغيري..

سلمان ومحمد وهادي يحاولون يفكون بين الثنين بس ماقدروا..
كل ماسحبوا واحد هجم الثاني عليه...

أبو علي خرج من المجلس واخوهـ معه..
أبو راكان يسحب علي بالغصب ويوقف بوجهه..
أبو راكان\مابقى لعمك حشيمة ولا قدر في بيتك يا ولد حسين..؟؟
علي بغضب\الحشيمة لك ولسلمان بس ذا الخاين ماله حشيمة..
راكان\خاين واللي تبي بأخذها غصبن عليك..
علي يبعد عمه ويحاول يرجع يتضارب مع راكان...
الجدة بجزع تبكي\أمك يا حسين..تبون تذابحون يالحريم..
تبون تسيلون الدم بينكم..مابقى لدمكم كرامة عندكم...
نسيتوا أنكم أخوان ودمكم واحد..نسيتوا من أنتوا عياله..
حسبي الله عليكم وتقولون رجاجيل وعيال حمايل..
تخسون ماحولكم مرجلة يالحريم..

أبو علي يمسك امه يحاول يهديها..
دخلها المجلس والباقين دخلوا وراهم...
أبو راكان\أذكري الله يومه الزعل ماهو بزين لك..
الجدة\وهم خلوا لـ الزين محل...لو يحترمون ويقدرون ماسووا سواتهم..
أبوعلي\هذا أنتي يومه أحكم باللي تريدينه..
واللي تامرين فيه يمشي على الجميع..
الجدة\مايمشي حكم المره على شيبان بلحاهم..
أنت أبو البنت وأنت ملفاها..
كنك راضي برويكن لها الله يسدد لهم..
بس قلبي ماهو براضين عليه ولا على قربه..
راكان\يومـــه اسمعـــ......
الجدة\ولا كلمة ولا تكلمني..حلفت ماتعرفها ولا تقربها..
وانا على حلفي الا اذا خالفني ولدي..
ابوعلي\وراكان ماله عندنا مرهـ...والله ييسرهـ طريقه ..

راكان\وبنت عمي ماني مرخصها وان طالت ولا قصرت..
لا انا ولا غيري نعرفها..
ابو راكان\خلاص ياولد الزواج ماهو غصب...
كانت لك وأنت اللي رفست النعمة..ويشهد الله ماني بعارف وش اللي جاك..
ولا وش اللي غير راي عمك وهله..
هي بنته وأنت ولدهـ..وماهي بنصيبك..
علي\خله يهايط على كيفه يا عم..
عــــــرف قدرهـ ومنزاله...
راكان وقف بعصبية\والله ياعم والله والله..
إن خرجت من بيتك الليلة وغادة ماهي بزوجتي..
لأذبح خوي علي وأعيد سالفة هادي وسلمان..
وأسلم نفسي لـ القصاص وأكون ميت ومرتاح..
إن مالك ما خذاها..

أبو علي وأبو راكان تجمدوا من كلام راكان..
مصدومين ملكومين من جرئته على فتح جراح قديمه..
مايعرفها غيرهم ولا يقدرها مثلهم..

الجدة بعصبية\انثبر ياولد لا أذبحك قبل تطلع من المجلس..
راكان بصوت ناري\واللي خلقني ان ماملكت على غادة الليلة..
ليكون ممسى مالك الليلة في المقابر..
علي هجم على راكان وضربه ..
علي\هذي مرجلتك يالخسيس..تبى تجبرنا نوافق عليك..
راكان يضربه ويرميه بعيد عنه..
راكان بقهر\حلفت وتراني بايع حياتي برخيص التراب..

هادي\تبي تذبح الرجال من دون حق..؟؟
راكان\مثل ماذبحت ولد الناس من دون حق...
هادي يصرخ بقهر\لا تحكم على شين ماتعرفه يالخسيس..
سلمان\راكان أذكر الله..وش تذبح مالك أنت صاحي..
تقتل نفس من غير حق..؟؟
راكان\وانتوا يالمجرمين..قتلتوا وشردتوا من الديرة..
ولولا الجمايل والمناصد لغازي وهله مارجعتوا..

أبو علي بصوت مقهور ومخنوق\تخسي وتهبي لولا ربي ثم اللي تجهلونه..
مارجعوا ولا عرفناهم..
وش ذنبنا يوم تذبحون العرب وتبلونا بمصايبكم..
ليه ماكلن يتحمل وزر أفعاله وأغلاطه..
وش ذنب اللي بعناهم علشان نلقاكم..
وين نلقى اللي ذبحناهم لعيونكم..؟؟
خلفناكم نبي نقابل الله فيكم بالعبادة والخير..
عاقبتونا ليه ان حن انجبناكم يالهابين...
تبي تذبح ولد الناس رح إذبحه..
واشرب دمه..بس بنت ماتعرفها ولا تكون لك..
قهرتوني في بناتي وأحرقتوا قلبي..
لابركة فيكم ولا في اللي خلفوكم..

أبو راكان\من انت؟؟وش انت من البشر ياولد..
ماتذكر معاناتنا مع العرب والقبايل عشان نرجع أخوك وولد عمك..
ماتخبر ضيقنا وكربنا ..
أمك وحزنها على أخوك..خواتك وشوقهم له..
وانت ماتذكر وش سويت عشان يرجع عضيدك ولا تنقص رقبته...؟؟

راكان\مانسيت ولاني بناسي..
بس اللي لي ما اتخلى عنه ولا أخليه..
وعهدن علي ان ماكانت الليلة بذمتي ليكون مالك بذمة رب العباد..

أبوعلي بصراخ\حــــرام ماتقول عليك قبوووول ...

........\أنا موافــــــــــقة يوبـــــــــــه ...


كل اللي بالمجلس ألتفتوا على اللي واقفة عند باب المجلس..
ماعدا راكان والجدة..
كانت لابسة عبايتها ومتغشية بطرحتها ..
وامها واقفة جنبها..

علي بعصبية\غادة الشور ماهو بشورك...
غادة بصوت مخنوق\يا أبو عبدالله تكفى..
أنفضحنا بين العرب وكفانا ما جانا..
لاني بشرانية ولا خسيسة..
يوم أخلي هلي يتذابحون وأنا أقدر أحل الأمور بينهم..

أبو راكان\وأنتي راضية يابنتي براكان؟؟
المهم رضاك ماهو برضانا؟؟

غادة تحاول تقنع الجميع بكلامها..
وتقصر السالفة اللي وصلت لـ لذبح والقتل..
غادة\إيه ياعمي راضية..
راكان ولد عمي..وإن كنت انجرحت منه بكلمة قالها..
بس ربي يسامح وأنا سامحته..

أم علي\أقصروا الشر وأذكروا ربكم..
ترى شيبانكم ماعاد يتحملون الضيم منكم..
مارجعوا أخوانكم الا بعد ماذقنا العناء والويل..
أرحمونا تكفون أرحموا شيبانكم..

أبو راكان\وش تقول يا أبو علي..؟؟
أبو علي مارد عليهم وظلت عيونه متعلقة في بنته..
يعني أختك راحت عشان ننبسط بهادي..
ويرجع ولد عمك..راحت مضحية بكل شيء..
غافلة عن اللي ينتظرها من غربة من هلها..
جاهلة قسوة أبوها انه بيشيعها جنازة..
وأنتـــــــــي تبين تسوين سواتها..
تبين تضحين عشان هلك وعمك ..
لا يــا أبوك مايعرفك وراسي يشم الهواء..
يا حسرتي في أكبر ذنوبي..
ماتعادلها حسرة يا غادة..

أبو علي\والله واللي خلق السما وبسط الأرض ماتعــــ ........
غادة تحب يد أبوها\تكفى يوبـــه..بسنا قهر وضيق..
بسنا عنا من القتل والثار..
ماهو بعلشانه علشانك عشان عمي وعمتي..عشان خواته ..
عشان مالك وأمه وهله..
يوبه حسرة الموت اللي ذاقوها هل القتيل..
ذقناها بموت هديل..
ليه ترجعون علينا حسرة الموت بلحظة شيطان..
سامحه يوبه أنا سامحته سامحه..

أبو علي يضم بنته ويتحسر على هديل..
اللي تمسكت فيه بيوم مترجيته يضحي فيها ..
مترجيته يدفنها بالحياة..
ويرجع أخوها..
نزلت دموعه من القهر والضيق..

خلا المجلس من العيال ومن غادة وأمها..
ومابقى غير أبو علي وأبو راكان والجدة..

أبوعلي\يومــــه..مستوجعة من شيء..؟؟
الجدة بحسرة\ياويلي منك ياحسين..
ياويل أمك وش اللي أنت سويته..؟؟
أبوعلي برعب\وش تقصدين ..؟؟
الجدة\وش مخبي ياولد أمك..
من اللي بعتهم من اللي ذبحتهم عشان ولدك؟؟
وش اللي نجهلــــه؟؟
أبوراكان\الله يهداك يومه..وش اللي تقولينه..
حسين مايقصد شيء..

رفعت نظرها وناظرت بوجه أبوعلي..
كان منكس راسه..ودمعته طفرت من عينه..
وقفت ومشت تبي تطلع من المجلس..

الجدة\بأنتظر معك ياأمك..
بأنتظر وأذوقك حزنك وفرقاك..


أنتهى ذاك اليوم بليله..
وغادة صارت مرة راكان وبذمته..

صحت من سرحانها على صوت هادي يناديها...
هادي\غادة أمي تبيك تعالي كلميها..
غادة\هلا يومه..
ام علي\هلا ياقلب أمك..كيفك؟؟
غادة\الحمدلله بخير..طمنيني عنك وعن أبوي وأخواني..
ام علي بعصبية\طيب أصبر يا النشبة..ياولد فك السماعة..
غادة\يومه وش فيك..؟؟
ام علي\عبيد يضاربني على السماعة يبي يكلمك..
غادة\الــــــــــــــوغد ما ابى اكلمه..
عبدالله\ماوغد غيرك يا اليزابيث الجاسم..
غادة\ههههههههههههه وش عندهـ وليم الجاسم..
عبدالله\ابى اكلم عمتي وأصل رحمي حرام ولا كفرنا..؟؟
غادة\لا لا لا حرام ولا كفرتوا..
مير ماهي بعوايدكم يا الأوغاد تصلون أرحامكم وتقولن عمتي الا وفي بالكم موال..
عبدالله\دائـــماً أقول مايفهمني الا الوغدة غادة...
غادة\يعني ماتبى تتربى يا الوغد..؟؟
عبدالله\عمتي يا نظر عيني...يرضيك حالي..
مطفر مافي جيبي ريال..ولا قرش..يرضيك حالي..؟؟
غادة مفجوعة\ياويلي منك يالسرروووق تبي تنهبني حتى وانا في بريطانيا..؟؟
عبدالله\بس ابى سلف وارجعه لك لما نزلت الرواتب..تعرفين حن الحين نص الشهر ومافيه راتب..
غادة\كيف اعطيك فلووس وبيني وبينك قارات ومحيطات..؟؟
عبدالله\ظرف المهر اللي مع جدتي ابى منه بلاك بيري..
غادة\اي مهر واي ظرف..أنت وش تقول؟؟
عبدالله\مهرك يا الدوبة ابى منه جوال بلاك بيري..
قولي لجدتي انك موافقة عشان تعطيني الفلوووس..
غادة بعصبية\عطني أمي..
عبدالله\اول عطيني الفلوس..
غادة بصراخ\عبييييد قلت عطني أمي..
عبدالله\طيب بس ماخذها ماخذها..
ام علي\هلا يومه..
غادة\اي مهر اللي عبدالله يتكلم عنه..؟؟
ام علي\ملقوف ذا الولد..مهرك جابه عمك وولده اليوم وعطوه ابوك..
غادة بقهر\وليش أخذتوا المهر منه...؟؟رجعوه له يومه ما ابيه..
ام علي\ابوك رده بس عمك حلف مايرجع..
غادة\والمهر الاول والجهاز اللي جهزته مايكفي..؟؟
ام علي\أي جهاز..؟؟ناسية أنك عطيتي جهازك لريم بنت خالك..
وان علي رجع المهر كامل لراكان..
غادة مخنوقة بعبرتها\أكلمك بعدين يومه مع السلامة..

دخلت غرفتها وهي تبكي بقهر..
هين ياراكان هين..
والله لا أطعنك مثل ما طعنتني...
والله لا أشربك الظيم واللي ذقته منك لا أذوقك إياهـ..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


دخل جناحه تعبان من آخر إجتماع له اليوم..
تسبح وصلى فرضه..
وفتح شنطة أوراقه يراجع آخر القرارات..
بعد نص ساعة دخل الأوراق بالشنطة وأستغرب وجود اوراق ثانية..
خرج الملف وأول مافتحه تذكر هذا وش يكون..
هذا الملف الخاص بغازي الصغير..
واللي أخذه راجح من بين أغراض رشا لما كان معها في بيت طالب..
فتحه وتصفح اوراقه..
شهادة ميلادهـ..ولد في الكويت..كويتي الولد لبى قلبه..
تطعيماته ..أوراق المستشفى..
ركزت عيونه على اسم الأم رشـــــا..
على تاريخ الولادة..
متى ولد ومتى طلع من المستشفى...

قفل الملف ورجعه بالشنطة..أنسدح على فراشه وغمض عيونه..
وتردد في باله لما حضر زواج سعود ورشا...
كانت في باله وناوي يخطبها..
تفاجاء بخطبت سعود لها وهو ماكان يفكر فيها أبداً..

مثل الملسوع قام من مكانه بسرعة..
وقف دقايق متصنم بمكانه..
مايتحرك فيه غير عيونه..
يسترجع ويسترجع..

فتح الشنطة بسرعة ونثر كل الأوراق..
فتح الملف الخاص بغازي..
وراجع موعد الولادة..
الولد مولود بشهره التاسع...كامل..
بس ولد بعد زواج امه وأبوهـ بست شهور...
كيـــــــــــف يعيش وهو مولود بالشهر السادس..
وكيف يكون مكتمل..؟؟
ويطلع بعد الولادة بيومين...؟؟
الولد مولود وهو مكتمل ومتمم أشهره التسعة...
يعني هو متكون في بطن أمه قبل لا تتــ ...............
ماقدر ينطق الكلمة...
حتى بينهوبين نفسه ماقدر ينطقها...

حملت بولدها قبل الزواج بسعود...
معقــــــــــــــولة رشـــــــــــــــا..
وسعود تزوجها لانها اخت اخوهـ وعرض أخوهـ ..
ونسب الولد له ...

تلبســـه الغضب والأفكار تأخذه لأبعد من الحقيقة..
لأبعد من الصواب..
في دقائق كان لابس ملابسه وشنطته في يدهـ ويخرج من الفندق متوجه للمطار...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كانت واقفة جنبه تنتظر تشوف الحصان الجديد..
اللي أشتراهـ غازي ...
ماتدري ليش قررت تطلع معه..
مع أنه حاول يمنعها وقال تشوف الحصان بعدين بس هي أصرت تخرج معه..
هديل تلبس قفازاتها\لا بأروح معك..
غازي يكتم ابتسامته\رايح الألعاب أنا..؟؟
شوفيه بعدين..لان الحصان ماهو مروض يعني عصبي..
هديل\غريبة منهو يشبه..؟؟
غازي فاهم عليها\الله أعلم..
المهم أجلسي هنا لحتى ندخله الحضيرة..وبعدها يصير خير..
هديل\طيب..
خرج وهي أنتظرت دقايق وبعدها طلعت وراهـ..
ولما شافها عقد حواجبه..
غازي\ما تتوبيـــن..
هديل\عـــــــــادي إضرب يمكن أعقل..
غازي يركز عيونه في عيونها\أنا وعدتك...
هديل\ماراح توفي بوعدك وأنا متأكدة مثل ما انت متأكد...
غازي\نشوف...خليك بعيدة وقفي هنا..
الحصان هايج ويمكن يثور ويهرب..
ما أبيه يشوفك قدامه بيتوطاك..
سوت مثل ماقال لها ووقفت بعيدة عنه..

خرجوا العمال الحصان وهو يصهل ويضرب الأرض بعنف..
ويبي يفلت من الحبال اللي مربطته وتسحبه..

خافت من صوته ومن ثورته..
وقارنت بينه وبين الفرس اللي كانت تخاف منها..
والله كانت هادية ومسالمة مو مثل هذا الأسود الخبل..
مجرم شكله خريج سجون..
ابتسمت على خيالها وهي تراقب محاولاتهم لتهدئت الحصان..

غازي كان يصرخ على العمال بلغتهم..
ويطلب منهم يخففوا الشد من على رقبته..
لأنهم راح يخنقونه وكل واحد يشدهـ بجهه..
واحد من العمال ترك الحبل اللي بيدهـ..
وهو فاهم قصد غازي بالغلط..
وبهذي اللحظةرفس الحصان العامل الثاني وطاح تارك الحبل..
مابقى الا فكتور وهو يشد من جهة جانبية لكن ماقدر يتحكم بالحصان..
اللي صار يركض ويسحب فكتور على الأرض معه..
غازي وباقي العمال كانوا يركضون وراهـ ويحاولون يحصرونه بالمضمار الخاص بالخيل..
ترك فكتور الحبل لما شاف الحصان دخل المضمار وقفلوا الباب عليه..
بس كلهم تفاجئوا لما ظل يضرب الأرض ويضرب..
وصار يركض بالمضمار وبعدها قفز من على الحواجز..
وصار يركض بحرية..
هديل جمدت بمكانها خايفة ومرعوبة وهي تشوفه جاي يركض لها...
رمت نفسها على الأرض وضمت حالها بقوة..
وهي تصرخ بخوووف..
بعد لحظات حست بيدين ترفعها وتقلبها على ظهرها..
غازي برعب\فيك شيء..؟؟
هديل تناظر فيه بخوف وماترد..
غازي بعصبية\ردي ضربك الحصان...صارلك شيء..؟؟
هديل تهز راسها بلا مو مستوعبة انه ما داسها..
لو مارمت نفسها على الأرض كان الحين هي ميتة تحت أرجوله..
أستاهل جزات اللي مايسمع الكلام..
غازي يوقفها وهو مركز عينه عليها..
غازي\أكيد ما سوت لك شيء..؟؟
هديل\....... لا مــ ماشيء..
غازي\والحين بتسمعين الكلام وترجعين القصر ولا كيف..؟؟
هديل\لا بأسمع الكلام وأرجع القصر..وما اجي مرة ثانية هنا ...توبة..
وصلها القصر ورجع لـ العمال اللي مسكوا الحصان ويحاولون يدخلونه الحضيرة المغلقة في الإسطبلات...



الى الملتقى باذن الله تعالى ...
يوم الأثنين اذا أراد الله..
كونوا بالقرب من هنا ..

وكونـــــــــوا بخيـــــــــــــــــــــــــــــــــر ..

صدووود’’’

دانه السعودية
10-04-2011, 04:18 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...


يسعد صبـــــاحكم \\مسـاكم
بكل محبة ورضا من رب العالمين ...

كيــــــفكم الـ ***** ..؟؟
أحبتـــــــــــــــــــــــي في كل مكــــان ..؟؟


شـــــــــــــــــــــــكراً لكل شيء..
ولكل من مـــر من هنا وعطر روايتي..

أعتذر لاني مارديت على اللي راسلوني خاص..
تطمنوا كل شيء بخير وتمام..
البارت الثامن والثلاثون...


إذن ، تسلقت بوابة القلب.
إذن ، تمكنتِ أن ترتقي الجدران المرصعة بقطع الزجاج ، المطوّقة بالأشواك الوحشية..
وإذن ، استرقت السمع ..
فاجأتِ قلبي يتحدث مع نفسه :
" أيها الرفيق القديم ، بدأنا نشيب . بدأنا نشيخ . الثلج في كل شبر .
العنكبوت في كل زاوية . الغبار يمتص الخلايا "
وعندها بدأت مؤامرتك الصغيرة .
تواطأت مع الزهور فقالت لي إنك مررتِ بها هذا الصباح .
مكرتِ مكرك مع العصافير فكانت زقزقتها حروف اسمك.
وانضم الغيم إلى المؤامرة فتلّون بضفائرك.
ونجحت المؤامرة.
خفق القلب العجوز وصفق. وطرب ورقص .
ذاب الثلج . رحل العنكبوت. وتطاير الغبار.
وانهمرت من كل مكان سمفونية العشق المجنونة.
وأضبئت الشمعة . وأقبل الأصدقاء.
وكانت المفاجأة ...
يحتفل القلب بعامه الأول.. القلب يتحول إلى طفل صغير شقيّ يحبو.
ويموء كالقطط الضئيلة . ويعبث بالأثاث ويطارد ذيله.
ووقفت أتأمل قلبي الجديد القديم..
أتأمله ينبض على انطباقة جفنتين من النرجس.
ويصحو على تمرد شفتين من الشفق. ويستسلم سعيداً ليدين من حرير.
مرحباً بك في قلبي!

المرحوم بأذن الله تعالى..غازي القصيبي...
كانت جالسة بغرفتها...
تقرء حروف الكتاب فلا ترى الا الإنتقام يرتسم بين الحروف..
تنظر لحرف u فتتمنى لو كانت مشنقة لذاك الكريـــهـ..
وحرف g كمقصلة لقطع رقبتهـ..
تريد التركيز فدراستها والشهادة المحدوودة قد تساعدها كثيراً..

ورسالته اللتي ارسلها على جوالها..
تضيق بها وتتمنى لو تستطيع رميه بالرصاص..



العفو دام العفو للمقتدر
قدرك ربي على قلب يبيك
اما يذبحني جميلك وتغفر !
ولا انا ذابحني ذنبي قبل اجيك
انت ياللي اوسع الدنيا "صدر " !
احلم الاحباب لا جيت ارتجيك
ما عرفتك .. لين فقدانك قهر
لين صارت كل اسألتي عليك !
العناد اللي ملكني .. والكبر !
" كذبتني " عنك وقلبي مشتهيك !
جيتك آسف كلي يمك { منكسر
لمني .. بحضنك وقلي ما عليك !
صاحبي ما عن دروبي لك مفر
سقت لك عمري وتركته في يديك
قلبي مل من الجفا وجيت اعتذر
لا تعاتب من فقدك وحس فيك !
وإن إنتقمت منه كما يستحق..
هل ستنطفى النار بقلبها...

رغم مرارة الفكرة اللي تدور في بالها..
وقســـــوت اللي راح تسويه..
وصعوبة الموقف اللي راح تتعرض له مع راكان..
إلا إنها مصممة تنتقم وتذوقه نفس اللي ذاقته..

مو فضحني..
مو تكلم علي وجرحني..
سبني شتمني وتقول علي بالباطل..

والله ياراكان انك تستاهل اللي بأسويه فيك..


مرت ببالها شـــهد ...
وهي تسترجع حوارهم عن الإنتقام..
وكيف قدرت تنتقم لنفسها من زوجها..

فتحت جوالها وقررت تتصل بشهد..
لكن جوال شهد كان مغلق..
أحتارت كيف توصل لها او تتكلم معها..

فتحت المسن..
بس إيميل شهد مو عندها..
راقبت المتواجدين معها في المسن..
خانة المفضلة لم تحتوي الا على اسم واحد..
هـــديل فقط...

قفلت ايميلها وفتحت إيميل هديل..
ماكانت هذي أول مرة تدخله..
بين فترة وفترة تدخله تراسل نفسها على ايميلها..
تخاف لا يجي يوم وماتلقى الايميل..

لاحظت وجود شهد متصلة..
نسخت ايميل شهد ولما كانت بتطلع ..
انفتحت صفحة محادثة من شهد لهديل..

أفنيت عمري بانتظاري وعدها و أبليت فيها العمر وهو جديدي**

من أنتي ...؟؟


حست بصدمة شهد لما شافت إيميل هديل اون لاين..
وأكيد تبي تعرف من يكون العابث بايميل صديقتها..
الله عليك ياشهد لساتك تنتظرين وعدها..


أفنيت عمري بانتظاري وعدها و أبليت فيها العمر وهو جديدي**

مـــــــــــــــــــــــــــن أنتي..؟؟


من عقب الاحباب مكسورة مجاديفــي غرقان والموج يلعب بي على كيفــــه**

أنا غادة...

ياقلب أختك يا هديل..
كنت أشوفك تذبلين بفراق هادي...وتموتين من القلق والشوق..
حسبي الله ونعم الوكيل..صدق كانت مكسورة مجاديفك..

شهد\أنتي غادة؟؟
غادة\إيه انا غادة..
شهد\ليه..؟؟كيف طاوعك قلبك ؟؟
غادة تمسح دموعها\تصدقين لو أقولك لما ادخل احسها موجودة..
تنسيقها لايميلها..ولا التوبيك..أشتقت لها ياشهد..
شهد\وش أقول أنا..وأنا كل مافتحت ايميلي ارسل لها رسالة..
سولفت لها عني ووش صار فيني بعد موتها..
كتبت لها اني نجحت بالرياضيات بالقسم اللي اخترته عشانها..
مع اني مو فالحة فيه ولا في التخصص كامل..
قلت لها عن سعد وش سوى فيني..وقلت لها كيف انتقمت منه..
حكيت لها عن زواجي..وعن خوفي من زوجي..
غادة\تدرين أن هديــــل ماتت..؟؟
شهد تبكي\إيـــــــــه يا غادة ماتت..
غادة\يعني مابترجع..
شهد\لا حبيبتنا مابترجع..

إنقطع الإتصال وكل وحدة منهم..
غرقت بذكرياتها مع هديل..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كان في سيارته من صلاة الفجر وهو فيها وينتظر..
يراقب متى تطلع ام غازي من البيت لتحفيظ القرآن..
لما شافها طلعت ومشت سيارتها..
نزل وهو متلطم بشماغه..
دخل الفلة ورقى الدرج بسرعة..
فتح باب غرفتها ودخل من دون إستئذان..

صدت عنه مفجوووعة بوجود رجل غريب معها ...
مدت يدها لروب القميص تبي تلبسه..
وهي تركض هاربة منه لغرفة تبديل الملابس..
لكن يدينه كانت أسرع ومسكتها بقوة..
رشا بصراخ وخوف\لااااااااااا ابعد عني ابعد..
يومــــــــــــــــاااااااهـ..اتركني يا كلب يا حقير اتركني..
ياحيوان اتركني..
زوجي بيجي الحين وبيذبحك اتركنيييييييييييييييييييييييي..

ضربته على وجهه بقوة وسحبت نفسها منه ..
لكن يدينه كانت تضغط على عضودها بقوووة لحتى حست انها راح تتحطم بين يديه..
رشا تبكي برجاء\تكفى اتركني الله يخليك وش تبي مني وش تبي..
الحين خذ الفلووس وخذ الذهب اللي تبيه خذه بس اتركني..

للحظة طرى في باله لو يغتصبها من دون ماتعرف من يكون..
وتعيش بالقهر والخزي اللي عيشته فيه..
بس هو ماهو بمثلها..وقلبه عايفها وكارها..
طول ماهو برحلت الرجوع..
والأفكار والظنون تتوالد براسه..
بس ماكان يقتنع باي فكرة مهما كانت راجحة..
هي تزوجت وهي حامل..
والأكيد من بعد ما تاكد ماهو بولد سعود..

راجح بصوت حاد\الولد منهو أبوهـ..؟؟
رشا بصوت مقطوع من الصراخ\رر ر اجـ.. ــح
راجح يمسك فكها بقوة\منــهو ولــدهـ ..؟؟
إنطقي قولي الولد وش اسم أبووووه تكلميييييييييييييييييييييييييييييي؟؟
رشا تبكي\أنت وش تسوي ابعد عني يامجنون..
اتركني راجح اتركني..
راجح يثبتها على الجدار\قولي وش اسم ابوووه..
من ابوه تكلمي..
رشا برعب\أبو من..؟؟ابعد عني
راجح\ولدك يا كلبة من يكون ابوووه؟؟
رشا بصراخ\ولد أبوووه ولد سعووود..
انت استخفيت اتركني..
راجح\كــــــــــــــــــذابة مو ولد سعووود مو ولده..
رشا تبكي\والله ولد سعود والله العظيم ..
راجح\كذابة خاينة..
سعود لما تزوجك ماكان يقدر يجيب عيال..
سعود مايجيب عيال يا كذابة..
رشا منهارة\ولد سعود ولدهـ..
راجح\أنتي ولدتي بعد زواجك بست شهور بولد كامل..
كيف تولدي بولد ما تمم شهوره التسعة ويكون كامل كيف..؟؟
رشا برعب\ممم ..مـ ن ربي..أنت مو أكرم من الله..
الله عطاني اياه كامل..
راجح يهزها بقوووة\سعود مايجيب عياااال من أبو الولد من؟؟
رشا تشهق\مـــــــــــــــــــــــــــ أدري..ما أدري من يكون أبوه ما ادري..

راجح من بعد كلامها حس الدم يطفر من عيونه..
والأعصاب راح تنفجر براسه..
مو مصدق رشا تكون كذا..
والمصيبة انها ماتعرف من ابو ولدها..

راجح باحتقار ضربها كف\مـــن كثــرتهم ماعاد عرفتي من أبوووهـ..
ماعدتي تعرفين من يكون أبو ولدك يا يا ..... ولا كلمة ممكن توصفك..

رشا تبكي من الخوف ورهبة الموقف..
مو قادرة ترد عليه..
ولا تشرح له اللي صار..
هو مو مساعدها ابدا..
يصارخ ويسب ويشتم..
رشا\لا والله لا مو كذا اسمــعنــ ......
راجح يحط يده على فمها بقوة\ولا كلمة..ولا تحلفين بالله..
تسدين حلقك وتنكتمين..
كيف خدعتيه وخليتيه ينسب الولد له..
سعود تعرض لحادث قبل زواجكم ومن بعدها مايقدر يجيب عيال..
ولما تزوجك وعرف انك حامل كلمني وقال زوجتي حامل..
وقلنا ان الفحوصات كانت غلط وصدقته..
صدقت سعود وهو كان يغطي عليك..
وأنتي كذابة يا حقيــــــــرة..
والمصيبة ماتعرفين من ابوووه ماتعرفين..
رشا طاحت ع الارض تبكي..
رشا بصوت مخنوق\أنــا مدري هو سعود ايه سعود..
راجح\ماهو بسعود يا الكذابة..
رشا\بلى بلى اكيد هو ولد سعود ايه هو ولدي ولدي..
راجح\ولدك ماهو بولدنا..


راجح طلع من الغرفة ووقف عند الباب قبل يطلع.
راجح بقــــــــــسوة\أنتــــــــــي طــــالق..


أنا اللي كنت مع سعود بعد الحادث اللي صار عليه..
وأنا كنت معه في علاجه..
الفحوصات اثبتت ان سعود مايقدر يجيب عيال..
بس ليه كذب علي وقال ان زوجته حامل وبيجيه ولد او بنت..
ليه غطى عليها..
لايكون غازي اجبرهـ..لانها اخته..
بس غازي ماهو بنذل..
يدفنها ولا يسال فيها بس ما يداريها بهالشكل..
نصبت على سعود وخلته يتزوجها..
وانا اقوول كل شيء صار بسرعة..
اتاريها كانت تبي تستر على نفسها قبل لا يظهر حملها..
ياصدمتي فيك يارشا..
كيف مثلت دور البريئة المسكينة..
رحمت رعبها مني وماقدرت افسرهـ الا لانها وفية لسعود..


خرج وتركها طايحة على الأرض محطمة من تصرفه معها..

كانت تصرخ تنادي عليه..
بس صوتها ماطلع من داخلها..ظلت صرخاتها مكتومة بجوات صدرها..
ضمت نفسها وهي تبكي بصوت عالي..
دخلت الخدامة وهي شايلة غازي الصغير..
اللي نزل من يدين الخادمة وراح يركض لها ..
ضمته بقووووة وهي تتنفس ريحته..
رشا بحزن\رجـــع من يظلم أمك يا يومـــه..
رجع من يقهرها فيك يارووووحي...

:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::


كان جالس في مكتبه ومركز بالأوراق اللي قدامه..
وهي جالسة معه بنفس المكان..
ماسكة المفكرة الالكترونية الخاصة فيه..
وتقراء اشياء تعرفها واشياء ماتعرفها..
واذا توهقت بشيء تقفل الجهاز وتشغله من جديد..
ماتبي تساله او تطلب منه يعلمها على شيء..
ومع انها تدري ان حركتها هذي ممكن تعدم المفكرة..
بس حطت نفسها بالمرتبة الاولى على غازي وعلى مفكرته..

صوت الجوال خلا اثنينهم يرفعون راسهم ويناظرون في بعض..
شاف الرقم ومارد على الاتصال..
بعد دقايق اتصل نفس الرقم مرة ثانية..
في البداية هديل ما اهتمت للمتصل ومن يكون..
بس سمعته لما كان يتكلم بالعربي..
مابين لها من ردووده من اللي على الخط معه..
وهي طنشت وماسمحت له يدري بفضولها ..
لحتى ناداها..

غازي\رسل..تعالي كلمي..
حست برجفة قوية بقلبها..
وحست ان كيانها ممكن ينهار بلحظة..
معقولة سامحني..وبيعتقني..
أمـــــي..
هذي أكيد أمي..
قامت تركض وتعثرت بطريقها ..
وصلت عندهـ بسرعة وهي طايرة من الفرح..
أخذت الجوال منه بخفة..
هديل بشووق\يومـــــــه ياروووحي..
وحشتيــــــــــــــني..
.....\هلا هديل كيفك يابنتي..؟؟
حست باختناق..
وكانها انضربت على بطنها بقوة..
ماقدرت ترد..لان الصوت مو صوتها..
الوله مو وله أمي..
بنتي..هذي ماهي بكلمة أمي..
هذي ماهي بامي..
هذي أمــــــــــه..
أمــه هـــو..مو امــــــي..
أم غازي\هديل وينك أنتي معي...؟؟

نزلت الجوال..
وعيونها مركزة بعيونه..
نظرات ألم..
تقابلها نظرات خاصة فقط بذاك الجلمود..
ولا تعلم بأنها الوحيدة اللتي تحظى بتلك النظرة منه..

يــــاربي أصبحت حالي كحال اليتامى..
مستحيل عليهم سماع حروف الراحلة..
ومستحيل علي سماع صوت الغالية..

يا آســــــــــــري..
كم من طعنة تخبى لــــــي..؟
وكم من صفعة ستضربـــني..

كم هو قاسٍ ذنبي..
عندمـــــــــا أذنبت بحقك..
نعم اذنبت يا ساجنـــــــــي..
فعاقبني كما تشتـــــهي..
ذنبي لا يــــــغتفر..
قد أكون أحرقتك حيـــــــــــاً..
أو شوهتـــك ب بالإيسيــد عمداً..
نعــــــم ذنبي أنا لا يغتفر..

لكـــــــــــــن أجبني أرجوك...

مـــــــــــاهو ..
مانـــــــوعه..
ما أصلـــــه وعمرهـ..
ذاك الذنب اللذي أنا أقترفته بحقك...ماذا يكون..؟؟

مـــــــــــــــــــــاهو ذنبــــــــــــــــــــي ...؟!


مد يدهـ لها ينتظر منها تحط الجوال..
ناظرت يدهـ ورجعت تناظر عيونه..
وبتحدي وكردت فعل اللي صار..
غمست الجوال بكأس الماء اللي على الطاولة..
وخرجته ورجعت تغمسه..
هديل بصدمة مصطنعة\آآآآآهـ طاح بالمويــــا..
ياحــــــرام مسكين مات غرقان..

وهي واثقة تمام الثقة إنه راح يعاقبها على هالشيء..
بس اللي صار كان بعكس توقعها..
حط يدينه ورى رقبته وتراجع بالكرسي..
وكانه يتابع مشهد مسرحي..

ردت فعله ما أرضتها..
فقررت تثير أعصابه أكثر..

ضربت كاس الماء بأصابعها..
طاح الكاس على المكتب..
والماء غرق الأوراق..
ووصل بعض الماء لجهازه المحمول..
أخذت بعض الاوراق البعيدة عن الماء..
وحطتها على الماء على اساس انها تحاول تجفف المكتب..
هديل\شكل كأس المويا هذا مو راضي عليك..

بقى على نفس جلسته مايتحرك فيه غير عيونه..
اللي تراقبها بنظرات قهرت هديل..
وكانها نظرات معجبة باللي تسويه..


ضربت المفكرة الإلكترونة بالأرض بقوة..
وشهقت بغرور\يـــوهـ طاحت..الله يعوضك عنها..

كانت عيونها تشع تحدي..
وهي تشوفه يوقف ويقرب منها..
تراجعت خطوتين عنه..
وهي مقهورة من خوفها ال لا إرادي..
فصار ابتعادها عنه كل ماشافته شيء ماتقدر تتحكم فيه..
رغم عنها جسمها يتراجع بخووف..
بينما نفسها تحاول تكون اقوى..

غازي يهمس قريب منها بصوت هادى ورايق..
.....\فـــــــــدوة لك...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


هذا ثالث يوم يمر عليها وهي على حالها..
حابسة نفسها بغرفتها وتبكي..
كل ماتذكرت كلماته لها..صراخه فيها..
تخاف وتضم نفسها اكثر..
ماقالت لأم غازي ان راجح طلقها..
ولا قالت لطالب..
ماتبي تطلع من بيت غازي..
تحس انها بخير وبتظل بخير..
هنا عاشت مع سعود قبل وفاته..
وهنا تبي ولدها يتربى في بيت أبوهـ..
مع عمه وأمه وهله..
والغيــــر مالها غاية فيه ...


ناظرت بغازي النايم بحضنها..
مسحت على وجهه وهي تبتسم..
رشا ببحة\عادي ولو قال فيني وقال..
المهم انك لي ولدي حبيبي..
اللي ما يبيك ما أبيه..
أصلا انا من زمان أكرهه..
من لما كنت صغيرة واجي عند اخوي غازي..
كان يهاوشني على شعري القصير ويقول خليه يصير طويل..
كان يخليني البس عباية غصب عني..
ولما يدرسني رياضيات كان يضرب أصابعي بالقلم اذا جاوبت غلط..
وهو يوقع على أوراقي ويتابع درجاتي..
مايخليني اطلع مع غازي دائما يقول هو المسئول عني..
أنا ما أحبه..من زمان ما أحبه..
ما أحبــــــــه..
أنا أحبك انت..
أنت حبيبي وقلبي..انت اللي ابيك بدنيتي..
مو مهم اتزوج وأعيش مثل الناس..
ولا يهم يمر عمري وانا بريئة مظلومة..
أنا ربحتك بذنب ماهو بذنبي..
ربحتك لأنك ولدي..انت ولدي..
وراجح ذاك ما ابيه..
مهما ملكني ما ابيه..

الله يسامحك ياسعود على سواتك فيني الله يسامحك..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


في الخبــــــــــــــر مول ...

تحس أنها مبسوطة لأنها رجعت للحضارة...
كانت تحس بكبت وضيق في البيت لوحدها..
وهي ماتعرف احد في الشرقية الا طالب..
وهو طول اليوم برا البيت..
ولما يرجع على اخر اليوم تحضر العشاء له وبعدها تختفي لغرفتها..
حاول يتكلم معها..
لكن ماكان عنده اي فكرة كيف يبداء بالموضوع..
كيف يحاول يصلح بعض ظنون شوق..

دخلت فنيسيا وبدت تتشرى احسن الجزم ..وأنتوا بكرامة..
فلات..كعب عالي..
أعجبها بوت لحمي وكانت بتاخذهـ..بس لما سمعت راي طالب غيرت رايها بسرعة..
طالب\زين أخذتي بوت..ماهي بعوايدك..
رمت البوت بمكانه عناد..
وأخذت كعب ثاني..
شافت فستان أورانج رايق..
قصير لتحت الركبة..
نسقت معه شنطة وجزمة..
وأنسحبت عند المكياج والعطورات..

طالب\وش هذا كله..لايكون عروس؟؟
شوق\أي عروووس..لاتنسى أني ماجهزت شيء للعرس..
وهذا أحسن لك طبعاً..لان فلوسك بتظل برصيدك..
طالب\لاتستفزيني بمكان عام..لما رجعنا البيت يصير خير..
شوق\لا عام ولا في البيت..
عادي اذا ضايقتك الأغراض هذي..
خلاص ولا يهمك ماابيها..
عن إذنك..

طلعت شوق من المحل من دون ماتأخذ اغراضها..
طالب خرج معصب من تصرفها..
لما يحاول يتكلم معها في البيت ماتعطيه فرصة وتهرب منه..
بس لما يصيروا بمكان عام...
تلسعه بالكلام..
طالب يمسك يدها بقوة\وعزة الله وجلاله لو تسوينها مرة ثانية..
وتعطيني ظهرك لأكون كاسر ظهرك ولا اهتم فاهمة..
شوق\اترك يدي..وجعتني..
طالب يشد عليها اكثر ويسحبها معه للمحل..
شوق\ما ابي شيء..
ولا راح أخذ من فلوسك ولا خيرك أتركني..
طالب يكلم القائمين بالمحل..
يلموا الأغراض وحاسب عليها..

كان بيطلعها من المول لكن كانت خايفة تظل معه بالسيارة لحالهم..
مو خايفة من صراخه أو معاتبته لانها تركته بالمحل..
خايفة لا يستخف فيها وفي كلامها لما قالت عروس..
تخاف يجرحها اكثر وهو مايحس فيها..
سحبت يدهـ ووقفته..
شوق برجاء\طالب ابي اتعشى اول..
طالب يناظرها\مو تونا تعشينا قبل ساعتين بالمطعم..
شوق\أنا دائما أتعشى مرتين..لازم عشى ثاني..
طالب يضحك\ههههههههههههههههه لا والله اللي فلسنا..
طيب يالله نتعشى عشاء ثاني..بس مايبين عليك التخمة..
شوق\بسم الله علي..لا انا صح أتعشى مرتين ..
بس ما اكثر بالأكل..كل شيء اوزن لنفسي منه..
طالب\كم وزنك..؟؟
شوق تشهق\عيب تسال المره عن وزنها..
طالب\هههههههههههه ليه ..
شوق\طيب انت كم راتبك؟؟
طالب\لاتسالين الرجال عن راتبه..
شوق\ههههههههه شفت..
طالب\بس المره ماتحب تقول عمرها على كلام رشا..
شوق\العمر والوزن ادهى من بعض..
طالب\ياساتر عندكم أسرار مدري وش تبي..
تحس الوحدة فيكم أن عمرها مصيبة مالازم احد يدري فيه..
بالعكس الوحدة لما تقول عمرها ان كانت كبيرة..
بيقولون عنها عاقلة ورزينة..يعتمد عليها..
شوق\مخرفة عجوز راحت عليها يالله حسن الخاتمة..
طالب\هههههههههههه ماكنت ادري انك تفكرين كذا..
شوق\بس انا كنت ادري كيف انت تفكر..
طالب\شو..........
شوق تقاطعه\بعكس الرجال..
لما يكون عمره كبير الكل يمدح فيه عاقل..
قد المسئولية..يعرف العلوم والمراجل..
بس اذا كان بعمر البنت اللي بنظركم كبيرة قلتوا بزر..
ماعليه عمدة ولا ينعطى راي..
خلوه يكبر..
طالب\وأنا من أي فئة..؟؟
شوق\من فئة غازي أخوي..
طالب\ونعم الفال..
شوق بحسرة\إيـــــه على قولك..
طالب\وش اللي كدرك..؟؟
شوق تشرب ماء وماردت عليه..
طالب\سالتك وش اللي كدرك..؟؟
شوق\أتخيـ....ل لو أنت مثل غازي..
تعاملني مثل ماغازي يعامل هــــ....

ستظلين جرحاً غائراً في روحي..
فرغم جهلك عن طالبي..
فانا اعلم بان لك مكانً عظيماً في قلبه..

طالب\تقصدين أضربك؟؟
شوق بكذب\لا مو هذا قصدي..
طالب\بس انا ضربتك لاتنسين..
شوق\اشوفك مفتخر باللي سويته..
طالب\أذكرك..إني أشبه غازي..
شوق\بس غازي قاسي..
وانا مانسيت عشان تذكرني..
طالب\غازي قاسي؟؟؟
شوق\ليه بتنكر قسوته على رسل..
طالب\وأنتــــ ................
كان راح يقول وأنتي كنتي قاسية عليها..
لكن تدارك نفسه وبتر كلامه..
شوق تبتسم\وانا كنت قاسية عليها ايه صح..
ابي ارجع البيت..ممكن..

طلعوا من المطعم وحركوا على بيتهم..
كان راح يتكلم في السيارة لكن شهقة شوق منعته من الكلام..
فأجل الكلام لحتى يوصلوا البيت..

دخلت شوق البيت قبله..
وهو كان ينزل اغراض من السيارة..
طلعت غرفتها بسرعة وقفلت الباب عليها..
ماتبي تتكلم معه..
ماتبي تنجرح أكثر..


:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::

كانت واقفة على بلكونتها..
وفي بالها تمر تفاصيل هالغربة القاتلة..
دائما تنسى انها في بيت مو بيتها..
تنسى الاشخاص اللي معها..
تتخيل احبابها معها هنا..
لان تخيلها لهم بهالمكان..
صار اسهل من انها تتخيلهم في بيت هلها..

تذبحها الذكرى..
اليوم كملت سنة وهي بغربة عن أهلها..
بمثل هاليوم أخذها وغربها..
قهرها ..
يتـــــــمها..

لما سحبوها الحريم غصب عنها..
وابوها راح من دون مايودعها ويطمنها..
وذاك الجلمـــــود..
أول موقف معه..
نظراته عصبيته..
حبسه لي..
ولما حاول يخنقني بالسيارة..
ولما ركبني الطيارة بالغصب..

غربــــــــــــــــــني ..


تناظر على مدى المزرعة..
الثلج مع القمر يسبب هذيان للخواطر..

وبالقرب من بلكونتها..
كان واقف مثل وقفتها..
يميز وقفته عنها..القوة..والثقة..
بينما هي واقفة بتعب وبحنين..

هي تناظر للبعيد..
وهو يناظر للقريب..

ضامة نفسها بوشاح ابيض..
وهو مكتفي بكنزته السوداء..

يتسال اذا كانت تدري وش يكون اليوم..
وسهرها هذي الليلة هل هو لانها تعرف التاريخ..
وتتذكر تفاصيل هاليوم..

مشى بهدوء باتجاها..
مايبيها تحس فيه..
لانه واثق انها ما انتبهت لوجوده على نفس البلكونة الكبيرة..
وواثق انها ماتدري ان هو واياه مشتركين بنفس البلكونة..

حست بـأحد يوقف وراها..
من دون ماتلتفت عرفت من يكون..
مافيه غيره يقدر يدخل غرفتها..
ومافيه غيره يتعدى الحدود معها..

غازي بغموض \سنــــــــــــة ..
هديل بحسرة\سنــــــــين..

غازي\أروع سنة مرت علي بعمري..
هديل\أقسى سنــــة..
غازي\متى تتقبليـن الواقع..؟؟
هديل بغصة\بكــرهـ يجون..
غازي\باقي عنــدك أمل..؟؟
هديل\بكـــــره يجون..


الين اليــوم ... و أنا عندي أمل فيهم
و لا مر يوم ... الا في تحـــــــــــريهم
و لو طال انتظاري ... سنين و سنين
اكيــــــد في يوم القاهيم



غازي بهمس\نســــــــوك ...
هديل\مـــــا نسيت..

قرب منها أكث وهي ألتفت باتجاهه..
مسحت دموعها ومدت يدها بوجهه..

هديل بشهقات\وعدتني تحترم حدودي..
وعدتني ماتضايقني..
خلك بعيد عني خلك بعيد..

غازي يمد يدهـ لها
يحاول يفهمها وش تكون بالنسبة له..
غازي بولهـ \تعالي..
هديل بضيق\ما أبيــــــــك ..
غازي\أنتي تدرين وش صرتي تعنين لــــي..
هديل تبكي\ما أبيـــــــــــك..
غازي\وأنا أبيـــــ......

حطت يدها على فمه بسرعة..
منعته من الكلام..
ماتبي تسمعه ماتبي تعرف..
هي مو جاهلة بنظراته..
مو جاهلة بتصرفاته..
محاولاته يبقى قريب منها..
وهذا أكثر شيء مخوفها ومرعبها..
ماتبي تعرف..
تبيه يظل يضربها أهون من رقته وحنانه..
أهون يطعنها بالخناجر ولا يحاول ياخذ أكثر من اللي خذاه منها..

باس يدها وضمها على صدرهـ..
غازي\صرتي هنـــــــــــــــــا...

سحبت نفسها منه وضربته على صدرهـ..
ضربته بقهر وضيق وزعل..
بخوف ورعب..

كانت تهمس بصوت مخنوق وهي تبعده عنها..
...\ما أبيـــــــــــــــك ...





الى الملتقى باذن الله تعالى يوم الجمعة ..

كونوا بالقرب من هنا ..

كونوا بخير...



صدووود’’’

Asi2
10-05-2011, 12:53 AM
مشكوورة عزيزتي على طرحك للرواية
مجهود رائع
بانتظاااارك
تحياتي،،

دانه السعودية
10-08-2011, 08:53 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

يسعد صباحكم \\ مسائكم
بكل محبة ورضا من رب العالمين ...

كيفكم الــــ ****** ...؟؟
أحبتــــــــــــــــــي في كل مكان..؟؟

أرحب بجميييع الغاليات على قلبي ...واللي تواجدوا معي بردودهم الطيبة..
وأرحب بجميع الإخوة المتابعين لروايتي..
وشكرا بحجم السماء لكل من سجل بالمنتدى لأجلي...
الله يعلي شأنكم...

شكراً عزيزاتي soon
جرح الذات .. بحر الندى
وجميع غالياتي هناك..
شكرا لقلوبكم الطيبة ...

البارت إهداء للجميع
ولغاليتي esaeel ألف مبروووك على إنهاء روايتك يالغالية ...
ولغاليتي roo7.8lbi
لا تقلقي عزيزتي أنا بخيـــــــــــــــــــــر ...


البطة اللي تطالبني بنجومها ..هموستي الغالية ..
ان شاء الله نجماتك يوصلوك البارت الجاي ...


البارت التاسع والثلاثون...



في الفجر كنت أتمشى في الحديقة الحسناء..
اجمع الورود..
عندما سمعت فجأة غناء البلبل..
وا أسفاه ! لقد أحب وردة .. مثلي..
وهو يتعذب بحبه .. مثلي..
ويمضي يرسل في الآفاق ..
تشييح ألمه..
مضيت أتنقل بين الأزاهير ..
بخطوة حزينة بطيئة..
أفكر في القصة الفاجعة.. الحب .. والوردة .. والبلبل..
كم كانت تلك الوردة جميلة !
أحبها البلبل بعمق..
لك يكن بوسعة البقاء بدونها..
ولكنه لم يحظ منها بكلمة حنان واحدة..

المرحوم باذن الله تعالى..غازي القصيبي ..


حطت يدها على فمه بسرعة..
منعته من الكلام..
ماتبي تسمعه ماتبي تعرف..
هي مو جاهلة بنظراته..
مو جاهلة بتصرفاته..
محاولاته يبقى قريب منها..
وهذا أكثر شيء مخوفها ومرعبها..
ماتبي تعرف..
تبيه يظل يضربها أهون من رقته وحنانه..
أهون يطعنها بالخناجر ولا يحاول ياخذ أكثر من اللي خذاه منها..

باس يدها وضمها على صدرهـ..
غازي\صرتي هنـــــــــــــــــا...

سحبت نفسها منه وضربته على صدرهـ..
ضربته بقهر وضيق وزعل..
بخوف ورعب..

كانت تهمس بصوت مخنوق وهي تبعده عنها..
...\ما أبيـــــــــــــــك ...

غازي\مرت سنة لازم تنسين....
هديل تبكي\اتركني ياكريـــهـ ..وعدتني والله وعدتني...
غازي يمسك وجها بين يدينه\وعدتك بس أنتي تجبريني أنكث وعدي..
هديل\والله ماسويت شي والله...اتركني.
غازي بهمس\وهو بقى شيء ماسويتيه...؟؟
عضت على خده بقوووة وغرزت أظافرها برقبته...
تركها وركضت على البلكونة هاربة منه..
دخلت غرفته وقفلت باب البلكونة الزجاجي...
توجهت لباب الغرفة الرئيسي وقفلت الباب..
طفت كل الانوار وطاحت على ركبها تصرخ بخوووف..
ضمت نفسها وهي ترجف بقوووة..
هديل بنحيب وصوت عالي\الله ياخذك ويريحني منك..
الله ياخذك وياخذني..ضاقت الدنيا بوجودك ضاقت علي..
ما ابيييييييييييييييييييييييييييك تسمعني ما ابييييك ياكلب ياحيوان..
ابقى بعيد عني رجعني لأمــــــــــي أريد امي...
يوممممه آآآآهـ يومه وينك تعالي..الله ينتقم منك..
الله يجازيك بقهري...
مسحت فمها وخدهابشدة وهي تردد..
هديل بقرف\مقرررف مقررررف ..
أكرهك الله ياخذك..

وقفت بسرعة دخلت دورة المياهـ..
أجبرت نفسها تستفرغ...
غسلت وجها ورقبتها وفركتها بالشامبو وصابون اليد والمطهر...

طلعت وانسدحت على السرير وهي تبكي..
تناجي نفسها او طيف يتهيىء لها...
اهربي..اهربي يامجنونة قبل يسوي لك شيء..
هذا مجنون مايخاف الله..حقييير..
اهربي منه قبل تندمين..

هديل بهمس\طيب يوبه انا أوريك..
سنة ومالقيتني..
ولا كنت تبي تتخلص مني..
وش وسيت عشان تنساني وتنسى وعدك..
وعدتني مايهنى فيني الحقير..
طيب وين وعدك...؟؟
يمكن ماعرفت وين الاهبل هذا موديني..
أو تعبان ومو قادر الحين تسافر..
بس لا تتأخر أكثر..
ترى ماعدت اقدر أصبر..
اذا ماجيت هربت منه..
والله اهرب منه ولا اذبحه..
ما ابيه يلمسني..
يوببببببببه تعال تكفى تكفى...

رفعت راسها وناظرت على اللي مضايقها..
كان شيء غريب ماعرفت وش يكون في الظلام..
شغلت الأبجورة وشهقت بصدمة مخنوقة لما شافت اللي على الوسادة..
هديل بصوت مبحوح\شــ ... ـــعري ...
كانت جديلتها ..شعرها..
كائبتها وحزنها ..
خوفها ورغبة هربها..
رمت الجديلة على الأرض بعيد عنها...
دامه يحبها ما ابيها...

ياربي ألهمني القوة والصبر يارب...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


انسدح على سريرها ويده على خدهـ..
يتضايق لما يخوفها ويرعبها بهالشكل..
بس وجودها صار يجبرهـ ينسى كل شيء..
ينسى وعده لها..
ينسى خوفها وبرائتها..
مايشوف غير أنثى تسلقت أسورا قلبه..
تملكت مالم يمتلكه قبلها انسان...
شعور غريب يداعب قلبه..
لما يفكر هي نايمة بغرفته وهو نايم بغرفتها..
ناظر بجهة باب غرفتها وابتسم لما شاف كرسي ورى الباب..
إلى هالدرجة تخاف...
حط يده تحت راسه..
حس بوجود شيء تحت الوسادة..
رفعها وشال المفكرة اللي كانت تكتب فيها...

فتحها بلهفة لقرائت مافيها...

عندما أعود من غربتي..
سأبصق الماضي خلفي..

لن أسجن نفسي بذاكرتي..
ولن أذكرك بمنامي..

ستبقى سراباً لا يصلني..
ومهاجراً تبغضك بلادي..

يا آسري:
سجنك لا يحويني..
حقدك لايكويني..
كرهك لي يحييني..
انتقامك مني يسليني..

يا آسري:
سأرحل عنك يوماً...
إما هديلاً أو جثتاً ..
فإلى ذاك اليوم وداعاً..


بصفحة أخرى...

أيها الجنون لاتسكن عقلي..
فلتبق لي بعض الفنون..

كوابيسي لا تحكي وجعي..
بل تشوقني للقلب الحنون..

وبأخرى...

اين عكازك أبي..؟؟
لم اسمع صوته منذ زمن..
لايضرب الأرض كالماضي..
لايطرق باب غرفتي..
أرهف سمعي..
لكن السمع يخذلني...
أرهق عيني..
والنظر اصبح يبكيني..

عكازك أبي..
يتردد صداهـ بذاكرتي..
تتخثر بقدومه جروحي..

هــــل فقدت عكازك يا أبــــــــي ؟؟!
أم نسيـــــــــــــتني ..؟؟


وأخرى...

سنيني الماضية..
طفولتي الدفينة..
دراستي نجاحي وطموحي..
لا تنتظريــــــني..
فأنا راحــــلة إلى الغياب...

أخذ القلم وسطر حروفه القاسية الحنونة..

أسيرتي الغالية..

ان خسرتك وين ابلقى لك شبيهه

وانت من كل شي نادر تحتوي

انت حتى الجرج منك اشتهيه

من غلاك اضم عذابك وارتوي

ليه اسولف لك من غير ليه؟؟

تعرف انك تطوي احزاني طوي

انت حبك شي مااقدر عليه

انت حبك ضيف والقلب بدوي


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


هادي بترقب\وش رايك..؟؟
غادة\موافقة..
هادي مصدوم\موافقة؟؟
غادة\ايه موافقة..مابعد الملكة الا الزواج..
هادي\اذا تبين تاخرين الزواج الشور لك..هذا اللي قاله علي..
غادة بخبث\وليه ناخر..مافيه سبب باقي اسبوعين واخلص الدورة اللي اخذها..
وبعدها خلاص ارجع السعودية..
هادي\يعني يوافقون الزواج بعد شهر...؟؟
غادة\ايه ماعندي مشكلة..
هادي يضحك\ههههههههههه طيب استحي وانتي تقولينها شوي..
غادة تبتسم\ماخليتوا فيها حيا..نسيت اني دخلت اهاوش في المجلس..؟؟
هادي\هههههههههههههههه لامانسيت..بس مااحد يلومك..
اتصل هادي على ابوه وقاله ان غادة موافقة على موعد الزواج..
وانصدموا نفس ردت فعل هادي..وعلي يحاول فيها تاجل الموضوع..
دخلت غرفتها واختلت بنفسها..
خلوني اخلص من هذا الموضوع واكمل حياتي..
ولو انه بعد أيام مايهمني...
المهم أنفذ اللي في بالي..
والله ياراكان لا أخليك تندم..وأطعنك بنفس السكين..
وبعدها أطويك مثل صفحة انتهى زمنها...
اتصلت بشهد وقالت لها عن موعد زواجها..
شهد\مبروووك الف مبروك..عقبال الطلاق ههههههههههه
غادة\الله يبارك فيك في الثانية اما الاولة ماهي بشارة..
شهد\وش ناوية تسوين..؟؟
غادة\خليها في وقتها..
شهد\مو محتاجة مساعدة..اكشن أي شيء انا معك..
غادة\فديتك شهودتي..أكيد راح احتاجك وانتي وضميرك..
شهد\في السالفة ضمير...اممممممممم نايم الضمير منذو مبطي هههههههههههههه
غادة\وهذا اللي أبيه..وويلك ياشهد اذا ماسويتي اللي راح اقوله لك..
شهد\افا قولي وانا بنت ابوي اكرفس رويكن مثل ماسويت بسعيدان..
غادة\شهد أحذرك...اللي راح اسويه ماراح يرضيك..
شهد\ماهو جرحك؟؟طعنك بأنوثتك وبرائتك؟؟ماهو كان نذل وحقير ويستاهل اللي بيصير فيه؟؟
غادة بحقد\ايــــــــــــــه يستاااهل الف مرة...
شهد\أجل معك يا قلبي وعليهم عليهم ...
غادة\هههههههههههههههههههه عليهم....

قفلت من شهد وأتصلت ببنات خالتها..
وطلبت منهم ياخذون المهر من امها ويجهزونها أحسن واروع جهاز..
من لبس ومكياج جزم ومجوهرات..
فتحت جهازها وتصفحت المواقع تختار فستان زفاف..
لقت الفستان اللي راح يرضي غرورها..
ويبهر عيون الحاضرين..
والأهم يحطم راكان...

أرسلت رسالة وطلبت الفستان واستعجلتهم فيه..

ابتسمت بخبث\ياحليلك يارويكن أجل تبي تعرس..
أبشر ماطلبت غالي..أعرس يا راكان..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كان يمشي في الشارع متوجه للمكتبة العامة..
ويفكر بغادة وتسرعها في موضوع الزواج..
ممكن مثل ماقال محمد غادة تبي تنهي موضوع الزواج وتعيش باستقرار..
لان هذا الموضوع طال ومشاكله كثرت..
فالأفضل يسرعون بالزواج عشان ترتاح من التفكير والمشاكل..

هادي يمشي من دون مايدرك وجود عيون تلاحقه بتصميم..
عيون مصدووومة بشوفته..
ومصممة تعرف هذا الشخص من يكون..
حس بفلاذ يشده من يدينه ويجبره يوقف..
التفت بعصبية على المتهجم عليه بهذا الشكل..
هادي بحدة\ماذا تريد...؟؟
....\من انت؟؟
هادي عرف المتحدث عربي وشك أنه سعودي..
....\من أنت؟؟وش اسمك؟؟
هادي يبعد اليد اللي على ذراعه ويرد بعصبية
هادي\وأنت وش تبي فيني تسال؟؟
ترى التعارف بين الناس ماهو بكذا..الأولة ابداء بالسلام وبعدين صارخ..
.....بحدة\من انت؟؟
هادي\ماهو بشغلك..وش تبي انت؟؟
....\أنــ ــت هادي بن جاسم ...
كان تاكيد وليس سؤال ...
هادي احتار\ايه انا هادي بن جاسم..آآمر..
راجح\سبحان الله صدقت عيني..
هادي\يا ابن الحلال وش سالفتك؟؟ترى ماعرفتك..أنت تعرفني..؟؟
راجح مركز بعيون هادي\سبحان الله..
هادي\سبحان الله والحمدلله..طيب وأخرتها معك...
راجح\أنا مشبه عليك..
هادي\مشبه علي وتعرف اسمي؟؟
راجح\تشبه أخوك كثير..
هادي\علي؟؟
راجح\ايه علي أخوك بينكم شبه كبييير..خصوصا عيونك..
هادي\اول واحد تقول اني اشبه احد من اخواني..
مالي الا شبيه واحد بس والله يرحمه..
راجح فهم قصد هادي\الله يرحمه..ترحم على شبيهك كثير تراه محتاج..
هادي مافهم\الله يرحمه..الا ماقلت من انت؟؟
راجح\انا راجح خوي علي اخوك فمان الله..

يا الله نفس العيون..
سبحان من صورهم...يختلفون كثير..
هي اجمل منه باشواط...واضعف منه..
بس لهم نفس العيون...وحدة ملامح..
ويقول الله يرحمه ..عسى الله يرحمها ويصبرها..
كيف تنسى اخوها وهو منسوخ بعيونها..
لاحول ولاقوة الا بالله..الله يسامحك ياغازي بذنب البنت..

وانت ياراجح يعني مالك ذنب في حال البنت..
ولا بحال رشا..
لا رشا الذنب الاول والتالي عليها وعلى سعود اللي ضفها..
مصدوم فيها وفي برائتها..كيف لفقت وسوت سواتها..
انا رجعتها...بس لازم اربيها..
والولد لازم تعترف من يكون ابوهـ..
بس الولد يشبه لسعود..وسعود مايجيب عيال..
تزوجت سعود وهي حامل...
بس اعرف من يكون ابوهـ وارميها هي وولدها عليه.


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


جالسة بفستان العروس...شادة على مسكتها بقوة..
خايفة من وضعها الجديد ومن شريك حياتها..
وافقت عليه لانه خطبها..
كانت تظن غازي جاي يخطبها لعمه..بس هو خطبها لاخوهـ..
تسالت وزعلت وقالت كيف اتزوج اخوي..
بس قالوا لها سعود ماهو اخوك من الرضاعة مثل غازي ويجوز يتزوجك..
احتجت عليهم وقالت اسالوا الشيخ..
والشيخ كلما وقال لها سعود ماهو اخوها..
تعذرت اعذار كثير تحاول تبطل موضوع زواجها منه..
بس اعذارها ماكانت الا غضب لخذلان راجح لها..
ماعمره وعدها بالزواج..ولا صرح لها بشيء..
عادي عنده اتزوج ولد أخوهـ..
وانا عادي اتزوج اخو اخوي...

صار لهم اكثر من ساعتين جالسين هي بمكانها..وهو جالس بعيد عنها وسرحان..
استغرب حاله وسكوته..بس ماعندها الجرئة تتكلم..
بعد وقت طويل تكرم عليها بكم كلمة..
سعود\بدلي ملابسك بنسافر بعد صلاة الفجر..
خرج من الجناح..وهي على حالها مصدومة وساكته..
بدلت وهو رجع أخذها وتوجهوا للمطار..
حتى ماقدرت تكلم طالب او ام غازي وشوق توودعهم..
وعلى نفس حالته كان في الطيارة ساكت واللي جنبه كانها ماتعني له شيء..
وصلوا مطار الكويت...
اول اسبوع قضوه بفندق..او بالاصح قضته هي بفندق..
بينما هو كان يمر عليها نص ساعة ويغيب باقي اليوم..
ثارت عليه بقهر وطالبته يرجعها السعودية..
طلعها من الفندق لفلة صغيرة خاصة فيه..
وقال لها بكل جمود\هذا البيت ملك لك وتحت امرك..
حوالينك جيران من اطيب الناس..تعرفي عليهم وكوني لك صداقات جديدة بمجتمع جديد..
رشا بنفور\مو بحاجة لصداقات جديدة ولا اصحاب..ابي ارجع السعودية..
سعود\بنرجع السعودية بس ماهو الحين..اصبري لحتى تنتهي مشاكل شغلي هنا..
رشا\وانا مالي دخل بمشاكل شغلك...
أنا ماني هامش ياسعود من ليلة زواجنا وانت مهمشني..
عرفت وايقنت انك ماتبيني وكثر الله خيرك..رجعني لهلي...
سعود\رشا ادري اني جرحتك كثير..
بس ابيك تفهمين وضعي..
رشا\اي وضع..مافيه شيء يسمح لك تعاملني هذي المعاملة..انا ما استاهل منك كل هالاسى ياسعود..
سعود\رشا صاحبي خوي دنياي يموت..
مصاب بالمرض الشين وانا اقضي طول وقتي معه..
هو يحتضر يارشا يودع...قلبي مخنوق عليه ومقبوض على حاله..
احاول افرح فيك واهنيك..بس تفكيري فيه يعذبني..
رشا بحزن\الله يشفيه ويقومه بالسلامة...
سعود\اصبري علي يا الغالية وربك يصلح الامور...

لم يكن السبب مقنع ابداً بنظر رشا..
لكن لما حطت نفسها بمكان سعود وتخيلت اخوها طالب او غازي مصابين بهالمرض..
عذرته وتاكدت انها مستحيل تفرح واحبابها يودعون الدنيا...

مرت عليها شهور...وبيوم من الأيام دخل سعود الفلة متلطم بشماغه..
وبيدينه طفل ماتجاوز عمره الأيام...
كانت جالسة بغرفتها وتبكي من وحدتها الغريبة..
لما دخل عليها وانصدمت بحاله وباللي بين يدينه..
جلس على ركبه عندها وحط الطفل على أرجولها..
وبشكل آلي مدت يدينها وثبتت الطفل بحضنها..
سعود بصوت مكسور\هذا ولدي من المرحومة..ولدت من يومين وماتت..
وهي صاحبي اللي قضيت معه طول الفترة اللي فاتت..

تجاهل شهقات رشا وارتجافها..
تجاهل انه يطعنها والطفل بحضنها..
سعود\هذا الولد صار لك حلالك..ان رضيتي كوني أمه كوني هله قبيلته وربعه..
وان مابغيتيه والله مايلقى من يراعيه..ولا من يحضنه ويحبه ويعترف فيه..

رشا بدموع\تبي تتخلى عن ولدك؟؟
سعود\هو ولدي ويحمل اسمي ودمي...بس قلبي مايبيه..قلبي يبي أمه..

كان المفروض تنطعن وتصرخ وتبكي وتهينه..
أو ترمي الطفل بحضنه وتقول ما ابيه..
دامك تبي امه خذه معاك وروحوا لها..
انا ماني مسئولة عن ولد ماهو ولدي..
ولاني مجبورة اعيش مع انسان كذاب وحقير يهيني ويغربني بكيفه..

وبدل ماتسوي كل هذا..
ضمت الطفل بقوووة وشمت ريحته وشم ريحتها..
ومن يومها صار ولد قلبها وروحها..

سجله سعود باسمها وصار الولد رسمياً ولدها...
وعلاقتها بسعود كانت ماتعتبر علاقة..
وهذا الشيء ماكان يضايقها مثل أول..

لأنها بغازي الصغير نست سعود وراجح ونست رشا وحقوقها..
نست انه ممكن يجي يوم وتنهان لانها ضمت ولد مو ولدها..
جهلت ان الزمن يحفر لها طول السنين ومادفنها الا راجح..

باست غازي وضمته بقوة لحتى بكاء من الزعل..
رشا بحب\يخسووون كلهم ...ما ازعل على خسيس منهم..
خلهم يولون المهم انت لي صح قلبوو..
غازي بعصبية\اقعي كبة >>اقلعي كلبة
رشا تمسح دموعها\هههههههههههههههههه فديت المنطوق...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛

صحت من نومها مرعوبة مثل أغلب لياليها...
ناظرت حوالينها بفزع...
وكان كل شيء طبيعي ومافيه أثر لغازي...
من بعد هذك الليلة ماتكلمت معه ولا سمحت له يشوفها...
ان كان موجود في المزرعة تحبس نفسها بغرفتها وتقفل بلكونتها..
واجهته صبيحة هذاك اليوم بكل قسوة..
طردته من غرفتها ..
وهددته إن حاول يعيد اللي سواهـ ..
راح تجن ولايلومها على اللي ممكن تسويه..
تركها من دون مايتكلم معها..
وحست انها قدرت تخوفه على حالها..
ومستحيل يحدها على شيء هو متوقع منها تسويه اذا صار وهاجمها مثل اخر ليلة..
بس هذا مامنعها من التفكير بالهرب..
أحكمت خطتها وتاكدت من قدرتها على تنفيذ كل خطوة من مخططها..
بس الحين لازم تسترضيه وتبين له انها ممكن بيوم ترضى بواقعها معه..
قامت من فراشها ووقفت عند زجاج البلكونة..
حيرانة لانها تعرف مدى شفافيتها..
وهو دائما يكشفها ويعرف ضعفها وقوتها..
قررت تفتح باب بلكونتها وتكون هذي الخطوة الأولى لبداية مخططها..

طلعت ع البلكونة والثلج غطى الأرضية الحجرية للبلكونة..
مشت بهدوء ووقفت على حاجز البلكونة..
عيونها ماناظرت للقريب..
كانت كعادتها تناظر للبعيد..
وهالمرة ناظرت في الأفق..
توها الشمس ما أشرقت..
لازالت تحارب حدود الظلام..
ومثل كل يوم وكل مرة راح تنتصر الشمس رغماً عن الليل والظلام العاتم...
نزلت نظرها لداخل حدود المزرعة..
وحست برجفة بعظامها لما شافت الجلمود واقف بالحديقة عند الورد ويناظرها..

ركزت عيونها بعيونه مع صعوبة الروية بهالوقت..
بس عيونها تعلقت بعيونه...
تذكرت قصص الأميرات بالقصص المصورة..
الأمير يكون بأسفل البرج..
والأميرة محبوسة بأعلى البرج..
لكن حالها يختلف عنهم..
هي مسجونة واللي ساجنها الجلموود...
أنتبهت عليه يتحرك ألتهى عنها للحظات..
ورجع يناظرها...رفع يده لفوووق..
ورمى عليها بوردة لونها بلون البنفسج...
مسكت الوردة بشكل آلي وناظرت فيه...
أشر على قلبه ثم أشر عليها..
مسكت ع الوردة بقوة واستغربت ان الشوك ماانغرز بيدها..
ولما دققت النظر فيها كانت الوردة خالية من الشوك..
لأنه شال الشوك قبل لا يرمي الوردة...
وبقلب حزين مصمم على الرحيل..
رفعت الوردة لخدها ومسحت عليه..
لاحظت استغرابه أو الأصح صدمته...
زادت عليه بابتسامتها الباهتة المحرومة...
وأشرت براسها إنها راح تنزل لـ الحديقة ...


بدلت ملابسها وهي تقنع نفسها إنها مو حقيرة..
ماتبي تلعب بمشاعره وتكذب عليه..
بس هو الجارح وهو الجاني وهو الظالم..
وهو اللي حدها على هالأفكار المجنونة..
بتلعب بالنار وتدري النار بتحرقها...

هو يبيها ويبي يفرح فيها..
بس قبل هو جرحها وعذبها..
كيف يبي يفرح وانا حزينة..

تدري..
ان الجرح للمجروح دين ..
وانت جارحني وحقك اجرحك..
وين تبعد وانت في نفسك سجين..
وين تنسى وانت ناسيني معك..
كيف تفرح وانت تاركني حزين..
جرحك مثل ظلك يتبعك..


مشت بتردد مع انها كانت تتمنى لو تمشي بثقة ومن غير خوف..
هي الى الان مانست انها ماوفى بوعده لها وممكن يتمادى معها..
لاحظت ابتسامته وفرحته بنزولها له..
خافت يكون حاس باللي يدور في بالها..
حطت يدينها بجيب جاكيتها عشان مايفكر يمسكها..
ماقدرت تكمل طريقها..
أنا جبانة ما اقدر..
والله ما اقدر..وش اللي كنت افكر فيه..
رجعت خطوة على ورى وهي تشوفه يتوجه لها..
ولما حس بترددها وانها غيرت رايها وقف بمكانه مايبي يخوفها وتهرب..
ظلت عيونها متعلقة بعيونه..
ولما تمالكت اعصابها قررت تكمل اللي هي بداته وماتخرب على نفسها..
قربت منه وظلت ساكته لحتى هو بادر بالكلام..

غازي\صباح البسمة الحلوة...
حست انها تذوب من الخجل..
هي تستحي منه رغم عصبيته وضربه..
ورغم صراخها وهواشها..
لازالت تستحي منه وتخجل بتواجده..
هديل بهدوء\صباح الخير..
غازي\كيـــفك؟؟
هديل\الحمدلله..
غازي\تحبين نتمشى ولا ندخل..
هديل خافت\لا ابى اشوف عسولة زمان ماشفتها..
غازي\طيب نروح نشوفها يالله..هذي عسولة مو اي احد..
هديل\لايكون مو عاجبك اسمها؟؟
غازي\هههههههههههه تبين الصدق عاجبني وبنفس الوقت محيرني..
هديل\ليه محيرك؟؟
غازي\مدري كيف جاء في بالك الاسم..
هديل تبتسم\هذا الاسم خاص جداً..
غازي بنظرة\خاص الى اي درجة؟؟
هديل لازم احسسه باني بديت اتقبل لازم..
هديل\هذا الاسم كنت انادي فيه انسانة في زمان فات مـــ....ــــالــــه ررجـــ..وع..
صدت عنه وكملت طريقها للاسطبلات وهو مشى جنبها..
ماتبيه يشوف وجها ويدرك كيف عذبتها الكلمة..

دخلوا الاسطبلات وتوجهت لحضيرة عسولة..
بس تراجعت بسرعة لما أنضرب باب الحضيرة بقوة..
لصقت في غازي وهو سحبها وبعدها عن الحضيرة..
هديل بعصبية\هذا الاسود من اللي دخله حضيرة عسولة؟؟
غازي يبتسم على كلمتها\أنا قلت لهم يحطونه هنا لان هذي الحضيرة كبيرة..
هديل\وعسولة وينها؟؟
غازي\هذي هي هنا قريبة منك..
هديل\علم حمارك قصدي حصانك حركات المراهقين ما احبها..
لا يفتن علي ويشوت الباب يعننه قوي..وجع..
غازي\هههههههههههههههه خوفك..
هديل\بس ابي اعرف وش اللي خلاك تشتري حمار اسود وعصبي..
غازي\هذا حصان اصيل وانا لي خيول هنا وفي السعودية..
تدخل سباقات عالمية..وهذا اللي ماهو بعاجبك ابي اروضه وبيدخل في السباق العام الجاي..
هديل\وانا بعد ابي عسولة تشارك في السباقات..الاسود ماهو احسن منها..
غازي\لاحظي انك تسبين حصاني..
هديل\تدري انه يشبهك..
غازي\مثل ماعسولة تشبهك..وترى حصاني معجب بعسولتك..
هديل\ماعندي بنات ل الزواج علم حمارك ..
غازي\هههههههههههههههههههههههههه

تركته وهي تبتسم على صوت ضحكته..
تفاجئت بوجود فكتور بحضيرة عسولة وانه كان يراقبهم..
خرجت من الحضيرة بسرعة ورجعت عند غازي..
استغرب تصرفها ولما شاف فكتور خارج من الحضيرة عرف ليش هي خايفة ومرتبكة..
طلع فكتور من الاسطبلات ولما كانت بترجع لحضيرة عسولة مسكها غازي من يدها ولفها له..

غازي بهدوء\هو سؤال واريد جوابه..ليه ماتقولين ان فكتور هو اللي أذاك طول هذا الوقت..
ليه تخبين علي..خايفة منه..أو خايفة مني..ليه ساكته وماكشفتيه لي..
هو اللي ضرك هذاك اليوم في مزرعة النخيل..
وهو اللي اذاك بهذيك الليلة وكان سبب انك تطيحين من على الفرس..
ليه تتسترين عليه ليـــه..
هديل بخوف\اترك يدي..وبعدين لاتظلم الرجال..هو ماسوى لي شيء..
غازي بصرخة\كذااابة ليه تبين تحمينه قولي..
هديل بعناد\ما ابي احمي احد يا متخلف اتركنيييييييييي المفروض اعرف انك ماراح تتغير وراح تظل توجعني وتضربني..
غازي يهزها\لا تغيرين الموضوع..أنتي تدرين كيف أنا احاول اغير نفسيتك واخليك تقبلين الحياة هنا..
بس الحين جاوبيني لاني عجزت اعرف الاجابة..
ليه ما اشتكيتي على فكتور وعلمتيني انه ياذيك..ليـــــــــــــــــه..؟؟!
هديل تبكي\لأنه الوحيــــــد..
غازي\كيف الوحيد؟؟
هديل\ لأنــ ..ـه الوحيد اللــي يكرهك بهذا المكان..
وهو الوحيــ...يد اللي كان ممكن يساعدني..هو عدوك وأنت عدوي..
ماكنت ابيه يروح او ينطرد لانه الوحيد اللي يكرهك..
غازي بهمس\تدرين وش اللي أنقذك من العقاب..؟؟
هديل بسخرية\وعدك الكذاب..
غازي يهز راسه ويبتسم\لا كلمتك لما قلتي إن فكتور هو الوحيد اللي يكرهني بهذا المكان..
كلمتك هذي تمحى كل غلطاتك..
هديل دفته عنها\أنت اللي تجبرني أكرهك..أنت السبب ماهو أنا..
حاول يمسكها بس هي هربت ورجعت القصر..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كسرت بخاطري
يومي أجيك بلهفتي محتاج..
عن العالم تمنيتك بأحزاني
معي توقف!!
تحريتك و ناديتك و حس القلب
بالإحراج..
رجعت و خاطري مكسور وحزني
فوق مايوصف!!
خلاص أقول من قلبي" أنا آســــــف "
على الإزعاج
حرام القلب كذا يحزن وحرام أمثالكم يعرف ..!!

طالب بعصبية\شوق أنا قلت نتفاهم مانصارخ وتبكين..
شوق بقهر\وأنا ما ابكي..بس ما ابي اتفاهم..
مو مقتنعة بالنقاش معك موغصب اتكلم معك مو غصب..
طالب\أبي افهم وش اللي مخوفك اذا جلستي وتفاهمت معك..يرضيك حالنا كذا..؟؟
شوق حطت يدينها على اذونها\جيتك وانا خايفة ومجروحة..
جيتك ابيك تساعدني وتحسسني اني راح اكون بخير..
بس أنت كسرتني أهنتني ضيقت الدنيا فيني..
ما ابي كلام ولا اسمع كذب منك..
حقيقتك أعرفها اعرفها ..ماتبيني ماتبيني..
طالب\لا تتقولي على لساني..
قولي ما ابيك بس لا تقولين عني..
اهدي ليه ترجفين كذا..؟؟
شوق\خلاص ماعدت اتحمل ولا انت تتحمل..أدري وش راح تقول والله ادري..
بس انت مرتبك ومو عارف تقولها..
خلاص انا اقولها عنك واريحك تبي تطلقني طلقني ماعاد يهم..
بارجع بيت ابوي..ولا اهتم فيك ولا في غازي ولا في الدنيا كلها..
عطيتك أكثر من اللي اقدر عليه..واصلتك بس انت كنت تقطعني..
كنت تكسرني وتبهذلني..تحملتك وقلت هذي اطباعه..
بس لهذاك اليوم وبس...
الى انك تعشق وتحب ويطلع عندك قلب وانا ما ادري عنه خلاص هنا نوقف..
أنت حبيت بغض النظر من تكون حبيت اللي ماهي بحلالك..بينما حلالك واللي كانت تتمنى رضاك..
كنت راكزها بأخر رف..مالها وجود حتى منظر لا ماتبي منظر ..
لاتقول نتفاهم أنت اناني ماتبيني..
بلحظة كانت شوق بحضن طالب وقبلها بقوة يمنعها ماتكمل كلامها..
ضربته حاولت تبعده عنها بس ماقدرت..
بعد لحظات..
شوق تبكي\حقييييير أكرهك يا حقييير..
لا تعاملني بهذا الاسلوب اللي مايليق الا فيك..
ما ابيك وما ابي قربك..خلاص اعلنتها لكأنا ماعدت ابيييك ماعدت ابيييك..
وغصب عنك تطلقني وترجعني لهلي غصب عنننننك..
طالب\ماراح أطلقك ياشوق...واللي تقدرين تسوينه سويه..
ومن هالبيت ماراح تطلعين....
شوق بتحدي\غصب عنك تطلق...
طالب \بالله وريني كيف غصب عني وش راح تسوين؟؟
شوق\لاتنسى انا من بنته واخوي من يكون..وعمي راجح ..
طالب بحدة\طيب يابنت ابوك واخت اخوك..حقوقي الزوجية أبيها بالكامل..
قدامك اسبوعين بس...لحتى تجهزين نفسك لهذي الفكرة...وأشوف وش تقدرين تسوين..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


دخلت المطبخ وهي مرتبكة ووجها شاحب من الخوف..
حطت ورقة صغيرة على الطاولة وتكلمت مع ماريا..
هديل\ماريا أنا بحاجة الى هذه الأغراض...لاتنسي احضارها..
ماريا بلطف\لن أفعل عزيزتي...سأحضرها بكل تاكيد..
والآن ساذهب لأغير ملابسي اعذريني..
راقبتها هديل وهي تدخل غرفتها..
خرجت من المطبخ بسرعة ودخلت السيارة اللي بتروح فيها ماريا مع احد العمال..
تخبت في المرتبة الثالثة وتغطت بوشاح أسود اخذته معها..
تاكدت من بوك غازي بجيبها ...
حست بدخول ماريا السيارة وبعدها العامل..
تجمدت من الخوف وظلت تقراء المعوذات وكل اللي حافظته من القران الكريم..
هي قفلت غرفتها وقفلت البلكونة من برا..
دخلت غرفة غازي وهو يتحمم كانت بتطلع بس شافت البوك وأدركت انها راح تحتاج فلوس..
أخذته وطلعت من غرفته بسرعة..
شافت أسوار المزرعة وهي بعيدة عنها..ماتدري ليش أنقبض قلبها فجئة..
الأكيد ماهو شوق للمزرعة...يمكن خوف من اللي برا المزرعة...
ظلت نازلة ولامة نفسها بقوة..
تمللت متى يوصلون وتقدر تخرج وتهرب...
سمعت جوال ماريا وهي ترد وتتكلم بلهجتها السريعة الغير مفهومة لهديل...
قفلت جوالها وبلحظات كانت السيارة توقف بقوة تتفادى التصادم بسيارة ثانية..
شهقت هديل من الرعب وحطت يدها على فمها...
حمدت ربي لما رجع السائق وحرك السيارة وكملوا طريقهم...
غمضت عيونها وهي مبسوطة بخيالها...
هربت منه...ماراح يكتشف غيابي عنه الا بعد يومين او ثلاثة..
عودته احبس نفسي بالايام..عشان مايحس على غيابي..
ولو كانت هديل تعرفه حق المعرفة كان المفروض تعرف انه مستحيل يمر يوم مايشوفها فيه...
تتخيل لما ترجع لبتيتهم..
كيف راح تحضن أمها بقوووة..تقبل يدينها جبينها قلبها وعيونها...
أبوها مع انها ماخذة بخاطرها عليه بس بتسامحه لانها خلاص رجعت..
اخوانها وغادة...كيف بيكون لقاهم ...يمكن زعلانين علي..
معهم حق وش هالغيبة كلها..بس اراضيهم المهم ارجع لهم..
عسولتي الغالية يافديت عصاتها وريحتها وحناها...
هادي الوحيد اللي مو قادرة تتخيل لقاهم كيف بيكون...
وقفت السيارة وهي لسى غارقة باحلامها...
سمعت ماريا تتكلم من بين أحلامها بس ماقدرت تفسر كلامها..
ماريا\أنا آسفة ياصغيرتي لكن هو سيدي سامحيني...
ماخطر في بالها ان ماريا توجه الكلام لها..
لان ماريا ماتدري بوجودها...
أنفتح الباب بقوة وشهقت لما شافت وجهه قدامها...
غازي بغضب\رايحة مشوار من دوني ...؟؟
لم يعطيها عدة ثوان حتى تستوعب انها رجعت الى المزرعة..
في لحظات غير مرئية كانت هديل بين يدينه شالها ودخلها القصر..
كانت مثل المصعوق بالكهرب..مو مستوعبة..
كيف رجعت المزرعة..؟؟ليه رجعت..؟؟
وين الأحلام اللي كانت تعيشها؟؟
باي حق يحرقها بهالشكل..
ليه رجعوها لييييه..؟؟
هديل برعب\نزلني ... ما ابيك تلمسني نزلني..
ضربته بقوة على رقبته وصدره حاولت ترمي نفسها على الدرج..
بس هو كان موثقها بقوووة لصدره..
بدت تبكي وتصرخ من الخوف مرعووووبة لحد كبير مرعوووبة..
هديل\نزلني نزلنييييييييييي ما ابيك ابي ارجع بيتنا ما ابي اظل معك يا حقييير ..
أكرهك ما اطيقك ابي ارجع بيتنا اتركني...
دخلها غرفته وهي تضربه وتصرخ..
نزلها على الأرض وقرب منها..
هديل تبكي بخوف\حلفت والله انت حلفت ماتضربني..
وعدتني حلفت ماتضربني لا تضربني لا لا لا يوماااااهـ..
لا تضربني لا تضربني..انت وعدتني ماتضربني مرة ثانية..وعتني بعد السوط ماتضربني..
قرب منها ولمها بين يدينه\الضرب ماعاد ينفع معاك...
انا لازم أحرق كل الجسور اللي تربطك بالماضي..
لازم تدرين انك صرتي تنتمين لي...
دفتها عنها بخوف ورعب\ابعد انت وش تقول؟؟وش تبي مني اتركني..
ابعد عنيييي ابعـــــــد...
غازي\لازم تنسين الماضي..انتي مو راضية تفهمين...
حل عقلها المعادلة اللي تحاول تنفيها ..
أول مارماها على فراشه..
هديل بنحيب\لا لا تكفى اضربني اضربني شوهني احرقني..
اذبحني اقتلني بس لا لاتسوي فيني كذا لاااااااااااااااااااا
تكفى اضربنييييييييي شوهني تكفى لا لااااااااااااااا
غازي بهمس\عذبتيني...
هديل برجاء وبصوت مبحوح\سامحنييييييييي غــ...غغـازي
غــــــازي لا لا لا اتركنيييييييييييييييييييييييييي
لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا




الى الملتقى باذن الله تعالى يوم الاثنين...
كونوا بالقرب من هنا ..
كونوا بخير...



صدووود’’’

دانه السعودية
10-11-2011, 02:45 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...


يسعد صباحكم \\ مساكم
بكل محبة ورضا من رب العالمين..

كيفكم الــ ******..؟؟
أحبــــــــــــــــــــــــتي في كل مكان..؟؟


اليوم ما اقـــــــــــدر أقوول الا الله يعينكم على الصدمات..

إستلمــــــوا البارت..

البارت الأربــــعون ...

المكـــــــــــــــــــــان""

لست أدري ما الذي جاء بك إلى هذا المكان حيث تقطف الورود وتمضغ،
وتدوس الأصابع الغجرية على براءة الفل، وتسحق الأقدام الثقيلة ذكريات الربيع..
ولكنني أعرف أنك الآن وردة مقطوفة .
زهرة فلٍ فقدت براءتها..ذكرى ربيع سحقته الأقدام الثقيلة .
ألمح في عينيك قرونا من الحزن الأسود العميق تشبه الكحل الأسود العميق الذي يحاصر عينيك ليخفي شماتة الغضون.
وألمح في شفتيكِ لوعة لا تستطيع أن تعبر عن نفسها لأنها نسيت منذ سنين كيف بدأت.
وعلى يديك آثار من الأظفار التي تتغذى بقطرات الدم الصغيرة.
ومع ذلك فأنت تنظرين إليّ وكأنني أحمل معي بشرى الخلاص.
لا! أيتها الفلة التي فقدت براءتها.
إن بضاعتي كلمات اجترها و تجترني حتى شاحنت من التكرار وأصيبت بالحزن.
وكيف لكلمات كهذه أن تبشر بالخلاص ؟
أما أنتِ فقد أصبحت دون أن تدركي أسيرة هذا المكان وجاريته و قهرمانته.
أدمنتِ الأيدي التي تقطف . والأصابع التي تدوس. والأقدام التي تسحق.
أدمنتِ حتى لم يعد بإمكانك أن تتعاملي مع إنسان لا يقطف ولا يدوس ولا يسحق.

ستنتقلين من قبضته إلى قبضة الكهولة الجليدية بلا كلمة وداع.

فما الذي جاء بك إلى هذا المكان؟!.

المرحوم بإذن الله تعالى..غازي القصيبي..


دخلها غرفته وهي تضربه وتصرخ..
نزلها على الأرض وقرب منها..
هديل تبكي بخوف\حلفت والله انت حلفت ماتضربني..
وعدتني حلفت ماتضربني لا تضربني لا لا لا يوماااااهـ..
لا تضربني لا تضربني..انت وعدتني ماتضربني مرة ثانية..وعتني بعد السوط ماتضربني..
قرب منها ولمها بين يدينه\الضرب ماعاد ينفع معاك...
انا لازم أحرق كل الجسور اللي تربطك بالماضي..
لازم تدرين انك صرتي تنتمين لي...
دفتها عنها بخوف ورعب\ابعد انت وش تقول؟؟وش تبي مني اتركني..
ابعد عنيييي ابعـــــــد...
غازي\لازم تنسين الماضي..انتي مو راضية تفهمين...
حل عقلها المعادلة اللي تحاول تنفيها ..
أول مارماها على فراشه..
هديل بنحيب\لا لا تكفى اضربني اضربني شوهني احرقني..
اذبحني اقتلني بس لا لاتسوي فيني كذا لاااااااااااااااااااا
تكفى اضربنييييييييي شوهني تكفى لا لااااااااااااااا
غازي بهمس\عذبتيني...
هديل برجاء وبصوت مبحوح\سامحنييييييييي غــ...غغـازي
غــــــازي لا لا لا اتركنيييييييييييييييييييييييييي
لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
غازي بهمس\ليــه قلتي اسمي..
مازودتيني الا عذاب..
هديل تبكي بألم\أنا رر...رسســ..ل
أنا رسسسسسسسل..خلاص انا مو هديل سامحني..
انا رسل انت امي انت ابوي انت كل شيء..
سامحني غازي سامحني انا صرت رسل خلااااااص انا رســـــــــــــــــــــل..

كتم باقي كلامها وماسمح لها تتكلم اكثر..
كانت تحاول تجمع شيء من قوتها تبعده او تمنعه عنها...
وتحاول تغطي شيء من اللي كشفه ..
لكن قوته كـــــــــانت اكبر....


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

كانت جالسة مع أم غازي..سرحانة بآخر رسالة وصلت لجوالها..
وخايفة كيف توصل الخبر لطالب او غازي..
المهم واحد منهم يوقف بوجه راجح..
مايهمها لو يقول لهم اللي هو اكتشفه..
ماراح يعرف احد ان الولد ماهو ولدها..
فتحت جوالها وقرت الرسالة مرة ثانية..
من ""جـــارح""
رجعـــــــــــــــــتك.
أول ماشافت الرسالة ماتدري وش الاحساس اللي تملكها..
بس الاكيد مو ضعف ومو توسل..
أنا ماغلطت وهو ماله حق عندي..
ردت عليه برسالة مثل رسالته كلمة وحدة بس..
طلقــــــــــــــــــني.

لو انها تعرف كيف ثار وعصب..
وتمنى لو كان مو في المطار..
كان رجع لها وسحبها من شعرها..
تفكيره كان خارج عن سيطرته..
كان راح ينتقم من برائتها الكذابة..
من احتقارها لهم ..ونسب ولد مو ولدهم لهم..

لكن شغله كان اهم من الرجوع لضربها او تاديبها..
وهو واثق لما يرجع راح تكون موجودة..
وبياخذها غصب عنها..

أم غازي\رشا متى يرجع راجح..؟؟
رشا\مدري باقي مطول...
أم غازي\ليش مارحتوا معه يومه..؟؟تنبسطون وهو مايضيق بسفرته..
رشا بدفاع\لا يكون مليتي منا يومه..
ام غازي\يمكن امل منك بس غزوي مستحيل أمل منه فديته..
وش رايك تسافرين لزوجك وتتركين غازي عندي..
وقفت بسرعة واخذت غازي من يدين ام غازي..
رشا وهي تضم ولدها\اذا ضاق بيتك فيني عادي باروح بيت اخوي طالب ماهو عاجزن عني..
بس ولدي ولد قلبي مابيظل الا في حضني..
أم غازي تمسك يدين رشا\بسم الله عليك وش فيك ترجفين..؟؟
وبعدين وش هذا الكلام؟؟تبين ازعل منك ناسية اني بمقام امك..
رشا تبكي\ولدي يومه لا تاخذونه..
ام غازي تضمها\يابنتي من سنين ترددين هذا الكلام..
وقلنا لك ما احد بياخذ ولدك منك...ما احد يقدر..ليه ماتفهمين..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


وقف يناظرها غايبة عن الوعي...
جلس قريب منها وحضنها..
يعرف إنه دمرها وقضى عليها..
وصار الوقت لحتى تعرف كل شيء...
لازم تعرف إنها حلاله واللي صار ماهو حرام مثل ماتظن..
وهو يدري ان معرفتها لهالشيء مستحيل تخفف من ضرر اللي صار..
يتذكر همسها وهي تبكي وتتألم..
هديل تبكي\مـ.... مابقى ششيء..أخــ...ذت كــ ـل شيء
مابقيت شي...ضــ...ـاع
ناداها يبيها تصحى..بس ماسمعته او مو قادرة تصحى..
غطاها ودخل دورة المياه يتحمم ويصلي الفجر...
لما خرج ماكانت موجودة بغرفته...
بدل ملابسه وخرج يدور عليها..
غرفتها مقفولة وهو نسى ان الغرفة مقفول من زمان وماتقدر تدخلها..
رجع يصلي الفجر وبعدها يروح لها ويفهمها كل شيء..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛


لامة نفسها بملابسه قميصه وبنطلونه وجالسة على درج القصر الخارجية...
مو حاسة بالبرد..مو حاسة بالألم..
ومو حاسة إنها من دون حجاب او دفاء..
تناظر بالفراغ وباقرب نقطة منها..تناظر بيدينها اللي بحضنها..
بأظافرها المجروحة...
مابقى شيء في البعيد عشان تناظر فيه..
رغم بياض الارض حواليها بالثلج..
بس حقيقتها كانت سوداء..
رفعت راسها لما حست فيه واقف قدامها...
تعلقت عيونها بعيونه..
نظرات مكسووورة ماهي نفس نظراتها الاولى..
وجه ذابل مقهور..
كان بيتكلم...بس لسانه معقود..
من فترة شاف اخوها بلندن..
وكان الشبه بينهم غير معقوول..
بس اللي قدامه ماتشبه الأحياء أبداً..
نظراتها ماهي اللي عهدها..
وقفت بتعب ومشت حافية على الأرض...
كان يتمنى لو يشيلها ويدخلها غصب عنها..
بس هو ماله حق يلمسها أبداً..
تسأل بغضب وين اللي له كل الحق..
وينه عنها تاركها بهذا الحال..
معقولة يكون ضربها وأذها مثل أول..
دخل القصر ونادى بكل صوته على غازي..
طلع فوق ووقف بالممرات ونادى غازي بصوت عالي..


غازي بصدمة\راجح..؟؟
راجح\وش مسوي فيها هالمرة...كيق اذيتها..بأيش ضربتها...؟؟
غازي بغضب\انت وش تقول عن من تتكلم؟؟
راجح بعصبية\عن يتيمتك صارت عديمة احساس...
جالسة على الثلج بدون وشاح..بدون جزمة ولا حجاب..
أنت وش مسوي فيها..هي جنت؟؟
غازي أستوعب وفهم إن اللي يتكلم عنها هي هديل..
ركض ع الدرج وخرج من القصر يدور عليها...
غازي يتلفت\وينها وين شفتها؟؟؟
راجح وقف وراهـ\راحت للاسطبلات...
ركض للاسطبلات وهو يسمع صراخ وهواش..
كان راجح يركض معه ومو فاهم وش صاير..
بس الأكيد الموضوع يخص هديل..
أنتبهوا عليها بوسط المضمار...


طاحت كم مرة من صعوبة المشي على ارض باردة..
بس كانت توقف وتكمل طريقها...
وقفت بتعب وتمسكت بخشب المضمار...
تناظره واقف قدامها...
هو ماغيره واقف قدامها...
دخلت من بين الخشبات بسهولة..لصغر جسمها ورشاقتها..
سمعت صراخ وصوت عالي يناديها..
ماردت مشت تناظر قاتلها اللي واقف امامها...
فكتور كان يصرخ فيها وصوته بعيد عنها...
فكتور يركض للمضمار\رسيييييل اخرجي من هناك اخرجي...

قربت اكثر معمية عن كل شيء...
وبكل صدمتها بأبوها..
ونسيان هلها لها..
بظلم شوق..تعنت رشا..
استعطاف راجح..
أذى طالب..
حنية ام غازي..
طعــــــــــــــنة غازي...
موتــــــــــــــها..

صرخت بالآآآآآآآآآآآآآآآآهــ ...

فز بعصبية من سماعه لصراخ حاد قريب منه..
تلفت بزهو أصالته..
حدد موقع الإزعاج والمتحدي له...
رفع حوافرهـ الأمامية وضرب الأرض...
شجعه أكثر إن الضحية طاحت امامه على ركبها..
فصار أسهل التخلص منها..

ركض بكل سرعته للي مدت يدينها له تبي عونه...
رفع أرجوله الأمامية وضربها بكل قوة على مقدمة راسها..
طاحت بين أرجوله..
وهو كمل رفسه لها...

الى ذاك الوحل أنتمي..
جاريـــــة..
هذا هو مكــــــــــاني..


فكتور كان اول الواصلين لها..
سحب الحصان وحاول يبعده عن هديل..
لكن الحصان كان ثائر ورافض الاصغاء لفكتور..
كان يضربه بقوة ويسحبه لبعيد...
وبلمح البصر طاح الحصان على الأرض مقتوول..
من البندقية اللي كانت بيد غازي واخذها من احد العمال...
رمى السلاح على الأرض ..
وجلس على ركبه قريب منها...

رفعها عن الأرض سدحها بحضنه..
مرر يدهـ على وجها كمحاولة لمسح الوحل عنها..
بس الوحل أختلط بدمائها الحارة..
أحتضنها بقوووة وصمت...
قبل جبينها عيونها..
همس بكلمات برجـــاء..
همس لها بالسر اللي أخفاه عنها سنة وشهور..
قال لها حقيقتها ومن تكون..
قال لها اللي ممكن لو عرفتها من زمان تخف جروحها..
ترضي غرورها..تطمن على نفسها وشرفها..
الكلمة اللي بخل عليها فيها..
خلاها تتخبط بين خجلها وخوفها..
وهو يراقبها يتمتع بمعاناتها...

ماكان المفروض يغفل عنها بعد اللي سواهـ..
مايخليها لحالها بعد اجرامه فيها..
كان متوقع تسوي شي بنفسها..
بس ماترمي حالها تحت حصانه الحقير..

سمع طلقة نارية ثانية كانت من راجح على الحصان..
اللي كان يتعذب وباقي مامات..
فقرر يقتله وينهي عذابه..

راجح حاول ياخذها منه بس هو ماتركها...
اخذ الايشارب من يد راجح وحطه على الجرح اللي براسها..
وصلت الاسعاف واخذوها المسعفين من بين يدينه بالغصب عنه..


في الاسعاف يراقبهم ويعرف هم وش يسوون..
يحاولون ينعشونها بالاكسجين..
يوقفون نزيفها.. معادلة الحرارة بجسمها البارد..
يعتصر يدها بيدهـ بشدة..
ناظر بأظافرها الصغيرة..
وتذكر كيف كانت تصرخ فيه وتدافع عن نفسها بغير وعي...

وصلوا المستشفى ونقلوها لغرفة العمليات..
بعد اكتشاف كسر بالجمجمة..

وقف على باب العمليات محتج ورافض يترك المكان..
ويطالب ان له الحق بالتواجد معها داخل جدارن الغرفة..
راجح حاول يعرف ويستفسر منه وش اللي صار لها..
بس ماكان يلقى جواب لسؤاله..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

بمطار هيثرو..
كان يودع غادة ويطمنها انه راح يراجع ادراة الكلة وياخذ تقريرهم عن شهادتها..
كانت تتمنى لو الطائرة تاخذها لغير السعودية...
لو تضيع بأحد الجزر وماترجع..
استغفرت وهي تلوم نفسها ليه مكتئبة علشانه..
هو مايستاهل..مايسوى..
زواجنا بعد اسبوعين...
لكن مالها اي رغبة بالرجوع ..

واثقة بنفسها وباللي راح تسويه..
شهد وعدتها تكون معها..وتكتم كل شيء...
هي تثق بشهد ثقة كبيييرة..
وتثق بقدرتها على تنفيذ المؤامرة اللي متفقين عليها...

بس لازم تضمن تعاون راكان معها عشان تقدر تنجح باللي في بالها..
وعلى هالحال..لابد تقلل من تجاهلها له..
هو الحين زوجها رسميا وشرعياً..
فماراح تكون تتعدى الحدود لو ردت على رسايله..
لازم يعرف انها الى الحين زعلانة عليه..
وهو لازم يراضيها وياخذ اللي بخاطرها..

قرئت رسالته

ياللي مفارق يشهد الله فقدناك
تعال باسم الحب جرحي خطيري
أنا غريق بالهوى هات يمناك
في زحمة أمواجك تعذر مسيري
مشتاق بالحيل يا كود فرقاك
عن ذكريات الحب وين العشيري
أرفق بقلب تالي الليل ناداك
وقتي حدني في هواك استخيري


كانت تتمنى من كل قلبها لو ترسل هالرد عليه وتريح قلبها شوي..

لازم تذوق الذل وتعيش مكسور,,
هذا وعد مني مادمت انا حي
ولو بعت لي عمرك ماقلت مشكور،،،
لانك بعيني كلك ولا شي!!

لكن حكمت عقلها وهي لازم تنفذ خطتها صح..
كتبت الرد بحركة سريعة أرسلت الرد على اسم ""................""
مجرد نقط هذا كان اسمه عندها..

يا قوّها صدمه..وانا لون الغدر ماهوب لوني
مصدوم خِـلقه..لين مات الحب فيني وانعطبت
الله يجازيهم على استنزافيَ..وحرقة جفوني
ما كنت حاسب يبيعون الغلا..يومي حسبت

وصلها الرد قبل تقفل جهازها..


تفداك نفـــس ..شالها الشوق جدواك
ويــفداك قلــب ..مالقــى مثلك أبد
و تفداك عين.. ما تبي غير شوفك
و يفداك عمر .. ما فدى قبلك أحد

لك حق تزعليـــن ومن روحي أرضيك...


أبتسمت بفخر وثقة على انها قادرة تحقق اللي في بالها ..
قفلت الجهاز وماردت عليه ..

حطت السماعات بأذونها وألتهت بصوت السديس في قرأت سورة النور..

ولا كانت تدري إن زوجها معها على نفس الطيارة..
وهو نفسه اللي كان يراقبها في الكلية...
وإبتسامتها الأخيرة بنت صرووح من الأمل في قلبه..
وصار واثق بقدرته على دفن الماضي..
ومواصلة حياته مع اللي تمناها...
رغــــــــــــــم وجود شك ذليل مقهور في قلبه لسرعة مسامحتها له..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

طلعت الدرج وبيدها كوب كاكاو بارد..
طفت الأنورا اللي تحت كلها..
طالب من بعد العشاء طلع ينام..
الكلام بينهم من بعد آخر مرة..كان عند الضرورة بس..
او سلام ورد ل السلام..
كل واحد مقتنع بانه هو اللي صح..
أرسلت رسالة من جوالها قبل فترة على جوال غازي..
تطلب منه ينسى زعله عليها شوي..
ولاينسى انها اخته وهي بحاجته وحاجة تواجده معها..
اعترفت بغلطها وترجته يسامحها..
بينت له مدى شوقها له..
ووعدته اللي يامر فيه يصير..
وحتى لو طلب منها تعتذر لهديل..
لان هذا الشيء يدور في بالها وهي مترددة خايفة من ردت فعل هديل او غازي..
بينما طالب ماكان له اي مكان في حسابها وتفكيرها...

فتحت باب غرفتها بس مافتح الباب معها..
استغربت هي ماتقفلها الا لما تكون زعلانة او هاربة ماتتكلم مع طالب..
بس من اللي بيقفلها غيرها..
الجواب واضح امامها..
مافيه غيرهـ..بس باي حق يقفل غرفتها..
الى متى يتصرف تصرفات يحاول يقهرها فيها..
جلست بالصالة الفوقية..
مافي بالها ابداً تدخل غرفته او تطلب مفتاحها..
واضحة ياغبية كل تصرفاته واضحة..
مايبيك في بيته..
إستعجلي وانقلعي لبيت ابوك..
يسوي اي شيء عشان يقهرك ويزعلك...
والحين قفل الغرفة..
فهمت قصده لما قال هو بحاجة مكتب بس مافيه غرف تكفي..
ولاني مافهمت التلميح قفل الغرفة عشان يفهمني..

وغازي التافه مايرد علي..
المفروض يفهم من رسالتي اني بحاجته..
ويجي ياخذني ويرجعني بيت ابوي..
مايخليني لهذا الكرييه..

وصحى في بالها اللي يصحى بكل مرة..
وهديل من كان يدافع عنها عند أخوك..
من كانت تراسل او من كانت تنتخي..
ماكان لها احد..
وأنتي عاجبك اللي كان يصير فيها..

همست وهي تبكي\لا لا والله ماكنت راضية باللي يصير فيها والله العظيم..
كنت ازعل عليها كثير..كنت ادعي لها..
وبعد ماقدرت انسى اخوي مو قادرة انسى سعود والله مو قادرة..

من المــــــــاضي""

بعد صلاة الفجر..
كانت سهرانة على فلم أجنبي..
دخل وتوه راجع من المسجد بعد صلاة الفجر..
سعود\السلام عليكم..
شوق\وعليكم السلام تقبل الله..
سعود\منا ومنكم..الا اشوفك بمكانك رحت ورجعت وانتي مسنترة قدام التلفزيون..
ماصليتي..؟؟
شوق\استغفر الله والله العظيم صليت ورجعت اكمل الفلم والله العظيم..
سعود\ههههههههههههه طيب خلاص صدقتك ياساتر..
شوق\أشوف قشك عند الباب وين رايح؟؟
سعود\ماهو بشغلك..استعجلي رشا وانا اكمل الفلم لحتى ترجعين..
شوق بلقافة\ليه وين بتروحون علمني..يمكن اروح معكم..
سعود\لاني ما ابيك تروحين معنا ماراح اعلمك..
شوق\يعني تبون تسافرون؟؟
سعود\بنروح العمرة..تكفين لا ترزين وجهك معنا ..
عيب استحي رجال وزوجته يبون يعتمرون لا تلصقين..
شوق\ ما ابى اروح معكم..بارووح مع امي وغازي..
خل الاجر يكون لغازي ماهو بلك...
رشا وهي شايلة غازي\أي أجر..؟؟؟
سعود يغمز لرشا\قلت ما ابيها تجي معنا العمرة..
وتقول الاجر بيكون لغازي ماهو لي..
رشا بهدوء\يستاهل أبو ذياب الأجر كله..
سعود يقرب منها\عطيني غازي ويالله مشينا..
رشا ضمت غازي اكثر\لا....أمــــه أولى فيه..
شوق\رشوو لاتنسين تراه ابوهـ..
رشا بعصبية\وأنا أمــــــــــه..
شوق باستغراب\طيب وانتي امه..
بس ولامرة شفت سعود ماسك غزوي..كله معك..
رشا\مع السلامة أنا في السيارة..

بأي حق يشيله أو يلمسه..
ماله حق أبداً..هذا الولد لي...
هو رماني شهور..وبعدها رمى الولد علي..
كثر الله خيرهـ..مانبي منه شيء..
ناظرت بغازي الصغير بحضنها وسرحت فيه..
بتظل شمعة حياتي...
أنا ماغلطت يوم قبلت بكلامه...
هو اللي غلط عليك وعلي..
ماحنا مجبورين نتحمل خطاهـ..
أنت سكنت روحي قبل لا يحطك بحضني..
شميتك وضميتك وصرت بقلبي العروق..
مستحيل اخليه يفكر انك له...
او يتراجع عن قراره وياخذك مني..
أنا مو لعبة بيدينه مو دومية يتلاعب فيني..
أنــــــــــــت لي وأنا لـــك ومانبي من الدنيا شيء...


حست بيد تهزها بهدوء وصوت طالب يصحيها..
طالب\شوق..شوق استهدي بالله..
ليه كل هالبكاء..عشان قفلت الغرفة..
خلاص ولا يهمك الحين افتحها..

شوق تناظر فيه وتبكي بحسرة..
مو قادرة ترد عليه...
طالب\يابنت الحلال هدي حالك..والله ما اجبرك على شيء..
أنا آسف على كلامي وعصبيتي عليك..
بس مالقيت حل للوضع اللي احنا فيه..
كل ماحاولت نتفاهم نزيد بالمشكلة..

شوق\تعـ...ببت..ابي ارجع لامي..
طالب يتنهد\مايصير الا اللي يرضيك..
بس أنتي سمي بالله وقومي نامي..
شوق\أحس معك بالاهانة..
طالب بصدمة\إهانة..؟؟
شوق\ايه اهانة واحتقار..
مو قادرة اتنفس او انسى اي شيء..
انا ماعدت انا ..وانت بعدك انت..
انت ماتغيرت..بس عرفتك اكثر من قبل..
طالب أنا ممـ.... ماأبيــــ....ـــك..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



أعلن الكابتن طيار..هبوط اضطراري في مطار اسطنبول الدولي..
بسبب الأحوال الجوية السيئة..
خافت غادة وماكانت حاسبة حساب هالشيء..
هادي راقبها وكان معها ع الجوال لحتى جلست بمقعدها..
ومتفقة مع محمد يكون بانتظارها عند بوابة الاستقبال في الرياض...
نزلت الطيارة ع المدرج بصعوبة..
وكان فريق الدفاع المدني بانتظار الركاب وقت نزولهم من الطائرة..
رافقوهم الى قاعة خاصة في المطار..
اجتمعوا الركاب مع طاقم الطيران..
وصلهم الخبر من ادارة الأرصاد الجوية بتركيا عن صعوبة مواصلة الرحلة..
أعتذر الكابتن بالنيابة عنه وعن الخطوط البريطانية..لان الرحلة كانت دولية..
عمموا على كل الركاب يتوجهون لفندق المطار ويقضون ليلتهم هناك..
لحتى يوصلهم الأذن بالإقلاع..
كانت واقفة مفجوعة ماهي مصدقة الخرابيط اللي يقولونها..
كانت حريصة تكون بجنب الخليجين اللي انتبهت على تواجدهم..
ع الأقل احد يفهمها وش صاير...
فتحت عيونها على وسعها من الخوف لما حست بيد تلتف على كتوفها..
فزت بسرعة وبعدت اليد عنها وهي تصرخ..
كل اللي بالقاعة التفتوا عليها...
.....\سلامات اختي وش فيك؟؟
غادة ماردت لانها مركزة عيونها بخوف على اللي واقف قدامها..
كيف وصل لهنا...هل هذا راكان أو تتخيل..
وش يسوي بتركيا...
بس الموجودين بالقاعة هم اللي كانوا على متن الطائرة..
يعني راكان من ركاب الطائرة ..مثلها بالضبط..
راكان بهدوء\تعالي نطلع من هنا..
مشت معه من غير وعي..
لأن أفكارها خذتها لبعيـــد..
راكان كان بلندن...وهذا شيء صار واضح جداً..
بس وش كان يسوي بلندن..؟؟!
معقولةرجع يشك فيني ويراقبني...
ليـــــــه هو أصلاً توقف عن الشك عشان يرجع يشك...
لمعت عيونها من القهر والعصبية...
والله يا راكــــــــان لأذوقك المر والإهانة..
والله لأخليك تموت من الغيــــض ..وماتعرف كيف تخلص نفسك من الهم..
كثر من تصرفاتك...بذمتي لأخليك تندم وتندم...

وصلوا الفندق القريب والخاص بالمطار...
طلب غرفتين وتكون قريبة من بعض..
بس ماكان فيه الا غرفة وحدة بس..
ومن سياسة الفندق بوقت الازدحام محاولة الدمج بين الغرف..
<<خاصية سيئة مرة بالدستور التركي..
حجز الغرفة وأخذ أغراضه وأغراض غادة..
وتوجهوا للأصنصير..
والى الآن ما احد منهم تكلم او قال كلمة وحدة..


حقدها المتعاظم بقلبها منعها من التفكير بالوضع اللي هم فيه..
لما شافته دخل وراها الغرفة وقفل الباب..
ماسيطرت على أعصابها...
غادة بهدو\لو سمحت أطلع برا ودورلك على غرفة ثانية او فندق ثاني...
راكان\باطلع بس لازم أتكلم معك...
غادة\أنا اللي راح أتكلم...
عندي سؤال وابي الاجابة عليه الحين..
راكان\تفضلي...
غادة\ليـــه كنت بلندن..؟؟
راكان\عشانك..
غادة\اطلـــع برا...
راكان\وانا عندي سؤال...
غادة بضيق\مايهمني أعرفه..
راكان بمحبة\يهمني تعرفينه...
كانت تتمنى لو تصرخ فيه تضربه تهينه..
تمسح الابتسامة الكذابة المنافقة اللي على وجهه..
بس لازم تتحكم باعصابها وتنفذ خطتها من الآن..
غادة\قـــول..
راكان\فديت الحنون...
ليـــه سامحتيني..؟؟
غادة أختنقت كانت تبي تصرخ فيه وتقول مستحيل اسامحك..
لكن ردت كما يجب أن ترد..
غادة بهدوء\لأنك تستاهل فرصة ثانية..

شهقت بخوف لما ضمها له بقوة وقبلها على جبينها..
راكان بهمس\على راسي يابنت حسين..

خرج من الغرفة ونبها تقفل الباب وتخلي المفتاح على القفل..
جلست على الكنبة ومسحت دمعة حارة متمردة..
نهرت نفسها بعصبية..
ويلك تبكين...أو تفكرين تضعفين..
بديتي مشوارك ولازم تنهينه..
تذكرت كلام هديل مثل الحلم بأحد جلساتهم الاخوية الصريحة..
لما قالت بقلب مقهور..
إن هادي وسلمان لازم يرجعون ويواجهون نتيجة أفعالهم..
كانت مقهورة على حال ابوها وعمها..
ومن قهرها قالت اللي قالته..
اللي بـداء المــأساة هــو اللي ينهيها...
راكان بداء المأساة بس انا اللي راح انهيها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

مر يومين وهو بنفس مكانه وعلى حاله..
من بعد خروجها من غرفة العمليات وهي بغيبوبة..
الأطباء طمنوه بانها راح تصحى عما قريب..
لان غيوبتها مو طويلة...
تعاني من رضوض بكامل الجسم..
كسر باليد اليمنى..
كسر بالجمجمة تم معاملته اثناء العملية..

ماقدر يشوفها الا من ورى الزجاج..
بس هو ما كان يشوفها..
لانها ماكانت أسيـــرته..
ماكانت الا ضحيـــــته..

أنتبه على النيرس تتكلم معه..
وتفاجاء باللي قالته..
النيرس\سيدي لقد إستيقظت منذ ساعة وهي تطلب رؤيتك...

مو مصدق..
تطلب تشوفه بعد اللي صار..
كان متوقع تطلب الشرطة..
تقول لهم يتصلون بالسفارة..
متوقع منها تستغل الفرصة ..

دخل الغرفة وجات عيونه عليها ...
صغيـــرة مثل ماتعود عليها..
لامة الغطاء على صدرها بقوة..
ويدينها متحجرة بحضنها..
بس فيه شيء مختلف..
ماقدر يحدد الإختلاف وين يكون..

ماهو بالشحووب..ولا بالأمل المفقوود..
لا فيه شيء يخوفه..
عنده احساس غريب ينبض براسه..
اخرج من الغرفة..
اخـــــرج..
لا تقرب منها ..
اخــــــــرج..

لكن من متى كان يشوفها بطريق ومايتبعه..
من متى كان يغير الطريق اللي يوصل لها..

وقف قدامها بنظراته الغامضة..
بكلماته المعدومة..

بس هي ماناظرت فيه وهذا شيء متوقع..
كانت تناظر بيدينها ..
أو بالفراغ...
وهذا الفراغ هو صار عالمها..

مد يدهـ ومسك يدها بلطف..
حس برعشة يدها بيدهـ..
ضغط عليها ..
غازي بحنية\الحمدلله على سلامتك...
مارد عليه غير الصمت...

بعدها ماتكلم ولا تكلمت..
جلس على السرير قريب منها مررة..
مقابل لها يناظرها ويتمنى لو ترفع راسها وتناظره..
طلع ورقة من الظرف اللي معه..
ومدها لها...
بس هي ماتحركت..
ولا مدت يدها ولا سألته وش اللي بالورقة..

غازي بهدوء\خذي الورقة..
أنتي صار لازم تعرفين كل شيء...

رفعت راسها ببطء..
بس ماناظرت فيه..
الى الآن تناظر في الفراغ..

مدت يدها اليسرى بتعب..
ومررتها بالهواء تدور على الورقة المقصودة..

شهق بقوووة وقام واقف من على السرير...
وهي تلفتت براسها بهدوء..
غازي بغير تصديق\خـــــذي الورقة من يدي..
مدت يدها مرة ثانية وحركتها بالهواء..

رمى الأوراق والظرف اللي بيدهــ..
قرب منها مسك وجها بين يدينه ورفعه له..
ركز عيونه بعيونها...
يحاول يثبت كذبها...


يازمن ارجع مكانِي …

بين امسِي والقدرْ …

ارجع وشُوف الامَاني ..

خانها الحظْ ..وغدَر ..

خلنِي احيا ثوانِي ..

قصة الشمعَه وقمَر ..

شمعه ذابَت .. وهي تعانِي..

قسْوة الظلما .. وبشرْ ..

والقمَر رافَق اغانِي ..

تنعزفْ لحظَة .. سحَر ..

"
قصة الشمعه حزينه ..

(تنتنشي - تطفي - وتموت )

نورها .. اصبح سراب .. يتبع الظلما ويزول ..!

وين كانت ..؟

وكيف صارت ..؟؟

وليه ماعدنا نشوف .. للعطا غير الذبول …!؟

"
ليه مانذكر ضياها ..!؟

وكيف دمرها عطاها ..!؟

(شمعه )..

واحرقها سناها ..!!
قطرة ..
قطرة ..
ترسم الموت بجسدها ..!

والدفا ضاع بلحدها ..!!

"


غازي بهمس\شوفيني تكفين...
هديل تبتسم\أشوفك صدقني..
لأول مرة أشوفك...
كنت كل ماغمضت عيني أشوفك..
ألحين حتى وأنا مفتحتها أشوفك..
لا تخاف أشوفك..
غازي ضم راسها له بقووة..

غازي بألم\قولي انك بخير...
تكفيــــــــــــــــــــن..

أول مرة يترجاها...
ياما قالت تكفى...
ياما بكت وترجت..
تذكرت بلحظات ألمها..
كيف كانت تبوس راسه عشان يعتقها..
كيف تعلقت برقبته وترجته يسامحها..
بس كان مايسمعها..
وكل اللي سوته خلاهـ يصمم على إذلالها..

هديل بألم\للأسف جاريتك صارت عمياء...

غازي بصراخ\انتي مو عمياء...
أنتي بخير...بكرة بس تطيبي أطلعك من هنا..
وأخذك احسن مركز علاج بالعالم..
بتقدرين تشوفين أوعدك..

هديل\ما ابي أشوف...
مرتاحة على حالي..
عساني أظل طـــول العمـــــر وأنـــــ...............

منعها ماتتكلم..
حط يده على شفايفها..
وهمس لها\كل شيء بيتصلح والله...

تبكي وبحسرة\وش اللي بيتصلح يامجرم..
أنت وش بقيت فيني..
مابقى شيء..
والله مابقـــى شيء...


ياآسري:
ماذا بقي لأعلق الآمال وأحلم..
أبني السفن وأبحر...؟؟

هل أنا دومــــــــية..
انعقطعت عيناي الاصطناعيتان..
فتأتي بأخرى جديدة..؟؟

أم أكـــــــــون كقطع الغيار...
تستبدل التالف بالصالح...؟؟!

يا آسري:
مرحــــــــــــى لـــ الظلام...


دخل راجح وسحب غازي من هديل..
اللي كان حاضنها وهي تبكي تبيه يتركها..

راجح بصوت خافت\ماهي ناقصة...
غازي\لازم أخذها من هنا...
وين الدكتور..راح أنقلها اليوم من هذا المستشفى..
بأوديها روما..هي لازم تتعالج..
راجح\هذي هي مافيها شيء...
لا تفاول عليها..
لما طلعت من المستشفى خذها وين ماتبي..
بس الحين خلها ترتاح..
غازي\وش مافيها شيء...؟؟
أنت ماتدري وش اللي فيها؟؟
راجح أستغرب كلام غازي..
مو من عادته أبداً المبالغة..
بس البنت قدامه بخير...
ترك غازي وقرب من هديل...
راجح\الحمدلله على سلامتك...طهور ان شاء الله..
ماردت عليه نزلت راسها وتجاهلت وجودهـ..
راجح\وش اللي تحسين فيه ألحين..؟؟؟
هديل بآسى\أحس إني حقيرة..
غازي بصراخ\لا تطلقيني على نفسك هذا اللقب..
هديل\أنا رسل الحقيرة هذي حقيقتي..

قرب منها بسرعة ولما كان بيمسكها...
راجح تدخل وسحبه بينما هو كان ثائر بشكل متوحش..
وخرجه قبل لا يسوي شيء بهديل..

كانوا يسمعون صراخها وهي تبكي..
دخل الدكتور وثبتها..
كانت تصرخ برعب وخوف..
ماتشوف اللي حوالينها..
أيدي كثير تلمسها تثبتها..
هديل بصراخ\بعدوووووا عنيييييييييييييييييييييييييييي...
اتركوووني...ما ابيييكم ما ابييييكم...
لا تلمسوني لاااااا لاتلمسوني أكرهكم اكرهـــــــــــــــــــكم..

ضربها الدكتور بمهدء..وطلب نقلها لغرفة ثانية..
تكون الأنوار فيها قليلة..
لأن قوة الانوار والأشعة اللي تدخل من الشباك تسبب صداع حاد وألم في العين..



؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

جلست قدام مرايتها...
تناظر الانسانة اللي صارتها..
واثقة بنفسها بجمالها..
بقدرتها على هزم خصمها...
بقت ثواني بس وتنزف لراكان...
ناظرت بفستاهنها المشكوك على الصدر...
طرحتها الممتدة وراها بالطوول..
ناظرت بيدها...وهي تتأمل إسوارة هديل الخاصة...
معلقة أحرف من ذهب..
بأحرف هديل...
تمنيتك معي يانور الدنيا..
تمنيتك جنبي يا الغالية...
الله اعلم لو كنتي حية الى اليوم..
كنت ممكن أزفك لراكان...
بس هو مايستاهلك ياغلاي...
ومايستاهل طرف ثوبك..
ولا يستاهل اختك...
من متى كان العفن يطغى على ألماس...
قلبي كرهته يا هديل...كرهت حتى وعودهـ وحبه الكذاب..
ليتك معي الليلة..نضحك عليه ونرجع لبيت شايبنا وننام..
ناظرت بنحرها..
كان عقد من الألماس يلتف على رقبتها بروعة..
هو من إختيار راكان..لما كانوا بتركيا...

فتحت الباب ودخل يستعجلها عشان يطلعون...
غادة بقهر\راكان لو سمحت مابينا شيء رسمي عشان اطلع معك...
راكان\يعني الحفلة والرقص هي الشيء الرسمي.
يالله لازم تجين معي..عندي لك مفاجئة...
غادة\مو ضروري..بعدين...
راكان بخبث\متى بعدين بعد الظهر ولا متى..
غادة\وش معنى بعد الظهر؟؟
راكان\طوول الليل سهران اذا ماطلعتي معي فاسمحي لي انام هنا..
تعبااان ومافيني حيل..
غادة\بس فيك حيل تتمشى ...؟؟
راكان\ايــــه مادام معك فأكيد..
غادة\ما ابى اطلع..ولو سمحت احترمني واطلع...
راكان يفسخ جاكيته ويفسخ جزمته ..
غادة\خلااااص خلاص نطلع قووم نطلع والله..
راكان يكمل فسخ جزماته ..
غادة بعصبية\قلتلك خلااص والله..
راكان يبتسم\طيب وش فيك مستعجلة أبي اوضي ...
حست أنها تتبخر من القهر...
بعدها طلعوا يتمشون وهي تحذر نفسها لا تبين مدى كرهها له ولصحبته..
لاحظت نظراته عليها طول الوقت..
وفسرتها إنها نظرات الشك...
تمنت لو تسوي شيء يثبت شكوكه ويقهرهـ..
بس هي كانت اكبر من التصرفات اللي ممكن تدينها وهي بريئة ...
دخلها محل مجوهرات..
وطلب منها تختار اللي يعجبها ...
في البداية ترددت كثير وماحبت تاخذ منه شيء..
بس لها حق تدلل وهي عروووس..
ضحكت بخاطرها على أفكارها..
وأختارت الطقم اللي أعجبها وناسب ذوقها ..
وطبعا كانت مراعية السعر مرررررة...
المهم يكون غالي ويفلس راكان شوي..

شهد تبتسم\جاهــزة يا عرووووس...
غادة ترد الابتسامة\جاهزة ياقلبي...

أعلنوا عن نزول العروس للقاعة...
وغادة كانت طالبة من عبدالله ولد علي يرزف قدامها وهي تمشي ع المسيرة..
في البداية عصب وقال رجال وش كبري أرزف عند الحريم..ماتستحون..
بس غادة وحنان قدروا يقنعونهـ..
وكان بين لحظة ولحظة يلتفت لها ويقول عاشت الوغدة...



حـــابة تشاركوني بتوقعاتكم قبل البارت القادم..
غــــــــــادة وش راح يكون إنتقامها..؟؟



الى الملتقى باذن الله تعالى يوم الجمعة...
يمكن البارت قصير المعذرة منكم هذا اللي قدرت عليه هاليومين..

كونوا بخيــــــــــــــــر ..

صدووود’’’

دانه السعودية
10-15-2011, 04:01 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...


يسعد صباحكم \\ مساكم
بكل رضا ومحبة من رب العالمين ..

كيــــــفكم الــــ ***** ..؟؟
أحبتــــــــــــــــــــــــــــي في كل مكـــــــــان...؟؟

أرحب بالجمييييييييع هنا وفي الجوار..
وأشكر متابعتكم الطيبة ومشاركاتكم الغالية على قلبي..
وأشكر كل من يسجل من شاني الله يعلي شأنكم جميــعاً..
والردوود اللي ما ارد عليها والله ماهو لقل قدركم عندي..
بالعكس تعرفون كيف احب اتناقش معكم وارد عليكم..
لكن الظروف يالله تسمح لي ادخل نص ساعة واطلع..
وباقي الوقت اكمل فيه البارت..

الغاليات اللي راسلوني من بعد البارت الماضي..
وحدة عسل معصــــبة مرة وهي تراسلني ..

صدووودووهـ كلمة ورد غطاها النهاية حلوة ؟؟ايه او لا ..
ووحدة ثانية تراسلني وتقول تكفين لا تقولين قربت النهاية؟؟؟
وعزيزة على قلبي تقول وين الوعد القديم..أشوفك نسيتيه >>فيس معصب؟؟

أفـــــــــــــــا يا بطات وليه كل هذي العصبية على صدوودتكم الحلوة..>>فيس يرمش
أطمنكم الرواية بعووون الله راح ترضيكم وتسر خاطركم..
ماراح تكون مئساوية لاني وبكل صراحة ما احب النهايات المأساوية...

وبالنسبة لـــ النهاية ..
لا يالغاليات باقي النهاية مو قــــــــريبة ...
تونا مامضى الا سنة وشهور من الخمس سنوات ..
تطمنوا يا خــوافات ^_^

واللي يسالون الرواية كم بارت ...
والله الى ألحين ماحددت كم بارت..

البطة اللي تقول بتهكر جهازي >>اذا ماعدلت حال هديل
أنا وش دخلني غازي هو اللي سبب لهديل كل هذي المأسي..
جهازي وانا مالنا شغل..لا تظلمينا &_&

الهاله ^_^
هموووسة -_-

ماعندي نجوم باقي ما أشتريتهم ^_^

هذرت كثير المعذرة منكم ...


البارت إهداء للجميــــــــــع ..
وخـــــــــاص

لنـــوف بنت نـــايف ^_^



البارت الواحد والأربعون ...



أتجاهل كل أشيائكـ
وأصد عن كل الدروب
التي قد تأتي بكـ ..
لكي لا تقرا مافي اعيني افرر منكـ لـ أخفي
........ كل ألمي وامنعكـ
من مشاهدت حقيقتي ..
انا أخشى مواجهتكـ
بكل تفاصيلها ، " !
وبرغم من كل شئ ، "
] ..!
لا ننسى أن :
![ لكل زمن حكاية ؟ ]!

المرحوم باذن الله تعالى..غازي القصيبي..


أعلنوا عن نزول العروس للقاعة...
وغادة كانت طالبة من عبدالله ولد علي يرزف قدامها وهي تمشي ع المسيرة..
في البداية عصب وقال رجال وش كبري أرزف عند الحريم..ماتستحون..
بس غادة وحنان قدروا يقنعونهـ..
وكان بين لحظة ولحظة يلتفت لها ويقول عاشت الوغدة...

أبتسمت غادة لعبدالله وتصميمه على الوغدة حتى بليلة زواجها..
جلست على الكرسي وسارة وحنان كانوا وراهـ..
ساعدوها تجلس ورتبوا فستانها..

سلمت عليها امها للمرة الألف وجلست جنبها تصور معها..
وعسولة بالغصب رضت تطلع وتسلم عليها..
الجدة\مبروك يا الغبراء بيت السعادة والهناء ...
غادة تبوس يد جدتها وهي تضحك\الله يبارك فيك يالغالية..
الجدة بهمس في اذن غادة\حلفتك بالله العظيم ان زعلك رويكن ولا رجع بكلامه القديم..
ماتخبين علي تراني حلفتك ياغادة ولا ابريك ليوم الدين..
غادة بقوة\لا تخافين علي يومه..أنتي تعرفيني وراكان حسابه معي عسير..
الجدة تبوسها على راسها\بعدي بنتي..اكسري رقبت القطو من أول ليلة ..
غادة كتمت ضحكتها\يوممه تكفين لا تخليني انبطح واضحك الحين بكل صوتي وانفضح ..
الجدة\ان سمعت ضحكك بالعصا بين جنوبك..

بعد دقايق أعلنوا دخول المعرس ....
دخل راكان بجنبه أبوه وابو علي ..
ومعهم علي ومحمد وهادي...
سلم عليها أبوها وكان كلامه نفس كلام امه..
وعلي كلامه يشبه كلام أبوهـ..
ومحمد وهادي مباركة عميقة من القلب لها ولراكان..
لان محمد وهادي ماعندهم علم باتهامات راكان لغادة من فترة...

قرب راكان منها وباسها على راسها وبارك لها..
راكان\مبروك يا المســـك..
ماردت عليه...

أهداها ابوها وأخوانها كل واحد منهم هديته..
كانت امها واقفة قريب منهم لمت الهدايا وعطتهم لسارة..

سلم عليها عمها وقدم لها هديتها..طقم ذهب أبيض..
ابو راكان\الف مبروك يا بنتي..الله يبني بيتكم ويبارك لكم ..
غادة بهدوء\الله يبارك فيك..

خرج أبوها وعمها وأخوانها..
ساعدتها سارة ونزلت وشاحها الأبيض من على كتوفها..
لأنها تستحي يشوفها ابوها واخونها وفستانها مكشوف من فوق..

جلست وهو جنبها..
أحرجها قدام الحضور وهو مبحلق فيها مانزل عيونه..
كانت بقمة جمالها والفستان مع مكياجها الرايق..
مظهرها بأروع شكل..
خجلت من نظراته وتمنت لو خلت الوشاح عليها ولا يشوفها بهالشكل..

سارة\راكان الناس يناظرونك..
راكان\ماهم يناظروني..يناظرون غادة..
سارة تبتسم\طيب ناظر المصورة..
راكان\وش ابي في الفلبينية..؟؟؟
سارة\تبي تصورك مع العرووس خل عنك الاستهبال..
راكان\مو قلتلك أنتي صوري..ليه تطلبين مصورات؟؟
سارة\مالي دخل زوجتك هي اللي طلبتهم..
راكان بهدو\هذي المرة سماح لأنها ليلة زواجنا بس مرة ثانية اوريكم الشغل ..
المهم الكورية مدري الصينية لا تطلع الا بعد ماتعطيك كل شي..
واذا فتشتيها يكون أحسن..
سارة متفشلة من غادة\طيب من عيوني..خل الهواش عنك..
سهى\سوير انزلي ولا اجلسي بحضن غادة احسن..
راكان\هههههههههه ايه انزلي اقلقتينا..

غادة دارت بعيونها في القاعة تدور على شهد..
لمحتها جالسة جنب أمها وجدتها..
ودعت من قلبها ان ربي ينصفها ومايكسر بخاطرها..
فزت بخوف لما حست بيدهـ تشد على يدها..
ناظرت فيه كان مبتسم لها..
الفرحة باينة في عيونه..
حاولت تصدق فرحته فيها..
بس قلبها مجروح..أنوثتها مجروحة..
عشق طفولتها بصدرها مذبوح..
نزلت عينها عنه بكدر..
وهو لاحظ كدرها..
كان عاذرها ومستحيل يلومها..
اللي سواه فيها مو شوي..
بس هو كان مصمم وناوي يعوضها..
يراضيها..يطيب خاطرها مهما طال الوقت..

خذت لهم المصورة كم صورة..
حاولت غادة تكون الصور عادية وماتعبر عن شيء..
لكن راكان كان له راي ثاني..
ولازم تكون الصور تعبر عن ليلة فرحهم وجمعتهم..
لأنه واخيراً قدر ينال أميرته وأميرة أحلامه..


طلعوا من القاعة وتوجهوا للفندق..

نهرت نفسها بقهر..
انتي متوقعة مثل هاللمسات والحركات..
تحملي وكوني قوية..
ماهو أنتي المقصودة تذكري هالشيء..
فسخت عبايتها ورتبت شكلها وجلست بجمود..
متجاهلة الرجفة الغريبة اللي بقلبها وعظامها..

ركان جلس قريب منها ومسك يدها..
سحبت يدها منه وهو تركها براحتها..
راكان\غادة انا ما ابي افتح مواضيع بهالليلة تضايقك وتزعلك..
وبنفس الوقت ما اقدر اتجاهل انك الى الحين زعلانة والحق معك..
ناظرت فيه تنتظر يكمل كلامه..ومتاملة فيه..
ركز عيونه بعيونها\تطمني وساعديني أنسيك اللي صار ونبداء من جديد..
غادة بضيق\أساعدك..؟؟
راكان\ايه ساعديني انسيك اللي صار..
غادة\الي صار ماهو شوي عشان أنساهـ..
راكان\أدري..
غادة بزعل\وش اللي غير رايك؟؟
وش اللي بدل شكوك؟؟
ليــــ..............
حط اصابعه على فمها يمنعها تكمل..
راكان\هششش هذا الموضوع يضايقك ويضايقني اكثر..
بيجي يوم ونتفاهم...
بس الليلة ما ابيك تتضايقين..

بعدت يده عنها ووقفت..
دخلت الغرفة وقفلت الباب..
حست بدموعها على خدها..
مسحتهم بسرعة بكل قهر..
أخذت جوالها وأرسلت لشهد...
...شهد كوني معي...
وصلها الرد من شهد..
..والله العظيم معك اصبري يا قلبي وتحملي...

بدلت ملابسها تحممت وكانت ناوية تنام لما دخل عندها راكان..
راكان\مافيه نوم قبل العشاء..
غادة ببرود\الحمدلله تعشيت بالقاعة..
راكان\بس أنا ماتعشيت..
غادة\عليك بالعافية تصبح على خير..
حست فيه واقف جنبها..
تجمدت وخافت..
راكان\على الأقل إجلسي معي..
غادة بارتباك\تعــ ـبانة...ابي انام..
راكان\باقي ساعة ع الفجر..بعدها نامي على راحتك..
غادة بعصبية\طيب بس هذي الساعة ما ابى اقضيها معك..
راكان\ادري...بس انتي مجبورة ماقدامك غيري..
غادة\راكان لو سمحت ابي اظل بغرفة لحالي..
يعني ما ابى شريك..
راكان\والى متى قرارك هذا..؟؟
غادة بغصة\لحتى أنسى إهاناتك وأتقبل حياتي معك..
راكان\أنا ماراح أجبرك على شيء..
ولا اطالبك الا بشيء واحد بس..
غادة بخوف\اللي هو؟؟
راكان\الاحترام...
غادة بصدق\ما أوعدك...إنت ما إحترمتني..
راكان\بس بنت حسين معروف عنها السنع..
وأكيد بتحترم زوجها قدام نفسها وقدام الناس..
غادة بحقد\لا تلوي ذراعي بأبوي..
مسك يدها وباس كفها برقة\سلامة قلبك وذراعك...
غادة\تصبح على خير..
سحب يدها وأخذها معه لـ الصالة..
جلسها قريب منه وهي متضايقة..
راكان\مابقى وقت على الصلاة..
صلي وبعدها نوم العوافي...
ولك ماطلبتي..ما أضايقك ولا أجبرك على شيء...

صدت عنه..
وين قسوتك..وين إتهاماتك الشك القاتل وينه..؟؟
لاتعاملني بطيبة وحنان...
جرحك أكبــــــــــر من أعذارك...
ماني قادرة أنسى..
لا تحاول تنسيني...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


لازالت تناظر في الفراغ...
الشيء الوحيد اللي تشوفه ولأول مرة بحياتها تقدر وجودهـ..الفراغ..
تحس بثقب كبيـــر بقلبها..
مرارة بمجرى تنفسها..
حتى يدها المكسورة ماتحس بألمها أبداً..
لأن الألم الداخلي أشد وأقوى..
قد يسمى ألم وهمـــــي..
فلا يشعر به الا ذاك المعاني منه..
ولا تظهرهـ الفحوصات..
ولا تهدء سعيرهـ المهدئات...

سمعت النيرس تتكلم معها وتقرب منها طاولة الأكل...
مالها رغبة تتكلم..
تسألها عن حالها...
وش يكون الرد الأنسب لهذا السؤال..
بكل اللغات..الحروف..الكلمات..
لايجيب الا السكوت...
وللمرة الألف ينتصر الصمت على الكلام...

مرت أيام مازارها..
ولا تكلم معها...
هذا الشيء يرضيها ويريحها..

ماتعرف انها بعالم فيه ناس..
الا لما تدخل النيرس..أو يدخل الدكتور..
وباقي الوقت تلتهي بالظلام اللي حواليها..
وترجع لها ذكرى إغتصابه لها..
وسلبه لروحها وكيانها...
تغرق بنوبة بكاء حاد..
يهاجمها الصداع مع ألم العملية براسها..
وبلحظات تكون النيرس عندها وتحقنها بمهدىء..

حست بشيء على شفايفها..
كانت الملعقة..
بعدت وجها ورفضت الأكل...
بس النيرس كانت صابرة عليها مثل كل وجبة..
وظلت جالسة جنبها لحتى رضت تفتح فمها..
بعد الملعقة الثالة..
حست بالغصة تخنقها..
ماقدرت تكمل..
رفعت يدها تشير انها اكتفت وماتبي أكل زيادة...
بس النيرس ماأعجبها ردت فعل هديل..
رفعت الملعقة لفم هديل..
هديل بضيق مسكت يد النيرس ونزلتها..
ظلت ماسكة بيدها تلمست أصابعها وكف يدها..
وتبين لها إن هذي مو يد الممرضة..
مستحيل تكون يد أنثى..
عرفت يد من تكون هاليد...
هذي اليد اللي أنطبعت على خدها بالصفعات..
ونفس اليد اللي شدت شعرها وقطعته..
هذي اليد اللي جلدتها بالسوط...
وهذي اليد اللي وثقتها وقيدت مقاومتها...
قيدتها بأشد لحظاتها لـ الدفاع عن نفسها..

رمت يده من يدها وكأنها جمرة تحرقها...
وأدركت إن هاليد هي اللي كانت تأكلها قبل دقايق ..
ويمكن تكون هي اللي تأكلها وتشربها طول الوقت..

هديل بصراخ\ما أبيـــــــــــــــــــك...
وبلحظة أجبرت نفسها على الإستفراغ..
حاول يمنعها بس كانت اسرع منه..
أستفرغت كل اللي أكلته بسرعة..
تعلن بهالشيء مدى قرفها من الاكل اللي اكلته بيدهـ..
كانت تكح بتعب وهو يحاول يشربها ماء..
ضربت الكاس وانصب الماء على ردائها...

هديل بنحيب\اطلع برا ما ابيك اطلع برااااااا..
ما ابييييييييييييييييك ما ابيييييييك..

مسكت راسها بالم...تحاول تخفف المها..
دخلوا الممرضات وثبتوها..
كانت تصارخ فيهم ..
هي ماتدري من اللي يلمسها..ماتعرفهم ولا تشوفهم..
يمكن ممرضين مو ممرضات..
هديل\ما ابيه طلعووه برا ما ابيه...
اكرهه اكرهكم كلكم ما ابيكم...
لا تلمسوني ابعدوا عني ما ابي تلمسوني اتركوووني..
يومـــــــــــــــــه....

بعدهم عنها وحضنها غصب عنها...
رفضت أحضانه حاولت تضربه بس يدها محبوسة في الجبس..
واليسرى ماتقدر تنفعها وهو مثبتها على صدرهـ..
هديل بتعب\ما ابيـــكم..لا تلمسوني ما ابيكم..
غازي بحنية\راحوا عنك خلاص ما احد بيلمسك..
بس أنتي اهدي راعي الألم اللي براسك..
جسمك مايتحمل المهدئات..
هديل منهارة\ياربيييييييييييييييييييييييييييييييييييي...

ظل حاضنها لحتى هدت..
خرج وسمح للمرضات يبدلون لها ويهتمون فيها..
وصله إتصال سريع..
اتصل براجح وطلب منه يجي المستشفى..
وصاهـ على هديل ونبهه يظل عندها لحتى يرجع..
هو مضطر يروح روما عشان المستشفى اللي راح ينقلها له..
راجح أنحرج منه كيف يرافق عندها او يظل معها..
راجح\غازي خلك مع حرمتك وانا اروح اشوف المستشفى والدكتور..
غازي\أنت ماتعرف حالتها وانا لازم اتكلم معهم عنها..
واشرح لهم ان حالتها النفسية ماراح تساعدهم ابداً..
راجح بعصبية\ابي اعرف أنت وش سويت لها؟؟
وش اللي انت سويته عشان تفكر تنتحر..؟؟
غازي\حطها بعيونك مع السلامة..

سافر غازي الى روما وراجح بين فترة وفترة يدخل عندها..
يتكلم معها بس ماترضى تتكلم معه..
وهو يتركها على راحتها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كانوا بسيارة أستئجرها طالب من المطار..
نقلتهم من المطار الى بيت أم غازي..
وقف السيارة وألتفت يناظرها..
مسك يدها بحنية وهي ناظرت فيه..
طالب\أدري إني جرحتك كثير وقسيت عليك..
بس ياشوق أنتي لك مكان بقلبي فوق ماتتصورين..
شوق تبتسم\ماله داعي تكذب عشان تراضيني..
طالب أنا ماني زعلانة منك..خلاص هذا نصيبنا..
طالب بحدة\لا تكذبيني...
شوق\آسفة بس هذا الصدق..
أنا من زمان تعودت على فكرة انك ماتبيني..
والحمدلله أدركت إن نهايتنا ماهي نهاية العالم..
طالب\لو لساتنا في بيتنا مارضيتي نتكلم عن الموضوع..
شوق\تدري ليش؟؟
لان هذاك ماهو بيتنا..أنا دخلته كدخيلة غير مرغوب فيها..
فلاتلومني اذا ما اعتبرته بيتي..
طالب يشد على يدها\واذا غيرت نظرتك من دخيلة لحبيبة توافقين ترجعين..؟؟
شوق بقلة حيلة\صدي الحين هو حصاد سنين ياطالب..
سنين وأنت تزرع الجفاء والصد..

كان بيتكلم لكن غير الموضوع لما شاف أم غازي طالعة مع غازي الصغير في الحوش..
ورشا طلعت وراهم والخادمة معها..
طالب بحنية\ما أشتقتي للحنونة؟؟

لفت بنظرها عنه وناظرت باللي يناظرهـا..
شهقت وهي تشوف نبع الحنان تمشي قدامها..
تمشي وتلاعب غازي الصغير من دون ماتنتبه عليها..
نزلت من السيارة بسرعة..
نزلت غطاها وطرحتها..
وقفت بمكانها..
مشتاقة لك يومه تكفين لاترديني تكفين..
مشتاقة لريحتك يومه..
مشتاقة لحضنك لقلبك الطيب..
وقفت مترددة تخاف لا تصد أمها عنها..

غازي الصغير\سوكه..سووكه..
أم غازي\فديت اللي يذكر عمته..
غازي يمد يده على شوق\سوووكه كبه..<<شوقه الكلبة..
أم غازي تناظر للي يأشر عليها غازي..
وقفت وركزت عيونها في بنتها..
أنصدمت من وجودها ..
لو غازي ما ياشر عليها ويصرخ بأسمها كان قالت انها تتخيل..
بس بنتها قدامها صدق..
شهووور مرت عليها..
لاشافتها ولا سمعت صوتها..
كيف يتمت بنتها منها..
وكيف حرمت نفسها من بنتها..
لاحظت ترددها وخوفها..
كانت تدري انها خايفة لا تطردها او ترفض تقابلها..

أم غازي مدت يدهابحنية\شووق يومه..
شوق مثل الطفل ركضت لأمها..
ضمتها وهي تبكي بقوووة..
تعلقت فيها وشمت ريحتها..
ماقدرت تتكلم..
الكلام ماله اي مكان بهالوقت..
أحتضنت أمها أكثر لحتى حست انها ممكن تدخل جوات صدرها..
شوق\والله يومه كنت مثل اليتيمة..
مكسورة بجفاك يومه والله العظيم ..
أم غازي تبكي\وأنا كنت جوف خالي..
مالي قلب ولا روح..

قال أنا كني غريب ضيع دروب المدينة
قلت أنا كني مدينة تنتظر رجعة غريب ...

شوق\سامحيني يومه تكفين سامحيني..
أم غازي\خلاص يا شوق ربي يسامحنا ويغفر لنا..
شوق تبوس يد أمها\ماتدرين كيف عشت غريبة..
يومه مالي غيرك والله مالي غيرك..
أم غازي\بسم الله عليك من الغربة..
أنتي عند طالب وهو حاطك بعيونه..
شوق بهمس\ما ابي غيرك..

رشا\يا الله من حركات النص كم..
خلاص شوفيني مثلك مكسور خاطري..
تعلقت باخوي شوي وبكيت على صدرهـ..
وطبطب علي وخلصنا..
وأنتي مع العجيز ماشبعتوا سلام ودموع تماسيح..

طالب\ههههههههههههههههه تقولين هذي دموع تماسيح..??
شوق بحضن امها\مالكم دخل بنت امها لاتدخلون بينا عواذل..
رشا\طيب استحي على وجهك وسلمي علي..
وابعدي خلي طالب يسلم على ماماتي..
شوق\بعدين اسلم عليك..
باقي مشتاقة لامي..
طالب يسحب شوق من أمها\وخري حركات بزارين..
قفلي عليها بصندوق وقولي مالكم دخل فيها..

سلم على أم غازي على راسها...
وشوق سلمت على رشا وغازي الصغير..
شوق بعصبية\سوكه في عينك قليل سنع..
رشا\ههههههههههههه ترى يعرف يقول شوق بس مدري ليه مصمم على سوكه..
شوق بقهر\إيه أذكر كان يدلعني سوقوو والحين بس شوكه..
طالب\تبين أربيه ذا النتفة..
ألحين أفرم وجهه قدامك ..أنتي بس أمري..
رشا بدفاع\والله ياولد أمي لو فكرت تمد يدك عليه أذبحك..
طالب\عوووذة تحبينه أكثر مني..
رشا تضم ولدها\أكثر من روحي محدن يسوا ذا الشيخ..
شوق\مالت شوفي انفه فطساء..
رشا\الله يبلغني أشوف إنتاجك إن ماجاء فلبيني فما اكون أم غازي..
شوق تشهق\مالي دخل وانا ابى اصير مثلك أنتي وامي..
رشا\بسم الله مثلنا في وشهو؟؟
شوق\ولدي باسميه غازي مالي دخل..
طالب\لو ينبت في راسك شجرة ماسميت ولدي غازي..
من زين عمايله فينا يخسي..
شوق بقهر مع انها استحت من طالب\إيـــه يخسي نسمي باسمه..
رشا\ياجعلكم فدوة لغازي الكبير ولسميه الصغنون..
مالت يا البومة والبوم..فالكم شين ووجيهكم شينة..
أم غازي\ههههههههههههههههه تستاهلون كله ولا غازي..
شوق\قم قم لا يكون الأخطبوط موجود ويخرج يتوطانا..
رشا\لا فديته باقي مسافر..
طالب\أحسن يسافر على طول...
شوق\يفكنا من غثاه...
أم غازي\تراكم في بيته غلطة ثانية عليه وأنتوا برا البيت..
شوق\يومه عشانك باسكت..ولا والله ماخذة بخاطري عليه..
رشا بصراحة\لك عين تاخذين بخاطرك..؟؟
شوق\ايه مو هو أخوي ومسئول عني..
مهما صار بينا لازم مايتركني ل الدنيا لحالي..
يعرف مالي غيرهـ بعد رب العالمين..
رشا\بس هو مأمن عليك مع زوجك...
شوق\أنا ما أشتكيت من زوجي...
ولو كان واثق بزوجي وبمعاملته لي..
المفروض يثبت لي أنا قبل لا يثبت لأحد إنه سند لي وموجود عشاني..
هو عزوتي بالدنيا...أنا ما ابرى نفسي من الغلط..
خطاي كان كبيير ويهد الحيل اعترف..
بس شهوور مضت ماخففت من حقده علي..
بس هو عيونه ماعدت تشوف غيرها..

أم غازي بحدة\شوق إن طريتيها على لسانك
صار اللي مايعجبك..
شوق\هو ملزوم فيني مثلها...
أم غازي\لا ماملزوم فيك الا زوجك وهذا هو جنبك..
ان زعلك او ضربك بيت أبوك مفتوح..
وانتي تدرين غازي مابيقصر معك...
بس هي من وين لها اخ وعزوة ؟؟
من يساندها من ضرب اخوك لها..
بكرة ان طلقها من وين لها بيت يضفها..؟؟
شوق\يطلقها..؟؟
ليه هو متى تزوجها عشان يطلقها؟؟
أم غازي\تزوجها من لما صدقت كذبتك وكذبت أخوك..
يوم عشمتوها بهادي وغدرتوا فيها..
شوق\هي زوجة غازي طول هالوقت..؟؟
أم غازي\ايه زوجته...
رشا\طيب ليه قلتوا انها تشتغل عنده وهو ماخذها له جارية..؟؟
أم غازي\هذا شيء بين غازي و نفسه..
شوق بخوف\طيب وهي يومه؟؟؟
أم غازي\وش فيها؟؟
شوق\هي تدري انها زوجته؟؟
أم غازي\إيه تدري..
شوق باستغراب\ماكان باين عليها انها تدري..
مو كانت تنام بالملحق..
وهو يعاملها..........
أم غازي\شوق يومه خلاص أخوك وحرمته مالنا شغل فيهم...

سكتت شوق بس هي مو بزر..
مستحيل هديل كانت تدري انها زوجة غازي..
معقولة يكون يكذب عليها لما قال انها جارية..
اذا كانت زوجته كيف هان عليه يعذبها بهالشكل..
مستحيل يكون له قلب..
ظلت تسترجع مواقف كثير تدل على ان هديل ماكانت تدري انها زوجة غازي..
وتتذكر هي بنفسها كيف كانت تقسى بالكلام على هديل..
اتهمتها بشرفها واخلاقها..
أهانتها حتى قدام غازي..

أستئذنت منهم ودخلت الفلة..
جلست في غرفتها وتفكيرها كله في هديل..
اتصلت بغازي بس مارد عليها..
شوق بقهر\مصدق اني ابيك..
أرسلت رسالة..
..ابي اكلم هديل...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


سمعت صوته يناديها..
حاولت تتجاهل وماترد عليه لكن كلامه شد إنتباها..
هديل\مافهمت..
راجح\سالتك أنتي قادرة تخرجين من المستشفى وتسافري معي..؟؟
هديل بهدوء\مافهمت..
راجح\غازي مسافر وبيرجع بكرة او بعده أو يمكن الليلة..
يعني ماراح يطول..انا ابي اطلعك من المستشفى وارجعك معي السعودية..
قبل لا هو يرجع هنا..
هديل\ترجعني السعودية؟؟
راجح\ايه أرجعك..
يمكن نطول هنا عشان اقدر اشوف السفارة ونكمل اوراقك..
هديل بانهزام\ليه ماسويتها من زمان؟؟
ليه خليته يعذبني وتركتني معه؟؟
بعد ماقضى علي جاي تبي تساعدني؟؟
ما ابى منك شيء..
راجح\ماكان بيدي اسوي شيء اكثر من اني اعترض على معاملته لك وضربه..
حاولت اخذك معي بس شورك بيده ماهو بيدي..
هديل تبتسم بسخرية\مالكم عذر..
كلــــــــكم مالكم عذر..
راجح\هديل تعالي معي..أرجعك لأمك وأبوك وأخوانك..
وأرجعك لهادي أخوك..
هديل تبكي\لا ما اقدر ارجع..
كيف ارجع؟؟وباي وجه أرجع لهم؟؟
مابقى فيني شيء..أنا خلاص رضيت بحياتي هنا..ما ابى ارجع ما اقدر..
راجح بعصبية\وش اللي رضيتي فيه؟؟
أقولك ابي ارجعك لهلك..
أنا قابلت هادي اخوك..
شهقت من قوة كلامه وصدمتها فيه..
هديل\هــ...ادي اخوي؟؟
راجح\ايه قابلته في لندن يشبهك كثير..
ماكنت راح اعرفه لو ماشفتك فيه..

هديل مدت يدها تدور على راجح..مد يده ومسك يدها..

هديل برجاء\وش كان يسوي في لندن وش يسوي؟؟
راجح\هو يكمل دراسته في لندن..
هديل\قصدك يدور علي في لندن؟؟
راجح بالم\تبين اكذب عليك؟؟
هديل تهز راسها بايه\ايه أكذب علي..قل إنه يدورني..
قل ان هلي مانسوني..وان ابوي وعمي قالبين الدنيا علي..
قل لي اني بارجع لهم مثل اول..
قل ان غازي ماسوى اللي سواهـ..
وانه ماذبحني وأنا أترجاه يسامحني..
قل اني مو عمياء..
قل ان امي تنتظرني ومشتاقة لي..
كذب علــــــــــــي تكفى كذب علي..

راجح\تعالي معي وارجعك لامك..
ويصير كل اللي تتمنينه حقيقة ماهو كذب..
هديل باستسلام\ما اقدر ارجع لهم..
مالي وجه أقابلهم..أنا خنتهم خنتــــــــــــهم..
راجح\أنا ماني فاهم عليك..
احاول افهم بس ماقدرت..وش اللي مخوفك كذا..
لانك عمياء عادي بكرة تتعالجين وتطيبين...
واذا مارجعتي تشوفين هذا نصيبك واللي ربك كاتبه لك..
أنا اعرفك عاقلة ومستغرب تفكيرك الحين..

هديل تبكي\مـــــــــــــــــــــــــابقى شيء خلاص مابقى شيء..
خذا مني كل شيء..ذبحني قتلني خلاص..
راجح\خلاص اهدي الحين أنتي باقي تعبانة..
هديل تشد على يده\كل شيء انتهى ماعدت اقدر ارجع..
مكاني معه خسرت كل شيء...
راجح يهديها\صلي على النبي ونامي..
نامي ولما تصحين ابيك تفهميني كل شيء..
ابيك تعلميني وش سوى فيك غازي..
هديل بآسى\ ماسوى شيء بس دفنــــــــــــــــــــــي...
هذا اللي ســـــواهـ..
راجح\ابيك تكونين قوية عشان اقدر اطلعك من هنا وارجعك السعودية..
هديل بحزن\ما ابى أرجع السعودية...
راجح بحيرة\وش اللي أنتي تبينه؟؟
هديل غمضت عيونها\أبي أظل مع غازي..


ترك يدها وغطاها..
ظل واقف لحتى نامت وتاكد من نومها...
خرج من الغرفة وسكر الباب..
رفع راسه وشاف غازي واقف قدامه...
وحلف لو وافقت تروح معه..
كان بيبلغ على غازي في السفارة وفي الشرطة..
وياخذها غصب عنه ..

راجح بقسوة\ياليتها رضت كان طعنتك في ظهرك ولا تحسفت عليك..
مابقى لك الا الذبول أما الزهر ماتت أيامه..
..عظم الله أجرك ..تهنى في بقاياها..

طلع من المستشفى وصرت هديل عالقة بين عيونه وجفونه...
ماقدر ينسى شكلها وهي مستسلمة ومنكسرة..

بينما الجلمود..
كان واقف مثل الصخر ماهزته صدمته براجح..
وانه كان بياخذها ويرجعا لهلها..
مثل ماهزته كلمتها..
..أبي أظل مع غازي..
مرر أصابعه على خدها الشاحب شحوب الموتى...
دمعتها المتسللة من خلف بوابات العناء..
تبي تظل معه...
غازي بهمس\وأخيراً رضيتي تظلين معي...
بعد ما رميتك في الظلال رضيتي..
بعد مادفنتك بالحيا رضيتي..
بكرهـ يتعدل الوضع وماتندمين..
وحشــــــــــــــتيني..

قبلها على جبينها وهو يسترجع كلامها مع راجح..
خليك على ظنك...
لاترجعين لهم مالك مكان عندهم..
أنتي ميتة وتحت التراب من زمان..
خليك معي وانسيهم..
قلتي مالك وجه تقابلينهم...
ياروحي أنتي مالك وجود عندهم...

خليك بظنونك وخليهم بظنونهم ...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

صحت من النوم وهي تحس باحساس غريب..
ابتسمت لما تذكرت انها في غرفتها وفي بيت ابوها...
ناظرت في ساعتها كانت الساعة8 ونص..
وهذا الوقت أمها تكون صاحية..
جلست بسرعة وناظرت طالب نايم جنبها..
عصبت منه هي متفقة معه ينام على الكنبة..
بس هو يجي ينام على السرير وهي نايمة..
هذي ثالث مرة يسويها..
يقول الكنبة ماتريحه...
تتذكر صدمتها اول يوم نام جنبها..
لما رفسها بالغلط..
وهي صحت مفزوعة..
اول ماشافته نايم جنبها صحته وهي تهزه بقوة..
شوق\طالب وش تسوي نايم هنا؟؟
طالب يكتم ابتسامته\يوووه معصقل بانام مرتاح ظهري انكسر من نومة الكنبة...
شوق\مالي دخل خله ينكسر قوووم من فراشي قوووم..
طالب\انتي نامي على الكنبة أنتي صغيرة والكنبة مثلك..
شوق\لا والله تذكر لما كانت رشا وراجح عندنا خليتني انام على الكنبة وانت على السرير..
أقولك قم ناام بمكاااااااانك..
طالب سحبها من شعرها وسدحها جنبه..
حط الوسادة على وجها وكتم نفسها..
طالب\ولا كلمة...تنامين مثل العالم ولا كفختك...
بانام هنا رضيتي ولا بكيتي..
شوق من تحت الوسادة\بس أنت ترفس وتشوت لا مافيه قم مكانك..
طالب يضحك\ههههههههههههههه طيب خلاص اخر مرة اذا سويتها مرة ثانية انام على الكنبة كذا زين؟؟
شوق تضربه على راسه وصدره تبي تخرج نفسها من تحت الوسادة..
طالب\ههههههههههههههههه اتفقنا ايه او لا عشان ما اذبحك...
شوق\ترى باشووتك ابعد تبي تذبحني..
طالب شال الوسادة من على وجها وهو يضحك على شكلها..
وقفت على طولها وصارت تضربه وتشوته...
شوق\مالك شغل غرفتي وسريري..ماتنام هنا يعني ماتنام هنا...
قووووم قووووم...
طالب كان يضحك على شكلها وكيف تدفه لحتى طيحته من على السرير..
رمت الوسادات كلها عليه والمفرش بعد على الأرض...
شوق بانتصار\والحين نام وانا انزل افطر مع أمي..
نزلت هذاك اليوم ببجامتها خايفة لا يمسكها قبل تشرد منه...

والحين تناظر فيه نايم جنبها بهدوء ولا يرفس مثل اول يوم..
لدرجة انها شكت انه يرفسها وهو صاحي عشان بس يصحيها..
حست ان حياتها معه في بيت أهلها طبيعية وحلوة..
مابينهم اي حساسية او مشاكل..
بالعكس تحس انها نست انها راجعة بيت هلها على طول..
أبعدت عنها شعور الكدر والضيق..
ناظرت فيه بخبث..
مو هو يرفسني وهو صاحي..
طيب وانا بارفسه عشان مرة ثانية مايعيدها...
كل ماحاولت ترفسه تضحك وماتقدر تسويها...
رفسته بقوة على ركبته وجات بتقوم وتشرد بس هو مسكها وطاحت من على السرير..
شوق\آآآآآآآآآآآآآآي هههههههههههههه آآآآآآآآآي هههههههههه
طالب\هههههههههههههههههههه تستاهلين يالزوجة العاطلة الغير بارة بزوجها..
شوق تمسح على يدها\هههههههههههههه اعوذ بالله منك كيف قدرت تمسكني..
طالب\أصلاً صحيت من صوت ضحكك كل ماحاولتي ترفسيني ضحكتي..
شوق\هههههههه المهم لاتنام هنا مرة ثانية تراك اقلقتني..
طالب مد يده ورفعها من شعرها..
شوق\آآآآي آآآي فك شعري لاتخليني اسوي شيء مايعجبك..
طالب\وش تسوين شعري مايمديك تمسكينه..
شوق خذت كاس الماء من على الكومندينو وكبته عليه..
خرجت من الغرفة بسرعة وهي تركض..
دخلت غرفة رشا وقفلت الباب..

رشا\لا اله الا الله...وش ربي بلانا ببزارين كل يوم مضاربة..
شوق\الحمدلله اليوم ربيته صح..
قووومي بلا كسل..اممم ابي ملابس شوفيني بالبجامة...
امم خليك نايمة لحتى اتحمم واختار من ملابسك..

تحممت بغرفة رشا ولبست فستان عشبي رايق..
قصير لتحت الركبة بشوي..
حطت مكياج صباحي خفيف..
صحت رشا وبعدها نزلت عند امها تحت..
لاحظت نظرات طالب المعجبة جـــــــــداً بشكلها..
وأدركت إن هذي أول مرة يشوفها طالب بهالشكل..
أستحت من نظراته وحاولت قد ماتقدر تتجاهلها...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

كانوا يتمشون على البحر الوقت ليل والمكان هادى..
حاول يمسك يدها بس هي تحججت بجوالها وظلت تشتغل فيه..
تمنت لو ظلوا بالسعودية بدل السفر اللي ماله اي طعم..
ماتبي تقضي معه شهر عسل ولا تلفق كذبة وتبني اوهام..
كان ناوي ياخذها لماليزيا لكن هي حلفت ماتروح..
تعذرت باعذار واهية وهو وافق كلامها عشان راحتها..
بس ماقدرت تعترض على دبي..

راكان كان حاس بصدها..
ومحاولاتها لقطع كل الطرق اللي يستخدمها عشان يوصل لقلبها..
لكن هذا ماقلل من عزيمته وإصراره على استمالتها...
حس بملل من الحواجز اللي بينهم وقرر يفرض نفسه غصب عنها..
مسك يدها غصب عنها وهو يحس باعتراضها وتجاهل مناداتها له..
نزل على البحر وهي تسحب نفسها منه..
غادة\راكان تبي تغرق بكيفك..انا باقي أحب نفسي..
راكان\لايكون صدق تخافين من الغرق..
غادة بقهر\من قالك؟؟
راكان\يعني صدق؟؟
غادة\اكيد انا وحدة ما اعرف اسبح اكيد اخاف من الغرق..
راكان\طيب واذا سبحتي مع محترف؟؟
شالها بين يدينه ونزلها في البحر وهي تصرخ..
كان يضحك عليها على خوفها وصراخها فيه..
كانت تضرب بيدينها في الماء بقوة وخوف..
قربها منه وثبتها...
غادة متمسكة فيه بقوة\راكان طلعني يامجنون طلعني...
راكان\هششش فضحتينا وطي صوتك...
الناس بيتصلون على الشرطة يقولون يغرقها..
غادة بعصبية\اتركني ابعد عني ما ابى اسبح قليل ادب..
بعد يدينه عنها وهي رجعت تتخبط في الماء وتحاول ترفع نفسها بس ماقدرت..
رفعها مرة ثانية وخرجها من البحر..
غادة بقهر\نزلني يامجرم تبي تذبحني..
راكان\الحين البلشة كيف ندخل الفندق وانتي غرقانة كذا..؟؟
غادة\إسال نفسك يامتهور..
راكان\هههههههههههههه كنت ابي اكسر شي من حواجزك اللي موراضية تنكسر..
غادة\شفت سور الصين..؟؟مايسوى شيء عندي..
قبلها على خدها وهمس لها\فديت الصين كل أبوها..

نزلها وجلسوا على الشاطى كانت تحس بالبرد..
بس مفتشلة تمشي وملابسها غرقانة...
راكان\مر اسبوعين ياغادة..والى الحين ماتفاهمنا..
غادة\نتفاهم على ايش؟؟
راكان\على اللي زعلنا..وفرقنا..
غادة\أنا ماعندي شي اقوله...
ومهما كان اللي عندك..ماراح يرضيني..
راكان\لاتحكمين قبل تسمعيني..
غادة بسخرية\ما انت شكيت وحكمت ونفذت حكمك...
بعدها استئنفت وطلعت برايك برائة...
راكان\فيه جروح ماتطيب مهما داويناها..
يظل أثرها موجود يحذر من الاقتراب منها..
بس هذا مايعني اني ما اهدي هالجروح واخليها غير محسوسة..
غادة\اعذرني راكان...لكن اللي صار ماله حل غير الصبر..
راكان\الصبر..؟؟
غادة بغصة\مثل هالجروح مايبريها الا الزمن...
والزمن يقدر ينسيني..
راكان\ماهي من عوايدي اسلم مهماتي لغيري وحتى لو كان الزمن..
قلبك لي ياغادة وانا أداويه...

سكتت عنه وماردت على كلامه...
حاول ياراكان حاول واتعب معي قد ماتقدر..
المرار اللي ذقته بسبتك لازم تذوقه..
لازم تشرب من نفس الكاس..

راكان\بردانة؟؟
غادة\لا شوب مرة تصدق..؟؟
راكان يبتسم\طيب لاتبكين هههههههههههههه..
غادة بقهر\وش استفدت من تغريقي بنص الليل..؟؟
راكان قربها منه وضمها\وش اللي ما أستفدت..
غادة بحدة\فك عني ما ابيك تلمسني..
راكان\أنتي بردانة لما تجف ملابسك شوي ندخل الفندق..
غادة بزعل\عادي اظل بردانة ابعد..
راكان\فيك خير اسحبي نفسك مني..
غادة\راكان..
راكان بوله\عيونه..
صدت عنه بقهر..
ماتبي تتلاقى عيونها بعيونه...
ظلت تحسب في بالها كم بقى على وقت انتقامها منه..
همست لنفسها كوني قوية..
لاتسمحين لقلبك يضعف ويصدق همساته وكلامه..
تذكري الطعنة اللي طعنك فيها..
تذكري إنه مايبيك وإنتي تظلين بدل لهديل ...
رفعت يدها وناظرت بالإسوارة حوالين معصمها..
مسك يدها وفي لحظات كانت الاسوارة بين أصابعه..
راكان\هديـــل...
غادة وقفت بغضب وأخذت الاسوارة من يدهـ..
غادة بكرهـ\الله يرحمها لاتطري اسمها على لسانك فاهم...
وقف مصدوم من انقلابها المفاجىء..
راكان\أنتي وش فيك؟؟
غادة\أختي لاتجيب اسمها على لسانك..
راكان\هديل..
غادة بصراخ\مالك شــــغل بأختي مالك شغل لا تطري اسمها...
راكان باستغراب عميق\غادة وش صاير لك؟؟
غادة بحقد\مالك حق تذكرها...
لاتدخلها بينا ولا تحاول تجرحني باختي..لانك مارراح تقدر فاهم ماراح تقدر..
ضربته على صدره بقوة ..
وتوجهت للفندق...
دخلت غرفتها وهي منهارة وتبكي..
ضمت الاسوارة وهي تهمس\نامي بسلام يابعد أختك..
والله لا أخليه يندم على كرامتنا وشرفنا اللي طعنة..
والله لأخليه يندم لانه استخدمك عشان يقهرني..

حاولت تتصل بشهد لكن جوالها غرق بالمويه ومو راضي يشتغل..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



هونتها لكنها عيت تهون
لا قلت راح الهم ألاقيه قدام
فيني ألم ما مر في قلب مطعون
فيني حزن ما مر في عيون الأيتام...

كانت ساندة راسها على شباك السيارة..
طلعها من المستشفى وهي مو راضية..
ماتبي ترجع المزرعة..
ماتبي ترجع لمكان أنهانت فيه وقضت من عمرها دهر ماهو سنة...
مكان رغم إتساعه جماله غناه وروعة مناظرهـ..
بس كان مثل السجن المظلم..
بدهاليز مشوكة..
سجــــــــن كبير حراسه بالمئات..
والسجناء هي وظلها فقط...
رئيس السجانين هو ملك القصر..
الجلمود القاسي...

طلعت منها آآآهـ حادة لان راسها ضرب في الشباك..
بعد ماداست السيارة على كومة ثلج..
سحبتها يدينه ولمها على صدره..
مرر يده على راسها يحميه من الألم..
وسمعت حدة صوته وهو يوجه كلامه لـ السائق..
سخرت منه في دواخلها..
ومن حنيته الغير مقبولة لها...

يا آسري:

غريب أمرك تقتلني..
وتخاف علي من الألم..

تسلخ جلدي بسوطك..
وتنهر قطرات الدم..

تطعنني باليأس..
وتستعطف دموعي..

أوتعلـــــــــــــــــــــم..؟؟
أنت تستحق الجحيم اللذي تعيشه..
فلقد مزقت أحلامي..
بعثرت مارسمته أنا لغدي..
أحرقت أمنياتي..

يا ملك التعاسة:
قتلت فلاح الامل..


وصلوا المزرعة نزل ومسك يدها ينزلها...
رغماً عني أمسك بيدك..
فالظلام يهابك..
وأنت ستكون لي دليلاً حتى مماتك..
مرحى لـ الظلام...

طلع الدرجات الخارجية ويده على خصرها..
واليد الثانية ماسكة يدها اليسرى..
سمعت صوت ماهو غريب عليها..
ويدين دافية تلمسها..
عرفت هذي من تكون..
خبت وجها بصدرهـ وهمست\ما أبيها تلمسني...
ماريا\صغيرتي كنت خائفة عليك كثيراً..
هديل بحقد\أبتـــــعدي عني لا تلمسيني..
ماريا\عزيزتي انا ماريا ألم تعرفيني..؟
هديل تألمت ..وكيف أنساك وأنتي اللي رجعتيني له..
كيف أنساك وأنتي كنتي سبب في نهايتي ومماتي..
هديل\لا تقتربي مني أبداً..
حتى وإن رأيتيني أموت إياك ان تقتربي..
ماريا\صغيرتي أرجوك إفهميني..أنتي تعلمين كم أحبك..
هديل\ما أبيـــــــــــــــها ما ابي أظل بهذا المكان..
أكرهــــــــك وأكره هالمكان وأكره كل اللي فيه أكرهــــكم...
غازي ضمها\هششش طيب إهدي لاتعصبين بتتألمين أكثر..
هديل بهمس\أكـــــــــــــــــرهك..
غازي بمحبة\أدري..
هديل بتعب\ما أبيــــــــكم..ما ابي أنام هنا ما أبي أظل هنا خرجني..
غازي دخلها المكتب..
سحبت يدها منه غصب عنه..
كل ماحاول يمسكها تصرخ فيه وتعصب..وهو يتركها عشان ما تتألم من عصبيتها..
يراقبها وهي تدور حول نفسها تحاول تعرف هي وين..
وتحاول تتذكر شكل الغرفة وأيش ممكن يكون بطريقها..
مشت أول خطوة بخوف ماتعثرت بشيء..تشجعت ومشت كم خطوة ثانية..
وحزرت إنها تمشي بإتجاه المدفئة ...
كملت خطواتها ويدينها تتحرك بالهواء قبلها..
ضربت ركبها بأحد الكنبات بعدت عن الكنبة وضربت بالطاولة الصغيرة..
توازنت رغم صعوبة الحالة..
ومشت كم خطوة لكن هالمرة كانت ضربتها جامدة بأحد زوايا المكتب الرئيسي..
رجعت وراها بشكل سريع وصدمت بشيء قاسي..
ماعرفت وش يكون الا لما أحتضنتها يدين هالصخر..
غازي بهمس\لاتعذبيني أكثر..
فكت يدينه من عليها وكملت اللي كانت تسويه..
كانت تمشي وتضرب بكل الأثاث اللي قدامها..
وهي أصلاً مو عارفة ليش ما تجلس على أحد الكنبات..
ليش تمشي وتضرب بهالشكل..
وش اللي راح تستفيده من كل هذا؟؟
تعبت وحست إنها ممكن تنهار بأي لحظة..
خافت لانها ماسمعت صوته معها في المكتب..
صارت تتخيل المكان كله مظلم..
ومافيه أحد في القصر..
وهي بتظل واقفة بمكانها طول العمر..
كلهم راحوا وتركوها..
وهــــــــــــو راح وتركها..
همست بصوت مبحوح\غــ...ـــازي..
بلحظة كانت بحضنه يضمها بقوة ويهمس لها بكل العبارت المطمئنة..
همس لها بوعود إنه مستحيل يتركها وبتكون بخير معه..
بكت بأحضانه وشكت منه له..
ضربته وصرخت فيها..
وبأخر ثورتها غفت بحضنه..

شالها وطلعها لغرفته نيمها وظل جالسة جنبها..
يناظر فيها ويتأمل بقاياها..
مثل ماقال راجح..
بقـــــاياها...

نام جنبها مايبي يتركها لحالها..
وبنفس الوقت مايبي يحضنها لانها بتحس فيه ويمكن تعصب وتصارخ وتتعب..

صحى على صوت صراخها وهي تبكي وتضرب بيدها اليسار بالهواء..
مسك يدها وهو يحاول يهديها...
غازي\ياقلبي إهدي حلم حلم مثل الأحلام اللي تجيك دائماً..
إصحي خلاااص..
بس هي ماكانت تسمعه...كانت تصارخ من الخوف..
الى ألحين الكابوس ما انتهى..
لا الى الحين ما انتهى...

غازي يحضنها\تكفين خلاص بتذبحين نفسك بالصراخ والألم..
إهدي أنا جنبك...
هديل بخوف\ غااااااااااازي شغل النووور الدنيا ظلااام شغل النووور..
غازي يبوسها على عينها\ياروح غازي وقلبه..لاتعذبيني أكثر ..
هديل\شغل النوور أنا ماشوووف ظلام يخوووف والله يخوف ما ابــــــــــــــــى..
تكفى شغل النووور..يومــــــــــــــــــــــه..

ظلت تبكي وهو حاضنها تطلب منه يشغل النور ويبعد الظلام اللي محاوطها..
ماقدر يهديها الا بقراءة القرآن...
همست قبل تنام\ربي مابيسامحــــني..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


خرجت من دورة المياهـ وهي بروب الحمام..
ولامة منشفتها على شعرها...
توجهت لسرير غازي تطمنت عليه نايم..
قرت عليه الأذكار وباسته...
طلعت ملابسها من الكبت..
نشفت شعرها بمنشفتها ومشطته..
نزلت الروب من عليها وكانت بتلبس بجامتها..
لما حست بيدين تعتصرها بقوة..
راجح بقهر\أبي حقوقي مثل غيري ...



الى الملتقى باذن الله تعالى يوم الاثنين...
كونوا بخيـــــــــــــــر..

صدووود’’’

دانه السعودية
10-18-2011, 03:52 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...


يسعد صبـــــــاحكم \\ مســـــــــــــاكم ..
بكل محبــة ورضا من رب العالمين ...

كيفكم الـ ***** ..؟؟!
أحبتــــــــــــــــي في كل مكـــان..؟؟

أرحب بالجمييييع...
شـــــكرا لكل من شجعني وتواصل معي ..
عن طريق الردوود ..او الرسائل الخاصة ..او التقييم..
أعذروني لعد ردي على الكثيرين..
لضيق الوقت وإنشغالي بأمور شخصية...


البارت إهداء للجميع ...
لرابــــطة غازي....
ورابـــــــــطة هديــــل ...>>فيس العدل والمساواة...

وإهداء خاص لـــــــ

الجـــــــــود @ ليـــــــــــلكي ...

و مهــــــــــــــــــاتي الغالية ..



البارت الثاني والأربعون ...


وأنتِ يا سيدتي ،
بدون ريب ، جميلةٌ جداً..
العيون الكحيلة دون كحل..
القوام الذي ينتصب كنخلة مراهقة مغرورة..
الشعر الذي ينحدر كمهرجان في الليل الملامح السمراء الودود ..
الشفاه التي تقول دون أن تتكلم ..

المرحوم باذن الله تعالى ..غازي القصيبي...

خرجت من دورة المياهـ وهي بروب الحمام..
ولامة منشفتها على شعرها...
توجهت لسرير غازي تطمنت عليه نايم..
قرت عليه الأذكار وباسته...
طلعت ملابسها من الكبت..
نشفت شعرها بمنشفتها ومشطته..
نزلت الروب من عليها وكانت بتلبس بجامتها..
لما حست بيدين تعتصرها بقوة..
راجح بقهر\أبي حقوقي مثل غيري ...
رشا تشهق برعب\لاااااااااا ابعد عنـــييييي ...
راجح يضمها بقووة\أزرع أنا التفاح وغيري يتهنى فيـــه؟؟
رشا تبكي\راجح اتركنيييي عيب اتركني..
راجح يهزها\اي عيب لايكون من كثر ماسويتي العيب صار مع زوجك عيب ..
رشا ضربته بقوة\لا تهيني ولا تغلط علي...
العيب منك وفيك ماهو بفيني...لا تهينييييييي لا تهيني..
راجح يوثقها على الجدار\جرحتك الحقيقة؟؟عادي قلبي الحقيقة تجرح كثير..
رشا بحدة\لا تتكلم عن شيءمفقوود..
راجح\أستغرب قوتك على وحدة مثلك...المفروض تدفني راسك بالتراب..
رشا بقهر\ماسويت شيء يخليني أخجل او ادفن راسي بالتراب..
راجح\وولدك يا محترمة؟؟
رشا بتحدي\تقصد تاج راسك ...
راجح بحدة\هذا الــــــــــــــــ..............
قبل لا يكمل كلامه حطت جبينها على فمه تمنعه من هالشيء..
لان يدينها كانت سجينت يدينه...
رشا تبكي\الظلم ظلمات يوم القيامة...تكفى يا أبو حمد لا تظلمنا..

كان مصـــــــدوم من حركتها..
ومن خوفها من كلمة كان راح ينطقها...
بس كلامها كان مثل البلسم الخفي اللي هداء قلبه...
وتأكد إن فيه حلقة ضايعة في الموضوع...
كان يتمنى تقول شيء تشير لشي يثبت انه غلطان وهي مثل مارسمها في باله..
أنثى طاهرة صادقة...تربت تحت عينه وبوجودهـ..
الظلم ظلمات يوم القيامة...
ما ابي أظلمها...بس أبي الحقيقة ..
أريد أعرف كل شيء...
رجعتها لان الأمور ناقصة كثير...
ولاني ما أترك شيء قبل لا انهيه عشان أرتاح...
مع ان العقل كان ضد بوست جبينها..
لكن هي تستاهل بوسة الجبين..
فقبل لا يظلمها مرة ثانية وثالثة وعاشرة..
ذكرته إن الظلم ظلمات...

راجح بحدة\ما أبي أظلمك...
وما اريد أكون مثل الاهبل وأغمض عيوني..
الحقيقة أبيها يارشا...بالطيب أو الغصب أبيها...
رشا لمت نفسها بمنشفتها وهي ضايقة من وضعها معه..
خجلانة منه..خايــــــفة..مرعوووبة..
ناظرت بغازي النايم ووقفت عندهـ...
رشا بهدوء\إنت طلقتني..والأفضل تكمل اللي بديته..
راجح\هذي راح تكون المرحلة الأخيرة لا تستعجلين عليها..
لاترمين نفسك بسكوتك عن الحقيقة...قولي كل شيء واعترفي..
رشا\ماعندي شي اقوله..ولا عندي شي يهمك تسمعه..
اطلع برا لو سمحت..وياليت تكون هذي اخر مرة اشوفك فيها..
خلك بعيد عني وعن ولدي..
راجح يرتكز على الجدار بشكل مايل\اممممممم شيء طيب..
والحين البسي ملابسك وعباتك وامشي قدامي..
رشا\نعــــــــــم ..؟؟!
راجح ببرود\ينعم عليك..قلت قدامي على البيت...
رشا\لا ماراح أروح معك..طلقني وخلصنا من هالسالفة..
راجح يقرب منها\ماتبين تروحين معي..؟؟
رشا بصد\لا ما ابي...
راجح\على راحتك..ما ابي اجبرك على شيء..
أنحنى بشكل سريع وشال غازي من فراشه..
ومشى فيه باتجاه الباب..
رشا بصدمة\لا لا لا راجح لا حرام عليك ولدي..
راجح بحدة\تبينه تعرفين وين تلقينه..
رشا تمسكت فيه\لا تكفى تكفى كله ولا غازي لاتاخذه مني..
سو اللي تبيه بس غازي لا تاخذه لاتحرمني منه تكفى..
راجح\بتجين ولا مشيت عنك واحلمي تشوفينه..
رشا تبكي بهستريا\مالك حق تاخذه مالك حق..
هذا ولدي أنا ولديييييييييييي..ماتقدرون تاخذونه مني..
لا ماتقدر ماتقدر..لا انت ولا سعود ولا هم ...
هذا ولدي ولدي..ليه تعذبوني فيه ليه تخوفوني..
والله العظيم أحبه اموووت فيه ما اقدر اعيش من دونه سامحوني بس انا احبه...
أنا أمه امه خلوه لي لا تاخذونه...

خذت غازي من بين يدينه وهو تركه بهدوء..
مصدوم من كلامها ومن خوفها على ولدها..
معقولة الى الان خايفة ومصدقة إن فيه أحد ممكن ياخذ ولدها منها..
جلس على الأرض جنبها\رشا ليه ناخذه منك؟؟
ضمته لها أكث\لا ماتاخذونه أنا امه انا امه لا تاخذونه مني..
مالك دخل فيه انا أحبه انا ابيه...لاتقرب منه ابعد اببببببببببعد..
راجح\ليـــه ناخذه منك..؟؟
رشا بتعب\لأنكم هله..
راجح بحذر\وأنتي أمــــــه ....؟؟
من خوفها ما أنتبهت ان راجح كان يسأل ما يقرر حقيقة..
رشا\أمـــه خدامته روحه وقلبه..
راجح\رشا من أنتي..؟؟
رشا تناظرهـ بخوف\أمـــــــــه..أم غازي أنا امه..

وقفها وكان بياخذ غازي منها بس هي ماتركته..
سدحها بفراشها وغازي بحضنها نايم..
راجح\نامي وبكرة يوم جديد..
رشا\لا تأخذونه مني...
راجح بحنية\أنتي أمه ولا أحد بياخذه منك..

نامت وهو جالس يراقبها وغازي بحضنها...
معقولة تكون مصابة بحالة نفسية من بعد موت سعود وهي تنهار وماتخلي احد يلمس غازي..
حبها له الكل مستغرب منه...حب قهري مخيييف...
تخاف عليه من كل شيء...
تركت دراستها بالجامعة وهي كانت باخر سنة واتبعت التعليم عن بعد..عشان تظل معه طوال الوقت..
يتذكر ان غازي وطالب حاولوا يطمنونها بان ولدها بيظل معها وما احد بياخذه منها..
هو ماكان مقتنع بان هذا كله حب لولدها..لانها توسوس بانه راح يبتعد عنها..
بس مع معرفته بالوقت الحالي بغرابة موعد ولادة غازي..
وثقته الغريبة في رشا محيرته..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


ضربته وصرخت بقهر لما حست فيه يشيلها وينزلها الدرج غصباً عنها..
نزلها على الأرض وتحمل كل كلامها وسبها له..
هديل بعصبية\مالك شغل فيني أطيح أموت ماهو شغلك..
ما أبي منتك ما ابي مساعدتك أكرهك والله العظيم اكرهك..
غازي\طيب والحين لازم تأكلين وتاخذين دواك..
واذا ماتبين أوكلك بيدي..لازم تسمحين لماريا..
هديل\تخسي إنت وماريا واللي خلفوها..
غازي\مايجوز تاكلين باليسار..
هديل\أنت أخر من يتكلم عن الجائز والحرام..
غازي\وقفي قدامك درجة انزلـــــــــــ..............
طاحت على ركبها وهو متأكد إنها سمعته..
لكن ما انتبهت لمحاولتها للابتعاد عنه.
جلس جنبها عل الأرض..حاوطها بيدينه حاول يوقفها..
بس مارضت جلست ع الأرض وبعدته عنها..

راقب شكلها وكأن هالموقف ينعاد..
من شهووور بعيدة ..
ابتسم لما تذكر جلوسها بهالشكل وبنفس المكان ..
لما لقاها بالمزرعة سكرانة مع صوفي..
غازي\اليوم عندنا فطور تبين..

هديل نزلت راسها بانكسار..
وش اللي ينتظرهــ منها..
تضحك وتتذكر معه...
تحفظ بذاكرتها شيء يغضب ربها عليها..
ولا تحفظ ضربه لها وهي مو واعية وتعبانة..
تدري انه يذكر ماضيها هنا عشان يعذبها...

هديل بألم\تبيني أقول إني كنت بنعمة قبل شهور..
تبيني أعترف إن حالي قبل شهور كان أحسن بألف مرة من ألحين..
إيــــــه أعترف ضربك لي..قسوتك..معاملتك كانت أرحم من اللي فيني ألحين..
كنت بخيــــــ.....ـير..كنت بنعمة ولا قدرتها أبداً..
ليتك ضربتني..ياليتك ذبحتني عذبتني مثل ماعهدتك..
بس ما ما تـــ........

سكتت ماتبي تنطق الكلمة...
ماتبي تجرح نفسها أكثر...
وكأنها لو مانطقتها ماصارت ولا كانت..

غازي\قومي معي المكتب...أنتي لازم تعرفين كل شيء...
هديل\ما ابي ارجع أشوف...أبي أظل عمياء على طول...
شكلي الحين مقرررف..أنا منقرفة من نفسي...
ما ابي اشوف شكلي وانا حقيـــرة..
حط يده على فمها بقوة\انكتمي...أنتي أشرف من هالكلام...
نزلت يده\عقابي هو الرجم صح؟؟؟
الــ........... تُرجم صح؟؟
غازي بغضب\ثمني كلامك على نفسك أو ذبحتك..
هديل بألم\دائما أنت كنت تعطيني دروس عن الجواري والأسياد...
باقي درس باطلب منك تعلمني اياهـ...
الجارية لما تصير عديمة فايدة لسيدها مثلي وش يسوون فيها؟؟
يموتونها بالسم...يرمونها للوحوش..أو يبيعونها بسوق الجواري..

حط يده على وجها وشد على فكها بقوة..
غازي بحدة\أقسم بالله العظيم إن عدتي مثل هالكلام يا هـــ..............
هديل بصراخ وهي تضربه\لاااااااااااااااااااااااااااااا
أنا رسل أنا رســــــــــــــــــــــــل رسل..
هذا اسمي هذي انا رسل وبس..
كان هذا أول درست عطيتني إياهـ..
واليوم انا حفظته وطبقته..
أنا رسل..

وقف بغضب وسحبها توقف معه..
مسك يدها ودخلها المكتب وهي تتبعه باستسلام..
جلسها على كرسي وقرب كرسي ثاني وجلس قدامها...
غازي\ألحين أبيك تسمعيني..وتفهمي كل كلمة أقولها..
هديل تقول اللي تفكر فيه من دون ماتهتم لكلامه ورغبته في الكلام معها..
همست بتسئول\هادي بأي قسم يدرس..؟؟
نسيت أسال راجح..يمكن يدرس طب لا هو مايحب الطب..
يمكن يدرس تكنولوجيا وبرمجة ...أو يـــــــــ................
غازي يقاطعها\ هو يدرس حقوق..يبي ينتسب في القانون..
هديل بسخرية\شكلك ماتضيع وقت مراقب هادي..
غازي\قاتل ويبي يصير محامي...
هديل\والمجرم اللي صار دكتور..
غازي يقرب وجهه منها\مع انه كمل حياته من دونك..
لساتك مصرة تدافعين عنه..؟؟
هديل بصد\أنتوا مجرمين والله بلاني فيكم..
عسى ربي يصبرني وعسى ربي يعدلها..
غازي تنهد\بكرة سفرنا على روما...
الأطباء هناك صار عندهم فكرة عن حالتك..
لما نوصل لهم بيسوون لك فحوصات قبل العملية..
هديل\ماراح أسوي العملية...
غازي بقسوة\ومن متى كان لإرادتك أي أهمية..
هديل بتحدي\ماتقدر تجبرني..
غازي بهمس\لاتنسين ياكثر ما اجبرتك وانتي خسرتي..

شهقت و حطت يدها على فمها وبكت بحسرة وقهر..
كانت تدري إنه يكرها يبغضها...
حنيته الغير مقبولة كانت مجرد شفقة على حالها ..
اليتيمة العمياء المهجورة..
هذا هو غازي اللي تعرفه...
الجلمود القاسي...يعايرها باللي سواهـ فيها...
انتصر في حربه الخاصة..
وهي المهزومة...
سبية حرب..بدل...كبش فداء...
وقفت مجروووحة محطمة لحدوود اليأس..
مشت بضياع..
ضربت في الأثاث..وازنت نفسها وكملت طريقها..
تبي توصل الباب وتخرج...
ماتظل معه ماتشاركه نفس الهواء اللي يتنفسه..
ضربت في الجدار عدت مرات...
قررت تظل بجنب الجدار وتتلمس لحتى توصل الباب..
بس الطريق مارضى يوصلها لغايتها..
وقفت في زاوية المكتب حيرانة وين الطريق..
وباي اتجاهـ..
حطت جبينها على الجدار وبكت محروقة القلب على حالها...

ياحســــــــــرتي على نفســـــــــي...

لفها عليه..حاول يضمها..
صفعته بقووووة على وجهه..
هديل\صح إني خسرت وإنت اللي ربحت..
بس ماراح أنحني لك..
غازي بهمس\أنهزمنا إن رضينا و مارضينا..
مابيننا منتصر ياقلبـــــي..

قبلها على شفايفها بحنية..
رغم رفضها لقربه...ومحاولتها ابعاده عنها..

همست بقرف\باستفرغ...
دخلها دورة المياه التابعة للمكتب..سكرت الباب ومنعته يدخل معها..
أستفرغت وهي تبكي وتتألم من قلبها قبل جسمها..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

تنهدت متضايقة من محاصرته لها ومحاولته إستمالتها بأي شكل..
بالموت رضى يرجعون السعودية..أحترم رغبتها وقدر انها محتاجة تلتقي بالناس..
يمكن اذا رجعوا وعاشت معه ومع هله ممكن تتقبل الفكرة وتحاول تنسى اللي صار..
مسك يدها وشد عليها..
ناظرته ببرود\وش المناسبة..؟؟
راكان\مشتاق..
غادة\لما نوصل ابي اشوف هلي..
راكان\بنمر هلك بكرة اليوم أبوي عازم الجماعة لملفانا الليلة..
غادة\وهلـــــــــــــــي..؟؟
راكان\هلك هم هل البيت من قبل لا نتزوج..
غادة\طيب.......وضعنا كيف راح يكون..؟؟
راكان فهم عليها\مثل ماتحبين..
غادة\مافهمت؟؟
راكان\انتي زوجتي وبتكونين معي بجناحي..
وأبيك تحطين في بالك الحال هنا راح يتغير عن اللي عودتك عليه هناك..
غادة\ما اعتقد راح يتغير شيء..أنت وعدتني..
راكان\وانا على وعدي..بس بما اني أتنازل واتركك على راحتك..
لي حق الاحترام ..
غادة بغيض\ماقللت من إحترامك..وماراح اسويها قدام هلك..
راكان\وانتي تفتكري لو سويتيها قدام هلي راح اعديها لك..
أنا اتكلم عن احترامي بيني وبينك..
غادة\وانا احترمك ياراكان..وماقللت من أهميتك..
راكان\نشـــوف..
ماردت عليه ولا حاولت تكمل كلامها معه..
هو حنون معها كثير وصابر عليها..وطبعا هذا شيء مايُشكر عليه..
وبنفس الوقت شكله بدا يطفش من عدم تقبلها له..
وصلوا بيت هله..
كانت أمه وأخوته في إستقبالهم...
سلم عليهم وتوجه لأبوه وعمه في المجلس الخارجي..
سارة\مبروك ياغادة جعلك الماحي...
غادة\بسم الله علي يالسحلية وش مسوية لك أنا..؟؟
سارة\ركوني أخوي حبيبي متغير واااجد وش مسويه فيه..؟؟
غادة\سوير فكيني من شرك لا أتوطى في بطنك..
سارة\ياربي لا تقولين باقي تستحين..تراني أخبرك مثلي مضيعة السنع..
غادة عصبت وضربت سارة على راسها\انطمي ولا تكلميني الى يوم العيد بعد سنتين طيب..
سارة\هييييه ترا بيني وبينك عهد لاتنسينه..أنا نفذت نصي من العهد والحين دورك..
غادة بحقران\تهبين يالخسيسة مابيني وبينك شيء..
سارة تشهق\غادوووة والله تعلميني ولا ما اعلمك لما اتزوج مرة ثانية ..
غادة\هههههههههههههههههههه ياويلي منك ناوية تتزوجين مرة ثانية..؟؟
سارة\بسم الله علي الله يحفظ زوجي وبيتي..عفوية عفوية طلعت عفووووية..
غادة توقف\قومي لا بارك الله في عفوياتك ياكثر ماتجيب العيد..
قومي وديني جناح اخوك يالله..
سارة بعيارة\يووومه يعننها ماتدري وين جناح راكان؟؟
غادة بخبث\طيب الشرهه مو عليك على اللي يبي ينفذ نصه من المعاهدة تفووه عليك..
سارة انشق حلقها من الوناسة\جايتك يا بعد روحي..واذا ودك اشلك على كتافي طاح وجهك..
غادة\هههههههههههه الا وجهك...

طلعوا لجناح راكان قبل لا تدخل غادة سحبتها سارة بقوة..
غادة بعصبية\وجع وجع وجع ترفقي فيني تراني عروووس..
سارة\فووتي برجلك اليمين...
غادة\على تبن بغيتي تكسريني...
سارة تمسك غادة وتلصق فيها\غدووو حبيبتي راكان مو فيه خليني أشلك وأدخلك جناحكم.
مثل زوجي يوم شلني...
غادة\لانه ثووور..لو كان زوجك كفووو كان شاتك مثل القطوة ودخلك الجناح..
الحمدلله والشكر تشبهين نفسك بركووني...أعوووذ بالله..
سارة بشهقة وقية تضرب غادة وتدخلها الجناح وهي تضربها..
سارة\هذا اللي تستاهلينه يا مئصووفة الرئبة...
غادة تضحك\هههههههههههههههه أولي ابن عمي هريتي لي كتافي..
سارة\هههههههههههههه داخلة جووو بقووة..
غادة تناظر في الجناح ومعجبة باللي تشوفه..
سارة بفخر\وش رايك بالذوووق؟؟
غادة\ماشاء الله روعة التصميم...بس مو غريب علي..
سارة سحبتها\لااا غرفة النوم بتجلطك جنااااان..
دخلت الغرفة ومتوقعة الغرفة راح تكون بأناقة المدخل والصالة..
سارة بخبث\وش رايــــــــــــــــــــك..؟؟

غادة وقفت مصدووومة من اللي تشوفه...
هذي الغرفة كيف وصلت لهم...
مدخل الغرفة من الحجر الأحمر الصغير ال لامع..
اللون الدارج للغرفة بين الموف والرمادي المائل للأبيض..
الأرضية مرسومة بالسيراميك الملون...
مصنوع بحيرة صغيرة معكوس فيها رسم لأسماك صغيرة..
السرير مصمم مثل السفينة من الخشب الفاتح اللون...
وعليها من فوق مثل الأشرعة النازلة على جوانب السرير لكن كانت مرفوعة وهي تشوفها..
بسقف الغرفة رسومات رائعة...
طريق مرصوف بين صفين طووويلة من الأشجار الخريفية..والأوراق المتساقطة..
تسريحتها والادراج الملحقة فيها..
متأخذة طابع الستايل البحري الخرافي...

هذي غرفتي الخاصة..تصميمي أنــــــــــــــــا..
ناظرت في سارة متسألة..

سارة\ههههههههههههه مالي دخل راكان هو اللي جاب التصميم..
غادة بدهشة\كيف قدر يحصل على تصميمي؟؟؟
سارة\أعتقد من احد دكاترتك اللي بلندن..طلبهم تصميمك وماقصروا معه..
غادة\كذااااابة هم مايخونون طلابهم...وهذي الغرفة ماعرضت تصميمها عندهم..
سارة تبتسم\خلاص أعترف انا سرقت التصميم من عندك وعطيته راكان..
مالي دخل هو المسئووول..وانا حبيت اكون شريكة في رحلة استعادة حب غادة..
غادة\أي رحلة هذي.؟؟
سارة تجلس على السرير\هذي الله يسلمك مشروع تعمير لأحد الأبنية التحتيه لناقلة النفط سامسونج..
غادة\يا هبلاء وش دخل النفط في سمسنج وايش اللي دخل البنية التحتية في النفط..؟؟
سارة\ههههههههههههههه مدري بس هذي ألفاظ توني متعلمتها وحبيت اكون جملة مفيدة قبل لا انساهـا..
وأشوف نفسي عليك واني صرت اعرف في هذا الكلام..
غادة\ههههههههههههههههههه ما انتي بصاحية..
سارة تسحب غادة وتجلسها جنبها\يالله قولي كيف حليتوا الخلاف بينكم..
غادة\أي خلاف..؟؟
سارة\غادة قلبي روحي حبيبت قلب أخوي لا تجننيني...
ترى انا عارفة سالفتكم من اولها لأخرها..
غادة بضيق\وش اللي أنتي عارفته...
سارة\انكم تزاعلتوا زمان وتركتوا بعض..
غادة تقاطعها\انا اللي تركته ...
سارة تماشيها\طيب أنتي هو كلكم واحد المهم كيف تراضيتوا..؟؟
غادة\قال آسف قلت حياك الله وأنتهى الزعل..
سارة\تصدقيين اني غبية..وأني باصدقك ..وجعععععععععع قولي لاتحرقين قلبي..
غادة\اووف منك وش اقووولك؟؟
سارة\كيف تراضيتوا..؟؟
غادة بحالمية\امممم بليلة زواجنا..
سارة\وهـ ياقلبي كملي وش صار..؟؟
غادة\هههههههههههه شوي شوي لا تسيحين بعدني ماكملت..
سارة\كملي ماباسيح ..
غادة\يووووه سارة أستحي اقوولك..
سارة\ياللي ماتستحين على وجهك رايحة مع اخوي لدبي..
وماخذين طول هالوقت وجاية الحين تدلعين وتقولين انك تستحين..
غادة\أجل وش تحسبين وجهي مغسول بكلوركس مثلك..
سارة عصبت\وغدة كملي أحسن لك..
غادة\اممممم جلسنا جلست مصارحة...أعترف لي بحبه وأنا ماقصرت معه..
سارة تشهق\ياللي ماتستحين وش قلتي له ..؟؟
غادة\ههههههههههههههههه عادي تراه زوجي ههههههههههه..
سارة\في ليلة زواجكم قلتي احبك ومدري وشهو..؟؟
غادة\لا عااد تراني استحي كثير..قلت له لازال قلبي مجروح منك ..
أخر كلام غادة قالته بالانجليزي...
سارة\يااااااااااااااااو قلتيا أحبك بالانجليزي ويعننك تستحين ..؟؟
غادة\هههههههههههههه الحين هذي ترجمة الكلام اللي قلته؟؟
سارة بكذب\ايه مو قلتي احبك اي لوف يو..؟
غادة\ههههههههههههههه لا مو كذا ياكذابة..
سارة\وهو كسر راسك بالانجليزي حقته..
غادة تبي تطفرها\لا فديته مايقوى يكسر راسي..مو انا حبه الأول والأخير..
سارة تشهق\قال كذا؟؟راكان اخوي قال كذا؟؟
غادة\ايه قال بس لا تعلمين عمي عشان لا ينقد علينا..
سارة\لا ماراح اعلمه وجع شايفتني خبل..وبعدين يطيح راكان من عين ابووي..
غادة\ههههههههههههه وليه يطيح..
سارة\يعننك ماتعرفين الرجال..مايبون احد يدري انهم يحبون حريمهم..
وخصوصا حريمهم لا يدرووون..
غادة\هذا زوجك الخبل بس زوجي غير كل الرجال..
سارة\ياحظك..طيب كملي وبعد احبك يا قلبي وروحي وش قال قصدي وش سوى..؟؟
غادة\مالك دخل سر..
سارة\غادوووة تراني علمتك علميني احسن لك..
غادة\مالي دخل استحي اقوولك عييب..
سارة\مالي دخل قولي وش صاااار؟؟
غادة\خلي أخوك يعلمك انا أستحي..
سارة\والله أساله تراني مسحوبة من لساني..
غادة\اذا فيه خير خليه يعلمك..
راكان بمرح\وليه ما اعلمها..أجل تبين أختي تموت من الغيض بسم الله عليها..
وقفت غادة مصدومة من دخوله عليهم..
وبذهن متجمد حاولت تتذكر وش اخر كلامها ولا يكون سمع شيء..
سارة\مادمت كشفتنا لا تخليها في خاطر أختك..ترى عندي بزارين لا تموت امهم من الغيض..
راكان بخبث\لا والله ما اخليها في خاطرك..بس استرينا وانا اخوك..
نقلت نظرها بينهم ..من جدهم هذولاء بجد مايستحون..
نهرت نفسها تكفين انتي ياللي تستحين..مو قبل شوي تكذبين يالكذوب...
قرب راكان منها وسارة مفتحة عيونها مبسوطة..
غادة تبعد\خير خير وش فيه ابعد..
راكان\لا بس ابي أأكد لك إن فيني خير..هذا اللي صار ياسارة..
ضمها وقبلها على شفايفها قدام سارة ..
سارة شهقت وأنفجرت من الضحك ماتوقعت هالشيء يصير قدامها..
رحمت غادة وهي تتحرك بين يدينه مستحية منها ومنه..
خرجت من الغرفة وتركتهم بعد مانساها اخوها..
راكان بهمس\هذا اللي صار صح؟؟
غادة دفته عنها بقهر ودخلت دورة المياه وقفلت عليها..
ظلت مرتكزة على الباب ويدها على قلبها اللي يخفق بقووة..
لا تصدقينه هذا خاين...
خانك..جرحك طعـــــنك..
أنتي تكرهينه..تكرهينه تبغضينه...
أنتي تحبي هديل تحبيها مووت..وهو تكرهينه لحد الموت...
مسحت على فمها بقوووة تمحي أثارهـ عنها..
فتحت عيونها بضيق..
وأنذهلت بتصميم الحمام المشابه لديكور الغرفة..
سماوي بحري..
البانيو كبير على شكل صدفة كبيرة..
المغسلة متخذة رسم نص الدلفين..
أما الرفووف كانت أيدي أخطبوط..
أستغربت عند الرفوف لان هذي ماكانت فكرته ولا طرت في بالها..
لربما من بنات أفكار راكان..

طلعت من دورة المياهـ ودخلت غرفة الملابس من دون ماتتكلم معه..
مو غضب قد ماهو خجــــــــــــل من اللي صار..
بدلت ملابسها وتجهزت للعزيمة ونزلت قبل لا يشوفها...
لانه كان بدورة المياهـ..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
في صالة بيت أبــو غازي ....

شوق بهمس\استح على وجهك ماتشوف عمي جالس قدامك..
طالب يشد على يدها\وش دخلني في عمك زوجتي ماله شغل..
شوق\طالب..
طالب\معصقل..
شوق بقهر\عمــــــــــــــي عمــــي...وش فيك ماترد..
طالب\انا من رأيي الشخصـــي..نحرتم لحظة صمت عمك وتفكيرهـ ونروح نجلس لحالنا..
شوق بغيض\ياما كان يغم قلبك من جلستنا لحالنا..
والحين ماعدت احب جلستنا..باجلس مع عمي..
طالب بدلع\يعني كنتي تحبين جلستك معي والحين لا..
شوق بخوف\يووومه عميييي عمييييييييي..
طالب\هههههههههههههههههه ادري دلع الرجال يخوف..
شوق\وانت الصادق دلع الوحوش..
راجح\ههههههههههههههه وش بلاك يابنت..؟؟
شوق\فاتك قبل شوي طالب كان يتكلم بدلع..
راجح فتح عيونه بقووة\بالله عدها ياولد..
طالب\استحوا على وجيهكم قالوا دلع..ياي..
راجح\هههههههههههههههههه اروح صاروخ على ياي هذي ههههههههه
طالب\وش اسوي في بنت أخوك كل ماقالت قالت ياي ومدري وشهو...
شوق\ياربي بدوو بدووو مهما قلنا تحضروا تطوروا تظلوون على افا ..كفوو .. اتحداك..
راجح\وش تبين نقول ميرسي ولا ثانكس..
شوق\الا على طاري ميرسي كيف كانت السفرة؟؟
أكيد مالها جوو مثل يوم كنا معك كلنا..
راجح بجمود\ماشي حالها..
طالب\مريت على غازي؟؟
راجح\ايــــــه مريت عليه يسلم عليكم..
شوق بزعل\عمي إنت تدري ان هديل تكون زوجت غازي؟؟
راجح بحدة\أنتي ماتخلين طبايعك العاطلة؟؟
شوق\وش سويت والله اقولك الصدق هديل زوجته..
راجح بعصبية\أدري انها زوجته أجل وش صيغتها جالسة معه؟؟
شوق\مدري توني عرفت من أمي انها تصير زوجته ماكنت أدري..
راجح\شوق تبين تجننيني..هذا شي مايبيله أحد يفهمك اياهـ..تراك مو بزر..
شوق\مدري عنكم مو هو يقول انها جاريته وخادمة عندهـ..
هو اللي قال كذا ماقال انها زوجته..
راجح وقف وسحبها من على الكنبة بسرعة وهزها بقوة..
راجح بصراخ\أنتي وش تخربطين وش تقولين ؟؟؟
شوق بخوف\والله هذا اللي قاله لي..وهي بعد تقوله..
انها خادمة عندهـ ماكنا ندري انها زوجته لا انا ولا رشا..
طالب يبعد راجح عن شوق\راجح واللي يرحم والديك ابعد عنها وتكلم معها بالهداوة..
مابقى الا تضربها وانا موجود..
راجح بصراخ\أنت ماتسمع المجنونة وش تقول..؟؟
طالب\هي قالت الصدق..
غازي قال لهم انها جارية عنده ومابينه وبينها اي علاقة شرعية..
راجح\متى قال لكم هالكلام...تكلميييي؟؟
شوق من ورى طالب\من اول ماعرفنا انه أخذها من هلها..
قال خذاها منهم خادمة له بدل عن أخوها..والله العظيم توني عرفت انها زوجته..
راجح\وكلامك اللي كنتي تقولينه لها..؟؟
شوق تبكي\كنت اظنها مثل ماقال خادمة..
راجح شال شماغه وعقاله من على راسه ورماه على الأرض..
تكلم بغيض\حسبي الله ونعم الوكيل عليك وعلى أخوك وعلى هادي وهله..
حسبي الله ونعم الوكيل..

شوق طلعت غرفتها بسرعة قبل لا يضربها عمها...
بينما راجح بعد ماكان يفكر برشا وغرابتها..
رجع يفكر بهديل..
يتذكر بمرة من المرات لما رجعها لغازي وهي هربانة منه..
كيف قالت انهم يحتقرونها..وبيشوهون سمعة أبوها..
كيف قالت عن نفسها جارية وهو أستنكر قولها بصدمة..
بس ماطرى في باله أبداً إنها تكون مؤمنة بهالشيء ومصدقة فيه..
كان يعتقد إنها تتكلم لانها زعلانة من غازي ومن حرمانه اياها من اهلها..
اذا كانت طول هذاك الوقت تعتقد نفسها جارية..
فهي حالها من حال شوق ورشا..ماتدري انها زوجته..
لا مستحيل غازي يوصل لهذي الدرجة من الدناءة..
تذكر شكلها تحت الحصان وهو يرفسها..
وكيف حاولت تنتحر ولما عميت انهارت..
ورفضها انها ترجع لاهلها وهو يطلبها ويترجاها تهرب معه لهلها..
ما اقدر ارجع لهم..
مالي وجه أقابلهم..أنا خنتهم خنتــــــــــــهم..
مـــــــــــــــــــــــــابقى شيء خلاص مابقى شيء..
خذا مني كل شيء..ذبحني قتلني خلاص..
وقف وهو يرتجف من احساسه..
كلامها مايدل الا على شيء واحد...
إنها الى الحين ماتدري إنها زوجته..وإن النذل أغتصبها..

طلع من البيت توجه لمكتبه وأتصل بالسفارة السعودية في ايطاليا..
وبعدها على الجوازات ...

والله اللي صدقتي ياهديل .. مالنا عذر..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

دخلت غرفتها وتوجهت لغرفة الملابس بسرعة وأخذت بجامة ولوازم الحمام..
تبي تتتسبح وتبدل قبل لا يدخل راكان ويشوفها..
خرجت من غرفة الملابس بشكل سريع ودخلت دورة المياهـ ...
انصدمت لما سمعت صوت الماي في الحمام..
وان راكان يتحمم..
طلعت من الحمام بسرعة كانت بتكفخ نفسه من القهر والفشلة...
الله ينشف ريقك ياسارة لو ما اخرتيني كان سبقته وانا نايمة الحين..
قررت تبدل ملابسها ببجامة وتنام وتأجل التسبح لبكرة لما تصحى من النوم..
توها بتدخل غرفة التبديل الا وراكان يعترض طريقها ويمنعها..
كان بروب الحمام ومنشفته على شعرهـ..
راكان باعجاب\الله الله وش الزين هذا كله...
مسك يدها ولفها تدور بين يدينه..
راكان\ماشاء الله حصنتي نفسك وقرئتي أذكارك؟؟
غادة منحرجة منه ومو قادرة ترفع راسها وتناظر فيه..
كانت متفشلة تقابله من العصر بعد اللي صار بينهم..
والحين منحرجة من نظراته وإعجابه فيها..
شافته يقراء عليها ثم يقبل جبينها...
إحساس غريب يسيطر على قلبها..
تمنت لو تبوسه على راسه..
لأنه يحترمها يداريها يرجع لها شيء من ماضيها لماكانت تحبه..
طفرت دمعة من عينها..
لأن مشاعرها تتقاتل جواتها..
تهتف وتقول سامحيه..انسي الماضي أنتي أكبر من الاتهامات..
وهو اكبر من انك تذلينه وتنتقمين منه..
ويطغى صوت غاضب على قلبها..
إياك تفكرين تسامحينه او تحبينه...
حبيـــــــه اذا تبين بس بعد ماتربينه وتأدبينه...
إبعدي عنه إنتقمي لنفسك ولكرامتك...
بكرهـ يهينك بشكه ان صار شيء يثير الشك..
أو يقول عادي مثل مارضت بشرفها ترضى بغيرهـ...
لازم العدالة تأخذ مجراها يا غادة..
سحبت نفسها منه وهي ترتجف..
دخلت غرفة التبديل وقفلت الباب..
جلست بالزاوية وضمت نفسها بقوووة..
حطت يدها على قلبها\لو أدفنك تحت التراب ما اخليك تتهنى بحبه وانت مجروووح...

بعد فترة تمالكت اعصابها بدلت ملابسها ببجامة حرير باللون الأسود..
وطلعت من الغرفة..
كان منسدح على السرير ينتظرها..
جلس لما خرجت وظل يراقبها بهدوء..
كانت تمسح بقايا الكحل من عينها..
مررت اللوشن على يدينها وظلت واقفة بمكانها تناظرهـ..
راكان بهدوء\تعالي اجلسي...
جلست على كرسي باللون السماوي الأبيض...
راكان\وش رايك بتصميمي لـ الغرفة ..
غادة تماشيه\ماشاء الله عليك إحتراف..
راكان يبتسم\عشان بس تدرين مو انتي لوحدك اللي تعرفين تصممين.
غادة\هههههههههههههه ايه عرفت اللي ابتكر هالتصميم خياله بمنتهى الروعة والقمة..
راكان بفخر\وانا معك بكل كلمة..عسى بس أعجبك وكان مثل ماتخيلتيه..
غادة بصراحة\هو رائع مرة..بس ناقص أشياء ماكانت اللي في بالي..
راكان\تحت امرك الناقص بإمكانا نعدله..
غادة بهدوء\والاخطبوط اللي في الحمام..؟؟
راكان\وش فيه؟؟
غادة\صدمتني فيك اخطبوط عاد مالقيت غيرهـ..يعننك تبي تصمم وتساعد..
راكان\هههههههههههههههههه والله ماهو بأنا تراه من إختيار سارة..تقول انه اختيارك..
غادة \ههههه تكذب وانا انصدمت قلت مو لها الدرجة ماعندك ذوووق..
راكان\كأنك تتمصخرين..لو ماعندي ذوووق ما أخذت ست النساء وتاجهم..
غادة بغرور\وهذا اللي صدمني اكثر..ماخذ ست النساء وأخرتها اخطبوط..
راكان بغمزة\هههههههههههه كسرهم يا مغرووور يا واثق...
غادة بخجل\تصبح على خير...بأنام في الصالة..
راكان مسك يدها قبل تطلع من الغرفة..وجلسها وجلس جنبها..
بصوت هادي\غادة انا وعدتك مايصير الا اللي يرضيك...
ما اجبرك على شي او اضايقك..واذا نمتي على السرير وانا نمت عليه..
هذا ماراح يغير في وعدي شيء..وبالتاكيد ماراح أرضى تنامين برا غرفتك وعلى الكنبة او الأرض..
وان كنتي ماعندك ثقة فيني وتظنين اني وحش..
فخلاص انا اترك الغرفة لك واطلع في الصالة..
حست أنها تذوب في ثيابها من الخجل..
بتصرفه حط الحق بصفه ومعه..
ولو عاندت وقالت ايه اخرج بتكون مثل البزر وماعندها حكمة..
غادة هزت راسها ببطء\كلامك ماعليه غبار ياراكان..
أنا ما أشك فيك وبكلامك...بس لاني ماتعودت على وجود احد معي..
هذا كله خجل صدقني مو شك فيك..
راكان\وهذا الخجل لازم ينحل ياغادة...
أنا ما أستعجلك او المح لشيء..بس ما ارضى نظل على هالحال لفترة طويلة..
غادة بغصة\قلت لك اصبر علي ياراكان..
انت تدري باللي في قلبي..
راكان\والله ماهو عشاني كله عشانك ..

نامت بجهتها من السرير...وهو بالجهة الثانية..
ماقدرت تنام ولا تغمض عينها..
مواقفه معها تطارد خيالها وتنغص نومها..
هذا بالاضافة لخوفها لا تقرب منه من دون ماتحس..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



لامة نفسها بقوة..وجالسة ترسم على الثلج...
أو بالأصح تكتب..
ولا تدري اذا كان اللي تكتبه صح او ملخبط ومعفوس..
المهم تكتب اللي بخاطرها...
دخلها غرفتها وراح عنها وهذا اللي كانت تتمناهـ..
جرحها كثيــر وماقصر فيها..إهاناته تغطيها وتزيد..
قدرت تتذكر تفاصيل غرفتها بصعوبة...
ضاعت في الغرفة مرتين لحتى وصلت ل الباب الزجاجي الخاص بالبلكونة..
فتحته بسهولة وخرجت على بلكونتها بحذر..
تدري ان الحافة بعيدة عنها..لكن ابليس يوزها ويحرضها على الغلط..
جلست على الثلج بتعب وحضنت نفسها بيدها المكسورة..
عقاباً لــــــي ..
سأبكي ولكن أفتقد الدموع فعيناي تبخلان بها الآن..
سأستبدل العقاب بالنواح..
صوتي الخائن مختنق بغصة الخوف...
لِم لا أجرب قهر النفس..
لربما أفلح في هذا..؟؟؟
وهل يُقهر المقهور..؟؟
أو يُقتل الميــــت..؟؟
أريد أن أعاقب نفسي...
أعاقب تلك البليدة الحمقاء...
غبيــــــة أنا,,
غبيـــــة أنا,,
ماعاد لليأس مايمزقه فيني...
أنا مزقت نفسي وأضعتها..
كــــــــــــم أنا حقيــــــــــــرة..
صغيرة متطفلة..
تــــــــــباً لــ الغربة...
تـــــــــباً لــ الرحيل والسفر..
تــــــــباً لـــــــــي ولـــــــــــهـ ولهــــــــــــــم ...

مـــــــــــــــرحى لـــــــ الظلام ...

غازي بقهر\وش اللي خرجك هنا...؟؟
هديل\...................... ربي بيسامحني؟؟
غازي جلس جنبها وهو يغطيها بجاكيته..
وهمس\وش ذنوبك اللي مخوفتك؟؟
هديل دارت بعيونها تبي تذكر أي ذنب من ذنوبها..
تبي تذكر أقوى ذنب..بس كلها متشابهة بعيونها..
تنهدت وظلت ساكته..
غازي\كثيرة ذنوبك لدرجة مو عارفة تختارين واحد منها؟؟
هديل\مـــــاقدرت أحصيها..
غازي بحنية لم يده على كتوفها وقربها منه..
مسح على شعرها وحركت غرتها بعبث على جبينها..
غازي\أنتي ذنب..لكنك أطهر ذنب وأطهر روح عرفتها..
هديل برجاء باكي\لاتوصفني بالطهر..
هذي الصفة تكون لناس طاهرين مقبولين في الأرض..
مو مكروهين منبوذين حقيرين...
غازي\هششش حتى رمي نفسك بالكلام الغلط يُكتب عليك بكتابك..
هديل\غابت الشمس؟؟
غازي\من ثلاث ساعات..
هديل\متى بتجي؟؟
غازي\لما سويتي العملية..
هديل\ما ابي أسويها..
غازي بطولة بال\ليــــــه؟؟
هديل بصدق\لأني ما ابى أشوفك..
غازي\يعني تفضلين الظلام..؟؟
هديل\أحس فيه بأمان..
غازي\تظنين لو ظليتي عمياء راح أتخلى عنك..
هديل بألم\حتى لو رجعلي النظر بتتخلى عني..
بترجعني لهلي عشان تقهرهم فيني وتقهرني..
غازي\وإن رجعتك كيف أعيش..؟؟
هديل\أنتقمت والله العظيم أنتقمت لأخوك ووفيت دينك عليه..
حسرتك على اخوك ماتسوى حسرت الحي على حي..
غازي\حسرتي على أخوي أقوى..
هديل\أنا رسل وضعت منك...
خذاني إنسان قاسي يكرهك ويبي يقهرك فيني..
يبي ينتقم مني لأني تواجدت على نفس الكوكب اللي أخوهـ فيه..
وش ذنبي يوبه يأخذني منك ويغربني..ويعيشك مع امي وهلي في حسرة..
ويخليني كل ليلة أحلم بحضنك وحنانك وأحلم بامي وحضنها..
قلي يـــــوبه مت لحضنك يرجعني...أنا رسل بنتك رسل..
ضمها على صدرهـ بقووووة وهي تبكي وتردد انا رسل..
من زمان تخيلها بنته وهو أبوها..
قال لها انا فقدت بنتي وأنتي فقدتي أبوك..
كل واحد فينا يعوض الثاني..
ثارت فيه وقالت أبوي حي مامات..
بس اذا درت إنها ميته وحية وش تسوي...
غازي بحنان\أوعدك ينحل كل شيء ياروحي...
والحضن اللي تبينه ترجعين له..بسك غربة ياروحي بس..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


في حديقة البيت عند المسبح...
غازي نايم بحضنها وهي لامة عليه بقوة...
وصلتها رسالة من راجح...
...خليك في المكان اللي يريحك أنا اعطيك الفرصة لحتى تشرحين كل شيء لي..
أتمنى ماتتاخرين ولا لاتلوميني اذا تصرفت ونطقتك بالغصب...

وش تبيني أقوول...
وبايش اعترف...
أنا بريئة إرحمني ريحني واللي يرحم والديك...
مو قادرة أقووولك...لانك بتكون مثل سعود..
بتكون مثله وبنفس رأيه...
كفاية شايلة ذنب برقبتي بسكوتي..
خلووو الماضي مدفوون تكفون..

المــــــــــــــاضي...
دخل السيارة معصب وماسك نفسه بالغصب لا يأخذه منها بالقوة..
سعود\عاجبك الوضع..الكل ملاحظين أن الولد ما يعرفني أبد..
رشا بهدوء\ما احد يهمني..
سعود\بس أنا يهمني..غازي ولدي وأبيك تتذكرين هالشيء..
رشا بقوة\لا ماهو ولدك...أنت تخليت عنه انت تنازلت عنه وقلت ما تبيه..
انا أمه وانا دنيته..ماله احد غيري..
سعود\رشا اللي قلته لك حقيقة مو كذب...
رشا\حقيقة على نفسك وعليهم..
انا وولدي مالنا دخل فيكم..حلوا مشاكلكم بعيد عنا..
سعود\يابنت هذا مو ولدك لا تجننيني..
رشا بصراخ باكية\لا ولدي غصب عنك وعن اللي يقول لا..
والله العظيم أشكيك لربي وما أسامحك..
حرام عليك لا تأخذه مني..
أرهقتني أحرقت اعصابي..صرت خايفة طول الوقت..
تكفى سعود خلنا نروح العمرة مثل ماقلت لشوق تكفى..
سعود مسك يدها وباسها..وباسها على جبينها..
وهمس بحنان\سامحيني وحلليني..
حملتك فوق طاقتك وعذبتك معي..
رشا تبكي\سعود ما أبي نروح الكويــــت تكفى تكفى لانروح..

بكت وحضنت غازي أكثر...
همست بألم\لو رحت معه ماكان صار اللي صار..
كنت انانية بحبك والى اليوم انانية أبيك لي..
تكفــــــى لا تخليني..لا تروح عني من بعدك اموووت..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

طلعوا من المستشفى وهو لام يده على خصرها واليد الثانية ماسكة يدها اليسرى..
صار لهم أكثر من أربع ساعات وهم يسوون التحاليل والأشعة والقياسات...
همس لها\بردانة...؟؟
ماردت عليه وطنشت وجوده..
وكانه نسى إنه هاوشها وصارخ عليها في بدايت اليوم..
لما مارضت تروح المستشفى..
صار لهم في روما ثلاث أيام ...وكان اليوم موعدهم...
حزنت كثير لما غادرت المزرعة..
وتحزن اكثر لما ترجع لها...
ماريا تمسكت فيها ضمتها غصب عنها..
ترجتها تسامحها ...
ماريا\أرجوك يا صغيرتي سامحيني لم اكن انوي ايذائك أبداً..
هديل بهدوء\لا بأس ماريا لم يكن ذنبك انتي فقط..
ماريا\تذكري بأني أحبك واتمنى ان تكوني بخير..
هديل\سأتذكر هذا وداعاً..
وصلتها ماريا عند السيارة ودخلت القصر..
سمعت صوت قريب منها تلفتت بحذر وهي ماسكة مفتاح الباب..
.......\هـــــــل ستعودين؟؟
هديل\هذا ليس من شأنك..
فكتور\بعد ذاك اليوم عندما رميتي نفسك لذاك الحصان..
أدركت بأني رجل نذل جداً..أعتذر لأني ضربتك كثيرا وأذيتك ..
كنت اتمنى أن التقي بك لوحدك دون السيد لكي أعتذر...ولكنه كان يحاوطك طوال الوقت..
هديل\فكتور لن أسامحك..
فكتور\أعلم...لقد ضربتك وأذيتك وتمردت بشدة...
هديل\ليس هذا هو السبب..
فكتور\على ماذا إذن؟؟
هديل\لم تساعدني عندما طلبت منك المساعدة...هددتني وأخفتني..شكرا لك..لن أنسى هذا..
فكتور\لاترحلي وانتي غاضبة أرجوك سامحيني..
أقسم بان هذه لم تكن من صفاتي أبداً..
هديل\هل تعلم بأن لي قلباً غبياً..
لم يعد باستطاعتي الحقد او الكرهـ..
وداعا فكتور...أنا راحلة..
فكتور يحرك قبعته باحترام\سأعود لزيارتك في يوماً ما..

غازي بهزها\وش فيك تعبانة؟؟
هزت راسها بالنفي\لا وين رايحين؟؟
غازي\راجعين الفندق عشان ترتاحين..
هديل\طيب..

وصلوا الفندق سدحها وغطاها نزل اللوبي تبع الفندق..
وأجراء اتصال مهم ومصيري..
أنا وعدتها وصار وقت ننهي المأساة...



الى الملتقى باذن الله تعالى فجر السبت ^_^ ...

كونوا بخير....

صدووود’’’

Asi2
10-18-2011, 04:19 PM
مشكوووورة عزيزتي على القصة والمجهود الرائع
الله يعطيكِ العافية
وفي انتظارك عزيزتي
تحياتي،،

دانه السعودية
10-22-2011, 03:42 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...


يسعد صباحكم \\ مسائكم
بكل محبة ورضا من رب العالمين...

كيفكم الـــ ******* ..؟؟
أحبـــــــــتي في كل مكان..؟؟!


شكــــــراً بحجم السماء أحبــــــــــتي لتواجدكم الغالي على قلبي..
لمشاركاتكم بالردوود وفي الخاص...
شـــكراً كبيرة لكل من سجلوا وشاركوا عشاني..
الله يعلي شانكم ...
وشــكراً لكل من راسلوني وشاركوني بخواطرهم وأحاسيسهم الرائعة عن الشخصيات والظروف..
الغالية دلعي غير::حالوت ألبي طلبك وأوصف راجح راح يكون فيه محاولة بسيطة في الاجزاء القادمة..

طلبت منكم بنهاية أحد الفصول..محاولة إكتشاف خطة غادة..
للانتقام من راكان...ماقصرتوا كل وحدهـ وخمنت باللي تقدر عليه..
بس مع الأسف ما أحد مسك طرف الخيط الا وحدة بس..
اللي هــــــي الغالية بحر الندى..
وكان تخمينها في الخاص...أصبتي بتخمينك ومحاولة فك الانتقام غاليتي..

شـــــكراً الهاله الغالية على إختيار المدخل لهذا البارت ..


البارت إهـــــــــــــــــــــــــــداء خــــاص جــــداً..
لـــــــــــــ عمـــــــــــــــو مصطفى ..
شــــــــــكراً بحجم السماء على تواجدك ..
وعـــــــــلى الوســــام...




البارت الثالث والأربعون ...


أنت السعادة و الكآبه

و الوجد حبك و الصبابه

أنت الحياة تفيض بالخصب

المعطر كالسحابه

منك الوجود يعب

فرحته و يستدني شبابه

و على عيونك تنثر

الأحلام أنجمها المذابه

و على شفاهك يكشف الفجر

الجميل لنا نقابه....


المرحوم باذن الله تعالى...غازي القصيبي...



في غرفة شوق كانت ترتب شنطت طالب ..
غرقانة بتفكيرها فيه..ومستغربة احساسها ليه زعلانة..
وليه مكتئبة هذا اللي كانوا مخططين له..يوصلها لبيت أهلها يطمن عليها ويسافر..
ومع الوقت بيدركون هلها انها ماتبي طالب وبينفصلون..
طبعا هذي كانت فكرة شوق...لما شافت انها ماتقدر تقول لامها طالب مايبيني وانا ماعدت ابيه..
لمت شماغه بين يديها... شمت ريحته وحست بدموعها تخونها..
ماتدري ليه سوت اللي سوته..
بس قلبها مايقدر ينقطع عنه بهالشكل...
لمت الشماغ وحطته بكبتها وقفلت الكبت...
فتحت أحد أدراجها وطلعت علبة خشبية صغيرة فتحتها وخرجت دمية زجاجية منها..
كانت هدية من طالب..ماكان لها مناسبة...
بس عند شوق كانت مناسبتها انها اول هدية يهديها لها من دون مايغلفها بقسوة كلامه..
أو سخريته ومحاولات اغاضتها..
أعطاها اياها بصمت وهي أخذتها بالمثل...
لذلك كانت تبتسم وتبسط لما تشوفها..بعكس هداياه الاخرى..
كان لكل هدية جرح او كلمة معلقة فيها..
طالب\عصقووول..
انتفضت بمكانها وخبت الدمية وراها قبل ينتبه عليها..
طالب\وش مخبية وراك؟؟
شوق\ولاشيء..اممم ترى جهزت اغراضك..انت شيك عليها اذا ناقص شيء..
طالب قرب من شنطته وعفسها وهي مبققة عيونها فيه..
شوق بشهقة\الحين مرتبتها لك وانت عفستها..
طالب\وينـــــــــــها؟؟
شوق حست الدم تجمد بعروقها..
ماتوقعت يفتقد شماغه بهالشكل..مو عنده كثير منها..
شوق بهدو\معي..
طالب\هاتيها..ما اقدر اسافر من دونها..
شوق\مو الحين اقصد مو قريب مني..
طالب بحدة\أبيها ألحين..
فتحت كبتها بخجل وخرجت الشماغ من بين أغراضها...
رمته عليه وجات بتطلع من غرفتها..
لكن هو سحبها من يدها دخلها الغرفة وقفل الباب..
ثبتها على الباب وهو يناظر بدموعها ويرجع يناظر بشماغه..
رفعه بيدهـ\وش ذا؟؟
ماردت عليه تحس بغصة تخنقها واذا تكلمت يمكن تبكي..
رفع وجها بيده\جاوبيني..
شوق بصوت مخنوق\شماغك...مو قلت تبيه؟؟
طالب\لا ماقلت ابيه..بس وش كان يسوي بكبتك؟؟
شوق حطت يدها على صدره تبعده عنها..
بس هو ثبتها أكثر وقرب منها..
شوق بقهر\مو كنت تهاوش تبي شماغك هذا هو معك يالله لم شنطتك والله معك..
طالب\ماكنت أهاوش ابي شماغي..
شوق\أجل وش تبي وش مضيع من أغراضك..؟؟
طالب بخبث\كنت أبي عصقولتي مالقيتها بالشنطة...أتاريك كنتي سارقة شماغي..
شوق طاح وجها\أأ ل لا انا ماسرقت شماغك لاتتبلاني..
اوووف ابعد باروح لامي..
طالب\تروحين لامك وزوجك بيسافر بكره..
وهذي اخر ليلة تقضينها معه ياعصقوول..؟؟
شوق\لاتقوول عصقوول..مااحب هالاسم...
طالب يضحك\هههههههههههههه وانا اموووت فيه لانه منك..
شوق\ابعد خنقتني..
طالب\اول اعترفي ليه سرقتي شماغي..تبين تسحريني؟؟
شوق منحرجة منه بقوووة ومن قربه منها..
طالب\شواقة تبين تسحريني؟؟ولا تحبيني؟؟
نهرت نفسها بقهر لاتخلينه يدووس عليك..
أنتي تعرفينه بيحطمك بيكسرك وقفيه قبل يسويها..
شوق بسخرية\واثق بنفسك بزيادة..إلى الآن تحسبني ميته عليك...
لطالما قلت لي اصحي من اوهامك..اليوم أقوولك اصحى من أوهامك ..
طالب بعناد\وش كان يسوي شماغي بكبتك؟؟
شوق تبتسم\اللي تسويه هذي..
خرجت الدمية الزجاجية من جيب بنطلونها وحطتها بكفه..
بعدته عنها وفتحت الكبت..
خرجت كل هداياه لها ونثرتها بشنطته بين ملابسه..
شوق بحدة\واللي تسويه هذي...كلها بقاياك شلها معك..ما ابي منك شيء يظل عندي..
طالب\يؤؤؤ أنتي محتفظة بكل هذي الهدايا..وانا ما احتفظت بهداياك..مدري وينها يمكن رميتها..
شوق بقهر\عمرك ماراح تتغير بتظل مثل ما أنت..ماتحس ما اطيقك..
رمت ملابسه عليه وهي تصرخ فيه..
شوق تبكي\اطلع من حياتي اكرهك ما ابيييك...روووح سافر طلقني..
طالب يضمها وهو يضحك\وأنا أموووت فيك وأحبك وأبييييك...
ضربته وحاولت تبعد عنه بس هو كان يضمها بقوة وماسمح لها تبعد عنه..
شوق\اتركني اكرهك ياكذاب يامتخلف..
طالب\هههههههه اهدي يارروح طالب وقلبه..
وش اسوي بنفسي أحبك لما تعصبين..
شوق رفسته على أرجوله\وانا ما احبك ابعد عني اتركنيييييييييي..
طالب\تعقبين ما اتركك..
جلسها على السرير وجلس جنبها..كانت بتوقف بس شدها له وجلسها غصب..
شوق بغضب\اتركني ما ابى اجلس معك..وهذي الخرابيط والهدايا ارمها مثل اللي قبلها..
طالب يبوسها على خدها بقوووة..
وهي تضربه\لا تلمسني ما ابييك ابعد..
طالب\هههههههههههه طيب اصبري هشش ولا كلمة كفختك الحين..
كانت بتتكلم بس فتن عليها\قلتلك ولا كلمة ..
فتح جواله وقربه منها...
طالب\شوفي وحدة مزعجتني تراسلني وتحاول تستدرجني..
بس أنا ماعطيتها وجه لاني متزوج..رسايلها هذي من زمااان..
شوق وقفت وبعصبية عضته على كتفه بقوووة وهو انسدح يضحك ويحاول يفكها منه..
بعدت عنه والجوال في يدها\لانها حمااارة غبية ومتزوجة جدار مثلك يالجماد...
يعني محتفظ برسايلي عشان تنكت عليها..
طيب انقلع وخذلك جهاز ثاني هذا باحرقه باللي فيه..
طالب لازال يضحك\هههههههههههههه باذبحك رسايل عصقوولتي ابيها...
شوق بقهر\طالب قووم انقلع من بيتنا ما ابيك عندنا..
طالب\عصقوولتي الى متى وأنتي تشوتيني من بيتكم؟؟
شوق\متى بيجي بكره وتسااافر..
طالب يضمها بقووة\لاتستفزيني واحلف ما أسافر الا وأنتي.............
شوق شهقت من الخجل\لا لا اتركني ابعد ما ابي.
طالب\ترى حذرتك لاتخليني اتهور...
شوق\طالب ابعد..
طالب يقبلها\أحبك يا عصقوولة..تبين اقولك كل هدية وش مناسبتها..
جلسها على الارض وجلس جنبها..
سحب الشنطة وحطها ع الارض وبداء يطلع كل هدية ويقول لها متى اهداها اياها..
وشوق تناظر فيه مصدومة ماظنت انه ممكن يكون متذكر الهدايا ومناسباتها..
ولما وصل عند الدمية الزجاجية ناظر فيها بشك..
طالب\هذي ما اذكر اني أهديتك إياها...
شوق\بلى انت اهديتني اياها ماتذكر؟؟
طالب\كذووووب لو انا كنت باتذكر المناسبة...
شوق تضحك\ههههههههههه مو هنا مربط الفرس لما أنت أهديتني اياها ماتمسخرت علي ولا ضيقت خلقي وطفرتني..
طالب بندم\أجل إرميها هذي هدية ذات غير نفعة..
شوق تخبي الدمية وراها\ههههههههههههه بل هي ذات نفعة كبيرة..
تراها احب هدية عندي منك ههههههههههه..
طالب\بس انا ما احبها ماكان لها مقصد نبيل..
شوق ناظرت فيه بتساؤل...
طالب\يعني ماخدمتني قبل اعطيك اياها وطفرتك..
شوق\انقلع دووووب..
طالب صار يلم الهدايا ويحطها بالشنطة وشوق مفتحة عيونها ع الآخر..
طالب يناظرها\وش عندك هداياي بفلووسي يمكن اهديها زوجتي الثانية..
وقفت بعصبية وسحبت الشنطة منه وخرجت هداياها...
شوق\عساها الجلطة قبل لا تمسك يدك يدها...وهداياي حامض على بوزك انت وهي..
روح واشتر لها هدايا من الحراج يالجدار..
طالب\هههههههههههههههه الحراج؟؟وش عرفك اني ماخذ هداياك منه..طلعتي نبيهه..
شوق ماقدرت تمثل العصبية اكثر..
جلست على الارض تضحك معه وهو ينكت عليها وعلى الهدايا..
أدركت انه صعب عليها تغيرهـ..
وبنفس الوقت أكتشفت حبه لها بتطفيره ومسخرته عشان تثور عليه وتعصب..
ظل يحايلها طول الليل ترمي الدمية الزجاجية ويقول ذات غير نفعة ...
وهي مصممة انها اغلى هدية...
ولما تساله عن هداياها واذا صدق رماها..
مايجاوبها بالصدق...
مرة يقول رهنتها في البنك واخذت قرض..ومرة يقول صادرتها الحكومة لان فيها نفط...
وفي الاخير يتبلاها ويقول انها ما اهدته ولا هديه وهي جالسة تتبلى عليه..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

تدري وش آقسى شي ممكن تعآنيه
واسوأ مرآحل وحدتك فٍ ححيآتك

هو إنتظآرك شخص يمكن تلآقيه !
ويمكن يغيب ولآ درى عن طرآتك

بس آلشعور آللي من آلصعب تخفيه
إنك تحبه رغم كسسره لذآتك..

قال لها بيطلعها تغير جو..تتمشى ويمكن تنبسط...
أستنكرت بدواخلها...
وش اللي راح يتغير..؟بيظل الظلام محاصرها..
سواء داخل الفندق أو خارج أسوار المدينة..
ماتدري كم مضى عليها وهي جالسة لوحدها على المقعد كان جالس معها..
لربما مل من انه يتكلم ويرد على نفسه...هذا اللي فكرت فيه...
تسمع أصوات الناس حواليها وتضم نفسها من الوحدة اللي تحس فيها..
ولأول مرة تفكر ملابسها وش تكون وباي لون...حجابها البالطو..
وبنفس الوقت أكتشفت ان هالشيء مايهمها أبداً..
عصبت عليه لما عرض يساعدها بملابسها وهم في الفندق...
كانت يدها تعبث بالملابس بفوضوية..
تحسست كنزة صوفية وحطتها على جنب..سحبت بنطلون ورمته بجهة الكنزة...
لمت ملابسها وبالموت لقت طريقها ورمتها في الكبت..
رجعت تبي تبدل لكن ماقدرت تلاقي الملابس اللي هي جهزتها..
ماتدري باي جهة ومكان حطتهم..
غازي\على يسارك بآخر طرف السرير...
طنشته ولا كأنها تسمعه وكملت طريقها بالغرفة...
ضربت بحافة السرير تحملت المها ومابينت له...
حطت يدها ع السرير وبدت تدور على ملابسها...
شالتهم ووقفت توجهت على يسار السرير لان الحمام من هذي الجهة..
دخلت وقفلت الباب عليها وهو ينتظرها بالغرفة...

سمعت صوت اطفال يلبعون ويركضون بالحديقة اللي هي فيها...
أبتسمت لصوت ضحكاتهم العالية ومرحهم..
بس حست بالم بقلبها ليش وبأي حق تبتسمين..؟؟
اللي مثلك خاينين تافهين مايحق لهم يبتسمون..
أبوك يدور عليك وأنتي خنتيه... كيف تقابلينه..
بس هو تأخر علي كثيـــر..تأخر ولاعاد ينفع اي شيء الحين..
بس هو بيسامحك بيعذرك لما تقولين له غصب عنك...
موضروري أقوله ماهو لازم يعرف وش صار..
ما احد راح يعرف..بيظل سر..
مجنونة أنتي وحدة حقيرة ومستعملة وراح يبين عليك هالشيء...
مسحت دموعها بيدها اليسار..
وتلفتت حواليها تبي تشوف شيء غير الظلام...
بس ماكان فيه الا الظلام وأصوات الناس...

لو كنت أشوف ماكان راح يغفل عني...
ولا يتركني لحالي...
بس لاني عجزانة وعمياء مطمن...

قريب منها على المقعد المجاور لها...
عيونه عليها يراقبها يتأملها..
يدري انها تحاول تشوفه وتعرف وين راح وتركها...
رغم صدها وتجاهلها له ورغم تحقيرها لنفسه ولوجودهـ..
مايقدر الا إنه يضمها أكثر..
يداريها ويجبرها تتقبل وجوده مساعدته وكلامه..
مايقدر يخفي اهتمامه وحبه لها...
ناظر بجواله وابتسم...
لو هي ترد على صاحب الرقم ..
يمكن من فرحتها ترجع تشوف...
بس الأمور لازم تجي بالتئني..عشانها بس..
رد بكل جمووود وألتهى باتصاله..



وقفت باستسلام...
وقررت تمشي...وحتى لو ماتعرف وش الخطوة الثانية المهم تمشي...
صدمت بكم شخص ماحاولت تعتذر منهم...
هم كانوا يعتذرون منها ويعرضون مساعدتهم عليها..
تبتعد عنهم وتكمل طريقها...
الجو باااارد وصقيعي...
لكن ظهرها راسها وعيونها تحس فيهم مثل النار المحرقة...
وكأنها تشتعل وقفت بمكانها خايفة من اللي تحس فيه..
همست بألم\أنا أحترق...
وبلحظات تحولت لقطعة جليد وأنحرمت من الهواء...
شهقت فتحت فمها تصرخ بس بلعت الماء البارد وعجزت عن الصراخ..

صحت على همساته لها وهو يحتضنها...
أصوات كثيرة محيطة فيها..
ماعرفت الا صوته وماحست الا بيدينه..
وبشفايفه تحاول تنعشها وتدخل الهواء لرئتيها..
يدينه تضغط على صدرها يحاول يطلع الماء اللي بلعته..
همست باسمه وغمضت عيونها...

فسخ جاكيته ولمها فيه وهو يشكر الشخص اللي نزل وخرجها من البحيرة..

يحس برجفة مو مصدق إنه كان ممكن يفقدها...
غفل عنها باتصاله ولما انذكر اسمها في الكلام رفع عيونه لها بس ماكانت موجودة..
قفل الجوال وصار يركض يدور عليها ولما شاف تجمع الناس عند البحيرة..
أصابه اليقين من دون شك هذا التجمع على هديل..
دخل بينهم وشافها مرمية على الأرض غرقانة ومثل قطعة جليد..
ماسمح لـ الصدمة تتحكم فيه..
أنعشها بالتنفس الاصطناعي..
أجبرها تطلع الماء اللي بلعته في البحيرة..
حس بسكين تنغرز بقلبه لما سمعها تهمس باسمه..
ضمها بقوووة لدرجة انه شك من امكانيتها تتنفس..
لمها بجاكيته ويده تصافح يد الرجل اللي نزل للبحيرة عشان ينقذ البنت اللي أختفت بسرعة..

غازي بإمتنان\شــكراً...شكرا لك..
الرجل\لقد لاحظت بانها لاترى بعدما اصطدمت بي..
وظللت أراقبها كنت اركض احاول ان احذرها من قرب البحيرة..لكن هي سقطت بشكل مفاجىء..
غازي وهو يضمها\نعم هي لاترى...حبيبتي لا ترى..

شالها وأخذها للفندق..مع انه يفضل لو يتوجهون للمستشفى..
بس لازم تبدل ملابسها ولا بتموت من البرد...
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

غادة بهدوء\وين يبي يروح عمي؟؟
راكان\الله العالم أبوك وأبوي يمكن يبون يعرسون بايطاليات..
غادة\أبوي بيروح مع عمي..؟؟
راكان\لا أبوي هو بيروح مع ابوك..طلع أبوك هو اللي مخطط لـ السفرة..
غادة\غريبة وش عندهم ليش يبون يسافرون؟؟
راكان\أنا أشك في هالشايبين وراهم أكشن...
غادة\طيب ليه ماتروح معهم؟؟
راكان\تبيني اقول باروح معكم عشان يسوون فيني مثل علي أخوك..
غادة بحماس\وش سووا في علي؟؟
راكان\الله يسلمك لما قال لهم باروح معكم نزلت عليه صواريخ أرض جو من أبوي وأبوك..
شرشحوووهـ..قالوا شايفنا بزارين ولا مهسترين يوم تروح معنا..
غادة\وهـ فديت اخوي فشلووهـ..
راكان\ههههههههههه أحسن بردوا خاطري فيه..
غادة تشهق\هيه ترى تتكلم عن اخوي..
راكان\تبين تشوفين كم فقشة فيني منه..؟؟
غادة بفخر\تستاهل يربيك..
راكان يغمز\طيب يعننك قوية الحين لان هلي قدامنا..
بس لما طلعنا فوق لا تصيرين قطوة أليفة..
غادة تتجاهل معنى كلامه\طيب بيطولون هناك..ترى باروح أسلم على أبوي..
راكان\ماحددوا كم بتكون سفرتهم..أنا بس أبي اعرف وش سببها..يقولون تمشية وتغيير جو..
عادي يكذبون المهم يتكلمون..تحسين وراهم سر عسكري..
سهى\راكان قل لأبوي ياخذني معه..
راكان\كملــــــــــت وين زوجك منك انتي؟؟
سهى\في بيتنا..
راكان\وأنتي وش مجلسك في بيتنا..
سهى\جاية أسلم على ابوي..مو مثل بعض الناس ابوهم بيسافر وماراحوا يسلموون عليها..
غادة\راكان باروح اسلم على ابوي الحين...
قامت وطلعت فوق وراكان ضرب سهى على راسها\وش دخلك في حرمتي تناقرينها؟؟
سهى\ههههههههههههه ابيها تسلم على ابوها..
راكان وقف\الحين بتقول بتنام عند اهلها صدق نشبة أنتي..
طلع راكان وسهى جلست تضحك عليه..
أتصلت بساره وقالت لها عن سفرة أبوها....

دخل غرفتهم وهي تخرج عبايتها من الكبت..
راكان بطفش\يعني مصممة تروحين..عادي كلميه بالجوال وسلمي عليه..
غادة بصدمة\أنت من جدك تتكلم..ترى من تزوجنا مازرت هلي الا مرتين وماطولت عندهم..
راكان\يالظالمة مرتين وش تبين أكثر من كذا؟؟
غادة\راكان يالله ابى اروح لبيتنا..
راكان\وأنتي وين ألحين؟؟
غادة فهمت قصدهـ\بيتكــــــم...
راكان\قولي والله..
غادة تبتسم\لاتطول السالفة ترى بنتاخر..
راكان\نفسي احط الشايبين في خزنتي واقفل عليهم..
متى ماحبيتي تشوفينهم افتح شوي شوفيهم ونقفل عليهم..
غادة تقرب منه وتمد اصبعها\ما أسمح لك تتمسخر عليهم..
ترى اعلم جدتي وبعصاها بين كتوفك..
مسك اصبعها ومررها على خشمه..
راكان\على هالخشم كم قلب عندي...
أرتبكت وبعدت عنه وهو ضحك عليها..
راكان\دقايق ونمشي...امممم متى أجي أخذك..؟؟
غادة بهدو\اممم مدري..
راكان\يومين او ثلاث ايام..؟؟
حاول يقلل الأيام عشان يبين لها انه مابيرضى من أكثر ثلاث ايام..
غادة\اليوم الساعة 11 يكون نام أبوي وسلمت عليه..
راكان\اليـــوم..
غادة بغموض\ايه الا اذا لك رأي ثاني؟؟
راكان يبتسم ماتوقع ترجع اليوم\لا ثاني ولا ثالث على راسي بنت حسين..
للمرة الثانية يعيد هالكلمة لها..
هزت راسها بتعب...لاتعذبني باحترامك ياراكان وطيبتك..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


جلسها على السرير وهي تنتفض بشكل مرعب...وشفايفها باللون الأزرق..
طلب من الاستقبال يتصلون بالطبيب...
فسخ جاكيته من عليها ونزل البالطو حقها...
سحب حجابها وقفاز يدها اليسار ولاحظ لون أظافرها بنفسجي قاني..
فسخ جزمتها وجواربها...
كان بيرفع كنزتها بس مارضت ترفع يدينها حاول فيها بس ماقدر..
مسك كنزتها من الرقبة وشقها بسرعة...
شهقت برعـــــــــــب ..
ورجعت لها الذكرى الأليمة...
لما قطع قميصها بهذاك اليوم...لما دمرها وضيعها...
صرخت بخوف ولمت بقايا كنزتها عليها وهي تبكي...
هديل\لااااااااااااااااااااااااااا ما ابييييييييييييك لا لا ..
انسدحت على جنبها اليمين وضمت نفسها بقوووة..
ماتبيه يلمسها الرعب شل عظامها وكأن الموقف ينعاد بكل قسوته..
كل مالمسها وحاول يقرب منها..تصرخ برعب..
ماعادت تحس بالبرد ولا إنها تتجمد..
رجع لها ألم هذيك اللحظات المخزية القاتلة..
كملت نحيب وهي تردد كلماتها المتوسلة له يتركها ويسامحها..
هديل بحسرة\سامحنييي خلاص سامحني تكفى لا لا..
جلس جنبها وسحبها له غصب عنها....
وهي تصرخ وتضربه وكأنها الى الآن ماضاعت..
غازي بتعب\أنتي اللي خلاص..عذبتيني إهدي اهدي..
هديل ترتجف\اتركنييييي ما ابييك..اكرهك اكرهك..
غازي\طيب باتركك بس أنتي لازم تبدلين ملابسك..
تركها فتح الكبت وطلع لها بجامة قرب منها وحطها بين يديها وهي لسى مسدوحة ع السرير..
غازي\يالله ياقلبي قومي بدلي..لازم تبدلين قبل تمرضين..
هديل صرخت\لا تلمسنـــــــــــــــــــــــــــــــي..
مرر يدينه على شعرهـ بضياع...
مستحيل تثق فيه ..هو أدرك وش اللي يدور في بالها من لما قطع كنزتها..
يدري انها تتوقع ينعاد الموقف الأليم اللي عرضها له...
غازي يهمس باذنها\الطبيب بيجي ويعطيك مهدىء...
بدلي بنفسك قبل تغفين...
تمر همساته بأذونها لكن ترجع لها كلماته القديمة..
كلمات التملك والحب الكاذب..
وكأنه يردد لها كلماته الكاذبة ...
لمت المفرش عليها رافضة تسمعه أو تسمح له يلمسها...
وتردد كلمة أكرهك بقلبها وروحها..

متاكد بانها ماراح تطيعه او تصدقه...
غطاها بالمفرش ودخل الطبيب عندها..
شرح له اللي صار معها بشكل سريع وطلب منه يعطيها حقنة ضد الحرارة..
لاحظ نظرات الطبيب له وكأنه يرفض أوامرهـ ..
غازي بحدة\إن لم تفعل ما أقول لن تجد لك عملاً بعد اليوم ولا بعد 20 عاماً..
رضخ الطبيب لأوامره لان هذا اللي كان راح يسويه لو ما أمرهـ غازي وتدخل بشغله..
ضربها بالحقنة وصرف لها أدوية ...
تكلم مع غازي عن الاعراض اللي راح تواجها بعد سقوطها في الماء الجليدي..
لكن غازي كان متجاهل وجودهـ كلياً..
لانه يعرف وش اللي راح يواجهه معها..
انصرف الطبيب ....
بعد المفرش عنها وقطع باقي كنزتها بدل ملابسها وهو يحس بغضب شديد..
ليس منها بل من نفسه...
ثاني مرة يغفل عنها..
المرة الأولى رمت نفسها تحت الحصان..
والمرة الثانية حاولت تغرق حالها ببحيرة جليد...
أنسدح جنبها وحضنها بقوة..
همس لها\إكـــرهيني بس لا تموتين...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


بعد العشاء مجتمعين بالصالة...
عبدالله منسدح على الكنبة وراسه بحضن غادة ويلعب بجوالها..
علي بعصبية\ليه ماتقوم تنام ماتشوف الساعة كم..؟؟
عبدالله بتذمر\بزر أنا أنام الساعة 10 الله يصلحك يوبه..الشيبان اللي بعمرك المفروض نايمين من 7..
علي\عبيييد قم نام وراك مدرسة..
عبدالله بصوت هامس\وغدة قولي لأخوك يفكنا من حنته..
غادة\معليه علي الحين يقوم ينام خله شوي بعد..
علي\عشانك بس..
غادة تغمز لعبدالله\كيفني معك بيضت الوجه..؟؟
عبدالله\مالت ماسويتي خير..بعد شوي يشوتني..
غادة\هههههههههههههه والله مايبين في عينك يالنذل..
علي\يوبه ترى ضبطت أمور شغلي وودي أخاويك في سفرتك..
ابوعلي بحدة\وأنا قلت ماحدن برايح معي الا عمك..
علي بمجاراة\ الحين بدال ماتفرح اني باروح معكم ولاول مرة اطب اوروبا جالس تهاوشني..
ابوعلي\وش اللي بيوديك معي..؟؟ماني رايح أتمشى..
علي\ودي اخاويك مخاواتك تنشرى يا ابوعلي..
عبدالله\مايروح ابوي من غيري..
علي بعصبية\ان ماسكت طبيت في بطنك..
عبدالله\يرضيك يعني تروح مع أبوك وأنا ما أروح مع أبوي يرضيك؟؟
علي\ايوهـ يرضيني يرضييييييني..
عبدالله\وانا مايرضيني مايروح الاب الا وولده معه يساعده يدله على الصح..
ينصحه لا يماشي رفاق السؤ..
علي يناظر حنان\شلي المنحوس لا اقوم بالعقال...
غادة\هههههههههههه خلاص خله علي انا افهمه..
عبدالله باستخفاف\اقول وغدة ترى باخذ غرفتك..
غادة مبققة عيونها\عبيييد ان قربت من غرفتي ذبحتك..
عبدالله\اعووذ بالله وش ذا البخل مو عندك جناح وش كبره عند الوغد زوجك..
غادة\ما الوغد غيرك ياالضب..وغرفتي مالك دخل فيها..
عبدالله\عادي خليها لك بكرهـ ننتقل لبيتنا الجديد ولالك غرفة عندنا..
غادة\علي صدق مالي غرفة في البيت الجديد؟؟
علي باستغراب\من قالك هذا الكلام؟؟
غادة\ولدك..
علي\ياشين ماطريتي مالقيتي الا عبييد تصدقينه..تطمني غرفتك موجودة..
وبعض الناس بنيت لهم غرفة ورى الملحق يفكوني من غثاهم..
عبدالله\المهم أمي معي..
علي يضحك\هههههههههههه تعقب ماهي بمعك..
عبدالله يناظر أمه\بتعيشين معي ولا معه؟؟
حنان\لامعك ولا معه وفكونا من الهواش..
عبدالله يرفع حواجبه\أتحداك تخليها تقولك غير كلامها لي..
علي\لا تتحداني..
عبدالله\أتحداك..
علي\أنتي يامـــرهـ لمي قشك وتعالي في بيتنا الجديد..
حنان ضحكت عليهم وخرجت من الصالة من دون ماترد عليهم..
عبدالله\ههههههههههههههه ماعطتك وجه لبى أمي..
علي بخبث\هههههههههههههه الا راحت تلم قشها يالورع..
عبدالله\تصبحون على خير..
رمى جوال غادة عليها وطلع يركض ورى أمه..
وعلي يضحك عليه مع غادة...
غادة\الله يعينك تراه يموت في أمه..
علي\بس اسكتي لو تسمعينه وهو يقول لها..يومه بس اطول شبرين واطلع رخصة القيادة..
ما اخلي بعض الناس ياخذونك مشاوير..مايوديك ويجيبك غيري..
غادة\ههههههههههههههه يافديت قلبه..
الجدة\بتروح مع أبوك ياعلي؟؟
علي\هذا هو قدامك مارضى اروح معه..
الجدة\وش الطاري على سفرتك ياحسين؟؟
ابوعلي\كل خير يومه..لازم أسافر..
الجدة\ولازم يروح معك اخوك؟؟
ابوعلي\ماهو بلازم بس ودي به يجي معي..
الجدة بنبرة غريبة\ماخلصت أسرارك أنت وأخوك؟؟
ابوعلي\الله يسعدك يومه مابه أسرار ولاشيء..
غادة توقف\باروح اشوف امي قبل يجي راكان..
علي\تبين تنامين هنا الليلة؟؟
غادة\لا ما اقدر ماقلت لراكان والحين هو على وصول..
علي\ماعليك منه اذا تبين تنامين هنا قلت له يروح وماانتي رايحة معه..
الجدة\خل البنت على راحتها ومتفاهمة مع زوجها..لاتدخل بينهم..
علي\ماتدخلت بس تهمني راحتها..
غادة تبوسه على راسه\لاتخاف علي مرتاحة..
طلعت لغرفة أمها ولقتها جالسة وماسكة جوالها بيدها..
غادة\يومه من كنتي تكلمين؟؟
أم علي تمسح دموعها\هادي..
غادة بخوف\طيب ليه تبكين ياروحي..هادي فيه شيء؟؟
أم علي\لا يومه مافيه الا كل خير..
غادة تبوس يد امها\طيب ليه زعلانة؟؟
ام علي\كنا نسولف عن هديل..
غادة بزعل\الله يرحمها...طيب وانتوا كل ماتكلمتوا عن هديل بتبكون؟؟
ام علي تبكي بحسرة\ليه قلبي يوجعني عليها..ليه أحس انها ماهي بخير؟؟
غادة برعب\يومه اذكري الله وش هالكلام اللي تقولينه..
صلي على النبي وادعي لها..هي ان شاء الله بجنات النعيم..
هديل كانت طيبة ومصليه وتخاف الله..لاتقولين كذا يومه تكفين..
ام علي\ماهو بانا اللي اقول..قلبي اللي ناغزني ومعذبني عليها..
اصحى من النوم وانا اسمعها تناديني..ادورها بغرفتها بين هدومها بس ما القاها..
احكم عقلي واقول يمكن يكون هادي..ويطلع حال هادي اردى من حالي..
غادة تبكي\حرام عليكم لاتعذبونها باللي تسوونه..يومه مايجوز والله مايجوز..
الله مايرضى بحالكم وهديل بتزعل عليكم..انتوا ادعوا لها واذكروها بالخير..
وهي بعون الله تنتظرنا في الجنة..هذا حال الدنيا يومه كل من عليها فان..
ام علي\لا اله الا الله محمد رسول الله...يارب صبر قلبي على فراقها..
غادة تقبل راس امها\اللهم آآآآمين..
ردت على جوالها وكان راكان..
غادة\هلا..
راكان\هلا فيك أنتظرك برا لا تتأخري..
غادة تتنهد\طيب..
راكان\غادة وش في صوتك؟؟فيكم شيء..؟؟
غادة\.......لا مابتاخر..
راكان\اوكى انتظرك..
قفلت الخط وهي تكتم العبرة بصدرها..
مانسيناها يومه وحتى هو مانساها...
فديت قلبك ياهديل حتى قلبه يحبك..

ودعت أهلها وخرجت مع علي اللي وصلها السيارة..
رفع يده كرد لسلام راكان الواقف امام سيارته..
جلست وهي ضامة شنطتها وبالها عند أمها..
ماحست فيه وهو يكلمها ولا وهو يناديها..
حط يده على كتفها وهي فزت بخوف وهي تشهق..
راكان\بسم الله عليك..غادة وش فيك؟؟
بعدت عنه وهي تأشر بيدها عشان يتركها بحالها..
أحترم رغبتها وركز عينه ع الطريق مع انه مو مطمن لحالها..
يمكن متهاوشة مع أحد من أخوانها...أو أحد زعلها..
تضايق وعصب باي حق يزعلونها...لما وصلها العصر كانت مرتاحة ومبسوطة..
وصلوا البيت كانت سارة جالسة مع سلمان في الصالة..
سلم راكان وغادة عليهم وجلسوا معهم..
حست انها راح تبكي حاولت تشجع نفسها بس ماقدرت..عضت شفايفها تمنع العبرة..
استئذنت منهم وطلعت لجناحها..
دخلت غرفتها وهي تشهق محتاجة الهواء رمت عبايتها وطرحتها على الأرض..
فكت أزارير بلوزتها وهي ترتجف وتبكي...
حضنها بقووة وهو يقراء عليها..
راكان\غادة ياقلبي وش فيك؟؟
تعلقت بجيب ثوبه وهي تنتحب..أشتقت لها..مشتاقة لحبيبت قلبك..مشتاقة لاختي..
راكان\من اللي زعلك؟؟قولي لي وانا اوريك فيهم؟؟من اللي زعلك من؟؟
غادة بصوت مبحوح\أنــــــــــــــــــت..أنت أنت أنت..
راكان\هشششش اهدي اهدي وفهميني وش فيك ياروحي..
غادة بحسرة\لاتقووول روحي انا مو روحك لاتقول قلبي وانت كذاب كذاب..
راكان جلسها ع السرير وشربها ماء يبيها تهداء..
قالت هو اللي زعلها...لا فيه شيء ثاني مافهمه من كلامها..
راكان\والحين فهميني بايش زعلتك انا اليوم..؟؟
غادة بتعب\ما ابي اتكلم معك الله يخليك راكان خلني لحالي..
راكان يلم يده على كتوفها\لا ماباخليك لحالك ما اقوى..
وش اللي مزعلك ياقلب راكان قولي..
غادة\لا تقوول قلبـــ...............
حط اصبعه على فمها\الا قلبي وروحي عشقي وحبي من طفولتي..
بعدت اصبعه بقهر\لاتكذب علي..انا مو حبك..
راكان\مو مصدقتني يحق لك ماتصدقين...
وش اللي أنا سويته غير جرحك وتكسيرك..
جرحتك جرح مايبراء والى اليوم ماصارحتك بشيء...
غادة\الكلام في الفايت نقصان عقل...
راكان\بالعكس لازم نتكلم عشان توضح الصورة ونكون مرتاحين...
غادة وقفت\الكلام مستحيل يريحني مستحيييييييييييييييييل..
راكان\وش راح تخسرين اذا سمعتيني...؟؟
غادة تضحك بسخرية من حالها\هههههههههههه ماراح اخسر شيء...ولا شيء..
راكان سحبها ووثقها تجلس جنبه\لازم تسمعيني الحين..رضيتي او لا..
المفروض تكلمنا من قبل هالوقت..
والحين مستحيل اتاخر عن الموضوع وما افهمك وش صار..

ظلت جالسة جنبه ويده حوالين كتوفها تسمعه وماتحركت فيها شعره..
ماتأثرت معه ولا اهتزت بمشاعر غضبه..
ولما خلص كلامه رفع كفها وحطه على خدهـ..
راكان\تذكرين كفك لما صفعني...
صحاني من شكي وغضبي..خلاني ادرك أنا وش سويت وكيف ضيعتك من يدي..
غادة ببرود\ماتغير شيء..عرفت وش صار معك..ومع ذلك نفس الاحساس..
ماتصلح الماضي ولا انجبر اللي انكسر..
قبلها على جبينها\وش اللي يرضيك ياغادة وانا اسويه...
غادة\صارحني بالحقيقة...
راكان باستغراب\أي حقيقة..أنا قلتلك كل شيء صار..
غادة حطت يدها على قلبه\حقيقة هذا..
راكان حط يده على يدها وضغط عليها\هذا هو يجاوبك..
غادة حاولت تسحب يدها منه بس ماتركها..
\اتركني ياراكان اتركني ولاتكذب علي...انت اعترفت من زمان اعترفت..
سحبت يدها منه وخرجت من جناحهم بملابسها ومن دون حجابها..
دخلت بغرفة سارة وقفلت الباب..
لمت سارة بقوووة وهي تبكي..
غادة بزعل\ما ابي اشوفه ياسارة تكفين ما ابي..
سارة تحضنها\خليه يولي ماعليك منه ياروحي..
وش سوا قليل السنع وش زعلك فيه..
والله من شفت وجهك لما دخلتي وانا حاسة ان فيك شيء..
غادة\مازعلني بس متضايقة شوي..
سارة تجلسها على السرير وتجلس قبالها\الى متى ياغادة بتقضين حياتك بضيق وزعل..
ماهو كفاية اللي مريتي فيه من بعد موت هديل وخطبة راكان لك..وبعدها كنسلتوا الخطبة والزواج..
دراستك وخطبة جديدة ورجال جديد..وينتكس الحال بسرعة وترجعين لراكان مجبورة ولا راضية..
ماصار الوقت انك انتي تسيطرين على الوضع وماتسمحين ل الظروف تلعب فيك..
غادة\أنتي مو فاهمة ؟؟
سارة\لا ياغادة فاهمة..أنا صح أخت راكان وامووت فيه واعزهـ..
بس نهايتي اكون أنثى..والانثى لما تنطعن يكون صعب مداواتها..
راكان ماقصر فيك جرحك وبهذلك..
ماراح اتكلم عن آخر شيء سواه واللي خلى عمي وجدتي يحلفون ماياخذك..
هذا شيء تقدرون تحلونه بينكم..ومهما كان قرارك بهالموضوع ماتنلامين..
في خاطري كلام وابيك تعرفينه..
غادة\ما ابي اسمعه...ادري بيكون اعذار لراكان..
سارة\لا ماهو عذر لراكان...غادة أنا غلطت غلطة كبيرة لما كنت ارسم راكان العاشق الولهان بعيون هديل..
ويمكن علقتها فيه وهي كانت صغيرة ومراهقة ..
وبالتاكيد بتصدق كلامي لاني اخته..
راكان كان صدق عاشق وولهان وغرقان بعد..
بس مو في هديل لانها بنظرة طفلة ويمكن ماكان يشوفها..
غادة بغضب\الله يرحمها لاتتكلمي عنها كذا..
سارة\راكان ماكان يحب هديل كان يحبك أنتي..
بس انا كنت فاهمة غلط ورسمت الامور بكيفي..
غلطت وغلطتي كبيييرة يمكن لو هديا عايشة الحين نكون جرحناها بقووة..
غادة\ماكنت راح اجرح اختي على حساب احد..
لانها اهم لي من كل الخلق..
سارة\ماتنلامين وكلامك صح..
غادة\راكان بلسانه اعترف انه اخذني بس عشان هديل..
فلا تحاولين تغير الحقيقة عشان ترضيني..
سارة بغضب\كذاب يكذب عليك..والله العظيم هو يحبك أنتي..
غادة\لا تحلفين..وبعدين ماعاد يهم حبه وكرهه عندي واحد..
قلبي ماهو متقبله روحي تبي فراقه..
سارة\لا انتي مو صاحية ومو واعية للي تقولينه..
غادة اسمعي مني..الدنيا بتمشي وانتي ماتعاندي الا قدرك ونصيبك..
اكسبي الاوضاع بصفك ياروحي..لاتخلي الوهم والخيال يقضي عليك وعلى راكان..

انسدحت غادة على سرير سارة وغمضت عيونها..
سمعت سارة وهي تكلم راكان وتقوله ان غادة بتنام عندها..
قدرت عصبيته وانهم مو عايشين لحالهم ولازم ماتخرج مشاكلهم من جناحهم..
وقفت بتعب اخذت طرحت سارة ولفتها على راسها..
دخلت جناحهم وراكان ماكان موجود..
تحممت وبدلت ملابسها ونامت قبل يرجع...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

فتحت عيونها بتعب حاولت تتحرك لكن تحس بالم فظيع بكل مفاصل جسمها..
حست بشفايفه تقبلها على عيونها وخدها..
غازي بمحبة\أخيراً فتحتي..
دفنت وجها بوسادتها تمنعه من تقبيلها ..
غازي\دلالك يذوب قلبي..
هديل بتعب\اتركني..
غازي يحضنها اكثر ويدفن وجها بصدرهـ..
تعبانة ومو قادرة تبعده عنها..
هديل بالم\يدي تعورني..
جلس ومسك الجبس بيدينه...
غازي\كنت ادري انها راح تعورك..كنت انتظرك تصحين لازم اوديك المستشفى..
الماء دخل بالجبس ويمكن يغيرونه..
هديل\أي ماء؟؟
غازي\الماء اللي رميتي حالك فيه..
هديل\يمكن أنت رميتني..بس انا ما اذكر اي شيء..
غازي\مو طلعنا الحديقة..؟؟
هديل\ايه وانت تركتني هناك ورحت..
غازي\وبعدين وش صار؟؟
هديل\مدري..انا صرت امشي وو.......وحسيت اني احترق بعدها تجمدت
غازي باهتمام\كيف حسيتي انك تحترقين؟؟؟
هديل\اترك يدي وابعد عني..
وقفها وصلها دورة المياه واستعجلها..
غازي\انتظرك لازم نروح المستشفى يالله..
كانت تحس بدوخة وتعب حتى حرارتها مرتفعة..
استفرغت وهي تبكي من الالم اللي تحس فيه..
حست بيدينه ترفعها غسل وجها وطلعها من الحمام..
غازي\طبيعي تتعبين بعد اللي صار..
لبسها البالطو ولف حجابها عليها..
وطلعوا ع المستشفى...وهم في السيارة كانت تعبانة شدت على يده..
هديل\باستفرغ...
وقف السائق السيارة وهو نزلها وحط يده على صدرها وهي تتالم..
ضمها\الحين نوصل المستشفى ويهتمون فيك وبترتاحين..
ماردت عليه لان الالم والرجفة مشغلتها ومسيطرة عليها..
وصلوا المستشفى..
اتصل بدكتورها المسئول عنها...
أخذوها لقسم خاص رفض الدكتور اعطائها اي ادوية قبل اجراء فحص أخير عليها..
الممرضة تكفلت بتبديل ملابسها ورعايتها لحتى يرجع غازي..
استغرب غازي من كلام الدكتور عن الفحص...
غازي\لقد أجرينا كافة الفحوصات..لم هذا الفحص الآن؟؟
الدكتور\لاداعي للخوف..لن نجري العملية قبل اجراء هذا الفحص..
هو فحص روتيني لن يكون موئذياً لها..
غازي\هل نسيت باني طبيب وهذا الفحص لايكون روتينياً..
الدكتور\أرجوك سيدي فلننتظر النتائج..
غازي بحدة\ومتى تظهر النتائج؟؟؟
الدكتور\في المساء..ساذهب الى المريضة الآن اعذرني..

دخل عندها ولاحظ علامات الضيق على وجها..
غازي\تحسي بتعب؟؟
هديل\قول لهم يشيلوا هذا مني خلاص ما ابيه..
غازي\قلت لهم والحين بيجي الطبيب الخاص بالعظام ويقرر..
اكتفت من الكلام معه وسرحت بالفراغ..
مسك يدها\ليش رميتي حالك في الماء..؟؟
هديل\أنا عمياء وما اقدر اشوف ان قدامي بحيرة..
فشيء طبيعي اغرق فيها..
غازي يبوس يدها\بس ماغرقتي..
هديل بسخرية\طويلة عمر...
غازي\راح نحدد موعد العملية اليوم..
وباذن الله العملية ناجحة..وماعاد تتعرضين لمثل هالموقف..
هديل\المفروض افرح الحين؟؟؟
انبسط اني ممكن ارجع اشوف؟؟

دخل طبيب العظام وعاين يدها بعد ماشال الجبس..
طمنهم بان الجبس مابقى له اي لازمة بيدها..
بس من الأفضل تلف عليها بشاش لمدة بسيطة لانها تالمت لما ضغط عليها..

غفت من دون وعي منها وعيونه تراقبها...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

صحت من النوم على صوت جوالها ناظرت بالساعة كانت 1 بعد نص الليل..
ناظرت الرقم الغريب المتصل عليها..
قررت ماترد يمكن رقم مزعج وناس مضيعين مالها بال في الازعاج..
بس الرقم ظل يتصل لاكثر من خمس مرات..
طار النوم من عيونها وفتحت جوالها كان فيه رسالة..
لما قرتها صرخت من الخوف..
وقفت بسرعة وصارت تدور بالغرفة...
شالت غازي وضمته لها بقوووة..
همست وهي تبكي\وين أوديك الحين..؟؟
وين اخبيك منهم..يبون ياخذونك ياروحي وين اخبيك وييييين؟؟؟
لبست عبايتها بسرعة وشالت غازي نزلت وصحت الخدامة وقالت لها تنادي السائق وتروح معها..
كانت ترتجف بخوف وجوالها مو راضي يسكت من الاتصالات والرسايل..
شهقت وهي تبكي\بياخذونك مني بياخذووونك ياقلبي..
وقفت السيارة وهي نزلت منها تركض..
دخلت البيت وقفلت الباب وراها بقووة..
طلعت فوق وارتعبت لما شافته واقف قدامها والمسدس بيدهـ..
خبت نفسها بحضنه وهي تبكي...
رشا\يبوون ياخذون غازي مني...
لاتخليهم ياخذونه تكفى راجح لا تخليهم ياخذونه منييييييي..
لاتخليهم يذبحوني انا احبه امووت فيه ما اقدر اعيش من دونه والله ما اقدر..
ضمها بقوووة وغازي يبكي متضايق من ضغط الاثنين عليه..
راجح\قلتلك ما احد بياخذه منك والله ما ياخذونه..
رشا\احبه لاتخليهم ياخذونه هم كذابين والله كذابين..
دخلهم غرفته جلسها وعطاها كاس ماء..
شل غازي من حضنها وهزه بين يدينه لحتى نام..
سدحه على فراشه وغطاهـ..
جلس جنبها وهي لازالت ترتجف..
مسك يدها بقووة وشد عليها ...
راجح\رشا لاتخافين أنا معك..
بانهيار نفسي وعقلي وعاطفي لمت يدينها حولين رقبته وبكت بقهر وخوف..
كانت تبكي وتتكلم كلام غير مفهوم..
وهو يحاول يفك معنى كلامها ويفهمها..
انتظرها لحتى تهداء وتطمن..
كانت بتبعد عنه بس هو ماسمح لها حضنها وطلب منها تتكلم من دون خوف..
راجح\والحين سمي بالله وفهميني من اللي يبي ياخذ غازي منك..
وقبل لا تقولين شيء تراك أمه ومستحيل احد ياخذه منك..
رشا بصوت مبحوح\يقولون مو الام اللي تولد الام هي اللي تربي..
حست بيدينه تشتد حواليها بس ماقاطعها وخلاها تكمل..
رشا بتعب\من كان عمرهـ أيام وهو ولدي..حطه سعود بحضني وقال
هو لك..أمه ماتت وانا اعطيك اياه لك أنتي ان كنتي تبينه فصيري امه وابوه وقبيلته..
أما انا ما ابيه ما ابي الا أمه..
أخذته ضميته وصرت أمه برضاي ماهو غصبن علي..
حبيته تعودت عليه هو ولد قلبي وروحي..
من بعد ماصار لي بيوم واحد..صرت اشووف سنيني الماضية فارغة ومالها اي معنى..
تخيل قضيت يوم واحد معه وحسيت ان عمري ماكان له اي اهمية من دونه..
بعد رجوعنا السعودية منعت سعود منه ما اسمح له يقرب منه او يبعده عني..
صرت انانية بحبه..كنت اقول لسعود انت ماتبيه وتكرهه لا تقرب منه..
كل هذا لاني كنت اخاف يتعلق فيه سعود وياخذه مني..
ابيه يظل لي أنا..كانت تجي اتصالات على جوال سعود..
اهل زوجته الاولى يطلبون منه يعطيهم الولد..عشان ام زوجته تربيه وتهتم فيه..
ماكان يرضى يسمع لهم فطلبوا منه بس يزورهم ومعه سعود لان ام زوجته تعبانة وتبي تشوف ولد بنتها الميته..
تهاوشت معه ومارضيت يوديه لهم..
قلت هو ولدي ولدي انا ما احد له دخل فيه..
اخاف يقنعونه يظل الولد معهم وهو يرضى وانا اعيش من دونه..
مات سعود قبل لا نودي الولد لهم...
وهم صاروا يتصلون علي ويهددوني انهم راح ياخذونه غصب عني..
لاني مو أمه ومالي حق احتفظ فيه ويكون تحت وصايتي..

راجح بثقة\حن هله واولى منهم بتربيته..مايقدرون ياخذونه منا..

راجح ورغم صعوبة تقبله لكل الاعتراقات اللي نطقتها رشا..
ماكان الوقت مناسب انه يتعمق ويسال ويستفسر..
فحب يطمنها قبل لا تخاف بزيادة...

رشا تضمه وتبكي\بس أمه حية ما ماتت..
وهـــــي تبيــــــه...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

كان يصرخ فيهم بغضب..يهدد ويسب..
غازي بعصبية\قلت ان بامكانك اجراء العملية..
لماذا غيرت رايك الآن؟؟
الدكتور\لا نستطيع سيكون خطراً على حياتها..
غازي\بل قل انك انت غير قادر..
سأنقلها لمستشفى آخر وأطباء يستحقون ان يسموا أطباء..
الدكتور\لن نستطيع ان نجري العملية لها الا في حالة واحدة فقط..
غازي بحدة\أســـمعك..
الدكتور\إجهاض الطفل...


الى الملتقى باذن الله تعالى يوم الاثنين..
كونوا بخـــــــير..



صدووود’’’

دانه السعودية
10-25-2011, 05:03 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...

يسعد صبـــاكم \\ مسائكم
بكل محبة ورضا من رب العالمين...


كيـــــــــــفكم الـــ ******* ..؟؟
أحبتــــــــــــي في كل مكــــــــــــــــــان..؟؟


أعــــــــزي الشعب السعودي والعالم الإسلامي والعربي في الفقيد الغالي..


..سلــــــــــــطان الخير..


اللهم انزل نورا من نورك عليه
اللهم نور له قبره ووسع مدخله وآنس وحشته
اللهم ارحم غربته وارحم شيبته
اللهم اجعل قبره روضة من رياض الجنة . لا حفرة من حفر النار
اللهم أغفر له وارحمه واعف عنه واكرم نزله
اللهم ابدله دارا خيرا من داره . واهلا خيرا من اهله . وذرية خيرا من ذريته وزوجا خيرا من زوجه
وادخله الجنة بغير حساب .
برحمتك يا ارحـــــــــم الراحمين ..


البارت إهـــــــداء للجميـــــــــــــــــــــع..
ولغاليتي رذاذا المطر ..تممت وعدي يا الغالية ..
وغـــــــاليتي حوراء آنسيــــــة ...

البارت الرابع والأربعون..




هفوف!
الطفل في فراشه..
يسمع صوت الذئب من بعيد..
يبحث حين تقفل " الدروازة "..
عن ولد وحيد ..
الطفل في فراشه..
يسمع صوت " أم الليف "..
تطير في الزقاق..
تملئ الغرفة بالرفيف والحفيف..
الطفل في فراشه يخاف..
أطرافه باردة تحت اللحاف..
وعندما ينام..
يتبعه الذئب إلى الأحلام..
ومرّت الأعوام..
كبرت يا هفوف..
لكنني إذا أويت للفراش..
أسمع صوت الذئب من بعيد..
يبحث حين تقفل " الدروازة "..
عن ولد وحيد..

المرحوم باذن الله تعالى..غازي القصيبي...





راجح بثقة\حن هله واولى منهم بتربيته..مايقدرون ياخذونه منا..

راجح ورغم صعوبة تقبله لكل الاعترافات اللي نطقتها رشا..
ماكان الوقت مناسب انه يتعمق ويسال ويستفسر..
فحب يطمنها قبل لا تخاف بزيادة...

رشا تضمه وتبكي\بس أمه حية ما ماتت..
وهـــــي تبيــــــه...

راجح أبعدها عنه بغضب\مــــأخذين الولد من امــــه؟؟
حرمتــــوا أم من ضنـــاهـــا..حرمتوا الطفل من ريحتها؟؟
أنتوا وش جنسكم؟؟من أي نوع من المخلوقات...
أخوك حارم البنت من اهلها ومغربها ودافنها بالحياة..
وانتي وسعود سارقين الولد من امه..أنتوا جبـــابرة ما تخافون ربكم..؟؟

رشا تبكي وتمسك يدهـ\لا والله العظيم ماحرمتها منه..
سعود قال ماتت وعطاني الولد..قال صيري أمه وهو ولدك..
راجح مثبت عيونه عليها\وليه ماتكلمتي لما عرفتي إن امه حية ماهي ميته..؟؟
ليه سترتي على خبث زوجك وظلمتي الحرمة وولدها..؟؟
رشا\أمـــــــــه ماتت والله العظيم...سعود قالي ماتت وهو أنهار بعد موتها..
لأنه كان يحبها ومتعذب عشانها..
راجح\رشا لا تجنني توك تقولين أمه حية والحين تناقضين كلامك..
رسيني على بر عشان أعرف أتصرف..
رشا\سعــــود ماهو ردي والله العظيم ماهو ردي..
مستحيل يحرمها من ولدها..هي ماتت بعد ماولدت..
راجح بقوة\أنتي متأكدة إنها ميته؟؟
رشا\سعود قال ماتت..يعني هي ماتت لازم تكون ميته..
راجح يشد على يدها\أنا معك يارشا ومستحيل احد يأخذ الولد منك..
بس والله العظيم إن طلعت ام غازي حية ماينتصف الشهر الا وهو في حضنها..
رشا تشهق وتضربه\لا لا انت حلفت توقف معي أنت وعدتني ماتخليني لحالي..
ماتقدر تأخذه مني حرام عليك ليش كذبت علي ليييييش..؟؟
راجح يضمها بقووة\إن خذيت الولد منك ورجعته لأمه ماهو من قل قدرك بقلبي..
مير إني عاهدت نفسي مايتكرر اللي صار لهديل لأحد وانا أقدر أتصرف..
رشا بنحيب\مالي دخل بهديل..ولا بسعود ولا مرته..
أنا ابي غازي مابتاخذونه مني والله ما أسامحكم..
راجح بضيق\معقولة سعود حرم الولد من أمه..؟؟
رشا\راجح حرام عليك والله أمه ماتت..
وهم يكذبون علي ويقولون حيه..
يبون الولد يبون ورثه من ابوهـ..يبون ولدي..
راجح يركز عيونه بعيونها\رشا لاتنهارين كذا..
كوني عادلة وخافي ربك..مايحق لك تاخذين الولد من امه وتنسبينه لك..
مهما كنتي تحبينه هذا مايشفعلك..لاتنسين راح تقابلين رب العالمين فيها وفي ولدها..
وقفت بقهر وهي تصارخ\أنا ما ظلمتها ماظلمت أحد..
هو عطاني اياه وقال هو ولدك..مالي ذنب مالي دخل..
ولدي ما باعطيكم اياهـ...ولو تذبحوني..
راجح يمسكها بقوة\إهدي الحين ونامي عشان ترتاحين...
وبكره بنتكلم وتحكين لي كل شيء بالتفصيل..

دفته عنها بكره وظلت تناظر بعيونه...
أستاهل ليه قلت له ليـــه؟؟الحين بياخذه مني ويرجعه لها..
بس هي ميته والله ميته..سعود يحبها وماكان بيحرمها من ولدها..
وان كانت حيه ليه عذبني وعلقني بولده..؟؟
ليه عذبــــــــني؟؟
كيف اتصرف الحين..راجح بيذبحني مثل سعود..
بياخذه مني بيدمرني..ما باعطيه لهم..
أول يذبحوني وبعدها يسوون اللي يبون..

راجح بتعب\رشا لا تناظريني وكأني مجرم..
رشا بألم\خذلتني..ظنيتك بتساعدني بتحميني وتحمي ولدي..
بس أول ما جيتك طعنتني..تبي تاخذ ولدي مني..
راجح قرب منها وبحنية\الود ودي لو أدفنك جوات قلبي أنتي وولدك..
بس فكري في أم غازي المسكينة..الولد ولد من سنين وامه محرومة منه..
قلتي عطاك اياه وعمره ايام..يمكن حتى الشوف ماشافته ولا شمت ريحته..
رشا تبكي\بس أنا حبيته خدمته بعيوني وسهرت عليه وبأموت عشانه..
راجح\أدري إنك حبيتيه..ولو كان ولدك من بطنك ما حبيته وحميته هالكثر..
إن كانت امه حية فلازم تحضن ولدها ويربى بحضنها..
رشا تشهق وبحزن\وأنـــــــــــا وأنا من يعوضني بولدي..؟؟
كيف أقدر أعيش من دووونه هذا ولدي ولد قلبي...
راجح يضمها\بيعوضك ربك الكريم..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


نائمة بإنكســـــــار...
ملامح الذبول والاستسلام ترسم الاستوطان على وجهها الصغير..
دموع متمردة تتسلل بجرئة من تحت الجفون..
تبكي وهي نائمة..تبكي وهي مستيقظة..
تبــــــــــكي منذ إنتمت إليــــــه..
شاركها سريرها وحست فيه..
رفعها بخفة انسدح بفراشها وضمها على صدرهـ..
يد حول أكتافها ويد على خصرها...
حـــس بتنهيدتها المكتومة..وشدها له أكثر..
قبـــل شعرها وهو سرحان بخياله معها..
ومع اللي نايم بأحشائها..

ماينكر صدمته لما عرف بحملها..
كيف أخرسته الصدمة وألجمت كل جوارحه..
ترك الطبيب يتكلم وهو ساقته أرجوله لغرفتها..
وقف قدام زجاج غرفتها..
يتأملها وهي تناظر الفراغ..
يراقب كل حركة تسويها..
كانت تدوخ تستفرغ..
تبكي من ألآم وماتعرف توصفها..
تتسخن وتهذي كثير..وتنـــــام كل ساعتين..
وأقـــوى شيء الإكتئاب اللي تمر فيه..
يدري بسبب كل هذي الأعراض الحين..
بينما الإكتئاب سببه معروف له ماهو الحمل...

أبتسم وهو يتخيل شكلها حامل..
منفوخة وتهاوشه..ويمكن تضربه..
وعد نفسه يكون معها بكل لحظة من لحظاتها..
بيهتم فيها بيداريها..بيفرض مساعدته لها بكل وقت..
بيسعدها غصبن عليها ويخليها تكون مبسوطة بحياتها...
ويحقق لها كل اللي تبيه..
ابتسم أكثر لما وصل لنقطة ولادتها...
بالتأكيد بتكون صعبة وقاسية..
لكنه بيكون جنبها قريب منها..
بيساعدها بحمل الطفل..يراقبها تحضنه ترضعه وتنيمه..

أحتضن عائلته الصغيرة..
ويحاول إبعاد ردت فعلها عن خياله وأفكارهـ..
رغم احساس مرير ينبض بأقصى قلبه...
يبلغه بأن حمــــامته ماراح يكون لها ردت فعل..
استسلمت وذبلت..
ومابقى بعيونها للحياة قبووول..

واعترف بانها أغلى وأهـــم من ذريته..
لن تعلم بذاك الزائر الراحل بعد أيام..
فحالها لايسمح لها بالإنهيار..
أو الثـــوران...

حبيـــــــــبتي تحتاج النور..
لن تهيـــم بالظلام لتسعة أشهر وربمـــا عاماً كاملاً..


ضغط بيده على بطنها بخـــــــــفة..

هنــــــــا حيـــاة جديدة..
نبض(ن) وليـــــــد..
لربما يبكي لبكاء أمـــــــــه..
أو يشعر بالضياع لعتمة الروياء لديه..
مهلاً صغيري..
فلست الوحيـــد..
بأحضاني طفلة تشكو المغيب..
تبكي..تنادي..ومـــامن مجيـــب..
يــانــــائماً بأحشاء الحبيب..
عــــــــذراً ليس العـــمر لك مديـــد..
فصغيرتي أغلى من حبل الوريـــــــد..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


وينك .. !
ترى جانا مطر ..
غطّا شوارعنا ..
كل الشوارع امطرت ..
ماغير شارعنا !

قرئت الرسالة وضحكت بصوت عالي لحتى ألتفت عليها..
معجب بها بأناقتها المتواضعة..
معجب بنعومتها وحدة نظراتها..
معجب بقوتها ومحاربتها لنفسها..
وأنعجب بصوت ضحكتها الصادقة..
تسأل في صمت من اللي تراسلها ومبسوطة معها لها الدرجة..
مايعرف صديقاتها ولا قريباتها..خمن تكون سارة بس استبعدها..
راقبها وهي تكتب رسالة سريعة وترسلها ..وكيف متحمسة وتنتظر الرد على رسالتها..
وصلت رسالة وأول مافتحتها ضحكت وهي تعض شفايفها وكأنها تتوعد بشيء..

أستاذ كان يصحح في أوراق الإمتحان , لقى ورقة مكتوب فيها " يا أستاذ أرجوك لا تفتح الورقة "!
فلم يفتح الورقة لكن الفضول قتله , فتردد هل يفتح أم لا ?!?!

<<الباقي بعد ماتكملين النص الثاني من النكته أنتظرك يالوغدة..

حس بجنووون يسيطر عليه..
ليـــــس جنون الشك..بل فضووول متعب..
ليش تضحك كل هالضحك..يبي يشاركها ضحكها..
يابخت اللي له كل هالمكان بقلبها تضحك من غير شعور بوجودي..
أصابعها تتسابق وترسل مرة ثانية..

وصلتها الرسالة الأخرى..

وبعد ساعتين من التردد فتح الورقة فوجد مكتوبا فيها " فتحتها يا ابن الكلب ؟؟ "

ضحكت بصوت عالي وردت على المتصل عليها..
عبدالله\قولي الصدق من اللي نكته أحسن أنا ولا الوغد؟؟
غادة\احفظ لسانك يالورع..
عبدالله\كنت أدري انك بتخونيني مثل امي..
هي حبت أبوي وماراعت مشاعري وأنتي حبيتي أبو فنيلة وسروال..
غادة\هههههههههههههههههه لا تكفى اما انت مو من أهلها..
عبدالله بقهر\الوغد عندك؟؟
غادة تناظر راكان\ايه عندي...
عبدالله\لا يكون كاشفة قدامه؟؟
غادة تشهق\استغفر الله وش شايفني مافي وجهي حيا..
عبدالله\سامحيني عقدتني أمي ما تتغطى من زوجها..
تخيلي لبست بنطلون قدامه ويوم شفت بنطلونها قصيته بالطووول..
غادة\هههههههههه يالملقوووف مالك شغل فيها..
عبدالله\انطمي هي أمي..وانا مسئول عنها..
تخيلي اخليها تهيت مع أبوي لحالها..
غادة\لا مالك حق..لازم تربيها وتعلم أبوك عليها..
عبدالله\كلي تبن ..
غادة\ههههههههههههههههههه وش رايك تجي الليلة وتتعشاء معنا..؟؟
عبدالله\اذا الوغد موجود أنا ماني بحاضر..
غادة\احترم لسانك لا أقصه لك..وبعدين وش عندك عليه؟؟
عبدالله بحمية\أبوي متزاعل معه..
وأنا عندي قناعة اللي مزعل ابوي مزعلني..
غادة\وهـ ياقلبي يعننك تحب أبوك؟؟
عبدالله\أنا أحبه بس لو يفكني من شره ويطلق أمي كان احبه أكثر..
غادة\هههههههههه مبطي عظم يا عبيد..
عبدالله\قربي أقولك..
غادة\لا تستهبل هذا السماعة بأذوني وش تبي..؟؟
عبدالله\تعرفين جدة أبوي؟؟
غادة\تراها جدتك..
عبدالله\يا كذبك هي جدتك أنتي وجدت أبوي..
أما انا فلي جدتي اللي هي أمك..وش حشرني بالنص بينكم وبين جدتكم..؟؟
غادة\طيب اخلص جدتي وش فيها؟؟
عبدالله\تخطط تسافر مع جدي اللي هو أبوك..
مدري وش طرى على العجوز تبي تصيف في اوربا..
غادة بصدمة\كذااااااااااااب ..
عبدالله\الشرهه ماهي بعليك على اللي يكلمك ويكبر قدرك..
يالوغدة رجال وش كبري وتقولين كذاب..
مالقيت منك خير من يوم تزوجتي الوغد اللي مثلك..
قفل الجوال في وجها وهي تنادي عليه تبيه يأكد كلامه أو يفهمها وش صاير..
ناظرت راكان بصدمة...
غادة بضحكة مكتومة\إحزر وش صار؟؟
راكان مبسوط\وش صار؟؟
غادة\جدتي هههههههههههههههههه بتسافر مع أبوي وعمي ههههههههههههههههه..
راكان بشك\من جدك أنتي؟؟
غادة\مدري عبدالله ولد علي هو اللي قالي..
راكان\ههههههههههه تخيلي جدتي في ربوع ايطاليا..
غادة بخيال اكبر\تلبس جنز وتصبغ شعرها ..
راكان\هههههههههههه ترمي العصا وتلبس الكعب..
غادة\ههههههههههههه لا تخيلها ترطن ايطالي..وير ار يو يالغبراء..
راكان\بنت لا تتكلمين على جدتي..
غادة\ياربي وناااسة لازم نسافر معهم ونسوي يوميات جدتنا في ايطاليا..
راكان\ويجي شايب يبى يتعرف يعطيها صفحته في الفيس بوك..ويعننه حركات.
غادة\مشكلة لازم نزوجها قبل تسافر عشان ماتسوي حركات بوي فرند ومدري وشهو..
راكان\ههههههههههههه على شحم هههههههههههههه..

رفعت جوالها وقرئت الرسالة اللي وصلتها..
تغيرت ملامح وجها وأرتبكت..وفي لحظات تحكمت بنفسها وناظرت براكان..
غادة بهدوء\صديقتي بسيارتها تحت..بأنزل لها..
راكان بتسئول\ليش ماتدخل؟؟
غادة\مستعجلة وأنا موصيتها على غرض ابيه..
بتعطيني اياه وبتمشي..
راكان\لا ماتطلعين الشارع...
خليها تدخل في الحديقة خذي غرضك وهي الله يسهل لها..
غادة توقف\طيب عن إذنك..

خرجت من الغرفة بعد ما أخذت حجابها ولفته عليها عدل..
نزلت الدرج وهي تحس بأرجولها تغوص بالدرجات..
طلعت ل الحديقة وأنتظرت دخول صديقتها..
دخلت شهد وسلمت على غادة بشكل سريع..
شهد\غادة..اذا غيرتي رأيك في الموضوع بإمكانك تتراجعي..
غادة تسحب هواء وماترد عليها..
شهد\أنا نفذت كل اللي أتفقنا عليه..
أنتي لك حق تزعلين وتنغاضين..
بس اذا كنتي مرتاحة معه وتشوفين راح يعوضك عن الغلط اللي سواهـ لا تدمرين حياتك..
غادة ترتجف\البلا مو منه..مني أنا..
مو قادرة أنسى حاولت يشهد الله اني حاولت بس ماقدرت..
إهانته ساكنة بقلبي وروحي..وهو ماقصر بتعذرهـ باهتمامه واحترامه..
يعز علي أجرحه وأسوي اللي في بالي..
شهد تشد على يدها\إذن خلاص قلبك بينسى وروحك بترتاح بقربه..
بينسيك اللي صار..هو يحبك وأنتي تحبينه..
ماهو ضروري تنتقمين..
غادة\انا ما ابي انتقم..أخاف أسكت هالمرة وأنسى واعديها..
بعد مرور الزمن يمكن يرجع الشك لسبب او بدون سبب..
ومثل ما اتهمني مرة يتهمني ثانية..
ما أقدر أتحمل طعنتين وزيادة...لازم يأخذ درس عشان العمر الجاي يا شهد..
شهد تضمها\الدرس لازم ياخذه..وهو خذاه من نفسه ومنك..
تعذب لما أدرك حقيقة اللي صار وانه ظلمك..
ومات قهر لما انخطبتي لغيره وكنتي بتتزوجين..
يعني كل هذا ياقلبي ما يرضيك..
غادة\صح تألم بس ماهو مثل ما تألمت..
لازم يشرب من نفس الكأس ويحرم يتعرض لعفتي وطهارتي..
اليوم وعندي الدليل..بكره ان استمرينا من وين أجيب الدليل..؟؟
شهد تمسح دموع غادة\استخرتي؟؟
غادة تشهق\لا...ماقدرت..السالفة انتقام وتسديد حساب..
خجلت من ربي استخير في جرح انسان..
شهد\مهما قررتي ومهما صار..
أنا معك وكاتمة سرك..ومتى ما احتجتيني رنة وأنا قدامك ..
غادة تضمها وتبكي\فقدتها كثييير..بس والله العظيم لك مثل مكانتها والله..
شهد\فقدتها موووت ياغادة ولا لقيت من يملى مكانها..
ودعوا بعض وهم يبكون ويشجعون بعض...
جلست بالحديقة سرحانة وظامة اللي بيدها..
من يومين طلعت مع شهد بمشوار بعد ما أستئذنت راكان..
واليوم وصلها اللي كانت تنتظره وطلبت من شهد تساعدها فيه لأنها واصلة..
مسحت دموعها وهي تتنهد والحيرة متملكتها..
رفعت راسها لجناحها كان راكان واقف على البلكونة ويناظرها..أو يراقبها..
تدري انه مو غبي وهو حاس بارتباكها وتحفزها الدائم..
وبالتاكيد ملاحظ اللي صاير معها لانها لاحظت وجوده بعد خروج شهد..
يعني شاف ضمهم لبعض وبكاهم..
راكان بغمزة\تطلعين ولا أنزلك ...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


دخلت غرفتها تركض ردت عليه قبل ينقطع الاتصال..
طالب\يعننك تتغلين يا معصقل..؟؟
شوق برطمت\وعليكم السلام هلا فيك..
طالب\يووهـ فشلتيني...اممممم كيفك يا يا اممم وش اسمها ذيك.....
شوق تبتسم\الحمدلله بخير ماله داعي تفكر وش تكون..بعد شوي تقول كفر السيارة...
طالب\ههههههههه لا لا محشووومة..
شوق\انت كيفك..؟؟
طالب\مالك دخل...
شوق\هـــاهـ..؟؟!
طالب\يعننه يهمك حالي..؟؟
شوق\لا مايهمني...
طالب\لانك جماد ماتحسين ماعندك قلب...
شوق\هههههههههههه دوم تقول حالي مايهمك وانت حالك مايهمني..
طالب\طيب لا تقلبينها هوشة ماني بحوولك أكفخك..
عندك كمبيوتر؟؟
شوق\ايــــه..
طالب\يالله افتحيه واشبكي المسن ابي اوريك شيء..
شوق بحماس\طيب..
طالب\معصقل سألتك بالله قولي الصدق..
شوق\بسم الله وش فيك؟؟
طالب\قبل شوي طلعتي لسانك صح؟؟؟
شوق حطت يدها على فمها\ما اذكر..
طالب\ترى سألتك بالله..
شوق\استغفر الله ياربي ليه حلفتني..ايه طلعت لساني اووف منك..
طالب\لا كنت أتاكد أنتي الضفدع اللي على خبري..
قفلت في وجهه وفتحت المسن وهي متحمسة تبي تدري وش فيه..
كان اون لاين..بدء محادثة معها...
...لعيـــون عصقولة تشرق الشمس وتغيــــب ..<<توبيك طالب..
هلا وغلا عصقووولة نورتيني وارحبي
ابـــــــــــــي أنساك..<<توبيك شوق..
هلا فيك ..
طالب\وجع وجع من تبين تنسين ياللي ماتستحين؟؟
شوق\ابي انسى واحد مايستحي دمه ثقيل ودوووب ويشبه التمساح..
طالب\غيري التوبيك شوفيني متغزل فيك...
شوق\الله واكبر متغزل وخروا منه الكذوووب..
مو قايلتلك ما احب عصقووول ؟؟
طالب\غيري التوبيك ولا ما اوريك المفاجئة اللي محضرها لك..
شوق\اول اشووف مفاجئتك وعليها اقرر اذا اغير التوبيك او لا..
طالب\اممم طيب بس بشرط اذا اعجبتك وانا واثق بنفسي..تحطين التوبيك اللي اقوله لك..
شوق بعصبية\لا اعرفك بتجيب العيد..
طالب\اجل ضفي وجهك يالضفدع ما حدن يسهر معك..
شوق\انت ضف وجهك يالتمساح..وطلقـــــــــني..
طالب\رجعتي ل الطلاق؟؟
شوق\ليه واحد قالك اني تركت الطلاق عشان ارجع له..؟؟
طالب\عصقووول انطمي وشوفي مفاجئتي
شوق\طيب هذاني متحمسة وش عندك..؟؟
شغل الكاميرا وحطها عليه وقام يتبوسم ..
وهي تضحك عليه..
طالب\تضحكين معصقل وش رايك في اللوك الجديد؟؟
شوق\هههههههههههه مستخدم دابر أملا يا راجووو؟؟
طالب\لا يالخبل مستخدم هذا الكريم مدري وش اسمه..
اخذته من على تسريحتك..
شوق تشهق\وش مدخلك غرفتي؟؟وش تسوي فيها هاه؟؟
طالب\بيتي كيفي..تدرين عصقوول..
لما رجعت البيت كان كئيب ومظلم..
بس شغلت الكهرباء نور وصار يهبل..
شوق بقهر\يا الله يا كريم تطفىء الكهرباء عليك ثلاث أيام قوول آآآمين..
طالب يضحك\ههههههههههه لا ان شاء الله في جارنا ولا فيني..
شوق\لا تقول رجعوا عياله ينطون من فوق السور وعلى المسبح؟؟
طالب كشر\الله لا يوريك بس وريتك فيهم جبت هنود وصرفوا الماء وقفلت المسبح وخليهم ياكلون تبن..
عاد لو شفتي جاء ينقد يقووول ماتخلي العيال يستانسون..
شوق بشهقة\لا يكون سكت له..
طالب\لا كفخته وهفيته بالفاس على راسه وقلت لا تعيدها مرة ثانية..
شوق\والله انك كذوووب..
طالب\يوووه تراني كنت مجهز سهرة رومنسية بس انتي خربتيها..
لاتقولين بعدين اني ما اعرف ل الرومنسية..
شوق\طيب يا رومنسي وش عندك...
طالب\احم احم شوفي يا طويلة الأنف..
هذي وش تذكرك فيه..
وجه الكاميرا على الطاولة ..
شافت علب رايقة موضوعة بعناية لكن مسكرة..
دققت النظر فيها وشهقت لما حست انها تعرف محتواها..
طالب\هذي هدايا وصلتني من وزيرة خارجية الصومال...
أذكر لما اعطتني طقم المكتب كان بعد رجوعي بالشهادة الكبيرة..
كانت لابسة عبايتها ومتحجبة مايظهر منها شعره وحدة...
وجها كان ناعم وحلووو بس كانت مبرطمة..
وهذي الهدية اهدتني اياها رئيسة اليابان لسوما..
كانت دووبة مرة ولما عطتني الهدية قلت لها وراك دووبة سوي رجيم..
الله لا يوريك يا عصقووول بكستني على بطني بقوووة..

ضحكت وهي تبكي بعد ماتذكرت البوكس اللي ضربته اياه هذاك اليوم..
ظلت ساكته بانتظاره يكمل تعذيبه اللي كان بلسم لكل جرح بقلبها منه..

طالب يكمل\اما هذا الدبدوب بصراحة تعجبت من زوجت أوباما..
ام شعر محرووق وأنف مدري وش يبي..تعطيني دبدوووب وش شايفتني بزر..
بس ماسكت لها قطعت عيونه وانا افتن عليها..قلت لها ماتدرين انها تمثل أرواح والعياذ بالله..
ان شفتك مرة ثانية جايبة دبدووب نتفت عيونك بدال عيونه..

نزلت السماعات من على اذونها عشان مايسمعها
وهي تضحك وتبكي وتتذكر كيف فتن عليها وكسر خاطرها..
وحلفت تهديه سم فئران او علبة بف باف بدل العطورات اللي تمصخر عليها..

طالب بضحكة\هههههههههههههههه شوفي الخبل كوندليزا رايس ام براطم سوداء وش مهديتني..
كتاب الرجال من المريخ والنساء من الزهرة..
ضحكت عليها ام مشاعر وقلت لها على شحم ..
خذت الكتاب مني وحلفت ماترجعه..
عاد انا ماهان علي رحت ودورت على الكتاب وأشتريته..
بس تصدقين الى اليوم ما قريته..
اشتريته عشان تظل هدايا الغالية موجودة عندي ومحفوظة..

حطت يدها على قلبها تهدي ضرباته القوية..
صار يصارخ يبيها ترد عليه..
طالب\عصقوول بنت لا يكوون طول الليل سهران مع نفسي وأنتي نايمة..
شوق ياقلبي ردي علي..

شوق بصوت مبحوح\أنت مجنون..
طالب يبتسم ويقرب من الكاميرا\ودي اشوفك مثل ماتشوفيني بس يالله خيرها بغيرها..
ماني براضي تشغلين كاميرتك..
شوق\.......................
طالب\عصقووولتي...؟؟
شوق\هلا..
طالب\مرحبتين يا قلبي..
اممممممممم عندي مفاجئة ثانية..احم احم..
وقفي على حيلك..
شوق\وقفت..
طالب\كذابة قلت لك وقفي..
شوق وقفت وهي تضحك\خلاص وقفت..
طالب\مدي يدك تحت السرير...
وخرجي علبة مستطيلة..
شوق باستنكار\تحت سريري أنا؟؟
طالب\لا ياقلبي تحت سريري وسريرك ..
سوت مثل ماقال لها وطلعت العلبة المستطيلة..
كان فيها علبة مخملية لونها أحمر مخملي..
وبطاقة كبيرة بجنب العلبة المخملية..
طالب\فتحتيها؟؟
شوق بهمس خايف\إيــــه..
طالب بخبث\خلاص سكريها ترى مو لك بس حبيت أتطمن عليها..

شوق طنشته وفتحت العلبة تفاجئت بطقم ذهب أبيض نــــــــــاعم..
فراشة متوسطة الحجم منحوت عليها آية قرانية..
وحول الفراشة فيونكات صغيرة رايقة..
إسوارة محفور عليها عصقولتي..
والخاتم محفور عليه طالبـ....ي ..
هزت راسها بعجز بيظل طالبها وهي تموت فيه..
طالب\عصقوول؟؟
قولي الصدق وش تسوين..؟؟
ماردت عليه وظلت تتأمل الهدية..
طالب\أعرفك مادية فتحتي الطقم قبل لا تفتحين البطاقة..
أنصدمت كيف عرف هالشيء..
وأدركت بنفس اللحظة لانها تهمه وهو يعرف عنها الشيء اللي مالاحظته على نفسها..
طالب\وش اتووقع منك مو حرمه..والحريم لما شافوا الذهب نسوا الدنيا..
الله يعينا عليكم وينصرنا يالماديات..افتحي البطاقة وشوفي رومنسيتي..
فتحت البطاقة وكانت بتقراء اللي فيها..لكن هو منعها..
طالب\وش رايك تسمعينها مني احسن من تقرين خطي والأخطاء الاملائية..


أبي أبـقـى وسـط قـلـبــك لوحـدي مـامعــي إنســان !!
أبي أمــلك كــل تفكيــرك // وتمــلــك كــل وجــدااااني


وأبي قلبــك يواعــدني لــو خــــــان البشــر مــاخــااااان
وأبـيـك تـكـون لي ظــلـي // وأكــون بظــلـك الثــــانــي

أبـي أطـلـب طـلــب واحــد "رجيـتـك" وهــو المهـم الآاان
وأنــا أدري مستـحــيــل تــرفــض لأنــك جــــد تهــوااانــي


أبيـك تعيـــش فــي قـلبــي إذا تسـمـح مـــدى الأزماااان
" أبيـك تشــوووووف ماتملك فــي قلبـي ومـاتعــــداني"

طالب بمحبة\وهذا طالب طلبك طلب واحد تعيشين في قلبه مدى الأمان...
وش ردك يا الحبيـــــــــبة..؟؟

تشهق وحاطة يدها على فمها تحاول تتكلم بس مو قادرة..
يحبـــــني..يحترمني..والأهم يعرفني وانا اللي ظنيته مادرى عني..
طالب\أنتظر ردك...
شوق بدموع\وأنت جاوبت على نفسك مستحيل أرفض لأني بجد أهواااك..
طالب بصوت ضاحك\فديتك ياعصقولتي يا قلبي الوهمي ماهو اللي جوا ضلوعي..
ضحكت على كلامه مبسوطة بسماع صوته وضحكته..
طالب بمكر\عصقووولة..؟؟
شوق بهدو\لبيه..
طالب\لبيتي في منى..احم آخر شيء في البطاقة لا تقرينه طيب...
رفعت البطاقة وناظر بأخرها..
كان مكتووب بخط صغير بأخر الزاوية [ لا أحد يصدق نفسه ]

طاحت البطاقة من يدها وانسدحت على الأرض تضحك مبسوووطة..
وهو يضحك ومستغل الفرصة ويتغزل بطريقة ماتشبه الا طالب فقط..
مازعلت ولا تحسست من كلامه.
صارت تعشق أسلوبه لأنه خاص ومايتفرد فيه الا طالبها..
ومايكون الا لعصقووولة...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

أتخذت قرارها وحسمت الموضوع...
تعوذت من الشيطان وقررت تكمل حياتها مع راكان وتدمح خطاهـ..
هي تحبه رغم إنها كرهته وكرهت طاريه بعد اللي سواهـ..
لكن قدر يكسبها باحترامه ومراعاته لها..ومحاولاته لتطيب خاطرها..
اليوم بتقوله ان الزمن طيب خاطرها..وهي راضية بحياتها معه..
نشفت جسمها ولبست قميص نوم طويل مشمشي..
سرحت شعرها وطلعت من دورة المياهـ..
وقفت مكانها مصدووووووومة وتحس بقبضة جليدية تمسك على قلبها بقوووة..
ألتفت لها وركز عيونه عليها..
كانت مصدومة وتحس بمدى غبائها واللي طعن مرة يطعن ثاني مرة مثل ماتوقعت..
وهو يتأمل الحورية النادرة الوجود...حوريته الغالية..
عشق الطفولة حلم المراهقة..وأخيراً ملك لقلبه..
أرتجفت بعنف وقلبها ينزف من الزعل والحزن..
كان يقلب بجوالها..يفتش يراقب يشـــــــــك فيها من جديد..
يطعن وهالمرة بالمخفي..
من متى وهو يراقب جوالي ويتجسس عليه..
غادة ببرود\بشـــــــر الليلة صدتني؟؟
راكان بتعجب\صدتــك؟؟
غادة\كم مرة تشيك على جوالي؟؟اممم ماحيرك اسم من الأسماء؟؟
يمكن كاتبه اسماء بنات وهم مو بنات..
راكان بغضب\غــــــــــــادة..!
غادة\وحتى صديقتي خرجت على البلكونة عشان تتأكد انها صديقة مو صديق..
ولو سيد راكان مو غبية عشان أواعد احد في بيت زوجي..
راكان هزها بقوة\انتي صاحية؟؟وش جالسة تخربطين يامجنونة؟؟
غادة بسخرية\مو اخربط..مو تشك فيني وذابحك الشك؟؟
والحين جالس تفتش بجوالي ويمكن تترصد مكالماتي..؟؟
راكان\كل هذا لأني أستخدمت جوالك؟؟
غادة\لا..........لأنك طعنتني بطهارتي بتربيتي وديني وأخلاقي..
ماوقفت على أتفه التوافه اللي اسمه جوال..
راكان\صلي على النبي يا بنت الناس وابعدي الوسواس عنك..
اتصلت من جوالك على جوالي لاني مو لاقيه..
رد علي أبوي وقال جوالي عنده في الصالة..
غادة بعبرة\لا تلومني ياراكان..

أنسحبت من قدامه وتغطت بمفرشها..
ماتقدر..موقف اليوم راح يتكرر ويتكرر..
يمكن يستخدم جوالها..يمكن ينكش اغراضها..
يمكن يسالها سؤال عادي وداخله مبطن بالشك..
مسحت دموعها لما حست فيه نام جنبها..
كان قريب منها لدرجة تسمع صوت أنفاسه..
حاولت تهدي نفسها وهي تقراء الأذكار والمعوذات..
لكن جسمها كان يرتجف من حبس عبرتها..
مد يدينه وسحبها له ضمها وهو يتمتم بأذونها بكلمات غير مفهومة لها..
ولما ركزت سمعت اللي كان يقوله..
كان يقراء عليها وهو ضامها..

كان المفروض تنفر منه..تضربه وتعاتبه وتصرخ عليه..
بس ظلت ساكنة وراضية باللي يسويه..
لكن عقلها هالمرة حذرها وقرر بدون رجعة..
لازم يتعاقب وتنتهي معاناتها..
همست بتعب\راكان اتركني..
ماتركها ولا ابعدها عنه..
همس لها\نامي وانتي مطمنة انا على وعدي..

صرخت بجوات قلبها تستغيث...متـــــــى يا بكرة بتجي...؟؟

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كان واقف قريب منها ويتكلم مع دكتورها اللي كان مو راضي بخروجها..
ويراقب حركتها الجديدة المعقدة بالنسبة له..
يبي يتخلص من الدكتور عشان يمنعها من اللي هي تسويه..
تفاهم مع الدكتور وطمنه بانه راح يرجعها المستشفى بعد كم يوم..
يجهضون الطفل وبعد ماترتاح يسوون العملية..
لما اعترض الدكتور وقال لازم هي تقرر لانها صاحبة الشأن..
فتن عليه غازي وقاله انها قاصر وهو المسئول عنها..
وبذلك هو يوقع على أوراقها ويتخذ القرار عنها لانه ادرى بمصلحتها..

تركهم الدكتور غير راضي بتسلط غازي على فتاة صغيرة يحرمها من حق الاختيار..
قرب منها مسك يدها ونزلها..
رفعت يدها الثانية واستخدمتها..
مسكها مرة ثانية ونزلها..
تركت يدينها بحضنها وصدت عنه..
قفل البالطو عليها ورتب حجابها..
غازي بهدوء\الجو حلوو اليوم صح بارد بس أخيراً قدرت الشمس تغلب الغيوم..
هديل بسخرية\إيـــــه شفتها..
غازي يقبلها على جبينها\أيام وترجعين تشوفين..لو ما تمنيتي تطلعين من المستشفى ماطلعتك الا بعد العملية..
هديل\ليه الدنيا حر كذا..
مسكها قبل تطيح على الأرض وسدحها على السرير..
غازي بهمس\حمــــــامتي..غمضي عيونك وبترتاحين..
غمضت عيونها ويده تشد عليها..
بعد فترة فتحت عيونها وقدرت تتحرك..
نزلها بخفة ووقفها على الأرض لحتى توازنت..
غازي\تقدري تمشي أو اطلب كرسي..؟؟
هديل\أنا عمياء مو محرولة..
غازي لم يده على كتوفها\سلامتك من كل عاهة..
مشت معه وغصب عنها تمسكت فيه..وهو شدها له أكثر..
هي ماتشوف ماتدري وش اللي قدامها..
خايفة تطيح تغرق تنصدم...
لو كانت النهاية موت بتكون مطمنة ..لكن النهاية عذاب وألآم لا تحتمل..

وصلوا الفندق نزلها من السيارة بس هي وقفت ومارضت تمشي..
هديل\ما ابى...
غازي بتسئول\طيب وش تبين..؟؟
هديل بصوت مخنوق\مم....مــ دري...
غازي حبس تنهيدة\طيب وش رأيك نمشى في حديقة الفندق..مع إنها ثللللج..
هديل بهمس\إيه أحسن..

فهم عليها كشووفة له دائماً..
تخاف تظل لوحدها معه بالفندق..هو وحش يفرض نفسه عليها..
يحضنها غصب عنها..يلمسها يشيلها ويتدخل باتفه شيء يخصها..
والأمـــــــر من كل هذا إغتصابه لها..
مايلومها ولو فضلت تظل بوسط البحيرة المجمدة ولا تكون لوحدها معه في الغرفة..

لاحظ تعبها والخمول اللي يسكنها..
ناظر بطنها ويبتسم بحسرة..
أغلى امنيـــــــــه على قلبه مضطر يدفنها قبل لا تشوف النور..
مستندة عليه من غير شعور..بسبب الارهاق المتمكن منها..
جلسها على أحد المقاعد وجلس جنبها يحضنها..
همس لها\تعبانة...
ماردت عليه ورجعت على نفس حركتها بالمستشفى..
سحب يدها وضمها بكفه..
سحبت يدها ورجعت تقضم أظافرها..
سحبها بقوة ولبسها قفازاته..
بس الحقيقة مابقى لها أظافر..
اللحم الميت حوالين أظافرها صار مجروووح وملتهب..

لاحظ ظهور هالحركة عندها من بعد ماضربها بالسووط..
بس كان يتغاضى عنها وباحد المرات نبها وحذرها لا يشوفها تقضم أظافرها..
أبتسم لما تذكر عصبيتها وهو يضرب أصابعها بقلمه..
كل مارفعت يدها لفمها ضرب أصابعها بالقلم..
فكانت تثور عليه وتسبه وتقول أظافرها وبكيفها تأكلها أو تشويها..
صب الفلفل على أظافرها وقال لها الحين كملي..
ماتوقعها تعانده وتسويها..
يتذكر لمعت عيونها بالدموع بتحدي..
شفايفها كيف التهبت من الفلفل وجننته بلونها..
ظل يراقبها وهي تقضم أظافرها والفلفل يحرقها..
تأكد مالها نية توقف عن جنونها..
أخذ يدينها وحطهم بكأس ماء..وشربها غصب عنها ماء بارد يخفف حرارة الفلفل..

حـــس بحنيــــن لحمامته العنيدة..المتـــمردة..
اللي تضرب بأوامرهـ الجدار وماتهتم لـ العقاب..
أشتاق لعصيانها صراخها سخريتها..
تجاهلها لعصبيته وتواجدهـ..
لأنه يعش تحديها رغم إنهزامها دائماً..
ما أستسلمت ما أنحنت ...
لحتـــــــــى خـــان كل الوعود وقضى عليـــها بكل همجية..
ما أستمع لتوسلاتها...ماحن على دموعها اللي غرقت وجهه وشفايفه..
مارحم إنكسارها لما صرحت بقبولها بحياتها معه وبمسمى رسل..
وحتى مناداتها باسمــه وكانت أول مرة تسويها..
ماقدر يتركــــها..
بالموت كان يبعد نفسه عنها بكثير من الأحيان..
لأنه يخاف عليها ومايبي يخسرها..
لكن بلحظات إمتلاكه لها ماقدر إلا يمتلـــــكها..

نزل راسه وشاف يدينها طايحة بحضنه وراسها مايل على صدره..
رفع وجها له وابتسم لما تأكد من إنها نايمة من غير ماتحس..
حط يده على بطنها\حن عليها..كفاية أبوك عذبها..
هزها بخفيف\بنروح الفندق ترتاحين..
هزت راسها موافقة مو قادرة تتكلم..
وقفها بحذر تمنى لو يشيلها بدل ماتتعذب وهي تمشي..
متمسكة فيه ومغمضة عيونها...
وش الفايدة من فتحها والنتيجة وحدة ظلام..
كان منتبه لـ الطريق لكن بلحظة تزحلقت أرجولهم على جليد..
وازن نفسه بسرعة بس هي ماقدرت ظلت متمسكة فيه..
طاحت على الثلج وهو طاح عليها..
صرخت بألم ودمعت عينها..
رفع نفسه عنها بسرعة وجلس يبي يرفعها..
حطت يدها على صدرها من الألم..
همس بخوف\بسم الله عليك...وش اللي يعورك..؟؟
وين الألم..هنا ولا هنا..
كان يمرر يده على بطنها وصدرها..
تكلمت بتعب\كلـ.....ـه..
قرب وجهه منها وقبلها على خدها البااارد\ياقلبي ما انتبهت لوجود الجليد..
هديل\مكسرة مهدوود حيلي كنت بتفغصني..
وقف وشالها عن الأرض وهو يضحك\وش اللي ضرب عقلي وخلاني أخرجك من المستشفى..
همست بتعب\لا ترجعني هناك ما ابى..
غازي بتصميم\بتكونين بخير بيهتمون فيك وانا بظل عندك..
هديل بحزن\ما ابــــى ريحني ما ابى..

دخلها الغرفة وسدحها على فراشها...
قرب منها\تحسين بألم ألحين؟؟
همست\لا..
رفع كنزتها من على بطنها..
مدت يدها بدفاع تحاول تبعده عنها..
مسك يدها وحطها تحت ركبته..
ومرر أصابعه على أسفل بطنها ...
غازي بهدو\تحسيـــن بنزيف..؟؟
هديل بخجل وكرهـ واحتقار\ابعد عني لاتلمسنييييييييي...

نزل كنزتها وغطاها بالمفرش..
أخذ جواله وأتصل بدكتورها وحكى له اللي صار..
طمنه بما انها مانزفت والضربة ماجات على بطنها إذن هي بخير..

وقبل لا يدخل من البلكونة وصلته رسالة..
ولاحظ وجود رسالة قبلها..
الأولى من شوق[ تكفى يا أبو ذياب خلني أكلم هديل]
ابتسم وكأنك ياشوق حاسة بوجود ذياب..
مالك لوى ياشوق..هي كارهة حتى نفسها ما اقدر اضايقها اكثر..

فتح الرسالة الثانية وكانت مـــــــن راجح..
[وصــــــــلك العــــلم ]
ابتسم بتحدي واتصل على راجح..
راجح بثقة\الله حيـــه..
غازي بنفس الثقة\الله يبقيك..
راجح\كيفكم يا آل غـــازي..؟؟
غازي بتسلية\يسرك حالنا..ومن صوبك؟؟
راجح\يسرك...
غازي\الحمدلله..
راجح\يعني وصلك العلم..؟؟
غازي ببرود\وصلـــني..وأنت ما وصلك الرد؟؟
راجح\وصلــــــــني..
غازي\ماحدن له عندي شيء...ولا احدن يقدر يأخذها مني..
راجح باحتقار\تقصد الجارية حقتك؟؟
غازي بمرح\أقصد مليكتي زوجتي وروحي..
راجح\رجع البنت لأهلها والله ما اخليك تنعم فيها وتذبحها اكثر من اللي سويته..
غازي بجدية\راجح..وش تبي من زوجتي؟؟
راجح\ابيها ترجع لأمها وأبوها..
غازي\ما يستــــــاهلونها..ضحوا فيها رموها..
تنازلوا عنها بسهولة..ما يستاهلونها..
راجح\وأنت اللي تستاهلها؟؟
غازي بسخرية\ولا أنا ماقصرت فيها..بس مستحيل اتخلى عنها مثلهم..
مستحيل أرجعها لهم مايعرفون قدرها..ماحدن يبيها كثري أنا..ولاحدن تهمه مثل ماتهمني وتخصني..
راجح\اتق الله فيها طلبتك يا غازي اعتقها..
غازي\اناني بحبها ومستحيل أتخلى عنها..
راجح\سويت اللي علي وحذرتك..معي أمر يجبرك ويجبر السفارة ترجعونها السعودية..
أو تصير المسئلة بين ايطاليا والمملكة..لوجود رهينة سعودية على أراضي ايطاليا..
غازي بتحدي\والله ما تطولونها..وأنا أبو ذيــــاب..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


جلست على سريرها بغرفتها في بيت أهلها ..
أتصلت برقمه (..........) مجرد نقط..
رد عليها بشوووق..
راكان\هلا وغلا ..
غادة\انت في البيت..؟؟
راكان\ايه توني باطلع وامرك..
غادة\لا تمرني..
راكان باستغراب\ليـــه؟؟
غادة\راكان افتح الصندوق الي بكبتي..لونه فضي..
راكان\غادة وش فيك؟؟
غادة بتصميم\سو اللي أقولك ياراكان لو سمحت..
فتح الكبت وطلع الصندوق..فتحه وظل يناظر فيه..
راكان\فتحته وبعدين..تبين أجيبلك منه شي وانا جاي..؟؟
غادة\لا..فيه ورقة بيضاء افتحها..
راكان بطولة بال\ابشري نفتحها..
فتح الورقة وقراء اللي فيها اشتدت يده على الجوال..
وأحتدت نظرة عينه..
راكان\ماكان له داعي يا غادة واثق فيك..
غادة بسخرية\بجد واثق فيني..؟؟الله يجزاك الف عافية فرحتني مرررة..
راكان\.......................
غادة\الورقة اللي بيدك تثبت بأني لازلت عذراء بنت ..
وأنا متزوجة من شهريـــن والى الآن وحسب التاريخ بالورقة لازلت بنت..
راكان بحدة\طيب..؟؟
غادة\طلــــــــــــــقني...
وقبل لا تعترض أبيك تفهم اذا ماطلقتني قدمت الورقة للمحكمة وأثبت اني متزوجة من شهرين
ولا زلت عذراء وهذا يعني شيء واحد بس اللي هو .............
أعتقد أنت عرفت المقصد من كلامي صح..؟؟!
راح أقول زوجي ماهو رجــــال ...



أعتـــــــــذر إن كان البارت قصير..
انا كتبت البارت وانا مسافرة فيكم تقولون تغيير سكن ^_^

الى الملتقى باذن الله تعالى يوم الجمعة..
كونوا بخير ..



صدووود’’’

دانه السعودية
10-30-2011, 12:56 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...

يسعد صباحكم \\ مسائكم
بكل محبة ورضا من رب العالمين ...

الله أكبــــر الله أكبــــر ..
لا إله الا الله..
الله أكبـــــر الله أكبـــــر..
ولله الحمــــــــــــد...

بارك الله لكم في العشر الأوائل من شهر ذو الحجة..
وتقبل منكم الدعاء وصالح الأعمال...


كيـــــــــــــفكم الـــ *******..؟؟
أحبتــــــــــــــــــي في كل مكــــــــــان ..؟؟

هذرة بسيطة ...

أنا في مجتمعي أمثل دور القارئة أشارك برأيي عن الأحداث والشخصيات..
وأنبسط إني اسمع التعليقات من اللي حولي من دون مايعرفون انه انا الكاتبة ..
لكن شاء الله إن خالتي الغالية تكتشف اني الكاتبة...وخالتي من مشجعي غازي..
وتهددني لا أعذب غازي ولا بتكفخني..وتقول انا خالتك اسمعي كلامي أو غضبت عليك..
قلت ما عاش غازي يفرقنا عن بعض..قالت إلا عاش ونص ...
فديت راسك يا أم همــــس.... ^_^ ..
بس المعذرة منك الأحداث بتمشي مثل ماهو مرسووم لها من البداية..ما أقبـــل واسطات ^_*


البارت إهداء للجميــــــــــع ..
ولبنات القاعدة الجوية ...


البارت الخامس والأربعون...


ضل الألى حسبوك

جسما لا يملون .............

و ضجيعة مسلوبة الإحساس

طيعة الإجابة

و ذبيحة نحرت ليأتي

الذئب منها ما استطابه

و بضاعة في السوق باعتها

العصابة للعصابة

تبقين أنت فقهقهي

مما يدور ببال غابه

تبقين أنت و يذهبون إذا

الصباح جلا ضبابه

تبقين أنت و يذهبون

ذبابة تتلو ذبابه!

المرحوم بإذن الله تعالى..غازي القصيبي...


غادة\طلــــــــــــــقني...
وقبل لا تعترض أبيك تفهم اذا ماطلقتني قدمت الورقة للمحكمة وأثبت اني متزوجة من شهرين
ولا زلت عذراء وهذا يعني شيء واحد بس اللي هو .............
أعتقد أنت عرفت المقصد من كلامي صح..؟؟!
راح أقول زوجي ماهو رجــــال ...

قفل الخط بوجها قبل لا يرد عليها..
نزلت جوالها وهي ترتجف..وتحاول تطمن نفسها اللي سوته مقتنعة فيه..
كانت تبي تجرحه..وجرحته..
وهي تدري باحساسها من قبل لا تسوي سواتها..
هي مستحيل تسوي اللي قالته لراكان..
أصلاً ورقة الفحص الوحيدة معه في يدهـ..
ومالها نية تطلب الطلاق او تتوجه للمحاكم..
هي تشوهت سمعتها قدام أبوها وأخوها عمها وجدتها وقدام راكان وشخص غريب عنهم اللي هو مالك..
تقصدت تجرحه هالجرح برجولته مثل ما جرحها بأنوثتها بأخلاقها..
بس يكون جرح بينها وبينه..ماراح تشمت فيه احد..ولا تسمح لأحد يتطاول عليه..مثل ماصار معها..
كل اللي كانت تبيه يحس بإحساسها وهي تتعرض لنظراته المحتقرة لها وكارهتها..نظرات الشك..
والأكيد الحين حس فيها...حاولت تتوقع عقابه لها وش بيكون..
بس ماهمها العقاب لأنه بيكون من جنــس العمل...
غمضت عينها بتعب..
وهي تتخيل حياتها تمر مجرد إنتقامات..وثأر للكرامة المهدورة..
كان لازم يعرف إني أقبل منه أي شيء ويمكن اسامح..
بس هذا الجرح كان غير..
إن سامحني سامحته..
وإن مارضى لله الحكم بينا..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


خمول طاغي على جسمها وجوارحها...
كل ماحاولت توقف او تتحرك تدفن نفسها بفراشها اكثر..
شافت حلم وأنصدمت بأنها مو عمياء بحلمها..
بس الحلم كان حلـــــو رغم كثرة بكاها فيه والمها بس كانت مبسوطة فيه..
ورغم وجود غازي فيه كان حلم مو كابوووس..
صوت مو غريب عليها كان يردد عليها في الحلم..
عبارة غريبة وغير مفهومة..
ركزت بذهنها تحاول تتذكر العبارة ومن أيش تحذرها..
لكن كل حواسها تأهبت وأنهارت أول ماشمت ريحته الغالية على قلبها..
ريحت ثيابه ماتغيرت..ياما عذبها الحنين له ولأحضانه..
ويا ما نادته بشوووق وبألم..وياكثر ما انتظرت رجووعه ورجوعها له..
شهقت بحنيــــــــــن وشقى..
مدت يدينها تدور عليه..
لمسته تحققت من وجوده ضمت نفسها له وهي تصرخ وتبكي..
هديل بألم\يوبـــــــــــــــــــــــــــه ....
طولت علي يوبه طولت الغييييبة..انتظرتك ليش تأخرت لييييييش؟؟
نسيتني ولا ضيعت طريقي..يوبه أنا أنعمييييت أنا ماعدت انا..
خجلانة منك والله العظيم..<<دفنت وجها بصدره تخفي وجها عنه...
صبرت كثير حاربته هاوشته..خليته يظل بعيد عني..
بس انت تأخرت كثير يوبه..وهو مارحمنـــي..
سامحني خنتك خيبت هقوتك فيني..
وين أودي وجهي منك كيف اقابلك وانا رديــــة..
سامحني يوبه والله تحملت وصبرت..
ضربني ..كسرني..جرحني وجلدني..
غير اسمي غير معالمي وشوهني..
بس ماانحنيت له الا بعد ما...... مـــ .... ذبحني..
آآآآآآآآآآآآآآآهـ يوبه وش اللي أخرك عني...
ليش ماجيت قبل شهرين..
ليش ماسبقت برجوووعك..كنت بتلقى فيني رووح..
كنت بتلقى لي بقايا..بس مابقى الحين الا الرماد..
مابقى فيني شيء يوبه أحـــــــــــرقني بحقده وكرهه..

مارد عليها الا بتشديد حضنه عليها وكأنه بيدخلها جواته وبالصمت..
هديل بتعب باكي\أنا صرت عمياء أستاهل اللي صار فيني..
أستاهل أظل عمياء واعيش بالظلام..
لأني مو كفوو لك..ولا كفوو لهلي..
سامحني يا بعد روحي سامحنييييي يوببببببببه...
تكـــفى سامحني يشهد الله مارضيت..
يشهد الله كم تعنيت وبكيت ...يوبه أحبـــك سامحني سامحني..

لا رد وهي صارت تحفر أصابعها بصدرهـ..
مسكت يده وحطتها على وجها ومسحت دموعها بيدهـ..

هديل بنحيب\ليـــش ماترد علي ليه ماتريحني..
طمني يوبه وقل سامحتني..قلبي ماعاد يبيني..
روحي ضاقت بحواجزها..يوبه أعتقني تكفى يوبه تكفى..
يا ما تحملت من العناء من الضرب والسب والشتم..
صرت عامل في المزرعة..ماعدت اخاف من الخيول ولا الحشرات..
حتى النوم لوحدي نمت بالشهووور ماحدن درى عني..
يوبه حتى السووط ماسلم جسمي منه..
باقي أثاره بظهري.. يوبه سامحني تراهم عذبوني..
حتى هله أهانوني..قالوا عني حقيرة واطية يوبه جرحوووني وقطعوا قلبي..
يوبــــــه قل لهم يتركوني قل لهم لا يتكلمون علي..
انا ماني حقيرة ماني مثل ما يظنون..
أنا بنتك حبيبتك ..مظلومة يوبه هو هو الليـ ......... هو السبب ماهو انا..
لا تسسسسسسكت وتصد عني..
لا تأخذني بذنب غيري...سامحني وأسامحهم..
بس انت سامحني وأنسى كل شيء وأسامحهم..
يوبه لا تهجرني وتروح..لا تصد عني وتتركني..

نامت وهي متعلقة فيه وتبكي ترتجيه يرد بكلمة أو حرف ويطمنها..
إنه يبيها وما خيبت ظنه..شكت له من ضربه لها..
من جووورهـ والعار اللي عاشته معه..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛

ناظرت بجواله والاتصالات مستمرة..
حطته صامت رافضة الرد أو السماح لـدخلاء بأخذ ولدها..
راجح لاحظ تركيزها بشاشة الجوال ورجفة يدها..
جلس جنبها وأخذ الجوال من يدها..
رشا بصرخة\لاااا..مالك شغل بجوالي رجعه..
راجح باستغراب\وش فيك انرعبتي..؟؟
ناظر بالجوال وناظر فيها\من الدخلاء؟؟
رشا بعبرة\مالك دخل...
راجح بهدوء\ليه معصبة كذا وترجفين..؟؟
رشا تبكي\لأنك خاين..تبي تاخذ ولدي مني..
وتعطيه ناس مايستاهلون..
راجح\إهدي واجلسني نتفاهم..
رشا\ما ابي افهم..ما ابي افهم الا شيء واحد بس اللي هو إن غازي بيظل معي..
راجح\كلمت المحامي والحين هو يحقق في الموضوع..
رشا\مايهمني كلام المحاكم ولا قوانين ودستور الدول..
الولد ولدي انا وما احد ياخذه مني..ما احـــــــــــــــــد..
راجح بحدة\رشا أنا ماني عدوك وانا ابيه يظل معنا..
ما احد يقدر يأخذه من غير حق..إذا امه اللي تبيه مالنا حيلة..
أنا مستغرب كيف قدرتي تخفين هالموضوع طول هالسنين...
كيف تحملتي ثقل الأمانة والخوف من انكشاف السر لوحدك..
ليه ماوثقتي فيني..ليه ماقلتي لغازي أو طالب..
رشا بسخرية\وش اللي أستفدته لما قلت لك..
طلعت شهم وراعي امانة وتبي تأخذه مني...
طلعت انذل منهم الدخلاء وبتطعني بولدي..
راجح\لاتنفقدين ثقتك فين انا حبيبك ماني عدوك..
أنا ابيك تكونين مبسووطة وأعرف إن ابعاد غازي عنك بيدمرك..
ياقلبي فكري بكره لما يكبر غازي وش موقفه منك..
لما يقول ليش أبعدتيني وحرمتيني من أمي..
وش بتردين عليه..؟؟
رشا بألم\مالك شغل أنا وولدي نتفاهم ..
مابيزعل علي ولا بيتنكرني..مابينسى حبي له ولا إني أغنيته عن الاهل والأب والاخوان مابينسى..
راجح\ولا بينسى غنك اخذتيه من امه وحرمتيه منها..
رشا\لا تقوووول امه..هي ماتت ماااااااااااااااااتت ليش مو راضي تفهم..
أخذت الجوال من يده بسرعة وردت على المتصل..
رشا بانهيار\مالكم عندي شيء..هذا ولدي انا ولــــــــــــــــــــــــــدي..
ما راح اعطيكم إيه ولو ذبحتوني..تهديدكم ماعاد يخوفني..
موتوا بجهـــــــــــــــــــنم...
أخذ الجوال منها بسرعة\هههههههههههه الولد ولد اختي وانتي مالك فيه أي حق..
وترى رفعنا قضية ضدك وأتهمناك بإختطاف الولد وطمعانة بورثه وأمواله..
حن خواله وأولى من مرت أبــوهـ..والحق معنا..
راجح بقوة\تهبي يا الخسيس..
لو رجال وقد كلمتك تحكي مع الرجال ماهو تهدد الحريم..
ومادام اهل غازي حيين وقادرين فلا الخوال ولا المحاكم لهم يد عليه..
...\خير خير وطلع لكم صوووت وأنتوا مسلمين الأمور للحريم..
كنت أظن الحريم هم اللي يحلون ويربطون عندكم..
راجح بسخرية\وكلنا الحريم للحريم...
.... بعصبية\الولد امه تبيه ترجعونه غصبن عليك..
والمحاكم بينا نأخذه وأنتوا تتفرجون..
راجح\الكلام ماهو معك يالورع..
كلامي مع رجال يوزنون الحكي..
خل اللي أكبر منك وأعقل منك يكلمني أنا راجح بن جالي..
والمحاكم ماتخوفنا..
قفل الخط وحط الجوال بجيبه..
يتمنى لو يقدر يهزها أو يضربها لانه أدرك سبب وسوتها الدايمة..
وإنهم بياخذون الولد منها..اتاريهم يهددونها ومرعبينها..
وبنفس الوقت يفكر..
ليش الى الآن مارفعوا قضية وطالبوا بالطفل..
هم الطرف الربحان لان الأم ماقبلها احد في الوصاية..
يمكن تكون متزوجة وبكذا المحكمة ماراح تعطيها الولد..
فيه شيء غلط وهو لازم يعرف الناقص..
راجح\انا لازم أسافر يومين وراجع...بأوديك عند ام غازي..
رشا بسرعة\وولدي معي..؟؟
راجح\ايه ولدك معك..بس ما ابيك تتصلين بأحد او تردين على احد..
وحتى خروج من البيت ماتخرجين الا معي..فاهمة..
هزت راسها موافقة على كلامه\بيـــأخذونه؟؟
راجح\مالك حق تخفين عني اللي صار..
متزوجين من سنتين المفروض كان ظنك فيني أكبر من كذا..
قبل لا ينهي كلامه دق جوالها بجيبه..
خرجه وشاف رقم من دون اسم..
خرج من البيت ورد على الاتصال..
...\السلام عليكم..
راجح\وعليكم السلام..
...\راجح بن جالي..
راجح\وصلت..
....\معك عامر ال.....
راجح\والنعم..عساك طيب؟؟
عامر\والنعم بحالك الحمدلله يسرك الحال..
راجح\يستاهل الحمد..وش أقدر أخدمك فيه..؟؟
فهد\أنت قلت لفهد نتفاهم..
راجح بحدة\وليه ماتفاهمتوا يالطيب قبل لا تهددون حريمنا..؟؟
عامر\أي حريم..وش تهديدهـ؟؟
راجح تنهد\شكل ماعندك خبر وش عامر مسوي..
يهدد برفع القضية بالمحاكم والله اعلم كم صارله وهو يهدد أهلنا..
عامر\يعلم الله ماعندي خبر عن الللي تقوله..
راجح\وهذا اللي فهمته..
عامر\شف يا اخوك لانبي المحاكم ولا نبي المشاكل بينا..
إن كان لنا قدرة على التفاهم وجه لوجه يكون أحسن..
راجح\شورك وهدايت الله..
عامر\أنا في الشرقية يومين وراجع الكويت إن قدرت ألتقينا..
راجح\بس أنا مضطر أسافر برا المملكة هاليومين..
عامر\مابه خلاف مادمنا تواصلنا معك وتعرفنا عليك فمايضيع علمك..
ولما ترجع على خير نتفاهم ونلتقي..
راجح\الله يسهلها..وزين اللي تعرفت عليك يمكن أفهم الموضوع أكثر..
عامر\حياك الله بالخدمة وان شاء الله ماتعقد الأمور بينا..

قفل منه على وعد باللقاء بعد رجوعه من ايطاليا..
دخل وأخذ رشا وولدها لبيت ام غازي..
كلم غازي لكن مارد عليه..
راجح\الله يصلحك يا غازي إرحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛

حط قطعة التوست بيدها وهي سرحانة عنه..
غازي بهدو\تأكلي او أاكلك بيدي..
حددت مكانه من صوته ووجهت وجهها له..
حركت شفايفها تبي تتكلم لكن تتردد وتغير رأيها..
غازي يراقبها\أسمعك...
هديل بابتسامة الم\أنـ.... أنـــ ـا جنيـــت..؟؟!
غمض عيونه باسى وهو يرد عليها\والله ما جنيتي...
هديل\أمس نمت بحضن أبوي...صح؟؟
أنا شميت ريحته..مانسيتها أعرف ريحته والله أعرفها..
غازي\إيـــه نمتي بحضن أبوك غازي ماهو ابوك حسين...
هديل بتكذيب\شميـــت ريحته ماهي ريحتك..
وقف ورجع لها بعد ثواني..
جلس جنبها وحط شيء بين يديها..
تحسسته وعضت على شفايفها لما تذكرت وش يكون..
شماغ أبوها اللي خذته معها قبل لا تطلع من بيتهم..
ومعه غرض لأمها وأخوانها وجدتها..
كلها كانت بشنطتها اللي أخذها منها اول أيام غربتها..
لمت شماغ ابوها دفنت وجها فيه وبكت بحسرة لما تأكدت إنها نامت بحضن وهم ماهو بأبوها..